مشروع جمع نسخ رقمية من مخطوطات مصاحف القرون الأولى / الفهرس

بسم الله الرحمن الرحيم
بشرى للإخوة الباحثين المتخصصين في دراسة مخطوطات المصحف وللمسلمين محبي الاطلاع على تاريخ القرآن الكريم...
سيتم إن شاء الله نشر ملفات لصور المصاحف مجمعة من مواقع عديدة على الشبكة
لتيسير الاطلاع عليها والبحث فيها دون الحاجة للانترنت إلا عند تحميلها للمرة الأولى.


وهذا الموضوع سيكون الفهرس للوصول للموضوعات الخاصة بالمشروع بإذن الله
أسألكم
...
 

معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة

(معايير عقلانية لمعرفة العقيدة الحقة)



بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله و سلام على عباده الذين اصطفى

أما بعد....

فهاهو سؤال وجهه لي أحد الملاحدة أثناء مناظرتي معه أراه و جيها بعد أن تحول من الإلحاد إلى الربوبية...
 

الرد علي نص " قال الرب الربي " نهاية الوهم !

بسم الله الرحمن الرحيم





فى هذا البحث سنحاول أن نلقي الضوء علي النص الذي يستشهد به النصاري علي ألوهية المسيح وهو " قال الرب لربي "
وسيتم الاستعانة بالآتي:-

1- رأى المسيحين في هذا النص .
2- رأى
...
 

بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء - الجزءالثاني

(بطلان عقيدة وراثة الخطيئة و الصلب و الفداء)
الجزء الثاني


بِسْم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله تعالى عن الصاحبة و الولد.. و جل عن الشبيه والند و النظير و التحيز في جسد...

قل هو الله أحد.. الله الصمد...لم يلد .. و لم يولد و لم يكن له كفوا...
 

هل الثالوث عقيدة توحيد أم عقيدة شركية وثنية؟؟؟

بِسْم الله الرحمن الرحيم



الحمد لله الواحد الأحد الصمد الذي لم يلد و لم يولد و لم يكن له كفوا أحد و صلاة و سلاما دائمين متلازمين على جميع رسله و أنبيائه الموحدين و الذين ما جاءوا إلا بعقيدة التوحيد الخالص الخالية من دعوى الأقانيم...
 

مناظرة مصورة حول مخطوطات القرآن والإنجيل بين دكتور أمير و Apostle paul من منتدى الكنيسة العربية !

قُلْ هَذِهِ سَبِيلِي أَدْعُو إِلَى اللَّهِ عَلَى بَصِيرَةٍ أَنَا وَمَنِ اتَّبَعَنِي وَسُبْحَانَ اللَّهِ وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ

الحوار الأول:
النص القرآني منقول نقلاً شفهيا بالصدور وليس بالمخطوطات؟ ..
واثبات أن المكتوب لا علاقة له بنقل النص او حفظه!


...
 

مدخل إلى النقد النصي للعهد الجديد (1) - د. أحمد الشامي


مدخل إلى النقد النصي (1)



تحميل المقال من المرفقات


- كتب ضرورية :
· كتاب "نص العهد الجديد: مقدمة للإصدارات النقدية ونظرية وتطبيق النقد النصي الجديد, تأليف كورت وباربارا ألاند"




"The Text of the New Testament: An Introduction to the Critical Editions and to the Theory and Practice
...
 

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي

المخطوطة السينائية والاختلافات الهامة بينها وبين العهد الجديد الحالي (الحلقة الأولى)




أرجو نشر الفيديو على أوسع نطاق وجزاكم الله عني خير الجزاء.
...
 

مشكلات النص المستلم البيزنطي

بسم الله الرحمن الرحيم
مشكلات النص المستلم البيزنطي



النص المستلم( TR, Textus Receptus,Received Text):

هو مصطلح أطلقه مالكي أحدي أشهر المطابع في أوربا في سنة1633م ميلادية وهما ( بونافبنشور وإبراهام إلزيفر)على نسخة يونانية للعهد الجديد , هذه...
 

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى

بسم الله الرحمن الرحيم

قانون المخطوطات الثلاثة الكبرى
تحميل البحث كاملا من المٌرفقات أدناه









عندما يبدأ المدافعون عن قانون الكتاب المقدس دفاعهم من أجل إثبات قانونية الأسفار فإنهم يبدأون بمايسمى "الوثيقة...
 

قراءة في كتاب نولدكه عن تاريخ القرآن -محمد المختار ولد اباه

قراءة في كتاب نولدكه عن "تاريخ القرآن"

محمد المختار ولد اباه
جامعة شنقيط العصرية



1 نولدكه وكتاب تاريخ القرآن ومؤلفوه:

يعتبر تيودور نولدکه من أعلام المستشرقين البارزين أمثال بروكلمان وفیشر والنمساوي غولدتسهير وقد ملأ نشاطه العلمي...
 

الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..د. زينب عبد العزيز

الفاتيكان والتنصير بالهولوجراف..



ان كل ما دار ويدور من أحداث في كواليس الفاتيكان...
 

الحصون الفكرية

ما المقصود بالحصون الفكرية ومن أى شئ نتحصن ؟ وكيف نتحصن؟ هذا ما ستجده فى هذه القناة


الحلقة الثانية : مخاطر الغزو الفكري :




الحلقة الثالثة : أسباب الانحراف الفكري :




الحلقة الرابعة :علاج الانحراف الفكري



الحلقة الخامسة : علاج الانحراف الفكرى(2):

...
 

المرأة المسيحية والعـــــــار - وثائق مسيحية مصورة

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


نكمل على بركة الله ... سلسلة قالوا عن المرأة فى المسيحية ...

شاهد الجزء الأول ....


شاهد الجزء الثانى




قـــــــــــــــــــــــــالو
...
 

الرد الساحق و النهائي على نص : قبل ان يكون ابراهيم انا كائن ((موثق))


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين


اين قال المسيح انا الله اعبدونى ؟؟... سؤال سألة ولا زال يسألة المسلمين للنصارى ....وتختلف اجابة هذا السؤال من مسيحى لأخر ...ربما يستشهد أحدهم بكلام من داخل...
 

بحث جديد جداً: عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية, وهل يعبد النصارى النار ؟!

عبادة النار وتمجيدها في المسيحية واليهودية !!
هل يعبد النصارى النار ويقدسونها حقاً ؟
بقلم / معاذ عليان

المحاضرة صوتية بعنوان " عبادة النار في المسيحية واليهودية "
http://muslimchristiandialogue.com/modules/mysounds/singlefile.php?cid=31&lid=1220








الحمد لله رب العالمين...
 

تحريف نص التثليث.بإعتراف علماء ومخطوطات وترجمات وآباء المسيحية,رداً على البابا شنودة

الفاصلة اليوحناوية أم سلامات بولس
يوحنا الأولى 5/7 .. نظرات في الترجمات رداً على البابا شنودة
بقلم العبد الفقير إلى الله معاذ عليان



الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد وعلى جميع الأنبياء والمرسلين وعلى آله وأصحابه وسلم وبعد ..
ما هي الفاصلة اليوحناوية ؟



الفاصلة اليوحناوية...
 

نقل مُصور للمناظرة حالياً بين الفيتوري والنصراني فادي ..حول ألوهية المسيح


بسم الله الرحمن الرحيم
في إطار حوارات الحق كما نُسميها هنا .... وحوارات التحدي كما يحب أن يطلقها الأفاضل هناك


يتم حالياً عمل مناظرتين في وقت واحد ....
المناظرة الاولى في الإسلاميات ..على منتدانا هنا على هذا الرابط ...
http://www.hurras.org/vb/showthread....2275#post22275



والمناظرة الثانية ....في المسيحيات
...

Unconfigured Ad Widget

تقليص

التشابهات بين الكائنات الحية .. بين الخلق والتطور

تقليص
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • التشابهات بين الكائنات الحية .. بين الخلق والتطور

    التشابهات بين الكائنات الحية .. بين الخلق والتطور

    إن مسلك الداروينيين في الاستدلال بالتشابه بين الكائنات على صحة التطور والأصل المشترك يذكرنا بمسلك المستشرقين والمنصرين مع قضية مصدر القرآن، فتجد المستشرق النحرير يعدد لك مواضع التشابه بين قصص القرآن وقصص التوراة، وكلما أورد لك موضعًا، حسب أنه ألقمك حجرًا! كأن المسلمون ينكرون مواضع التشابه بين القرآن والكتب السابقة، أو كأن القرآن شرط أن يخالف كل ما سبقه، أو كأن القرآن ما وصف نفسه بأنه مصدق لما بين يديه.
    .
    لكن لعدم معرفة القوم بالفرق بين فرضيات الادعاء وبين الأدلة على صحته، فهم يعتبرون مواضع التشابه هي أدلة الادعاء نفسه! وعندما تطالبهم بدليل واحد على ادعاء النقل عن أهل الكتاب، يغضب منك المنصر الذكي؛ لأنه لم يعجبك كل ما قدم لك من "أدلة"!
    وها هم الداروينيين يفعلون نفس الشيء: فهم يزعمون أن الكائنات الحية كلها تعود إلى أصل مشترك واحد، ويقدمون لنا الدليل على ذلك بوقوع التشابهات الكثيرة المتنوعة بين الأنواع المختلفة من الكائنات الحية، وطبعًا هم على أتم استعداد لاستعراض كل هذه التشابهات ومقارنتها مع البيان والتوضيح، يحسبون أنهم بذلك قد ألقمونا الدليل تلو الدليل، والحجر تلو الحجر!
    وريتشارد دوكينز على المنصة يبتسم في سماجة، وقد يلقي مزحة أو مزحتين عن الخلقيين المساكين بظرافته التي لا يطيقها حمار الحقل الجلد الصبور.
    وجوقة المشجعين في منتديات الملاحدة واللادينيين يصيحون ويهللون ولا يظنون أن المسلمين قادرون على رد هذا كله، وحتى إن ردوا بعض هذه الأدلة، فستبقى هناك الكثير من الأدلة من كلام علماء الأحياء!
    .
    فماذا سيفعل المسلمون؟ وكيف سيتصرفون مع هذه الأدلة "الدامغة"؟ وكم من أدلة التشابهات سيستطعون ردها أو تفنيدها؟
    حسنٌ .
    سنكون أكثر الناس كرمًا مع الداروينيين!
    سنسلم لهم بكل "الأدلة" التي جاؤوا بها على سبيل الإجمال.
    سنسلم لكم بالحقيقة الواقعة التي لا مجال لإنكارها!
    سنسلم بوجود تشابهات دامغة قاهرة لا يمكن إنكارها بين الكائنات الحية.
    أليس هذا هو أقصى ما يتمناه القوم؟ أليس هذا هو أعظم ما يطمح إليه الملاحدة واللادينيين وهم يرقبون معركة الداروينية والإسلام؟
    عظيمٌ.
    السؤال الآن: وما الغضاضة من ذلك؟
    أليس الله على كل شيء قدير؟
    هل يخرج من قدرة الله تعالى أن يخلق الكائنات متشابهة في الخلقة كما هي متشابهة في الوجود والحياة على كوكب الأرض؟
    طبعًا، الله يفعل ما يشاء، والعقل يجوز أن يخلق الله عز وجل كل هذه الكائنات على صنوف متنوعة من التشابهات والتقارب في الخلقة. فالذي خلق هذه الأنواع الكثيرة هو الله سبحانه، فله الأمر الكوني جل شأنه.
    {وَاللَّهُ خَلَقَ كُلَّ دَابَّةٍ مِنْ مَاءٍ ۖ فَمِنْهُمْ مَنْ يَمْشِي عَلَىٰ بَطْنِهِ وَمِنْهُمْ مَنْ يَمْشِي عَلَىٰ رِجْلَيْنِ وَمِنْهُمْ مَنْ يَمْشِي عَلَىٰ أَرْبَعٍ ۚ يَخْلُقُ اللَّهُ مَا يَشَاءُ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} [سورة النور 45]
    .
    ولم يحاول الدراوينيون أن يبينوا لنا وجه الحجة فيما يدعون، فلم يوضحوا لنا وجه التلازم المنطقي بين التشابهات والأصل المشترك، وإنما عدوا ذلك من المسلمات التي لا تحتاج إلى توضيح أو شرح، ناهيك أن تحتاج إلى إثبات!
    اكتفى السادة العلماء في بحوثهم بمحاولة إثبات وقوع التشابهات معتقدين أنهم لو نجحوا في هذا فالبقية معروفة للجميع، فما دامت الكائنات الحية متشابهة، فالأصل المشترك حقيقة لا ريب فيها، وما عدا هذه "الحقيقة" إنما هو خرافات تتناقلها الشعوب!
    الطريف في الأمر أن الطائفة التي ينتمي إليها القوم -طائفة الملاحدة خاصة العرب منهم- لا يملون أبدًا من تكرار نغمة بعينها مفادها أن الناس لا بد أن يفكروا تفكيرًا علميًا، وأن يعملوا عقولهم، وأن يمنطقوا الأمور دائمًا، فقد خاب وخسر من عادى العلم، وخاب وخسر من رفض العقلانية!
    .
    هؤلاء المتبجحون الذين يطنطنون بهذه الشعارات الجوفاء، هم أبعد الناس عن العقل والمنطق!
    لن نسعى لإثبات ذلك لك هنا قارئي الكريم، لكننا ندلك على أصل المسألة، ونجعل هذا الأمر مثالاً على بعد هؤلاء المتبجحين عن العقل والمنطق.
    .
    كنا نتمنى أن يورد القوم أي وجه عقلي للتلازم الحتمي -عندهم- بين وقوع التشابهات والأصل المشترك، كنا نتمنى ذلك كي نبطله بفضل الله تعالى، لكنهم حرمونا ذلك فلم يعبؤوا بتقريره أصلاً!
    وهذا جهل بأبسط قواعد المنطق، فإن العقل لا يمنع أن يخلق الله الكائنات الحية متشابهة، وهم لا يجدون أصلاً أى داعى لذكر هذا المانع، لأنه -على عادة قومهم من الملاحدة واللادينيين- لا يرون ضرورة لإرفاق أى دعوى بدليل، وإلا فلو تزمتوا كما نريد لكان عليهم ترك الإلحاد الجاهل نفسه!
    .
    وحقيقة الأمر أنه لا تلازم عقلي ولا منطقي بين وقوع التشابهات والأصل المشترك.
    فوجود التشابهات بين الكائنات الحية لا يستلزم بالضرورة والحتمية تطورها جميعًا من أصل مشترك واحد؛ فهو قد يعني الأصل الواحد وقد يعني الخالق الواحد. فليس الأمر معقودًا على وجود ارتباط وتلازم حتمي بين التشابهات والأصل المشترك، وإنما يحتاج إثباته إلى أدلة من نوع آخر.
    .
    وهذا الكلام ينطبق على جميع أنواع التشابهات سواء التشريحية أو الفيسولوجية أو البيوكيمائية، ولا يفوتني في هذا المقام التنويه على أن القوم ينكرون خبر الوحي من هذا الخالق الواحد بأنه هو خالق كل شيء بزعم أنها غيبيات!

    فنحن في حقيقة المسألة أمام ظاهرة تحتمل تفسيرين: الخالق الواحد أو الأصل الواحد، ثم جاءنا خبر الوحي من هذا الخالق الواحد، فكان الاستنتاج العبقري للداروينية هو أنه لا خالق وأن الأصل الواحد المشترك حقيقة!

    رابط الموضوع

مواضيع ذات صلة

تقليص

المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
أنشئ بواسطة د.أنس أبوهيام, منذ 6 يوم
ردود 2
21 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة د.أنس أبوهيام  
أنشئ بواسطة مقالات د. هشام عزمي, 7 ديس, 2019, 06:26 م
ردود 0
61 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة مقالات د. هشام عزمي  
أنشئ بواسطة مقالات د. هشام عزمي, 7 ديس, 2019, 06:21 م
ردود 0
64 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة مقالات د. هشام عزمي  
أنشئ بواسطة مقالات د. هشام عزمي, 7 ديس, 2019, 06:14 م
رد 1
57 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة مقالات د. هشام عزمي  
أنشئ بواسطة مقالات د. هشام عزمي, 7 ديس, 2019, 06:11 م
ردود 0
44 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة مقالات د. هشام عزمي  

Unconfigured Ad Widget

تقليص
يعمل...
X