شبهة عورة الإماء

تقليص

عن الكاتب

تقليص

احمد احمد احمد عبدالحكيم مسلم معرفة المزيد عن احمد احمد احمد عبدالحكيم
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • شبهة عورة الإماء

    ُُُُُ
    التعديل الأخير تم بواسطة احمد احمد احمد عبدالحكيم; الساعة منذ 4 يوم.

  • #2
    نعم هناك فرق
    بالنسبة للامة عورتها من السرة للركبة لكن لايعني أنها تمشي كاشفة من السرة للركبة لان هذا يؤدي إلى الفتنه لكن قد تمنع من تغطية شعرها اذا اقتضت الحاجه وهي اذا غضين شعرهن ليتشبهن بالحرائر فيظنهن مسلمات حتى لايقيدن فيتسترن بذلك لفعل المحرمات كالنصرانية أو العاهرة التي ترتدي النقاب لتتسر به والحكمه من كون عورتها من السرة للركبة فهو تعامل ببعض مايتعامل به اهلها الكفار وكانت ترتضيه مع الاماء فإذا تزوجت الأمة مامنعوها من الخدمة فقد تكون الأمة المسلمة أو غيرها امة عندها وعند اهلها خادمة في بيتهم فمعرضة لظهور هذه المناطق لكونها مجبره على الخدمه وارضاع الأطفال فالتعامل بالمثل فالإسلام لايمنعها من الخدمه بمجرد زواجها فمضطر سيدها لرؤية هذه المناطق عند الانحناء في الخدمه وارضاع أطفاله فرفع عنه الحرج وبالنسبة لغير سيدها ينظر اذا رغب شرائها لانها بضاعة تباع وتشترى مثلما يتعاملون مع الاماء المسلمات وغيرهن فهذا زجر وعدل
    بشرط عدم ترتب فتن في تحقيق هذا المقصد الشرعي الذي يمنع فتنه أعظم وهو زجرهم من سبي المسلمات وغيرهن

    تعليق


    • #3
      ًٌٌُُُ
      التعديل الأخير تم بواسطة احمد احمد احمد عبدالحكيم; الساعة منذ 4 يوم.

      تعليق


      • #4
        اذا كان الأمر سيؤدى إلى الشهوة فهذا يؤدي إلى الفتتة فيمتنع النظر لان منع فتنة المسلم اهم من المقصد الشرعي الذي ذكرته من حكمة تميز عورة الأمة في الأصل يجوز النظر لوجه المسلمة لكن يمتنع اذا ادى الى الفتنه فإذا كان النظر لوجه اي امرأة يفتنك فلاتنظر واحترص حتى من نظر الفجاة
        التعديل الأخير تم بواسطة mohamed faid; الساعة منذ 2 أسابيع.

        تعليق


        • #5
          وهل مصدر التشريع لديك هو القرآن فقط
          النبي عليه الصلاة والسلام بين ذلك
          وإذا زَوَّجَ أحدُكُم خادمَهُ عَبْدَهُ أو أَجِيرَهُ فلا ينظرْ إلى ما دونَ السُّرَّةِ وفوقَ الرُّكْبَةِ
          الراوي : عبدالله بن عمرو | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح أبي داود
          الصفحة أو الرقم: 496 | خلاصة حكم المحدث : حسن

          تعليق


          • #6
            وانا سوف أخاطب عقلك لماذا لاتعترض على الطبيب أن يمعن النظر لفرج المراة لمقصد الضرورة الطبية وتعترض أن الله حدد عورة المرأة من السرة للركبة للمقصد الشرعي الذي قد ذكرته؟؟؟
            عموما اذا أنت لاتقبل فأنت حر لكني أقبل ومقتنع للمقصد الشرعي العظيم لهذا الأمر

            تعليق

            مواضيع ذات صلة

            تقليص

            المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
            أنشئ بواسطة احمد احمد احمد عبدالحكيم, منذ 2 أسابيع
            ردود 5
            41 مشاهدات
            0 معجبون
            آخر مشاركة mohamed faid
            بواسطة mohamed faid
             
            أنشئ بواسطة *اسلامي عزي*, 16 ينا, 2021, 02:28 م
            ردود 14
            24 مشاهدات
            0 معجبون
            آخر مشاركة *اسلامي عزي*
            بواسطة *اسلامي عزي*
             
            أنشئ بواسطة *اسلامي عزي*, 10 ينا, 2021, 08:55 م
            ردود 0
            9 مشاهدات
            0 معجبون
            آخر مشاركة *اسلامي عزي*
            بواسطة *اسلامي عزي*
             
            أنشئ بواسطة mohamed faid, 16 ديس, 2020, 10:21 ص
            ردود 0
            17 مشاهدات
            1 معجب
            آخر مشاركة mohamed faid
            بواسطة mohamed faid
             
            أنشئ بواسطة Mohamed Karm, 14 ديس, 2020, 03:30 م
            ردود 0
            13 مشاهدات
            0 معجبون
            آخر مشاركة Mohamed Karm
            بواسطة Mohamed Karm
             
            يعمل...
            X