Unconfigured Ad Widget

تقليص

خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(سر الأفخارستيا والتغذي على دم ولحم الإله)

تقليص
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • خلاصة أقوال الآباء في الجسد والتجسد..(سر الأفخارستيا والتغذي على دم ولحم الإله)

    بسم الله الرحمن الرحيم

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    سر الأفخارستيا والتغذي على دم ولحم الإله

    حافظ النصارى على التراث الوثني للشعوب القديمة وراعوا الأمانة في الإقتباس حتى أصبح التطابق بين العقائد الوثنية والديانة المسيحية ملحوظ للقاصي والداني لدرجة أنك لا تستطيع أن تقول تطابق دون لفظ شديد فالتطابق تعدى الهيكل العام إلى التفاصيل الدقيقة والصلوات والأدعية بل تجاوز كل ذلك إلى قانون الأيمان الذي يكاد أن يكون نسخة طبق الأصل من بعض قوانين الإيمان الوثنية التي سبقت المسيحية…ومن هذه الوثنيات سر التناول أو القداس الإلهي الذي يؤكد فيه آباء الكنيسة بأنهم يتغذون على لحم ودم الإله بالحقيقة لا الرمز وهم يعلمون أن الإله ليس له لحم أو دم ولا يؤكل ولا يشرب وكأنهم يقولون أن المأكول في هذا القداس بعد التحول المزعوم لحم إنسان عادي هذا اللحم غير قابل لحلول اللاهوت أو اتحاده لأنه ببساطة ميت يفتقد شروط الناسوت الكامل الجسد والروح والنفس العاقلة الناطقة وإليكم بعض ما قاله الآباء حول هذا السر المنفر.

    ***
    الأنبا بيشوي: مائة سؤال وجواب في العقيدة المسيحية الأرثوذكسية، دار نوبار للطباعة – صــ 128. [ما هي عقيدتنا في سِرّ التَّناول حسب إيمان كنيستنا الأرثوذكسية ؟ الجواب: عقيدتنا في سِرّ التَّناول المُقدَّس أو سِرّ الأفخرستيا، أي سِرّ الشُّكر – حسب إيمان الكنيسة الأرثوذكسية – هو أنَّنا نتناول جسداً حقيقياً ودماً حقيقياً تحت أعراض الخُبز والخمر. وهذا تُسمِّيه الكنيسة السِّر العظيم الذي للتقوي «عظيم سِرّ التَّقوي، الله ظهر في الجسد» (1تي 3 : 16). فهذه هي ذبيحة الخلاص الحقيقية التي سلَّمها السيد المسيح لتلاميذه في ليلة آلامه قبل صلبه مُباشرة، يُسمِّيها البعض العشاء الأخير، ويُسمِّيها البعض الآخر العشاء الرَّباني، ويُسمِّيها آخرون العشاء السِّري.]
    الأنبا شنودة: سنوات مع أسئلة الناس، الجزء الثاني، أسئلة عقائدية ولاهوتية، أسئلة حول الله المسيح – صـ 38، 39. [2 - جسد المسيح الذي على المذبح، نسجد له، وتقول « نسجد لجسدك المقدس يارب». ونقول إن «لاهوته لم يفارق ناسوته لحظة واحدة ولا طرفة عين». ونفس الوضع نقوله بالنسبة إلى الجسد الذى صعد وجلس عن يمين الآب.
    3 - جسد المسيح الذي على المذبح، هو الجسد الذي فدانا ومات عنا، ثم صعد إلى
    السماء ممجدا.
    4 - نحن نتناول جسد المسيح ودمه على المذبح.
    6 - جسد المسيح بمعنى الكنيسة هو نحن ... وجسد المسيح على المذبح في السماء هو جسد المسيح. فإن كان الإثنان بمعنى واحد، فهل نحن المسيح ؟! وهل نحن حالياً جالسون عن يمين الآب ؟! وهل نحن في السماء ؟! وهل نحن أثناء التناول نتناول الكنيسة أم المسيح؟]

    رهبان دير القديس أنبا مقار، جسد المسيح فى تعليم القديس كيرلس الكبير.( وادى النطرون: دار مجلة مرقس، 1993 صـ 39، 40. [يقول القديس كيرلس: جسد المسيح هو جسد محيى. فحينما نقبله فى الافخارستيا بالاشتراك فى الخبز "الروحي"، "السري"، "المحيي" المُعطى لنا فى "الأولوجية" (الإفخارستيا)، فإن جسد المسيح يجعلنا نحيا حياة جديدة، سماوية، إلهية، غير مائتة. وأما الروح القدس فهو الذى بحضرته الفعالة النشيطة والمغيرة يشرف ويقود عملية الإحياء هذه ويدخلنا إلى شركة الطبيعة الإلهية. فبالتناول من ذبيحة المسيح تنتقل حياة ابن الله ذاته، الموجود بحق على مذابح الكنائس إلى الذين صاروا أبناء بالتبني.]
    القديس إغناطيوس الأنطاكي: الرسالة إلى سميرنا 7: 1، الآباء الرسوليون، ترجمة جرجس كامل يوسف. [فلتراقبوا جيداً الذين يتمسكون بأراء هرطوقية عن نعمة يسوع المسيح التي وهبها لنا، واعلموا كم يناقضون فكر الله. لا تعنيهم المحبة في شيء، ولا للأرملة، ولا لليتيم، ولا للمقهور، ولا للسجين ولا لمن تحرر من الأسر، ولا للجائع ولا للعطشان. يمتنعون عن الإفخارستيا والصلاة لأنهم يرفضون الإقرار إن الإفخارستيا جسد مخلصنا يسوع المسيح الذي تألم لأجل خطايانا وأقامه الآب بصلاحه من الموت. هؤلاء الذين يرفضون عطية الله يموتون في مجادلاتهم.]

    كنيسة الشهيد مارجرجس إسبورنتج، سلسلة الآباء الأوائل، القديس كيرلس الأورشليمي حياته، مقالاته لطالبي العماد، الأسرار، الطبعة الثانية، إعداد القمص تادرس يعقوب ملطي - صـ 210. [يقول كيرلس تحت عنوان جسد حقيقي ودم حقيقي: تعليم المطوّب بولس كافي ليعطيكم حتى من نفسه تأكيدًا كاملاً بخصوص الأسرار الإلهية التي صرتم مستحقين لها، وصرتم من نفس الجسد والدم مع المسيح. لأنكم سمعتموه الآن فقط يقول بوضوح: إن الرب يسوع في الليلة التي أسلم فيها أخذ خبزاً وشكر وكسر وقال: "خذوا كلوا هذا جسدي. كذلك أخذ الكأس وشكر وقال: خذوا اشربوا هذا هو دمي" (1 كو 11: 23 - 36).وحيث أنه بنفسه أوضح وقال عن الخبز: هذا هو جسدي ، فمن يتجاسر ويشك بعد ذلك؟ وإذ هو بنفسه أكد وقال: هذا هو دمي فمن الذي يتجاسر ويقول إنه ليس دمه؟]
    كنيسة الشهيد مارجرجس إسبورنتج، سلسلة الآباء الأوائل، القديس كيرلس الأورشليمي حياته، مقالاته لطالبي العماد، الأسرار، الطبعة الثانية، إعداد القمص تادرس يعقوب ملطي - صـ 210. [يقول كيرلس تحت عنوان أصبحنا شركاء الطبيعة الإلهية: لنشترك إذاً بكل ثقة في جسد المسيح ودمه. لأنه في شكل الخبز يعطي جسده لك، وفي شكل الخمر دمه، حتى بمشاركتك جسد المسيح ودمه تتحد في نفس الجسد ونفس الدم معه، لأنه هكذا نحمل المسيح في داخلنا.الآن جسده ودمه وزعا في أعضائنا، وهكذا حسب قول المطوّب بطرس أصبحنا شركاء الطبيعة الإلهية (2 بط 1: 4).]
    كنيسة الشهيد مارجرجس إسبورنتج، سلسلة الآباء الأوائل، القديس كيرلس الأورشليمي حياته، مقالاته لطالبي العماد، الأسرار، الطبعة الثانية، إعداد القمص تادرس يعقوب ملطي - صـ 291. [يقول كيرلس تحت عنوان كن واثقًا دون شك أن الجسد والدم تنازلا لك: تأمل الخبز والخمر لا في ماديتهما، لأنهما كما أوضح الرب هما جسد المسيح ودمه. لأنه حتى لو أوحت إليك الحو اس بهذا، فدع الإيمان يؤسسك. لا تحكم على الأمر من الذوق بل من الإيمان، كن واثقًا دون شك أن الجسد والدم تنازلا لك. ثم يقول: إذ قد تعلمنا هذه الأشياء، وتأكدنا تماماً أن ما يبدو خبزاً ليس خبزاً، ولو انه مساغ في الطعام لكنه جسد المسيح، وأن ما يبدو خمراً ليس خمراً ولو أن مذاقه كذلك لكنه دم المسيح.]
    كنيسة الشهيد مارجرجس إسبورنتج، سلسلة الآباء الأوائل، القديس كيرلس الأورشليمي حياته، مقالاته لطالبي العماد، الأسرار، الطبعة الثانية، إعداد القمص تادرس يعقوب ملطي - صـ 293. [يقول كيرلس تحت عنوان التحول بالروح القدس: وإذا قدسنا أنفسنا بهذه الترانيم الروحية، نطلب رحمة الرب، ليرسل روحه القدوس على الهبات الموضوعة أمامه، أن يجعل الخبز جسد المسيح والخمر دم المسيح. فكلما يلمسه الروح القدس يتقدس ويتغير .بالتأكيد.]
    كنيسة الشهيد مارجرجس إسبورنتج، سلسلة الآباء الأوائل، القديس كيرلس الأورشليمي حياته، مقالاته لطالبي العماد، الأسرار، الطبعة الثانية، إعداد القمص تادرس يعقوب ملطي - صـ 295. [ يقول كيرلس تحت عنوان الحرص في التناول: لذلك في التقدم لا تأت برسغيك ممدودتين أو أصابعك منفردة، لكن اجعل يدك اليسرى عرشاً ليدك اليمنى، كأنك تستقبل ملكاً وقد جوّفت راحة يدك لتقبل جسد المسيح قائلا: آمين. وهكذا بعد أن قدست عينيك بعناية بلمس الجسد المقدس اشترك فيه منتبهاً لئلا يُفقد جزء منه...أخبرني، إن أعطاك أحد حبوبًا من ذهب ألا تمسكها بكل عناية حارسا لها من الضياع والخسارة؟ أليس بالأولى إذن أن ننتبه حتى لا يسقط فتات مما هو أغلى من الذهب والحجارة الكريمة؟]

    بطريركية الأقباط الأرثوذكس، كنائس عزبة النخل، دراسة آبائية في سر الأفخارستيا، سلسلة أنت تسأل والآباء يجيبون، تقديم الأنبا بافلي، جـ 1 صـ 20. [ويؤكد – القديس إيرينيئوس إنه بعد التقديس يصير الخبز والخمر جسد المسيح ودمه: " وعندما نستكمل تقديم الصعيدة، نستدعي الروح القدس لكي يُظهر هذه الذبيحة، الخبز جسداً للمسيح، والكأس دماً للمسيح، حتى لكي يحصل المتناولون منها على مغفرة الخطايا، والحياة الأبدية." [(القديس إيرينيئوس: ضد الهرطقات. القداس الإلهي سر ملكوت الله صـ 814)].]

    القديس إغناطيوس الأنطاكي: الرسالة إلى رومية 7، الآباء الرسوليون، ترجمة جرجس كامل يوسف. [لست أبتهج بطعام فاسد، ولا بملذات هذه الحياة. لكنني أريد خبز الله، الخبز السماوي خبز الحياة، الذي هو جسد يسوع المسيح، ابن الله، الذي صار من نسل داود وإبراهيم، كما أريد شراب الله، أي دمه الذي هو محبة غير فاسدة و حياة أبدية.]

    القديس يوستينوس الشهيد: الدفاع 1 : 61. القديس يوستينوس الفيلسوف والشهيد. [ونحن نشترك فيه كخبز وشراب عاديين، بل كما أنه بتجسد كلمة الله مخلصنا يسوع المسيح متخذاً لنفسه جسداً ودماً لأجل خلاصنا. فإن هذا الطعام الذي تقدس بواسطة كلمات الصلاة التي قالها المسيح. يغذي جسدنا ودمنا إذ هو جسد ودم يسوع المتجسد كما تعلمنا.]

    كيرلس الاسكندري، تفسير إنجيل لوقا، ترجمة نصحي عبد الشهيد (القاهرة: مؤسسة القديس أنطونيوس.المركز الأرثوذكسي للدراسات الآبائية بالقاهرة، 2001) عظة 142، صـ 114. [أن الكلمة يليق به أن يكون فينا إلهيًا بالروح القدس، وكذلك أيضًا -إن جاز القول - يمتزج بأجسادنا بواسطة جسده المقدس ودمه الثمين، الذين نقتنيهما أيضًا كإفخارستيا مُعطية للحياة في هيئة الخبز والخمر.]
    رهبان دير القديس أنبا مقار، جسد المسيح فى تعليم القديس كيرلس الكبير.( وادى النطرون: دار مجلة مرقس، 1993 صـ 37. [يقول القديس كيرلس: فما يعطيه المسيح هو جسده بالحق وهو دمه بالحق على الرغم من أنهما بنفس الوقت خبز وخمر حقيقين، نظرًا لأن خبز الإفخارستيا ليس مجرد رمز بل هو رمز وفى نفس الوقت حقيقة.]

    رهبان دير القديس أنبا مقار، جسد المسيح فى تعليم القديس كيرلس الكبير.( وادى النطرون: دار مجلة مرقس، 1993 صـ 40. [يقول القديس كيرلس: ليس الخبز إذاً في سر الألوهية (الافخارستيا) مجرد رمز، ولكنه وجود حقيقي للرب. وما يظهر أمامنا ليس مجرد صورة، ولكنه فى الواقع حقيقة جسد المسيح عينه.]

    العلامة أوريجانوس: الرد على كلسوس، علم اللاهوت العقيدي الجزء الثالث، الدكتور مؤنس تاوضروس صـ 218. [يرفع المؤمن الشكر لخالق الكل لأجل بركاته، ويأكل الخبز الذي يتحول بالصلاة إلى جسد مقدس يُقدس من يشترك فيه بإخلاص.]
    الدسقولية تعاليم الرسل، إعداد وتعليق الدكتور وليم سليمان قلادة صـ 741. [و موضع الذبيحة التي من الدماء، أعطانا الناطقة بغير دم السرية، هذه التي تكمل لموت الرب، التي لجسده المقدس ودمه الكريم.]

    القديس أثناسيوس الرسولي: عظة الي المعمدين الجدد. [ولكن بعد أن ترفع الصلوات الكبيرة والتوسلات المقدسة، ينزل الكلمة في الخبز والخمر، فيصيران جسده.]

    القديس أثناسيوس الرسولي: وصايا القديس أثناسيوس للامبراطور قسطنطين بعد عودته من المنفى، أعترافات الأباء – صـ 57. [وأيضاً نؤمن بالقربان المقدس الجسد والدم المحيي الذي للرب يسوع المسيح، الذي هو من قبل أن يقدسه الكاهن خبزاً وخمراً، فإذا قدسه الكاهن نزل عليه الروح القدس وبطل أن يكون خبزاً وصار بالحقيقة جسد الله الكلمة، وكذلك الكأس زال أن تكون خمراً وصارت دماً لإلهنا ابن الله بذاته، وهو متحد بجسده.]

    القديس هيبوليتس: التقليد الرسولي، الراهب القس أثناسيوس المقاري صـ 36. [قوانين القديس هيبوليتس القبطية: وليحضر الشمامسة القرابين إلى الأسقف، وليشكر الأسقف على الخبز والكأس ليصير الخبز جسد المسيح والخمر الممزوج بالكأس يصير دمه الذي يُفك عنا نحن الذين نؤمن به.]



مواضيع ذات صلة

تقليص

المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
أنشئ بواسطة مجدى زكى, 6 يول, 2020, 06:15 م
رد 1
37 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة الفضة
بواسطة الفضة
 
أنشئ بواسطة أحمد عبد الرحمن بدوى, 23 يون, 2020, 08:07 م
رد 1
42 مشاهدات
1 معجب
آخر مشاركة محمد24
بواسطة محمد24
 
أنشئ بواسطة المهندس زهدي جمال الدين, 20 يون, 2020, 11:17 ص
ردود 63
148 مشاهدات
1 معجب
آخر مشاركة المهندس زهدي جمال الدين  
أنشئ بواسطة محمد24, 16 يون, 2020, 07:14 ص
ردود 10
48 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة محمد24
بواسطة محمد24
 
أنشئ بواسطة محمد24, 11 يون, 2020, 06:21 م
ردود 0
19 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة محمد24
بواسطة محمد24
 

Unconfigured Ad Widget

تقليص
يعمل...
X