إستفسر عن صحة أى حديث هنا ..

تقليص

عن الكاتب

تقليص

أبو عبد الله السكندرى مسلم معرفة المزيد عن أبو عبد الله السكندرى
هذا موضوع مثبت
X
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إستفسر عن صحة أى حديث هنا ..

    الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم

    الأخوة والأخوات الأفاضل .. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    مما لا يخفى علينا جميعا أن سنة النبي صلى الله عليه وآله وسلم هي ثاني مصدر من مصادر التكليف بعد القرآن الكريم. ولا يخفى علينا أهمية التحقق من صحة الأحاديث الواردة عن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم.

    ولما كان قد انتشر بشكل يعد ملحوظا كتابة بعض الأحاديث الموضوعة في المنتديات .. أو الاستدلال بالأحاديث الضعيفة في الأحكام .. فقد استعنت بالله تعالى طالبا منه تعالى التوفيق والسداد في الأمر كله .. وتوكلت عليه سبحانه لفتح هذا الموضوع لتحقيق الأحاديث الواردة في المنتدى أو الأحاديث التي للأخوة والأخوات استفسارات عن صحتها أو ضعفها.

    فمن كان عنده استفسار عن صحة حديث موجود في أحد الموضوعات بالمنتدى أو حديثا سمعه أو قرأه .. فليتفضل ويورده إن شاء الله ومن ثم آتي له بالتخريج بتوفيق من الله .. والله المستعان.

    الله الموفق .. وهو الهادي إلى سواء السبيل

  • #2
    السلام عليكم ورحمة الله

    بارك الله فيكم ونفع بكم
    فيه حديث عن عدم اعلان الخطبة واعلان النكاح بحثت عن صحته امس فى الدرر السنية ولكن تعبت جدا
    فلو ممكن حضرتك تشوفلى هل هذا حديث اصلا ولالا انا وجدت فقط عن اعلان النكاح ولكن سؤالى عن الخطبة
    وجزاكم الله خيرا

    تعليق


    • #3
      أظهروا النكاح ، واخفوا الخطبة
      الراوي: أم سلمة هند بنت أبي أمية المحدث: السيوطي - المصدر: الجامع الصغير - الصفحة أو الرقم: 1127
      خلاصة حكم المحدث: صحيح

      http://www.dorar.net/enc/hadith?skeys=%D8%A3%D8%B3%D8%B1%D9%88%D8%A7+%D8%A7 %D9%84%D8%AE%D8%B7%D8%A8%D8%A9+%D9%88%D8%A7%D8%B9% D9%84%D9%86%D9%88%D8%A7+%D8%A7%D9%84%D9%86%D9%83%D 8%A7%D8%AD&xclude=&fillopts=on&d[1]=1






      حديث : ( أسروا الخطبة وأَعْلِنُوا النِّكَاحَ )
      ar - en
      Share |
      ما مدى صحة الحديث : ( أسروا الخطبة وأَعْلِنُوا النِّكَاحَ ) ؟ أنا أقصد الخطبة فقط ليس العقد . هل يفضل عدم إقامة حفل للخطوبة ؟ أنا أعلم أن إعلان العقد أو النكاح واجب ولكن ماذا عن الخطبة ؟.

      الحمد لله

      هذا الحديث رواه الديلمي في مسند الفردوس بلفظ : ( أظهروا النكاح وأخفوا الخِطبة ) وهو حديث ضعيف ، ضعفه الألباني رحمه الله في السلسلة الضعيفة (2494) ، وفي ضعيف الجامع الصغير (922) .

      لكن الجملة الأولى منه صحت بلفظ : ( أعلنوا ) .

      فقد روى أحمد عن عبد الله بن الزبير رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( أعلنوا النكاح ) والحديث حسنه الألباني في إرواء الغليل (1993) .

      وإعلان النكاح بمعنى الإشهاد عليه واجب عند جمهور العلماء ، بل هو شرط من شروط صحة النكاح ، لقوله صلى الله عليه وسلم : ( لا نكاح إلا بولي وشاهدي عدل ) رواه البيهقي من حديث عمران وعائشة ، وصححه الألباني في صحيح الجامع (7557) .

      وقد استحب بعض العلماء إخفاء الخِطبة خوفاً من الحسدة الذين يسعون للإفساد بينه وبين أهل المخطوبة . كما في "حاشية العدوي على شرح مختصر خليل" (3/167) .

      ويشهد لهذا قول النبي صلى الله عليه وسلم : ( استعينوا على إنجاح الحوائج بالكتمان ، فإن كل ذي نعمةٍ محسود ) رواه الطبراني وصححه الألباني في صحيح الجامع (943) .

      وهذا ليس خاصاًّ بالخطبة ، بل ينبغي للإنسان أن لا يظهر نعمة الله عليه أمام من يحسده عليها .

      وأما إقامة حفل للخطوبة فهو من الأمور التي اعتادها كثير من الناس ، ولا حرج في ذلك إن شاء الله تعالى .

      مع مراعاة أنه يجب التقيد بالأحكام الشرعية في هذا الحفل ، فلا يحصل فيه اختلاط بين الرجال والنساء ، أو استعمال الآلات الموسيقية عدا الدف ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم رخص في استعماله في الأعراس .

      والله أعلم .

      الإسلام سؤال وجواب
      http://islamqa.info/ar/ref/67884
      شموس في العالم تتجلى = وأنهار التأمور تتمارى , فقلوب أصلد من حجر = وأنفاس تخنق بالمجرى , مجرى زمان يقبر في مهل = أرواح وحناجر ظمئى , وأفئدة تسامت فتجلت = كشموس تفانت وجلى

      سبحانك اللهم وبحمدك نشهد أن لا اله الا انت نستغفرك ونتوب اليك ،،، ولا اله الا انت سبحانك إنا جميعا كنا من الظالمين نستغفرك ونتوب إليك
      حَسْبُنا اللهُ وَنِعْمَ الوَكيلُ
      ،،،
      يكشف عنا الكروب ،، يزيل عنا الخطوب ،، يغفر لنا الذنوب ،، يصلح لنا القلوب ،، يذهب عنا العيوب
      وصل اللهم على محمد وعلى آل محمد كما صليت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم انك حميد مجيد
      وبارك اللهم على محمد وعلى آل محمد كما باركت على ابراهيم وعلى آل ابراهيم إنك حميد مجيد
      عدد ما خلق الله - وملئ ما خلق - وعدد ما في السماوات وما في الأرض وعدد ما احصى كتابه وملئ ما احصى كتابه - وعدد كل شيء وملئ كل شيء
      وعدد ما كان وعدد ما يكون - وعدد الحركات و السكون - وعدد خلقه وزنة عرشه ومداد كلماته




      أحمد .. مسلم

      تعليق


      • #4
        جزاكم الله خيرا
        والله امبارح دورت عليه كتير فى الدرر
        بس ممكن مش اكون لاقيته بسبب انى كتبت اعلنوا مش اظهروا النكاح
        بارك الله فيكم

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم ورحمة الله

          بارك الله فيكم ونفع بكم
          فيه حديث عن عدم اعلان الخطبة واعلان النكاح بحثت عن صحته امس فى الدرر السنية ولكن تعبت جدا
          فلو ممكن حضرتك تشوفلى هل هذا حديث اصلا ولالا انا وجدت فقط عن اعلان النكاح ولكن سؤالى عن الخطبة
          وجزاكم الله خيرا .

          أعتذر عن تأخري في الرد لظروف ألمت بي ، وقد أعددنا الرد بتوفيق الله وبفضله :



          هذا الحديث يروى من حديث عائشة وعبد الله بن الزبير وأبي سعيد الخدري وأم سلمة رضي الله عنهم جميعا :


          حديث عائشة :

          ومداره على القاسم بن محمد ، عن عائشة رضي الله عنه ، ورواه عن القاسم كلا من :

          1-عيسى بن ميمون الأنصاري : أخرجه الترمذي في "جامعه" (1089) – ومن طريقه ابن الجوزي في "العلل المتناهية" (1034) – ، وابن عدي في "الكامل" (6/418) ، وابن شاهين في "ناسخ الحديث" (616) ، وأبي نعيم في "أخبار أصبهان" (1/214) ، والبيهقي في "السنن الكبرى" (7/473) .
          وأخرجه أيضا ابن أبي عمر وأحمد بن منيع في "مسندهما" كما في "اتحاف الخيرة المهرة بزوائد المسانيد العشرة" للبوصيري (رقم 3154) .
          بلفظ : " أعلنوا هذا النكاح ، واجعلوه في المساجد ، واضربوا عليه بالدفوف ، وليولم أحدكم ولو بشاة , فإذا خطب أحدكم امرأة وقد خضب بالسواد فليعلمها ولا يغرنها " لفظ البيهقي .

          قال الترمذي : " هذا حديث غريب حسن في هذا الباب، وعيسى بن ميمون الأنصاري يضعف في الحديث، وعيسى بن ميمون الذي يروي ، عن ابن أبي نجيح التفسير هو ثقة " .
          قال البيهقي : " عيسى بن ميمون ضعيف " .
          قال ابن الجوزي : " عيسى بن ميمون ضعيف جدا لا يلتفت إلى ما روى " .

          قلت : وهذا اسناد ساقط لأجل عيسى بن ميمون الأنصاري وهو ضعيف منكر الحديث ، شديد الضعف عن القاسم بن محمد ، وتركه عمرو بن علي الفلاس وأبو حاتم .

          قال أبو نعيم الأصبهاني في كتاب الضعفاء (ص 121) : " عيسى بن ميمون المدني مولى قريش روى عن القاسم بن محمد أحاديث موضوعة استعدى فيها عليه عبد الرحمن بن مهدي فتاب منها وقال لاأعود لا شيء " .
          وقال أَحْمَد بْن سنان القطان، عَنْ عَبْد الرَّحْمَنِ بْن مهدي: استعديت على عِيسَى بْن ميمون في هذه الأحاديث عَنِ القاسم بْن مُحَمَّد في النكاح وغيره، فَقَالَ: لا أعود . [تهذيب الكمال] .

          2- ربيعة بن أبي عبد الرحمن : ومداره على عيسى بن يونس :
          أخرجه إسحاق بن راهويه في "مسنده" (945) عنه .
          وسعيد بن منصور في "السنن" (635) عن عبد الله بن المبارك .
          وابن أبي حاتم في العلل (1280) عن أبي زرعة عن ابن نفيل و إبراهيم بن موسى .
          وابن ماجه في "السنن" (1895) عن الخليل بن عمرو .
          وابن ماجه في "السنن" (1895) ، وأبي بكر الإسماعيلي في "معجم أسامي شيوخه" (271) ، وأبي بكر الشافعي في "الغيلانيات" (786) ، وأبي نعيم في "الحلية" (3/265) ، والخطيب البغدادي في "تاريخه" (4/361) ومن طريقه ابن الجوزي في "العلل المتناهية" (1033) عن نصر بن علي الجهضمي .
          ، وابن عدي في "الكامل" (3/416) عن هاشم بن القاسم .
          وأبي بكر الشافعي في "الغيلانيات" (786) ، والخطيب البغدادي في "تاريخه" (4/361) عن عبد الله بن وهب .
          والبيهقي في "السنن الكبرى" (7/473) ، عن أصبغ بن الفرج الأموي .
          وابن الجوزي في "تلبيس ابليس" (ص 213) عن ابن سهم .

          وتابعهم أيضا علي بن خشرم ، وأبو همام ، والحسين بن حريث أبو عمار المروزي ، ومخلد بن مالك ، والمعافى بن عمران الموصلي ، ذكره الدارقطني في "العلل" (15/125) .

          كلهم (اسحاق بن راهويه ، وعبد الله بن المبارك ، والخليل بن عمرو ، ونصر بن علي ، وهاشم بن القاسم ، وعبد الله بن وهب ، وابن سهم ، وابن خشرم ، وأبو همام ، وأبو عمار المروزي ، ومخلد بن مالك ، وابن نفيل وإبراهيم بن موسى ) من طريق عيسى بن يونس ، عن خالد بن إلياس ، عن ربيعة بن أبي عبد الرحمن ، عن القاسم ، عن عائشة مرفوعا .

          وخالفهم أبو خيثمة مصعب بن سعيد فرواه عن عيسى ، عن حسين المعلم ، عن ربيعة .
          قال الدارقطني : " ووهم في ذلك ، وإنما هو خالد بن إلياس " [العلل 15/125] ، وصوب رواية الجماعة ، أي عن عيسى بن يونس ، عن خالد بن إلياس ، عن ربيعة .

          قلت : ثم أن عيسى بن يونس قد خولف ، خالفه عبد الله بن مسلمة القعنبي ، عن خالد بن إلياس القرشي ، عن القاسم بن محمد ، عن عائشة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم . ولم يذكر في الإسناد ربيعة .

          أخرجه ابن أبي حاتم في "العلل" (1280) ، عن أبي زرعة عن القعنبي ، ثم قال : " فسمعت أبا زرعة ، يقول : الصحيح هذا الحديث عن خالد ، عن القاسم ، عن عائشة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم " ، ونقل عنه برقم (1191) قوله : " الصحيح كما رواه القعنبي " .

          قال ابن عدي : " وهذا يرويه عن ربيعة بهذا الإسناد خالد ، وعن خالد عيسى بن يونس " .
          قال أبي نعيم : " هذا حديث مشهور من حديث القاسم عن عائشة تفرد به خالد عن ربيعة " .
          قال البيهقي : " كذا قال: وإنما هو خالد بن إلياس ضعيف " .

          قلت : وهذا اسناد ضعيف جدا لأن مداره على خالد بن إلياس القرشي ، وهو متروك منكر الحديث .

          قال أحمد بن حنبل و وأبو حاتم الرازي والبخاري ومسلم بن الحجاج : " منكر الحديث " .
          قال يحيى بن معين والبخاري : "ليس بشيء" .
          وتركه أحمد بن حنبل والنسائي .
          قال ابن حبان : " عداده في أهل المدينة وروى عنه أهلها يروي الموضوعات عن الثقات حتى يسبق إلى القلب أنه الواضع لها لا يحل أن يكتب حديثه إلا على جهة التعجب " [المجروحين 1/279] .
          وضعفه يحيى بن معين وأبو حاتم الرازي وأبو زرعة والترمذي وابن عدي وأبو نعيم والبيهقي وابن عبد البر وغيرهم .



          حديث عبد الله بن الزبير :

          أخرجه عبد الله بن وهب في "الموطأ" (244) ، ومن طريقه أحمد بن حنبل وابنه في "مسنده" (4/5) – ومن طريقهما الضياء المقدسي في "الأحاديث المختارة" (262) – ، ويعقوب بن سفيان الفسوي في "المعرفة والتاريخ" (1/243) ، والبزار في "مسنده" (2214) ، وابن حبان في "صحيحه" (4066) ، والطبراني في "المعجم الكبير" (13/98) ، وفي "المعجم الأوسط" (5145) – ومن طريقه الضياء المقدسي في "الأحاديث المختارة" (263) – ، والحاكم في "المستدرك" (2748) ، وأبي نعيم في "الحلية" (8/328) ، والبيهقي في "السنن الكبرى" (7/470) .

          كلهم من طريق عبد الله بن الأسود القرشي ، عن عامر بن عبد الله بن الزبير ، عن أبيه مرفوعا بلفظ : " أعلنوا النكاح " ، وزاد البزار : " ...، واضربوا عليه بالغربال يعني الدف " .

          قال البزار : " وهذا الحديث لا نعلمه يروى ، عن ابن الزبير إلا من هذا الوجه بهذا الإسناد " .
          وقال الطبراني : " لا يروى هذا الحديث عن ابن الزبير إلا بهذا الإسناد ، تفرد به ابن وهب " .
          وقال الحاكم : " هذا حديث صحيح الإسناد ، ولم يخرجاه " .
          وقال أبو نعيم الأصبهاني : " لم يروه عن عامر إلا عبد الله تفرد به ابن وهب " .
          وقال البيهقي : " تفرد به عبد الله بن الأسود عن عامر " .

          قلت : هذا اسناد حسن لذاته ، رجاله ثقات سوى عبد الله بن الأسود القرشى وهو صدوق حسن الحديث .
          قال أبو حاتم الرازي : " شيخ لا أعلم روى عنه غير عبد الله بن وهب " [الجرح والتعديل 5/2]
          وقال البرقاني في "سؤالاته عن الدارقطني" (رقم 250) : " وعن عبد الله بن الأسود القرشي شيخ ابن وهب فقال: مصري لا بأس به " .
          وذكره ابن حبان في "الثقات" (7/15) .


          حديث أبي سعيد الخدري :

          قال الحارث بن أبي أسامة في "مسنده" (489- بغية الباحث) : حدثنا محمد بن عمر، ثنا معاذ بن محمد ، عن محمد بن يحيى بن حبان، عن عمه واسع بن حبان، عن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يحب إبانة النكاح , قال أبو عبد الله : يعني إظهاره .
          وذكره البوصيري في "زوائد المسانيد العشرة" (رقم 3155) بلفظ : " أعلنوا النكاح" .

          قلت : وهذا اسناد ساقط ، لأجل محمد بن عمر وهو الواقدي المشهور وهو متروك الحديث وقد رمي بوضع الحديث .


          حديث أم سلمة :

          أخرجه أبو منصور الديلمي في "مسند الفردوس" كما في زهر الفردوس لابن حجر (ج 1 / ق 26 أ) : أخبرنا والدي ، أخبرنا أبو نصر محمد بن عثمان ، وأحمد بن طاهر القومسيان ، قالا : أخبرنا أبو منصور محمد بن أحمد القومساني ، حدثنا عبد الرحمن بن حمدان الجلاب ، حدثنا عثمان بن خرزاذ ، حدثنا هارون بن عمر بن زياد الدمشقي سنة عشرين ومائة ، حدثنا محمد بن خالد ، عن عبد العزيز بن محمد الدراوردي ، عن علقمة بن أبي علقمة ، عن أمه ، عن أم سلمة ، قالت : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " أظهروا النكاح وأخفوا الخطبة " .

          قلت : هذا اسناد منكر مظلم ، قال العلامة الألباني رحمه الله في "الضعيفة" (2494) : " سكت عليه الحافظ في " مختصره " ، وسنده ضعيف ، أم علقمة ، واسمها مرجانة ؛ مجهولة الحال ، ومن دون الدراوردي فيه من لم أعرفه " .

          تعليق


          • #6
            أخي أبو عبد الله ...
            جزاك الله خيرا ونفع بك ....

            أتمنى عليك لو انك ختمت تأصيلك العلمي المتخصص بملخص سهل الفهم ميسر الاستيعاب لغير المتخصصين.
            كان تقول مثلاً:

            مما سبق، يتبين ان هذا الحديث روي من عدة طرق، لا يصح منها إلا كذا وكذا، ولفظه " كذا وكذا" وحكمه عندي "كذا وكذا"

            وإن وافق حكمك على الحديث حكم أحد الأئمة الكبار، أو الشيوخ المعروفين .. فلا بأس أن تشير إلى ذلك لمزيد من الطمأنينة عند رواد المنتدى من غير دارسي علم الحديث (مثلي)
            أرجو الا أكون قد أثقلت عليك بطلبي.
            بارك الله فيك.

            تعليق


            • #7
              ما شاء الله لا قوة الا بالله
              هو انا مش فاهمت اوى بس فاهمت ان حضرتك فاهم
              فلو ممكن تعملنا دروس مبسطة فى هذا المجال لان مجال الحديث ممتع جداااا ومفيد وارغب فى تعلمه
              انا اتابع الشيخ الحوينى والشيخ عثمان الخميس
              لكن نفسى ابدأ من الاول خالص
              فبارك الله فيك ان علمتنا مما علمك الله

              تعليق


              • #8
                الخلاصة :

                الحديث ثبت من حديث عبد الله بن الزبير رضي الله عنهما باسناد حسن لذاته بلفظ : " أعلنوا النكاح" . والله المستعان .



                ----------------------------------
                والحديث حسنه العلامة الألباني رحمه الله في "آداب الزفاف" (111) فقال : " إسناده حسن رجاله ثقات " [وفقا للدرر السنية ]ٍ .


                أعلنوا النكاح .
                الراوي: عبدالله بن الزبير المحدث: الألباني - المصدر: آداب الزفاف - الصفحة أو الرقم: 111
                خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن رجاله ثقات



                وينبغي لمن يستشهد بموقع الدرر السنية أن يكون قد قرأ التنبيهات العلمية التي وضعها الموقع ههنا :

                http://www.dorar.net/art/56

                حتى يكون على بينة وهو يستشهد به ، ولا يخدعه النصارى ، وجزاكم الله خيرا ...

                ------------------------------
                وعلم الحديث علم مهم جدا للمحاور المتخصص في مقارنة الأديان
                ويستطيع من خلاله أن يرد كل الأحاديث الضعيفة والباطلة والتي يستشهد بها أعداء الاسلام ...


                مع تحياتي

                أخوكم في الله
                سيل الحق المتدفق
                مراقب عام بمنتديات البشارة الاسلامية

                تعليق


                • #9
                  جزاكم الله خيرًا أخي الكريم أبو عبد الله السكندري ،
                  قلت : هذا اسناد حسن لذاته ، رجاله ثقات سوى عبد الله بن الأسود القرشى وهو صدوق حسن الحديث .
                  قال أبو حاتم الرازي : " شيخ لا أعلم روى عنه غير عبد الله بن وهب " [الجرح والتعديل 5/2]
                  وقال البرقاني في "سؤالاته عن الدارقطني" (رقم 250) : " وعن عبد الله بن الأسود القرشي شيخ ابن وهب فقال: مصري لا بأس به " .
                  وذكره ابن حبان في "الثقات" (7/15) .
                  قلت : بل هو مستور ، وبالله التوفيق .
                  ويغني عن هذا الحديث، أحاديث الضرب بالدف في النكاح ، وغيرها من الأحاديث التي فيها مظاهر إعلان النكاح ، والله أعلم .
                  أدوات للباحثين على الشبكة: البحث في القرآن الكريم هنا تفاسيره هنا القرآن بعدة لغات هنا سماع القرآن هنا القراءات القرآنية هنا
                  الإعجاز العلمي هنا بحث في حديث بإسناده هنا و هنا معاجم عربية هنا معاجم اللغات هنا
                  كتب وورد
                  هنا المكتبة الشاملة هنا كتب مصورة هنا و هنا وهنا وهنا وهنا وهنا و هنا وهنا وهناوهنا وهنا وهنا وهنا وهنا كتب مخطوطة هنا
                  للتأكد من الأخبار العصرية موقع فتبينوا

                  تعليق


                  • #10
                    المشاركة الأصلية بواسطة أبو عبد الله السكندرى مشاهدة المشاركة
                    الخلاصة :

                    الحديث ثبت من حديث عبد الله بن الزبير رضي الله عنهما باسناد حسن لذاته بلفظ : " أعلنوا النكاح" . والله المستعان .



                    ----------------------------------
                    والحديث حسنه العلامة الألباني رحمه الله في "آداب الزفاف" (111) فقال : " إسناده حسن رجاله ثقات " [وفقا للدرر السنية ]ٍ .


                    أعلنوا النكاح .
                    الراوي: عبدالله بن الزبير المحدث: الألباني - المصدر: آداب الزفاف - الصفحة أو الرقم: 111
                    خلاصة حكم المحدث: إسناده حسن رجاله ثقات
                    جزاكم الله عنا خيرا.
                    هل أفهم من كلامكم إذن أن زيادة " واخفوا الخطبة" لا تصح؟
                    المشاركة الأصلية بواسطة باحث سلفى مشاهدة المشاركة
                    جزاكم الله خيرًا أخي الكريم أبو عبد الله السكندري ،


                    قلت : بل هو مستور ، وبالله التوفيق .
                    ويغني عن هذا الحديث، أحاديث الضرب بالدف في النكاح ، وغيرها من الأحاديث التي فيها مظاهر إعلان النكاح ، والله أعلم .
                    لو تفضلت علينا يا مولانا وشرحت لنا معنى "مستور" نكون لك من الشاكرين.

                    تعليق


                    • #11
                      جزاكم الله خيرًا أخي الكريم أبو عبد الله السكندري
                      واياكم أستاذنا الفاضل الباحث السلفي ، وبارك فيكم .

                      قلت : بل هو مستور ، وبالله التوفيق .
                      ويغني عن هذا الحديث، أحاديث الضرب بالدف في النكاح ، وغيرها من الأحاديث التي فيها مظاهر إعلان النكاح ، والله أعلم .
                      نعم حديث الضرب بالدف في النكاح يغني ، ولكن هذا لا يمنع من ثبوت هذا الحديث .

                      جزاكم الله عنا خيرا.
                      هل أفهم من كلامكم إذن أن زيادة " واخفوا الخطبة" لا تصح؟
                      نعم ...

                      لو تفضلت علينا يا مولانا وشرحت لنا معنى "مستور" نكون لك من الشاكرين.
                      يقصد الأستاذ الفاضل (الباحث السلفي) أن عبد الله بن الأسود القرشي لم يرو عنه سوى ابن وهب ، لذا فهو مجهول العين .
                      فمعنى مستور أنه مجهول أو لم يذكر بجرح !! لأن ابن حبان متساهل ، والدارقطني ممن يتسامح مع قليل الحديث .

                      وأنا أرى أن الحديث مقبول للآتي :

                      1- عبد الله بن الأسود لم يذكر بجرح .
                      2- ذكره ابن حبان في الثقات ، وقال الدارقطني : " لا بأس به " .
                      3- الحديث ليس بمنكر في متنه ، وانما يؤيده أحاديث أخرى صحيحة .
                      4- لم يعلله أحد من الأئمة المتقدمين .

                      وهذه القرائن بمجموعها ، جعلت الحديث مقبولا ، وأطمئننت خلالها الى ثبوته ، والله أعلم .

                      تعليق


                      • #12
                        بارك الله فيكم ،
                        يقصد الأستاذ الفاضل (الباحث السلفي) أن عبد الله بن الأسود القرشي لم يرو عنه سوى ابن وهب ، لذا فهو مجهول العين .
                        بل المستور هو مجهول الحال ، ولا بأس به حكمه حكم المستور ، وكان نهج ابن حبان توثيق المستورين خصوصًا في طبقات المتقدمة ، ولا يعني أن ابن وهب قد تفرد بالرواية عنه أنه مجهول العين وإلا لأصبحت أحاديثه شديدة الضعف .
                        والحديث لا شك أنه ضعيف ضعفًا خفيفًا ، من طريق حديث عبد الله بن الزبير ،
                        ومنهج المتقدمين من علماء الحديث الاستشهاد بالأحاديث خفيفة الضعف إن لم تكن منكرة والأخذ بها في عدة حالات ، منها إن لم يكن في الباب ما هو أقوى منها .
                        أدوات للباحثين على الشبكة: البحث في القرآن الكريم هنا تفاسيره هنا القرآن بعدة لغات هنا سماع القرآن هنا القراءات القرآنية هنا
                        الإعجاز العلمي هنا بحث في حديث بإسناده هنا و هنا معاجم عربية هنا معاجم اللغات هنا
                        كتب وورد
                        هنا المكتبة الشاملة هنا كتب مصورة هنا و هنا وهنا وهنا وهنا وهنا و هنا وهنا وهناوهنا وهنا وهنا وهنا وهنا كتب مخطوطة هنا
                        للتأكد من الأخبار العصرية موقع فتبينوا

                        تعليق


                        • #13
                          المشاركة الأصلية بواسطة باحث سلفى مشاهدة المشاركة
                          بارك الله فيكم ،


                          بل المستور هو مجهول الحال ، ولا بأس به حكمه حكم المستور ، وكان نهج ابن حبان توثيق المستورين خصوصًا في طبقات المتقدمة ، ولا يعني أن ابن وهب قد تفرد بالرواية عنه أنه مجهول العين وإلا لأصبحت أحاديثه شديدة الضعف .
                          والحديث لا شك أنه ضعيف ضعفًا خفيفًا ، من طريق حديث عبد الله بن الزبير ،
                          ومنهج المتقدمين من علماء الحديث الاستشهاد بالأحاديث خفيفة الضعف إن لم تكن منكرة والأخذ بها في عدة حالات ، منها إن لم يكن في الباب ما هو أقوى منها .
                          المستور هو المجهول عموماوالذي لم يأت في شأنه جرح أو توثيق معتبر .

                          ومجهول الحال هو الراوي الذي روي عنه اثنان أو أكثر ولم يأت فيه توثيق معتبر .

                          أما مجهول الحال فهو الراوي الذي روي عنه راو واحد ولم يشتهر بالرواية عنه .

                          فأنا أقصد انه مجهول العين كما!!
                          وهو حسن الحديث كيفا وتفصيلا !!


                          وأضف قرينة خامسة الى القرائن السابقة ، وهي رواية ثقة حافظ عن راو وهذا ينفعه ان لم يأت فيه جرح ، وهذا ما كان في عبد الله بن الأسود ، برواية ابن وهب عنه .


                          ولعل ءأتي بأمثلة لهذه القرينة في القريب الآجل ان أردت ذلك ، وجزاكم الله خيرا ...

                          تعليق


                          • #14
                            المشاركة الأصلية بواسطة باحث سلفى مشاهدة المشاركة
                            بارك الله فيكم ،


                            بل المستور هو مجهول الحال ، ولا بأس به حكمه حكم المستور ، وكان نهج ابن حبان توثيق المستورين خصوصًا في طبقات المتقدمة ، ولا يعني أن ابن وهب قد تفرد بالرواية عنه أنه مجهول العين وإلا لأصبحت أحاديثه شديدة الضعف .
                            والحديث لا شك أنه ضعيف ضعفًا خفيفًا ، من طريق حديث عبد الله بن الزبير ،
                            ومنهج المتقدمين من علماء الحديث الاستشهاد بالأحاديث خفيفة الضعف إن لم تكن منكرة والأخذ بها في عدة حالات ، منها إن لم يكن في الباب ما هو أقوى منها .
                            المستور هو المجهول عموماوالذي لم يأت في شأنه جرح أو توثيق معتبر .

                            ومجهول الحال هو الراوي الذي روي عنه اثنان أو أكثر ولم يأت فيه توثيق معتبر .

                            أما مجهول العين فهو الراوي الذي روي عنه راو واحد ولم يشتهر بالرواية عنه .

                            فأنا أقصد انه مجهول العين كما!!
                            وهو حسن الحديث كيفا وتفصيلا !!


                            وأضف قرينة خامسة الى القرائن السابقة ، وهي رواية ثقة حافظ عن راو وهذا ينفعه ان لم يأت فيه جرح ، وهذا ما كان في عبد الله بن الأسود ، برواية ابن وهب عنه .


                            ولعل ءأتي بأمثلة لهذه القرينة في القريب الآجل ان أردت ذلك ، وجزاكم الله خيرا ...

                            تعليق


                            • #15
                              المستور هو المجهول عموماوالذي لم يأت في شأنه جرح أو توثيق معتبر .
                              الذي أعلمه أن المستور هو المجهول الحال خصوصًا [ انظر مقدمة تقريب التهذيب ، ومعجم لسان المحدثين ] .
                              ومجهول الحال هو الراوي الذي روي عنه اثنان أو أكثر ولم يأت فيه توثيق معتبر .

                              أما مجهول العين فهو الراوي الذي روي عنه راو واحد ولم يشتهر بالرواية عنه .
                              هذه هي تعريفات المتأخرين للمجاهيل وهي تعريفات غير دقيقة ، والصحيح أن المستور أو مجهول الحال قد تثبت للراوي ولو روى له واحد عارف بالحديث !
                              وجهالة العين تثبت لمن لا يعرف عينه ومن قرائنها أنه لا نجد له من ترجم له أو يروى له راوي واحد ليس من أهل المعرفة بالحديث أو علم الرجال .

                              فأنا أقصد انه مجهول العين كما!!
                              وهو حسن الحديث كيفا وتفصيلا !!
                              الذي أعلمه أن جهالة العين يُقصد بها أن ذات هذا الشخص غير معروفة فهو مجهول العدالة مجهول الضبط ، وهذا يجعل من مروياته شديدة الضعف في مصاف المتروكات ،
                              وكونه لا بأس بحديثه فهذا من أقوال الدارقطني عنه ويغلب على الظن أن الدارقطني سبر حديثه فوجده مقل الحديث وأحاديثه ليست منكرة وإن كان لا يتابع عليها ، فقال عنه لا بأس به ، ومقصد علماء الرجال بها : أنه ممن يكتب حديثه ولا يحتج بها إلا في أضيق الحدود .
                              وأضف قرينة خامسة الى القرائن السابقة ، وهي رواية ثقة حافظ عن راو وهذا ينفعه ان لم يأت فيه جرح ، وهذا ما كان في عبد الله بن الأسود ، برواية ابن وهب عنه .
                              هذه القرينة ترفع الراوي من جهالة العين إلى جهالة الحال ، وكفى .

                              أما الكلام عن قرائنك يا أخي
                              1- عبد الله بن الأسود لم يذكر بجرح .
                              2- ذكره ابن حبان في الثقات ، وقال الدارقطني : " لا بأس به " .
                              هذه واحدة وليست اثنتين فالراوي مستور أي مجهول الحال ، وهي ممن يكتب حديثه للاعتبار .
                              3- الحديث ليس بمنكر في متنه ، وانما يؤيده أحاديث أخرى صحيحة .
                              هذه قرينة جيدة .
                              4- لم يعلله أحد من الأئمة المتقدمين .
                              هذه فيها نظر ، لسببين ، الأول : عدم العلم بالشيء ليس دليلًا على عدمه ، الثاني : يكفي الأئمة المتقدمين أنهم بينوا أمرين الأول :حال الأثبات والثقات والمتروكين والوضاعين والمدلسين ولم يعيبهم أن بعضهم أغفل المقلين لأن المقل أمره سهل ميسور الثاني : أنه بينوا القول في معظم الأحاديث العمد في الإسلام ولا يضرهم أنه تركوا القول في بعض الأحاديث التي يمكن الحكم عليها بأدنى نظر .

                              وأضف قرينة خامسة الى القرائن السابقة ، وهي رواية ثقة حافظ عن راو وهذا ينفعه ان لم يأت فيه جرح ، وهذا ما كان في عبد الله بن الأسود ، برواية ابن وهب عنه .
                              هذه من ضمن القرينة الأولى ، وهو أنه يرفعه من مجهول العين إلى مجهول الحال = مستور .

                              خلاصة قرائنك أن هذا الحديث ورد بإسناد فيه رجل مجهول الحال وهو ممن يكتب حديثه ولا يحتج به إلا حالات ومتنه ليس بمنكر ومن معاني المنكر أنه لم يجيء ما يخالفه من صحيح الوحي .
                              وبالله التوفيق .
                              ــــــــــــ
                              أخيرًا ، أرجو المعذرة أن شغبت عليكم ببعض تعليقاتي ، فعلم الحديث يستهويني جدًا ، وجزاكم الله خيرًا ، على سدكم ثغور الإسلام ، وسعيكم المشكور .



                              أدوات للباحثين على الشبكة: البحث في القرآن الكريم هنا تفاسيره هنا القرآن بعدة لغات هنا سماع القرآن هنا القراءات القرآنية هنا
                              الإعجاز العلمي هنا بحث في حديث بإسناده هنا و هنا معاجم عربية هنا معاجم اللغات هنا
                              كتب وورد
                              هنا المكتبة الشاملة هنا كتب مصورة هنا و هنا وهنا وهنا وهنا وهنا و هنا وهنا وهناوهنا وهنا وهنا وهنا وهنا كتب مخطوطة هنا
                              للتأكد من الأخبار العصرية موقع فتبينوا

                              تعليق

                              مواضيع ذات صلة

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة د.أمير عبدالله, منذ 2 أسابيع
                              ردود 0
                              22 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
                              أنشئ بواسطة د.أمير عبدالله, منذ 2 أسابيع
                              ردود 0
                              9 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
                              أنشئ بواسطة باحث شرعي, 17 سبت, 2020, 07:40 م
                              ردود 0
                              9 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة باحث شرعي
                              بواسطة باحث شرعي
                               
                              أنشئ بواسطة باحث شرعي, 13 سبت, 2020, 06:49 م
                              ردود 0
                              14 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة باحث شرعي
                              بواسطة باحث شرعي
                               
                              أنشئ بواسطة باحث شرعي, 2 سبت, 2020, 12:27 م
                              ردود 0
                              11 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة باحث شرعي
                              بواسطة باحث شرعي
                               

                              Unconfigured Ad Widget

                              تقليص
                              يعمل...
                              X