مشروع جمع نسخ رقمية من مخطوطات مصاحف القرون الأولى / الفهرس

بسم الله الرحمن الرحيم
بشرى للإخوة الباحثين المتخصصين في دراسة مخطوطات المصحف وللمسلمين محبي الاطلاع على تاريخ القرآن الكريم...
سيتم إن شاء الله نشر ملفات لصور المصاحف مجمعة من مواقع عديدة على الشبكة
لتيسير الاطلاع عليها والبحث فيها دون الحاجة للانترنت إلا عند تحميلها للمرة الأولى.


وهذا الموضوع سيكون الفهرس للوصول للموضوعات الخاصة بالمشروع بإذن الله
أسألكم
...
 

معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة

(معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة)



بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله و سلام على عباده الذين اصطفى

أما بعد....

فهاهو سؤال وجهه لي أحد الملاحدة أثناء مناظرتي معه أراه و جيها بعد أن تحول من الإلحاد إلى الربوبية...
 

الرد علي نص " قال الرب الربي " نهاية الوهم !

بسم الله الرحمن الرحيم





فى هذا البحث سنحاول أن نلقي الضوء علي النص الذي يستشهد به النصاري علي ألوهية المسيح وهو " قال الرب لربي "
وسيتم الاستعانة بالآتي:-

1- رأى المسيحين في هذا النص .
2- رأى
...
 

بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء - الجزءالثاني

(بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء)
الجزء الثاني


بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله تعالى عن الصاحبة و الولد.. و جل عن الشبيه والند و النظير و التحيز في جسد...

قل هو الله أحد.. الله الصمد...لم يلد .. و لم يولد و لم يكن له كفوا...
 

هل الثالوث عقيدة توحيد أم عقيدة شركية وثنية؟؟؟

بِسْم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله الواحد الأحد الصمد الذي لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفوا أحد و صلاة و سلاما دائمين متلازمين على جميع رسله و أنبيائه الموحدين و الذين ما جاءوا إلا بعقيدة التوحيد الخالص الخالية من دعوى الأقانيم...
 

مناظرة مصورة حول مخطوطات القرآن والإنجيل بين دكتور أمير و Apostle paul من منتدى الكنيسة العربية !

قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ

الحوار الأول:
النص القرآني منقول نقلاً شفهيا بالصدور وليس بالمخطوطات؟ ..
واثبات أن المكتوب لا علاقة له بنقل النص او حفظه!


...
 

مدخل إلى النقد النصي للعهد الجديد (1) - د. أحمد الشامي


مدخل إلى النقد النصي (1)



تحميل المقال من المرفقات


- كتب ضرورية :
· كتاب "نص العهد الجديد: مقدمة للإصدارات النقدية ونظرية وتطبيق النقد النصي الجديد, تأليف كورت وباربارا ألاند"




"The Text of the New Testament: An Introduction to the Critical Editions and to the Theory and Practice
...
 

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي (الحلقة الأولى)




أرجو نشر الفيديو على أوسع نطاق وجزاكم الله عني خير الجزاء.
...
 

مشكلات النص المستلم البيزنطي

بسم الله الرحمن الرحيم
مشكلات النص المستلم البيزنطي



النص المستلم( TR, Textus Receptus,Received Text):

هو مصطلح أطلقه مالكي أحدي أشهر المطابع في أوربا في سنة1633م ميلادية وهما ( بونافبنشور وإبراهام إلزيفر)على نسخة يونانية للعهد الجديد , هذه...
 

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى

بسم الله الرحمن الرحيم

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى
تحميل البحث كاملا من المٌرفقات أدناه









عندما يبدأ المدافعون عن قانون الكتاب المقدس دفاعهم من أجل إثبات قانونية الأسفار فإنهم يبدأون بمايسمى "الوثيقة...
 

قراءة في كتاب نولدكه عن تاريخ القرآن -محمد المختار ولد اباه

قراءة في كتاب نولدكه عن "تاريخ القرآن"

محمد المختار ولد اباه
جامعة شنقيط العصرية



1 نولدكه وكتاب تاريخ القرآن ومؤلفوه:

يعتبر تيودور نولدکه من أعلام المستشرقين البارزين أمثال بروكلمان وفیشر والنمساوي غولدتسهير وقد ملأ نشاطه العلمي...
 

الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..د. زينب عبد العزيز

الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..



ان كل ما دار ويدور من أحداث في كواليس الفاتيكان...
 

الحصون الفكرية

ما المقصود بالحصون الفكرية ومن أى شئ نتحصن ؟ وكيف نتحصن؟ هذا ما ستجده فى هذه القناة


الحلقة الثانية : مخاطر الغزو الفكري :




الحلقة الثالثة : أسباب الانحراف الفكري :




الحلقة الرابعة :علاج الانحراف الفكري



الحلقة الخامسة : علاج الانحراف الفكرى(2):

...
 

المرأة المسيحية والعـــــــار - وثائق مسيحية مصورة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نكمل على بركة الله ... سلسلة قالوا عن المرأة فى المسيحية ...

شاهد الجزء الأول ....


شاهد الجزء الثانى




قـــــــــــــــــــــــــالو
...
 

الرد الساحق و النهائي على نص : قبل ان يكون ابراهيم انا كائن ((موثق))


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين


اين قال المسيح انا الله اعبدونى ؟؟... سؤال سألة ولا زال يسألة المسلمين للنصارى ....وتختلف اجابة هذا السؤال من مسيحى لأخر ...ربما يستشهد أحدهم بكلام من داخل...
 

بحث جديد جداً: عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية, وهل يعبد النصارى النار ؟!

عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية !!
هل يعبد النصارى النار ويقدسونها حقاً ؟
بقلم / معاذ عليان

المحاضرة صوتية بعنوان " عبادة النار في المسيحية واليهودية "
http://muslimchristiandialogue.com/modules/mysounds/singlefile.php?cid=31&lid=1220








الحمد لله رب العالمين...
 

تحريف نص التثليث.بإعتراف علماء ومخطوطات وترجمات وآباء المسيحية,رداً على البابا شنودة

الفاصلة اليوحناوية أم سلامات بولس
يوحنا الأولى 5/7 .. نظرات في الترجمات رداً على البابا شنودة
بقلم العبد الفقير إلى الله معاذ عليان



الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد وعلى جميع الأنبياء والمرسلين وعلى آله وأصحابه وسلم وبعد ..
ما هي الفاصلة اليوحناوية ؟



الفاصلة اليوحناوية...
 

نقل مُصور للمناظرة حالياً بين الفيتوري والنصراني فادي ..حول ألوهية المسيح


بسم الله الرحمن الرحيم
في إطار حوارات الحق كما نُسميها هنا .... وحوارات التحدي كما يحب أن يطلقها الأفاضل هناك


يتم حالياً عمل مناظرتين في وقت واحد ....
المناظرة الاولى في الإسلاميات ..على منتدانا هنا على هذا الرابط ...
http://www.hurras.org/vb/showthread....2275#post22275



والمناظرة الثانية ....في المسيحيات
...

Unconfigured Ad Widget

تقليص

نبوءات متى و العهد القديم

تقليص
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • نبوءات متى و العهد القديم

    بسم الله الرحمن الرحيم و الصلاة و السلام على من لا نبي بعده خاتم الأنبياء و المرسلين محمد عليه و على آله و صحبه أفضل الصلاة و التسليم ..

    سأقوم في هذا الموضوع بدراسة كل ما ورد في إنجيل متى من نبوءات و اقتباسات وردت في إنجيله عن العهد القديم و دراستها بشكل مفصل حتى تكون مرجعاً للجميع ..و للأمانة العلمية فإني سأعتمد في هذا المقال على كتاب : إنزعوا قناع بولس عن وجه المسيح بتصرف ..

    بسم الله نبدأ ..

    الإصحاح الأول:


    20وبَينَما هوَ يُفَكَّرُ في هذا الأمْرِ، ظَهَرَ لَه مَلاكُ الرَّبَّ. في الحُلُمِ وقالَ لَه: "يا يوسفُ اَبنَ داودَ، لا تخَفْ أنْ تأخُذَ مَرْيمَ اَمرأةً لكَ. فَهيَ حُبْلى مِنَ الروحِ القُدُسِ،
    21وسَتَلِدُ اَبناً تُسمّيهِ يَسوعَ، لأنَّهُ يُخَلَّصُ شعْبَهُ مِنْ خَطاياهُمْ".
    22حَدَثَ هذا كُلٌّه لِيَتِمَّ ما قالَ الرَّبٌّ بلِسانِ النَّبـيَّ:
    23"سَتحْبَلُ العَذْراءُ، فتَلِدُ اَبْناً يُدْعى "عِمّانوئيلَ"، أي الله مَعَنا.

    تأمل جيداً عزيزي القارئ في هذا الكلام .. إنه ليس كلام المسيح و لا كلام الملاك، إنما هو كلام الكاتب .. إن كاتب إنجيل متى يحاول أن يغشنا في هذا القول .. فقبل سطرين كان اسمه "يسوع" و بعد سطرين أصبح اسمه "عمانوئيل" الذي تفسيره الله معنا!
    لم يفصح لنا الكاتب الملهم أين ورد قول الرب ، ظناً منه أننا لن نفتش وراءه .. فتعالوا أعزائي القراء نلاحق و ننبش العهد القديم لنعلم مصدر هذا القول.

    النص ورد في إشعياء 7: 1-17
    وفي أيّامِ آحازَ بنِ يوثامَ بنِ عُزيَّا ملِكِ يَهوذا صَعِدَ رَصينُ ملِكُ آرامَ وفقَحُ بنُ رَمَلْيا ملِكُ إِسرائيلَ إلى أُورُشليمَ لمُحارَبَتِها، فما قَدِرا أنْ يستوليا علَيها.
    فلمَّا وصَلَ الخبَرُ إلى بَيتِ داودَ، وقيلَ لَه إنَّ الآراميِّينَ نزَلوا في أرضِ شعبِ أفرايمَ، اَضطرَبَ قلبُهُ وقلبُ شعبِهِ اَضطِرابَ شَجرِ الغابِ في وجهِ الرِّيحِ. فقالَ الرّبُّ لإشَعيا: «أُخرُج لمُلاقاةِ آحازَ، أنتَ وشآرَ ياشوب اَبنكَ، إلى آخرِ قناةِ البِرْكةِ العُليا في طريقِ حقلِ القَصَّارِ وقُلْ لَه: تَنَبَّهْ واَطمَئِنَّ ولا تخفْ ولا يَضعُفْ قلبُكَ. فما غضَبُ رصينَ ملِكِ آرامَ وفقَحَ بنِ رمَلْيا ملِكِ شعبِ إِسرائيلَ إلاَ كلَهَبِ ذنَبَينِ مُشتَعِلَينِ مُدخنَينِ. هُما وشعباهُما تآمَروا علَيكَ بالشَّرِّ وقالوا: نصعَدُ على يَهوذا ونُرعِبُها ونَقتَسِمُها ونُمَلِّكُ علَيها اَبنَ طَبْئيلَ». وهذا ما قالَ السَّيِّدُ الرّبُّ: «لا يحدُثُ ذلِكَ ولا يكونُ. فما دِمَشقُ إلاَ عاصمةَ آرامَ، وما رَصينُ إلاَ ملِكَ دِمشقَ. وبَعدَ خمسٍ وستِّينَ سنَةً ينكَسِرُ شعبُ إِسرائيلَ فلا يَبقى شعبًا. فما السَّامِرةُ إلاَ عاصِمةَ شعبِ إِسرائيلَ، وما اَبنُ رَمَلْيا إلاَ ملِكَ السَّامِرةِ. إنْ كُنتُم لا تُؤمِنونَ فلَنْ تأمَنوا.

    وعادَ الرّبُّ فقالَ لآحازَ: 11«أُطلبْ لنفْسِكَ آيةً مِنْ عندِ الرّبِّ إلهِكَ، إمَّا مِنْ أعماقِ الهاويةِ وإمَّا مِنْ أعالي السَّماءِ». فقالَ آحازُ: «لا أطلُبُ ولا أُجرِّبُ الرّبَّ».
    أمَّا إشَعيا فقالَ: «إسمَعوا يا بَيتَ داودَ! أما كفاكُم أنْ تُضْجروا النَّاسَ حتى تُضْجروا إلهي أيضًا؟ ولكنَّ السَّيِّدَ الرّبَّ نفْسَهُ يُعطيكُم هذِهِ الآيةَ: ها هيَ العذراءُ تحبَلُ وتلِدُ اَبنًا وتدعو اَسمَهُ عِمَّانوئيلَ. يأكلُ زُبْدًا وعسَلاً إلى أنْ يَعرِفَ كَيفَ يرفُضُ الشَّرَ ويختارُ الخيرَ. فقَبلَ أنْ يَعرِفَ الصَّبيُّ كَيفَ يرفُضُ الشَّرَ ويختارُ الخيرَ، تُهجرُ الأرضُ التي يُرعِبُكَ مَلِكاها . فعلى يَدِ ملِكِ أشُّورَ يَجلُبُ الرّبُّ علَيكَ وعلى شعبِكَ وعلى بَيتِ أبيكَ أيّامًا لا مثيلَ لها مِنْ يومِ اَنفصَلَت أفرايمُ عَنْ يَهوذا.


    إن هذه النبوءة ليس لها علاقة بالمسيح!!
    و تفصيل هذه النبوءة حسبما جاء في السفر هي أن الملك آحاز بن يوثام ملك يهوذا و القدس في ذلك الزمان - أي قبل 750 سنة من ميلاد المسيح - كان في خطر. إذ كان محاصراً من "رصين" ملك آرام و "فقح" ملك إسرائيل و قد اتحد الاثنان و أطبقا الخناق على القدس. فأعطا الله تلك البشارة لإشعياء كعلامة يطمئن بها آحاز ملك القدس بأنه سيكون هو المنتصر عليهما حين تقوم عذراء حاملاً آنذاك بولادة طفل يسيمه آحاز بنفسه عمانوئيل، أي "الله معنا" في الحرب و ليس معنا في الجسد! . و يتم ذلك و ينتهي في تلك الأيام و ليس بعد 750 سنة عندما يولد المسيح كما يوهمنا الكاتب!!

    و إذا ما رجعنا إلى التوراة العبرية نجد أن البشارة تتحدث عن كلمة "Alma" , و معناها: "فتاة شابة أو صبية" و ليس معناها عذراء كما حرفها كاتب الإصحاح فجعلها عذراء لتنطبق على مريم عليها السلام ، إذ أن كلمة عذراء في العبرية هي "Bthula" .. و هذا ما تؤكده النسخة القياسية المنقحة RSV

    Therefore the Lord himself will give you a sign. Behold, a young woman shall conceive and bear a son, and shall call his name Imman'u-el.

    http://etext.lib.virginia.edu/etcbin...&division=div1

    أما بالنسبة لعمانوئيل فكما هو في اللغة العبرية كذلك في العربية كثير من الأسماء المركبة من مقطع "إيل" أو "أل" أي الله في العربية ، مثل عبد الله و فتح الله و عطا الله و فرج الله ... و كذلك معنا الله و تلفظ "معن الله" و كلها أسماء .. إذ لم يخطر ببال إشعياء النبي أو الملك آحاز الذي بشره إشعياء ما يحاول مؤلف إنجيل متى أن يزرعه في عقولنا من أن يسوع الذي لم يولد بعد سيكون الله نفسه معنا.. و يعتقد الكثير أن الصبية أو الفتاة الشابة التي وردت في النبوءة هي زوجة إشعياء نفسه ، و بالتالي لم تكن وقتها عذراء كما حرفها إنجيل متى لأنها متزوجة من إشعياء..

    كما أن المسيح لم يدعه أحد عمانوئيل إطلاقاً! و محاولة استدلال الكاتب بأن العهد القديم قد بشر بمولد يسوع هو استدلال خاطئ.. فكما قرأنا في نص متى فإن الملاك قد أعطى المولود اسم "يسوع" و لم يُعط اسم عمانوئيل من قبل آحاز، كما أنه لم يكن على زمانه أي ملك اسمه آحاز بل كان على زمان والي روماني اسمه بيلاطس.. فهل آحاز هو بيلاطس؟؟

    و عليه يكون الكاتب في نقل بشارة الله لآحاز قبل 750 سنة و إلصاقها بالمسيح قد حرف و غش الأمة المسيحية بهذا التحريف..
    دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
    دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
    أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
    يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
    أرشيفي

  • #2

    الإصحاح الثاني

    هذا الإصحاح يحتوي على ثلاثة نبوءات عن يسوع مقتبسة من العهد القديم .. سنقوم بدراستها تباعاً:

    الاقتباس الأول:
    وسَمِعَ المَلِكُ هِيرودُسُ، فاَضْطَرَبَ هوَ وكُلُّ أُورُشليمَ. فجَمَعَ كُلَ رُؤساءِ الكَهَنةِ ومُعَلَّمي الشَّعْبِ وسألَهُم: "أينَ يولَدُ المَسيحُ؟" فأجابوا: "في بَيتَ لَحْمِ اليَهودِيَّةِ، لأنَّ هذا ما كَتَبَ النَبِـيٌّ: "يا بَيتَ لَحْمُ، أرضَ يَهوذا، ما أنتِ الصٌّغْرى في مُدُنِ يَهوذا، لأنَّ مِنكِ يَخْرُجُ رَئيسٌ يَرعى شَعْبـي إِسرائيلَ".

    يسأل هيردوس هنا (إن كان هو السائل) عن المسيح Messiah أي عن النبي القادم الذي كان ينتظره اليهود و الذي قالت عنه نبوءات التوراة و العهد القديم بأنه سيحطم دولة الرومان.. و لكن الكاتب انتزع النص من العهد القديم و ألصقه بيسوع رغماً عنه أراد أن يمرر علينا أن السؤال كان عن يسوع .. فلو كان يسوع هو المعني بسؤال هيردوس هو يسوع - كما أراد أن يوهمنا كاتب الإنجيل - لآمنت به اليهود من ساعة ولادته ، و لما أرشدوا هيردوس ، و هم المشهورون بخبثهم ، بهذه البساطة على مكان مولد المسيا خوفاً من أن يقتله و هم الذين ينتظرونه منذ قرون ..

    و تعالوا مرة أخرى ننبش العهد القديم في البحث عن هذا النص لنرى صدق هذه النبوءة من كذبها..

    النص المقتبس من قبل متى موجود في سفر ميخا 5: 1-6
    1والآنَ جدَ الجدُّ يا بنتَ الجدودِ!
    يُضيِّقونَ علَينا الحِصارَ
    ويَضربونَ قاضي بَني إِسرائيلَ
    على خدِّهِ بالقضيبِ.
    2لكنْ يا بيتَ لحمَ أفراتةَ،
    صُغْرى مُدُنِ يَهوذا،
    منكِ يَخرج لي
    سيِّدٌ على بَني إِسرائيلَ
    يكونُ منذُ القديمِ،
    منذُ أيّامِ الأزَلِ.
    3لذلِكَ يتركُ الرّبُّ شعبَهُ
    إلى حين تلِدُ الوالدةُ،
    فيرجعُ الباقونَ مِنْ بَني قومِهِ
    إلى أرضِ بَني إِسرائيلَ.
    4يقِفُ ويرعى شعبَهُ
    بعزَّةِ الرّبِّ إلهِهِ
    وبِجاهِ اَسمِ الرّبِّ،
    لأنَّ عظمَتَهُ ستَمتَدُّ
    إلى أقاصي الأرضِ،
    5ويكونُ سلامُهُ سلامًا.
    إذا غزا الأشُّوريُّونَ أرضَنا

    وداسوا بأرجلِهِم تُرابَنا
    نُقاوِمُهُم بِسَبعَةٍ مِنْ رُعاتِنا
    وثمانيةٍ، مِنْ عامَّةِ النَّاسِ،
    6فيَقهرونَ أرضَهُم بالسَّيفِ
    وأرضَ نَمرودَ بالسَّواعِدِ،

    وهكذا يُنقِذُونَنا مِنهُم،
    إذا هُم غزَوا أرضَنا وداسوا بأرجلِهِم تُخومَنا

    من يضيقون الحصار؟ و من الذي ضرب قاضي إسرائيل بقضيب على خده؟ و من هم الآشوريون؟ و من هو نمرود؟ ... إلخ.

    لاشك أن القارئ قد فهم اللعبة! و هي أن كلام هذا النبي لا علاقة له بيسوع و لا بالزمن الذي عاش فيه! لأنه عبارة عن أنشودة غناها ميخا في السبي البابلي ليرفع معنوايات قومه بني إسرائيل و بث روح الأمل فيهم في العودة إلى بيت لحم، مدينة داوود الذي سيخرج من نسله من يخلص اليهود من رقة السبي حسبما كان اليهود يشيعون.

    نلاحظ هنا أن متى قد انتزع جملة واحدة من النص المذكور و ترك السطر الذي قبله الذي يقول: ((يُضيِّقونَ علَينا الحِصارَ ويَضربونَ قاضي بَني إِسرائيلَ على خدِّهِ بالقضيبِ)).. كما ترك بقية النص الذي فيه نمرود و الآشوريين لأن ذلك لا يخدم غرضه المبيت.. و لو ذكره لانكشف أمره ، لأنه لا علاقة له بيسوع.. معتقداً أنه إذا بدأ كلامه بجملة "كما وردفي النبي" أو "كما جاء في النبي القائل" أو "كما قال الرب" فإن الأمر بذلك يصبح مفروغاً منه، و أنه بذلك أخذ تأشيرة للدخول إلى عقولنا موهماً نفسه أنه يضفي شيئاً من الواقعية و الأصالة على روايته لتنطلي على الناس السذج ..

    و يجب ألا ننسى أنه لما ولد يسوع لم يكن أهل آشور و لا أهل نمرود في فلسطين. بل كان الرومان قبل ولادته بثلاث و ستين سنة و إلى ما بعد رحيله عن هذا العالم.. كما أن يسوع لم يتسلط على إسرائيل يوماً واحداً و لا حتى على بيت لحم - التي لم يزرها و لا حتى مرة واحدة بعد مولده. فهل أكثر من ذلك غش و تحريف؟ ألم يغش الكاتب الملايين من المسيحيين بهذا؟

    إن الذي كتب هذا الكلام هو نفسه مؤلف الإصحاح /23/ من هذا الإنجيل الذي ذكر فيه أن يسوع بكى على القدس قائلاً:
    أُورُشليمُ، أُورُشليمُ! يا قاتِلَةَ الأنبـياءِ وراجِمةَ المُرسَلينَ إلَيها. كَم مَرَّةٍ أرَدتُ أنْ أجمَعَ أبناءَكِ، مِثلَما تَجمَعُ الدَّجاجةُ فِراخَها تَحتَ جَناحَيْها، فما أردتُم.

    ثم صلبه في آخر إنجيله!! إذ لو كان حاكماً و متسلطاً على على إسرائيل لما بكى و لما صلب!
    دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
    دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
    أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
    يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
    أرشيفي

    تعليق


    • #3
      الاقتباس الثاني:
      وعلى أَثَرِ انْصرافِهم تراءَى ملاكُ الربِّ ليوسفَ في الحُلْمِ، وقالَ لهُ: "قُمْ، فخُذِ الصبيَّ وأُمَّهُ، واهرُبْ الى مِصْرَ، وأَقِمْ هناكَ حتّى أقولَ لكَ: فإِنَّ هيرودسَ مُوشِكٌ أَن يطلُبَ الصبيَّ لِيُهْلِكَهُ". فنهضَ وأَخذَ الصبيَّ وأُمَّهُ ليلاً، وانصرفَ الى مِصْر. وأَقامَ هناكَ إِلى وفاةِ هيرودسَ، ليتِمَّ ما قالَ الربُّ بالنبيِّ القائلِ: "من مصرَ دَعَوْتُ ابني".

      يتركنا مؤلف إنجيل متى مرة أخرى في حيرة من هذا النبي لنعود و نبحث في صفحات العهد القديم، و عندما نجد ما قاله الرب لهذا النبي نفاجئ مرة أخرى بأن الكاتب قد سطا على عدد من سفر الأنبياء و ألصقه بيسوع كذباً و تحريفاً .. مما يؤكد مرة أخرى كذب هذا الكاتب و سذاجة من كتبت لهم هذه الاناجيل في تلك الأيام! فقد كذب علينا مرة أخرى، و على جميع المسيحيين و قبل ذلك كله كذب على النبي و على الرب الذي استشهد بقوله. فويل له و للكنيسة التي تسانده، و يل لأامثاله الذين يزيفون الحقائق و يكتبون الكتاب بأيديهم ثم يقولون هذا من عند الله ليشتروا به ثمناً قليلاً!

      بعد أن نقلب صفحات أسفار الأنبياء نعثر على النص مكتوباً في هوشع [11: 1] فتعالوا لنرى كيف أن متى قد أغار على هذا النص و انتزعه من موقعه و نسبه ليسوع ليقول لنا أن نبوءات العهد القديم تحققت في يسوع، و أن هذا الإنجيل إنما هو امتداد للعهد القديم..

      لَمَّا كَانَ إِسْرَائِيلُ غُلاَماً أَحْبَبْتُهُ وَمِنْ مِصْرَ دَعَوْتُ ابْنِي. كُلَّمَا دَعُوهُمْ ذَهَبُوا مِنْ أَمَامِهِمْ يَذْبَحُونَ لِلْبَعْلِيمِ وَيُبَخِّرُونَ لِلتَّمَاثِيلِ الْمَنْحُوتَةِ.وَأَنَا دَرَّجْتُ أَفْرَايِمَ مُمْسِكاً إِيَّاهُمْ بِأَذْرُعِهِمْ فَلَمْ يَعْرِفُوا أَنِّي شَفَيْتُهُمْ. كُنْتُ أَجْذِبُهُمْ بِحِبَالِ الْبَشَرِ بِرُبُطِ الْمَحَبَّةِ وَكُنْتُ لَهُمْ كَمَنْ يَرْفَعُ النِّيرَ عَنْ أَعْنَاقِهِمْ وَمَدَدْتُ إِلَيْهِ مُطْعِماً إِيَّاهُ.

      إن النص الذي أمامك يا عزيزي القارئ يتحدث عن إسرائيل - أي يعقوب - و أولاده "بني إسرائيل" الذين حررهم موسى من نير فرعون و النص ينطبق عليهم. و إذا أكملنا النص نرى عجباً و نتأكد من أنه لا علاقة له بالمسيح إطلاقاً لأنه يتكلم عن يعقوب و عن بني إسرائيل المذكورين.. فما علاقة المسيح بالذبح للبعليم و تقديم القرابين للتماثيل المنحوتة؟! لقد حذف الكاتب كعادته بقية النص لأنه لا يخدم غرضه مثل "التماثيل المنحوتة" و "البعليم" و اختار فقط جملة "من مصر دعوت ابني" ليلصقها بيسوع.

      هذا في الوقت الذي تزعم الكنيسة بأن كتبة الأناجيل كتبوا بتأثير من الوحي ، أي بإلهام من الله! فهل الله يكذب و يدجل على خلقه و يخلط ما هو مكتوب عن موسى و قومه و ينسبه ليسوع؟ لو كان متى هذا يبحث عن الحقيقة لأورد لنا كامل النصوص المرتبطة بالفكرة التي يستشهد بها منتهياً إلى ما تنتهي به تلك النصوص. أما أن يبترها و يجهضها ليختار ما يناسب غرضه و يترك مالا يناسب غرضه، فعندها يكون أول ما أراد أن يوصله لنا في إنجيله ليس إلا خدعة كبرى و تزييفاً لدين المسيح و الحقيقة و التاريخ، و غشاً للأمة المسيحية قاطبة!
      دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
      دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
      أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
      يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
      أرشيفي

      تعليق


      • #4
        أكثر من رائع أخي دكستر ...

        ان كاتب انجيل متى حاول تلفيق النبؤات بشكل فج ...

        استمر بارك الله فيك ...

        تعليق


        • #5
          بارك الله فيك اخي الحبيب دكستر
          لقد قمت بالكتابة في هذا الموضوع على هذا الرابط
          http://www.imanway1.com/horras/showthread.php?t=1042
          والم اكمله فجزاك الله كل خير على تكملته
          متابع باذن الله


          تعليق


          • #6
            بارك الله فيكم جميعاً ..
            ما أكثر مواضيعك المعلقة أخي أبو تسنيم .. أعانك الله على مهامك و بارك في وقتك ..

            سنكمل بإذن الله..

            الاقتباس الثالث

            حِينَئِذٍ لَمَّا رَأَى هِيرُودُسُ أَنَّ الْمَجُوسَ سَخِرُوا بِهِ غَضِبَ جِدّاً . فَأَرْسَلَ وَقَتَلَ جَمِيعَ الصِّبْيَانِ الَّذِينَ فِي بَيْتِ لَحْمٍ وَفِي كُلِّ تُخُومِهَا ، مِنِ ابْنِ سَنَتَيْنِ فَمَا دُونُ ، بِحَسَبِ الزَّمَانِ الَّذِي تَحَقَّقَهُ مِنَ الْمَجُوسِ. حِينَئِذٍ تَمَّ مَا قِيلَ بِإِرْمِيَا النَّبِيِّ الْقائِلِ : ((صَوْتٌ سُمِعَ فِي الرَّامَةِ ، نَوْحٌ وَبُكَاءٌ وَعَوِيلٌ كَثِيرٌ. رَاحِيلُ تَبْكِي عَلَى أَوْلاَدِهَا وَلاَ تُرِيدُ أَنْ تَتَعَزَّى ، لأَنَّهُمْ لَيْسُوا بِمَوْجُودِينَ)).

            أرى هنا أن نشكر كاتب إنجيل متى لأنه حدد لنا أي نبي هو صاحب هذه النبوءة كما يدعي..
            و ها نحن نحذركم مرة أخى بأن هذه ليست نبوءة من إرميا كما زعم إنما هي حقيقة حال حدثت أكثر من 570 سنة من مولد يسوع عندما سبي اليهود إلى بابل على يد نبوحذنصر زمن النبي إرميا بعد أن قتل منهم الألوف، و لا تريد راحيل زوجة يعقوب أن تتعزى لأنهم ليسوا بموجودين فعلاً وقتها إذ كانوا في الأسر البابلي ..

            أما كذبته الشنيعة فهي في قوله "حينئذ". إذ ما شأن بكاء راحيل قبل أكثر من 570 سنة و التي أصبحت عظامها نخرة بمقتل الأطفال الذي زعمه الكاتب - حينئذ - و الذي لم يحدث إلا في خياله؟

            و الرواية موجودة في سفر إرميا [31: 15-17]

            هكذا قالَ الرَّبّ: صَوتٌ سُمعِ في الرَّامَة نَدبٌ وبُكاءٌ مُرّ راحيلُ تَبْكي على بَنيها وقد أَبَت أَن تَتَعَزَّى عن بَنيها لِأَنَّهم زالوا عنِ الوجود. هكذا قالَ الرَّبّ: كُفِّي صَوتَكِ عنِ البُكاء وعَينَيكِ عن ذَرْفِ الدُّموع فإِن لِعَمَلِك أَجراً، يَقولُ الرَّبّ وإِنَّهم سيَرجِعونَ مِن أَرضِ العَدُوّ. مُستَقبَلُكِ رَجاءٌ، يَقولُ الرَّبّ وسيَرجِعُ البَنونَ الى أَرضِهم.

            و الكاتب اختار ما لاءم نصه غرضه من النص و ترك الباقي الذي يقول ((كُفِّي صَوتَكِ عنِ البُكاء وعَينَيكِ عن ذَرْفِ الدُّموع فإِن لِعَمَلِك أَجراً، يَقولُ الرَّبّ وإِنَّهم سيَرجِعونَ مِن أَرضِ العَدُوّ. مُستَقبَلُكِ رَجاءٌ، يَقولُ الرَّبّ وسيَرجِعُ البَنونَ الى أَرضِهم.)) لأن لا علاقة له بالأطفال الذين زعم الكاتب أن هيردوس ذبحهم.

            و هنا نستشهد بقول ول ديورانت حينما قال: ((إن الأناجيل بها كثير من الحوادث التي تبدو أنها وضعت عن قصد لإثبات وقوع كثير من الحوادث في العهد القديم)) ثم خرج بنتيجة حتمية فقال: ((إن الأناجيل شتات مجمع)) أي رقعة من هنا و رقعة من هناك... [المسيح الدجال ص 67 - سعيد أيوب]

            و نقول هنا انه لو حدثت هذه المذبحة الرهيبة فعلاً للأطفال الأبرياء أثناء حكم هيردوس لسجلتها كتب التاريخ الروماني قاطبة، و لقام قيصر روما عن عرشه و لم يقعد! في حين أننا لو قرأنا الأناجيل الأربعة في محاكمة المسيح أمام بيلاطس نرى كم حاول بيلاطس و زوجته معه أن يتحنب سفك دم المتهم و هو يحاوره في المحاكمة لدرجة أن اليهود عندما رأوه متردداً صاحوا مؤكدين خبثهم ((أنت غير مخلص لقيصر)) و مع هذا تردد في الحكم مرة أخرى على المتهم إلى أن قال له اليهود ((نحن نبرئك من دمه، دمه علينا و على أولادنا)). كل هذا التردد من الوالي الروماني حتى لا يزهق نفساً بريئة واحدة. فهل يعقل أن يصدق أحدنا أن يقوم هيردوس بذبح ألوف الأطفال الأبرياء دون خوف من رؤسائه؟ في الوقت الذي هو مجرد والٍ تحت حكم قيصر و وثني لا يؤمن بدين اليهود ولا أنبيائهم و لا نبوءاتهم عن النبي المنتظر الذي سيحطم مملكتهم حتى يقوم بقتل الأطفال الأبرياء، لا في بيت لحم وحدها بل في تخومها أيضاً!!

            لهذا السبب و لأسباب عديدة قال الناقد جون فنتون ((إن الدراسة الحديثة للعهد القديم لا تؤيد مفهوم متى لما فيه. كما أنها لا توفقه على الفقرات التي استخدمها عندما كان يكتب إنجيله))
            [تفسير إنجيل متى - ص 17 - جون فنتون عميد كلية اللاهوت بليتشفيك بإنكلترا، عن كتاب المسيح في مصادر العقائد المسيحية ص107 للمهندس أحمد عبد الوهاب]
            دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
            دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
            أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
            يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
            أرشيفي

            تعليق


            • #7
              عزيزي القارئ .. كنا قد ذكرنا أن الإصحاح الثاني فيه ثلاثة اقتباسات من العهد القديم فقط لا غير، و وعدناكم بذكر نصوصها و دراستها، و حان نحن قد وفينا بوعدنا..

              قد يقول قائل: مهلاً .. إنك لم تقرأ الإصحاح الثاني إلى آخره.. ففيه نبوءة تنطبق على يسوع انطباق القفاز على اليد !! فمن دعي ناصرياً غير يسوع؟ إقرأ نهاية الإصحاح الثاني..

              حسنٌ .. ماذا يقول النص؟

              وَلَكِنْ لَمَّا سَمِعَ أَنَّ أَرْخِيلاَوُسَ يَمْلِكُ عَلَى الْيَهُودِيَّةِ عِوَضاً عَنْ هِيرُودُسَ أَبِيهِ ، خَافَ أَنْ يَذْهَبَ إِلَى هُنَاكَ. وَإِذْ أُوحِيَ إِلَيْهِ فِي حُلْمٍ ، انْصَرَفَ إِلَى نَوَاحِي الْجَلِيلِ. وَأَتَى وَسَكَنَ فِي مَدِينَةٍ يُقَالُ لَهَا نَاصِرَةُ ، لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِالأَنْبِيَاءِ: ((إِنَّهُ سَيُدْعَى نَاصِرِيّاً))

              و أقول في هذا النص:
              لقد اعتقد كاتب إنجيل متى أنه بمجرد أن يعزف لنا لحنه المفضل "لكي يتم ما قيل بالأنبياء" أو ما شابهه من الجمل أننا سنصدقه! و أطلب من القسيسين و الباباوات و كافة أعضاء الكنائس الشرقية و الغربية ، العربية منها و الأجنبية أن يأتوا بالعدد من أسفار الأنبياء الذي يقول ((إِنَّهُ سَيُدْعَى نَاصِرِيّاً))... بل لهم أن يبحثوا في العهد القديم كله متضمناً أسفار الأبوكريفا.. فإن لم يأتوا به و لن يفعلوا ، فليعلموا أن الذي كتب هذا النص قد كذب على الله و على الروح القدس المزعومة و على الأنبياء و على كافة النصارى المغيبين! حتى أن النقاد يضربون كفاً بكف على هذه الكذبة في إنجيل متى و المنسوبة زوراً لأسفار الأنبياء.. و لكن لا عجب ! فمكن يكذب على الله يهون عليه الكذب على أنبيائه..

              لهذا السبب قلنا أنه يوجد ثلاثة اقتباسات من العهد القديم، أما هذا القول فهو محض كذب و افتراء..

              إن كل هم الكاتب هو أن يغرس في عقولنا أن العهد القديم مليء بالنبوءات عن يسوع و الحقيقة عكس ذلك تماماً. لقد تحدى الكهنة و الفريسيين نيقوديموس أن يجد شيئاً في التوراة مكتوباً عن يسوع و ذلك في إنجيل يوحنا الإصحاح السابع:

              قَالَ لَهُمْ نِيقُودِيمُوسُ، الَّذِي جَاءَ إِلَيْهِ لَيْلاً، وَهُوَ وَاحِدٌ مِنْهُمْ: ((أَلَعَلَّ نَامُوسَنَا يَدِينُ إِنْسَاناً لَمْ يَسْمَعْ مِنْهُ أَوَّلاً وَيَعْرِفْ مَاذَا فَعَلَ؟)) أَجَابُوا وَقَالوُا لَهُ: ((أَلَعَلَّكَ أَنْتَ أَيْضاً مِنَ الْجَلِيلِ؟ فَتِّشْ وَانْظُرْ! إِنَّهُ لَمْ يَقُمْ نَبِيٌّ مِنَ الْجَلِيلِ)). فَمَضَى كُلُّ وَاحِدٍ إِلَى بَيْتِهِ.
              دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
              دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
              أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
              يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
              أرشيفي

              تعليق


              • #8
                الإصحاح الرابع


                وَلَمَّا سَمِعَ يَسُوعُ أَنَّ يُوحَنَّا أُسْلِمَ ، انْصَرَفَ إِلَى الْجَلِيلِ. وَتَرَكَ النَّاصِرَةَ وَأَتَى فَسَكَنَ فِي كَفْرِنَاحُومَ الَّتِي عِنْدَ الْبَحْرِ فِي تُخُومِ زَبُولُونَ وَنَفْتَالِيمَ ، لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِإِشَعْيَاءَ النَّبِيِّ الْقَائِلِ : ((أَرْضُ زَبُولُونَ ،وَأَرْضُ نَفْتَالِيمَ ، طَرِيقُ الْبَحْرِ ، عَبْرُ الأُرْدُنِّ ، جَلِيلُ الأُمَمِ . الشَّعْبُ الْجَالِسُ فِي ظُلْمَةٍ أَبْصَرَ نُوراً عَظِيماً ،وَالْجَالِسُونَ فِي كُورَةِ الْمَوْتِ وَظِلاَلِهِ أَشْرَقَ عَلَيْهِمْ نُورٌ)).

                هنا نوجه الشكر مرة أخرى لكاتب إنجيل متى لأنه ذكر لنا اسم النبي، فوفر علينا عناء البحث..

                هذا النص موجود في إشعياء الإصحاح /9/ .. يقول النص وفقاً للترجمة العربية المشتركة:

                إشعياء [8: 16- 23 آخر الإصحاح]
                وقالَ إشعيا: ((وأنتُم يا تلاميذي أدُّوا الشَّهادةَ واَحفَظوا الشَّريعةَ. الرّبُّ حجبَ وجهَهُ عَنْ بَيتِ يَعقوبَ، ولكنِّي أرجوهُ وأتوَكَّلُ علَيهِ. ها أنا والأبناءُ الذينَ وهبَهُم ليَ الرّبُّ القديرُ السَّاكِنُ في جبَلِ صِهيَونَ، آياتٍ لَه ومُعجزاتٍ في أرضِ إِسرائيلَ. فإذا قالوا لكُم: ((أطلُبوا الآياتِ والمُعجزاتِ مِنَ السَّحرةِ والعَرَّافينَ الهامِسينَ المُتَمتِمينَ))، فقولوا لهُم: ((أمَا كُلُّ شعبٍ يطلُبُ الآياتِ والمُعجزاتِ مِنْ إلهِهِ؟ مَنْ يا تُرى يطلُبُ شيئًا مِنَ الأمواتِ لأجلِ الأحياءِ؟)) فاَطلُبوا أنتُم يا تلاميذي شهادةَ الرّبِّ وشريعتَهُ مَنْ لا يفعَلُ ذلِكَ، فلا يُضيءُ لَه الصُّبحُ. يتيهُ في الأرضِ بائسًا جائعًا، وفي جوعِهِ يغضَبُ ويَلعَنُ ملِكَهُ وإلهَهُ ويلتَفِتُ إلى فَوقُ وينظُرُ إلى الأرضِ فإذا الشِّدَّةُ والظُّلمَةُ وسَوادُ الضِّيقِ البهيمِ الذي إليهِ يُطرَدونَ. ولكِنْ حَيثُ تكونُ الشِّدَّةُ لا يكونُ السَّوادُ. في الزَّمانِ الأوَّلِ أُهينَت أرضُ زَبولونَ وأرضُ نَفتالي. وأمَّا في الزَّمانِ الأخيرِ، فتُكرَمُ تِلكَ الأنحاءُ ما بينَ طريقِ البحرِ وعَبرَ الأردُنِّ جليلُ الأُمَمِ.

                إشعياء [9: 1-6]
                الشَّعبُ السَّالِكُ في الظَّلامِ رأى نورًا ساطِعًا، والجالِسونَ في أرضِ الموتِ وظِلالِهِ أشرَقَ علَيهِمِ النُّورُ. مَنَحتَهُمُ اَبتِهاجا على اَبتِهاج وزِدتَهُم فَرَحًا يا ربُّ، كالفَرَحِ في الحصادِ فرَحُهُم أمامَكَ وكاَبتِهاج مَنْ يتَقاسَمونَ الغنيمةَ، لأنَّ النِّيرَ الذي أثقَلَهُم والخشَبَةَ التي بينَ أكتافِهِم كسَّرتَها معَ قضيبِ مُسخريهِم كما في يومِ مِديانَ. نِعالُ العدُوِّ في المعركةِ،معَ كُلِّ ثوبٍ مُلطَّخ بالدِّماءِ، أحرَقتَها مأكلاً للنَّارِ. لأنَّهُ يولَدُ لَنا ولَدٌ ويُعطَى لَنا اَبنٌ وتكونُ الرِّئاسةُ على كَتِفِهِ. يُسمَّى باَسمِ عجيبٍ، ويكونُ مُشيرًا وإلهًا قديرًا وأبًا أبديُا ورئيسَ السَّلامِ. سُلطانُهُ يزدادُ قوَّةً، ومملكَتُهُ في سلامِ دائمِ. يُوَطِّدُ عرشَ داوُدَ ويُثبِّتُ أركانَ مملكَتِهِ على الحقِّ والعَدلِ مِنَ الآنَ إلى الأبدِ. غيرَةُ الرّبِّ القديرِ تعمَلُ ذلِكَ. الرب يعاقب شعبه.

                و لنا هنا أن نسأل كاتب إنجيل متى:
                أي معركة هذه التي قادها يسوع ، و التي امتلأت أرضها بنعال العدو ؟و أي ثوب هو ملطخ بالدماء تأكله النار و تحرقه؟ أي حرب هذه الذي تنطبق على يسوع؟

                إن هذه البشارة لا تنطبق على يسوع ولا بشكل من الأشكال، و هو الذي رفض أن يرتفع سيف واحد أثناء اعتقاله! هذه البشارة تتكلم عن ملك يولد و يوطد عرش داوود و يثبت أركان مملكته، و يخوض الحروب ضد أعداءه ! فأين يسوع من كل هذا؟
                دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
                دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
                أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
                يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
                أرشيفي

                تعليق


                • #9
                  الإصحاح الثامن




                  وَلَمَّا جَاءَ يَسُوعُ إِلَى بَيْتِ بُطْرُسَ ، رَأَى حَمَاتَهُ مَطْرُوحَةً وَمَحْمُومَةً ، فَلَمَسَ يَدَهَا فَتَرَكَتْهَا الْحُمَّى ،;فَقَامَتْ وَخَدَمَتْهُمْ. وَلَمَّا صَارَ الْمَسَاءُ قَدَّمُوا إِلَيْهِ مَجَانِينَ كَثِيرِينَ ، فَأَخْرَجَ الأَرْوَاحَ بِكَلِمَةٍ ، وَجَمِيعَ الْمَرْضَى شَفَاهُمْ ، لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِإِشَعْيَاءَ النَّبِيِّ الْقَائِلِ : ((هُوَ أَخَذَ أَسْقَامَنَا وَحَمَلَ أَمْرَاضَنَا)).

                  إذا بحثنا في أصل هذا النص فإننا نجده في إشعياء [53: 4] ..

                  كثير ما نرى النصارى يستشهدون بالإصحاح /52/ و الإصحاح /53/ من سفر إشعياء و يقولون أنها نبوءة واضحة و صريحة عن المسيح و صلبه و معاناته، و أنه حمل الإثم و افتدانا على الصليب.. إلخ. لذا فقد رأيت ضرورة دراسة هذا النص حسبما ورد قبله و بعده، لنرى صحة نسبته ليسوع..

                  في بداية الإصحاح /52/ [1-4] يقول النص:
                  إستَفيقي، يا صِهيَونُ واَلبَسي عِزَّتَكِ. إلبَسي ثيابَ مَجدِكِ يا أورُشليمُ، أيَّتُها المدينةُ المُقدَّسةُ. فغَيرُ المَختونِ والنَّجسُ لا يَدخُلُكِ مِنْ بَعدُ. إنتَفِضي مِنَ الغُبارِ. قُومي اَجلِسي يا أورُشليمُ. حُلِّي قُيودَ عُنُقِكِ يا مَسبيَّةُ يا اَبنَةَ صِهيَونَ لأنَّ الرّبَّ قالَ: ((مَجانًا بيعَ شعبُكِ وبِغَيرِ فِضَّةٍ يُفدَونَ)).

                  يتحدث هنا إشعياء عن انتهاء أيام السبي البابلي و عودة اليهود إلى فلسطين بعد طول غياب، فيطلب من المدينة أن تتزين و تتجهز لاستقبال العائدين من السبي البابلي..
                  فأين يسوع من السبي البابلي؟ نرى هنا الفرق الشاسع بين الزمانين، و أن النص لا ينطبق و لا بأي حال على زمان لاحق!

                  ثم يكمل الإصحاح /52/ [9-12] فيقول:
                  إهتفي ورَنِّمي يا جميعَ خرائِبِ أُورُشليمَ، لأنَّ الرّبَّ عَزَّى شعبَهُ واَفتَدى أُورُشليمَ. كشَفَ عَنْ ذِراعِهِ المُقدَّسةِ على عُيونِ الأُمَمِ جميعًا فرَأت جميعُ أطرافِ الأرضِ خلاصَ إلهِنا. سيروا، سيروا. اَخرُجوا ولا تمَسُّوا نجسًا. اَخرُجوا مِنْ بابِلَ وتطَهَّروا يا حامِلي آنيةِ الرّبِّ. لا تَخرُجوا مُسرِعينَ ولا تَسيروا كالهارِبينَ، لأنَّ الرّبَّ إلهَ إسرائيلَ يمشي أمامَكُم ويجمَعُ شَملَكُم.

                  إخي الكريم ، لاحظ النص : اَخرُجوا مِنْ بابِلَ وتطَهَّروا يا حامِلي آنيةِ الرّبِّ!
                  إن النص لا زال يتحدث عن خروج اليهود من بابل بعد انقضاء فترة السبي..
                  أما قول الكاتب: الرّبَّ إلهَ إسرائيلَ يمشي أمامَكُم
                  فمحال أن ينطبق ذلك على يسوع ، ذلك أنه في ليلته الأخيره في الجسمانية نجد أن الأناجيل تقول: ((فتركه الجميع و هربوا!)) فأين ذلك في قول إشعياء ((الرب إله إسرائيل يمشي أمامكم)) هذا لو صح القول بأنها نبوءة عن المسيح!

                  إشعياء [52: 13-15 نهاية الإصحاح] + الإصحاح 53
                  وقالَ الرّبُّ: ((ها عبدي ينتَصِرُ. يتعالَى ويرتفِعُ ويتسامَى جدُا. كثيرٌ مِنَ النَّاسِ دُهِشوا مِنهُ، كيفَ تَشوَّهَ مَنظَرُهُ كإنسانٍ وهَيئَتُهُ كبَني البشَرِ. والآنَ تَعجبُ مِنهُ أُمَمٌ كثيرةٌ ويَسُدُّ المُلوكُ أفواهَهُم في حضرَتِهِ، لأنَّهُم يَرَونَ غيرَ ما أُخبِروا بهِ ويُشاهِدونَ غَيرَ ما سَمِعوهُ)).

                  مَنْ صَدَّقَ ما سَمِعْنا بهِ؟ ولمَنْ تَجلَّت ذِراعُ الرّبِّ؟ نَما كنَبتَةٍ أمامَهُ، وكعِرْقٍ في أرضٍ قاحِلَةٍ. لا شَكلَ لَه فنَنظُرَ إلَيهِ، ولا بَهاءَ ولا جمالَ فنَشتَهيَهُ. مُحتَقَرٌ مَنبوذٌ مِنَ النَّاسِ، ومُوجعٌ مُتَمرِّسٌ بالحزنِ. ومِثلُ مَنْ تُحجبُ عَنهُ الوُجوهُ نَبَذْناهُ وما اَعتَبَرناهُ. حمَلَ عاهاتِنا وتحَمَّلَ أوجاعَنا، حَسِبناهُ مُصابًا مَضروبًا مِنَ اللهِ ومَنكوبًا وهوَ مَجروحٌ لأجلِ مَعاصينا، مَسحوقٌ لأجلِ خطايانا. سلامُنا أعَدَّهُ لنا، وبِجراحِهِ شُفينا. كُلُّنا كالغنَمِ ضَلَلْنا، مالَ كُلُّ واحدٍ إلى طريقِهِ، فألقَى علَيهِ الرّبُّ إثمَنا جميعًا. ظُلِمَ وهوَ خاضِعٌ وما فتَحَ فمَهُ. كانَ كنَعجةٍ تُساقُ إلى الذَّبحِ، وكخروفٍ صامتٍ أمامَ الذينَ يَجزُّونَهُ لم يفتَحْ فمَهُ. بالظُّلمِ أُخذَ وحُكِمَ علَيهِ، ولا أحدَ في جيلِهِ اَعتَرَفَ بهِ. إنقَطَعَ مِنْ أرضِ الأحياءِ وضُرِبَ لأجلِ معصيةِ شعبِهِ. وُضِعَ معَ الأشرارِ قبرُهُ ومعَ الأغنياءِ لَحدُهُ، معَ أنَّهُ لم يُمارِسِ العُنفَ ولا كانَ في فمِهِ غُشًّ)).لكنَّ الرّبَّ رضيَ أنْ يَسحَقهُ بالأوجاعِ ويُصِعدَهُ ذبيحةَ إثْمِ، فيَرى نَسلاً وتَطولُ أيّامُهُ، وتَنجحُ مشيئةُ الرّبِّ على يَدِهِ. يرى ثمرَةَ تَعبِهِ ويكونُ راضيًا، وبوَداعَتِه يُبرِّرُ عبدي الصِّدِّيقُ كثيرينَ مِنَ النَّاسِ ويحمِلُ خطاياهُم. لذلِكَ أُعطيهِ نَصيبًا معَ العُظَماءِ وغنيمةً معَ الجبابِرةِ. بذَلَ للموتِ نفْسَهُ وأُحصيَ معَ العُصاةِ، وهوَ الذي شفَعَ فيهِم وحمَلَ خطايا كثيرينَ.

                  1- إن النص يتحدث عن عبد للرب، و ليس ابناً للرب أو الرب نفسه [ها عبدي ينتَصِرُ]. فإن تمسك النصارى بأن النص يتحدث عن يسوع المسيح لزم ذلك أن يتعرفوا بأن يسوع إنما هو عبد لله و لم يكن يوماً الله نفسه إو إله أو حتى ذرة من الإلوهية، إنما هو عبد لله.

                  2- إن النص يتحدث عن الزمن الحاضر لوقت العودة من السبي البابلي حيث قال: [والآنَ تَعجبُ مِنهُ أُمَمٌ كثيرةٌ ] فالموضوع ليس نبوءة أو شيء من هذا القبيل، إنما هو وصف لأحداث قد مرت و انتهت.

                  3- أما قوله: [ويَسُدُّ المُلوكُ أفواهَهُم في حضرَتِهِ، لأنَّهُم يَرَونَ غيرَ ما أُخبِروا بهِ ويُشاهِدونَ غَيرَ ما سَمِعوهُ] فإننا نرى هنا استحالة انطباق النص على يسوع الذي نراه في محاكمة بيلاطس غير ما ذُكر في هذا النص! فلم يسد الحاكم فاه بل تكلم و حقق مع يسوع، و صدر منه الحكم في جلده و تعذيبه و صلبه!

                  4- أما قوله: [ولمَنْ تَجلَّت ذِراعُ الرّبِّ؟ ] فإننا نطلب من النصارى أن يبينوا لنا كيف تجلت ذراع الرب في يسوع (كناية عن مساعدة الرب له وقت الضيق) و نحن نراه مجلوداً مهاناً مصلوباً و من ثم مقتولاً، و هو الذي طلب العون و المساعدة من الله و صلى و استغاث حتى أصبحت قطرات عرقه تنزل كالدم كما صورها لنا لوقا في إنجيله..

                  5- أما قوله: [وكخروفٍ صامتٍ أمامَ الذينَ يَجزُّونَهُ لم يفتَحْ فمَهُ] فإن هذا النص لا ينطبق على يسوع لا من قريب و لا من بعيد، فهذا يوحنا في إنجيله يصور لنا يسوع أثناء المحاكمة اليهودية يتكلم و يدافع عن نفسه، ثم يتكلم مع بيلاطس و يدافع عن نفسه، و أثناء حمله للصليب نراه يخطب بالناس خطبة طويلة دونها يوحنا في أكثر من إصحاح كامل من إنجيله أو يزيد.. فكيف ينطبق هذا النص على يسوع؟

                  6- أما قوله: [ولا أحدَ في جيلِهِ اَعتَرَفَ بهِ] فإننا نطلب من النصارى أن يبينوا لنا موقف التلاميذ الإثني عشر و من تبعهم من اليهود من خلال هذا النص الصريح الذي يقول أن أحداً من جيله لم يعترف به!

                  7- أما قوله: [فيَرى نَسلاً وتَطولُ أيّامُهُ] فإننا نسأل، أي نسل هذا في يسوع؟ و هل تزوج يسوع فأنجب نسلاً؟ فإن هذا الشخص الذي يتكلم عنه إشعياء متزوج و يرى نسلاً له، بل تطول أيام حياته على الأرض فيرى نسله أمامه! فأين كل هذا من يسوع؟

                  8- أما قوله: [لذلِكَ أُعطيهِ نَصيبًا معَ العُظَماءِ وغنيمةً معَ الجبابِرةِ] لإننا لا نرى نصيباً له أو عنيمة! حتى ثيابه التي كانت تستر جسده قد أخذوها و تركوه عرياناً على الصليب مذلولاً مدحوراً، فأي عظمة و أي غنيمة تلك التي يتحدث عنها النص؟

                  لذلك نستطيع أن نقول أن كاتب إنجيل متى قد أخذ من النص ما يناسبه، و ترك ما لا يتوافق مع غرضه المنشود. فيكذب على الله و على أنبيائه فويل له مما كتبت يده يوم القيامة..
                  دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
                  دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
                  أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
                  يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
                  أرشيفي

                  تعليق


                  • #10
                    الإصحاح الثاني عشر


                    فَلَمَّا خَرَجَ الْفَرِّيسِيُّونَ تَشَاوَرُوا عَلَيْهِ لِكَيْ يُهْلِكُوهُ ، فَعَلِمَ يَسُوعُ وَانْصَرَفَ مِنْ هُنَاكَ. وَتَبِعَتْهُ جُمُوعٌ كَثِيرَةٌ فَشَفَاهُمْ جَمِيعاً. وَأَوْصَاهُمْ أَنْ لاَ يُظْهِرُوهُ ، لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِإِشَعْيَاءَ النَّبِيِّ الْقَائِلِ : ((هُوَذَا فَتَايَ الَّذِي اخْتَرْتُهُ ، حَبِيبِي الَّذِي سُرَّتْ بِهِ نَفْسِي. أَضَعُ رُوحِي عَلَيْهِ فَيُخْبِرُ الأُمَمَ بِالْحَقِّ. لاَ يُخَاصِمُ وَلاَ يَصِيحُ ، وَلاَ يَسْمَعُ أَحَدٌ فِي الشَّوَارِعِ صَوْتَهُ. قَصَبَةً مَرْضُوضَةً لاَ يَقْصِفُ ، وَفَتِيلَةً مُدَخِّنَةً لاَ يُطْفِئُ ، حَتَّى يُخْرِجَ الْحَقَّ إِلَى النُّصْرَةِ. وَعَلَى اسْمِهِ يَكُونُ رَجَاءُ الأُمَمِ)).

                    يريد الكاتب هنا أن يقول لنا أن المسيح أوصاهم ألا يظهروه لكي يتم ما قيل بإشعياء، أي يتحقق ما قال إشعياء في يسوع. فهل حقاً قال إشعياء ذلك في يسوع؟ إن المدقق لا يرى أي رابطة بين الطلب المزعوم الذي وضعه الكاتب على لسان يسوع (أن لا يظهروه) و بين ما قاله إشعياء. و لا يستطيع أن يخرج المرء إلا بأن الكاتب استحسن هذا النص الذي أورده إشعياء و يريد أن يفسح لنفسه مجالاً ليلصقه بيسوع دون أن يكون هناك رابط أو علاقة.

                    أرى أنه على الأقل يجب علينا ان نشكر الكاتب لأنه حدد لنا أن قائل هذه النبوءة هو إشعياء، و هذا النص نجده في [ 42: 1-22] ولكن إذا دققنا النظر نرى عجباً! فهذه الأعداد المذكورة و المبتورة من سفر إشعياء لا تعدو أن تكون رقعة أخرى رقع بها إنجيله و ألصقها بيسوع:

                    هُوَذَا عَبْدِي الَّذِي أَعْضُدُهُ مُخْتَارِي الَّذِي سُرَّتْ بِهِ نَفْسِي. وَضَعْتُ رُوحِي عَلَيْهِ فَيُخْرِجُ الْحَقَّ لِلأُمَمِ. لاَ يَصِيحُ وَلاَ يَرْفَعُ وَلاَ يُسْمِعُ فِي الشَّارِعِ صَوْتَهُ. قَصَبَةً مَرْضُوضَةً لاَ يَقْصِفُ وَفَتِيلَةً خَامِدَةً لاَ يُطْفِئُ. إِلَى الأَمَانِ يُخْرِجُ الْحَقَّ. لاَ يَكِلُّ وَلاَ يَنْكَسِرُ حَتَّى يَضَعَ الْحَقَّ فِي الأَرْضِ وَتَنْتَظِرُ الْجَزَائِرُ شَرِيعَتَهُ.

                    1- إن هذه الأعداد لا تنطبق على يسوع فهي تناقض قطف السنابل الوراد في نفس الإصحاح من إنجيل متى [12: 1-8] في الوقت الذي يقول فيه النص ((قَصَبَةً مَرْضُوضَةً لاَ يَقْصِفُ)) فكيف يكون هذا و تلاميذه قطفوا السنابل الصحيحة أمامه فما بالك بالمرضوضة!

                    2- لدة مراجعة النص الذي يقول ((فَيُخْرِجُ الْحَقَّ لِلأُمَمِ)) في الترجمات الإنكليزية وجدت التالي:
                    he will bring forth justice to the nations RSV
                    he will bring forth justice to the nations NRSV
                    he will bring forth justice to the nations ESV
                    he shall bring forth judgment to the Gentiles KJV
                    he will bring justice to the nations NIV

                    إن النص يقول بصراحة بأنه يخرج العدل و القضاء للأمم، إلا أن يسوع لم يقض في حياته بين أحد. و لقد ورد في لوقا [12: 13] أن أحدهم طلب من المسيح أن يقضي بينه و بين أخيه ليقاسمه الميراث، فرد عليه المسيح ((يَا إِنْسَانُ ، مَنْ أَقَامَنِي عَلَيْكُمَا قَاضِياً أَوْ مُقَسِّماً؟))

                    3- لدى مراجعة النص الذي يقول ((لاَ يَصِيحُ)) في الترجمات الإنكليزية وجدت التالي:
                    He will not cry RSV
                    He will not cry NRSV
                    He shall not cry KJV

                    إن النص يقول بصراحة بأنه لن يبكي، إلا أننا نقرأ في إنجيل يوحنا [11: 35] ما نصه: ((بَكَى يَسُوعُ))

                    4- لقد اضطر المترجم أن يحرف النص الوارد في إشعياء ((هُوَذَا عَبْدِي)) فحولها إلى فتاي: ((هُوَذَا فَتَايَ)) ليخفف من وقع الكلمة على المسيحيين فكيف يكون عبداً لله و إبناً له في نفس الوقت؟ فلو أنك بحثت عن الكلمة في إنجيل متى في التراجم الإنكليزية كلها لوجدتها My Servant - عبدي و ليست ((فتاي)). إنهم يحرفون الكلم عن مواضعه كلما دعت الضرورة لذلك! و لو أننا سلمنا جدلاً أن قول إشعياء ينطبق على يسوع، فيجب أن تتحقق فيه أولى هذه الصفات التي ذكرها و هي أنه عبد الله وهو ما ينكره المسيحيون.

                    5- التحريف الثاني الذي قام به كاتب إنجيل متى هذه المرة هو كلمة ((حَبِيبِي الَّذِي سُرَّتْ بِهِ نَفْسِي)) إذ أن النص في إشعياء يقول: ((مُخْتَارِي الَّذِي سُرَّتْ بِهِ نَفْسِي)) بالإضافة إلى كلمة ((فَيُخْبِرُ الأُمَمَ بِالْحَقِّ)) كما في إنجيل متى، بينما هي في نص إشعياء ((فَيُخْرِجُ الْحَقَّ لِلأُمَمِ)) ذلك أن يسوع أخبرهم و لم يخرج لهم. أما جملة ((لاَ يَكِلُّ وَلاَ يَنْكَسِرُ)) فقد حذفت تماماً من النص ذلك أن يسوع بزعمهم كلّ و انكسر على الصليب، كذلك حذفت جملة ((وَتَنْتَظِرُ الْجَزَائِرُ شَرِيعَتَهُ)) لأن يسوع لم يأت بشريعة مغايرة لشريعة قومه بني إسرائيل.. و السؤال الذي يطرح نفسه: إذا كانت هذه النبوءة تنطبق على يسوع ، فلماذا كل هذا التحريف و التغيير إذاً؟؟!!

                    6- إن هذه النبوءة لا تنطبق على يسوع و لا بشكل من الأشكال، ذلك أن متى قد أخذ ما يناسبه من النص كعادته، و ترك الباقي لأنه لا ينسجم مع غرضه.. لنرى ما يقوله النص الباقي الذي تركه متى:

                    هَكَذَا يَقُولُ اللَّهُ الرَّبُّ خَالِقُ السَّمَاوَاتِ وَنَاشِرُهَا بَاسِطُ الأَرْضِ وَنَتَائِجِهَا مُعْطِي الشَّعْبِ عَلَيْهَا نَسَمَةً وَالسَّاكِنِينَ فِيهَا رُوحاً. أَنَا الرَّبَّ قَدْ دَعَوْتُكَ بِالْبِرِّ فَأُمْسِكُ بِيَدِكَ وَأَحْفَظُكَ وَأَجْعَلُكَ عَهْداً لِلشَّعْبِ وَنُوراً لِلأُمَمِ لِتَفْتَحَ عُيُونَ الْعُمْيِ لِتُخْرِجَ مِنَ الْحَبْسِ الْمَأْسُورِينَ مِنْ بَيْتِ السِّجْنِ الْجَالِسِينَ فِي الظُّلْمَةِ. أَنَا الرَّبُّ هَذَا اسْمِي وَمَجْدِي لاَ أُعْطِيهِ لِآخَرَ وَلاَ تَسْبِيحِي لِلْمَنْحُوتَاتِ. هُوَذَا الأَوَّلِيَّاتُ قَدْ أَتَتْ وَالْحَدِيثَاتُ أَنَا مُخْبِرٌ بِهَا. قَبْلَ أَنْ تَنْبُتَ أُعْلِمُكُمْ بِهَا.

                    غَنُّوا لِلرَّبِّ أُغْنِيَةً جَدِيدَةً تَسْبِيحَهُ مِنْ أَقْصَى الأَرْضِ. أَيُّهَا الْمُنْحَدِرُونَ فِي الْبَحْرِ وَمِلْؤُهُ وَالْجَزَائِرُ وَسُكَّانُهَا لِتَرْفَعِ الْبَرِّيَّةُ وَمُدُنُهَا صَوْتَهَا الدِّيَارُ الَّتِي سَكَنَهَا قِيدَارُ. لِتَتَرَنَّمْ سُكَّانُ سَالِعَ. مِنْ رُؤُوسِ الْجِبَالِ لِيَهْتِفُوا. لِيُعْطُوا الرَّبَّ مَجْداً وَيُخْبِرُوا بِتَسْبِيحِهِ فِي الْجَزَائِرِ. الرَّبُّ كَالْجَبَّارِ يَخْرُجُ. كَرَجُلِ حُرُوبٍ يُنْهِضُ غَيْرَتَهُ. يَهْتِفُ وَيَصْرُخُ وَيَقْوَى عَلَى أَعْدَائِهِ. قَدْ صَمَتُّ مُنْذُ الدَّهْرِ. سَكَتُّ. تَجَلَّدْتُ. كَالْوَالِدَةِ أَصِيحُ. أَنْفُخُ وَأَنْخِرُ مَعاً. َخْرِبُ الْجِبَالَ وَالآكَامَ وَأُجَفِّفُ كُلَّ عُشْبِهَا وَأَجْعَلُ الأَنْهَارَ يَبَساً وَأُنَشِّفُ الآجَامَ وَأُسَيِّرُ الْعُمْيَ فِي طَرِيقٍ لَمْ يَعْرِفُوهَا. فِي مَسَالِكَ لَمْ يَدْرُوهَا أُمَشِّيهِمْ. أَجْعَلُ الظُّلْمَةَ أَمَامَهُمْ نُوراً وَالْمُعْوَجَّاتِ مُسْتَقِيمَةً. هَذِهِ الأُمُورُ أَفْعَلُهَا وَلاَ أَتْرُكُهُمْ. قَدِ ارْتَدُّوا إِلَى الْوَرَاءِ. يَخْزَى خِزْياً الْمُتَّكِلُونَ عَلَى الْمَنْحُوتَاتِ الْقَائِلُونَ لِلْمَسْبُوكَاتِ: ((أَنْتُنَّ آلِهَتُنَا!))

                    أَيُّهَا الصُّمُّ اسْمَعُوا. أَيُّهَا الْعُمْيُ انْظُرُوا لِتُبْصِرُوا. مَنْ هُوَ أَعْمَى إِلاَّ عَبْدِي وَأَصَمُّ كَرَسُولِي الَّذِي أُرْسِلُهُ؟ مَنْ هُوَ أَعْمَى كَالْكَامِلِ وَأَعْمَى كَعَبْدِ الرَّبِّ؟ نَاظِرٌ كَثِيراً وَلاَ تُلاَحِظُ. مَفْتُوحُ الأُذُنَيْنِ وَلاَ يَسْمَعُ. الرَّبُّ قَدْ سُرَّ مِنْ أَجْلِ بِرِّهِ. يُعَظِّمُ الشَّرِيعَةَ وَيُكْرِمُهَا.

                    المعنى الإجمالي:
                    يتحدث بقية النص الذي تركه متى عن نبي سيخرج من البلاد التي سكنها قيدار و هو الابن الثاني لإسماعيل ابن ابراهيم عليهما السلام [تكوين 25: 13] و هي بلاد الجزيرة العربية. و أن هذا النبي لن يكون نبياً عادياً من نوع الأنبياء الذين سبقوه من بني إسرائيل و غيرهم. و حيث كان كل نبي يبعث إلى قومه، إلا أنه سيكون نبياً من نوع آخر - يرسل إلى الناس كافة و تكون رسالته الرسالة العالمية و الختامية التي طال انتظارها حسب قول النبوءة ((وَتَنْتَظِرُ الْجَزَائِرُ شَرِيعَتَهُ)) و أن هذا النبي سيحرسه الله و يحيمه حتى ينجز رسالته كاملة، و يضع أسس الدولة التي تقوم على الحق و المساواة و العدل في الأرض. فأين يسوع من كل هذا؟


                    نلخص تعليقنا على ما جاء في هذا النص بالنقاط التالية:
                    * لا ارتباط لها بما سبقها (و أوصاهم بأن لا يظهروه).
                    * لا تنطبق على يسوع كما وردت في إنجيل متى.
                    * أخذ الكاتب ما ناسب غرضه و ألصقه بيسوع تاركاً بقية النص.
                    * الأعداد كما وردت في إنجيل متى محرفة و مبدلة!

                    و يقول جون فنتون في نقده لنصوص إشعياء هذه التي اقتبسها متى من إنجيله ((من الواضح أن متى لم يتبع نص أي من النسختين العبرية أو الإغريقية، لكنه سار على أخذ النصوص حسبما رآها تناسب رأيه من أن النبوءة تحققت في يسوع و الكنيسة))
                    تفسير إنجيل متى ص 195 - جون فينتون، عميد كلية اللاهوت في بليتشفيلد بإنكلترا، عن كتاب المسيح في مصادر العقائد المسيحية - ص 114 - للمهندس أحمد عبد الوهاب
                    دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
                    دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
                    أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
                    يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
                    أرشيفي

                    تعليق


                    • #11
                      الإصحاح الثالث عشر


                      هَذَا كُلُّهُ كَلَّمَ بِهِ يَسُوعُ الْجُمُوعَ بِأَمْثَالٍ ، وَبِدُونِ مَثَلٍ لَمْ يَكُنْ يُكَلِّمُهُمْ، لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِالنَّبِيِّ الْقَائِلِ : ((سَأَفْتَحُ بِأَمْثَالٍ فَمِي ، وَأَنْطِقُ بِمَكْتُومَاتٍ مُنْذُ تَأْسِيسِ الْعَالَمِ)).


                      هراء!!

                      لقد حذرنا من قبل من جمل متى التي يقول فيها: ((لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِالنَّبِيِّ الْقَائِلِ)) لأن ما سيأتي بعدها ليس إلا رقع و إضافات ليس لها بالمسيح صلة. و إذا بحثنا عن النبي القائل سنجده هذه المرة داوود في مزموره [78: 2]

                      اِصْغَ يَا شَعْبِي إِلَى شَرِيعَتِي. أَمِيلُوا آذَانَكُمْ إِلَى كَلاَمِ فَمِي. أَفْتَحُ بِمَثَلٍ فَمِي. أُذِيعُ أَلْغَازاً مُنْذُ الْقِدَمِ. الَّتِي سَمِعْنَاهَا وَعَرَفْنَاهَا وَآبَاؤُنَا أَخْبَرُونَا. لاَ نُخْفِي عَنْ بَنِيهِمْ إِلَى الْجِيلِ الآخِرِ مُخْبِرِينَ بِتَسَابِيحِ الرَّبِّ وَقُوَّتِهِ وَعَجَائِبِهِ الَّتِي صَنَعَ. أَقَامَ شَهَادَةً فِي يَعْقُوبَ وَوَضَعَ شَرِيعَةً فِي إِسْرَائِيلَ الَّتِي أَوْصَى آبَاءَنَا أَنْ يُعَرِّفُوا بِهَا أَبْنَاءَهُمْ لِكَيْ يَعْلَمَ الْجِيلُ الآخِرُ. بَنُونَ يُولَدُونَ فَيَقُومُونَ وَيُخْبِرُونَ أَبْنَاءَهُمْ فَيَجْعَلُونَ عَلَى اللّهِ اعْتِمَادَهُم وَلاَ يَنْسُونَ أَعْمَالَ اللهِ بَلْ يَحْفَظُونَ وَصَايَاهُ وَلاَ يَكُونُونَ مِثْلَ آبَائِهِمْ جِيلاً زَائِغاً وَمَارِداً جِيلاً لَمْ يُثَبِّتْ قَلْبَهُ وَلَمْ تَكُنْ رُوحُهُ أَمِينَةً لِلَّهِ. بَنُو أَفْرَايِمَ النَّازِعُونَ فِي الْقَوْسِ الرَّامُونَ انْقَلَبُوا فِي يَوْمِ الْحَرْبِ. لَمْ يَحْفَظُوا عَهْدَ اللهِ وَأَبُوا السُّلُوكَ فِي شَرِيعَتِهِ وَنَسُوا أَفْعَالَهُ وَعَجَائِبَهُ الَّتِي أَرَاهُمْ. قُدَّامَ آبَائِهِمْ صَنَعَ أُعْجُوبَةً فِي أَرْضِ مِصْرَ بِلاَدِ صُوعَنَ. شَقَّ الْبَحْرَ فَعَبَّرَهُمْ وَنَصَبَ الْمِيَاهَ كَنَدٍّ. وَهَدَاهُمْ بِالسَّحَابِ نَهَاراً وَاللَّيْلَ كُلَّهُ بِنُورِ نَارٍ. شَقَّ صُخُوراً فِي الْبَرِّيَّةِ وَسَقَاهُمْ كَأَنَّهُ مِنْ لُجَجٍ عَظِيمَةٍ... إلخ

                      من الواضح أن هذه النصوص ليس لها أي علاقة بالأمثال التي كان يضربها المسيح. إذ نحن هنا في هذا النص أمام نبي الله داوود يصلي لربه و يناجيه و يذكره في الحالات التي سمعها من الآباء ليبلغها إلى الأبناء حسب عهد الله معه لتبقى معجزات الله التي صنعها لبني إسرائيل منذ القدم - و ليس منذ تأسيس العالم كما زعم متى!! - لتبقى هذه المعجزات حية محفوظة يرويها السلف للخلف.

                      أخذ متى ما يوافق غرضه من النص ((سَأَفْتَحُ بِأَمْثَالٍ فَمِي)) و زاد عليه ((وَأَنْطِقُ بِمَكْتُومَاتٍ مُنْذُ تَأْسِيسِ الْعَالَمِ)) محرفاً النص الذي نقل عنه من ((منذ القدم)) إلى ((منذ تأسيس العالم)) .. و من يكمل المزمور يجد كل ما فيه عن بني إسرائيل السابقين و لا يجد فيه حرفاً واحداً له علاقة بالمسيح أو بالمكتومات منذ تأسيس العالم.!!
                      التعديل الأخير تم بواسطة Dexter; الساعة 12 يون, 2007, 01:15 م.
                      دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
                      دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
                      أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
                      يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
                      أرشيفي

                      تعليق


                      • #12
                        والله يا أخي لا أعرف ماذا أقول لك ولكني متأكد أن الله لن يضيع تعبك وجهدك الذي بذلته حتي تكتب هذا الموضوع وغيره من مواضيعكم الأكثر من رائعة وقيمة نفع الله بها المسلمين وغير المسلمين إنشاء الله وجزاءكم عنا خير .
                        اريد أن تعلم يا أخي انني منذ أن سجلت بموقعكم وموقع اتباع المرسلين وتصفحي لموضوعتك ومواضيع الأخوة في كلا الموقعين وخاصة الدكتور أمير والأساتذة السيف البتار ومجاهد وحبيب عبدالملاك والشرقاوي وياسر جبر وتوحيد ومسك وأزهري والبطل وابوتنسيم وغيرهم الكثيرين ممن تصفحت وقرأت لهم .... شعرت منذ ذلك بمدي عفوا في التعبير حـ##ي وتـ###ي وتقصيري وانا المسلم الذي كان أول كلام الله له أقرأ فنسيت وتناسيت فكانت معرفتي عن ديني ما هي الا قشور وشئ زهيد وآيات وسور قرأنية تتلى دون تدبر وتمعن حقيقي لمعانيها مع إقامة شعائر الدين والبعد عن نواهيه والحمد للله ( يعني مسلم عادي ) ولكن منذ الأن وبمشيئة الله ستكون لي وقفة حازمة مع نفسي وأرجو الله أن يعينني علي ما فيه صلاح وفلاح لى و للمسلمين إن شاء الله ولا تنسونا بدعائكم .

                        ==========
                        Dexter
                        أن كنا ننهى عن شتم الناس، فالأولى ألا نشتم أنفسنا بل نعاتبها على التقصير
                        بارك الله فيك و هدانا و إياك إلى ما يحب و يرضى
                        ==========
                        التعديل الأخير تم بواسطة Dexter; الساعة 11 يون, 2007, 05:16 م.

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة alawal مشاهدة المشاركة
                          و للمسلمين إنشاء الله ولا تنسونا بدعائكم .
                          تسجيل متابعة للرائع دكستر

                          أخي الأول نكتب ان شاء الله و ليس انشاء الله _ سبحان الله _ فشتان بين المعنيين

                          تعليق


                          • #14
                            رائع يا مولانا وهو ماليس بجديد عليك
                            الـ SHARKـاوي
                            إستراتيجيتي في تجاهل السفهاء:
                            ذبحهم بالتهميش، وإلغاء وجودهم المزعج على هذا الكوكب، بعدوى الأفكار،
                            فالأفكار قبل الأشخاص، لأن الأفكار لها أجنحة، فأصيبهم بعدواها الجميلة. وهذا الواقع المظلم الذي نعيش سيتغير بالأفكار،
                            فنحن في عصر التنوير والإعصار المعرفي، ولا بد للمريض أن يصح، ولا بد للجاهل أن يتعلم، ولا بد لمن لا يتغير، أن يجبره الواقع على التغير،
                            ولا بد لمن تحكمه الأموات، الغائب عن الوعي، أن يستيقظ من نومة أهل الكهف أو يبقى نائما دون أثر، لا يحكم الأحياء!

                            تعليق


                            • #15
                              الإصحاح الحادي و العشرين


                              وَلَمَّا قَرُبُوا مِنْ أُورُشَلِيمَ وَجَاءُوا إِلَى بَيْتِ فَاجِي عِنْدَ جَبَلِ الزَّيْتُونِ ، حِينَئِذٍ أَرْسَلَ يَسُوعُ تِلْمِيذَيْنِ قَائِلاً لَهُمَا: ((اِذْهَبَا إِلَى الْقَرْيَةِ الَّتِي أَمَامَكُمَا ، فَلِلْوَقْتِ تَجِدَانِ أَتَاناً مَرْبُوطَةً وَجَحْشاً مَعَهَا ، فَحُلَّاهُمَا وَأْتِيَانِي بِهِمَا. وَإِنْ قَالَ لَكُمَا أَحَدٌ شَيْئاً ، فَقُولاَ: الرَّبُّ مُحْتَاجٌ إِلَيْهِمَا. فَلِلْوَقْتِ يُرْسِلُهُمَا)). فَكَانَ هَذَا كُلُّهُ لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ بِالنَّبِيِّ الْقَائِلِ : ((قُولُوا لاِبْنَةِ صِهْيَوْنَ: هُوَذَا مَلِكُكِ يَأْتِيكِ وَدِيعاً ، رَاكِباً عَلَى أَتَانٍ وَجَحْشٍ ابْنِ أَتَانٍ)).

                              أقول و أذكر أن هذا هو قول الكاتب و ليس قول يسوع، و مرة أخرى يُدخلنا متى المزيف في متاهة النبي القائل معتقداً أن أحداً لن يلاحقه ليعرف صدقه من كذبه.. و عندما نبحث عن النص نجده في سفر زكريا [9: 9]

                              اِبْتَهِجِي جِدّاً يَا ابْنَةَ صِهْيَوْنَ اهْتِفِي يَا بِنْتَ أُورُشَلِيمَ. هُوَذَا مَلِكُكِ يَأْتِي إِلَيْكِ. هُوَ عَادِلٌ و َمَنْصُورٌ وَدِيعٌ وَرَاكِبٌ عَلَى حِمَارٍ وَعَلَى جَحْشٍ ابْنِ أَتَانٍ. وَأَقْطَعُ الْمَرْكَبَةَ مِنْ أَفْرَايِمَ وَالْفَرَسَ مِنْ أُورُشَلِيمَ وَتُقْطَعُ قَوْسُ الْحَرْبِ. وَيَتَكَلَّمُ بِـالسَّلاَمِ لِلأُمَمِ وَسُلْطَانُهُ مِنَ الْبَحْرِ إِلَى الْبَحْرِ وَمِنَ النَّهْرِ إِلَى أَقَاصِي الأَرْضِ.

                              نعم هذا هو النص الذي أخذه متى و وضعه في إنجيله.. فلنقم سوياً بدراسته:

                              1- هُوَذَا مَلِكُكِ : عند أول محاولة لتنصيب يسوع ملكاً على اليهود رأيناه يفر منهم رافضاً ذلك المنصب.. و عندما سأله بيلاطس : أأنت ملك اليهود، أجابه : أنت قلت! .. أي أنني لم أقل يوماً أني ملك اليهود بل أنتم الذي تفترون علي ذلك. فمتى أصبح يسوع ملكاً على اليهود وفقاً لهذه النبوءة المزعومة؟

                              2- هُوَ عَادِلٌ : رأينا سابقاً كيف رفض يسوع أن يحكم بين الناس و يقضي بينهم و ذلك في إنجيل لوقا [12: 13] حيث أن أحدهم طلب من المسيح أن يقضي بينه و بين أخيه ليقاسمه الميراث، فرد عليه المسيح ((يَا إِنْسَانُ ، مَنْ أَقَامَنِي عَلَيْكُمَا قَاضِياً أَوْ مُقَسِّماً؟))
                              فكيف يكون عادلاً إن لم يقضي بين الناس؟

                              3- مَنْصُورٌ : ((فتركه الجميع و هربوا)) هذا ما سجلته الاناجيل عن يسوع، فكيف يكون منصوراً بعد هذا؟

                              4- و َأَقْطَعُ الْمَرْكَبَةَ مِنْ أَفْرَايِمَ وَالْفَرَسَ مِنْ أُورُشَلِيمَ وَتُقْطَعُ قَوْسُ الْحَرْبِ : كناية عن انتهاء الحرب .. فأي حرب كانت دائرة في زمن المسيح؟ و هل انتهت الحروب بقدوم المسيح؟ أين هذا من ذاك؟

                              5- َسُلْطَانُهُ مِنَ الْبَحْرِ إِلَى الْبَحْرِ وَمِنَ النَّهْرِ إِلَى أَقَاصِي الأَرْضِ : عندما سأل بيلاطس المسيح إن كان هو ملك اليهود في إنجيل يوحنا أجابه المسيح [18: 36] ((مَمْلَكَتِي لَيْسَتْ مِنْ هَذَا الْعَالَمِ. لَوْ كَانَتْ مَمْلَكَتِي مِنْ هَذَا الْعَالَمِ، لَكَانَ خُدَّامِي يُجَاهِدُونَ لِكَيْ لاَ أُسَلَّمَ إِلَى الْيَهُودِ. وَلَكِنِ الآنَ لَيْسَتْ مَمْلَكَتِي مِنْ هُنَا)) فأين سلطان يسوع الممتد إلى أقاصي الأرض؟

                              هل نرى بعد هذا أن النص ينطبق على يسوع من قريب أو من بعيد ؟
                              دائماً أنت بقلبي دائماً موردي العذب إذا اشـــــتد الظما
                              دائماً أنت ضيائي في الدجى كيف لا تكشف عني الظلما
                              أنت يا من ذكره ملء فمي فاستحالت كل أعضـــائي فما
                              يا رســـول الله يا من حبه دائمــــاً في القلب يبقى دائماً
                              أرشيفي

                              تعليق

                              مواضيع ذات صلة

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة د. نيو, منذ 4 يوم
                              ردود 0
                              5 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة د. نيو
                              بواسطة د. نيو
                               
                              أنشئ بواسطة أحمد., 30 يون, 2019, 06:06 م
                              ردود 4
                              29 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة د. نيو
                              بواسطة د. نيو
                               
                              أنشئ بواسطة جمال مهدلي ماحق الباطل, 21 يون, 2019, 05:16 م
                              ردود 0
                              44 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة جمال مهدلي ماحق الباطل  
                              أنشئ بواسطة Mohammed Salah Naser Alhag, 16 يون, 2019, 10:06 م
                              ردود 0
                              27 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة Mohammed Salah Naser Alhag  

                              Unconfigured Ad Widget

                              تقليص
                              يعمل...
                              X