معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة

(معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة)



بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله و سلام على عباده الذين اصطفى

أما بعد....

فهاهو سؤال وجهه لي أحد الملاحدة أثناء مناظرتي معه أراه و جيها بعد أن تحول من الإلحاد إلى الربوبية...
 

الرد علي نص " قال الرب الربي " نهاية الوهم !

بسم الله الرحمن الرحيم





فى هذا البحث سنحاول أن نلقي الضوء علي النص الذي يستشهد به النصاري علي ألوهية المسيح وهو " قال الرب لربي "
وسيتم الاستعانة بالآتي:-

1- رأى المسيحين في هذا النص .
2- رأى
...
 

بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء - الجزءالثاني

(بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء)
الجزء الثاني


بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله تعالى عن الصاحبة و الولد.. و جل عن الشبيه والند و النظير و التحيز في جسد...

قل هو الله أحد.. الله الصمد...لم يلد .. و لم يولد و لم يكن له كفوا...
 

هل الثالوث عقيدة توحيد أم عقيدة شركية وثنية؟؟؟

بِسْم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله الواحد الأحد الصمد الذي لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفوا أحد و صلاة و سلاما دائمين متلازمين على جميع رسله و أنبيائه الموحدين و الذين ما جاءوا إلا بعقيدة التوحيد الخالص الخالية من دعوى الأقانيم...
 

مناظرة مصورة حول مخطوطات القرآن والإنجيل بين دكتور أمير و Apostle paul من منتدى الكنيسة العربية !

قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ

الحوار الأول:
النص القرآني منقول نقلاً شفهيا بالصدور وليس بالمخطوطات؟ ..
واثبات أن المكتوب لا علاقة له بنقل النص او حفظه!


...
 

مدخل إلى النقد النصي للعهد الجديد (1) - د. أحمد الشامي


مدخل إلى النقد النصي (1)



تحميل المقال من المرفقات


- كتب ضرورية :
· كتاب "نص العهد الجديد: مقدمة للإصدارات النقدية ونظرية وتطبيق النقد النصي الجديد, تأليف كورت وباربارا ألاند"




"The Text of the New Testament: An Introduction to the Critical Editions and to the Theory and Practice
...
 

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي (الحلقة الأولى)




أرجو نشر الفيديو على أوسع نطاق وجزاكم الله عني خير الجزاء.
...
 

مشكلات النص المستلم البيزنطي

بسم الله الرحمن الرحيم
مشكلات النص المستلم البيزنطي



النص المستلم( TR, Textus Receptus,Received Text):

هو مصطلح أطلقه مالكي أحدي أشهر المطابع في أوربا في سنة1633م ميلادية وهما ( بونافبنشور وإبراهام إلزيفر)على نسخة يونانية للعهد الجديد , هذه...
 

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى

بسم الله الرحمن الرحيم

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى
تحميل البحث كاملا من المٌرفقات أدناه









عندما يبدأ المدافعون عن قانون الكتاب المقدس دفاعهم من أجل إثبات قانونية الأسفار فإنهم يبدأون بمايسمى "الوثيقة...
 

قراءة في كتاب نولدكه عن تاريخ القرآن -محمد المختار ولد اباه

قراءة في كتاب نولدكه عن "تاريخ القرآن"

محمد المختار ولد اباه
جامعة شنقيط العصرية



1 نولدكه وكتاب تاريخ القرآن ومؤلفوه:

يعتبر تيودور نولدکه من أعلام المستشرقين البارزين أمثال بروكلمان وفیشر والنمساوي غولدتسهير وقد ملأ نشاطه العلمي...
 

الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..د. زينب عبد العزيز

الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..



ان كل ما دار ويدور من أحداث في كواليس الفاتيكان...
 

الحصون الفكرية

ما المقصود بالحصون الفكرية ومن أى شئ نتحصن ؟ وكيف نتحصن؟ هذا ما ستجده فى هذه القناة


الحلقة الثانية : مخاطر الغزو الفكري :




الحلقة الثالثة : أسباب الانحراف الفكري :




الحلقة الرابعة :علاج الانحراف الفكري



الحلقة الخامسة : علاج الانحراف الفكرى(2):

...
 

المرأة المسيحية والعـــــــار - وثائق مسيحية مصورة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نكمل على بركة الله ... سلسلة قالوا عن المرأة فى المسيحية ...

شاهد الجزء الأول ....


شاهد الجزء الثانى




قـــــــــــــــــــــــــالو
...
 

الرد الساحق و النهائي على نص : قبل ان يكون ابراهيم انا كائن ((موثق))


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين


اين قال المسيح انا الله اعبدونى ؟؟... سؤال سألة ولا زال يسألة المسلمين للنصارى ....وتختلف اجابة هذا السؤال من مسيحى لأخر ...ربما يستشهد أحدهم بكلام من داخل...
 

بحث جديد جداً: عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية, وهل يعبد النصارى النار ؟!

عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية !!
هل يعبد النصارى النار ويقدسونها حقاً ؟
بقلم / معاذ عليان

المحاضرة صوتية بعنوان " عبادة النار في المسيحية واليهودية "
http://muslimchristiandialogue.com/modules/mysounds/singlefile.php?cid=31&lid=1220








الحمد لله رب العالمين...
 

تحريف نص التثليث.بإعتراف علماء ومخطوطات وترجمات وآباء المسيحية,رداً على البابا شنودة

الفاصلة اليوحناوية أم سلامات بولس
يوحنا الأولى 5/7 .. نظرات في الترجمات رداً على البابا شنودة
بقلم العبد الفقير إلى الله معاذ عليان



الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد وعلى جميع الأنبياء والمرسلين وعلى آله وأصحابه وسلم وبعد ..
ما هي الفاصلة اليوحناوية ؟



الفاصلة اليوحناوية...
 

نقل مُصور للمناظرة حالياً بين الفيتوري والنصراني فادي ..حول ألوهية المسيح


بسم الله الرحمن الرحيم
في إطار حوارات الحق كما نُسميها هنا .... وحوارات التحدي كما يحب أن يطلقها الأفاضل هناك


يتم حالياً عمل مناظرتين في وقت واحد ....
المناظرة الاولى في الإسلاميات ..على منتدانا هنا على هذا الرابط ...
http://www.hurras.org/vb/showthread....2275#post22275



والمناظرة الثانية ....في المسيحيات
...

Unconfigured Ad Widget

تقليص

"توحيد الكنائــس"، معناها وخباياها بقلم: الدكتورة زينب عبد العزيز

تقليص
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • "توحيد الكنائــس"، معناها وخباياها بقلم: الدكتورة زينب عبد العزيز

    بقلم: الدكتورة زينب عبد العزيز
    أستاذة الحضارة الفرنسية


    لأول مرة فى مصر، أقيمت فى النصف الأول من شهر فبراير 2014 ، من7إلى14، صلاة جماعية فىالكنائسالمختلفة لمدة أسبوع، من أجل توحيد كافة الكنائس المنشقة عقائديا منذ قرون، ودمجها فى كيان واحد. وقد مر الحدث وغطته وسائل الإعلام بأنواعها، مجردا فى حد ذاته، دون أن يتسائل أحدا عن سبب هذا الإحتفال ولا عن معناه، بل ولا حتى عن مغزاه فيما يتعلق بمصرأو إنعكاسه عليها بما أن الجهة التى أقامته هنا هى الكنائس المصرية.
    أقيم هذا الأسبوع تحت رعاية "مجلس كنائس الشرق الأوسط"، التابع بدوره "لمجلس الكنائس العالمى".كما أعلنت المواقع الفرنسية الكنسية أنه ستقام أيضا يوم 7 مارس 2014 صلاة للمسيحيات فى مصر والعالم خاصة فى فرنسا، من أجل توحيد الكنائس، بمبادرة من الكنائس الفرنسية مع توضيح أنها"مع ومن أجل المرأة المسيحية فى مصر"، تحت عنوان له مغزاه : "ستتدفق المياة فى الصحارى"..
    ولمن لا يعرف الموضوع، فإن فكرة "توحيد الكنائس" بدأت بإنشاء المجلس العالمى لتوحيد الكنائس سنة 1948، فى أمستردام، وإن كانت إدارته توجد فى جنيف بسويسرا. وسنة 2010 أصبح يضم عضوية 349 كنيسة من الكنائس المنشقة أو المختلفة عقائديا. إلا أن مجمع الفاتيكان الثانى (1962ـ1965) هو الذى تبنىفكرة التطبيق الفعلى وحددها كبرنامج عمل وقرار لا رجعة فيه، ليتم تحت لواء كاثوليكية روما.
    وهذا المجمع قرر من ضمن ما قرر: "تبرأة اليهود من دم المسيح"، بعد أن ظلت الكنيسة تلعنهم على مدى الفى عام تقريبا. وهو ما يوضح أن التلاعب بالعقائد فى المؤسسة الكنسية شئ مألوف، من أجل السياسة والمصالح، وما من أحد يمكنه المناقشة أو الإعتراض. كما قرر ذلك المجمع الفاتيكانى الثانى "تنصير العالم"؛ وقرر إنشاء "المجلس البابوى من أجل توحيد الكنائس"؛ و"المجلس البابوى من أجل الحوار بين الأديان". وهو ما يوضح أن هذا القرار مثله مثل كل قرارات ذلك المجمع هى قرارات لا رجعة فيها ولا نقاش. ولم أذكر هنا إلا القرارات المتعلقة بموضوع هذا المقال. ومن البديهى أن قرار "تنصير العالم" يعنى ضمنا قرار "إقتلاع الإسلام"..ويكفى إلقاء نظرة على ما يتجرعه المسلمون فى العديد من البلدان وخاصة فى بورما أوفى إفريقيا الوسطى ذات الأغلبية المسيحية ومحاولات إقتلاع الإسلام والمسلمين لندرك حقيقة ما يدور وسط صمت العالم الغربى والفاتيكان المحركان لهذا الإقتلاع ..
    وتأكيدا لعملية "تنصير العالم" التى بدأ الإعلان عنها على استحياء عند إنتهاء المجمع الفاتيكانى سنة 1965، أعاد البابا يوحنا بولس الثانى إعلانها رسميا، من مدينة شانت يقب فى إسبانيا سنة 1982، ثم أورد معناها صراحة فى كتاب "الجغرافيا السياسية للفاتيكان"، موضحا : "أنه لا بد من توحيد كافة الكنائس للتصدى لموجة المد الإسلامى". وهو ما يوضح الهدف الأساس من عملية توحيد هذه الكنائس وخاصة إنعكاسها على مصر المسلمة..
    وإذا ما رجعنا إلى قرارات أخرى لنفس مجمع الفاتيكان الثانى لرأينا أنه قرر "فرض المساهمة فى عملية التنصير على كافة المسيحيين فى العالم، الكنسيين منهم والمدنيين" وهى أول مرة فى التاريخ يصدر فيها الفاتيكان قرارا متعلقا بالمدنيين ؛ كما قرر "فرض المساهمة فى عملية تنصير العالم على كافة الكنائس المحلية فى العالم". وهو ما عبّرت عنه آنذاك قائلة أكثر من مرة : "أن الفاتيكان بهذا القرار يضع الكنيسة وأتباعها فى مصر فى موقف "الخيانة" بالنسبة لمصر المسلمة وللمسلمين جميعا". الأمر الذى يكشف أهمية وضرورة أن يدرك ويعى الجميع، مسلمين ومسيحيين، حقيقة ما يدور فى العلن وفى الخفاء.
    وترجع أولى محاولات الكنيسة المصرية للإندماج فى عملية "توحيد الكنائس" والخروج عن تعاليم عقائدها إلى البابا شنودة الثالث، عندما سافر إلى الفاتيكان سنة 1973، بعد عام من إنتخابه رئيسا للبطرياركية المصرية، وكان أول مسئول فى الكنيسة المصرية يسافر فى زيارة رسمية منذ سنة451، أيام مجمع خلقيدونيا الذى أقر أن المسيح، "النبى المقتدر"كما تقول الأناجيل، الذى تم تأليهه فى مجمع نيقيه الأول سنة 325 ، هو : "إله ذو طبيعتان"، وهو ما يخالف عقيدة الكنيسة القبطية التى تؤمن بأن له طبيعة واحدة، إضافة إلى أكثر من خمسة عشر خلافات اخرى ، وتمت القطيعة بين الكنيستين.
    وعندما التقى البابا شنودة الثالث بالبابا بولس السادس أصدرا بيانا مشتركا يوم 10 مايو 1973، أعربا فيه على إستمرار "الخلاف اللاهوتى" بينهما وأكدا على الإيمان المشترك بين المؤسستين بمعنى إيمانهما بأن المسيح إلهاً، واتفقا على وقف التراشق بينهما أو إستقطاب الأتباع والعمل على توحيد الكنائس، كما أن شنودة الثالث قد اعترض على تحديد الفاتيكان بأن "كنيسة المسيح الوحيدة هى الكنيسة الكاثوليكية"، رغم التعديل الذى ادخله الفاتيكان بدلا من عبارة "هى"، وكتب بدلا عنها عبارة (Subsistit in)، وتعنى "قائمة" وهى رغم التغيير أشد فى المعنى من حيث أنها تعنى "قائمة دائمة". وبهذه الإتفاقية وضعا حدا لخمسة عشر قرنا من المعارك اللاهوتية بين الكنيستين إعتمادا على التحايل والتغاضى...
    ويقول البيان فى إحدى فقراته : "بالفعل، منذ 451 م إنبثقت بيننا خلافات لاهوتية استمرت وتفاقمت بسبب عوامل غير لاهوتية. وهى خلافات لا يمكن تجاهلها. ورغمها، مع ذلك، نعيد اكتشاف أنفسنا ككنائس لها ميراث مشترك ونجاهد بإصرار وثقة فى الرب أن نصل إلى كمال وإكتمال هذه الوحدة التى هى هبة منه". أى أن البابا شنودة يقر بوجود خلافات لكنه يتنازل ويوافق ويجاهد لتحقيق وحدة الكنائس !
    وأنهيا البيان المشترك بعبارة لها مغزاها فى قضية أخرى : "وبينما ننعم بأن الرب قد وهبنا نِعَم هذا اللقاء فإن أفكارنا تتجه إلى آلاف الفلسطينيين الذين يعانون ولا مأوى لهم. ونندد بأى استخدام تعسفى لإستخدام أدلة دينية من أجل غايات سياسية فى هذا المجال. فنحن نرغب بشدة ونبحث عن حل لأزمة الشرق الأوسط".. وهو ما معناه أن الكنيسة بعامة، سواء الفاتيكان أو فى مصر، تعلم أن اليهود لا حق دينى أو شرعى فى أرض فلسطين لكن للأغراض السياسية أحكام !..
    وهناك اتفاقيات أخرى تمت آنذاك فبعد عودة شنودة الثالث إلى القاهرة تم إنشاء لجنة مشتركة من القبط والكاثوليك لمواصلة الحوار بينهما ودراسة مجالات التراث الكنسى والآباء والعبادات واللاهوت والتاريخ والمشاكل العملية وكل الخلافات بين الكنيستين بحيث يمكنهما "التعريف بالإنجيل بصورة تتفق ورسالة الرب الحقيقية وإحتياجات وتطلعات عالم اليوم".. وهو ما يشير بوضوح إلى قضية تنصير العالم. وتوالت الزيارات المتبادلة بين مسئولى الكنيستين. وفى عام 1974، أيام الأسبوع الدولى السنوى للصلاة من أجل اتحاد الكنائس، أعلن البابا شنودة الثالث قائلا : "العالم المسيحى بأسره شغوف ليرى وحدة الكنائس. أن المسيحيين يدفعون رؤساء كنائسهم للعمل على وحدة الكنائس وأننى لعلى يقين من أن الروح القدس يدفعنا لتحقيق ذلك".
    وعبارة "أن المسيحيين يدفعون رؤساء كنائسهم" هى عبارة تقليدية يتذرع بها كل بابا من البابواتبأنه يقوم بتحقيق طلب الطرف الآخر أو الأتباع التى تستجديه لتنفيذ مطلب معيّن، أى أن المبادرة ليست ناجمة عنه وإنما من الأتباع. وهنا، فيما يتعلق بموضوع توحيد الكنائس تلبية لمطلب الفاتيكان للتصدى للمد الإسلامى، لا أعتقد أن المسيحيين فى مصر،بكل فرقهم، يستجدون أو يطلبون من رئاستهم أن تخرجهم عن عقيدتهم إرضاءا لبابا روما أو أن يقوموا بحرب أهلية لتنصير المسلمين !!
    ونفس الصياغة نراها تتكرر عند زيارة البابا تواضرس الثانى للبابا فرنسيس فى الفاتيكان ، إذ قالت وكالة أنباء "فيديس" التابعة للفاتيكان يوم 4/5/2013 ، أن تواضرس الثانى هو الذى أعرب عن رغبته للذهاب إلى روما، وذلك عند إستقباله مندوب الفاتيكان فى مصر بكاتدرائية سان مارك. وقد تناولتُ هذه الزيارة آنذاك بمقال بعنوان : خلفيات تواضرس الثانى والفاتيكان . وعند إنتخاب البابا تواضرس الثانى يوم 4 نوفمبر 2013 أرسل إليه البابا بنديكت 16 رسالة تهنئة ودعاه للحوار وإلى وحدة كافة المسيحيين فى كنيسة واحدة.وقد تناولت هذه الزيارة بإنعكاساتها آنذاك فى مقال آخر بعنوان : زيارة تواضرس الثانى للفاتيكان..
    وإذا ما أخذنا فى الإعتبار موقف الكنيسة القبطية فى مصر، وكل ما انجرفت إليه من أحداث ومواقف غير أمينة ، إعتمادا على التواطؤ مع الغرب ومع الفاتيكان، والوقوع فى شراك مخططاتهما المدمرة لكيان البلدان المسلمة وشعوبها، وليس هذا الموقف بجديد أو مرتبط بالبابا تواضرس الثانى منذ توليه منصب البابوية وحده، وإنما هو تاريخ ممتد تورط فيه البابا الراحل شنودة الثالث، وما أكثر الأحداث التى تكشف عن إن النوايا غير مطمئنة وغير أمينة، ولا أذكر منها هنا إلا الإصرار المتعصب الذى لا مبرر له على تنصير شكل الدولة المسلمة ببناء المزيد من الكنائس، علما بأن السيد المسيح قد طالب بأن تكون الصلاة فى الغرفة بالبيت وغلق بابها، أى عدم الإستعراض والتباهى بالصلاة ؛ والإستيلاء على أراضى الدولة لبناء الأديرة، وآخرها الإستيلاء على محمية وادى الريان فى محافظة الفيوم. وهى الواقعة التى نشرتها جميع الصحف حتى جريدة الأهرام، الشديدة الحرص فيما تنشره، موضحة أن الجيش مُنع من إختراق الأسوارالخرسانية !.. وقد تناولت بعض هذه المواقف فى مقالينآنذاك أحدهما بعنوان :خطاب مفتوح إلى البابا شنودة الثالث، والمقال الآخر بعنوان:رسالة إلى البابا شنودة .
    لا أكتب إستفزازا لأحد ولا لإثارة البلبلة، وإنما هى محاولة جادة بكل ما تحمله من آلام ومعاناه لنتدارك الموقف،فالإطار العام لكل ما دار ويدور ، فى العلن وفى الخفاء، يحتم علينا جميعا إعادة النظر فى مختلف المواقف المتعددة التى ستؤدى بحالها الراهن إلى الإنفجار حتما،والرصاص أو القنابل حين تتساقط لا تفرق بين مسلم ومسيحي.
    ليت إخواننا المسيحيين يقرأون النصوص والوثائق، بموضوعية وأمانة، والتعاون بصدق على حل مشاكل مصر بدلامن الإنصياع لبعض القيادات أو القساوسة المنفلتةوالتى لا يعنيها إلا تأجيج الفتنة فى مصر بين المسلمين والمسيحيين، وأذكر ، على سبيل المثال لا الحصر، كتاب الأنبا يوحنا قولته الذى تناولته فى مقال بعنوان نفس الكتاب وهو :المسيحية والألف الثالثة ..



    *رابط إتفاقية البابا شنودة والبابا بولس السادس يوم 10 مايو 1973:
    http://www.vatican.va/roman_curia/po..._copti_fr.html


    25 فبراير 2014


  • #2
    رد: "توحيد الكنائــس"، معناها وخباياها بقلم: الدكتورة زينب عبد العزيز

    للرفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــع
    أيهما نصدق المسيح أم بولس و الكهنة ؟
    أشفق على النصارى الحيارى !
    كفاية نفاق يا مسيحيين !!
    الطرق البوليسية لتثبيت الرعية !
    تعصب و عنصرية الأقباط الأورثوذوكس
    موقع أليتيا الكاثوليكي يبرر فضيحة زواج "المنذورين للرب " !
    فضيحة "نشتاء السبوبة "الأقباط
    أورثوذوكسي يعترف !
    د.وسيم السيسى :لا توجد لغة تسمى بالقبطية
    كل يوم اية و تفسيرها
    حقيقة المنتديات المسيحية !
    بولس الدجال
    لماذا يرفض النصارى الحجاب ؟!
    التاتو لا يجوز و الكنائس تضللكم يا نصارى
    فضيحة زرائبية حول عمر مريم حين تزوجت يوسف النجار (حسب المصادر النصرانية )
    حول عمر مريم حين تزوجت يوسف النجار (بحث من مصادر نصرانية -يهودية )
    سؤال للطلبة النصارى
    كشف عوار شبهات الكفار
    محنة الثالوث مع مزمور 2
    النصارى في لحظة صدق نادرة !



    تعليق

    مواضيع ذات صلة

    تقليص

    المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
    أنشئ بواسطة Ehab_Ehab1, 8 أبر, 2019, 01:23 م
    ردود 0
    45 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة Ehab_Ehab1
    بواسطة Ehab_Ehab1
     
    أنشئ بواسطة سيف الكلمة, 2 ماي, 2017, 11:44 م
    رد 1
    989 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة أسامة المسلم  
    أنشئ بواسطة دفاع, 30 أكت, 2016, 03:01 م
    ردود 0
    1,143 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة دفاع
    بواسطة دفاع
     
    أنشئ بواسطة الفضة, 28 أكت, 2016, 10:23 م
    ردود 0
    832 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة الفضة
    بواسطة الفضة
     

    Unconfigured Ad Widget

    تقليص
    يعمل...
    X