معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة

(معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة)



بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله و سلام على عباده الذين اصطفى

أما بعد....

فهاهو سؤال وجهه لي أحد الملاحدة أثناء مناظرتي معه أراه و جيها بعد أن تحول من الإلحاد إلى الربوبية...
 

الرد علي نص " قال الرب الربي " نهاية الوهم !

بسم الله الرحمن الرحيم





فى هذا البحث سنحاول أن نلقي الضوء علي النص الذي يستشهد به النصاري علي ألوهية المسيح وهو " قال الرب لربي "
وسيتم الاستعانة بالآتي:-

1- رأى المسيحين في هذا النص .
2- رأى
...
 

بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء - الجزءالثاني

(بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء)
الجزء الثاني


بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله تعالى عن الصاحبة و الولد.. و جل عن الشبيه والند و النظير و التحيز في جسد...

قل هو الله أحد.. الله الصمد...لم يلد .. و لم يولد و لم يكن له كفوا...
 

هل الثالوث عقيدة توحيد أم عقيدة شركية وثنية؟؟؟

بِسْم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله الواحد الأحد الصمد الذي لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفوا أحد و صلاة و سلاما دائمين متلازمين على جميع رسله و أنبيائه الموحدين و الذين ما جاءوا إلا بعقيدة التوحيد الخالص الخالية من دعوى الأقانيم...
 

مناظرة مصورة حول مخطوطات القرآن والإنجيل بين دكتور أمير و Apostle paul من منتدى الكنيسة العربية !

قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ

الحوار الأول:
النص القرآني منقول نقلاً شفهيا بالصدور وليس بالمخطوطات؟ ..
واثبات أن المكتوب لا علاقة له بنقل النص او حفظه!


...
 

مدخل إلى النقد النصي للعهد الجديد (1) - د. أحمد الشامي


مدخل إلى النقد النصي (1)



تحميل المقال من المرفقات


- كتب ضرورية :
· كتاب "نص العهد الجديد: مقدمة للإصدارات النقدية ونظرية وتطبيق النقد النصي الجديد, تأليف كورت وباربارا ألاند"




"The Text of the New Testament: An Introduction to the Critical Editions and to the Theory and Practice
...
 

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي (الحلقة الأولى)




أرجو نشر الفيديو على أوسع نطاق وجزاكم الله عني خير الجزاء.
...
 

مشكلات النص المستلم البيزنطي

بسم الله الرحمن الرحيم
مشكلات النص المستلم البيزنطي



النص المستلم( TR, Textus Receptus,Received Text):

هو مصطلح أطلقه مالكي أحدي أشهر المطابع في أوربا في سنة1633م ميلادية وهما ( بونافبنشور وإبراهام إلزيفر)على نسخة يونانية للعهد الجديد , هذه...
 

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى

بسم الله الرحمن الرحيم

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى
تحميل البحث كاملا من المٌرفقات أدناه










عندما يبدأ المدافعون عن قانون الكتاب المقدس دفاعهم من أجل إثبات قانونية الأسفار فإنهم يبدأون بمايسمى "الوثيقة...
 

قراءة في كتاب نولدكه عن تاريخ القرآن -محمد المختار ولد اباه

قراءة في كتاب نولدكه عن "تاريخ القرآن"

محمد المختار ولد اباه
جامعة شنقيط العصرية



1 نولدكه وكتاب تاريخ القرآن ومؤلفوه:

يعتبر تيودور نولدکه من أعلام المستشرقين البارزين أمثال بروكلمان وفیشر والنمساوي غولدتسهير وقد ملأ نشاطه العلمي...
 

الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..د. زينب عبد العزيز


الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..


ان كل ما دار ويدور من أحداث في كواليس الفاتيكان وعلنه، خاصة منذ 1965، يتم في نطاق خطته لتنصير العالم، وهو القرار المجمعي الذي لا
...
 

الحصون الفكرية

ما المقصود بالحصون الفكرية ومن أى شئ نتحصن ؟ وكيف نتحصن؟ هذا ما ستجده فى هذه القناة


الحلقة الثانية : مخاطر الغزو الفكري :




الحلقة الثالثة : أسباب الانحراف الفكري :




الحلقة الرابعة :علاج الانحراف الفكري



الحلقة الخامسة : علاج الانحراف الفكرى(2):

...
 

لماذا يرفض المسلمون سفر نشيد الانشاد

السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة
فى هذا الموضوع نتطرق لموضوع لماذا يرفض المسلمون سفر نشيد الانشاد كسفر موحى به من الله
ولنبدا على بركة الله
السبب الاول: تضارب التفاسير
فعلماء المسيحيه لم يتفقوا على نمط معين للتفسير فمنهم من ادعى حرفية السفر وانها علاقة بين حبيب وحبيبه ومنهم من نادى
...
 

المرأة المسيحية والعـــــــار - وثائق مسيحية مصورة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نكمل على بركة الله ... سلسلة قالوا عن المرأة فى المسيحية ...

شاهد الجزء الأول ....


شاهد الجزء الثانى




قـــــــــــــــــــــــــالو
...
 

الرد الساحق و النهائي على نص : قبل ان يكون ابراهيم انا كائن ((موثق))


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين


اين قال المسيح انا الله اعبدونى ؟؟... سؤال سألة ولا زال يسألة المسلمين للنصارى ....وتختلف اجابة هذا السؤال من مسيحى لأخر ...ربما يستشهد أحدهم بكلام من داخل...
 

بحث جديد جداً: عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية, وهل يعبد النصارى النار ؟!

عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية !!
هل يعبد النصارى النار ويقدسونها حقاً ؟
بقلم / معاذ عليان

المحاضرة صوتية بعنوان " عبادة النار في المسيحية واليهودية "
http://muslimchristiandialogue.com/modules/mysounds/singlefile.php?cid=31&lid=1220








الحمد لله رب العالمين...
 

تحريف نص التثليث.بإعتراف علماء ومخطوطات وترجمات وآباء المسيحية,رداً على البابا شنودة

الفاصلة اليوحناوية أم سلامات بولس
يوحنا الأولى 5/7 .. نظرات في الترجمات رداً على البابا شنودة
بقلم العبد الفقير إلى الله معاذ عليان



الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد وعلى جميع الأنبياء والمرسلين وعلى آله وأصحابه وسلم وبعد ..
ما هي الفاصلة اليوحناوية ؟



الفاصلة اليوحناوية...
 

نقل مُصور للمناظرة حالياً بين الفيتوري والنصراني فادي ..حول ألوهية المسيح


بسم الله الرحمن الرحيم
في إطار حوارات الحق كما نُسميها هنا .... وحوارات التحدي كما يحب أن يطلقها الأفاضل هناك


يتم حالياً عمل مناظرتين في وقت واحد ....
المناظرة الاولى في الإسلاميات ..على منتدانا هنا على هذا الرابط ...
http://www.hurras.org/vb/showthread....2275#post22275



والمناظرة الثانية ....في المسيحيات
...

Unconfigured Ad Widget

تقليص

لماذا خلقنا الله

تقليص
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • Ehab_Ehab1
    رد
    الحكمة من خلق الكون

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	6 
الحجم:	324.5 كيلوبايت 
الهوية:	813316


    تفكّر في خلق الكون

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	4 
الحجم:	40.9 كيلوبايت 
الهوية:	813317

    بول موردين

    أستاذ فلك بجامعة كامبردج

    يا إلهي!

    "عندما رأىت بعض صور الفضاء الحديثة كان رد فعلي الأول هو أن صرخت قائلًا: ياإلهي! لقد أثمر العمل برمته، لعمري إنه لشي رائع!! "

    إن التفكر في خلق الله تعالى من أكثر الوسائل التي تدعو إلى الإيمان، وتزيد اليقين لدى الإنسان، وتعرِّفه بعظمة الخالق ومدى علمه وحكمته؛ فالله عز وجل خلق السماوات والأرض بالحق، ولم يخلقهما باطلًا ولا عبثًا، ولم يخلق شيئًا سُدًى، قال تعالى{خَلَقَ اللَّهُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَةً لِلْمُؤْمِنِينَ} [العنكبوت: 44]

    وكَم في هذا الكون من مخلوقات كثيرة لا تُعدُّ ولا تُحصى! تُرى ما الحكمة من خلق كل منها؟!

    توجد في الكون آيات باهرة تتجلى فيها قدرة الله تعالى ودلائل عظمته، ولا يزال العلم المعاصر يكتشف من الآيات ما يجعل الإنسان يشعر بعظمة هذا الخالق البارئ المصور الحكيم العظيم سبحانه.

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	4 
الحجم:	33.1 كيلوبايت 
الهوية:	813318

    إدغار ميتشيل

    سادس من مشى على القمر

    من دلائل الألوهية

    "رؤيتي لكوكبنا كان لمحة من الألوهية".

    ولو تأمل الإنسان وتفكَّر بعمق في هذا الكون وما فيه من مخلوقات؛ لأيقن تمام اليقين أن هذا الكون مخلوقٌ بقدَرٍ متناه ٍ في الدقة، خلقه إله حكيم قدير عليم، قدَّره أحسن تقدير.

    ويكفي أن نتدبر في أن هذا الكون بسماواته ونجومه ومجراته، وما فيه من أرضنا وما تزخر به من بحار وأنهار وأراضين وجبال وحيوانات وأشجار قد خلقه الله سبحانه وتعالى من عدم؛ لنستشعر مدى قدرة الله وعلمه وحكمته، قال تعالى{أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ 30 وَجَعَلْنَا فِي الْأَرْضِ رَوَاسِيَ أَنْ تَمِيدَ بِهِمْ وَجَعَلْنَا فِيهَا فِجَاجًا سُبُلًا لَعَلَّهُمْ يَهْتَدُونَ 31 وَجَعَلْنَا السَّمَاءَ سَقْفًا مَحْفُوظًا وَهُمْ عَنْ آَيَاتِهَا مُعْرِضُونَ 32 وَهُوَ الَّذِي خَلَقَ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ فِي فَلَكٍ يَسْبَحُونَ} [الأنبياء:30- 33]


    هذا خلق الله!!

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	4 
الحجم:	36.2 كيلوبايت 
الهوية:	813319


    جيمس إيروين

    رائد فضاء

    هذا خلق الله!!

    "رؤية هذا الأمر يجب أن تغير الإنسان، ويجب أن تجعل المرء يقدِّر خلق الله ومحبة الله" وهو يتحدث عن الكون.

    وحين يتفكر العاقل في خلق الله يعلم علمًا يقينيًّا أن كل ما في هذا الكون عابد لربه؛ فكل مخلوقاته تسبح بحمده سبحانه وتعالى، قال تعالى

    {يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ الْمَلِكِ الْقُدُّوسِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ }[الجمعة: 1]

    ، وتسجد لعظمته، قال جل ثناؤه {أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ} [الحج: 18]

    تكريم الله للإنسان

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	4 
الحجم:	58.1 كيلوبايت 
الهوية:	813320

    ديبورا بوتر

    صحفية أمريكية

    تكريم الله للإنسان

    " الإسلام الذي هو قانون الله، نجده واضحًا في الطبيعة من حولنا؛ فبأمر الله وحده تسير الجبال والبحار والكواكب والنجوم وتهتدي في مساراتها؛ فهي خاضعة لأمر الله خالقها، وهكذا كل ذرة في هذا الكون ـ حتى الجماد منه ـ ولكن الإنسان مستثنى من هذه القاعدة؛ فقد منحه الله حرية الاختيار؛ فله أن يستسلم لأمر الله، أو يضع قانونه لنفسه ويسير على دينه الذي يرتضيه، وقد اختار ـ مع الأسف ـ الطريق الثاني في معظم الأحوال".

    وهكذا فكل هذه الكائنات تسبح وتصلي لربها، قال تعالى{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُسَبِّحُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالطَّيْرُ صَافَّاتٍ كُلٌّ قَدْ عَلِمَ صَلَاتَهُ وَتَسْبِيحَهُ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِمَا يَفْعَلُونَ} [النور: 41] ؛ وبالتالي فإن المؤمن سيرى أن الكون كله يسير كقافلة واحدة في اتجاه واحد إلى الله تعالى، فيمضي بالتالي هو أيضًا متناغمًا مع هذه المسيرة المباركة الطيبة فتهنأ حياته ويستقر وجدانه.
    دلالة خلق الكون على وحدانية الله

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	4 
الحجم:	42.6 كيلوبايت 
الهوية:	813321

    ناجيمو راموني

    مُبشر غاني

    شتان بين هذا وذاك

    "لم يكن لي خيار من المقارنة بين مبدأ توحيد الله في التصور القرآني وبين اعتقادي في الثالوث كمسيحي، فوجدت أن المبدأ الأخير أدنى بكثير من المبدأ الإسلامي، ومن تلك البقعة بالذات بدأت أفقد الثقة في الديانة المسيحية على اعتبار أن الإيمان بالله هو أول وأهم مبدأ في أي دين من الأديان؛ فإذا كان إيماني بالله خاطئًا بالمفهوم الديني الصحيح، فمعنى ذلك أن كل نشاط آخر يصبح عبثًا لا جدوى منه ولا معنى له".

    إن هذا الكون الفسيح وما فيه من مخلوقات ومعجزات لهي أكبر شاهد على عِظم قدرة الله تعالى وكمال إبداعه، وإن دلَّت على شيء فإنما تدل على وحدانية الله عز وجل، وأنه لا رب سواه، ولا إله غيره، قال تعالى{وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ إِذَا أَنْتُمْ بَشَرٌ تَنْتَشِرُونَ 20 وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ 21 وَمِنْ آَيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافُ أَلْسِنَتِكُمْ وَأَلْوَانِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِلْعَالِمِينَ 22 وَمِنْ آَيَاتِهِ مَنَامُكُمْ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَابْتِغَاؤُكُمْ مِنْ فَضْلِهِ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَسْمَعُونَ 23 وَمِنْ آَيَاتِهِ يُرِيكُمُ الْبَرْقَ خَوْفًا وَطَمَعًا وَيُنَزِّلُ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَيُحْيِي بِهِ الْأَرْضَ بَعْدَ مَوْتِهَا إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآَيَاتٍ لِقَوْمٍ يَعْقِلُونَ 24 وَمِنْ آَيَاتِهِ أَنْ تَقُومَ السَّمَاءُ وَالْأَرْضُ بِأَمْرِهِ ثُمَّ إِذَا دَعَاكُمْ دَعْوَةً مِنَ الْأَرْضِ إِذَا أَنْتُمْ تَخْرُجُونَ 25 وَلَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ كُلٌّ لَهُ قَانِتُونَ} [الروم:20- 26]

    وقال سبحانه {قُلِ الْحَمْدُ لِلَّهِ وَسَلَامٌ عَلَى عِبَادِهِ الَّذِينَ اصْطَفَى آَللَّهُ خَيْرٌ أَمَّا يُشْرِكُونَ 59 أَمَّنْ خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنْزَلَ لَكُمْ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَنْبَتْنَا بِهِ حَدَائِقَ ذَاتَ بَهْجَةٍ مَا كَانَ لَكُمْ أَنْ تُنْبِتُوا شَجَرَهَا أَئِلَهٌ مَعَ اللَّهِ بَلْ هُمْ قَوْمٌ يَعْدِلُونَ 60 أَمَّنْ جَعَلَ الْأَرْضَ قَرَارًا وَجَعَلَ خِلَالَهَا أَنْهَارًا وَجَعَلَ لَهَا رَوَاسِيَ وَجَعَلَ بَيْنَ الْبَحْرَيْنِ حَاجِزًا أَئِلَهٌ مَعَ اللَّهِ بَلْ أَكْثَرُهُمْ لَا يَعْلَمُونَ 61 أَمَّنْ يُجِيبُ الْمُضْطَرَّ إِذَا دَعَاهُ وَيَكْشِفُ السُّوءَ وَيَجْعَلُكُمْ خُلَفَاءَ الْأَرْضِ أَئِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قَلِيلًا مَا تَذَكَّرُونَ 62 أَمَّنْ يَهْدِيكُمْ فِي ظُلُمَاتِ الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَمَنْ يُرْسِلُ الرِّيَاحَ بُشْرًا بَيْنَ يَدَيْ رَحْمَتِهِ أَئِلَهٌ مَعَ اللَّهِ تَعَالَى اللَّهُ عَمَّا يُشْرِكُونَ 63 أَمَّنْ يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَنْ يَرْزُقُكُمْ مِنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ أَئِلَهٌ مَعَ اللَّهِ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ} [النمل:59- 64]

    تسخيرا وتكريما للإنسان

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	4 
الحجم:	46.0 كيلوبايت 
الهوية:	813322

    ديبورا بوتر

    صحفية أمريكية

    من دلائل النبوة

    "كيف استطاع محمد الرجل الأمي الذي نشأ في بيئة جاهلية أن يعرف معجزات الكون التي وصفها القرآن الكريم، والتي لا يزال العلم الحديث ـ حتى يومنا هذا ـ يسعى لاكتشافها؟! لا بدّ إذن أن يكون هذا الكلام هو كلام الله عز وجل".

    حرر الله الإنسان من العبودية للأشياء والماديات؛ فجعل كل شيء في هذا الوجود وجميع ما في السماوات والأرض مذللًا للإنسان ومسخرًا له فضلًا وكرمًا من الله وحده؛ بغية تحقيق عمارة الأرض وتمام خلافته فيها، وبالأحرى كمال عبوديته فيها، والتسخير هنا بمعنيين: تسخيرللتعريف بالله وكرمه وفضله وجلاله، وتسخير بمعنى التكريم للإنسان ورفع لقدره عن الأشياء المسخرة له؛ قال تعالى {وَسَخَّرَ لَكُمْ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا مِنْهُ} [الجاثية: 13]

    ، وقال جل ثناؤه{اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَأَنْزَلَ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً فَأَخْرَجَ بِهِ مِنَ الثَّمَرَاتِ رِزْقًا لَكُمْ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْفُلْكَ لِتَجْرِيَ فِي الْبَحْرِ بِأَمْرِهِ وَسَخَّرَ لَكُمُ الْأَنْهَارَ وَسَخَّرَ لَكُمُ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ دَائِبَيْنِ وَسَخَّرَ لَكُمُ اللَّيْلَ وَالنَّهَارَ 32 وَآَتَاكُمْ مِنْ كُلِّ مَا سَأَلْتُمُوهُ وَإِنْ تَعُدُّوا نِعْمَةَ اللَّهِ لَا تُحْصُوهَا إِنَّ الْإِنْسَانَ لَظَلُومٌ كَفَّارٌ}[إبراهيم:32 34]


    حتى نوقن بلقاء الله

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	4 
الحجم:	37.3 كيلوبايت 
الهوية:	813323

    جون غلين أول

    رائد فضاء أمريكي

    الحق واحد

    "أن تنظر إلى هذا النوع من الخلق ولا تؤمن بالله لهو عندي من المستحيل.. لقد جعل إيماني أقوى، أود أن هناك كلمات تصف المشهد".

    إن في خلق السماوات والأرض ـ ناهيك عن خلق بني الإنسان ـ دلالة واضحة على قضية البعث والنشور بعد الموت، أوَليست إعادة الخلق أسهل وأهون من خلقه أول مرة؟قال تعالى {وَهُوَ الَّذِي يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَهُوَ أَهْوَنُ عَلَيْهِ} [الروم: 27]
    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	4 
الحجم:	21.1 كيلوبايت 
الهوية:	813324

    أين أنت من الكون

    "هذه صورة مجموعة كبيرة جدًّا من المجرات، أحدها أو نقطة صغيرة منها تمثل مجرة درب التبانة التي تقع فيها مجموعتنا الشمسية، إلا أن مجرتنا فيها أكثر من 100000000000 شمس، والشمس أكبر من الأرض بـ 1300000 مرة، والأرض أكبر من بيتك - على افتراض مساحة بيتك 500م ـ بـ 1020144000000 مرة، وبيتك أكبر منك بكم مرة"؟!

    بل إن خلق السماوات والأرض أكبر من خلق الإنسان، قال تعالى {لَخَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ أَكْبَرُ مِنْ خَلْقِ النَّاسِ وَلَكِنَّ أَكْثَرَ النَّاسِ لَا يَعْلَمُونَ} [غافر: 57]

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	4 
الحجم:	21.1 كيلوبايت 
الهوية:	813325

    نقطة في بحر

    " أكبر نجم مكتشف حتى الآن هو VY Canis Majoris، ويبعد عنَّا 5 آلاف سنة ضوئية، ويفوق الشمس حجمًا بـ 9,261,000,000؛ أي 9 بليون و 261 مليون مرة!! والشمس أكبر من الأرض بـ 1300000 مرة"!!

    وقال جل ثناؤه{اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ كُلٌّ يَجْرِي لِأَجَلٍ مُسَمًّى يُدَبِّرُ الْأَمْرَ يُفَصِّلُ الْآَيَاتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ} [الرعد: 2]


    المصدر: الطريق الى السعادة

    اترك تعليق:


  • Ehab_Ehab1
    رد
    حكمة خلق الإنسان

    لماذا خُلقنا؟!..

    اضغط على الصورة لعرض أكبر.   الإسم:	image.png  مشاهدات:	1  الحجم:	36.6 كيلوبايت  الهوية:	813312


    ماركس بلانك

    مؤسس نظرية الكم

    إلى الله
    "إن الدين والعلوم الطبيعية يقاتلان معا في معركة واحدة ضد الشك والجحود والخرافة، ولقد كانت الصيحة الواحدة في هذه الحرب وستكون دائما «إلى الله»".


    هذا الإنسان الذي سخر الله له كل ما في الكون وكرَّمه على باقي المخلوقات، خلقه الله لحكم عظيمة؛ فهو تعالى منزه عن العبث والباطل، قال تعالى{إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآَيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ 190 الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ} [آل عمران:190- 191]، وقال تعالى عن ظن الكفار السيء {وَمَا خَلَقْنَا السَّمَاءَ وَالْأَرْضَ وَمَا بَيْنَهُمَا بَاطِلًا ذَلِكَ ظَنُّ الَّذِينَ كَفَرُوا فَوَيْلٌ لِلَّذِينَ كَفَرُوا مِنَ النَّارِ} [ص: 27]
    إذا قامت الساعة

    العبادة مفهوم شامل

    قال صلى الله عليه وسلم: "إِذَا قَامَتِ السَّاعَةُ وَبِيَدِ أَحَدِكُمْ فَسِيلَةٌ فَلْيَغْرِسْهَا" )رواه أحمد)قالوا: يا رسول الله، أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر؟! قال r "أرأيت لو وضعها في حرام، أكان عليه وزر؟ فكذلك إذا وضعها في الحلال، كان له أجر" (رواه مسلم) .

    ولم يخلق الله الإنسان ليأكل ويشرب ويتكاثر، فيكون بذلك كالبهائم، لكنه تعالى قد كرَّم الإنسان وفضَّله على كثيرٍ ممن خلق تفضيلًا، ولكن أبى أكثر الناس إلا كفورًا؛ فجهلوا أو جحدوا الحكمة الحقيقية من خلقهم، وصار كل هَمِّهِم التمتع بشهوات الدنيا، وحياة هؤلاء كحياة البهائم، بل هم أضل، قال تعالى {وَالَّذِينَ كَفَرُوا يَتَمَتَّعُونَ وَيَأْكُلُونَ كَمَا تَأْكُلُ الْأَنْعَامُ وَالنَّارُ مَثْوًى لَهُمْ} [محمد: 12]، وقال تعالى {وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيرًا مِنَ الْجِنِّ وَالْإِنْسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لَا يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لَا يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آَذَانٌ لَا يَسْمَعُونَ بِهَا أُولَئِكَ كَالْأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُولَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ} [الأعراف: 179]

    والناس كلهم يجزمون أن جميع أعضاءهم خُلقت لحكمة، فهذه العين للنظر، وهذه الأذن للسمع، وهكذا..، وهل يُعقل أن تكون أعضاؤه مخلوقة لحكمة ويكون هو بذاته مخلوقًا عبثًا؟! أو أنه لا يرضى أن يستجيب لمن خلقه عندما يخبره بالحكمة من خلقه؟!

    اضغط على الصورة لعرض أكبر.   الإسم:	image.png  مشاهدات:	1  الحجم:	46.1 كيلوبايت  الهوية:	813313


    ماجنس ماكلياس

    عضو جمعية العلوم البريطانية

    حجج دامغة
    يتعذر على الانسان أن يتصور باية الحياة أو استمرارها دون أن تكون هناك قوة خالقة مسيطرة واننى أعتقد أن الفلاسفة فى أبحاثهم الفلسفية عن الحياة قد أعضوا الطرف عما فى نظام هذا الكون من حجه دامغة.


    إذن فلماذا خلقنا الله؟ ولماذا كرَّمنا وسخر لنا كل شيء؟ أخبرنا بذلك سبحانه؛ فقال تعالى {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلَّا لِيَعْبُدُونِ} [الذاريات: 56] ، وقال جل ثناؤه{تَبَارَكَ الَّذِي بِيَدِهِ الْمُلْكُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ الَّذِي خَلَقَ الْمَوْتَ وَالْحَيَاةَ لِيَبْلُوَكُمْ أَيُّكُمْ أَحْسَنُ عَمَلًا وَهُوَ الْعَزِيزُ الْغَفُورُ} [الملك: 2]

    ومن المعلوم عند عقلاء الناس أن الذي يصنع الشيء هو أدرى بالحكمة منه من غيره، ولله المثل الأعلى؛ فإنه هو الذي خلق البشر، وهو أعلم بالحكمة من خلقه للناس، والعبادة هنا مفهوم واسع أكبر من مجرد الصلاة والصيام، بل يدخل فيها عمارة الكون كله، يقول تعالى {هُوَ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ وَاسْتَعْمَرَكُمْ فِيهَا فَاسْتَغْفِرُوهُ ثُمَّ تُوبُوا إِلَيْهِ} [هود: 61]

    وحياة الإنسان كلها، قال تعالى{قُلْ إِنَّ صَلَاتِي وَنُسُكِي وَمَحْيَايَ وَمَمَاتِي لِلَّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ 162 لَا شَرِيكَ لَهُ وَبِذَلِكَ أُمِرْتُ وَأَنَا أَوَّلُ الْمُسْلِمِينَ} [الأنعام: 162-163]

    لماذا يترك الإنسان ما خُلِقَ له؟!!.

    اضغط على الصورة لعرض أكبر.   الإسم:	image.png  مشاهدات:	1  الحجم:	35.2 كيلوبايت  الهوية:	813314


    ابراهام لنكولن

    رئيس أسبق للولايات المتحدة

    إفلا يتدبرون؟!
    "إني لأعجب ممن يتطلع إلى السماء ويشاهد عظمة الخلق. ثم لا يؤمن بالله"!!


    إذا كان كل هذا الكون سُخِّر من أجلك، وإذا قامت آياته وأعلامه شواهد أمام ناظريك تشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وإذا علمت أن بعثك وحياتك بعد موتك أهون من خلق السماوات والأرض، وأنه سبحانه خلقك في أحسن صورة، وأكرمك أيما تكريم، وسخر الكون لك، فما الذي غرَّك بربك الكريم؟! قال جل ثناؤه{يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ 6 الَّذِي خَلَقَكَ فَسَوَّاكَ فَعَدَلَكَ 7 فِي أَيِّ صُورَةٍ مَا شَاءَ رَكَّبَكَ} [الإنفطار:6 - 8]

    ، فأنت في النهاية ملاقٍ ربك، قال جل ثناؤه{يَا أَيُّهَا الْإِنْسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَى رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ 6 فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ 7 فَسَوْفَ يُحَاسَبُ حِسَابًا يَسِيرًا 8 وَيَنْقَلِبُ إِلَى أَهْلِهِ مَسْرُورًا 9 وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ وَرَاءَ ظَهْرِهِ 10 فَسَوْفَ يَدْعُو ثُبُورًا 11 وَيَصْلَى سَعِيرًا} [الإنشقاق:6 - 12]

    ، فسِرْ في طريق سعادة الدنيا والآخرة بالعيش للحكمة التي خلقت من أجلها، وعند ذلك تسعد في حياتك، وتطمأن وتسعد عند ملاقاة ربك بعد الموت.

    والكون كله كذلك عابد لربه؛ فكل مخلوقاته تسبح بحمد ربها، قال تعالى{يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ} [الجمعة: 1] ، وتسجد لعظمته، قال جل ثناؤه{ألَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ}[الحج: 18]

    ، بل إن هذه الكائنات تصلي لربها صلاة تناسبها، قال عز اسمه{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يُسَبِّحُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالطَّيْرُ صَافَّاتٍ كُلٌّ قَدْ عَلِمَ صَلَاتَهُ وَتَسْبِيحَهُ }[النور: 41]

    فهل يليق بك أن تتخلف عن هذا المشهد المهيب؟! فتكون مهانًا، صدق الله القائل {أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَمَنْ فِي الْأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَنْ يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِنْ مُكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاءُ} [الحج: 18]


    المصدر: الطريق الى السعادة

    اترك تعليق:


  • ياسر جبر
    رد
    الزميل باحث بصدق :
    نحن متفقون على
    1- الحوار حسب ترتيب معين .
    2- أن من يترك الحق متعمداً يستحق العقاب.

    ومختلفون , لأنك مصمم على أن من لا يفكر -- لا يعاقب .
    مختلفون لأنك مصمم على أن من لا يفكر لأنه كسلان يفكر ,..لا يعاقب .
    من لا يفكر لأنه يريد أن يلعب . لا يعاقب.

    وهذا منطق لا اعتقد أنه يوافقك عليه أحد .

    مثل التلميذ الذي لا يذاكر ........ المفروض حسب اعتقادك , أنه لا يستحق العقاب بل العقاب على من تعمد عدم الإجابة أو تعمد الإجابة الخاطئة .
    وأكرر لك , لو كان لا يذاكر لأنه لا يفهم أو لا يستطيع أو لا يعرف , فإن له عذر وأسباب لذلك , ولكن الذي لا يذاكر ولا يفكر ولا يحاول الفهم متكاسلاً ...فليس له عذر.
    وإن كان في الدنيا يرسب كلاهما , إلا أن أحدهما يتم عذره لقلة فهمه أو قلة إمكاناته .

    أما بالنسبة لحياتنا الدنيا , فعند مناقشة نفس المثال فإن هناك ما يسمى العذر بالجهل .... وهذه القاعدة أرجو تجعلها مقياس لك كلما تفكرت في الثواب والعقاب .
    فالله تعالى لا يظلم أحد وهو أدرى بعباده والحمد لله رب العالمين .

    تم غلق الموضوع - حتى يفتح الأستاذ باحث بصدق موضوع جديد للحوار - للحوار بالترتيب التالي
    :

    1- تقول أن أقرب شيء لفطرتك هو وجود الله تعالى , ولكنك لا تجزم ... ستكون هذه الجزئية الأولى من حوارنا.
    2- تقول بفرض وجود الله , فأن الله خلقنا , ولكن هذا لا يعني أنه خلقنا مرة واحدة فربما خلق الخلية الأولى ثم تطورت .... وهذا حديثنا الثاني .... نقض التطور .
    3- تقول , ربما لم يرسل رسلاً , بل خلقنا وترك لنا التفككر في الكون ومعرفته بالعقل , .... وهذه الجزئية خاصة بإثبات النبوة ... ستكون حديثنا الثالث .
    4- باقي حواراتك لماذا خلقنا , وهل الله يظلمنا أم لا .... وغيرها , تكون فيما بعد .
    موافق علي هذه المراحل


    اقتباس:
    وعليكم أن تتحاور في : هل الإسلام من عند الله تعاالى أم لا ؟
    موافق سأفتح موضوع بذلك .

    وذلك لأن الحوار في صفات الله تعالى مع من يشك في وجوده , غير مجدي .
    بل يجب علينا رد الأمور إلى أصولها ....
    1- وجود الله تعالى .
    2-أدلة صحة الرسالة .
    3- مصادر تلقي الدين .

    والحمد لله رب العالمين.

    اترك تعليق:


  • هشام المصرى
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة باحث بصدق مشاهدة المشاركة
    العزيز هشام
    هل تقصد ان كل هذه المنتديات الغير إسلامية مكابره معاندة ؟
    هذا هو واقعهم .. والإختيار راجع إليهم ..

    القضية الأخيرة ستظل .. هل وجود الله حقيقى أم لا .. فإذا آمنت بوجوده .. ومن ثم آمنت بالقرآن .. آمنت أن الله هو الحكم العدل .. وأخترت طاعته بمحض إرادتى ..

    اترك تعليق:


  • _الساجد_
    رد
    سيد باحث .. بموافقتك على الحوار الثنائي مع الأستاذ ياسر جبر .. ليس لنا إلا أن نصمت متابعين .. متعلمين ..
    ولكني أريد التأكيد على نقطة ألاحظ أنها لم تصل إلى فهمك يا أخي ..
    خلقنا الله لكي ينعم علينا سواسية .. يستوي المؤمن والكافر ..
    من أطاع الله وعرف له حقه وعبده .. أدام الله عليه النعمة ووهبه جنته ..
    ومن عصاه ورفضه وابتغى الخير فى غيره .. لم ينظر إليه بعين رحمة وليس له إلا غضبه تعالى ..
    أرجو أن يتضح ذلك فى ذهنك فقد أعدت القول عدة مرات ..

    اترك تعليق:


  • باحث بصدق
    رد
    العزيز هشام

    الحق ظاهر للذين يسمعون

    ومن له أذنان للسمع فليسمع

    يقول تعالى:
    [إن شر الدواب عند الله الصم البكم الذين لا يعقلون .. ولو علم الله فيهم خيرا لأسمعهم ولو أسمعهم لتولوا وهم معرضون] .. [الأنفال: 21-23] ..

    تحياتى ..
    هل تقصد ان كل هذه المنتديات الغير إسلامية مكابره معاندة ؟

    العزيز نصرة الإسلام
    وهل هناك - برأيك - مصلحة أكثر من جنة أبدية عرضها السماوات والأرض بها مالا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر ؟؟؟!!!!!!!
    نحن نتكلم علي كل الناس , وليس المؤمن فقط

    طيب , لا مشكلة
    ارجع لنفس المثال وأضف عليه أنك إن لم تفعل ما كُلِّفتَ به من عمل لعوقِبتَ على ذلك

    فما اختيارك ؟؟؟ أو ما الذى يقبله العقل ؟؟؟
    وتذكر أنك لديك حرية الاختيار
    يعنى هل تفضل أن تكون عدماً على أن تختار طاعة ربك ثم جنة نعيمها لم يخطر على قلب بشر ؟؟؟
    نفس الاختيار وهو الموافقة , ولكن عندما يكون الحق ظاهر

    لو قلتَ لى بل سأختار البقاء عدماً على احتمال دخولى ناراً خالداً فيها أبداً
    سأقول لك :

    دخول النار له سبب , ألا وهو الكفر والمعصية .
    فأين حرية الاختيار التى أعطاها ربك لك ؟؟؟ لماذا تختار المعصية التى نهايتها الهلاك والعذاب وتترك إختيار الطاعة التى نهايتها النعيم والجنة , على الرغم من كون الاختيار ملكك وبين يديك ؟؟؟
    المشكلة هي ان الانسان لا يعلم اين الحق ( مثلي حتي الان )
    او يعتقد ان الحق شئ اخر

    وهذا هو عين ما أقوله لك
    افترضتَ أو لم تفترض , حاججت أو لم تحاجج , قلتَ أننا فى امتحان أو لم تقل

    فالواقع هو أنك عبد أتى الله بك إلى الدنيا لعبادته
    فماذا أنت فاعل إزاء ذلك الواقع ؟؟؟
    اعبده واعظمه واعطي له حقه , ولذلك انا ابحث في الاديان , ( لعل الله لم يرسل اديان )

    العزيز د.صلاح


    1.الله عادل وليس بظلام لعبيده.
    2.الله مطلع على أسرار عباده وقلوبهم وعقولهم.
    هل تقصد ان لله لن يعاقب هذه الحالات التي ذكرتها

    3.الله نفخ فينا من روحه لذلك فكل إنسان على هذه الأرض مفطور"منذ ولادته" على وجود إله حق ومفطور"منذ ولادته" على الإسلام وإن حاد بعد ذلك وأنكر أو كفر.
    اعطني دليل ملموس علي ذلك ( ما تحته خط )

    ومنهم من درسها ولم يقتنع ولكنه شرع فى تطبيقها لأنه يعلم أنها محكمة الدراسة وخاصة ان هناك من الادلة مايشير الى امكانية كون هذه الخطة ناجحة .. وأرجأ الاقتناع بها الى حين وعزم ان يسأل المدراء ويستفهم منهم عن سبب تميز هذه الخطة عن غيرها.
    لا يا زميلي من يري انه محكمة الدراسة يجب ان يقتنع بها

    واخر قرأها ومر عليها مرور الكرام ولم يكلف نفسه عناء دراستها او التفكر فيها معتمدا على تلك الخطة البدائية التى وضعها.....
    لم يشعر بأن خطته بدائية اصلا , اعتقد - بدون ان يكلف نفسه عناء - ان الحق معه وغيره غير صحيح (اخطأ ولكن لم يكابر ويعاند )

    النتيجة النهائية ....نجاح الخطة للفريق الأول والثانى وفشل الاخرين مع القاء اللوم عليهم لأن الخطة السليمة عرضت عليهم ومع ذلك اما رفضوها او لم يهتموا لها.
    علي حسب سبب الرفض , متفق علي عقاب المكابر فقط

    إما وصلته رسالة الإسلام مشوهة
    ___"النقاط 1و2و3و4".... (هنا)تفصيل للنقطة2 والتى تأخذنا للنقطة 4 (لو علم الله ان هذا العبد باحث عن الحق وليس بقلبه جحود فسوف ييسر له الحجج والبراهين والطرق التى توصله الى رسالة الاسلام رسالة الحق والعكس وبالعكس).
    اذا كل من بحث ولكنه لم يقتنع بالإسلام يجب ان يكون مكابر

    الزميل الساجد

    سبحان الله أرجو أن تركز جيداً .. ولا تعلق لمجرد التعليق وتعترض لمجرد الاعتراض ..

    هو انت واخد من موقف ولا ايه ؟؟؟

    خلق الله الخلق أجمعين (ولنركز على البشر) .. سواسية فى الإنعام .. الكل أنعم الله عليه .. في مال أو صحة أو ذرية أو منصب أو ...................... إلخ.
    تسال أين هذا الإنعام ؟ .. أنظر إلى من كفر بالله ولم يرع له حدوداً .. قد يكون عظيم الجسم .. غني المال .. واسع التجارة .. ذو منصب اجتماعي مرموق .. زوجته جميلة .. ذريته فى أعلى أنواع التعليم وأفضلها ..
    انت لم تفهمني , انا اقصد ان الغير مسلم سيذهب للجحيم , وبذلك لن يكون من المنعمين


    الزميل الفاضل ياسر جبر

    الأستاذ باحث بصدق , أدعوك لحوار ثنائي بعيداً عن التشتت
    اتمني ذلك , ولكني علي سفر وعند الرجوع ارجو منك فتح هذا الحوار الثنائي

    1- تقول أن أقرب شيء لفطرتك هو وجود الله تعالى , ولكنك لا تجزم ... ستكون هذه الجزئية الأولى من حوارنا.
    2- تقول بفرض وجود الله , فأن الله خلقنا , ولكن هذا لا يعني أنه خلقنا مرة واحدة فربما خلق الخلية الأولى ثم تطورت .... وهذا حديثنا الثاني .... نقض التطور .
    3- تقول , ربما لم يرسل رسلاً , بل خلقنا وترك لنا التفككر في الكون ومعرفته بالعقل , .... وهذه الجزئية خاصة بإثبات النبوة ... ستكون حديثنا الثالث .
    4- باقي حواراتك لماذا خلقنا , وهل الله يظلمنا أم لا .... وغيرها , تكون فيما بعد .
    موافق علي هذه المراحل


    وعليكم أن تتحاور في : هل الإسلام من عند الله تعاالى أم لا ؟
    موافق سأفتح موضوع بذلك

    ولماذا لا يعاقب لأنه لا ييفكر ؟؟
    العقاب يجب ان يكون لمن راي الحق بازغا ثم زاغ , اما من اخطأ ولم يفكر فلا يعاقب فضلا عن عقابه بنار مخلد فيها ( لا استطيع تصور اله رحيم كذلك )

    هناك قاعدة : الله لا يظلمنا .... وهناك من سيعذره الله تعالى بجهله وهو أعلم بحاله .
    أما من تكبر عن الحق بعد ان عرفه فله عقاب أكبر ممن تكاسل , أو الذي لم يتعب نفسه كما تقول .
    كلام جميل حدا

    أنا لا أريد الدخول في هذه الجوانب الآن فلنتركها ونتكلم في النقاط , 1 أولاً , وجود الله سبحانه وتعالى .
    ثم ننتقل بعد ذلك للحديث عن نظرية التطور التي فشلت كل الفشل ولا يزال بعض المتكاسلين يرددونها .
    ثم ننتقل للحوار حول أدلة صدق الإسلام , وأرجو ان تكون قد قرأت الفصل الآخير من كتاب البيان الصحيح لدين المسيح .
    وفقك الله تعالى .
    لم اقرا الفصل بعد ولكن اعدك بالقراءة

    يرجى من الاعضاء عدم استعمال اللون الأحمر - والتقليل من استخدام الخط الكبير والاقتباسات , بارك الله فيكم .
    اعتقد ان الرد بالإقتباسات افضل


    اهلا زميلي الشرقاوي ( هل انت احد اعضاء منتدي اللادينيين؟ )


    العزيز/ة ooryaa

    لكن عدم ردي عليك طبيعي جداً أيضاً .. بل وأراه أكثر منطقية من سؤالك الذي أقررتُ بأهميته .


    تعرف لماذا يا رفيقي الباحث بصدق ؟!!


    لأن أهمية إجابة سؤالك ليست مطلقة إطلاقاً تامَّـاً ولا مُـلِحَّة للدرجة التي تتوقف عليها حياتك ..


    ثمة حقائق أخرى حولك وحولي قد يُـغـني إدراكُ بعضِها عن الإحاطة التامة والكاملة بالبعض الآخر ..


    الواقع الذي وجدتُ نفسي فيه - ووجدتَ أنتَ نفسك فيه - لا يُـتيح لنا الاتـكـاء على فِراش وثير والتفكر في دقائق كل خاطرة وأي خاطرة تجول بخيالنا ..
    بل يُرغمني على تجاهـل بعض ما يخطر ببالي من أسئلة لبعض الوقت إن كان توقيت السؤال غير مناسب ..
    فالأولويات يجب مراعاتها لدى العقلاء ولا شك طالما أن ( وقت البحث عن إجابات ) هو وقت محدود ..


    فلا بد من مراعاة تسلسل فكري منطقي كي لا يكون أي حوار بيني وبين عقلي مضيعة للوقت ..
    ومن الحزم أن أحدد القدر الكافي اللازم من المعلومات والذي يجب أن تتضمنه الإجابة المنتظرة .. فأكتفي به وأغتنم ما تبقى من ( وقتي البحثي المحدود ) في تحصيل إجابة لازمة عن السؤال الأقل في الأهمية .. ثم الأقل .. وهكذا


    كلام جميل , ولكن هذا للدينيين ( او المسلمين فقط كما بقول الزميل ) , ام من لا يجزم بوجود الله فالامر مختلف


    هل الكون ناتج عن مصادفة أم له خالق ؟
    لا ادري

    أناسٌ يزعمون أن لا إله للكون ولا خالق ولا صانع وأن الأديان تراكم ثقافي وهروب من حقيقة النقص والضعف البشري ..
    تعم ويأتوا بالأدلة

    آخرون زعموا أن ثمة آلهة متعددة معاً
    لا اعتقد ذلك ممكن


    آخرون زعموا أنه إله واحد .. إله خالق .. وأن ثمة عذاب أليم لمن يُـغضِـب ذلك الإله الحق .. وثمة نعيم مقيم لا نهاية له لمن يُرضِـيه ..
    عذاب اليم لمن غرته الدنيا , لمن اخطأ , للحسبها غلط , للغافل , ومن إله رحيم !

    أيهما أراه أصدق وأقوى حجة ؟ فريق إنكار الإله ؟ أم فريق الإيمان بوجود إله ؟
    لا ادري لعل فكرة عدم وجود الله فكرة صعبة

    بمن من كل تلك الآلهة أبدأ بحثي ؟ أتأكد من أيهم قبل الآخر ؟؟
    ربما الأشهر ؟ ربما من اجتمع على تأليهه أناس أكثر ؟ اختر ما شئت من أساليب بحثك

    ثم
    الإله الذي سأبدأ البحث عن شأنه ..
    هل تركني وترك الناس تبحث عن كل ذلك وتعرفه بعقلها كلٌ حسب فهمه ومهارته ؟
    أم أنه عرفهم بنفسه ؟ وكيف عرفهم بنفسه وكيف أتأكد من ذلك ؟

    وفي الحالتين أريد أن أعرف ما صفاته ؟ وما مدى كمالها أو نقصها ؟ ما مدى قدرته ؟
    ما موقفه مني ؟ وما موقفي منه ؟
    هل أنا مقهور تحت قدرته أم لا ؟ هل لي أن أرفضه كإله وأعيش سيد نفسي أم أن له سيطرة ما على مجريات حياتي ؟
    وما مدى تلك السيطرة ؟ هل أنا مجبور في كل شيء أو مختار في كل شيء أم ترك لي بعض الاختيار ؟

    ثم
    ماذا يريد مني بالضبط ؟ لــمـــــــاذا خــــــلـقـــنـــــي
    ؟

    هذا ما ابحث عنه


    رفيقي الباحث بصدق ..
    أرأيت أين مقام سؤالك بين كل تلك الأسئلة ؟
    سؤالك في نهاية سلسلة أسئلة .. تحصيل إجابة كلٌ منها ضروري أكثر من تحصيل إجابة الذي بعده لأنه يمهد له ويؤدي إليه .. ممنوع قفز الحواجز هنا يا رفيقي الطيب أكرمك الله
    نعم صحيح سؤالي في اخر السلسلة , ولكني اعتقد عند الجواب عليه ستحل امور كثيرة ( من السلسلة نفسها )

    آن لي ان أتأكد أولاً من تحصيلك إجابات الأسئلة الأهم ..
    فتكرم عليّ بتوضيح ما حصلته من إجابات عن الأسئلة السابقة .. أو نـُجيب عليها ونبحث معاً لو شئتَ ذلك

    حينها يكون لك كل الحق في إكمال بحثك وتحصيل إجابة لسؤالك
    وسيسعدني جداً حينها البحث معك والاستفادة منك حقاً كرفيق مفكر يحترم عقلي وعقله
    أما قبل ذلك .. فـــــــــــلا وقت لدي ولا لـديـك وقـت ..
    أعانك اللهُ ووفقك للصواب .. وأعان إخوتي الأكارم وجزاهم خيراً
    احس بشعورك الصادق , شكرا لك
    وسأكتب كل ما حصلته







    اترك تعليق:


  • يوسف المصري
    رد

    الأستاذ الفاضل الذي أحبه في الله وأكن له كل تقدير واحترام الأستاذ
    يــاســـر جــــبــر

    معذرة فوالله لم أتنبه إلى مشاركتك في الموضوع ولا انتبهتُ إلى أن مشاركات الموضوع تعدت صفحة الأولى .. ما قرأتُ إلا مشاركات الصفحة الأولى فقط
    آسف .. وكم ستسعدني متابعة حواركم مع الضيف المحترم الأستاذ ( باحـــث بـصــدق )

    وفقكم الله لكل خير جميعاً


    كلنا نحب أستاذنا الكبير الشيخ الجليل ياسر جبر
    و لكنه يسعد أكثر بمشاركاتنا الايجابية فى التحاور طالما لدينا العلم بالشىء الذى نتاقش فيه و هو لم يطلب ان يكون الحوار ثنائيا

    فجزاك الله كل خير على نواياك الطيبة أخى الكريم

    اترك تعليق:


  • OORYAA
    رد
    لا حول ولا قوة إلا بالله


    الأستاذ الفاضل الذي أحبه في الله وأكن له كل تقدير واحترام الأستاذ
    [glow=6600ff]يــاســـر جــــبــر [/glow]
    معذرة فوالله لم أتنبه إلى مشاركتك في الموضوع ولا انتبهتُ إلى أن مشاركات الموضوع تعدت صفحة الأولى .. ما قرأتُ إلا مشاركات الصفحة الأولى فقط
    آسف .. وكم ستسعدني متابعة حواركم مع الضيف المحترم الأستاذ ( باحـــث بـصــدق )
    [glow=cc0099]
    وفقكم الله لكل خير جميعاً
    [/glow]

    اترك تعليق:


  • OORYAA
    رد
    المحترم الباحث بصدق
    أنا لن أرد على سؤالك " لماذا خلقنا الله ؟؟ " رغم أنه واضح جداً .. وإجابته هامة لمن يُـطـلـَـب منه أن يعيش كمخلوق لله .

    لكن عدم ردي عليك طبيعي جداً أيضاً .. بل وأراه أكثر منطقية من سؤالك الذي أقررتُ بأهميته .

    تعرف لماذا يا رفيقي الباحث بصدق ؟!!

    لأن أهمية إجابة سؤالك ليست مطلقة إطلاقاً تامَّـاً ولا مُـلِحَّة للدرجة التي تتوقف عليها حياتك ..

    ثمة حقائق أخرى حولك وحولي قد يُـغـني إدراكُ بعضِها عن الإحاطة التامة والكاملة بالبعض الآخر ..

    الواقع الذي وجدتُ نفسي فيه - ووجدتَ أنتَ نفسك فيه - لا يُـتيح لنا الاتـكـاء على فِراش وثير والتفكر في دقائق كل خاطرة وأي خاطرة تجول بخيالنا ..
    بل يُرغمني على تجاهـل بعض ما يخطر ببالي من أسئلة لبعض الوقت إن كان توقيت السؤال غير مناسب ..
    فالأولويات يجب مراعاتها لدى العقلاء ولا شك طالما أن ( وقت البحث عن إجابات ) هو وقت محدود ..

    فلا بد من مراعاة تسلسل فكري منطقي كي لا يكون أي حوار بيني وبين عقلي مضيعة للوقت ..
    ومن الحزم أن أحدد القدر الكافي اللازم من المعلومات والذي يجب أن تتضمنه الإجابة المنتظرة .. فأكتفي به وأغتنم ما تبقى من ( وقتي البحثي المحدود ) في تحصيل إجابة لازمة عن السؤال الأقل في الأهمية .. ثم الأقل .. وهكذا

    [glow=6600ff]تأمل هذه الأسئلة من فضلك [/glow]

    [gdwl]
    هل الكون ناتج عن مصادفة أم له خالق ؟
    أناسٌ يزعمون أن لا إله للكون ولا خالق ولا صانع وأن الأديان تراكم ثقافي وهروب من حقيقة النقص والضعف البشري ..
    آخرون زعموا أن ثمة آلهة متعددة معاً
    آخرون زعموا أنه إله واحد .. إله خالق .. وأن ثمة عذاب أليم لمن يُـغضِـب ذلك الإله الحق .. وثمة نعيم مقيم لا نهاية له لمن يُرضِـيه ..
    أيهما أراه أصدق وأقوى حجة ؟ فريق إنكار الإله ؟ أم فريق الإيمان بوجود إله ؟
    ثم
    فريق تعدد الآلهة - و أي مجموعة آلهة سأختارها - ؟ أم فريق الإله الواحد ومن الذي سأختاره ؟
    ثم
    لم يجتمع لي من أجدادي أربعة معاً في يوم .. فالموت سُـنـَّـة كل من سبقني .. والعمر محدود ..
    لا بد أن اغتنم الفرصة والوقت ..
    بمن من كل تلك الآلهة أبدأ بحثي ؟ أتأكد من أيهم قبل الآخر ؟؟
    ربما الأشهر ؟ ربما من اجتمع على تأليهه أناس أكثر ؟ اختر ما شئت من أساليب بحثك
    ثم
    الإله الذي سأبدأ البحث عن شأنه ..
    هل تركني وترك الناس تبحث عن كل ذلك وتعرفه بعقلها كلٌ حسب فهمه ومهارته ؟
    أم أنه عرفهم بنفسه ؟ وكيف عرفهم بنفسه وكيف أتأكد من ذلك ؟


    وفي الحالتين أريد أن أعرف ما صفاته ؟ وما مدى كمالها أو نقصها ؟ ما مدى قدرته ؟
    ما موقفه مني ؟ وما موقفي منه ؟
    هل أنا مقهور تحت قدرته أم لا ؟ هل لي أن أرفضه كإله وأعيش سيد نفسي أم أن له سيطرة ما على مجريات حياتي ؟
    وما مدى تلك السيطرة ؟ هل أنا مجبور في كل شيء أو مختار في كل شيء أم ترك لي بعض الاختيار ؟

    ثم
    ماذا يريد مني بالضبط ؟ [glow=000000]لــمـــــــاذا خــــــلـقـــنـــــي[/glow] ؟
    [/gdwl]


    رفيقي الباحث بصدق ..
    أرأيت أين مقام سؤالك بين كل تلك الأسئلة ؟
    سؤالك في نهاية سلسلة أسئلة .. تحصيل إجابة كلٌ منها ضروري أكثر من تحصيل إجابة الذي بعده لأنه يمهد له ويؤدي إليه .. ممنوع قفز الحواجز هنا يا رفيقي الطيب أكرمك الله

    وحيث أني قد وجدتُ ( القدر الكافي الوافي ) من إجابة سؤالك ( لماذا خلقني اللهُ ؟! ) في مشاركة لأحد الإخوة ..

    فمعذرة رفيقي الباحث بصدق ..

    آن لي ان أتأكد أولاً من تحصيلك إجابات الأسئلة الأهم ..
    فتكرم عليّ بتوضيح ما حصلته من إجابات عن الأسئلة السابقة .. أو نـُجيب عليها ونبحث معاً لو شئتَ ذلك

    حينها يكون لك كل الحق في إكمال بحثك وتحصيل إجابة لسؤالك
    وسيسعدني جداً حينها البحث معك والاستفادة منك حقاً كرفيق مفكر يحترم عقلي وعقله
    أما قبل ذلك .. فـــــــــــلا وقت لدي ولا لـديـك وقـت ..
    أعانك اللهُ ووفقك للصواب .. وأعان إخوتي الأكارم وجزاهم خيراً

    اترك تعليق:


  • الشرقاوى
    رد
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    تسجيل مرور وإعجاب ومتابعه وشكر للجميع

    اترك تعليق:


  • ياسر جبر
    رد
    الأستاذ باحث بصدق , أدعوك لحوار ثنائي بعيداً عن التشتت .

    1- تقول أن أقرب شيء لفطرتك هو وجود الله تعالى , ولكنك لا تجزم ... ستكون هذه الجزئية الأولى من حوارنا.
    2- تقول بفرض وجود الله , فأن الله خلقنا , ولكن هذا لا يعني أنه خلقنا مرة واحدة فربما خلق الخلية الأولى ثم تطورت .... وهذا حديثنا الثاني .... نقض التطور .
    3- تقول , ربما لم يرسل رسلاً , بل خلقنا وترك لنا التفككر في الكون ومعرفته بالعقل , .... وهذه الجزئية خاصة بإثبات النبوة ... ستكون حديثنا الثالث .
    4- باقي حواراتك لماذا خلقنا , وهل الله يظلمنا أم لا .... وغيرها , تكون فيما بعد .

    فإعمال العقل يكون في إثبات وجود الله تعالى , وإثبات صحة نسب النص لله تعالى .

    في المشاركة 43 تقول :
    خالقي لم يقل لي انه خلقني لعبادته , بل قال بذلك الأديان وانا هنا اناقش الاديان
    الذي قال هذا القول هو الإسلام فقط .
    وعليكم أن تتحاور في : هل الإسلام من عند الله تعاالى أم لا ؟
    فإن كان من عند الله تعالى عرفت أن الذي قال هذا هو الله الخالق.

    في المشاركة 44
    تقول :
    انا اقصد ان ولد في بيئة لا تفكر وتتبع ما الفوا عليهم ابائهم ,
    ...
    ولماذا لا يعاقب لأنه لا ييفكر ؟؟

    وتقول :
    أقصد يا زميلي انه اقتنع بتلك المبررات لأنه ضيق الأفق , نعم لم يتعب نفسه لأنه غافل يعتقد الحق معه , ...
    هناك قاعدة : الله لا يظلمنا .... وهناك من سيعذره الله تعالى بجهله وهو أعلم بحاله .
    أما من تكبر عن الحق بعد ان عرفه فله عقاب أكبر ممن تكاسل , أو الذي لم يتعب نفسه كما تقول .

    أنا لا أريد الدخول في هذه الجوانب الآن فلنتركها ونتكلم في النقاط , 1 أولاً , وجود الله سبحانه وتعالى .
    ثم ننتقل بعد ذلك للحديث عن نظرية التطور التي فشلت كل الفشل ولا يزال بعض المتكاسلين يرددونها .
    ثم ننتقل للحوار حول أدلة صدق الإسلام , وأرجو ان تكون قد قرأت الفصل الآخير من كتاب البيان الصحيح لدين المسيح .
    وفقك الله تعالى .
    يرجى من الاعضاء عدم استعمال اللون الأحمر - والتقليل من استخدام الخط الكبير والاقتباسات , بارك الله فيكم .

    اترك تعليق:


  • صورة الزائر الرمزية
    رد الزائر
    [align=justify]
    باحث بصدق, أرجو أن يكون قلبك صادقًا, وعقلك حاذقًا؛ لأنَّه إن كان قلبك مَرِضًا فلن تذنع للحقِّ حتى لو تيقّنت به, ولو كان عقلك مضطربًا, أو طريقة تفكيرك خاطئةً لما اهتديت إلى الحقِّ أصلاً. وإن حصل, فهو مليء بالشكوك والرِّيَب.

    وعليه, أرجو أن نتناقش أنا وأنت في موضوع مستقل عن طريقة التفكير السليمة؛ للنتقل بعدها طبيعيًّا إلى إيجاد الفكر عن الكون والإنسان والحياة. فهل تقبل رجائي؟
    [/CENTER]

    اترك تعليق:


  • _الساجد_
    رد
    الأستاذ (باحث بصدق) يقول : موافق ان يكون سبب الخلق الإنعام , ولكن هل هذا ما يحدث؟
    سبحان الله أرجو أن تركز جيداً .. ولا تعلق لمجرد التعليق وتعترض لمجرد الاعتراض ..
    خلق الله الخلق أجمعين (ولنركز على البشر) .. سواسية فى الإنعام .. الكل أنعم الله عليه .. في مال أو صحة أو ذرية أو منصب أو ...................... إلخ.
    تسال أين هذا الإنعام ؟ .. أنظر إلى من كفر بالله ولم يرع له حدوداً .. قد يكون عظيم الجسم .. غني المال .. واسع التجارة .. ذو منصب اجتماعي مرموق .. زوجته جميلة .. ذريته فى أعلى أنواع التعليم وأفضلها ..



    اترك تعليق:


  • drsalah_hanie
    رد
    [quote=باحث بصدق;157529
    الايمان بوجود خالق ليس معناه ان الله خلقنا دفعة واحدة , ممكن يكون خلق الخلية الاول التي تتطورنا منه - ان صح التطور - , ممكن وممكن وانا لا ادري
    [/quote]
    [glow=FF9966]

    هدم نظرية التطور...
    [glow=33FF66]
    http://www.harunyahya.com/arabic/20questions_01_arb.php
    [/glow]

    والله الموفق.
    [/glow]

    اترك تعليق:


  • drsalah_hanie
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة باحث بصدق مشاهدة المشاركة


    1- من عاش علي غير الاسلام , واكمل حياته كذلك , ولم يحاول البحث فهو جازم انه علي الحق
    2- من عاش علي غير الإسلام , واكمل حياته كذلك , ووصلت له معلومات كاذبة مثلا عن الإسلام , وصدقهم ولم يبحث
    3- من عاش علي غير الإسلام , واكمل حياته كذلك , وجلس يبحث , ولكنه لم يصل الي الحق
    4- من عاش علي غير الإسلام , واكمل حياته كذلك , وجلس يبحث , ولكنه مات اثناء بحثه

    اكثر الدينيين هم تابعون فقط , اسأل المسلم - اقصد العامة - لماذا انت مسلم ؟ يقول لأنه الحق , تقول له كيف علمت , يقول لأنه اخر الاديان وما قبله حرف ( وهو لم يبحث اصلا )
    ..................................... اسأل مسيحي - اقصد العامة - لماذا انت مسيحي ؟ يقول له انه الحق ؟ كيف علمت ذلك , يقول لأن الرب نزل لنا بنفسه وقال ذلك , واما الإسلام فهو كذبة من محمد

    هكذا هم تابعين فقط ........


    لم افهم


    هذا علي حسب عقله

    بل معذور , لأنه يذهب للقسيس ويسأله , يقول له ان هذه عبرة لنا وله هدف فالرب يسوع يعلمنا التضحية ووووووووووووووووووووووو فهو فعل ذلك من اجلنا لكي يكفر عنا ذنوبنا , هل رأيت كم الرب رحيم !! والمسكين يتأثر


    [glow=ffcc33]

    السلام عليكم
    ضيفنا الفاضل "باحث بصدق"...
    هناك عدة حقائق لابد أن تعلمها..
    1.الله عادل وليس بظلام لعبيده.
    2.الله مطلع على أسرار عباده وقلوبهم وعقولهم.
    3.الله نفخ فينا من روحه لذلك فكل إنسان على هذه الأرض مفطور"منذ ولادته" على وجود إله حق ومفطور"منذ ولادته" على الإسلام وإن حاد بعد ذلك وأنكر أو كفر.
    يقول صلى الله عليه وسلم"كل مولود يولد على الفطرة...".
    4.الله يبعث الى الناس برسائل بين الحين والاخر تذكرهم او تعرفهم بالدين الحق والاله الحق ..وهذا من كمال العدل.
    5.الله عنده علم مسبق بأحوالنا ومصيرنا.
    يجب أن تكون النقاط السابقة فى أذهاننا دائما فى كل نقطة نناقشها...
    كما قلت هناك أصناف عديدة من الناس كل بفكره..هناك المسلم ,المسيحى ,البوذى ,عابد البقر ,اللادينى ,من لم يصله شىء او ليس على شىء من هذا كله ....
    من الأمثلة السابقة وحتى نرد على أسئلتك يمكن أن نقسم الاصناف السابقة إلى قسمين..
    من وصلته رسالة الإسلام "بمعنى علمها او سمع بها".
    من لم تصله رسالة الإسلام.
    [glow=66ff66]القسم الأول وهو من وصلته رسالة الإسلام[/glow]..إما
    [glow=66ffff]
    مسلم.
    غير مسلم..
    [/glow]
    وقبل أن نسهب فى تفصيل النوعين نضرب مثالا ولله المثل الأعلى...
    هب أن هناك مديرا فى العمل ومجموعة من العاملين ويخططون لإقامة مشروع صغير لكل منهم ..هؤلاء العاملون البسطاء وضعوا خططا بدائية تحوى الكثير من الاخطاء كمحاولة منهم لإنجاح المشروع الخاص بكل واحد منهم..ثم جاء المدير ومعه مجموعة من المدراء المتميزين واخبروا هؤلاء العاملين انهم قاموا بالسهر على المشروع عدة ايام واعدوا خطة متميزة محكمة لإنجاح مشاريعهم الخاصة وان هذه الخطة وبعد دراسة متأنية تبين انها الوحيدة الناجحة وطلب من كل عامل ان يقرأ الخطة التى اعدها هؤلاء المدراء فأخذ كل فرد منهم نسخة وأخذ يقرؤها ...
    وانقسم العاملون الى اقسام...
    منهم من درس الخطة واقتنع بها ومن ثم شرع فى تطبيقها.
    ومنهم من درسها ولم يقتنع ولكنه شرع فى تطبيقها لأنه يعلم أنها محكمة الدراسة وخاصة ان هناك من الادلة مايشير الى امكانية كون هذه الخطة ناجحة .. وأرجأ الاقتناع بها الى حين وعزم ان يسأل المدراء ويستفهم منهم عن سبب تميز هذه الخطة عن غيرها.
    واخر قرأها ومر عليها مرور الكرام ولم يكلف نفسه عناء دراستها او التفكر فيها معتمدا على تلك الخطة البدائية التى وضعها.....
    ومنهم من لم يقرأها واكتفى بالخطة التى وضعها.....
    [glow=cccc66]النتيجة النهائية ....نجاح الخطة للفريق الأول والثانى وفشل الاخرين مع القاء اللوم عليهم لأن الخطة السليمة عرضت عليهم ومع ذلك اما رفضوها او لم يهتموا لها.[/glow]
    طبق هذا المثل على قبول الاسلام من عدمه.
    "وبالعودة إلى الحقائق المذكورة مقدما فى اول المشاركة"نجد ان غير المسلم..
    [glow=ff99ff]
    إما وصلته رسالة الإسلام صافية نقية وعرف الحق واتبعه.
    [/glow]
    [glow=ff99ff]إما وصلته رسالة الإسلام صافية نقية وعرف الحق ومن ثم أنكره [/glow]___هذا قد أقيمت عليه الحجة.
    [glow=ff99ff]إما وصلته رسالة الإسلام مشوهة[/glow] ___"النقاط 1و2و3و4".... (هنا)تفصيل للنقطة2 والتى تأخذنا للنقطة 4 (لو علم الله ان هذا العبد باحث عن الحق وليس بقلبه جحود فسوف ييسر له الحجج والبراهين والطرق التى توصله الى رسالة الاسلام رسالة الحق والعكس وبالعكس).
    [glow=66ff66]أما القسم الثانى وهو من لم تصله رسالة الإسلام [/glow]عرفنا أنه يعامل معاملة أهل الفترة اى الذين أتوا فى فترات لم يكن فيها رسل او لم تصلهم الرسالة..
    *وكما عرفنا ان هؤلاء سيتم الفصل فيهم يوم القيامة حيث سيطلب منهم أن يدخلوا النار "كاختبار محاكٍ لاختبار الدنيا" فمنهم من سيطيع الامر ويدخل النار فتكون النار عليهم بردا وسلاما بقدرة الله جزاء طاعتهم لله فى هذا اليوم ومنهم من يرفض دخول النار فيسحبون إليها سحبا وهؤلاء هم الذين يستحقون عقاب الله لأنهم لو كانوا فى الدنيا لما استجابوا لله وكانوا سيكفرون به ويجحدون أيضا....وعرفنا أيضا أن الله بعلمه المسبق بأحوالنا ومصيرنا "النقطة5" يعلم أن هذا الشخص كان سيقبل او سيرفض رسالة الإسلام إن عرضت عليه.

    تذكر دائما ايها الفاضل"باحث" ان الله حكيم ..عادل..قادر..يعلم الغيب ومطلع على النفوس...".
    والله تعالى اعلم.
    [/glow]

    اترك تعليق:

مواضيع ذات صلة

تقليص

المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
أنشئ بواسطة Mohanad Hamedeh, منذ 5 يوم
ردود 2
44 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة Mohanad Hamedeh
بواسطة Mohanad Hamedeh
 
أنشئ بواسطة Amgad Son of Jesus, 5 يون, 2020, 10:05 م
ردود 32
480 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة د. نيو
بواسطة د. نيو
 
أنشئ بواسطة هشام 2, 23 ماي, 2020, 07:35 م
ردود 14
79 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة محمد24
بواسطة محمد24
 
أنشئ بواسطة عبد الله مجاهد, 29 أبر, 2020, 04:27 م
ردود 18
112 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
أنشئ بواسطة مسلم ولى الفخر والشرف, 27 أبر, 2020, 08:32 م
ردود 3
43 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة محب المصطفى
بواسطة محب المصطفى
 

Unconfigured Ad Widget

تقليص
يعمل...
X