حقائق مثيره حول معجزة انشقاق القمر .... (مترجم ومثبت بالروابط)

تقليص

عن الكاتب

تقليص

ساجدة لله مسلمة معرفة المزيد عن ساجدة لله
هذا موضوع مثبت
X
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • وهذه المعجزة إحدى علامات الساعة التي حدثت، ففي الحديث الصحيح ( خمس قد مضين الدخان والقمر والروم والبطشة واللزام ) متفق عليه. واللزام: القحط، وقيل التصاق القتلى بعضهم ببعض يوم بدر، والبطشة : القتل الذي وقع يوم بدر
    هذا ليس حديث نبوي يا أخي وانما هو مقولة وتفسير من عبد الله بن مسعود للأية الكريمة حيث كان يرى ان الدخان آية حدثت ومضت مثل انشقاق القمر وهو ما خالفه فيه عبد الله بن عباس وعلماء آخرين ومن الواضح ان آية الدخان آية عظيمة ستحدث في آخر الزمان ( نعوذ بالله أن ندرك ذالك ) وليس كما قال عنها عبد الله بن مسعود رضي الله عنه

    والله اعلى واعلم

    تعليق


    • هذا ليس حديث نبوي يا أخي وانما هو مقولة وتفسير من عبد الله بن مسعود للأية الكريمة حيث كان يرى ان الدخان آية حدثت ومضت مثل انشقاق القمر وهو ما خالفه فيه عبد الله بن عباس وعلماء آخرين ومن الواضح ان آية الدخان آية عظيمة ستحدث في آخر الزمان ( نعوذ بالله أن ندرك ذالك ) وليس كما قال عنها عبد الله بن مسعود رضي الله عنه

      والله اعلى واعلم

      لقد قيل في آية الدخان التي ذكرت في كتاب الله ومتى تقع أربع اتجاهات عمن سلف :


      = قول ابن مسعود [ رواه البخاري ومسلم وغيرهما ] : أنها مضت في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ورجحه الطبري وكذا البخاري ومسلم في صحيحهما .

      = قول حذيفة وأبو هريرة [ في الصحيح ] : أطلق فلم يحدد متى يحدث بل ذكر أنه من الآيات التي تحدث قبل قيام الساعة ، وهو أيضًا موافق للحديث وربما موافق لقول ابن مسعود لأنه لم يحدد متى سيحدث .
      أما الخبر [ في الطبري ] الذي ذَكر أنه قبيل قيام الساعة مباشرةً كما يوحي سياق النص فهذا لم يصح كما بين الطبري في تفسيره وهو على كل في حكم المطلق أيضًا فلم يحدد متى أيضًا.

      =قول منسوب لابن عباس [ الطبري بإسناده فيه تدليس ابن جريج ] : بَينَ فيه أن الدخان قبيل قيام الساعة ومن سياقه علمنا أنه يقصد أنه لم يمضي بعدُ لأن راوي الحديث وهو من التابعين قد كان طرفًا في حكاية الأثر فدل على أن ابن عباس يقصد فيما سيحدث بعدُ .

      = قول لا ندري من قاله [ حكاه من سأل ابن مسعود ] : أن الدخان يكون يوم القيامة وهذا قول ضعيف جدًا ضعفه السلف [ ابن مسعود] وكذا يضعفه سياق الآية : لقوله : فارتقب ... إنا كاشفوا العذاب قليلًا إنكم عائدون !!

      والذي أرتاح إليه أن آية الدخان قد مضت في عهد النبي صلى الله عليه وسلم كما قال ابن مسعود لأنه من كبار الصحابة وعلم ما لم يعلمه صغارهم ومتأخروهم ، وربما لم يدري ابن عباس رضي الله عنه بما حدث (ومن علم حجة على من لم يعلم )، إلا أن يُقال أن آية الدخان متكررة حدثت في عهد النبي صلى الله عليه وسلم وستحدث في العهود التالية ، والله أعلم بغيبه .
      أدوات للباحثين على الشبكة: البحث في القرآن الكريم هنا تفاسيره هنا القرآن بعدة لغات هنا سماع القرآن هنا القراءات القرآنية هنا
      الإعجاز العلمي هنا بحث في حديث بإسناده هنا و هنا معاجم عربية هنا معاجم اللغات هنا
      كتب وورد
      هنا المكتبة الشاملة هنا كتب مصورة هنا و هنا وهنا وهنا وهنا وهنا و هنا وهنا وهناوهنا وهنا وهنا وهنا وهنا كتب مخطوطة هنا
      للتأكد من الأخبار العصرية موقع فتبينوا

      تعليق


      • أجاب الإمام / الطحاوى فى مشكل الآثار عن مسألة الدخان فى أثر إبن مسعود رضى الله عنه بأن:

        الدخان المذكور فى حديث إبن مسعود غير الدخان المذكور فى حديثى حذيفة وأبى هريرة ..

        تعليق


        • المشاركة الأصلية بواسطة هشام مشاهدة المشاركة
          أجاب الإمام / الطحاوى فى مشكل الآثار عن مسألة الدخان فى أثر إبن مسعود رضى الله عنه بأن:

          الدخان المذكور فى حديث إبن مسعود غير الدخان المذكور فى حديثى حذيفة وأبى هريرة ..

          استاذنا الكريم هشام حياكم الله

          الآية تتحدث عن دخان واحد -- مبين يغشى الناس -- فكيف اصبح يوجد دخانين ؟
          ليتك توضح ذالك بارك الله فيك


          والذي أرتاح إليه أن آية الدخان قد مضت في عهد النبي صلى الله عليه وسلم كما قال ابن مسعود
          استاذنا الكريم باحث سلفي حياكم الله
          متى حدثت آية الدخان في عهد الرسول الكريم صلى الله عيه وسلم
          هل يوجد رواية ثابته على وقوعها ؟
          وما روي عن ابن مسعود رضي الله عنه اذا صحت الرواية عنه فهو يتحدث عن مجاعة اصابت قريش حتى صار يترائى لاحدهم كهيأة الدخان بين السماء والارض من الجوع
          بينما الآية تتحدث عن دخان مبين يغشى الناس
          وليس تخيل دخان بسبب الجوع ولا يشمل سوى قريش

          والله أعلى وأعلم بمراده

          تعليق


          • المشاركة الأصلية بواسطة امجد مشاهدة المشاركة
            استاذنا الكريم هشام حياكم الله

            الآية تتحدث عن دخان واحد -- مبين يغشى الناس -- فكيف اصبح يوجد دخانين ؟
            ليتك توضح ذالك بارك الله فيك

            حياكم الله أخى الكريم أمجد ..

            هذا تفسير الإمام / الطحاوى لأثر إبن مسعود وهو موقوف عليه ..

            وإلا فالأصل أن آية الدخان علامة من علامات الساعة الكبرى ..

            تعليق



            • عمومًا جزاكم الله خيرًا ، الأخ هشام والأخ أمجد ،
              فقد بحثت أكثر ، فتوصلت للآتي :
              = أثر ابن مسعود عن دعاء النبي صلى الله عليه وسلم على قريش صحيح :
              تفرد به مسلم بن صبيح أبو الضحى عن مسروق عن ابن مسعود موقوفًا ، ورواه عنه كلًا من : منصور و الأعمش .
              فمسلم بن صبيح ثقة كثير الحديث فلا يضره تفرده وكذا لا يضر تفردات ثقات التابعين غير أن لهذا الأثر
              شاهد من حديث أبو هريرة الذي ذكر فيه دعاءه صلى الله عليه وسلم على كفار مضر [ومضر يقصد بهم قريش وغيرهم من أبناء مضر] تفصيل ذلك :

              روى البخاري حدثنا عثمان بن أبي شيبة قال حدثنا جرير عن المنصور عن أبي الضحى عن مسروق قال كنا عند عبد الله فقال: إن النبي صلى الله عليه و سلم لما رأى من الناس إدبارا قال ( اللهم سبع كسبع يوسف ) . فأخذتهم سنة حصت كل شيء حتى أكلوا الجلود والميتة والجيف وينظر أحدهم إلى السماء فيرى الدخان من الجوع . فأتاه أبو سفيان فقال يا محمد إنك تأمر بطاعة الله وبصلة الرحم وإن قومك قد هلكوا فادع الله لهم قال الله تعالى { فارتقب يوم تأتي السماء بدخان مبين - إلى قوله - عائدون . يوم نبطش البطشة الكبرى } . فالبطشة يوم بدر وقد مضت الدخان والبطشة واللزام وآية الروم .

              وروى البخاري عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ قَالَ كَانَ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَدْعُو فِي الْقُنُوتِ اللَّهُمَّ أَنْجِ سَلَمَةَ بْنَ هِشَامٍ اللَّهُمَّ أَنْجِ الْوَلِيدَ بْنَ الْوَلِيدِ اللَّهُمَّ أَنْجِ عَيَّاشَ بْنَ أَبِي رَبِيعَةَ اللَّهُمَّ أَنْجِ الْمُسْتَضْعَفِينَ مِنْ الْمُؤْمِنِينَ اللَّهُمَّ اشْدُدْ وَطْأَتَكَ عَلَى مُضَرَ اللَّهُمَّ سِنِينَ كَسِنِي يُوسُفَ.

              ومن هذا نعلم أن ابن مسعود يصف ما حدث لمضر من دعاء النبي صلى الله عليه وسلم عليهم ، وأن أبو هريرة رضي الله عنه قد وصف دعاء النبي صلى الله عليه وسلم وأنه كان في القنوت ، لكن :

              اجتهاد ابن مسعود رضي الله عنه أنه فسّر دخان في سورة الدخان على أنه ما حدث لمضر من قحط حتى توهموا أنهم رأوا مثل الدخان ، فهذا الاجتهاد تفرد به ولم يتابع عليه وليس هذا وفقط بل وقد خولف :
              فقد خالفه أبو هريرة رضي الله عنه وكذا حذيفة رضي الله عنه ، وكذا ابن عباس : حيث صرّح أن آية الدخان لم تحدث بعد ، وكذا فسر البطشة الكبرى بأنها يوم القيامة ، وفسرها ابن مسعود بيوم بدر .

              وقول الطحاوي أن الدخانين مختلفين ، يَقصد به ، اللفظ لا ما حدث فعلًا : فقد بين في شرحه أن ما حدث في عهد النبي صلى الله عليه وسلم لم يكن دخان حقيقي وهاك نص كلامه :

              " فكان جوابنا له بتوفيق الله عز وجل وعونه أن الدخان المذكور في أحاديث ابن مسعود غير الدخان المذكور في حديثي حذيفة وأبي هريرة وذلك أن الله تعالى قال في كتابه في سورة الدخان بل هم في شك يلعبون ثم أتبع ذلك قوله تعالى فارتقب يوم تأتي السماء بدخان مبين أي عقوبة لهم لما هم عليه من الشك واللعب ومحال أن تكون هاتان العقوبتان لغيرهم أو يؤتى بهما بعد خروجهم من الدنيا وسلامتهم من ذلك الدخان فقال هذا القائل قد قال الله عز وجل في هذه السورة فارتقب يوم تأتي السماء بدخان مبين والذي ذكره ابن مسعود في حديثه ليس هو دخانا حقيقيا وإنما هو شيء كانت قريش تتوهمه أنه دخان وليس بدخان وفيها أن إتيانه يكون من السماء وليس في حديث ابن مسعود ذلك وإنما الذي فيه أنهم كانوا يرون من الجوع الذي حل بهم وأصابهم في الأرض أن بينهم وبين السماء دخانا فكان جوابنا له في ذلك بتوفيق الله عز وجل وعونه أن المذكور في حديث ابن مسعود سمي دخانا على المجاز لتوهم قريش أنه دخان في الحقيقة من الجهد الذي بها وإن لم يكن في الحقيقة كذلك كمثل ما روي عن النبي صلى الله عليه وسلم في قصة الدجال أنه يأمر السماء فتمطر ويأمر الأرض فتنبت في حديث النواس بن سمعان مطلقا هكذا وفي حديث جابر بن عبد الله عن النبي صلى الله عليه وسلم كذلك وفيه ومعه نهران أنا أعلم بهما منه وفيه ويأمر السماء فتمطر فيما يرى الناس فدل ذلك أن المذكور في حديث النواس إنما هو من سحر الدجال لا من حقيقة له وسنذكر هذا فيما بعد من كتابنا هذا فيما روي في الدجال عن رسول الله صلى الله عليه وسلم إن شاء الله فيحتمل ذلك ما كانت قريش تراه مما تراه دخانا جاز أن يقال إنه دخان على المجاز وإن كان في الحقيقة بخلاف ذلك وأما قول الله عز وجل يوم تأتي السماء بدخان مبين فهو ما روي فيه عن ابن مسعود مما قد ذكر في أحاديثه التي رويناها عنه ووجه بأن الإضافة إلى السماء إنما كانت والله أعلم لأن الأشياء التي تحل بالناس من ربهم عز وجل تضاف إلى السماء من ذلك قوله سبحانه وتعالى يدبر الأمر من السماء إلى الأرض فأخبر عز وجل أن الأمور التي تكون في الأرض مدبرة من السماء إليها فمثل ذلك ما كان من تدبيره عز وجل في السبب الذي عاقب به قريشا لكفرها وعتوها عاقبها به حتى رأت من تلك العقوبة دخانا وليس في الحقيقة كذلك فأما ما في حديثي حذيفة وأبي هريرة من ذكر الدخان فهو على دخان حقيقي مما يكون بقرب القيامة ونسأل الله تعالى خير عواقبه في الدنيا والآخرة والله نسأله التوفيق . "


              أدوات للباحثين على الشبكة: البحث في القرآن الكريم هنا تفاسيره هنا القرآن بعدة لغات هنا سماع القرآن هنا القراءات القرآنية هنا
              الإعجاز العلمي هنا بحث في حديث بإسناده هنا و هنا معاجم عربية هنا معاجم اللغات هنا
              كتب وورد
              هنا المكتبة الشاملة هنا كتب مصورة هنا و هنا وهنا وهنا وهنا وهنا و هنا وهنا وهناوهنا وهنا وهنا وهنا وهنا كتب مخطوطة هنا
              للتأكد من الأخبار العصرية موقع فتبينوا

              تعليق


              • رد: حقائق مثيره حول معجزة انشقاق القمر .... (مترجم ومثبت بالروابط)

                للرفــــــــــــــــــــــــــــــــــــع
                أصدق وعد الله وأكذب توازنات القوى
                والسماء لا تمطر ذهبا ولا فضـة
                وينصر الله من ينصره

                تعليق

                مواضيع ذات صلة

                تقليص

                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                أنشئ بواسطة *اسلامي عزي*, منذ أسبوع واحد
                ردود 3
                10 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة *اسلامي عزي*
                بواسطة *اسلامي عزي*
                 
                أنشئ بواسطة *اسلامي عزي*, منذ أسبوع واحد
                ردود 2
                7 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة *اسلامي عزي*
                بواسطة *اسلامي عزي*
                 
                أنشئ بواسطة د.أمير عبدالله, 13 ديس, 2020, 02:47 ص
                ردود 0
                40 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
                أنشئ بواسطة وداد رجائي, 6 ديس, 2020, 08:31 ص
                ردود 0
                13 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة وداد رجائي
                بواسطة وداد رجائي
                 
                أنشئ بواسطة د.أمير عبدالله, 3 ديس, 2020, 10:21 ص
                ردود 0
                17 مشاهدات
                0 معجبون
                آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
                يعمل...
                X