معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة

(معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة)



بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله و سلام على عباده الذين اصطفى

أما بعد....

فهاهو سؤال وجهه لي أحد الملاحدة أثناء مناظرتي معه أراه و جيها بعد أن تحول من الإلحاد إلى الربوبية...
 

الرد علي نص " قال الرب الربي " نهاية الوهم !

بسم الله الرحمن الرحيم





فى هذا البحث سنحاول أن نلقي الضوء علي النص الذي يستشهد به النصاري علي ألوهية المسيح وهو " قال الرب لربي "
وسيتم الاستعانة بالآتي:-

1- رأى المسيحين في هذا النص .
2- رأى
...
 

بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء - الجزءالثاني

(بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء)
الجزء الثاني


بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله تعالى عن الصاحبة و الولد.. و جل عن الشبيه والند و النظير و التحيز في جسد...

قل هو الله أحد.. الله الصمد...لم يلد .. و لم يولد و لم يكن له كفوا...
 

هل الثالوث عقيدة توحيد أم عقيدة شركية وثنية؟؟؟

بِسْم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله الواحد الأحد الصمد الذي لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفوا أحد و صلاة و سلاما دائمين متلازمين على جميع رسله و أنبيائه الموحدين و الذين ما جاءوا إلا بعقيدة التوحيد الخالص الخالية من دعوى الأقانيم...
 

مناظرة مصورة حول مخطوطات القرآن والإنجيل بين دكتور أمير و Apostle paul من منتدى الكنيسة العربية !

قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ

الحوار الأول:
النص القرآني منقول نقلاً شفهيا بالصدور وليس بالمخطوطات؟ ..
واثبات أن المكتوب لا علاقة له بنقل النص او حفظه!


...
 

مدخل إلى النقد النصي للعهد الجديد (1) - د. أحمد الشامي


مدخل إلى النقد النصي (1)



تحميل المقال من المرفقات


- كتب ضرورية :
· كتاب "نص العهد الجديد: مقدمة للإصدارات النقدية ونظرية وتطبيق النقد النصي الجديد, تأليف كورت وباربارا ألاند"




"The Text of the New Testament: An Introduction to the Critical Editions and to the Theory and Practice
...
 

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي (الحلقة الأولى)




أرجو نشر الفيديو على أوسع نطاق وجزاكم الله عني خير الجزاء.
...
 

مشكلات النص المستلم البيزنطي

بسم الله الرحمن الرحيم
مشكلات النص المستلم البيزنطي



النص المستلم( TR, Textus Receptus,Received Text):

هو مصطلح أطلقه مالكي أحدي أشهر المطابع في أوربا في سنة1633م ميلادية وهما ( بونافبنشور وإبراهام إلزيفر)على نسخة يونانية للعهد الجديد , هذه...
 

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى

بسم الله الرحمن الرحيم

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى
تحميل البحث كاملا من المٌرفقات أدناه










عندما يبدأ المدافعون عن قانون الكتاب المقدس دفاعهم من أجل إثبات قانونية الأسفار فإنهم يبدأون بمايسمى "الوثيقة...
 

قراءة في كتاب نولدكه عن تاريخ القرآن -محمد المختار ولد اباه

قراءة في كتاب نولدكه عن "تاريخ القرآن"

محمد المختار ولد اباه
جامعة شنقيط العصرية



1 نولدكه وكتاب تاريخ القرآن ومؤلفوه:

يعتبر تيودور نولدکه من أعلام المستشرقين البارزين أمثال بروكلمان وفیشر والنمساوي غولدتسهير وقد ملأ نشاطه العلمي...
 

الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..د. زينب عبد العزيز


الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..


ان كل ما دار ويدور من أحداث في كواليس الفاتيكان وعلنه، خاصة منذ 1965، يتم في نطاق خطته لتنصير العالم، وهو القرار المجمعي الذي لا
...
 

الحصون الفكرية

ما المقصود بالحصون الفكرية ومن أى شئ نتحصن ؟ وكيف نتحصن؟ هذا ما ستجده فى هذه القناة


الحلقة الثانية : مخاطر الغزو الفكري :




الحلقة الثالثة : أسباب الانحراف الفكري :




الحلقة الرابعة :علاج الانحراف الفكري



الحلقة الخامسة : علاج الانحراف الفكرى(2):

...
 

لماذا يرفض المسلمون سفر نشيد الانشاد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
فى هذا الموضوع نتطرق لموضوع لماذا يرفض المسلمون سفر نشيد الانشاد كسفر موحى به من الله
ولنبدا على بركة الله
السبب الاول: تضارب التفاسير
فعلماء المسيحيه لم يتفقوا على نمط معين للتفسير فمنهم من ادعى حرفية السفر وانها علاقة بين حبيب وحبيبه ومنهم من نادى
...
 

المرأة المسيحية والعـــــــار - وثائق مسيحية مصورة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نكمل على بركة الله ... سلسلة قالوا عن المرأة فى المسيحية ...

شاهد الجزء الأول ....


شاهد الجزء الثانى




قـــــــــــــــــــــــــالو
...
 

الرد الساحق و النهائي على نص : قبل ان يكون ابراهيم انا كائن ((موثق))


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين


اين قال المسيح انا الله اعبدونى ؟؟... سؤال سألة ولا زال يسألة المسلمين للنصارى ....وتختلف اجابة هذا السؤال من مسيحى لأخر ...ربما يستشهد أحدهم بكلام من داخل...
 

بحث جديد جداً: عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية, وهل يعبد النصارى النار ؟!

عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية !!
هل يعبد النصارى النار ويقدسونها حقاً ؟
بقلم / معاذ عليان

المحاضرة صوتية بعنوان " عبادة النار في المسيحية واليهودية "
http://muslimchristiandialogue.com/modules/mysounds/singlefile.php?cid=31&lid=1220








الحمد لله رب العالمين...
 

تحريف نص التثليث.بإعتراف علماء ومخطوطات وترجمات وآباء المسيحية,رداً على البابا شنودة

الفاصلة اليوحناوية أم سلامات بولس
يوحنا الأولى 5/7 .. نظرات في الترجمات رداً على البابا شنودة
بقلم العبد الفقير إلى الله معاذ عليان


الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد وعلى جميع الأنبياء والمرسلين وعلى آله وأصحابه وسلم وبعد ..

ما هي الفاصلة اليوحناوية ؟



الفاصلة اليوحناوية...
 

نقل مُصور للمناظرة حالياً بين الفيتوري والنصراني فادي ..حول ألوهية المسيح


بسم الله الرحمن الرحيم
في إطار حوارات الحق كما نُسميها هنا .... وحوارات التحدي كما يحب أن يطلقها الأفاضل هناك


يتم حالياً عمل مناظرتين في وقت واحد ....
المناظرة الاولى في الإسلاميات ..على منتدانا هنا على هذا الرابط ...
http://www.hurras.org/vb/showthread....2275#post22275



والمناظرة الثانية ....في المسيحيات
...

Unconfigured Ad Widget

تقليص

دروس في علم الحديث د. عمر الشهاوي

تقليص
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • دروس في علم الحديث د. عمر الشهاوي



    دروس فى علوم الحديث للدكتور عمر الشهاوى



    دروس مصطلح الحديث.......
    الدرس الاول
    اولا اخوانى وقبل كل شىء ان المستدل بالقران يحتاج الي نظر واحد وهو النظر في دلالة النص علي الحكم ولا يحتاج الي النظر في مسنده لانه ثابت ثبوتا قطعيا بالنقل المتواتر لفظا ومعني.



    المستدل بالسنة يحتاج الي نظرين:

    أولهما : النظر في ثبوتها عن النبي صلي الله عليه وسلم اذ ليس كل ما نسب اليه صحيحا.

    ثانيهما : النظر في دلالة النص علي الحكم.



    س : ما الفرق بين القران والحديث النبوي والحديث القدسي؟

    الاجابة



    القران الكريم : ينسب الي الله تعالي لفظا ومعني .

    الحديث النبوي : ينسب الي الرسول صلي الله عليه وسلم لفظا ومعني.

    الحديث القدسي : ينسب الي الله تعالي معني وينسب الي الرسول صلي الله عليه وسلم لفظا.





    س : عرف مصطلح الحديث؟

    الاجابة



    علم يعرف به حال الراوي والمروي من حيث القبول والرد.



    س : ما فائدة مصطلح الحديث؟

    الاجابة



    معرفة ما يقبل ويرد من الراوي والمروي.



    س: عرف الفرق بين الحديث – الخبر- الاثر – الحديث القدسي

    الاجابة

    الحديث هو ما أضيف الي النبي صلي الله عليه وسلم من قول او فعل او تقرير او وصف.

    الخبر هو ما اضيف الي النبي صلي الله عليه وسلم والي غيره فيكون اعم من الحديث واشمل.

    الاثر ما اضيف الي الصحابي او التابعي.

    الحديث القدسي هو مارواه النبي صلي الله عليه وسلم عن ربه تعالي ويسمي " الحديث الرباني".





    أقسام الخبر باعتبار طرق نقله الينا



    ينقسم الي قسمين

    أ. متواتر ب. أحاد



    س : ما تعريف المتواتر؟

    الاجابة



    هو مارواه جماعة يستحيل في العادة أن يتواطؤا علي الكذب وأسندوه الي شيء محسوس.



    أقسامه



    ينقسم الي قسمين

    أ. متواتر لفظا ومعني . ب. متواتر معني فقط.



    المتواتر لفظا ومعني : ما اتفق الرواه فيه علي لفظه ومعناه.



    الشرح

    يعني الرواه جميعا قاموا برواية الحديث بنفس اللفظ وبنفس المعني والمثال هنا حديث الرسول صلي الله عليه واله وسلم عندما قال " من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار" فقد رواه عن النبي صلي الله عليه واله وسلم اكثر من ستين صحابيا.



    المتواتر معني : ما اتفق الرواه علي معني كلي وانفرد كل حديث بمعناه الخاص.



    الشرح

    وهو ما اتفق الرواه علي معني الحديث يعني تحدثوا جميعا عن معناه الكلي والمعني العام ولكن انفرد كل راو بروايه اخري.



    س: ماذا يفيد المتواتر بقسميه؟

    الاجابه

    اولا : العلم وهو القطع بصحة نسبته الي من نقل عنه.

    ثانيا : العمل بما دل عليه بتصديقه ان كان خبرا وتطبيقه ان كان طلبا.




    اللهم اذا كان من خير وتفيق فمن فضلك علي يارب العالمين واذا كان من تقصير فمني ومن الشيطان

    واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين

    يتبع ان شاء الله


    ملحدون في الجنة

    لتحميل كتاب لماذا اله النصارى خروف؟ مباشرة من هنـــــــــــــــــــــــ ــــــــــا


  • #2

    1. التعريف ببعض مصطلحات علوم الحديث: ‏

    الحديث: ‏

    ‎‎ هو ما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم بعد النبوة من قوله أو فعله أو إقراره.‏

    الخبر: ‏

    ‎‎ هو ما جاء عن غير النبي صلى الله عليه وسلم، وقد يطلق كذلك على الحديث فيقال: وجاء في الخبر يعني في الحديث.‏

    الأثر: ‏

    ‎‎ يطلق عادة على ما جاء عن الصحابة خاصة، وكذلك يطلق في بعض الأحيان على ما جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم.‏

    الحديث القدسي: ‏

    ‎‎ هو كل حديث يضيف فيه الرسول صلى الله عليه وسلم قولاً إلى الله عز وجل. ولا يتعبد بتلاوته، لأن القرآن الكريم هو الذي يتعبد بتلاوته.‏

    ‎‎ وللحديث القدسي صيغتان:‏

    ‎‎ إحداهما: أن يقول الراوي: "قال رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه عز وجل ".‏

    ‎‎ مثال ذلك: ما روى مسلم عن أبي ذر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلىالله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه تبارك وتعالى: (إني حرمت الظلم على نفسي وجعلته بينكم محرماً فلا تظالموا .....الحديث).‏

    ‎‎ الثانية: أن يقول الراوي: "قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :قال الله تعالى، أويقول الله عز وجل. "‏

    ‎‎ مثال ذلك: ما روى أبو هريرة رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (قال الله عز وجل:إذا همّ عبدي بحسنة ولم يعملها كتبتها له حسنة .....الحديث) رواه مسلم.‏

    السند والمتن: ‏

    ‎‎ السند: هو طريق المتن أي سلسلة الرواة الذين نقلوا المتن من مصدره الأول.‏

    ‎‎ المتن: هو ألفاظ الحديث التي تقوم بها معانيه.‏

    ‎‎ مثال على السند والمتن: روى البخاري قال: حدثنا محمد بن المثنى قال حدثنا عبد الوهاب الثقفي قال: حدثنا أيوب عن أبي قلابة عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: (ثلاث من كن فيه وجد بهن حلاوة الإيمان ...الحديث).‏

    ‎‎ فالسند: (البخاري عن محمد بن المثنى عن عبد الوهاب عن أيوب عن أبي قلابة عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم ). والمتن قوله صلى الله عليه وسلم: (ثلاث من كن فيه .....).‏

    علوم الحديث: ‏

    ‎‎ وهذا يشمل موضوعين رئيسين:‏

    الأول: علم الحديث رواية: ‏

    ‎‎ وهو العلم الذي يُعْنَى بنقل ما أضيف إلى النبي صلى الله عليه وسلم، وهو ما اشتملت عليه كتب السنن والحديث.‏

    الثاني: علم الحديث دراية: ‏

    ‎‎ وهو العلم الذي يختص بمعرفة حال السند والمتن. فالسند من جهة اتصاله وانقطاعه وغير ذلك. والمتن من جهة صحته وضعفه، وثبوثه وعدم ثبوثه.‏

    ‎‎ وهذا الثاني هو الذي يهمنا في هذا المبحث ويطلق على علم الحديث دراية "مصطلح الحديث ".‏

    ‎‎ وفائدة هذا العلم: معرفة المقبول من المردود من الأحاديث


    ملحدون في الجنة

    لتحميل كتاب لماذا اله النصارى خروف؟ مباشرة من هنـــــــــــــــــــــــ ــــــــــا

    تعليق


    • #3
      تصنيف علوم الحديث من حيث المسمى الإصطلاحي:
      ورد في كتب أهل العلم اسماء مختلفة للحديث فمنهم من اسماء الأثر ومنهم الخبر ومنهم الرواية ومنهم الحديث ومن أجل التبسيط نقول، الأثر هو كل ما ورد في الكتب بغير استثناء، وهو أيضاً الخبر ثم اختلف العلماء في مسألة الحديث فقال بعضهم الحديث هو ما نسب للنبي صلى الله عليه وسلم من قول وفعل وتقرير وخلق أما الأثر فهو ما نسب للصحابة رضي الله عنهم وما دونهم.

      ولكن للتبسيط فقد اجتمعت الأمة على أن الفروق التي بين المسميات ليست جوهرية ولكن أرى انه يفضل أن يسمى ما ينسب للنبي صلى الله عليه وسلم من قول وفعل وتقرير وخلق بحديث ولا مشاحة ان شاء الله فيمن يختلف في المسمى ففيه متسع.

      الحديث حسب المنسوب إليه:

      وهذا تصنيف يصنف الحديث حسب المنسوب إليه
      الحديث القدسي:
      فهناك أحاديث قدسية تنسب لرب الكون،
      وقد أخرج البخاري في الصحيح عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم قول الحق تبارك وتعالى:
      "من عادى لي ولياً فقد آذنته بالحرب".

      فهذا حديث قدسي وهو كلام الله تعالى. وليس بقرآن
      وهو مما نقله النبي صلى الله عليه وسلم عن رب الكون وقد يصح وقد لا يصح حسب شروط العلماء وهو هنا صحيح فقد ورد في أصح كتاب بعد كتاب الله ويسمى هذا حديثاً قدسياً.

      الحديث المرفوع:
      وهو نوعين، المرفوع مطلقاً أو مرفوع صراحة وهو كقول أم المؤمنين رضي الله عنها: "قال الرسول صلى الله عليه وسلم كذا وكذا" أو أمرني الرسول بكذا وكذا هذا مرفوع مطلق لأنه كلام النبي الصريح، أو قد يكون مرفوع حكماً كأن يقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه في الجنة كذا وكذا أو يقول الصديق رضي الله عنه كان عيسى يفعل كذا وكذا وهذا يقال أنه مرفوع حكماً لأنه يستحيل أن يكذب أي من هذين أو حتى أي من الصحابة ولا يوجد مجال لأن يقول الصحابي رأيه فعمر والصديق لم يريا الجنة ولا رأيا المسيح بن مريم حتى يقولا فيه شئ فقطعا هو مما علمهما النبي صلى الله عليه وسلم.
      كذلك لو قال أحد الصحابة، كنا على عهد النبي نفعل كذا وكذا، مجرد سكوت النبي عليهم وعدم انكاره هذا حديث وله حكم المرفوع وكأن النبي قال افعله.

      كذلك لو أن أم المؤنين رضي الله عنها قالت أنه صلى الله عليه وسلم كان يفعل كذا وكذا عند الوضوء، فهذا يعتبر حجة لأنه طالما فعله النبي وليس من الخصائص النبوية فهو حديث مرفوع للنبي يجب اتباعه كطريقته في الحج والوضوء ومعاملة نساءه عموماً وما إلى ذلك.

      كذلك فخلق النبي صلى الله عليه وسلم حديث يجب ان نتبعه وهو حديث في حد ذات؛ وهذا هو المرفوع
      الموقوف:

      الحديث الموقوف حديث ينسب للصحابي وليس للنبي صلى الله عليه وسلم وهو رأي للصحابي قد يكون حجة إن لم يعارضه أحد من الصحابة في نفس المسألة.

      المقطوع:

      المقطوع يغلب على العلماء تسميته بالأثر وهو أثر ينسب للتابعي كأن يقول طاووس شئ مثلاً أو مجاهد أو عكرمة أو أي تابعي وأغلب هذه الآثار وردت في كتب التفاسير.

      تصنيف الحديث من حيث عدد الرواة
      الحاجة إلى هذا التصنيف لم تكن أيام الصحابة رضي الله عنهم ومسألة التواتر نفسها غريبة عن الإسلام فالمعروف قطعاً أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا وإن اختلفت الآراء إلا ان خبر الواحد منهم كخبر العشرة.

      إلا أن العهد العباسي رأى كثير من الفرق الضالة وقد انتشرت وبدأ ظهور الكذب والإنتصار للمذهب على حساب الحقيقة ولكن استمر أهل الحديث في الحفاظ على السنة الصحيحة صافية كما وردت في العهد النبوي ..

      نعم كان هناك مواقف طلب بعض الصحابة الإستيضاح كطلب عمر رضي الله عنه لأبي موسى أن يؤكد له ما سمعه من صحابي آخر وكسؤال الصديق رضوان الله عليه فاطمة ان تأتي بمن يشهد لها ولكن ذلك لم يكن قطعاً تكذيباً بل استيضاحاً عادياً

      فلو قلنا مثلاً أن الصديق سأل فاطمة فهذا لم يكن ليعلم إن كانت صادقة أم كاذبة فحاشاها وحاشاه ان يكذبا أو أن يكذبا بعضهما البعض.

      لكن كل ما في الأمر أن الصحابي كان يسمع الشئ من النبي صلى الله عليه وسلم فيعمل به ثم يسمع من صحابي آخر أن النبي قد نسخ ذلك فصار الحكم الأول منسوخاً وقد يكون الصحابي قد اختلط عليه الأمر كحالة أحد الصحابة وقد جاءه النبي بيته وهو في حال الرجل مع زوجته

      فلما سمع النداء أسرع ملبياً، فقال للنبي لبيك وسعديك ثم سأله عن الرجل إن كان مع زوجته ثم قطعه عارض من العوارض فهل عليه غسل؟ فقال له النبي: "إنما الماء من الماء" ..
      يعني لا غسل إلا بالقذف وكان الحال على ذلك ..

      ثم نسخت أم المؤمنين عليها السلام ذلك بحديث: "إذا مس الختان الختان وجب الغسل"

      فهل يغتسل الرجل وقد أكد له النبي أنه لاغسل عليه إن لم يحدث جماع كامل؟ أم لا يغتسل؟

      نحن أمام أحد حلين،،،

      إما أن كلام أم المؤمنين كان قبل أن يسمع الصحابي حديث: "إنما الماء من الماء" فيكون النبي نسخ
      أو أن كلام أم المؤمنين بعد كلام الصحابي فهنا ينسخ الحكم الأول ويجب الغسل

      قطعاً بدون أدنى شك: هي "صادقة" وهو "صادق" ... لكن المشكلة متى كان كل حكم؟
      لو سألها مباشرة (عند طريق حجاب) فستقول له شأن النبي صلى الله عليه وسلم إلى أواخر أيام حياته
      فيحل الإشكال ..

      لكن ماذا لو قال النبي شئ ثم نسخ حكمه وهو المبلغ المعصوم في الشرع ولا نعرف الميعاد؟

      لا بد هنا من شئ يفصل هذا عن هذا

      كذلك سؤال الصديق للبضعة رضي الله عنهما

      الصديق سمع: "نحن معاشر الأنبياء لا نورث"

      فاطمة سمعت أن النبي ورثها فدك

      فهو يصدقها لكن متى قال لها النبي أن فدك لها؟ ...

      1- لو قبل أن يسمع هو حديثه فلا وجه لاعتراضها
      2- لو سمع هو الحديث قبل أن يعدها النبي فدك فهنا لا يحق له عصيان أوامر النبي الجديدة

      فلذلك طلب أم أيمن والعباس وعلي ليشهدوا لها فوجدوا أن الأرض ليست لها فاتفق الجميع على ذلك.

      لكن للأسف استغلت بعض الفرق الضالة هذه الأشياء وقالت لو لم يرد الحديث من طرق كثيرة فلا يصح
      والطرق يعني الأسانيد

      فقد أسمع أحمد يقول حدثني محمد قال سمعت خالد يقول ... شأن ما .. هذا طريق

      وقد أسمع من محمود نفس ما قال أحمد من شخص آخر غير محمد فهذا طريق آخر

      وقد قسم العلماء الحديث لصنفين طبقاً لذلك

      فهناك الحديث الآحاد

      وهناك الحديث المتواتر

      المتواتر هو ما رواه الجمع عن الجمع بحيث يستحيل التواطؤ على الكذب ويكون له أصل
      واختلف العلماء عن العدد فالبعض قال المتواتر هو ما رواه اكثر من اربعة والبعض قال عشرة وغيرذلك

      لكن المشكلة ان هناك امور يستحيل تصلنا من أكثر من طريق واحد!!!!!

      يعني مثلاً شئ يحدث بين النبي والسيدة أم سلمة .. هل نطلب منها شاهد على ذلك؟
      أو شئ قاله النبي لصحابي اثناء السفر كما قال للصديق في الغار كلاماً .. هل نسأله شهود؟

      الآحاد ما دون ذلك وهو خبر الفرد وقد يكون فرد مطلق أو فرد نسبي كما سنبين فيما بعد وقد قسموه بعد فقالوا منه الآحاد الفرد وهو خبر الواحد فقط ثم العزيز وهو ما رواه اثنين عن اثنين عن اثنين والمشهور وهو الثلاثة ثم المستفيض ثم المتواتر

      على كل حال هذه المسألة ليست من شروط قبول الحديث عند المسلمين فالآحاد حجة في حد ذاته ومنه الصحيح وغير ذلك، وقد يكون هناك أخباراً أو أحاديث عدد رواتها بالعشرات وفي الحقيقة هي موضوعة أو مكذوبة أو ضعيفة.

      لقد تعمدت عدم التفصيل في هذه المسألة حتى لا ينشغل القارئ بها ولكن يمكن أن أفرغ لها موضوعاً خاصاً وكيف نرد على الفرق الضالة ان شاء الله مستقبلاً.

      الآن ..
      وصلنا إلى مرحلة طيبة من التقديم .. ويمكننا أن بدأ في الكلام عن العلم نفسه ..

      كل شئ في الدنيا له قانون يحكمه ولما كان الدين عموماً يبلغ للبشر عن طريق الكلام

      فإنه من اللازم ان يتعلم الإنسان كيف يحكم على الكلام

      وقد حذرنا ربنا من الإستماع لمن لا نرضى دينه أو من أظهر الفسق فقال جل في علاه:

      يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِن جَاءكُمْ فَاسِقٌ بِنَبَأٍ فَتَبَيَّنُوا أَن تُصِيبُوا قَوْماً بِجَهَالَةٍ فَتُصْبِحُوا عَلَى مَا فَعَلْتُمْ نَادِمِينَ [الحجرات : 6]

      واتفق العقلاء على أن خبر المجهول مردود

      فلو قلت لك مثلاً: "أحمد قال لي أنك تفعل كذا وكذا" ................. (مثل قولهم: العصفورة قالت لي)

      ستقول لي ومن أحمد؟

      أحمد هذا قد يكون صادق، قد يكون كاذب .. ما يهمنا من كلامه فهو مجهول نكرة .. وهذا معنى خبر المجهول مردود.

      إذن فهناك قواعد نحكم بها على الأخبار وهي ضرورية جداً لحياتنا العملية ولديننا أيضاً

      كان الحديث لا يدون إلا قليلاً على عهد النبي صلى الله عليه وسلم لأنه نهى عن ذلك صراحة،

      وكذلك في عهد الخلفاء الراشدين رضوان الله عليهم لأن الأصل في الناس كان الصدق

      لو قال صحابي أن النبي قال شئ عليه الصلاة والسلام فهذا يكفي لأن يكون فتوى ويُعمل بها،

      ولم يكن هناك داع لأن يختلف الناس إلا لو في حالات قليلة لو حدث نسخ لحكم ما

      فالحديث كان إما صحيحاً .. أو منسوخاً.

      لو قال صحابي لآخر معلومة فهذا صحيح .. لو سمع المتقلي للمعلومة نفس الشئ بشكل آخر فمنسوخ

      لكن لما حدثت الفتن وتقاتل الصحابة رضوان الله عليهم وظهر بعد ذلك فتن الفرق والشيع وغيرهم

      اضطر الصحابة إلى أن يطلبوا الإسناد يعني لو قال رجل شئ وهو ليس صحابي سألوه، من قال ذلك؟

      ثم بعدها اضطروا إلى ان يبحثوا في مصداقية المتكلم فلو كان كذاباً مشهوراً بالكذب تركوا كلامه ..

      وكانوا يستيقنون من بعضهم فقد ثبت أن بعضهم كأبي هريرة رضي الله عنه كان يسأل الصديقة بنت الصديق،

      هل قال النبي ذلك يا صاحبة الغرفة؟ .. فتقول له نعم أو تقول لا أو تقول ليس بنفس لفظكم لكن المعنى صحيح

      ثم استمر الحال على ذلك حتى بدأ أصحاب الحديث يدونون كتبهم

      وكان اول ما كتب من الكتب التي بين أيدينا كتاب الإمام مالك، "الموطأ"


      ملحدون في الجنة

      لتحميل كتاب لماذا اله النصارى خروف؟ مباشرة من هنـــــــــــــــــــــــ ــــــــــا

      تعليق


      • #4
        بارك الله فيك أخي الكريم ..
        متابعة إن شاء الله ..
        جعله في ميزان حسناتك ونفع به ..
        آمين ..
        .. منْ أُلقيَ عنهُ حُبُّ المالِ فقدْ اسْترَاح ..

        تعليق


        • #5
          شرح رائع ومبسط
          بارك الله فيكما

          تعليق


          • #6
            بارك الله فيك .... اوفيت شرحا ومحوت كثيرا من الاسئلة حول هذه التعريفات الخاصة بعلم الحديث الشريف ..

            تعليق


            • #7

              طيبٌ الكلام بطيبِ معانيهِ،
              فأين بواقيهِ ؟
              أستغفرُ اللهَ لِى وللمسلمينَ حتى يرضَى اللهُ وبعدَ رضاه، رضاً برضاه .
              " ... وَ عَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّـى لِتَرْضَى"
              اللَّهُمَّ اجعَل مِصرَ وأَهلَهَا وسَائِرَ بِلادِ المسلِميْنَه فِى ضَمانِكَ وأمانِكَ .

              تعليق

              مواضيع ذات صلة

              تقليص

              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
              أنشئ بواسطة رغدان العراقي, 2 نوف, 2019, 03:02 م
              ردود 0
              25 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة رغدان العراقي  
              أنشئ بواسطة انا اعبد الله, 4 ديس, 2013, 12:39 ص
              ردود 0
              2,169 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة انا اعبد الله  
              أنشئ بواسطة Simsimah, 7 ماي, 2013, 07:57 م
              ردود 3
              3,351 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة محب المصطفى
              بواسطة محب المصطفى
               
              أنشئ بواسطة د . عمر الشهاوى, 8 أبر, 2010, 06:11 م
              ردود 6
              6,951 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة عاشق طيبة
              بواسطة عاشق طيبة
               
              أنشئ بواسطة يوسف المصري, 30 مار, 2010, 02:56 م
              ردود 6
              8,116 مشاهدات
              0 معجبون
              آخر مشاركة عبد مسلم
              بواسطة عبد مسلم
               

              Unconfigured Ad Widget

              تقليص
              يعمل...
              X