من عجائب خلق الله

تقليص

عن الكاتب

تقليص

مسلم للأبد مسلم معرفة المزيد عن مسلم للأبد
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • أم رودي
    رد
    سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم

    ما أبدع خلق الله الذي لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء


    جزاك الله خيرا استاذ مسلم

    اترك تعليق:


  • مسلم للأبد
    رد
    أساتذة فن التنكر في الطبيعة: يرقات مدهشة تتنكر في صورة أفاعي لحماية نفسها!




    اليرقة هي أحد أطوار النمو في العديد من الكائنات الحية كالفراشات وبعض البرمائيات:



    وفيه يكون الكائن الحي صغيراً وضعيفاً فلا يتعدى طولها بضعة سنتيمترات، فكيف تستطيع هذه اليرقات الصغيرة البقاء في بيئة شديدة التوحّش كالغابات في مواجهة الطيور المفترسة وآلاف الكائنات الجائعة الأكبر منها حجماً؟!!
    الإجابة مدهشة للغاية فتخيلوا أن بعض تلك الكائنات تتنكر في شكل أفاعي لتخيف أعداءها !



    فما تبدو في الصورة كأفعى هي في الحقيقة مجرد يرقة متنكرة!!
    تقوم تلك اليرقات بتكوين أعين مزيفة عند أطرافها لتحاكي أشكال الأفاعي والزواحف السامة، حتى تضمن عدم اقتراب أي كائنات مفترسة منها، فإن لم تكن قادراً على مواجهة أعدائك قم بإخافتهم!
    تُعرف هذه اليرقة باسم هيريموبلينز ترييبتوليموس (لنسمّيها نحن هيري) وهي واحدة من أكثر من 15000 نوع (نعم خمسة عشر ألف!) من اليرقات التي تم اكتشافها في مساحة لا تتعدى 77 ميلاً مربعاً في كوستاريكا!
    وهذه صورة أخرى أكثر وضوحاً لهيري:




    تم اكتشاف هذه الطريقة المدهشة للمرة الأولى بواسطة المستكشف البريطاني هنري والتر في القرن التاسع عشر، حيث لاحظ والتر أن هناك فراشات ملونة تقوم بمحاكاة فراشات سامة تتجنبها الكائنات المفترسة، حتى تأمن على نفسها من هجوم هذه الكائنات.
    حتى أتى العام 1978 حين اكتشف د. دانييل جينزين عن طريق المصادفة ثروة من هذه اليرقات في كوستاريكا، ليبدأ في دراستها على مدار الأعوام الماضية مع طلبته في جامعة بنسلفينيا.





    المدهش أن بعض اليرقات تبرع في ذلك فلا تكتفي بتلوين أجسامها بل تقوم بنفخ أطرافها لتحاكي رؤوس الأفاعي فتبدو أكثر إقناعاً:



    لاحظوا كيف أصبحت العين هنا أكثر واقعية فاكتسبت ملمساً مختلفاً وليس فقط مناطق لونية!
    والمدهش كذلك أن العلماء اكتشفوا أن بعض هذه اليرقات تتحرك وتهتز مثل الأفاعي لتبدو أكثر إقناعاً، ولاحظ العلماء بالفعل أن الطيور تخشى هذه اليرقات المتنكرة فتطير بعيداً عنها.
    وإليكم هذه المجموعة من الصور لبعض الأنواع التي تم اكتشافها:












    اترك تعليق:


  • مسلم للأبد
    رد
    ما شاء الله يا أستاذ أحمد.
    دائما تتحفنا بمشاركات فى منتهى الروعة
    جزاك الله خيرا وحفظك

    اترك تعليق:


  • أحمد.
    رد
    خلق ليفترس : الطيور الكاسرة

    اترك تعليق:


  • أحمد.
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة مسلم للأبد مشاهدة المشاركة
    شاهد كيف يشرب الكلب تصوير بطىء

    المشاركة الأصلية بواسطة مسلمة بكل فخر مشاهدة المشاركة

    (الَّذِي أَعْطَى كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ ثُمَّ هَدَى)
    ذكاء طائر
    سبحان الله

    المشاركة الأصلية بواسطة مسلم للأبد مشاهدة المشاركة
    اسرع طائر قناص في العالم

    المشاركة الأصلية بواسطة مسلم للأبد مشاهدة المشاركة
    سحلية تدافع عن نفسها ولكن شاهد كيف طريقة الدفاع!!.


    دعكَ مِن تركيبِ لسانِ الكلبِ أو فكِّ الطائرِ أو جناحِ الشاهين أو عينِ السحليَّة، دعكَ مِن كلِّ ذلِك فرُبَّما كان نتيجَة صُدَفٍ عمياءَ دميمة .. بل وأقولُ لكَ .. دعكَ مِن التخطيطِ الذى يجعلُ لِسانَ الكلبِ مُناسِبا للشربِ وفكَّ الطائِرِ مُناسبا لحملِ الحجرِ وجناح الشاهينِ مُناسبا للسرعةِ وعينَ السحليَّةِ مُناسبة للدفاع، دعكَ من كلِّ ذلِك فرُبَّما نبت للطبيعةِ عقلٌ وفِكرٌ.

    ولكِن ألا تأتى مَعى إلى شئٍ حتى مِثلُك قدْ يراهُ غريبا ؟ أيا صاحبى هلا قبلتَ دعوتى ؟ أفلا تأتينى راغبا أن أعرِض عليكَ فكرتى ؟ وهلا أمهلتنى .. حتى تنظرَ حُجَّتى ؟

    أفلا ترى الهِدايَة ؟!!!

    كيفَ عرِف الكلبُ الاستخدامَ الأمثلَ للسانِهِ فى شُربِ الماءِ ؟ كيفَ لا ترى فى شُربهِ تخبُّطا ولا جهلا ولا ترى إلا إتقانا وإدراكا غيرَ واعى لعمليَّةِ الشربِ ؟ انظر إلى الطائرِ الذى حملَ الحِجارة ليضرِب بها البيضة كيفَ أدركَ قُدرَتَهُ على فِعلِ ذلِك ؟ ألا ترى ؟ والشاهينُ كيفَ عرَفَ الطريقة المُثلى للطيرانِ ؟ أيكفيكَ أن تجلِسَ فى الطائرة حتى تستطيعَ التحليقَ بها ؟ كيف استطاع أن يُحرِّك جسَدهُ إلى الوضعِ الأمثلِ لزيادَةِ السرعة ؟ كيفَ عرف أنَّ هذا هوَ الوضعُ الأمثل ؟ كيفَ عرف اللحظة المُناسبة ليتوقف أو اللحظة الحرِجة الدقيقة ليمُدَّ قدمَيهِ ويرفعَ جسدَهُ حتى يَقبض على فريستِهِ أثناءَ تحليقِه ؟ والسحليَّةُ لِماذا لا تراها تسيرُ فى كلِّ مكانٍ تقذِفُ الدمَّ مِن عينيها ؟ لماذا تنتظرُ حتى لحظة الخطرِ ؟ وحتى اللحظة المُناسبة التى يقتربُ مِنها الخطرُ بدرجةٍ كافية حتى يُصبِحَ فى مَدى إطلاقِها ؟ كيفَ عرَفت السحليَّة مدى إطلاقها ؟!!

    ألا ترى يا صديقى ؟ ألا تَعجبُ مِمَّا ترى ؟ والله حتى أنتَ بكبرِك وغروركِ وصلفِك وإنكارِكَ لربِّك تستطيعُ أن ترى، وتعجب .. مِن حُجَّتى .. آهٍ لها مِن حُجَّة .. إنَّها الهِدايةُ يا صَديقى .. فهل رأيتَها ؟ هلْ نظرتَها بأمِّ عينيكَ ؟ اعلم .. وثِق .. أنَّك ستُسألُ يوما عَنها .. وسيُقالُ لكَ يومها .. ألمْ ترَها ؟ ألم أركَ علامَتى ؟ ألم أعطِكَ آيتى ؟! ألا ترى ؟!!!

    أعط الكلبَ كبشةً .. هل سيعرفُ كيف يستخدمُها فى الشربِ ؟ وأعط الطائرَ المِصرىَّ مفكا .. هل سيستطيعُ ثقبَ البيضة ؟ ألا ترَى أنَّ الطيورَ الأخرى تراهُ يصنعُ مُعجِزتَه تِلكَ ولا تقدِرُ على تقليدِهِ حتى ؟! ألا ترى الطيور الأقوى مِنهُ تنتظرُ ريثما يأتى أعجوبَتهُ حتى تتأكَّدَ مِن نجاحِهِ لتنقضَّ على بيضتِه وتسرِق وجبَتَه ؟!! ألا ترى أنَّها كان الأسهلُ لها لو قلَّدَتهُ ولمْ تستطِعِ ؟!! ألا ترى أنَّها لا تستطيعُ إلى ذلِك سبيلا لأنَّها لا تملِكُها ؟ نعم لا تملكِها .. لا تملِك تِلك الهِداية ... ضع الشاهين فى طائرةِ الشبح .. إنَّها أحدثُ طائرة حربيَّة .. نعم ولكِنَّها لا تُدانيه مَهارة .. وأبدا لم يطِر بها طيَّارٌ يملِك نِصفَ مَهارتِه .. فهل سيستطيعُ التحليقَ بها ؟!!

    وأنتَ يا صديقى .. أنتَ .. طالما وجدْتَ أدواتٍ كثيرة لم تستطع استعمالها .. حتى جسدَك الخاصَّ لا تستطيعُ استخدامَهُ بعُشرِ المَهارة التى يستطيعُ بها حيوانٌ أعجمىٌّ استخدام جسدِه .. فماذا بقىَ لكَ مِن عُذرٍ بعدَ أن رأيتها ؟ إنَّها هِدايةُ اللهِ سُبحانه .. انظر ماذا قالَ ربُّك .. حاكيا عَن موسى عليهِ السلامُ مِن قولِه { قَالَ رَبُّنَا الَّذِي أَعْطَى كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ ثُمَّ هَدَى (50) } ( طه - صلى اللهُ عليهِ وسلَّم ) .. وربُّك الذى أخبرَ عَن نفسِه { سَبِّحِ اسْمَ رَبِّكَ الْأَعْلَى (1) الَّذِي خَلَقَ فَسَوَّى (2) وَالَّذِي قَدَّرَ فَهَدَى (3) } ( الأعلى - سُبحانه وتعالى ) .. أفلا تُسَبِّحُ اسمَ ربِّك الأعلى ؟!! ألا فإنِّى فى ظلماتِ الحياةِ أصرخُ بها .. وفى ظلماتِ الجهلِ أصرخُ بها .. سُبحان ربِّىَ الأعلى.



    جزاكما اللهُ خيرا أخى الحبيب مُسلم للأبد وأختى الكريمة مُسلمة بكل فخر .. أسأل اللهَ سُبحانه أن يجعل ما تتعهدان بهِ قلوبنا مِن التذكرةِ والتذكيرِ فى ميزانَى حسناتكما بإذنِه سُبحانه.

    اترك تعليق:


  • مسلم للأبد
    رد
    سحلية تدافع عن نفسها ولكن شاهد كيف طريقة الدفاع!!.

    اترك تعليق:


  • مسلمة بكل فخر
    رد
    الحوت الأزرق

    سبحان الله

    هل تعلم أن قلب الحوت الازرق ضخم جدا لدرجة انه يزن 1.300 باوند اي حوالي 590 كجم
    و يمكن للانسان ان ينزلق خلال شرايينه





    ويمكن للحيتان الزرقاء أن تصدر أصواتاً أعلى من المحركات النفاثة، فتستطيع الحيتان التواصل مع حيتان أخرى تبعد عنها مسافات تصل لقرابة الـ 1,600 كم، فتخيلوا أن حوتاً يوجد في القاهرة مثلاً (لو تخيلنا الكوكب كله محيطات) يستطيع التخاطب مع حوت في الرياض بصوته مباشرةً!! (دون أقمار صناعية أو هواتف جوالة)



    أما بالنسبة لغذاء هذا العملاق، فيمكنكم تخيل حجم وجبته الهائلة، حيث يأكل الحوت البالغ قرابة 4 طن من الغذاء يومياً!


    سبحان الرزاق (
    وَمَا مِنْ دَابَّةٍ فِي الْأَرْضِ إِلَّا عَلَى اللَّهِ رِزْقُهَا وَيَعْلَمُ مُسْتَقَرَّهَا وَمُسْتَوْدَعَهَا كُلٌّ فِي كِتَابٍ مُبِينٍ (6) هود






    الملفات المرفقة

    اترك تعليق:


  • مسلم للأبد
    رد
    أنثى أسد تتبنى غزالة صغيرة

    اترك تعليق:


  • مسلم للأبد
    رد
    اسرع طائر قناص في العالم

    اترك تعليق:


  • مسلمة بكل فخر
    رد

    (الَّذِي أَعْطَى كُلَّ شَيْءٍ خَلْقَهُ ثُمَّ هَدَى)
    ذكاء طائر
    سبحان الله

    اترك تعليق:


  • مسلم للأبد
    رد
    صوت الشمس كما سجلته وكالة ناسا الفضائية

    اترك تعليق:


  • مسلم للأبد
    رد
    شاهد كيف يشرب الكلب تصوير بطىء

    اترك تعليق:


  • مسلم للأبد
    رد
    المشاركة الأصلية بواسطة مسلمة بكل فخر مشاهدة المشاركة

    مخلوقات تحير العقول !

    ثعبان البحر الشفاف !

    لعلنا نتسائل اين اعضائه الداخلية

    اين جهازه العصبي !!

    كيف يعيش !


    سبحان الخالق العظيم

    اترك تعليق:


  • مسلمة بكل فخر
    رد

    مخلوقات تحير العقول !

    ثعبان البحر الشفاف !

    لعلنا نتسائل اين اعضائه الداخلية

    اين جهازه العصبي !!

    كيف يعيش !


    اترك تعليق:


  • مسلم للأبد
    رد
    الإضافة طيبة جدا أختنا الفاضلة مسلمة بكل فخر
    وننتظر المزيد ...

    اترك تعليق:

مواضيع ذات صلة

تقليص

المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
أنشئ بواسطة د.أمير عبدالله, منذ أسبوع واحد
ردود 5
66 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة النسر المصري  
أنشئ بواسطة *اسلامي عزي*, منذ أسبوع واحد
ردود 0
6 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة *اسلامي عزي*
بواسطة *اسلامي عزي*
 
أنشئ بواسطة *اسلامي عزي*, منذ أسبوع واحد
ردود 5
29 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة wael_ag
بواسطة wael_ag
 
أنشئ بواسطة من دار الارقم, منذ 2 أسابيع
ردود 0
8 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة من دار الارقم  
أنشئ بواسطة *اسلامي عزي*, منذ 2 أسابيع
ردود 0
4 مشاهدات
0 معجبون
آخر مشاركة *اسلامي عزي*
بواسطة *اسلامي عزي*
 
يعمل...
X