القسم العام
أخر الأخبار

دراسة الاناجيل الازائية – إي بي ساندرس، ومارجريت دافيس، ترجمة باسم سمير

اقرأ في هذا المقال
  • ماهي الاناجيل الازائية؟
  • مامعنى إزائية؟
  • علاقة الأناجيل الإزائية بإنجيل يوحنا
الرئيسية » القسم العام » دراسة الاناجيل الازائية – إي بي ساندرس، ومارجريت دافيس، ترجمة باسم سمير


 

ماهي الاناجيل الازائية؟

أول ثلاثة كتب في العهد الجديد متى ومرقس و لوقا، تسمى “الأناجيل الإزائية”.

 

ما معنى إزائية؟

أطلقت كلمة “إزائية” على أناجيل متى ومرقس ولوقا لأنهم يقصوون – تقريبا – نفس القصة وبنفس التسلسل، وغالبا بنفس التعابير اللفظية، وهكذا يمكن دراستهم على شكل جدول يتم وضع الفقرات المتاشبهة فيهم إزاء بعضهم البعض في كتاب يسمى “الإزائية” – “حيث يمكن رؤية نفس القصة بالتوازي فيهم جميعا بجوار بعضهم البعض” – وبهذا الأسلوب من أساليب الدراسة حصلوا على لقب يشملهم جميعا وهو (الاناجيل الإزائية).

 

علاقة الأناجيل الإزائية بإنجيل يوحنا

الأناجيل الإزائية تختلف جوهريا عن إنجيل يوحنا، في الخطوط العريضة. ففي الأناجيل الإزائية تبدو خدمة المسيح وكأنها قد دامت فقط لبضعة أشهر، أما عند يوحنا فهي تغطي فترة أطول من عامين على الأقل. حيث نرى ذكر الثلاثة أعياد فصح في خلال فترة خدمته. أما الاختلاف الجوهري حقا فهو أن مادة أقوال المسيح عند الإزائيين مختلفة جدا عن نوع الخطاب المستخدم في يوحنا،. وللتوضيح يمكننا عقد مقارنة بين استخدام كلا من الإزائيين من جهة ويوحنا من جهة أخرى لكلمة “خراف” كرمز للشعب. فنجد متى ولوقا استخدموها في إطار مثل بسيط وتشبيه قصير، بينما في يوحنا فإننا نجدها عبارة عن مناجاة طويلة تصل لحوالي 18 فقرة، تختلف في الغاية من المثل.

مجمل مادة الأقوال الموجودة في الإزائية تختلف عن الموجودة في يوحنا بنفس تلك الطرائق. فتجدها في الإزائية في شكل عبارات قصيرة وبليغة تحمل استعارات وأمثال تركز على ملكوت الله وليس على شخص يسوع. اضافة الى ذلك، فإن يسوع الأناجيل الإزائية يجب أن يسأل تلاميذه عن من يظنون إنه هو (مرقس ۸: ۲۷ وكل ما يقابلها)، ومن الواضح إنه لم يعلن عن ذاته ولم يدعِ ألوهية. وعلى حلاف ذلك، فإننا نجده في انجيل يوحنا يتكلم عن نفسه كثيرا. أيضا، يضع يوحنا على لسان يسوع العديد من الفقرات التي يحاول النصارى الاستدلال بها على الوهية يسوع وان لم يقررها لهم صراحة.


كذلك هناك اختلافات جوهرية بين يوحنا وبين الاناجيل الازائية مثل ما يتعلق بالتسلسل التاريخي، والأمثلة على ذلك كثيرة منها:

  • في يوحنا حيث يأتي تطهير يسوع للهيكل في بدء خدمته، بينما يأتي في الإزائية في نهاية خدمته.
  • في الإزائية يوجد العشاء الأخير الذي استخدم فيه يسوع الخبز والخمر کرمز، أما في يوحنا ففي العشاء الأخير يغسل المسيح أرجل التلاميذ، ولكنه لا يذكر شيئا عن الخبز والخمر؛ بدلا من ذلك يوجد في يوحنا حديث عن المسيح كخبز الحياة ورد ذكره في وقت مبكر من خدمة يسوع.
  • شهادة يوحنا عن إلقاء القبض على يسوع ومحاكمته تختلف تماما عن مثيلتها لدى الإزائيين، علي سبيل المثال، لقد حوكم يسوع أمام رئيس الكهنة وحميه بدلا من السنهدریم.
  • المعجزات تختلف اختلافا ملموس، معجزات إخراج الشياطين عموما متكررة في الأناجيل الإزائية، بينما لم يذكر يوحنا أيا منها.
  • لا يوجد سوى سبع معجزات في يوحنا، ثلاث منهن فقط يتشابهن مع الإزائيين (ابن قائد المئة؛ وإشباع الخمسة آلاف والمشي على الماء)

هذا الاختلاف الواضح لإنجيل يوحنا يستلزم معاملته معاملة منفصلة عن باقي الأناجيل.

 


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى