آخـــر الــمــواضــيــع

برنامج ترجمة معاني القرآن إلى عشرين لغة عالمية للحاسب بقلم عادل محمد :: مطوية (فَلَنُنَبِّئَنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِمَا عَمِلُوا وَلَنُذِيقَنَّهُمْ مِنْ عَذَابٍ غَلِيظٍ) بقلم عزمي ابراهيم عزيز :: تعليق على يوحنا 40:8 "وَلكِنَّكُمُ الآنَ تَطْلُبُونَ أَنْ تَقْتُلُونِي، وَأَنَا إِنْسَانٌ ... " بقلم ابن النعمان :: بسم الله الرحمن الرحيم أمان .. بقلم هشام :: مبارك عليكم الشهر .. بقلم هشام :: صلاح الدين الأيوبي وجهوده في القضاء على الفاطميين وتحرير بيت المقدس كتاب الكتروني رائع بقلم عادل محمد :: مريم العذراء زوجة الروح القدس وبالأدلة بقلم مجد الاسلام :: السبب الوحيد للتجسد ممتنع بقلم ابن النعمان :: عنزة ولو طارت .. بقلم هشام :: عدة تعقيبات على يوحنا 3:17 "هذه هي الحياة الأبدية" بقلم ابن النعمان :: تقبّل الله طاعتكم، رمضان مبارك بقلم د.أمير عبدالله :: نبوءة النبي صلى الله عليه وسلم بعدد سنوات الخلافة من بعده بقلم لحظات تفكر :: اعجازات عددية مذهلة بسورة الرحمن بقلم لحظات تفكر :: الجامع الصحيح للسنن والمسانيد 1 العقيدة كتاب الكتروني رائع بقلم عادل محمد :: هل الموت يكون مرة واحدة ام مرتين ؟ بقلم لحظات تفكر :: العمليات التفجيرية بقلم albayaan :: حكم أهل الكتاب .. بقلم هشام :: تفسير قوله تعالى: وإذ أخذ ربك من بنى آدم من ظهورهم ذريتهم .. بقلم هشام :: الرد على رأفت العمارى .. بقلم هشام :: تفسير قوله تعالى: والمطلقات يتربصن بأنفسهن ثلاثة قروء .. بقلم هشام ::
 
Submit

  

 

المشاركات الجديدة للمسجلين فقط = مشاركات اليوم = القوانين العامة للمنتدى

رابط التسجيل هـنــا = رابط استرجاع البيانات إذا كنت نسيت كلمة المرور؟ اضغط هنا!


التطور دليلا على وجود الله الآن بمعرض الكتاب - للأستاذ معاذ عليان دليل المنتدى في حلته الجديدة

البحث عن اليقين فائدة للباحثين المصحف النبوي الشريف للنشر الحاسوبي ..... من مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف من قال ان الله اتخذ صاحبة وولدا؟؟

وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ (4) - سورة القلم موقع الدرر السنية ما يجب أن تعرفه عن نظرية التطور

مشاهدة تغذيات RSS

المشاركات الأخيرة للمدونات

  1. الرد على الأخطاء اللغوية المزعومة حول القرآن الكريم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة solema مشاهدة المشاركة
    للرفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــع

    جزاكم الله خيرا ونفع بكم ..
    التصانيف
    غير مصنف
  2. الرد على الأخطاء اللغوية المزعومة حول القرآن الكريم

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة solema مشاهدة المشاركة
    للرفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــع

    جزاكم الله خيرا ونفع بكم ..
    التصانيف
    غير مصنف
  3. الاخت يارا تعود للحوار مرة أخري بعد غياب خمس سنوات وتحطم أصنام النصارى وصورهم وأيقوناتهم بسؤالها القاتل

    تعد الاستاذة يارا من المحاورين الذين أنعم الله عليها بفصاحة اللسان وقد كانت سبب في قفل العديد من مواقع الكنيسة بسبب حواراتها القاتلة على سبيل المثال حوارها حول الزواج الثاني في مجموعة كنيسة العدراء مريم بمنفلوط والتي تم قفل المجموعة مباشرة بعد حوارها معهم وتم نشر الفضيحه في المنتديات وعملت ضجه وقتها حيث كان الاقباط يطالبون بأحقيتهم في الزواج الثاني ويتظاهرون أمام الكاتدرائية . والآن تعود وتنضم لمجموعة الحوار وتحطم أصنام وصور وأيقونات النصارى مجموعة حوار مسيحي إسلامي متحضر7 . وذالك بسؤالها القاتل (( لون شعر العدراء إيه ؟؟ )) . وبعد فضيحة النصارى قاموا بحظرها . وضعوا لها موضوع حوار وطلبوا منها الحوار وهي أصلاً محظورة وما يزال المنشور مثبت بمجموعتهم إلى الآآآن !! .
    فمن الواضح أثار الفضيحة وننتظر غلق المجموعة كسابقاتها
    واليكم الحوار كامل دون زيادة أو نقصان ونترك التعليق لحضراتكم !!
    اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-20-42 م.jpg
المشاهدات:	214
الحجـــم:	95.3 كيلوبايت
الرقم:	3506اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-23-24 م.jpg
المشاهدات:	210
الحجـــم:	77.5 كيلوبايت
الرقم:	3507اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-26-12 م.jpg
المشاهدات:	226
الحجـــم:	91.1 كيلوبايت
الرقم:	3508اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-27-57 م.jpg
المشاهدات:	192
الحجـــم:	90.6 كيلوبايت
الرقم:	3509اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-30-02 م.jpg
المشاهدات:	228
الحجـــم:	97.6 كيلوبايت
الرقم:	3510اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-46-15 م.jpg
المشاهدات:	166
الحجـــم:	72.8 كيلوبايت
الرقم:	3511اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-31-53 م.jpg
المشاهدات:	217
الحجـــم:	89.0 كيلوبايت
الرقم:	3512اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-34-37 م.jpg
المشاهدات:	192
الحجـــم:	73.3 كيلوبايت
الرقم:	3513اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-37-18 م.jpg
المشاهدات:	178
الحجـــم:	88.3 كيلوبايت
الرقم:	3514اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-39-35 م.jpg
المشاهدات:	190
الحجـــم:	96.4 كيلوبايت
الرقم:	3515اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	07-07-2016 12-40-53 م.jpg
المشاهدات:	219
الحجـــم:	96.2 كيلوبايت
الرقم:	3516اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	1.jpg
المشاهدات:	201
الحجـــم:	73.0 كيلوبايت
الرقم:	3517اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	2.jpg
المشاهدات:	188
الحجـــم:	91.3 كيلوبايت
الرقم:	3518اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	3.jpg
المشاهدات:	173
الحجـــم:	94.6 كيلوبايت
الرقم:	3519اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	4.jpg
المشاهدات:	178
الحجـــم:	78.3 كيلوبايت
الرقم:	3520اضغط على الصورة لعرض أكبر

الاســـم:	5.jpg
المشاهدات:	182
الحجـــم:	97.9 كيلوبايت
الرقم:	3521
    التصانيف
    غير مصنف
  4. جميل الرد على السائل حول حديث: من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو محمدٍ المصريُّ الأثريُّ مشاهدة المشاركة
    اَلْحَمْدُ لِلَّهِ وَحْدَهُ
    وَالْصَّلَاةُ وَالْسَّلَامُ عَلَى مَنْ لَا نَبِيَّ بَعْدَهُ
    أَمَّا بَعْدُ
    فَقَدْ سَأَلَ بَعْضُ اَلْفُضَلَاءِ عَنْ حَدِيثِ: مَنْ أَحْدَثَ فِي أَمْرِنَا هَذَا مَا لَيْسَ مِنْهُ فَهُوَ رَدٌّ

    وَهَلْ هُوَ صَحِيحٌ أَمْ لَا
    وَإِنْ كَانَ صَحِيحاً فَمَا مَعْنَاهُ
    ثُمَّ سَأَلَ عَنْ مَعْنَى اَلْبِدْعَةِ وَعَنْ حُكْمِ اَلْتَّهْنِئَةِ بِالْعَامِ اَلْهِجْرِيِّ وَغَيْرِهِ مِنْ اَلْمُنَاسَبَاتِ

    وَالْجَوَابُ عَنْ ذَلِكَ بِإِذْنِ اَلْلَّهِ:

    أَنَّ هَذَا اَلْحَدِيثَ صَحِيحٌ مُتَّفَقٌ عَلَى صِحَّتِهِ
    رَوَاهُ إِمَامَا اَلْمُحَدِّثِينَ أَبُوا عَبْدِ اَلْلَّهِ اَلْبُخَارِيُّ وَأَبُو اَلْحُسَيْنِ مُسْلِمُ بْنُ اَلْحَجَّجِ اَلْنَّيْسَابُورِيُّ فِي صَحِيحَيْهِمَا

    وَأَخْرَجَهُ أَبُوا دَاوُدَ وَابْنُ مَاجَةَ فِي سُنَنِهِمَا
    وَالْإِمَامُ أَحْمَدُ فِي مُسْنَدِهِ كُلُّهُمْ يَرْوِيهِ عَنْ اَلْقَاسِمِ بْنِ مُحَمَّدٍ عَنْ عَمَّتِهِ عَائِشَةَ أُمِّ اَلْمُؤمِنِينَ
    أَنَّ اَلْنَّبِيَّ صَلَّى اَلْلَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ:
    مَنْ أَحْدَثَ فِي أَمْرِنَا هَذَا مَا لَيْسَ مِنْهُ فَهُوَ رَدٌّ
    وَفِي رِوَايَةٍ لِمُسْلِمٍ:
    مَنْ عَمِلَ عَمَلاً لَيْسَ عَلَيْهِ أَمْرُنَا فَهُوَ رَدٌّ

    وَأَمَّا شَرْحُ اَلْحَدِيثِ:
    فَاعْلَمْ أَيُّهَا اَلْمُوَفَّقُ أَحْسَنَ اَلْلَّهُ إِلَيْكَ أَنَّ هَذَا اَلْحَدِيثَ مِنْ قَوَاعِدِ اَلْإِسْلَامِ
    قَالَ اَلْحَافِظُ ابْنُ رَجَبَ اَلْحَنْبَلِيُّ رَحِمَهُ اَلْلَّه
    وَهَذَا اَلْحَدِيثُ أَصْلٌ عَظِيمٌ مِنْ أُصُولِ اَلْإِسْلَامِ وَهُوَ كَالْمِيزَانِ لِلْأَعْمَالِ فِي ظَهِرِهَا كَمَا أَنَّ حَدِيثَ إِنَّمَا اَلْأَعْمَالُ بِالْنِّيَّاتِ مِيزَانٌ لِلْأَعْمَالِ فِي بَوَاطِنِهَا
    قُلْتُ: وَيَعْنِي بِذَلِكَ أَنَّ اَلْأَعْمَالَ لَا تُقْبَلُ إِلَّ إِذَا كَانَتْ عَلَى مَا أَمَرَ بِهِ اَلْلَّهُ وَرَسُولُهُ
    وَيَتَحَصَّلُ مِنْ هَذَا أَنَّ اَلْعَمَلَ لَا يَصِحُّ إِلَّا بِشَرْطَيْنِ
    أَوَّلُهُما كَوْنُهُ خَالِصاً لِلَّهِ تَعَالَا
    وَالْثَّانِي كَوْنُهُ عَلَا مَا شَرَعَهُ اَلْلَّهُ وَرَسُولُهُ

    فَقَوْلُهُ مَنْ أَحْدَثَ فِي أَمْرِنَا هَذَا دَلَّ عَلَى أَنَّهُ لَا يَجُوزٌ لِلْمُكَلَّفِ فِعْلُ شَيْءٍ يَظُنُّهُ خَيْراً لَمْ يَأْذَنْ بِهِ اَلْلَّاهُ
    وَأَنَّ اَلْدِّينَ كَامِلٌ غَيْرُ مَنْقُوصٍ
    فَلَا حَاجَةَ لَنَا فِي فِعْلِ شَيْءٍ لَمْ نُكَلَّفْ بِهِ
    ثُمَّ اعْلَمْ أَيُّهَا اَلْمُسْتَرْشِدُ وَفَّقَكَ اَلْلَّهُ أَنَّ اَلْبِدْعَةَ تَنْقَسِمُ أِلَى قِسْمَينِ
    أَوَّلُهُمَا اَلْبِدْعَةُ اَلْحَقِيقِيَّةُ
    وَهِيَ فِعْلُ شَيْءٍ لَا أَصْلَ لَهُ فِي اَلْشَّرْعِ
    كَمَنْ عَطَسَ فَقَالَ:
    اَلْحَمْدُ لِلَّهِ وَالْصَّلَاةُ وَالْسَّلَامُ عَلَى رَسُولِ اَلْلَّهِ
    فَهَذَا اَلْقَائِلُ جَاءَ بِأَمْرٍ مِنْ كِيسِهِ لَا أَصْلَ لَهُ

    وَكَبِدْعَةِ اَلْتَّهْنِئَةِ بِالْجُمُعَةِ وَالْعَامِ اَلْهِجْرِيِّ وَسَيَأْتِي اَلْكَلَامُ عَلَيْهَا بِالْتَّفْصِيلِ بِإِذْنِ اَلْلَّهِ

    وَأَمَّا اَلْْبِدْعَةُ اَلْإِضَافِيَّةُ فَهِيَ زِيَادَةٌ فِي أَمْرٍ لَهُ أَصْلٌ فِي اَلْشَّرْعِ

    وَذَلِكَ كَالْصَّلَاةِ لَيْلَةَ اَلْجُمُعَةِ وَلَيْلَةَ عَرَفَةَ وَنَحْوِ ذَلِكَ
    وَهَذَا هُوَ مَا بَيَّنَهُ اَلْإِمَامُ أَبُوا إِسْحَاقَ اَلْشَّاطِبِيُّ رَحِمَهُ اَلْلَّهُ

    وَقَدْ دَلَّ اَلْحَدِيثُ عَلَى أَنَّ كُلَّ بِدْعَةٍ مَرْدُودَةٌ عَلَى صَاحِبِهَا

    وَأَمَّا مَسْأَلَةُ اَلْتَّهْنِئَةُ فَهِيَ بِدْعَةٌ
    وَلَا يَجُوزُ فِعْلُهَا
    وَذَلِكَ أَنَّهُ لَوْ كَانَ فِيهَا خَيْرٌ لَدَعَانَا إِلَيْهَا اَلْلَّهُ وَرَسُولُهُ
    أَمَا وَلَمْ يَرِدْ فِيهَا نَصٌّ فَهِي بِدْعَةٌ مُحْدَثَةٌ
    وَكُلُّ بِدْعَةٍ ضَلَالَةٌ
    وَمَنْ قَالَ بِأَنَّهَا تَأْلِيفٌ لِلْقُلُوبِ فَهَذَا يُرَدُّ عَلَيْهِ
    بِأَنَّهُ لَوْ كَانَ قَوْلُهُ صِدْقاً لَسَبَقَنَا إِلَيْهِ اَلْسَّلَفُ
    وَهُمْ أَحْرَصُ عَلَى اَلْخَيْرِ مِنَّا وَأَسْبَقُ إِلَيْهِ

    فَكَيْفَ وَصَلَ هَذَا اَلْمُسْتَشْكِلُ إِلَى بَابٍ مِنْ أَبْوَابِ اَلْخَيْرِ لَمْ يَعْلَمْهُ رَسُولُ اَلْلَّهِ وَلَا أَصْحَابُهُ؟!
    وَقَدْ يُقَالُ:
    إِنَّكُمْ تَتَشَدَّدُونَ فِي قَوْلِكُمْ هَذَاوَالْأَمْرُ فِيهِ سَعَةٌ
    فَرَدُّ هَذَا اَلْاسْتِشْكَالِ أَنَّنَا لَسْنَا مُتَشَدِّدِينَ
    وَلَكِنَّ اَلَّذِي مَا تَبِعَ اَلْحَدِيثَ يَصِفُ تَابِعِيهِ بِالْتَّشَدُّدِ
    وَلَوْ أَنَّهُ اقْتَفَى اَلْأَثَرَ لَمَا قَالَ مَا قَالَ

    وَمِثْلُ هَذَا يَصْْدُقُ فِيهِ قَوْلُ اَلْإِمَامِ أَحْمَدَ:
    دِينُ اَلْنَّبِيِّ مُحَمَّدٍ أَخْبَارُ *** نِعْمَ اَلْمَطِيَّةُ لِلْفَتَى آثَارُ
    لَا تَرْغَبَنَّ عَنْ الْحَدِيثِ وَأَهْلِهِ *** فَالْرَّأْيُ لَيلٌ وَالْحَدِيثُ نَهَارُ
    وَلَرُبَّمَا جَهِلَ اَلْفَتَى أَثَرَ اَلْهُدَى *** وَالْشَّمْسُ بَازِغَةٌ لَهَا أَنْوَارُ

    ثُمَّ إِنَّهُ يَجِبُ اَلْتَّنْبِيهُ عَلَى أَنَّ اَلْبِدَعَ لَهَا أَضْرَارٌ جَمَّةٌ
    نَذْكُرُ مِنْهَا:
    أَنَّ اَلْمُبْتَدِعَ إِمَّا أَنَّهُ يَتَّهِمُ رَسُولَ اَلْلَّهِ صَلَّى اَلْلَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ بِالْخِيَانَةِ وَعَدَمِ اَلْتَّبْلِيغِ
    فَقَدْ قَالَ اَلْلَّهُ جَلَّ ذِكْرُهُ:

    يَا أَيُّهَا اَلْرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ مِنْ رَبِّكَ وَإِنْ لَمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ

    وَقَالَ اَلْإِمَامُ مَالِكٌ:
    مَنْ ابْتَدَعَ بِدْعَةً يَرَاهَا حَسَنَةً فَقَدْ زَعَمَ أَنَّ مُحَمَّداً خَانَ اَلْرِّسَالَةَ


    أَوْ أَنَّهُ يَتَّهِمُ اَلْصَّحَابَةِ بِالْخِيَانَةِ فَلَمْ يُبَلِّغُوا
    فَهَذَا جُرْمٌ عَظِيمٌ
    وَالْصَّحَابَةُ كُلُّهُمْ عُدُولٌ

    أَوْ أَنَّهُ يَزْعُمُ أَنَّ اَلْدِّينَ لَا يَكْفِيهِ فَأَرَادَ أَنْ يَزِيدَ عَلَيهِ
    وَلَا يَفْعَلُ ذَلِكَ إِلَّا ضَيِّقُ اَلْصَّدْرِ خَبِيثُ اَلْنَّفْسِ مَرِيضُ اَلْقَلْبِ

    فَالْدِّينُ قَد تَمَّ وَكَمُلُ
    فَلِمَاذَا تَطْرُقُونَ أَبْوَاباً لَيْسَتْ مِنْ اَلْدِّينَ

    وَيَا لَيْتَ بِدَعَ اَلْنَّاسِ وَصَلَتْ عِنْدَ هَذَا اَلْحَدِّ
    بَلْ نَرَى بَعْضَهُمْ يُخَصِّصُ دُعَاءاً لِكُلِّ مُنَاسَبَةٍ
    ثُمَّ يَحْلِفُ بِالْلَّهِ إِنْ أَرَادَ إِلَّا إِحْسَاناً وَتَوْفِيقاً
    ثُمَّ لِمَاذَا لَمْ تَعْمَلُوا بِمَا أَمَرَ اَلْلَّهُ وَرَسُولُهُ بِهِ؟!

    فَهَلْ مِنْ مُجِيبٍ؟!

    عِبَادَ اَلْلَّهِ اتَّقُوا اَلْلَّهَ وَاتَّبِعُوا سُنَّةَ نَبِيِّهِ
    فَإِنَّهُ يُخْشَى عَلَى اَلْمُتَسَاهِلِ أَنْ تُنْزَعَ حَلَاوَةُ اَلْسُّنَّةِ مِنْ قَلْبِهِ
    قَالَ أَحْمَدُ بْنُ سِنَانٍ اَلْقطَّانُ
    إِذَا ابْتَدَعَ اَلْرَّجُلُ نُزِعَتْ حَلَاوَةُ اَلْحَدِيثِ مِنْ قَلْبِهِ

    وَتَمَسَّكُوا بِالْسُّنَّةِ
    فَقَد قَالَ أَبُو عُبَيْدٍ:
    اَلْمُتَّبِعُ لِلْسُّنَّةِ كَالْقَابِضِ عَلَى اَلْجَمْرِ
    وَهُوَ عِنْدِي خَيْرٌ مِنْ اَلْمُجَاهِدِ فِي سَبِيلِ اَلْلَّهِ تَعَالَى

    وَفِي هَذَا اَلْمَعْنَى قُلْتُ:
    عَلَيْكَ بِتَقْوَى اَلْلَّهِ مَا عِشْتَ إِنَّهَا *** نَجَاةٌ وَخُذْ مَا جَاءَ فِي اَلْآيِ وَالْسُّنَنِ
    فَإِنْ عِشْتَ تَحْيَا سَالِماً وَمُؤَيَّداً *** وَإِنْ مِتَّ يُعْطِيكَ اَلْإِلَهُ مِنْ اَلْمِنَنِ
    وَلَا تَلْتَفِتْ لِلْرَّأْيِ فَالْرَّأْيُ ظُلْمَةٌ *** وَقَوْلُ اَلْفَتَى إِنْ كَانَ بِالْشَّرْعِ لَمْ يُهَنْ...
    التصانيف
    غير مصنف
  5. مخاطر الزواج السيء

    في عصرنا الحاضر يمكن أن نضع الكثير من الأزواج ضمن قائمة الزواج السيء! فإحصائيات الطلاق وبخاصة في الدول العربية تعتبر مرعبة وتصل لأكثر من 40 % في بعض الحالات... أي أن كل 100 زوج يعقدون قرانهم.. على الأقل هناك 40 زوج منهم يتفرقون خلال فترة قصيرة من الزمن.
    ولكن الدراسة الجديدة تخبرنا بشيء أكثر رعباً.. وهو الأمراض التي تسببها حالات الزواج السيء التي يكون فيها الزوجان على حالة خلاف مستمر ومشاكل يومية، حيث يصاب أحد الزوجين أو كلاهما بأمراض مزمنة أكثر من الأزواج السعداء.
    الأمراض تشمل أمراض القلب والسرطان والجلطات الدماغية... بالإضافة لأمراض أخرى مثل ارتفاع ضغط الدم والكولسترول والسكري والتهاب الفقرات وآلام الظهر واضطرابات الجهاز الهضمي..
    يقول كل من أستاذ علم الاجتماع في جامعة ولاية ميشيغان الأمريكية (هيو ليو)، وأستاذة علم الاجتماع في جامعة شيكاغو (ليندا وايت): "تتركز مشورة الزواج إلى حد كبير بين الشباب المتزوجين، لكن هذه النتائج أظهرت أن نوعية الحياة الزوجية لا تقل أهمية لدى الأشخاص الكبار في السن، حتى في العلاقات الزوجية التي استمرت بين 40 و50 عاما."
    روعة القرآن الكريم
    كثير من الأزواج التعساء لم يستفيدوا من النصائح الذهبية التي قدمها القرآن للبشر لينعموا بحياة سعيدة ومطمئنة وبخاصة حياتهم الزوجية. فقد أشار القرآن إلى ضرورة السكون للزوجة، ولا يتم السكون إلا بالمعاملة الحسنة بين الزوجين.. قال تعالى: (وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا ‫#‏لِتَسْكُنُوا‬إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ) فالسكون والمودة والرحمة أساس الزواج الناجح. فعندما يدرك الزوج أن الرحمة ضرورية جداً ليكون سعيداً، فإن هذا يعني إكرام الزوجة والصبر عليها والعطف عليها... وعدم ممارسة أي عنف أو ضرب أو شتم. واستبدال ذلك بالكلام الحسن وشيء من الحنان والمودة.
    كما أن الله تعالى أمر كل زوج بألا يكره زوجته لأن فيها الخير الكثير بشرط أن يصبر ويحسن معاملتها فقال: (وَعَاشِرُوهُنَّ ‫#‏بِالْمَعْرُوفِ‬ فَإِنْ كَرِهْتُمُوهُنَّ فَعَسَى أَنْ تَكْرَهُوا شَيْئًا وَيَجْعَلَ اللَّهُ فِيهِ خَيْرًا كَثِيرًا)
    هذه آية تأمر الزوج بمعاشرة زوجته بالمعروف، وإذا ما طبق الزوج هذا الأمر الإلهي فإنه سينعم بالسكون والهدوء في حياته وبالتالي يتخلص من كثير من الأمراض.
    كما أن النبي الكريم صلى الله عليه وسلم علمنا أصول الحياة الزوجية السعيدة في كلمات رائعة وهي: (استوصوا ‫#‏بالنساء‬ خيراً) [متفق عليه]. وقال أيضاً: (خيركم خيركم ‫#‏لأهله‬) [رواه الترمذي]. أي أن خير الإنسان ينبغي أن يكون أولاً لزوجته وأولاده ووالديه... وهذا سيؤثر إيجابياً على الحياة الزوجية والوقاية من أمراض القلب وغيرها.
    روى أبو داود عن أمنا عائشة رضي الله عنها أنها قالت: ما ضرب رسول الله صلى الله عليه وسلم خادما ولا ‫#‏امرأة‬ قط.. فانظروا معي إلى هذا النبي الرحيم، هل هناك أرحم منه بالبشر؟
    ولذلك فإن الذي يلتزم بتعاليم الإسلام لابد أن ينعم بحياة زوجية سعيدة وحياة صحية سعيدة.. فالحمد لله على نعمة الإسلام.
    التصانيف
    غير مصنف
  6. الفيروس والتطور

    الفيروس والتطور Virus :
    ===============

    هل تخيل أحدكم يوماً أن هذا هو الشكل للفيروس

    ذاك الكائن الصغير .. الذي يُعتبر أبسط الكائنات على وجه الأرض تقريباً لأنه ثمة اكتشاف حديث لما هو أبسط منه

    هذا الكائن يعيش حولنا ومعنا وكان باستطاعته السيطرة على الكرة الأرضية جميعها

    لكن أكثر هذه الفيروسات خصوصاً الخطيرة منها تتعرض للهلاك بمجرد وجودها خارج العائل المناسب

    وإلى الآن لم يُطور هذا الكائن نفسه حتى يحتمي من الهلاك بضع ساعات من خروجه من العائل

    طيب هل تعلم ماذا لو كان هذا الفيروس يستطيع الحياة بشكل متكامل خارج وداخل العائل؟!
    ج: سوف يملأ الكرة الأرضية ولن يستمر إنسان في هذا العالم


    طيب هل تعلم ماذا لو كانت هذه الفيروسات جميعها تصيب جميع الجسد؟!
    ج: لن يبقى كائناً من كان على وجه الأرض سواء إنسان أو حتى بكتيريا

    إنه التكامل يا ملاحدة
    إنه خلق الله

    بعيداً عن السؤال الذي سيبهرنا به أول ملحد سيجيب عن هذا البوست: لماذا خلق الله الفيروسات ؟! وذلك لأنه لا يستطيع التفكر في الحقيقة التي تقوده للإيمان
    أقل لك: اهتم أولاً بما يحدث بالكون من توازن بعيداً عن النظرية المزعومة التي كان من أوائل من تفيده هو الفيروس لبساطة وسهولة تحوره أو تحوله أو تكاثره !

    لكن مع بساطة هذا الكائن إلا أنه لم يستطع إلا السير في دورة حياة قُدِّرت عليه لا يستطيع الحيد عنها

    تفكروا في خلق الله

    #تفكر
    #خرافة_الإلحاد


    التصانيف
    مدونة المنتدى
  7. الجمل يرد ..

    بنى أجدادي وشيدوا هرما
    تركـــوه ورحــلوا عن الحياة
    فمـر عليه ملحد وقال يوما
    كمــا وجــدت أنــا وحـــدي
    هــل للطبيعة دور في بناه
    فــرد عليه الجمـــــلُ قائلاً
    منك يا إنســـان واعجبــاه
    تعتقـد أنني صنعــت هكذا
    إلا بمن خلق وصنـــع ودبّر
    وأوجـــد في الحيـاةِ خلقـاً
    صابراً على نقص الميــــاه
    وبقـلة الأكـل لازال يحيــــا
    حتى فيمــا صعب عليـــك
    ولم تمنحــك الطبيعــةُ إياه
    فكيف انتخبتــك الطبيعــــة
    وطريقــــك إلى لا اتجــــاه
    تموت جائعا في الصحـــراء
    أو غريقــاً لا يمـلكُ نجـــــاة
    لازلت لأدوات الموت تملـك
    ولم تتفضـل عليـك بالحيـاة
    عندك عقلاً لم يكـن لمثلي
    لكنك تركته وسلمته للغزاة
    بقيت أنت أقــل من الدواب
    تابعاً لا عقل لك ولا إيمــان
    عُد إلى رشـدك وإلى الإله
    فللكون صانع جل في علاه
    سبحانه هو لا حـــول مني
    ولا قـــوة ولا فضـــل إلا لله

    ‫#‏أحبك_ربي‬

    التصانيف
    مدونة المنتدى
  8. الأدب التنصيري - بقلم : الدكتور نجيب الكيلاني

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ((أم عبد الرحمن)) مشاهدة المشاركة
    وهناك نقطة جديرة بالدراسة والإمعان . تتعلق بصورة (( رجل الدين )) في الآداب المعاصرة عامة . وأدبنا العربي خاصة . فكما قلنا - في مكان آخر - فإن المتمردين من كتاب أوروبا . والمتأثرين بصدام الكنيسة والسياسة . قد صوروا رجل الدين عندهم تصويرا مزريا . وجعلوا منه صورة للانحراف والنفاق والاستغلال . ونحن بدورنا في الأدب العربي المعاصر نقلنا هذا التصور الغريب . برغم اختلاف الظروف التاريخية والفكرية التي سادت أوروبا إبان الثورة الفرنسية . والتي لم يكن لها شبيه أو مبرر في بلادنا الإسلامية . كما أننا نسينا أمرا هاما وحيويا جدا . وهو أن أدباء أوروبا وأمريكا لم يسيروا جميعا على ذلك النسق في التنفير من (( رجال الدين النصراني )) . فهناك أعمال أدبية هائلة الكم والكيف . رفعت من شأن رجل الدين . وجعلته مناط الأمل والرجاء في الدول المتخلفة والمتقدمة . وهذا ما فصلناه فيما سبق ونحن نحدد الملامح العامة للأدب التنصيري . ولذلك فإن التجني المستورد على الشخصية الدينية . والذي وقع في حبائله عدد كبير من كتابنا أمر مردود . ولا يصح أن يمضي هكذا دون تبيان أبعاده ودوافعه الخبيثة.

    التصانيف
    غير مصنف
  9. الأدب التنصيري - بقلم : الدكتور نجيب الكيلاني

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ((أم عبد الرحمن)) مشاهدة المشاركة
    وهناك نقطة جديرة بالدراسة والإمعان . تتعلق بصورة (( رجل الدين )) في الآداب المعاصرة عامة . وأدبنا العربي خاصة . فكما قلنا - في مكان آخر - فإن المتمردين من كتاب أوروبا . والمتأثرين بصدام الكنيسة والسياسة . قد صوروا رجل الدين عندهم تصويرا مزريا . وجعلوا منه صورة للانحراف والنفاق والاستغلال . ونحن بدورنا في الأدب العربي المعاصر نقلنا هذا التصور الغريب . برغم اختلاف الظروف التاريخية والفكرية التي سادت أوروبا إبان الثورة الفرنسية . والتي لم يكن لها شبيه أو مبرر في بلادنا الإسلامية . كما أننا نسينا أمرا هاما وحيويا جدا . وهو أن أدباء أوروبا وأمريكا لم يسيروا جميعا على ذلك النسق في التنفير من (( رجال الدين النصراني )) . فهناك أعمال أدبية هائلة الكم والكيف . رفعت من شأن رجل الدين . وجعلته مناط الأمل والرجاء في الدول المتخلفة والمتقدمة . وهذا ما فصلناه فيما سبق ونحن نحدد الملامح العامة للأدب التنصيري . ولذلك فإن التجني المستورد على الشخصية الدينية . والذي وقع في حبائله عدد كبير من كتابنا أمر مردود . ولا يصح أن يمضي هكذا دون تبيان أبعاده ودوافعه الخبيثة.

    التصانيف
    غير مصنف
  10. الأدب التنصيري - بقلم : الدكتور نجيب الكيلاني

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ((أم عبد الرحمن)) مشاهدة المشاركة
    لقد بحت أصوات الرجال المخلصين في الجمعيات الإسلامية في دول أوروبا وأمريكا وأستراليا وأفريقيا وآسيا . وهم يدعون بإلحاح إلى ترجمة بعض الآثار الأدبية الإسلامية المختارة . إلى اللغات العالمية . ولكن دون جدوى . لقد تمت بعض الدراسات الإسلامية . لكن القراء في العالم ليسوا كلهم من هواة البحوث . فهناك من يعشقون القصة أو المسرحية . ومن يحبون قراءة الشعر . وتبقى القصة في المقام الأول . خاصة بالنسبة للشباب والأطفال . لكن المؤسسات الإسلامية لا تزال متقاعسة عن آداء هذا الواجب الهام في عصرنا . ولدينا في الواقع قدر لا بأس به من الأعمال الأدبية الناجحة والمقنعة . والجديرة بالرواج وبالتأثير أيضا إذا ما ترجمت إلى لغة آخرى .. إننا نفتقر دائما إلى التخطيط الواعي الشامل . على الرغم من توفر الإمكانات . وصدق النوايا.
    التصانيف
    غير مصنف
  11. الأدب التنصيري - بقلم : الدكتور نجيب الكيلاني

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ((أم عبد الرحمن)) مشاهدة المشاركة
    • سابعا: تسليط الأضواء على نماذج من الرجال والنساء يضحون بحياتهم . ويبذلون دماءهم من أجل سعادة الإنسان ورقيه . وجعل تلك النماذج مثلا يحتذى في التضحية والفداء . ودفع المتلقي للتشبه بهم . والسير على منوالهم . بل تسمية أبنائهم بأسمائهم.
    • ثامنا: يعمد الكتاب التنصيريون أساسا إلى البساطة في الأسلوب . مهما كان المعنى عميقا . وتجنب التعقيد والغموض . ولا يلجأون إلى غرس بذور البلبلة إلا في المجتمعات التي يجدون صعوبة في النفاذ إليها . كمرحلة أولى .
    • تاسعا: النيل بطريق غير مباشر . من مختلف العقائد والديانات المنافسة . وإظهارها بمظهر الإنحراف والجمود والدجل . وتقديم نماذج قصصية أو مسرحية تبلور هذا التصور بطريقة حية مؤثرة.
    • عاشرا: التغني بالقيم العليا التي يحلم بها المستعبدون . والذين أنهكهم الخوف والفقر والجهل والإهمال . ونقصد بها قيم العدالة والحب والخير . والإخاء بين بني البشر . وإشباع جوع الروح إلى هذه القيم بأساليب بارعة . محاولة قدر جهدها . التغطية على الواقع الاستعماري الجائر ..

    استخدام فنون الأدب
    هذا . ويحرص الأدب التنصيري . كما ألمحنا على الحفاظ الشديد . والتمسك الكبير بالقيم الجمالية للشكل الفني . لأنه بدون ذلك لا يمكن أن يتحقق الهدف . وينجح المخطط الموضوع . وفي ذلك تطبيق لنظرية الإعلام الحديث الذي يحرص أشد الحرص على توظيف مختلف المؤثرات الفنية في وسائله العديدة .
    والواقع أن الحركة التنصيرية تضع الأدب وفنونه في المكان الصحيح فهي:


    1. تخطط له.
    2. ترصد له الإمكانات المادية الكافية .
    3. تهتم بترجمته إلى عديد من اللغات . حتى يؤتي أكله في كثير من مناطق العالم.
    4. توعز إلى النقاد بتناوله بالتقييم والتقديم.
    5. تتكفل بحملات الإعلان له.
    6. ترصد له الجوائز العالمية الكبيرة.
    7. تجعل منه مصدرا لأعمال سينمائية وتليفزيونية ومسرحية.
    8. تستنهض همم كبار الكتاب للمشاركة فيه . وتنعم عليهم بأرفع الأوسمة .
    9. تعرضه بأسعار رمزية . وبشتى الوسائل . فهناك السفن التي تجوب شواطئ العالم . والمعارض التي تقام هنا وهناك . والمحاضرات التي تلقى . والأطروحات الجامعية التي تقدم.

    (( يتبع ))
    التصانيف
    غير مصنف
  12. الأدب التنصيري - بقلم : الدكتور نجيب الكيلاني

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ((أم عبد الرحمن)) مشاهدة المشاركة
    • ثانيا: تصور القساوسة والرهبان ورجال الدين بصورة ملائكية فريدة . فهم يخوضون الأخطار دون خوف . ويقتحمون المشكلات في حلم وروية . ويتسمون بجمال الملامح . ورقة المشاعر . وجلال المظهر. و تألق الثياب . وانتقاء الكلمات الحلوة المؤثرة . والتعاطف البالغ . دون أن يأنف أحدهم من القيام بعمل من الأعمال مهما كانت طبيعته .
    • ثالثا: كما يتصف ((رجل الله)) بالصبر والحلم وتقديم التضحيات - دون مقابل كما يقال - ولا تُيئسه الهزائم . أو تنال من عزمه النكبات .
    • رابعا: يحرص أبطال القصة الدينيون على تلمس مشكلات المجتمع . والاحتياجات الملحة للناس . ويقومون بسد النقص . وتقديم الخدمات . فنرى في العمل الأدبي . كيف ينشئون المدارس . ويقيمون المستوصفات المبسطة للرعاية الصحية . ويعقدون الاجتماعات الدينية للدروس والعبادة . ويلتقطون الأطفال أو من يثبت إخلاصه من المواطنين ليفسحوا لهم طريق النجاح والأمل والحياة السعيدة . ويساهمون في التخلص من الآفات والحشرات . ويشرحون لهم الوسائل الحديثة في الزراعة والتجارة والحرف اليدوية وما إلى ذلك.
    • خامسا: تقديم المنح والمساعدات الدراسية لمن يلتحق بركبهم . وإبرازه في صورة الإنسان المتحضر الواعي . والذي تغيرت حياته تغيرا جذريا لسبب رئيس واحد ألا وهو اعتناقه للنصرانية .
    • سادسا: التنفير من الانحرافات بأسلوب فني ناجح . وتجنب الصدام في البداية مع العادات والتقاليد العتيقة . ومعالجتها بأسلوب رقيق ماهر.
    التصانيف
    غير مصنف
  13. الأدب التنصيري - بقلم : الدكتور نجيب الكيلاني

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ((أم عبد الرحمن)) مشاهدة المشاركة


    ونقصد بالأدب التنصيري ألوان الأدب الفنية المختلفة من قصة ومسرحية ومقالة ونصوص سينمائية وخاطرة . والتي تحمل في طياتها الدعوة إلى اعتناق النصرانية والتنفير من الإسلام وغيره من الديانات الأخرى .
    ولم يكن الأدب التنصيري يسير وحده . فقد نسق - كما قلنا - مع جهات آخرى كثيرة تشترك مع التنصير في المصلحة والهدف . وركز على مناهج التربية والتعليم في البلدان التي وقعت مستسلمة تحت سيطرة الغزاة سياسيا وعسكريا وفكريا . فلم يكن غريبا آنذاك أن تنشط الدعوة للتقليل من شأن اللغة العربية . والإشادة باللغات الأجنبية الأخرى . ونشر المصطلحات والمناهج الغربية . وتشجيع تعليم اللغات . وتقديم المنح الدراسية . والهبات السخية . والمساعدة - لبعض أبنائنا - في الوصول إلى المناصب العالية . وفتح الآفاق أمام المخدوعين من الكتاب والنقاد والفنانين . كي تفيض بأقلامهم أنهار الصحف . ويعلو صوتهم في شتى الأنحاء . ويصبحوا نجوما لامعة في المجتمعات ..
    ولم يقع الأدب التنصيري في السذاجة والسطحية . فقد استخدم الإمكانات الفنية المتاحة له . والمجربة في بلاده . بدهاء وحنكة بالغين . فمزجت فنونه السم بالدسم كما يقال ولجأت إلى التلميح بدلا من التصريح . واستخدمت الرمز وألوان الإثارة والتشويق . ونأت بجانبها عن السرد الأجوف . والتعبير المباشر الممل . ووظفت الإيحاءات توظيفا ماكرا . ورسمت حركة الحياة والأفراد وأنماط السلوك . رسما يتفق ومعتقداتها . ويبعد بها عن النماذج الإسلامية
    العريقة . وأغرقت في ابراز المنعطفات الإنسانية . ورقة المشاعر والأحاسيس . وتبنت تبرير ضعف الإنسان . والعطف على آلامه وأحزانه . وأكدت تأكيدا شديدا ونهائيا على ضرورة الإلتزام بالرضوخ والاستسلام واتباع الأساليب السلمية وحدها . مع البشر كافة . خاصة مع القوى الغاصبة المستعمرة . وما زلت أذكر رواية (( ابكي يا بلدي الحبيب )) التي كتبها أحد القساوسة الأفريقيين . ونال عليها جائزة كبرى من الجوائز العالمية . وترجمت إلى العربية منذ سنوات
    طويلة . ولم تخرج الرواية في مجملها عما أبديناه من مواصفات للأدب التنصيري في السطور السابقة . وهي بلا شك رواية مؤثرة إلى أبعد حد .
    القصة مجال خصب
    والواقع أن القصة كانت المجال الخصب للدعوات التنصيرية في كل مكان . حتى في روايات
    (( دراكولا )) - مصاص الدماء - نجد في أحدها الضحية في آخر الفيلم . وهو يدفن في
    حفرته . نراه بعد أن أهيل عليه التراب يرفع يده بالصليب ..
    وهذه الروايات التنصيرية في عمومها تتخذ منهجا خاصا . يمكن أن نوجزه في الآتي :



    • أولا: مكان الحادثة . يبدو لأول وهلة مكانا متميزا غريبا . يشد الانتباه . ويقبل عليه الصغار والكبار . والنساء والرجال على حد سواء . وقد يكون هذا المكان في غابات أفريقيا حيث الوحوش المختلفة . والطيور ذات الألوان الغريبة . والقبائل ذات التقاليد والأعراف التي تلزمك بالاصغاء والانتباه . والأحداث المنتقاة المميزة والحركة الموارة الدائبة .

    (((( يتبع ))))
    التصانيف
    غير مصنف
  14. داروين يعترض !

    وضع داروين نظريته كفرضية قامت على عدة ملاحظات
    لكن مع ذلك فإنه كعالم اتسق مع نفسه وبدا ملاحظاته أو سقطات النظرية التي ليس لها تفسير لدعم نظريته


    -- أما عند سؤال الملاحدة عن تفسير لمثل هذه الأمور وهل تم حلها بالعلم الحديث يقول سريعاً:
    أنت جاهل
    أنت لم تقرأ النظرية
    العالم فلان الفلاني وعلان العلاني يقبلها
    النظرية باتت حقيقة علمية

    = هذا هو كلام الملاحدة

    عندما ترى مثل هذه الكلمات عند اعتراضك على النظرية فاعلم فوراً أن من تحدثه ليس جاهلاً فقط بالنظرية ومتبع لأسياده اتباعاً أعمى
    لكن اعلم أيضاً أنه لا يمت للعلم بصلة لأن من يعرف بالعلم يعرف أنه لا تقديس له وأن الحقائق العلمية هى التي ثبتت بالمشاهدة التي لا مراء فيها ولا جدل مثل: أن اليد مكونة من خمسة أصابع هذه حقيقة لا يمكن أن يكون فيها جدل


    ** شتان بين العالم والمتعالم والباحث والمتطفل


    النظرية إلى الآن وبعد أعوام كثيرة لم تفسر اعتراضات دارون عليها أو فلنقل النقص في نظريته ومع ذلك يتمسك بها الملاحدة!
    لماذا؟

    لهوى في نفسه ليس إلا ..



    والحمد لله رب العالمين



    ‫#‏داروين_يعترض‬
    ‫#‏خرافة_الإلحاد‬







    التصانيف
    مدونة المنتدى
  15. الحج معجزة باقية إلى يوم الدين

    قال الله تعالى:
    وَأَذِّنْ فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَى كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ

    مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ
    مِنْ كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ


    هذه في حد ذاتها معجزة باقية كل سنة فإلى الآن يأتي الحجاج من كل مكان على وجه الأرض


    أمر الله نبيه إبراهيم عليه السلام أن يؤذن في صحراء جرداء لا يسمعه فيها أحد، ومع أنه يعي عدم وجود أحد لكنه فعل ذلك سمعاً وطاعة وأذن في الناس بالحج

    فماذا حدث؟!:


    أتوا رجالاً من كل فجٍ عميق كما وعده الله سبحانه وتعالى ..


    هذا المنظر كل عام يتعب ويغيظ قلوب شياطين الإنس والجن

    والحمد لله رب العالمين على نعمة الإسلام


    التصانيف
    غير مصنف
  16. الواقع وآيات الله تعالى

    الواقع وآيات الله تعالى:



    **كثيراً ما كنت أتعجب من هذه الآية:

    " وَقَدْ نَزَّلَ عَلَيْكُمْ فِي الْكِتَابِ أَنْ إِذَا سَمِعْتُمْ آيَاتِ اللَّهِ يُكْفَرُ بِهَا وَيُسْتَهْزَأُ بِهَا فَلَا تَقْعُدُوا مَعَهُمْ حَتَّىٰ يَخُوضُوا فِي حَدِيثٍ غَيْرِهِ ۚ إِنَّكُمْ إِذًا مِّثْلُهُمْ ۗ إِنَّ اللَّهَ جَامِعُ الْمُنَافِقِينَ وَالْكَافِرِينَ فِي جَهَنَّمَ جَمِيعًا "



    كنت أسأل نفسي ما يهمني إن جلست معهم
    ما يؤثر في نفسي استهزائهم إن دعوتهم
    ماذا يفعل فكفرهم لأنفسهم ولعلني أستطيع أن أفعل شيئا
    لماذا أتركهم ولماذا أكن مثلهم
    بل أنا على ديني قوية وسوف أدعوهم ..



    ثم بعد أن دخلت إلى عالم الحوارات
    وبعد أن بدأت في الخوض في أماكن تواجدهم ومجتمعاتهم أو كما أصفها دوماً "مستنقعاتهم" ثم استمريت فيها فترة من الزمن


    بدأ وقتها عقلي يفهم جيداً ما الحكمة من هذه الآيات ولماذا النهي ولماذا ولماذا !

    الحق أن الأمر يتعلق بالبرمجة البشرية والعقل واللاوعي وحقائق:


    * عندما نجلس مع قوم يستهزءون بشخص سوف نصدم
    ثم
    * سوف ننهرهم لغيرتنا عليه
    ثم
    * سوف نبدأ في اللين معهم لعل وعسى
    ثم
    * سنعتاد على كلماتهم
    ثم
    * ستبقى هذه الكلمات في اللاوعي
    ثم
    * ستؤثر على رؤيتنا المستقبلية لهذا الشخص
    ثم
    * سننفر من هذا الشخص
    ثم
    * سنكون مثلهم ونستحسن فعلهم ..



    هذا بالنسبة للبرمجة البشرية والعقلية واللاوعي فما هى الحقائق؟

    الحقائق أن مثل هؤلاء لا يريدون حقاً ولا نقاشاً ولا بحثاً .. بل هم قوم يستهزءون فعمت قلوبهم عن سماع ما دون ما يفرحون به من استهزاء وسخرية وفرحة بما يفعلون
    ووقتها أي نقاش معهم لا يُجدي شيئا
    ______________



    إذاً:
    فقد لخصت هذه الآية الكريمة قصة بأكملها خوفاً على الدعاة أنفسهم وعلى المسلمين .. فمع أن الإسلام حث كل مسلم أن يكون داعية لدينه إلا أنه سقط عنه تكليف الدعوة في هذه الحالة خوفاً على نفسه هو من النار ومن الوقوع في مثل ما وقع فيه هؤلاء وأن نصبح مثلهم.



    == ولننتبه أن الله تعالى لم يمنعنا الجلوس معهم إلا حال الإستهزاء فقط .. فإن احترموا عقيدتنا وخاضوا في حديث آخر فلا مانع من الجلوس معهم ==

    ‫#‏القرآن_منهج_حياة‬
    التصانيف
    مدونة المنتدى
  17. القلب والعقل !

    إن أول قلب صناعي تم زرعه في عام 1982 وعاش المريض به 111 يوم، ثم تطور هذا العلم حتى تمكن العلماء في عام 2001 من صنع قلب صناعي يدعى AbioCor وهو قلب متطور وخفيف يبلغ وزنه أقل من كيلو غرام (900 غرام) ويتم زرعه مكان القلب المصاب. أما أول قلب صناعي كامل فقد زرع عام 2001 لمريض أشرف على الموت، ولكنه عاش بالقلب الصناعي أربعة أشهر، ثم تدهورت صحته وفقد القدرة على الكلام والفهم، ثم مات بعد ذلك.


    لقد فشل القلب الصناعي كما أكدت إدارة الدواء والغذاء الأمريكية لأن المرضى الذين تمت إجراء عمليات زرع هذا القلب لهم ماتوا بعد عدة أشهر بسبب ذبحة صدرية مفاجئة.


    والشيء الثابت علمياً أن القلب يتصل مع الدماغ من خلال شبكة معقدة من الأعصاب، وهناك رسائل مشتركة بين القلب والدماغ على شكل إشارات كهربائية، ويؤكد بعض العلماء أن القلب والدماغ يعملان بتناسق وتناغم عجيب ولو حدث أي خلل في هذا التناغم ظهرت الاضطرابات على الفور.


    يقول الدكتور J. Andrew Armour أن هناك دماغاً شديد التعقيد موجود داخل القلب، داخل كل خلية من خلايا القلب، ففي القلب أكثر من أربعين ألف خلية عصبية تعمل بدقة فائقة على تنظيم معدل ضربات القلب وإفراز الهرمونات وتخزين المعلومات ثم يتم إرسال المعلومات إلى الدماغ، هذه المعلومات تلعب دوراً مهماً في الفهم والإدراك.


    ويقول الدكتور بول برسال Paul Pearsall إن القلب يحس ويشعر ويتذكر ويرسل ذبذبات تمكنه من التفاهم مع القلوب الأخرى، ويساعد على تنظيم مناعة الجسم، ويحتوي على معلومات يرسلها إلى كل أنحاء الجسم مع كل نبضة من نبضاته. ويتساءل بعض الباحثين: هل من الممكن أن تسكن الذاكرة عميقاً في قلوبنا؟


    ومن الأبحاث الغريبة التي أجريت في معهد "رياضيات القلب" HeartMath أنهم وجدوا أن المجال الكهربائي للقلب قوي جداً ويؤثر على من حولنا من الناس، أي أن الإنسان يمكن أن يتصل مع غيره من خلال قلبه فقط دون أن يتكلم، كما أنهم وجدوا القلب يؤثر على عملية الإدراك والفهم لدى الإنسان. كما وجدوا أن القلب يبث مجالاً كهربائياً هو الأقوى بين أعضاء الجسم، لذلك فهو من المحتمل أن يسيطر على عمل الجسم بالكامل. المنحني الأسفل يمثل ضربات القلب، والمنحنيات الثلاثة فوقه تمثل رد فعل الدماغ وكيف تتأثر تردداته بحالة القلب.


    يتحدث بعض الباحثين اليوم عن دماغ في القلب، يؤكدون أن القلب له نظامه العصبي الخاص به، وهو نظام معقد يسمونه the brain in the heart فالقلب يبث مع كل دفقة دم عدداً من الرسائل والمعلومات لجميع أنحاء الجسد، وله نظام كهربائي معقد وله طاقة خاصة به، وله مجال كهرطيسي أقوى بمئة مرة من الدماغ وهناك بحث أجراه الباحثان Rollin McCraty و Mike Atkinson وتم عرضه في اللقاء السنوي للمجتمع البافلوفي عام 1999، وقد جاء بنتيجة هذا البحث أن هنالك علاقة بين القلب وعملية الإدراك، وقد أثبت الباحثان هذه العلاقة من خلال قياس النشاط الكهرطيسي للقلب والدماغ أثناء عملية الفهم أي عندما يحاول الإنسان فهم ظاهرة ما، فوجدوا أن عملية الإدراك تتناسب مع أداء القلب، وكلما كان أداء القلب أقل كان الإدراك أقل.


    ملخص ما سبق في قوله تعالى: (أَفَلَمْ يَسِيرُوا فِي الْأَرْضِ فَتَكُونَ لَهُمْ قُلُوبٌ يَعْقِلُونَ بِهَا أَوْ آَذَانٌ يَسْمَعُونَ بِهَا فَإِنَّهَا لَا تَعْمَى الْأَبْصَارُ وَلَكِنْ تَعْمَى الْقُلُوبُ الَّتِي فِي الصُّدُورِ) [الحج: 4]





    المصادر العلمية :


    1- Pearsall P, Schwartz GE, Russek LG, Changes in heart transplant recipients that parallel the personalities of their donors, School of Nursing, University of Hawaii, www.springerlink.com, 2000.
    2- Paul Pearsall, The Heart's Code: Tapping the Wisdom and Power of Our Heart Energy, New York, Broadway Books, 1998.


    3- Linda Marks, THE POWER OF THE HEART, www.healingheartpower.com, 2003.


    4- Dorothy Mandel, Spirit and Matter of the Heart, Grace Millenium, Winter 2001.


    5- Linda Marks, The Power of the Soul-Centered Relationship, HeartPower Press, 2004.


    6- Paul Pearsall, Gary E. Schwartz, Linda G. Russek, Organ Transplants and Cellular Memories, Nexus Magazine, April - May 2005.


    7- Schwartz GER, Russek, LGS. The Living Energy Universe. Charlottesville, VA: Hampton Roads Publishing, 1999.


    8- His Heart Whirs Anew, Washington Post, August 11, 2007.


    9- Heart, Wikipedia.


    10- Science of the heart, Institute of HeartMath.


    11- Rollin McCraty, The Scientific Role of the Heart in Learning and Performance, Institute of HeartMath, 2003.


    12- Does your heart sense your emotional state? www.msnbc.msn.com, Jan. 26, 2006.


    13- Annual Meeting of the Pavlovian Society, Tarrytown, NY, 1999.


    14- One heart links two men in life and death, http://www.smh.com.au/


    15- http://www.kansascity.com/440/story/563838.html


    16- http://www.therealessentials.com/followyourheart.html


    17- http://www.medicinenet.com/script/main/art.asp...


    18- http://www.webmd.com/.../pessimism-d...heart-patients


    19- http://www.paltoday.com/arabic/news.php?id=62570


    20- Music 'can aid stroke recovery', BBC.co.uk, 20 February 2008.


    21- Simon Heather, The Healing Power of Sound.


    22- http://www.dailymail.co.uk/.../articles/news/news.html...


    23- http://www.dailymail.co.uk/.../health/healthmain.html...


    24- http://www.dailymail.co.uk/.../art.....worldnews.html...


    http://link.springer.com
    التصانيف
    غير مصنف
  18. كيفية التعامل مع المتنصر


    السلام عليكم و رحمة الله و بركاتة

    اولا : و كما يعرف الجميع انا ليس لى علاقة بالعلوم الاتية على سبيل المثال اللغة العربية - الحديث - التفسير - الخ ثانيا : مع كامل احترامى للجميع لا اريد من اخ فاضل أن يأتى و يقول كلام ليس له علاقة بعلم التنصير و كيفية مقاومته اذا كان لا يعلم شئ عنه حتى و إن كان على علم بكل العلوم الشرعية .
    ثالثاً : دراسة النصرانية و معرفتك بها لا يعنى أنك مؤهل للتعامل مع متنصر كما أن المامك بالعلوم الشرعية لا يعنى أنك مؤهل للتعامل مع المتنصر .

    من الممكن ان يسال احد و على اساس بنيت ما سبق ذكره من نقاط ؟
    أقول أولا وكما ذكرت عدة مرات سابقاً أن سبب دخولى المجال و التخصص فيه و التعمق فى أسراره هو تعرضى للتنصير فى شبابى و مررت بمراحل كثيرة و تفاصيل أكثر لذلك اقول اعرف ما لا يعرفه أو لم يتوفر للبعض ثم بعدها الوصول الى ما انا عليه الأن بعد سنوات طويلة .
    رؤية حالات عديدة من المتنصرين و المتنصرات فى مختلف محافظات مصر و على مختلف المستويات العلمية و الدينية و الإجتماعية ختاماً بحالات لا يمكن ان تتخيل أنها تتنصر بدون ذكر تفاصيل خاصة بها .
    ومن يعتقد ان الذى يتنصر يحتاج الى رد شبهة فى الغالب اقول له لا 95 % من المتنصرين لا يحتاجون الى رد شبهة بل هو منهج لاستدراجك الى هذا الفخ فخ رد الشبهات .
    اقول هذا الكلام فى أول تدوينة لى على هذه المدونة الخاصة بموقع حراس العقيدة الموقع الذى اكن له كل تقدير و احترام لسبب واحد فقط وهو أن هناك بعض الاخوة غضبوا عندما قلت أغلب من يعمل فى مجال مقاومة التنصير لا يعلم شئ عنه اصلا و الحقيقة فى الواقع على الأرض عمليا ً نعم .
    الكل يكتب مكافح التنصير - مقاوم التنصير - قاهر التنصير - حتى أن هناك من كتب مكافح المتنصرين ولا حول ولا قوة الا بالله .
    والبعض الأخر غضب عندما كتبت أن بعض من يعمل على الساحة وذو شهرة فى النصرانية و مقاومة التنصير و اعرف بعضهم معرفة شخصية وجه لوجه اما انه اشعرى أو من المعتزلة أو صاحب المدرسة الحديثة للرد على النصارى و التى ترد كلام شيخ الاسلام ابن تيمية رحمه الله و الامام ابن القيم و غيرهم وأنه لا حاجة لنا بكلامهم .
    طبعا أقول البعض و اعرفهم حتى لا يعمم احد كلامى .
    وهناك من الأخوات اخت تجدها تحمل علم شرعى كبير و لكن للأسف عندما تلاقينا انا و اخت فاضلة حافظة لكتاب الله و تعمل محفظة فى حالة فتاه متنصرة للاسف اجتمعت هى و بعض الأخوات وقاموا بالاعتداء عليها بالضرب ولم تستجب لكلامى رغم أن الحالة كانت معى انا و انا من قام باستلامها و عندما قلت أن ما حدث خطاء كبير و اذا اردتى أن تعملى فى هذا المجال يجب أن تتعلمى أولا فكان ردها ومالك انت و مالى يجب أن نربى البنت لأنها لم تتربى .
    واختم كلامى بأنى أدعو الله أن يسخر لى من يصحح خطائى و زللى و يغفر لى سبحانه و تعالى ذنوبى و يرحمنى برحمته يوم ان القاه .
    ---
    أبوجاسر محمد مصطفى
    https://www.facebook.com/AntyTansserNew

    تم تحديثة Sun 20-07 Jul-2014 في 08:34-AM بواسطة ابوجاسر محمد مصطفى

    التصانيف
    كيفية التعامل مع المتنصر
  19. رداًُ على من يقولو بأن الاسلام دين دموى و عنصرى

    على عكس ما يدعيه البعض ان الاديان كانت سبب الحروب , فأن الالحاد كان سبب معظم الحروب الكبرى فى العالم , فقط نظره بسيطه فى تاريخ الالحاد و تاريخ الحروب الاخيره التى كانت سبب فى مقتل الملايين من الناس نجد ان سببها هو النظريات الالحاديه التى تصف الانسان بأنه حيوان يبحث عن مصلحته مجرد حيوان اقتصادى , فأن الدين يعطى للنفس البشريه قيمه و يعطى لمن يقتلها عقاب شديد و لكن الالحاد لا يعطى للانسان قيمه لان تبعا للنظريه الداروينيه فأن الانسان حيوان فقط و البقاء للاقوى اذا فأين العيب ان تفكر امريكا بأن تسيطر على العالم او ان يفكر هتلر فى الجنس الخارق طالما اننا نزعنا من الانسان قيمته الجوهريه فأن كل شئ مباح !! , اذا فمن الذى دمر الحضارات هل هو الاسلام , ام الالحاد الذى يختبئ الان خلف الديمقراطيه و العداله من اجل سرقه و قتل الابرياء كما فعلت امريكا مع العراق .


    معارك سيدنا محمد صل الله عليه و سلم


    بلغ عدد الغزوات التي قادها الرسول موسوعة غزوات الرسول محمد الله علية (كاملة) 28 غزوة، كان من ضمنها 9 غزوات دار فيها قتال و الباقي حقق أهدافه دون قتال. من ضمن هذه الغزوات خرج الرسول موسوعة غزوات الرسول محمد الله علية (كاملة) إلى 7 غزوات علم مسبقاً أن العدو فيها قد دبر عدواناً على المسلمين. استمرت الغزوات 8 سنوات (من 2 هجري إلى 9 هجري). في السنة الثانية للهجرة حدث أكبر عدد من الغزوات حيث بلغت 8 غزوات. بلغ عدد البعوث والسرايا 38 ما بين بعثة و سرية .


    و لكن كم كان عدد القتلى بين الفريقين فى كل تلك الغزوات ؟؟؟ كانو 250 قتيل فقط فى الفريقين اي ان القتلى فى صفوف المشركين كانو اقل من ذلك


    الجهاد فى الاسلام : لا يوجد مفهوم فى الاسلام يدعى الحرب المقدسه او قتال الناس لأدخالهم الاسلام و الاعتداء على الجيران و قتلهم و هذا فى أيه صريحه ( وَقَاتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ الَّذِينَ يُقَاتِلُونَكُمْ وَلا تَعْتَدُوا إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ – البقره 190 ) فأن مفهوم الجهاد فى الاسلام لا يعنى القتل و الدبح و الاعتداء على الناس بأسم الدين و الاله و لكن الجهاد وجد للدفاع عن النفس ضد المعتدين و الدفاع عن الدعوى , و هناك أنواع كثيره من الجهاد و أهمها هو جهاد النفس مجاهدة النفس أولاً على مغريات الدنيا وحملها ثانياً على محاسن الآخرة ومنها الصلاة والصوم والزكاة


    الاسلام لا يقر بمفهوم ( الغايه تبرر الوسيله ) على عكس المذاهب الالحاديه التى بررت الغايه بالوسيله و تبرر الحروب لمجرد الطمع فى ثروات غيرهم


    أذا فالدين الاسلامى ليس دين دموى على عكس ما يقولونه و كان فتح الشام و مصر و العراق و باقى الدول على غرار الدفاع عن الدوله الاسلاميه , فكما نعلم أن الفرس و الروم كانو يريدون تدمير دوله الاسلام بشتى الطرق و خاضو الكثير من المعارك بل ملك الروم قتل رسل سيدنا محمد صل الله عليه و سلم و كانت هذه فى ذلك الوقت جريمه شنعاء .


    ثم واصل الاسلام الدخول الى الكثير من البلاد بدون حرب فقط بالسلم و التجاره ووصل أندونيسيا و الهند و الصين و جنوب افريقيا و الخ الخ الخ …..


    لا ننكر بأنه جاء على المسلمين وقت حكمهم ملوك يظلمون الناس ويعذبوهم و لكن هؤلاء لا يحتسبو على الاسلام و لا على تعاليم القرأن حتى .


    مجازر جيوش الالحاد


    قام الالحاد على عدد من النظريات العلميه التى تفسر نشؤه الحياه و التى جعلت من الانسان حيواناً , و كان الفكر الالحادى يدعى بأنه لا أله و لا أخره سيحاسب الناس فيها و لا يوجد فى الانسان روح فهو عندما يموت ينتهى


    لا قيمه للاخلاق فالاخلاق و القيم نسبيه بين مجتمع و أخر , قامت بعض المذاهب الالحاديه فى القول بأن الغايه تبرر الوسيله و الاخلاق و القيم تقام على ذلك , قالو بأنه لا فرق بين الانسان و الحيوان فكلهم من فصيل واحد


    قالت بعض المذاهب الالحاديه بأن المعاقين لا يفيدون المجتمع فى شئ و قررو حرقهم و كان المتبنى لذلك الفكر هم المانيا و هتلر , أنتشر الفكر الالحادى فى ذلك القرن ال 19 و ال 20 فى معظم دول أوروبا و أصبحت كل الدول تتبنى ذلك الفكر


    من شيوعيه و رأس ماليه و الخ الخ الخ ..


    فقام الملحدين بعمل مجازر شنيعه فى تاريخ البشريه كلها , مثل تلك التى قام بها الامريكان فى حق الهنود الحمر ( المواطنين الاصليين للأمريكتين )


    “جون سميث” مؤرخ أمريكي لفترة الاحتلال الأوروبي لبــــــلاد
    الهنود الحمر وإبادة سكانها الأصليين، ذلك المؤرخ حضر واحدة من المجازر الكبرى التي تعرض لها السكان الأصليين ويؤكد أنه شاهد بنفسه كيف أن الغزاة الأوروبيين كانوا يبقرون بطون النساء الحوامل، ويقتلون الأطفال الرضع الذين لم تتجاوز أعمارهم ثلاثة أشهر (تماما، كما فعلت العصابات اليهودية عند احتلال فلسطين) هذا المؤرخ كان يتحدث أمام الكونجرس الأمريكي واصفا بعض ما فعله الجنود الأوروبيين في سكان البلاد الأصليين ومارسوه ضدهم من مجازر جماعية وإبادة عرقية قائلا:


    (إن الجنود نهبوا كل ما كان يملكه الهنود الحمر وهشموا جماجمهم وسلخوا جلودهم من على أجسادهم وقلعوا رؤوسهم.


    لقد بقروا بطون النساء الحوامل وعذبوا الأطفال وضربوهم بأخماص البنادق، ولم يرحموا حتى الأطفال الرضع الذين لم تتجاوز أعمارهم ثلاثة أشهر وقطعوا رؤوسهم ).
    أما الجندي الأمريكي “جيمس كانين” فقد كان حاضرا وشاهد تفاصيل الجريمة وهو يروى بعض وقائعها قائلا :


    (لقد شاهدت جنديا يقطع الأعضاء الحساسة للهنود الحمر ويعرضها على قطعة من الخشب.


    وسمعت جنديا آخر يقول أنه قطع أصبع امرأة كي ينتزع منها خاتم.
    وقال جندي آخر أنه كان يفض بكارة النساء ويركبهن على سرج الحصان ويقتلع قلوبهن وقلوب الرجال ليضعها الجنود على قبعاتهم أثناء العرض العسكري).
    ممن حضروا مجزرة “ساند كريك” كان الرائد “جونجتون” الذي تباهي في مؤتمر صحفي قائلا:


    أنه وجنوده قد ارتكبوا أبشع الجرائم في الحرب ضد الهنود الحمر ودمروا أشد مواقعهم تحصينا.


    و كانت النتيجه مقتل الملايييين من الهنود الحمر فى تلك المجازر


    ليس هذا وحسب بل تلك المجازر التى يفعلها الامريكان فى أفغانستان بعد ما أخترعو بعبع الاسلاميين و قتل النساء و الرجال هناك و حرق القرأن


    و أيضا ليس هذا فحسب و ليست أمريكا فحسب بل فى الحرب العالميه الاولى و الثانيه التى أفتعلتها الدول التى تتخذ المنهج الالحادى منهجاً لحياتها فكانت النتائج


    أنها خلفت فيها الحربان العالميتان وحدهما ستين مليون قتيل وبتكلفة ثمان مئة وخمسون مليار دولار. وقد كانت حروباً هدفها الطمع ونهب ثروات الأخرىن واستعبادهم


    و فى النهايه أقول للملاحده أبحثو فى تاريخكم و تاريخ علومكم و نظرياتكم البلهاء لتكتشفو معنى العنصريه و الاباده و الظلم و المصلحه و القتل من اجل المال و الاطماع و المجازر , فلا تنتقدو من هم أطهر منكم الذى جاء رحمه للعالمين


    #منقوووول
    الكلمات الدلالية (Tags): معارك, اسلام, دموي, حروب, عنصري
    التصانيف
    غير مصنف
  20. الخطوات المؤهلة لك ، لتكون قادرا على مناقشة النصارى - بقلم: مُتعلِّم





    الخطوات المؤهلة لك ، لتكون قادرا على مناقشة النصارى


    بقلم: مُتعلِّم



    (الحمد لله وكفى .. وسلام على عباده الذين اصطفى .. ثم أما بعد ..

    أول خطوة لك أخى الكريم فى دراسة مقارنة الأديان: أن تمتنع عن قراءة أى كتاب أو مقال فى مقارنة الأديان، وأن تلجم نفسك عن قراءة المكتوب فى منتديات مقارنة الأديان !


    والخطوة الثانية أن تأخذ نصيبك من الميراث الذى تركه لك محمد عليه الصلاة والسلام. فتتعلم قراءة القرآن كما كان يقرأه محمد عليه الصلاة والسلام، وتحفظ ما استطعت منه. ثم تأخذ بطرف صالح من العقيدة والفقه والحديث والتفسير واللغة والسيرة والرقائق وباقى العلوم الضرورية.


    والثالثة أن تتوسع أكثر فى دراسة العقيدة، فتتعمق أكثر فى مسائل العقيدة وتفاصيلها، وتتعرف بشكل أوسع على الفرق والأديان والمذاهب.


    والرابعة أن تدرس أمهات الكتب فى مجال دعوة أهل الكتاب، وعلى رأسها الجواب الصحيح لابن تيمية، وإظهار الحق لرحمة الله هندى.


    والخامسة الاطلاع على الكتاب المقدس، وأمهات كتب القوم.



    فإن شقّ عليك ذلك الطريق، وطال وصعب فى ناظريك، فلا عليك بأى خطوة مما سبق ! ..

    ولكن اعمد إلى مواقع الإنترنت ومنتدياتها، واهدر من وقتك ما استطعت، واقرأ نتفـًا من هنا وهناك، حتى إذا عرفت بعض المطاعن فى الكتاب المقدس، فاذهب إلى منتديات النصارى، وطارحهم الجدل والجدال، وبادلهم السب والسباب، ثم قل فى نفسك: قوم لا عقول لهم ! .. فارجع إلى منتدى الجامع أو غيره من المنتديات، واحرص لنفسك فى كل يوم على مشاركة تضعها فيه، لا تزيد عن اقتباس فقرة من الكتاب المقدس، وتهكم عليها واسخر منها، وانتظر تهنئة إخوتك لك على رائع تهكمك وعظيم سخريتك، فبادلهم التهانى، وتعجب من حال النصارى الذى لا يعقلون! .. وأنت فى كل ذلك حريص على هدر أوقاتك، وربما إضاعة صلواتك ! .. وتمر عليك السنون والسنون، ولم تعرف من الإسلام أكثر مما عرفت حتى اليوم ! .. وهذا إن تغمدك الله برحمته، ولم تنكت بعض الشبه فى قلبك نكتـًا سوداء، ولم يصر قلبك من عدم الإنكار كالكوز مجخيًا والعياذ بالله !



    وأنت فى ذلك الطريق السهل تتعلم الإسلام أيضـًا ! .. لكنك تتعلمه عن طريق الشبهات ! .. فينحصر علمك بدينك فى ردود الشبهات. فلو وقفت فى الصلاة بين يدى ربك، وقرأت: ( واستغفر لذنبك )، لم يقع فى قلبك إلا أن هنا شبهة حول خطايا النبى، والرد عليها كذا ! .. وإذا قرأت: ( سنقرئك فلا تنسى إلا ما شاء الله )، لم تستحضر فى قلبك إلا شبهة كذا والرد عليها كذا ! .. وإذا قرأت ( يا أخت هارون )، لم تجد فى بالك إلا إجابة السؤال: كيف تكون مريم أخت هارون ؟! .. وهكذا يصير علمك بدينك مجرد ردود على شبهات .. أو قل بلا مواربة : يصير دينك عندك شبهات مردود عليها !



    أخى الحبيب ..

    حبك لدعوة أهل الكتاب لا بأس فيه. ولكنك مسلم قبل أن تكون محاورًا مجادلاً. وإسلامك يطالبك بتعلم دينك أولاً، بصرف النظر عن تخصصك فى مجادلة أهل الكتاب فيما بعد أم لا.

    وكيف تشرح للنصارى محاسن شرعة الإسلام وأنت لم تدرس متنـًا فقهيـًا للمبتدئين ؟ ..

    وكيف تقرب النصارى إلى القرآن العظيم وأنت لا تحسن تلاوته ولم تقرأ تفسيرًا مختصرًا لآياته ولم تتقن لغته ؟ ..

    وكيف تحبب النصارى فى محمد عليه الصلاة والسلام وأنت لا تعرف نسبه ولا سيرته ولا أخلاقه ولا شمائله ؟



    وأعود فأقول: حتى ولو لم تتصدى لجدال أهل الكتاب فأنت كمسلم مطالب بمعرفة عقيدتك وكتابك ونبيك وشريعتك، بحسب ما آتاك الله من وقت وجهد وذكاء، ولا يكلف الله نفسـًا إلا وسعها.

    وطائفة من المسلمين كانوا لاهين عن الدين، فلما جادلهم النصارى وأرادوا اغتيالهم عن دينهم، رجعوا إلى الإسلام، فبحثوا عن إجابات لشبه النصارى.

    ولا اعتراض على ما حدث لتلك الطائفة، فقد كان خارجـًا عن مقدورهم. ولا اعتراض على بحثهم عن الإجابات، فلا مفر من ذلك بعد حلول الشبه.

    لكن الاعتراض كل الاعتراض أن تواصل هذه الطائفة تعلم دينها على أيدى النصارى ! .. الخطر كل الخطر أن تدرس الإسلام عن طريق الشبهات وردها !

    والواجب على هذه الطائفة أن تحمد ربها أن أفاقها من غفلتها، وأن تنتهى عن التعرض للشبه، وأن تمتنع عن الولوغ فى المواقع والمنتديات التى تنشر هذه القاذورات دون رد، بل عليهم عدم الانشغال بالمنتديات الإسلامية التى ترد وتدعو وتجادل. وإنما الواجب عليهم بالدرجة الأولى تعلم دينهم، كلٌ بحسبه، ولا يكلف الله نفسـًا إلا وسعها.



    أخى الحبيب ..

    لا أريدك بعد سنتين من الآن أن تكون عالمـًا بحال يسوع الأناجيل وجاهلاً بحال نبيك.

    لا أريدك أن تكون حافظـًا للجمل الكثيرة من الكتاب المقدس وناسيـًا لأكثر آيات الذكر الحكيم.

    لا أريدك أن تكون واعيـًا بقبائح الشريعة النصرانية وغافلاً عن مزايا الشريعة الإسلامية.

    فليراجع كلٌ منا نفسه .. وليختر لنفسه الطريق التى يحب أن يراه الله فيها.)



    المَصْدَر



    الكلمات الدلالية (Tags): مناقشة, النصاري, حوار, شبهات
    التصانيف
    الحِوارُ - مَبادئٌ وَأوَّلياتٌ
صفحة 1 من 7 1234567 الأخيرةالأخيرة

اخر المشاركات الرجاء الانتظار .. جاري تحميل الاحصائات الرجاء الانتظار .. جاري تحميل الاحصائات
الرجاء الانتظار .. جاري تحميل الاحصائات
الرجاء الانتظار .. جاري تحميل الاحصائات
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
الرجاء الانتظار .. جاري تحميل الاحصائات