بالفيديو: التآمر الغربى على المناهج التعليميه الاسلاميه(هاااااام)

تقليص

عن الكاتب

تقليص

د. نيو مسلم معرفة المزيد عن د. نيو
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • بالفيديو: التآمر الغربى على المناهج التعليميه الاسلاميه(هاااااام)



    قولوا:
    لا اله الا الله....تفلحوا



    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

  • #2
    للرفع.................


    قولوا:
    لا اله الا الله....تفلحوا



    ملاحظة : مشاركاتي تعبر فقط عن رأيي .فان اصبت فبتوفيق من الله , وان اخطات فمني و من الشيطان

    تعليق


    • #3
      لن نتخلى عن عقيدتنا أبدًا ونحن فداء لها
      أُزيدك من الشعر بيت أخي الكريم!
      اقرأ هذه المقالة عن الإسلام في المدارس الدينية اليهودية، من موقعٍ ليست له توجهات دينية إسلامية
      https://www.ida2at.com/islam-in-isra...-institutions/

      تعليق


      • #4
        "من الأشياء المثيرة للانتباه بقوة، أن الكتب الدراسية الدينية والتاريخية التي تدرس في المراحل المختلفة من التعليم الديني في إسرائيل، تركز على قصص أنبياء بني إسرائيل المذكورين في العهد القديم، ومن أبرزها قصة النبي صموئيل مع الملك شاؤول، والتي تقص أن هذا النبي أمر الملك شاؤول بذبح أعداء إسرائيل عن بكرة أبيهم حسب أوامر رب إسرائيل، وهكذا يتعلم التلميذ الإسرائيلي أن الله قد حلل قتل الأغيار «غير اليهود» وتدمير مدنهم وأن قتل هؤلاء الأغيار واجب ديني.

        وتربط بعض مناهج التعليم في إسرائيل هذه الدعوات بالقتل والكراهية ضد غير اليهود، بضرورة قتل وكراهية المسلمين والعرب تحديدًا، فعلى سبيل المثال ورد في الصفحة 165 من كتاب (القرن العشرون، قرن تغيير العالم) الذي يدرس للصف السابع الابتدائي بالمدارس الإسرائيلية:
        أن العرب شنوا هجمات بربرية وقاموا بأعمال تخريبية ضد المستوطنات اليهودية في الجليل الأعلى منذ العام 1925م، فالحركة الوطنية الفلسطينية مؤسسة قائمة على أعمال تخريبية، والمفتي قاسم الحسيني هو محرض للجماهير في القدس وسواها من المدن ضد اليهود الذين يعتبرهم أناسًا يسعون للسيطرة على الأماكن المقدسة الإسلامية، إلا أن المسلمين والعرب إرهابيون، وكان على القوات الإسرائيلية قتلهم، فالعرب والمسلمون همجيون بدائيون وليس لهم جذور في هذه البلاد.

        من ناحية أخرى، يتعلم تلاميذ المدارس الدينية اليهودية في إسرائيل عددًا من الفتاوى الدينية ومن أهمها فتاوى الحاخام مردخاي الياهو الذي كان مرجعية دينية يهودية كبيرة؛ إذ تحولت فتواه إلى مادة دراسية يتم تلقينها للطلاب في المدارس، ومن أبرزها أنه يجب أن يتم إبادة المسلمين بشكل كامل، حتى أولئك الذين لا يشاركون في القتال ضد إسرائيل، بل اعتبر أن هذه ليست مجرد فتوى، بل «فريضة» من الرب يتوجب على اليهود تنفيذها.

        ومن الكتب الدراسية التي تحتوي على فتاوى دينية يهودية تدعو لكراهية العرب وقتلهم، كتاب «باروخ البطل» الذي يُدرّس كقصة تاريخية للصف الرابع الابتدائي بالمدارس الإسرائيلية، وجاء في الصفحة 23 منه:
        إن العرب والمسلمين كالثعابين ويجب قتلهم جميعًا، فلغة الحوار الوحيدة بين المسلمين واليهود هي الرصاص، وأنه بدون إقناع العرب بشكل عام والفلسطينيين بشكل خاص أنه لا يمكن فرض تسوية على «إسرائيل» بالقوة، فأنه لا طائل من مثل هذه الحوارات."

        جزءٌ من المقالة!
        يكيلون بأكثر من مكيال!

        تعليق

        مواضيع ذات صلة

        تقليص

        المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
        أنشئ بواسطة د.أمير عبدالله, منذ 4 يوم
        ردود 0
        9 مشاهدات
        0 معجبون
        آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
        أنشئ بواسطة باحث شرعي, 8 سبت, 2020, 04:38 م
        ردود 0
        47 مشاهدات
        0 معجبون
        آخر مشاركة باحث شرعي
        بواسطة باحث شرعي
         
        أنشئ بواسطة باحث شرعي, 5 سبت, 2020, 12:40 م
        ردود 0
        19 مشاهدات
        0 معجبون
        آخر مشاركة باحث شرعي
        بواسطة باحث شرعي
         
        أنشئ بواسطة باحث شرعي, 3 سبت, 2020, 01:12 م
        ردود 0
        16 مشاهدات
        0 معجبون
        آخر مشاركة باحث شرعي
        بواسطة باحث شرعي
         
        أنشئ بواسطة عبدالمهيمن المصري, 8 ماي, 2020, 11:35 م
        ردود 0
        33 مشاهدات
        0 معجبون
        آخر مشاركة عبدالمهيمن المصري  
        يعمل...
        X