شبهة ضرب المرأة

تقليص

عن الكاتب

تقليص

أحب الصحابة الطاهرين مسلم موحد من السعودية معرفة المزيد عن أحب الصحابة الطاهرين
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شبهة ضرب المرأة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أحد المعترضين على مسألة ضرب المرأة في الإسلام العظيم لما استعرض أقوال المفسرين في أن الضرب الغير مبرح يكون بالسواك لأنه لا يكسر عظماً ولا يجرح ولا يترك أثراً قال ممكن طيب يكون بالنعال ولا يترك أثراً ولا يكسر عظماً أو بالسوط ويقول ماهو دليل المفسرين أن الضرب الغير مبرح يكون بالسواك؟

  • #2
    المشاركة الأصلية بواسطة أحب الصحابة الطاهرين مشاهدة المشاركة
    لأنه لا يكسر عظماً ولا يجرح ولا يترك أثراً
    السبب الاساسي في الضرب بسواك هو كونه ضربا غير مبرحا . لان الغاية من الضرب هو التأديب .

    كما جاء في الموسوعة الفقهية: قال المالكية، وبعض الشافعية، والحنابلة: يؤدبها بضربها بالسواك ونحوه، أو بمنديل ملفوف، أو بيده، لا بسوط، ولا بعصا، ولا بخشب؛ لأن المقصود التأديب.

    فلا يجوز ان يضربها ضربا مبرحا فذلك اعتداء

    يقول أحمد بن عرفة
    فَالضَّرْبُ الْمُبَرِّحُ هُوَ الشَّاقُّ وَإِنْ ضَرَبَهَا فَادَّعَتْ الْعَدَاءَ وَادَّعَى الْأَدَبَ فَإِنَّهَا تُصَدَّقُ وَحِينَئِذٍ فَيُعَزِّرُهُ الْحَاكِمُ عَلَى ذَلِكَ الْعَدَاءِ .
    وهذا في حالة انه لا يشك في ان هذا الضرب غير المبرح يأدبها فاذا شك ان مع ضربه لها لا يحصل المراد فانه لايجوز له ضربها .

    يقول الدسوقي
    ضَرَبَهَا إنْ جَزَمَ بِالْإِفَادَةِ أَوْ ظَنَّهَا لَا إنْ شَكَّ فِيهَا.
    الشرح الكبير للشيخ الدردير وحاشية الدسوقي (2/ 343)

    واذا كان الزوج معتدي قليل المرؤة فانها ترفع ذلك للحاكم ليؤدبه .
    إذَا رَفَعَتْ أَمْرَهَا إلَيْهِ وَأَثْبَتَتْ تَعَدِّي الزَّوْجِ وَاخْتَارَتْ الْبَقَاءَ مَعَهُ (قَوْلُهُ ثُمَّ ضَرَبَ عَلَى مَا تَقَدَّمَ إلَخْ) الْحَاصِلُ أَنَّهُ يَعِظُهُ أَوَّلًا إنْ جَزَمَ بِالْإِفَادَةِ أَوْ ظَنَّهَا أَوْ شَكَّ فِيهَا فَإِنْ لَمْ يُفِدْ ذَلِكَ ضَرَبَهُ إنْ جَزَمَ بِالْإِفَادَةِ أَوْ ظَنَّهَا وَهَذِهِ الطَّرِيقَةُ ظَاهِرُ النَّقْلِ وَهُنَاكَ طَرِيقَةٌ أُخْرَى يَعِظُهُ أَوَّلًا فَإِنْ لَمْ يُفِدْ أَمَرَهَا بِهَجْرِهِ فَإِنْ لَمْ يُفِدْ ضَرَبَهُ وَالطَّرِيقَتَانِ عَلَى حَدٍّ سَوَاءٍ وَلَكِنَّ الظَّاهِرَ الثَّانِيَةُ لِأَنَّ هَجْرَهَا لَهُ فِيهِ مَشَقَّةٌ عَلَيْهِ بَلْ رُبَّمَا كَانَ أَضَرَّ عَلَيْهِ مِنْ الضَّرْبِ وَمَا ذَكَرَهُ الْمُصَنِّفُ مِنْ أَنَّهُ إذَا ثَبَتَ تَعَدِّيهِ عَلَيْهَا يَزْجُرُهُ الْحَاكِمُ ثُمَّ يَضْرِبُهُ حَيْثُ لَمْ تُرِدْ التَّطْلِيقَ مِنْهُ بَلْ أَرَادَتْ زَجْرَهُ وَإِبْقَاءَهَا مَعَهُ
    الشرح الكبير للشيخ الدردير وحاشية الدسوقي (2/ 343)

    وَالْأَوْلَى تَرْكُ ضَرْبِهَا إبْقَاءً لِلْمَوَدَّةِ (وَقِيلَ) يَضْرِبُهَا (بِدُرَّةٍ أَوْ مِخْرَاقٍ) وَهُوَ مَنْدِيلٌ مَلْفُوفٌ (لَا بِسَوْطٍ وَلَا بِخَشَبٍ) لِأَنَّ الْمَقْصُودَ التَّأْدِيبُ وَزَجْرُهَا .
    بهوتي الحنبلي ج5 ص210
    التعديل الأخير تم بواسطة د.أمير عبدالله; الساعة 9 أكت, 2020, 05:39 ص.

    تعليق

    مواضيع ذات صلة

    تقليص

    المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
    أنشئ بواسطة د.أمير عبدالله, منذ 3 أسابيع
    رد 1
    17 مشاهدات
    1 معجب
    آخر مشاركة إبراهيم صالح  
    أنشئ بواسطة د.أمير عبدالله, 8 نوف, 2020, 03:17 ص
    ردود 0
    22 مشاهدات
    2 معجبون
    آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
    أنشئ بواسطة فؤاد النمر, 17 أكت, 2020, 10:12 م
    ردود 0
    44 مشاهدات
    1 معجب
    آخر مشاركة فؤاد النمر
    بواسطة فؤاد النمر
     
    أنشئ بواسطة مسلم ولى الفخر والشرف, 10 أكت, 2020, 04:49 ص
    ردود 2
    44 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
    أنشئ بواسطة يحي يحي, 10 أغس, 2020, 05:32 م
    ردود 4
    501 مشاهدات
    0 معجبون
    آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
    يعمل...
    X