نأمل مشاركة الجميع بإضافة مزايا أخرى يتميز بها القرآن الكريم على أناجيل النصارى من جهة الحفظ .

القرآن الكريم: كُتب فور نزوله على النبي محمد بينما الأناجيل كُتبت بعد رفع المسيح بمدة طويلة جداً .

القرآن الكريم: كتبة الوحي معروفون ومعروف عنهم الكثير من التفاصيل. بينما كتبة الأناجيل مجهولون.

القرآن الكريم:نزل وكتب بلغة حية يتحدثها الملايين أما الأناجيل فلغة كتابتها ميتة:اليونانية القديمة فلم تكتب حتى بلغة المسيح وتلاميذه الآرامية(لغة ميتة).

القرآن الكريم:حظي بحماية السلطات الإسلامية الحاكمة بدءا من النبي محمد الى خلفائه ومن تبعهم من أمراء المسلمين أما الأناجيل فلم تكن لها سلطة تحميها .
القرآن الكريم : حظي برقابة جماهيرية . أما الأناجيل فلم تحظى برقابة جماهيرية

القرآن الكريم : حُفظ شفهيا بلفظه وكلماته وحروفه. أما الأناجيل فلم تحفظ شفهيا بل هي روايات وقصص بالمعنى من التراث الشعبي .

القرآن الكريم : منقول بالتواتر جيلاً بعد جيل شفاهة وكتابة .أما الأناجيل فمنقطعة السند

القرآن الكريم :يتقرب المسلمون إلى الله بحفظه فيحفظه الكثير حتى الأطفال وأصحاب الإعاقة من عمي وغيرهم. أما الأناجيل فلايحفظها النصارى بما فيهم رجال الكنيسة .