1000 تناقض في كتاب النصارى المقدس

تقليص

عن الكاتب

تقليص

المهندس زهدي جمال الدين مسلم معرفة المزيد عن المهندس زهدي جمال الدين
هذا موضوع مثبت
X
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16

    89 ـ كلام مدسوس على موسى عليه السلام:
    فلقد ورد في خروج 6: 26، 27 خروج 6: 26
    »26هذَانِ هُمَا هَارُونُ وَمُوسَى اللَّذَانِ قَالَ الرَّبُّ لَهُمَا: «أَخْرِجَا بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ» بِحَسَبِ أَجْنَادِهِمْ. 27هُمَا اللَّذَانِ

    كَلَّمَا فِرْعَوْنَ مَلِكَ مِصْرَ فِي إِخْرَاجِ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ مِصْرَ. هذَانِ هُمَا مُوسَى وَهَارُونُ.
    هذان هما اللذان كلما فرعون ملك مصر في إخراج بني إسرائيل من مصر، هذان هما موسى وهارون، ولا يمكن أن يكون

    موسى هو كاتب هاتين الآيتين، ولا بد أنهما إضافة من عصر لاحق.
    90ـ لقد كان الله سبحانه وتعالى هو مصدر قوة موسى عليه السلام، فمن كان مصدر قوة السحرة والذين لم يقل عملهم

    عن عمل موسى؟يقول خروج 7: 11، 22
    »11فَدَعَا فِرْعَوْنُ أَيْضًا الْحُكَمَاءَ وَالسَّحَرَةَ، فَفَعَلَ عَرَّافُو مِصْرَ أَيْضًا بِسِحْرِهِمْ كَذلِكَ. 12طَرَحُوا كُلُّ وَاحِدٍ عَصَاهُ فَصَارَتِ

    الْعِصِيُّ ثَعَابِينَ. وَلكِنْ عَصَا هَارُونَ ابْتَلَعَتْ عِصِيَّهُمْ. 13فَاشْتَدَّ قَلْبُ فِرْعَوْنَ فَلَمْ يَسْمَعْ لَهُمَا، كَمَا تَكَلَّمَ الرَّبُّ.«.
    وفي النص المعدل من على الإنترنت
    http://elkalima.com/gna/ot/genesis/chapter38.htm

    تجد الاختلاف بين النسختين ففي النص القديم تجد الفقرة رقم 12 والتي تنص على «12طَرَحُوا كُلُّ وَاحِدٍ عَصَاهُ فَصَارَتِ الْعِصِيُّ ثَعَابِينَ. »[/FONT]

    قد تحولت إلي غير ذلك، اقرأ النص بتمامه:
    »11فدَعا فِرعَونُ المُنَجمينَ والعَرَّافينَ وهُم سَحَرةُ مِصْرَ، فصَنعُوا كذلِكَ بِسِحْرِهِم. 12ألقى كُلُّ واحدٍ مِنهُمِ

    عصاهُ فصارَت كُلُّ عصًا حَيَّةً عظيمَةً، ولكِنَّ عصا هرونَ اَبتلَعَت عِصيَّهُم.«.
    91 ـ هل ماتت مواشي المصريين كلها أم لا؟.
    ورد في الخروج 9: 6
    »6فَفَعَلَ الرَّبُّ هذَا الأَمْرَ فِي الْغَدِ. فَمَاتَتْ جَمِيعُ مَوَاشِي الْمِصْرِيِّينَ. وَأَمَّا مَوَاشِي بَنِي إِسْرَائِيلَ فَلَمْ يَمُتْ مِنْهَا وَاحِدٌ.

    7وَأَرْسَلَ فِرْعَوْنُ وَإِذَا مَوَاشِي إِسْرَائِيلَ لَمْ يَمُتْ مِنْهَا وَلاَ وَاحِدٌ. وَلكِنْ غَلُظَ قَلْبُ فِرْعَوْنَ فَلَمْ يُطْلِقِ الشَّعْبَ..«.
    فما المقصود في ما ورد في الفقرة السابقة بقوله « 7وَأَرْسَلَ فِرْعَوْنُ » أرسل من لمن ؟. تجد الإجابة في نسخة الإنترنت

    أن المقصود هو « 7واَسْتَخبَرَ فِرعَونُ عمَّا جرَى ».
    اقرأ النص بتمامه:»6فنفَّذَ الرّبُّ هذا الأمرَ في الغدِ، فماتَت مَواشي المِصْريِّينَ كُلُّها، وأمَّا مَواشي بَني إِسرائيلَ فما

    ماتَ منها واحِدٌ. 7واَسْتَخبَرَ فِرعَونُ عمَّا جرَى، فعلِمَ أنَّ مَواشي إِسرائيلَ لم يمُتْ مِنها واحدٌ. ولكنَّ قلبَهُ بَقيَ قاسيًا فلم يُطلِقْ شعبَ إِسرائيلَ مِنْ مِصْرَ.«.
    ولكن ورد في خروج9 :20، 21 »20فَالَّذِي خَافَ كَلِمَةَ الرَّبِّ مِنْ عَبِيدِ فِرْعَوْنَ هَرَبَ بِعَبِيدِهِ وَمَوَاشِيهِ إِلَى الْبُيُوتِ.

    21وَأَمَّا الَّذِي لَمْ يُوَجِّهْ قَلْبَهُ إِلَى كَلِمَةِ الرَّبِّ فَتَرَكَ عَبِيدَهُ وَمَوَاشِيَهُ فِي الْحَقْلِ«.
    فبينهما تناقض.
    92 ـ هل يذبح حمل الفصح في البيوت أم في الهيكل ؟.
    فلقد جاء في خروج 12: 7 أن يُذبح حمل الفصح في البيوت، »7وَيَأْخُذُونَ مِنَ الدَّمِ وَيَجْعَلُونَهُ عَلَى الْقَائِمَتَيْنِ وَالْعَتَبَةِ

    الْعُلْيَا فِي الْبُيُوتِ الَّتِي يَأْكُلُونَهُ فِيهَا. 8وَيَأْكُلُونَ اللَّحْمَ تِلْكَ اللَّيْلَةَ مَشْوِيًّا بِالنَّارِ مَعَ فَطِيرٍ. عَلَى أَعْشَابٍ مُرَّةٍ يَأْكُلُونَهُ. «.
    لكن جاء في تثنية 16: 5-8 أنه يُذبح في الهيكل»5لاَ يَحِلُّ لَكَ أَنْ تَذْبَحَ الْفِصْحَ فِي أَحَدِ أَبْوَابِكَ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ،

    6بَلْ فِي الْمَكَانِ الَّذِي يَخْتَارُهُ الرَّبُّ إِلهُكَ لِيُحِلَّ اسْمَهُ فِيهِ. هُنَاكَ تَذْبَحُ الْفِصْحَ مَسَاءً نَحْوَ غُرُوبِ الشَّمْسِ فِي مِيعَادِ
    خُرُوجِكَ مِنْ مِصْرَ، 7وَتَطْبُخُ وَتَأْكُلُ فِي الْمَكَانِ الَّذِي يَخْتَارُهُ الرَّبُّ إِلهُكَ، ثُمَّ تَنْصَرِفُ فِي الْغَدِ وَتَذْهَبُ إِلَى خِيَامِكَ.
    8سِتَّةَ أَيَّامٍ تَأْكُلُ فَطِيرًا، وَفِي الْيَوْمِ السَّابع اعْتِكَافٌ لِلرَّبِّ إِلهِكَ. لاَ تَعْمَلْ فِيهِ عَمَلاً.«.
    93 ـ هل كان موسى إلهاً أم نبياً ؟ .
    فلقد جاء في خروج 7: 1ـ 2
    »1فَقَالَ الرَّبُّ لِمُوسَى: «انْظُرْ! أَنَا جَعَلْتُكَ إِلهًا لِفِرْعَوْنَ. وَهَارُونُ أَخُوكَ يَكُونُ نَبِيَّكَ. 2أَنْتَ تَتَكَلَّمُ بِكُلِّ مَا آمُرُكَ،

    وَهَارُونُ أَخُوكَ يُكَلِّمُ فِرْعَوْنَ لِيُطْلِقَ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ أَرْضِهِ.«.
    لابد وأن كاتب التوراة يهذي، فكيف يكون موسى إلها لفرعون وهو الذي جاء لدعوة الناس إلى عبادة الله الواحد الأحد،

    أيكون موسى مثل فرعون مدعياً للإلوهية ولكن بأمر من الله؟ ويكون الذي يأمره بهذا الكفر هو الله؟ ـ إن هذا لشيء عجاب ـ
    ثم كيف يكون هارون نبياً لموسى، لقد كان هارون عليه السلام نبياً من أنبياء الله ، لذلك تم تصحيح الوضع في نسخة الإنترنت هكذا:
    »فقالَ الرّبُّ لموسى: « أُنظُرْ. جعلْتُكَ بِمَثابَةِ إلهٍ لِفِرعَونَ، ويكونُ هرونُ أخوكَ بِمَثابَةِ نَبيِّكَ. 2أنتَ تُكَلِّمُ هرونَ بِكُلِّ ما آمُرُكَ بِهِ،

    وهرونُ يُكَلِّمُ فِرعَونَ أنْ يُطلِقَ بَني إِسرائيلَ مِنْ أرضِهِ.«.
    فتم إضافة كلمة «بِمَثابَةِ» إلى النص حتى يستقيم المعنى.
    94 ـ كيف كان يهتدي بني إسرائيل و لماذا تاهوا في البرية أربعين سنة؟.
    ففي سفر الخروج 13: 20 ـ22نجد أن الله أتى بني إسرائيل في صحراء سيناء وكان يسير أمامهم في الطريق ليلاً ونهاراً في

    عَمُودِ سَحَابٍ حتى لا يضلوا، ورغم ذلك الجهد الجبار لم يستطع ـ عز وجل ـ حسب زعمهم ـ أن يدلهم على الطريق لمدة أربعين سنة.
    »20وَارْتَحَلُوا مِنْ سُكُّوتَ وَنَزَلُوا فِي إِيثَامَ فِي طَرَفِ الْبَرِّيَّةِ. 21وَكَانَ الرَّبُّ يَسِيرُ أَمَامَهُمْ نَهَارًا فِي عَمُودِ سَحَابٍ لِيَهْدِيَهُمْ

    فِي الطَّرِيقِ، وَلَيْلاً فِي عَمُودِ نَارٍ لِيُضِيءَ لَهُمْ. لِكَيْ يَمْشُوا نَهَارًا وَلَيْلاً. 22لَمْ يَبْرَحْ عَمُودُ السَّحَابِ نَهَارًا وَعَمُودُ النَّارِ لَيْلاً مِنْ أَمَامِ الشَّعْبِ.«.
    95ـ ولكن موسى في العدد 10: 29-31 طلب من حوباب شقيق زوجته أن يكون عيناً للشعب وقائداً لهم في صحراء سيناء.
    »29وَقَالَ مُوسَى لِحُوبَابَ بْنِ رَعُوئِيلَ الْمِدْيَانِيِّ حَمِي مُوسَى: «إِنَّنَا رَاحِلُونَ إِلَى الْمَكَانِ الَّذِي قَالَ الرَّبُّ أُعْطِيكُمْ إِيَّاهُ.

    اِذْهَبْ مَعَنَا فَنُحْسِنَ إِلَيْكَ، لأَنَّ الرَّبَّ قَدْ تَكَلَّمَ عَنْ إِسْرَائِيلَ بِالإِحْسَانِ». 30فَقَالَ لَهُ: «لاَ أَذْهَبُ، بَلْ إِلَى أَرْضِي وَإِلَى عَشِيرَتِي أَمْضِي».
    31فَقَالَ: «لاَ تَتْرُكْنَا، لأَنَّهُ بِمَا أَنَّكَ تَعْرِفُ مَنَازِلَنَا فِي الْبَرِّيَّةِ تَكُونُ لَنَا كَعُيُونٍ. 32وَإِنْ ذَهَبْتَ مَعَنَا فَبِنَفْسِ الإِحْسَانِ الَّذِي يُحْسِنُ
    الرَّبُّ إِلَيْنَا نُحْسِنُ نَحْنُ إِلَيْكَ».«..والمتأمل في الفقرة 31«31فَقَالَ: «لاَ تَتْرُكْنَا، لأَنَّهُ بِمَا أَنَّكَ تَعْرِفُ مَنَازِلَنَا فِي الْبَرِّيَّةِ تَكُونُ لَنَا كَعُيُونٍ. »
    يجدها أكثر وضوحاً في نسخة الإنترنت
    http://elkalima.com/gna/ot/genesis/chapter38.htm
    »29وقالَ موسى لِحَميِّهِ حوبابَ بنِ رَعوئيلَ المِديانيِّ: «نحنُ راحلونَ إلى الموضِعِ الذي قالَ الرّبُّ أُعطيكُم إيَّاهُ، فتَعالَ

    معَنا نُحسِنُ إليكَ. فالرّبُّ وعَدَ إِسرائيلَ خيرًا». 30فقالَ لَه: «لا، لكنِّي أذهَبُ إلى أرضي وعَشيرتي». 31قالَ موسى:
    «لا تَترُكْنا. أنتَ تعلَمُ مَواضِعَ إقامَتِنا في البرِّيَّةِ فتَكونَ لنا دليلاً. 32وإنْ سِرْتَ معَنا، فما يُحسِنُ الرّبُّ بهِ إلينا مِنْ خيرٍ نُحسِنُ بهِ إليكَ»«.
    وهذا يعني أن عمود السحاب لم يكن كافياً لهداية بني إسرائيل.
    والواقع هو أن حوباب شقيق زوجته وليس حميه لأنه جاء في خروج 3:1»1وَأَمَّا مُوسَى فَكَانَ يَرْعَى غَنَمَ يَثْرُونَ حَمِيهِ

    كَاهِنِ مِدْيَانَ.«.وفي خروج 2: 18 » 18فَلَمَّا أَتَيْنَ إِلَى رَعُوئِيلَ أَبِيهِنَّ قَالَ: «مَا بَالُكُنَّ أَسْرَعْتُنَّ فِي الْمَجِيءِ الْيَوْمَ؟» 19فَقُلْنَ:
    «رَجُلٌ مِصْرِيٌّ أَنْقَذَنَا مِنْ أَيْدِي الرُّعَاةِ، وَإِنَّهُ اسْتَقَى لَنَا أَيْضًا وَسَقَى الْغَنَمَ». 20فَقَالَ لِبَنَاتِهِ:
    «وَأَيْنَ هُوَ؟ لِمَاذَا تَرَكْتُنَّ الرَّجُلَ؟ ادْعُونَهُ لِيَأْكُلَ طَعَامًا». 21فَارْتَضَى مُوسَى أَنْ يَسْكُنَ مَعَ الرَّجُلِ، فَأَعْطَى مُوسَى صَفُّورَةَ ابْنَتَهُ.
    22فَوَلَدَتِ ابْنًا فَدَعَا اسْمَهُ «جَرْشُومَ»، لأَنَّهُ قَالَ: «كُنْتُ نَزِيلاً فِي أَرْضٍ غَرِيبَةٍ».«.
    96ـ كم كان عدد بني إسرائيل لحظة خروجهم من مصر؟ يقول خروج 12: 37، 38 :
    »37فَارْتَحَلَ بَنُو إِسْرَائِيلَ مِنْ رَعَمْسِيسَ إِلَى سُكُّوتَ، نَحْوَ سِتِّ مِئَةِ أَلْفِ مَاشٍ مِنَ الرِّجَالِ عَدَا الأَوْلاَدِ. 38وَصَعِدَ

    مَعَهُمْ لَفِيفٌ كَثِيرٌ أَيْضًا مَعَ غَنَمٍ وَبَقَرٍ، مَوَاشٍ وَافِرَةٍ جِدًّا. 39وَخَبَزُوا الْعَجِينَ الَّذِي أَخْرَجُوهُ مِنْ مِصْرَ خُبْزَ مَلَّةٍ فَطِيرًا،
    إِذْ كَانَ لَمْ يَخْتَمِرْ. لأَنَّهُمْ طُرِدُوا مِنْ مِصْرَ وَلَمْ يَقْدِرُوا أَنْ يَتَأَخَّرُوا، فَلَمْ يَصْنَعُوا لأَنْفُسِهِمْ زَادًا ً «.
    وورد في خروج العدد40 أن مدة إقامتهم كانت 430 سنة: »40وَأَمَّا إِقَامَةُ بَنِي إِسْرَائِيلَ الَّتِي أَقَامُوهَا فِي مِصْرَ فَكَانَتْ

    أَرْبَعَ مِئَةٍ وَثَلاَثِينَ سَنَةً. 41وَكَانَ عِنْدَ نِهَايَةِ أَرْبَعِ مِئَةٍ وَثَلاَثِينَ سَنَةً، فِي ذلِكَ الْيَوْمِ عَيْنِهِ، أَنَّ جَمِيعَ أَجْنَادِ الرَّبِّ خَرَجَتْ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ.«.
    ولو أن هذا صحيح فلا بد أن جملة عددهم كان مليونين ونصف، ولكن عددهم لما جاءوا في مصر كان

    70 شخصاً ومدة إقامتهم 250 سنة، وكان المصريون يقتلون أبناءهم قبل خروجهم بثمانين سنة ويستحيون بناتهم.
    فإذا فرضنا أن عددهم كان يتضاعف كل 25 سنة، لكان عددهم 36 ألفاً فقط.
    97 ـ كم كانت مدة إقامة بني إسرائيل بمصر ؟ هل كانت 430 أم 250 أم 215 سنة. ورد في خروج 12: 40 إن

    مدة إقامة بني إسرائيل في مصر كانت 430 سنة : »40وَأَمَّا إِقَامَةُ بَنِي إِسْرَائِيلَ الَّتِي أَقَامُوهَا فِي مِصْرَ فَكَانَتْ أَرْبَعَ مِئَةٍ وَثَلاَثِينَ سَنَةً.
    41وَكَانَ عِنْدَ نِهَايَةِ أَرْبَعِ مِئَةٍ وَثَلاَثِينَ سَنَةً، فِي ذلِكَ الْيَوْمِ عَيْنِهِ، أَنَّ جَمِيعَ أَجْنَادِ الرَّبِّ خَرَجَتْ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ.«.
    وهذا خطأ، لأن مدة مكوثهم بمصر كانت 215 سنة فقط .
    98 ـ هل من الجائز أن يوصف الرب بأنه رجل حرب كما هو في جاء في خروج 15: 3 وتصفه نسخة الإنترنت بأنه سيد الحروب ؟ .
    ففي خروج 15: 3 »2الرَّبُّ قُوَّتِي وَنَشِيدِي، وَقَدْ صَارَ خَلاَصِي. هذَا إِلهِي فَأُمَجِّدُهُ، إِلهُ أَبِي فَأُرَفِّعُهُ.3الرَّبُّ رَجُلُ الْحَرْبِ.

    الرَّبُّ اسْمُهُ. 4مَرْكَبَاتُ فِرْعَوْنَ وَجَيْشُهُ أَلْقَاهُمَا فِي الْبَحْرِ، فَغَرِقَ أَفْضَلُ جُنُودِهِ الْمَرْكَبِيَّةِ فِي بَحْرِ سُوفَ،«.
    99ـ ثم ما هو معنى قولهم الرّبُّ اَسمُهُ ؟. ومع ذلك تجد النص في نسخة الإنترنت مغايراً للأصل هكذا:
    »«2الرّبُّ عِزَّتي وتسبيحي. جاءَفخلَّصَني. أمدحُهُ فهوَ إلهي. إلهُ آبائي تعالَى. 3الرّبُّ سيِّدُ الحروبِ. الرّبُّ اَسمُهُ. 4مركباتُ فِرعَونَ وجنودُهُ أخفاهُم في البحرِ«.
    ولكن جاء في رومية 15: 33 »32حَتَّى أَجِيءَ إِلَيْكُمْ بِفَرَحٍ بِإِرَادَةِ اللهِ، وَأَسْتَرِيحَ مَعَكُمْ. 33إِلهُ السَّلاَمِ مَعَكُمْ أَجْمَعِينَ.«.
    وهذا تناقض.

    تعليق


    • #17


      100 ـ هل من الممكن أن يتنبأ النساء من بني إسرائيل وبالتالي فهن يأمرن الرجال أم عليهن الالتزام بالصمت فلا يأمرن ولا يتكلمن؟.
      جاء في خروج 15: 20 أن مريم أخت موسى و هَارُونَ كانت نبيَّة، وأنها قادت نساء بني إسرائيل في الترنيم بالدفوف والرقص فرحاً بالنجاة من عبودية مصر.»20فَأَخَذَتْ مَرْيَمُ النَّبِيَّةُ أُخْتُ هَارُونَ الدُّفَّ بِيَدِهَا، وَخَرَجَتْ جَمِيعُ النِّسَاءِ وَرَاءَهَا بِدُفُوفٍ وَرَقْصٍ. 21وَأَجَابَتْهُمْ مَرْيَمُ: «رَنِّمُوا لِلرَّبِّ فَإِنَّهُ قَدْ تَعَظَّمَ. الْفَرَسَ وَرَاكِبَهُ طَرَحَهُمَا فِي الْبَحْرِ«..
      والملاحظ أن العدد 21 جاء مغايراً لنسخة الإنترنت كالعادة هكذا:
      »20وأخذَت مريمُ النَّبيَّةُ أختُ هرونَ دُفُا في يَدِها، وخرَجتِ النِّساءُ كلُّهُنَّ وراءَها بدُفوفٍ ورقصٍ. 21فغنَّت لهنَّ مريمُ: «أنشِدوا للرّبِّ جلَ جلالُه. الخيلُ وفُرسانُها رماهُم في البحرِ»«.
      ونقرأ في قضاة 4:4 أن دبورة كانت قاضية لبني إسرائيل»4وَدَبُورَةُ امْرَأَةٌ نَبِيَّةٌ زَوْجَةُ لَفِيدُوتَ، هِيَ قَاضِيَةُ إِسْرَائِيلَ فِي ذلِكَ الْوَقْتِ. «.
      وفي 2ملوك 22: 14، 15 أن خلدة كانت نبية،»14فَذَهَبَ حِلْقِيَّا الْكَاهِنُ وَأَخِيقَامُ وَعَكْبُورُ وَشَافَانُ وَعَسَايَا إِلَى خَلْدَةَ النَّبِيَّةِ، امْرَأَةِ شَلُّومَ بْنِ تِقْوَةَ بْنِ حَرْحَسَ حَارِسِ الثِّيَابِ. وَهِيَ سَاكِنَةٌ فِي أُورُشَلِيمَ فِي الْقِسْمِ الثَّانِي وَكَلَّمُوهَا.«.
      وهكذا كانت حنة كما هو في لوقا 2: 36- 38» 36وَكَانَتْ نَبِيَّةٌ، حَنَّةُ بِنْتُ فَنُوئِيلَ مِنْ سِبْطِ أَشِيرَ، وَهِيَ مُتَقدِّمَةٌ فِي أَيَّامٍ كَثِيرَةٍ، قَدْ عَاشَتْ مَعَ زَوْجٍ سَبْعَ سِنِينَ بَعْدَ بُكُورِيَّتِهَا.«.
      ومن المناسب ذكر النص من الإنترنت
      http://elkalima.com/gna/ot/genesis/chapter38.htm:
      » 36وكانَت هُناكَ نَبِـيَّةِ كَبـيرةِ في السِّنِّ اَسمُها حَنَّةُ اَبنَةُ فَنُوئيلَ، مِنْ عَشيرَةِ آشيرَ، تَزوَّجت وهيَ بِكرٌ وعاشَت معَ زَوجِها سَبعَ سَنواتٍ،«.
      وبنات فيلبس أعمال 21: 9 » 8وسِرنا في الغَدِ إلى قيصرِيَّةَ. فدَخلَنا بَيتَ فيلبُّسَ المُبَشِّرِ وهوَ أحَدُ السَّبعةِ ونَزَلنا عِندَهُ، 9وكانَ لَه أربعُ بناتٍ عذارى يَتَنبَّأْنَ. 10وبَعدَ عِدَّةِ أيّامِ مِنْ إقامَتِنا، جاءَ مِنَ اليَهوديَّةِ نَبـيًّ اَسمُهُ أغابُوسُ.«.وغيرهنّ.
      وهذا يناقض ما جاء في 1كورنثوس 14: 32، 35»34لِتَصْمُتْ نِسَاؤُكُمْ فِي الْكَنَائِسِ، لأَنَّهُ لَيْسَ مَأْذُونًا لَهُنَّ أَنْ يَتَكَلَّمْنَ، بَلْ يَخْضَعْنَ كَمَا يَقُولُ النَّامُوسُ أَيْضًا. 35وَلكِنْ إِنْ كُنَّ يُرِدْنَ أَنْ يَتَعَلَّمْنَ شَيْئًا، فَلْيَسْأَلْنَ رِجَالَهُنَّ فِي الْبَيْتِ، لأَنَّهُ قَبِيحٌ بِالنِّسَاءِ أَنْ تَتَكَلَّمَ فِي كَنِيسَةٍ.«.
      حيث يأمر النساء بالصمت و1تيموثاوس 2: 11، 12 حيث يأمر النساء أن يكنَّ في سكوت.
      »11لِتَتَعَلَّمِ الْمَرْأَةُ بِسُكُوتٍ فِي كُلِّ خُضُوعٍ. 12وَلكِنْ لَسْتُ آذَنُ لِلْمَرْأَةِ أَنْ تُعَلِّمَ وَلاَ تَتَسَلَّطَ عَلَى الرَّجُلِ، بَلْ تَكُونُ فِي سُكُوتٍ، 13لأَنَّ آدَمَ جُبِلَ أَوَّلاً ثُمَّ حَوَّاءُ، 14وَآدَمُ لَمْ يُغْوَ، لكِنَّ الْمَرْأَةَ أُغْوِيَتْ فَحَصَلَتْ فِي التَّعَدِّي.«.
      101 ـ وصفت التوراة المن في الخروج 16: 31 بأنه مثل بزر الكزبرة، أبيض، وطعمه كرِقاقٍ بعسل،» 31وَدَعَا بَيْتُ إِسْرَائِيلَ اسْمَهُ «مَنًّا». وَهُوَ كَبِزْرِ الْكُزْبَرَةِ، أَبْيَضُ، وَطَعْمُهُ كَرِقَاق بِعَسَل. «.
      بينما وصفته في سفر العدد 11: 8 بأن طعمه كطعم قطائف بزيت.
      »7وَأَمَّا الْمَنُّ فَكَانَ كَبِزْرِ الْكُزْبَرَةِ، وَمَنْظَرُهُ كَمَنْظَرِ الْمُقْلِ. 8كَانَ الشَّعْبُ يَطُوفُونَ لِيَلْتَقِطُوهُ، ثُمَّ يَطْحَنُونَهُ بِالرَّحَى أَوْ يَدُقُّونَهُ فِي الْهَاوَنِ وَيَطْبُخُونَهُ فِي الْقُدُورِ وَيَعْمَلُونَهُ مَلاَّتٍ. وَكَانَ طَعْمُهُ كَطَعْمِ قَطَائِفَ بِزَيْتٍ. 9وَمَتَى نَزَلَ النَّدَى عَلَى الْمَحَلَّةِ لَيْلاً كَانَ يَنْزِلُ الْمَنُّ مَعَهُ. .«..وهذا تناقض.
      102ـ كلام منسوب لموسى عليه السلام ولم يقله:
      جاء في خروج 16: 35 »35وَأَكَلَ بَنُو إِسْرَائِيلَ الْمَنَّ أَرْبَعِينَ سَنَةً حَتَّى جَاءُوا إِلَى أَرْضٍ عَامِرَةٍ. أَكَلُوا الْمَنَّ حَتَّى جَاءُوا إِلَى طَرَفِ أَرْضِ كَنْعَانَ. 36وَأَمَّا الْعُمِرُ فَهُوَ عُشْرُ الإِيفَةِ.«.
      فهذا العدد ليس من كلام موسى عليه السلام.
      وقد قال آدم كلارك: « ظن الناس بسبب هذه الآية أن سفر الخروج كُتب بعد أن توقّف نزول المنّ، وأن عزرا أضاف هذه العبارة للتفسير».
      103 ـ جاء في خروج 17: 16 »16وَقَالَ: «إِنَّ الْيَدَ عَلَى كُرْسِيِّ الرَّبِّ. لِلرَّبِّ حَرْبٌ مَعَ عَمَالِيقَ مِنْ دَوْرٍ إِلَى دَوْرٍ».«.
      فما هو ذنب عماليق حتى يستحق هذا العقاب المريع؟ .وهل حرب الرب لهم «مِنْ دَوْرٍ إِلَى دَوْرٍ» أم أن الرب « سيُحاربُهُمُ الرّبُّ جيلاً بَعدَ جيلٍ»؟.
      الإجابة نجدها في نسخة الإنترنت هكذا.
      »16وقالَ: «رفَعَ بَنو عماليقَ أيديَهُم على عرشِ الرّبِّ، فسيُحاربُهُمُ الرّبُّ جيلاً بَعدَ جيلٍ»«.
      104 ـ في خروج 19: 12 أمر الرب موسى بإقامة حدود حول جبل سيناء لا يتخطاها بنو إسرائيل، وذلك عند نزول الشريعة.
      »12وَتُقِيمُ لِلشَّعْبِ حُدُودًا مِنْ كُلِّ نَاحِيَةٍ، قَائِلاً: احْتَرِزُوا مِنْ أَنْ تَصْعَدُوا إِلَى الْجَبَلِ أَوْ تَمَسُّوا طَرَفَهُ. كُلُّ مَنْ يَمَسُّ الْجَبَلَ يُقْتَلُ قَتْلاً.«.
      وكرر الرب التحذير من الاقتراب من الجبل في 19: 21-24.
      »21فَقَالَ الرَّبُّ لِمُوسَى: «انْحَدِرْ حَذِّرِ الشَّعْبَ لِئَلاَّ يَقْتَحِمُوا إِلَى الرَّبِّ لِيَنْظُرُوا، فَيَسْقُطَ مِنْهُمْ كَثِيرُونَ. 22وَلْيَتَقَدَّسْ أَيْضًا الْكَهَنَةُ الَّذِينَ يَقْتَرِبُونَ إِلَى الرَّبِّ لِئَلاَّ يَبْطِشَ بِهِمِ الرَّبُّ». 23فَقَالَ مُوسَى لِلرَّبِّ: «لاَ يَقْدِرُ الشَّعْبُ أَنْ يَصْعَدَ إِلَى جَبَلِ سِينَاءَ، لأَنَّكَ أَنْتَ حَذَّرْتَنَا قَائِلاً: أَقِمْ حُدُودًا لِلْجَبَلِ وَقَدِّسْهُ». «.
      ولكن خروج 19: 13 يقول إنهم يصعدون إلى الجبل.
      »13لاَ تَمَسُّهُ يَدٌ بَلْ يُرْجَمُ رَجْمًا أَوْ يُرْمَى رَمْيًا. بَهِيمَةً كَانَ أَمْ إِنْسَانًا لاَ يَعِيشُ. أَمَّا عِنْدَ صَوْتِ الْبُوقِ فَهُمْ يَصْعَدُونَ إِلَى الْجَبَلِ».«.
      105 ـ «في خروج 20: 4 نهى الله عن عمل تماثيل
      »4لاَ تَصْنَعْ لَكَ تِمْثَالاً مَنْحُوتًا، وَلاَ صُورَةً مَا مِمَّا فِي السَّمَاءِ مِنْ فَوْقُ، وَمَا فِي الأَرْضِ مِنْ تَحْتُ، وَمَا فِي الْمَاءِ مِنْ تَحْتِ الأَرْضِ. «.
      بينما يقول خروج 25: 18 إن الله أمر موسى أن يصنع كروبَيْن،
      »17«وَتَصْنَعُ غِطَاءً مِنْ ذَهَبٍ نَقِيٍّ طُولُهُ ذِرَاعَانِ وَنِصْفٌ، وَعَرْضُهُ ذِرَاعٌ وَنِصْفٌ، 18وَتَصْنَعُ كَرُوبَيْنِ مِنْ ذَهَبٍ. صَنْعَةَ خِرَاطَةٍ تَصْنَعُهُمَا عَلَى طَرَفَيِ الْغِطَاءِ. «.
      ونسخة الإنترنت أكثر وضوحاً كالتالي:
      »17وتصنعُ غِطاءً للتَّابوتِ مِنْ ذهَبٍ خالصٍ، طُولُه ذِراعانِ ونِصفٌ وعَرضُهُ ذِراعٌ ونِصفٌ. 18وتصنعُ على طرَفَي الغِطاءِ كَرُوبَينِ مِنْ ذهَبٍ مَطروقٍ، 19فيكونُ على كُلِّ طرَفٍ كَروبٌ مُثْبَتٌ كجزءٍ مِنَ الغِطاءِ. 20ويكونُ الكَروبانِ باسِطَينِ أجنِحَتَهُما إلى فوقُ على الغِطاءِ ووجهُ الواحدِ إلى الآخرِ وإلى الغِطاءِ.«.
      وفي العدد 21: 9 أمره أن يصنع حية نحاسية.
      » 8فَقَالَ الرَّبُّ لِمُوسَى: «اصْنَعْ لَكَ حَيَّةً مُحْرِقَةً وَضَعْهَا عَلَى رَايَةٍ، فَكُلُّ مَنْ لُدِغَ وَنَظَرَ إِلَيْهَا يَحْيَا». 9فَصَنَعَ مُوسَى حَيَّةً مِنْ نُحَاسٍ وَوَضَعَهَا عَلَى الرَّايَةِ، فَكَانَ مَتَى لَدَغَتْ حَيَّةٌ إِنْسَانًا وَنَظَرَ إِلَى حَيَّةِ النُّحَاسِ يَحْيَا.«.وهذا تناقض.
      106 ـ«جاء في خروج 20: 5 أن الله يفتقد ذنوب الآباء في الأبناء في الجيل الثالث والرابع من مبغضيه،
      » 5لاَ تَسْجُدْ لَهُنَّ وَلاَ تَعْبُدْهُنَّ، لأَنِّي أَنَا الرَّبَّ إِلهَكَ إِلهٌ غَيُورٌ، أَفْتَقِدُ ذُنُوبَ الآبَاءِ فِي الأَبْنَاءِ فِي الْجِيلِ الثَّالِثِ وَالرَّابعِ مِنْ مُبْغِضِيَّ، «.
      ومعنى«أَفْتَقِدُ ذُنُوبَ الآبَاءِ فِي الأَبْنَاءِ» الواردة في النص السابق، تجده مشروحا في نسخة الإنترنت هكذا:
      »5لا تسجدْ لها ولا تَعبُدْها، لأنِّي أنا الرّبُّ إلهُكَ إلهٌ غيورٌ أعاقِبُ ذنوبَ الآباءِ في الأبناءِ إلى الجيلِ الثَّالثِ والرَّابعِ مِمَّنْ يُبغِضونَني.«..
      107ـ وجاء في سفر التثنية 23 :1- 4» لا يَدْخُل مَخْصِيٌّ بِالرَّضِّ أَوْ مَجْبُوبٌ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ. لا يَدْخُلِ ابْنُ زِنىً فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ. حَتَّى الجِيلِ العَاشِرِ لا يَدْخُل مِنْهُ أَحَدٌ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ. لا يَدْخُل عَمُّونِيٌّ وَلا مُوآبِيٌّ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ. حَتَّى الجِيلِ العَاشِرِ لا يَدْخُل مِنْهُمْ أَحَدٌ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ إِلى الأَبَدِ مِنْ أَجْلِ أَنَّهُمْ لمْ يُلاقُوكُمْ بِالخُبْزِ وَالمَاءِ فِي الطَّرِيقِ عِنْدَ خُرُوجِكُمْ مِنْ مِصْرَ «.
      وهذا يناقض قول النبي حزقيال 18: 20
      » 19«وَأَنْتُمْ تَقُولُونَ: لِمَاذَا لاَ يَحْمِلُ الابْنُ مِنْ إِثْمِ الأَبِ؟ أَمَّا الابْنُ فَقَدْ فَعَلَ حَقًّا وَعَدْلاً. حَفِظَ جَمِيعَ فَرَائِضِي وَعَمِلَ بِهَا فَحَيَاةً يَحْيَا. 20اَلنَّفْسُ الَّتِي تُخْطِئُ هِيَ تَمُوتُ. اَلابْنُ لاَ يَحْمِلُ مِنْ إِثْمِ الأَبِ، وَالأَبُ لاَ يَحْمِلُ مِنْ إِثْمِ الابْنِ. بِرُّ الْبَارِّ عَلَيْهِ يَكُونُ، وَشَرُّ الشِّرِّيرِ عَلَيْهِ يَكُونُ. .«.

      تعليق


      • #18
        108 ـ«جاء في خروج 20: 11
        » 11لأَنْ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ صَنَعَ الرَّبُّ السَّمَاءَ وَالأَرْضَ وَالْبَحْرَ وَكُلَّ مَا فِيهَا، وَاسْتَرَاحَ فِي الْيَوْمِ السَّابعِ. لِذلِكَ بَارَكَ الرَّبُّ يَوْمَ السَّبْتِ وَقَدَّسَهُ.. «.
        وجاء في تثنية 5: 15 »15وَاذْكُرْ أَنَّكَ كُنْتَ عَبْدًا فِي أَرْضِ مِصْرَ، فَأَخْرَجَكَ الرَّبُّ إِلهُكَ مِنْ هُنَاكَ بِيَدٍ شَدِيدَةٍ وَذِرَاعٍ مَمْدُودَةٍ. لأَجْلِ ذلِكَ أَوْصَاكَ الرَّبُّ إِلهُكَ أَنْ تَحْفَظَ يَوْمَ السَّبْتِ... «
        ومن هذا يتضح أن الله أمر بحفظ يوم السبت وتقديسه لسببين مختلفين: الأول على أساس أن الله انتهى من خلق العالم واستراح. والثاني على أساس الراحة التي دبرها الله لشعبه بعد عبوديتهم الشاقة بمصر. وهذا تناقض.
        109 ـ جاء في خروج 20: 12
        »12أَكْرِمْ أَبَاكَ وَأُمَّكَ لِكَيْ تَطُولَ أَيَّامُكَ عَلَى الأَرْضِ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ.. «.
        ولكن هذا الكلام يناقضه قول المسيح في لوقا 14: 26
        »26«إِنْ كَانَ أَحَدٌ يَأْتِي إِلَيَّ وَلاَ يُبْغِضُ أَبَاهُ وَأُمَّهُ وَامْرَأَتَهُ وَأَوْلاَدَهُ وَإِخْوَتَهُ وَأَخَوَاتِهِ، حَتَّى نَفْسَهُ أَيْضًا، فَلاَ يَقْدِرُ أَنْ يَكُونَ لِي تِلْمِيذًا..«.
        110ـ تأمر التوراة في خروج 23: 19 بعدم طبخ الجدي بلبن أمه. فما هي الحكمة من هذا الأمر الغريب؟.»19أَوَّلَ أَبْكَارِ أَرْضِكَ تُحْضِرُهُ إِلَى بَيْتِ الرَّبِّ إِلهِكَ. لاَ تَطْبُخْ جَدْيًا بِلَبَنِ أُمِّهِ.«..

        111 ـ تصف التوراة أن بني إسرائيل قد رأوا الله تعالى وجلسوا معه, بل وأكلوا معه أيضاً, ففي خروج 24: 9، 10
        »9ثُمَّ صَعِدَ مُوسَى وَهَارُونُ وَنَادَابُ وَأَبِيهُو وَسَبْعُونَ مِنْ شُيُوخِ إِسْرَائِيلَ، 10وَرَأَوْا إِلهَ إِسْرَائِيلَ، وَتَحْتَ رِجْلَيْهِ شِبْهُ صَنْعَةٍ مِنَ الْعَقِيقِ الأَزْرَقِ الشَّفَّافِ، وَكَذَاتِ السَّمَاءِ فِي النَّقَاوَةِ. 11وَلكِنَّهُ لَمْ يَمُدَّ يَدَهُ إِلَى أَشْرَافِ بَنِي إِسْرَائِيلَ. فَرَأَوْا اللهَ وَأَكَلُوا وَشَرِبُوا.«..
        في حين أنه قد ورد في خروج 33: 20 أن رؤية الله غير ممكنه
        »20وَقَالَ: «لاَ تَقْدِرُ أَنْ تَرَى وَجْهِي، لأَنَّ الإِنْسَانَ لاَ يَرَانِي وَيَعِيشُ» «.
        والنص في نسخة الإنترنت هكذا
        http://elkalima.com/gna/ot/genesis/chapter38.htm
        »20وقالَ: «أمَّا وجهي فلا تقدِرُ أنْ تراهُ، لأنَّ الذي يراني لا يعيشُ»«.
        112 ـ هل التوراة كلها التي بين أيدينا والمطبوعة بالمطابع الإليكترونية الحديث حتى بلغت عدد صفحاتها أكثر من خمسمائة كانت مكتوبة على لوحين من الحجر فقط يقول خروج 31: 18 إن الله أعطى موسى لوحي حجر مكتوبين بإصبع الله.
        »18ثُمَّ أَعْطَى مُوسَى عِنْدَ فَرَاغِهِ مِنَ الْكَلاَمِ مَعَهُ فِي جَبَلِ سِينَاءَ لَوْحَيِ الشَّهَادَةِ: لَوْحَيْ حَجَرٍ مَكْتُوبَيْنِ بِإِصْبعِ اللهِ.«.

        113ـ كيف يأمر الله تعالى عباده بالسرقة ففي سفر الخروج 20 :15 »لاَ تَسْرِقْ.«.
        بينما في سفر الخروج 3 :22 »22بَلْ تَطْلُبُ كُلُّ امْرَأَةٍ مِنْ جَارَتِهَا وَمِنْ نَزِيلَةِ بَيْتِهَا أَمْتِعَةَ فِضَّةٍ وَأَمْتِعَةَ ذَهَبٍ وَثِيَابًا، وَتَضَعُونَهَا عَلَى بَنِيكُمْ وَبَنَاتِكُمْ. فَتسْلِبُونَ الْمِصْرِيِّينَ».«.
        سفر الخروج 12 :35-36 »35وَفَعَلَ بَنُو إِسْرَائِيلَ بِحَسَبِ قَوْلِ مُوسَى. طَلَبُوا مِنَ الْمِصْرِيِّينَ أَمْتِعَةَ فِضَّةٍ وَأَمْتِعَةَ ذَهَبٍ وَثِيَابًا.36وَأَعْطَى الرَّبُّ نِعْمَةً لِلشَّعْبِ فِي عُِيُونِ الْمِصْرِيِّينَ حَتَّى أَعَارُوهُمْ. فَسَلَبُوا الْمِصْرِيِّينَ. «.

        114ـ هل القتل جزاء من يعمل يوم السبت فعلاً ؟.
        جاء في سفر الخروج 31 :15
        »15سِتَّةَ أَيَّامٍ يُصْنَعُ عَمَلٌ، وَأَمَّا الْيَوْمُ الْسَّايِعُ فَفِيهِ سَبْتُ عُطْلَةٍ مُقَدَّسٌ لِلرَّبِّ. كُلُّ مَنْ صَنَعَ عَمَلاً فِي يَوْمِ السَّبْتِ يُقْتَلُ قَتْلاً. «.
        وفي سفر العدد 15 :32 »وَلمَّا كَانَ بَنُو إِسْرَائِيل فِي البَرِّيَّةِ وَجَدُوا رَجُلاً يَحْتَطِبُ حَطَباً فِي يَوْمِ السَّبْتِ«.
        والتكملة في نفس السفر 15 :36 » فَأَخْرَجَهُ كُلُّ الجَمَاعَةِ إِلى خَارِجِ المَحَلةِ وَرَجَمُوهُ بِحِجَارَةٍ فَمَاتَ كَمَا أَمَرَ الرَّبُّ مُوسَى.«.
        وفي إنجيل يوحنا 5 :16 يأتي ذكر سبب قتل السيد المسيح هكذا:»16وَلِهذَا كَانَ الْيَهُودُ يَطْرُدُونَ يَسُوعَ، وَيَطْلُبُونَ أَنْ يَقْتُلُوهُ، لأَنَّهُ عَمِلَ هذَا فِي سَبْتٍ. «.
        والسؤال الآن ..هل اليهود لا يعملون فعلاً يوم السبت ؟. ومن يعمل منهم يقتل فعلاً.
        115ـ كم كان عدد أبناء يعقوب عليه السلام ؟.فلقد جاء في سفر الخروج 1 :5
        »5وَكَانَتْ جَمِيعُ نُفُوسِ الْخَارِجِينَ مِنْ صُلْبِ يَعْقُوبَ سَبْعِينَ نَفْسًا.ً«.
        وفي أعمال الرسل 7 :14 » فَأَرْسَلَ يُوسُفُ وَاسْتَدْعَى أَبَاهُ يَعْقُوبَ وَجَمِيعَ عَشِيرَتِهِ خَمْسَةً وَسَبْعِينَ نَفْساً.«.
        سفر التكوين 46 :27 » وَابْنَا يُوسُفَ اللَّذَانِ وُلِدَا لَهُ فِي مِصْرَ نَفْسَانِ. جَمِيعُ نُفُوسِ بَيْتِ يَعْقُوبَ الَّتِي جَاءَتْ إِلَى مِصْرَ سَبْعُونَ.«.
        116ـ كم كان عددهم يوم أن خرجوا من مصر 600000أو 603550 ؟.
        ففي سفر الخروج 12 :37-38 »37فَارْتَحَلَ بَنُو إِسْرَائِيلَ مِنْ رَعَمْسِيسَ إِلَى سُكُّوتَ، نَحْوَ سِتِّ مِئَةِ أَلْفِ مَاشٍ مِنَ الرِّجَالِ عَدَا الأَوْلاَدِ. 38وَصَعِدَ مَعَهُمْ لَفِيفٌ كَثِيرٌ أَيْضًا مَعَ غَنَمٍ وَبَقَرٍ، مَوَاشٍ وَافِرَةٍ جِدًّا. «.
        بينما في سفر العدد 1 :45-46 » فَكَانَ جَمِيعُ المَعْدُودِينَ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيل حَسَبَ بُيُوتِ آبَائِهِمْ مِنِ ابْنِ عِشْرِينَ سَنَةً فَصَاعِداً كُلُّ خَارِجٍ لِلحَرْبِ فِي إِسْرَائِيل سِتَّ مِئَةِ أَلفٍ وَثَلاثَةَ آلافٍ وَخَمْسَ مِئَةٍ وَخَمْسِينَ. وَأَمَّا اللاوِيُّونَ حَسَبَ سِبْطِ آبَائِهِمْ فَلمْ يُعَدُّوا بَيْنَهُمْ إِذْ قَال الرَّبُّ لِمُوسَى: «أَمَّا سِبْطُ لاوِي فَلا تَحْسِبْهُ وَلا تَعُدَّهُ بَيْنَ بَنِي إِسْرَائِيل.«.

        تعليق


        • #19
          سِفْرُ اللاَّوِيِّينَ

          117ـ نهى عن الزواج بزانية
          سفر اللاويين 21 :13-14 »13هذَا يَأْخُذُ امْرَأَةً عَذْرَاءَ. 14أَمَّا الأَرْمَلَةُ وَالْمُطَلَّقَةُ وَالْمُدَنَّسَةُ وَالزَّانِيَةُ فَمِنْ هؤُلاَءِ لاَ يَأْخُذُ، بَلْ يَتَّخِذُ عَذْرَاءَ مِنْ قَوْمِهِ امْرَأَةً. 15وَلاَ يُدَنِّسُ زَرْعَهُ بَيْنَ شَعْبِهِ لأَنِّي أَنَا الرَّبُّ مُقَدِّسُهُ».«.
          ولكنه أمر هوشع بعكس ذلك
          سفر هوشع 1 :2-3 »2أَوَّلَ مَا كَلَّمَ الرَّبُّ هُوشَعَ، قَالَ الرَّبُّ لِهُوشَعَ: «اذْهَبْ خُذْ لِنَفْسِكَ امْرَأَةَ زِنًى وَأَوْلاَدَ زِنًى، لأَنَّ الأَرْضَ قَدْ زَنَتْ زِنًى تَارِكَةً الرَّبَّ». 3فَذَهَبَ وَأَخَذَ جُومَرَ بِنْتَ دِبْلاَيِمَ، فَحَبِلَتْ وَوَلَدَتْ لَهُ ابْنًا، «.
          نفس السفر 3 :1 »1وَقَالَ الرَّبُّ لِي: «اذْهَبْ أَيْضًا أَحْبِبِ امْرَأَةً حَبِيبَةَ صَاحِبٍ وَزَانِيَةً، كَمَحَبَّةِ الرَّبِّ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ وَهُمْ مُلْتَفِتُونَ إِلَى آلِهَةٍ أُخْرَى وَمُحِبُّونَ لأَقْرَاصِ الزَّبِيبِ»..«.
          118ـ «نقرأ في سفر اللاويين شرائع عن ذبائح كثيرة، وشرائع مختصَّة بآل هارون في الكهنوت والملابس، وقد نُسخت كلها في الشريعة المسيحية».
          119ـ يقول لاويين 1: 9 عن عِجل قربان المحرقة:»9وَأَمَّا أَحْشَاؤُهُ وَأَكَارِعُهُ فَيَغْسِلُهَا بِمَاءٍ، وَيُوقِدُ الْكَاهِنُ الْجَمِيعَ عَلَى الْمَذْبَحِ مُحْرَقَةً، وَقُودَ رَائِحَةِ سَرُورٍ لِلرَّبِّ. «.
          والسؤال هو من الذي يغسلها ؟ .
          نفهم من باقي الأسفار أن المراد به هو الكاهن ولكن في نسخة الإنترنت تم إضافة كلمة «الرَّجُلُ» إلى النص ومع ذلك فالتناقض ليس فيمن فعل وإنما في عجل المذبحة نفسه .
          »ويُرتِّبونَ فَوقَ الحطَبِ قِطعَ اللَّحمِ معَ الرَّأسِ والشَّحْمِ.9وأمَّا الأمعاءُ والأكارعُ فيغسِلُها الرَّجُلُ بالماءِ، ويُوقِدُ الكاهنُ هذا كُلَّهُ على المذبحِ مُحرَقَةً وقيدَةً تُرضي رائِحَتُها الرّبَّ.«.
          ولكن جاء في إشعياء 1: 11 » لماذا لي كثرة ذبائحكم يقول الرب؟ اتَّخمْتُ من محرقات كباشٍ وشحم مسمناتٍ، وبدم عجولٍ وخرفان وتيوسٍ ما أُسَرّ!«.
          وفي هذا تناقض ثم كيف ينسب إلى الله تعالى مثل هذا القول « اتَّخمْتُ » أيليق هذا بجلاله سبحانه وتعالى ؟.
          وفي نسخة الإنترنت جاء التعبير كالتالي:» دمُ العُجولِ والكِباشِ والتُّيوسِ ما عادَ يُرضيني.
          120ـ العلة من تحريم أكل الدم حيث جاء في لاويين 17: 10-12:
          » 10وَكُلُّ إِنْسَانٍ مِنْ بَيْتِ إِسْرَائِيلَ وَمِنَ الْغُرَبَاءِ النَّازِلِينَ فِي وَسَطِكُمْ يَأْكُلُ دَمًا، أَجْعَلُ وَجْهِي ضِدَّ النَّفْسِ الآكِلَةِ الدَّمَِ وَأَقْطَعُهَا مِنْ شَعْبِهَا، 11لأَنَّ نَفْسَ الْجَسَدِ هِيَ فِي الدَّمِ، فَأَنَا أَعْطَيْتُكُمْ إِيَّاهُ عَلَى الْمَذْبَحِ لِلتَّكْفِيرِ عَنْ نُفُوسِكُمْ، لأَنَّ الدَّمَ يُكَفِّرُ عَنِ النَّفْسِ. 12لِذلِكَ قُلْتُ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ: لاَ تَأْكُلْ نَفْسٌ مِنْكُمْ دَمًا، وَلاَ يَأْكُلِ الْغَرِيبُ النَّازِلُ فِي وَسَطِكُمْ دَمًا. 13وَكُلُّ إِنْسَانٍ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَمِنَ الْغُرَبَاءِ النَّازِلِينَ فِي وَسَطِكُمْ يَصْطَادُ صَيْدًا، وَحْشًا أَوْ طَائِرًا يُؤْكَلُ، يَسْفِكُ دَمَهُ وَيُغَطِّيهِ بِالتُّرَابِ. «.
          والأمر هنا هوإن من يصيد حيواناً أو طائراً صالحاً للأكل، يجب أن يَسْفِك دمه ويغطيه بالتراب، 121ـ ولكن في التثنية 12: 24 يقول إن الصياد يجب أن يسفِك دم الحيوان الذي يصيده على الأرض، كالماء.
          »23لكِنِ احْتَرِزْ أَنْ لاَ تَأْكُلَ الدَّمَ، لأَنَّ الدَّمَ هُوَ النَّفْسُ. فَلاَ تَأْكُلِ النَّفْسَ مَعَ اللَّحْمِ. 24لاَ تَأْكُلْهُ. عَلَى الأَرْضِ تَسْفِكُهُ كَالْمَاءِ.«.
          وقد يفهم من الفقرة »23لكِنِ احْتَرِزْ أَنْ لاَ تَأْكُلَ الدَّمَ« أنها أمر بأكل الدم وهو ما يناقضها تكملة الجملة لذلك جاءت نسخة الإنترنت مصححة وموضحة لها كالتالي:
          »23لكنْ لا تأكُلوا الدَّمَ، فهوَ نفْسٌوالنَّفْسُ لا تُؤْكَلُ معَ اللَّحمِ. 24لا تأكُلوهُ، بل اَسفِكوهُ على الأرضِ كالماءِ.
          والسؤال هل يلتزم النصارى بهذا الأمر؟. هل يذبحون الحيوانات المأكولة ويسفكون دمائها؟. أم تراهم يعيبون ذلك على المسلمين وحدهم ولا يعيبون ذلك على اليهود الذين يلتزمون تعاليم التوراة.
          122ـ العلة من تحريم أكل لحم الخنزير والأرنب حيث جاء في لاويين 11: 1-8:
          »1وَكَلَّمَ الرَّبُّ مُوسَى وَهَارُونَ قَائِلاً لَهُمَا: 2«كَلِّمَا بَنِي إِسْرَائِيلَ قَائِلَيْنِ: هذِهِ هِيَ الْحَيَوَانَاتُ الَّتِي تَأْكُلُونَهَا مِنْ جَمِيعِ الْبَهَائِمِ الَّتِي عَلَى الأَرْضِ: 3كُلُّ مَا شَقَّ ظِلْفًا وَقَسَمَهُ ظِلْفَيْنِ، وَيَجْتَرُّ مِنَ الْبَهَائِمِ، فَإِيَّاهُ تَأْكُلُونَ. 4إِلاَّ هذِهِ فَلاَ تَأْكُلُوهَا مِمَّا يَجْتَرُّ وَمِمَّا يَشُقُّ الظِّلْفَ: الْجَمَلَ، لأَنَّهُ يَجْتَرُّ لكِنَّهُ لاَ يَشُقُّ ظِلْفًا، فَهُوَ نَجِسٌ لَكُمْ. 5وَالْوَبْرَ، لأَنَّهُ يَجْتَرُّ لكِنَّهُ لاَ يَشُقُّ ظِلْفًا، فَهُوَ نَجِسٌ لَكُمْ. 6وَالأَرْنَبَ، لأَنَّهُ يَجْتَرُّ لكِنَّهُ لاَ يَشُقُّ ظِلْفًا، فَهُوَ نَجِسٌ لَكُمْ. 7وَالْخِنْزِيرَ، لأَنَّهُ يَشُقُّ ظِلْفًا وَيَقْسِمُهُ ظِلْفَيْنِ، لكِنَّهُ لاَ يَجْتَرُّ، فَهُوَ نَجِسٌ لَكُمْ. 8مِنْ لَحْمِهَا لاَ تَأْكُلُوا وَجُثَثَهَا لاَ تَلْمِسُوا. إِنَّهَا نَجِسَةٌ لَكُمْ. «.
          والسؤال الآن هل فعلاً لا يأكل اليهود والنصارى لحم الجمل والأرنب والخنزير؟.
          وثمة سؤال آخر هو هل الأرنب من المجترات ؟. ألا يعلم الله العليم القدير أن الأرنب ليس من الحيوانات المجترة؟.
          123ـ جاء في لاويين16: 29
          »29«وَيَكُونُ لَكُمْ فَرِيضَةً دَهْرِيَّةً، أَنَّكُمْ فِي الشَّهْرِ السَّابعِ فِي عَاشِرِ الشَّهْرِ تُذَلِّلُونَ نُفُوسَكُمْ، وَكُلَّ عَمَل لاَ تَعْمَلُونَ: الْوَطَنِيُّ وَالْغَرِيبُ النَّازِلُ فِي وَسَطِكُمْ. 30لأَنَّهُ فِي هذَا الْيَوْمِ يُكَفِّرُ عَنْكُمْ لِتَطْهِيرِكُمْ. مِنْ جَمِيعِ خَطَايَاكُمْ أَمَامَ الرَّبِّ تَطْهُرُونَ.«.
          والنص المعدل في نسخة الإنترنت جاء شارحا لعبارة تُذَلِّلُونَ نُفُوسَكُمْ الواردة في النص السابق وذلك بإضافة كلمة الصوم حتى يستقيم المعنى، اقرأ معي النص:
          »29«وهذا يكونُ لكم فريضةً أبديَّةً: في اليومِ العاشرِ مِنَ الشَّهرِ السَّابعِ تُذَلِّلونَ نفوسَكُم بالصَّومِ ولا تعمَلونَ عَملاً، الأصيلُ فيكُم والغريبُ والدَّخيلُ، 30لأنَّهُ في هذا اليومِ يُكفِّرُ عَنكُم لِتَطهيرِكُم، فتَطهَرونَ مِنْ جميعِ خطاياكم أمامَ الرّبِّ«.
          ومع ذلك يفهم من النص أن صوم التذلل يكون في اليوم العاشر من الشهر السابع.
          ولكن جاء في اللاويين 23: 32
          »31عَمَلاً مَا لاَ تَعْمَلُوا. فَرِيضَةً دَهْرِيَّةً فِي أَجْيَالِكُمْ فِي جَمِيعِ مَسَاكِنِكُمْ. 32إِنَّهُ سَبْتُ عُطْلَةٍ لَكُمْ، فَتُذَلِّلُونَ نُفُوسَكُمْ. فِي تَاسِعِ الشَّهْرِ عِنْدَ الْمَسَاءِ. مِنَ الْمَسَاءِ إِلَى الْمَسَاءِ تَسْبِتُونَ سَبْتَكُمْ». «.
          ولأن الفقرة الأخيرة من النص السابق جاءت غامضة وغير مفهومة فإننا نرجع إلى نسخة الإنترنت لنفهم معناها:
          »31عمَلاً لا تعمَلوا فيهِ. هذِهِ فريضةٌ أبديَّةٌ مدَى أجيالِكُم، في جميعِ ديارِكمُ. 32فهوَ سَبْتُ عُطلةٍ لكُم، تُذلِّلونَ فيهِ نُفوسَكُم بالصَّومِ مِنْ مساءِ اليومِ التَّاسِعِ مِنَ الشَّهرِ إلى مساءِ اليومِ العاشرِ ولا تعمَلونَ عمَلاً»«.
          ومن الفقرة السابقة نفهم أن صوم التذلل هذا يكون في اليوم التاسع وليس العاشر.
          124ـ ذكر سفر اللاويين 23 الأعياد اليهودية بالتفصيل، ويتضح من لاويين 23: 14، 21، 31، 41 أن هذه الأعياد أبدية.
          ففي 23 : 14» 14وَخُبْزًا وَفَرِيكًا وَسَوِيقًا لاَ تَأْكُلُوا إِلَى هذَا الْيَوْمِ عَيْنِهِ، إِلَى أَنْ تَأْتُوا بِقُرْبَانِ إِلهِكُمْ، فَرِيضَةً دَهْرِيَّةً فِي أَجْيَالِكُمْ فِي جَمِيعِ مَسَاكِنِكُمْ. . «
          والمدقق في النص السابق يجد صعوبة في بعض الكلمات والمعاني فمثلاً ما المقصود بكلمة (وَسَوِيقًا) وما هو المقصود بعبارة (إِلَى هذَا الْيَوْمِ عَيْنِهِ) ، تجد هذا كله مشروحاً في نسخة الإنترنت المعدلة:
          » 14لا تأكلوا خبزًا وفَريكًا وسُنبُلاً طَرِيُا إلى ذلِكَ اليومِ الذي فيهِ تُقدِّمونَ قُربانَ إلهِكُم. تِلكَ فريضةٌ أبديَّةٌ على مَمرِّأجيالِكُم، في جميعِ ديارِكُم. «.
          ومن الإنترنت نكمل باقي النصوص هكذا:
          وفي 23: 21 » 21وفي ذلِكَ اليومِ ذاتِه تحتفلون اَحْتفالاً مُقدَّسًا لكُم، لا تعمَلونَ فيهِ عمَلاً شاقُا. ويكونُ ذلِكَ لكُم فريضةً أبديَّةً في جميعِ ديارِكُم مدَى أجيالِكُم. «.
          وفي 23 : 31» 31عمَلاً لا تعمَلوا فيهِ. هذِهِ فريضةٌ أبديَّةٌ مدَى أجيالِكُم، في جميعِ ديارِكمُ. 32فهوَ سَبْتُ عُطلةٍ لكُم، تُذلِّلونَ فيهِ نُفوسَكُم بالصَّومِ مِنْ مساءِ اليومِ التَّاسِعِ مِنَ الشَّهرِ إلى مساءِ اليومِ العاشرِ ولا تعمَلونَ عمَلاً». «.
          وفي 23: 41 » 40وخذوا لكُم في اليومِ الأوَّلِ ثِمارَ أشجارٍ نَضيرةٍ وسعفَ نَخلٍ، وأغصانَ أشجارٍ كثيفةً وصَفصافًا نهريُا، واَفرحُوا أمامَ الرّبِّإلهِكُم سَبعةَ أيّامِ. 41وعيِّدوهُ عيدًا للرّبِّسَبْعةَ أيّامٍِ في السَّنةِ. تِلكَ فريضةٌ أبديَّةٌ مدَى أجيالِكُم. «.
          ومع ذلك لا يحتفل أحدٌ بهذه الأعياد في أيامنا هذه.
          125ـ «جاء في لاويين 23: 27-29
          »26وَكَلَّمَ الرَّبُّ مُوسَى قَائِلاً: 27«أَمَّا الْعَاشِرُ مِنْ هذَا الشَّهْرِ السَّابعِ، فَهُوَ يَوْمُ الْكَفَّارَةِ. مَحْفَلاً مُقَدَّسًا يَكُونُ لَكُمْ. تُذَلِّلُونَ نُفُوسَكُمْ وَتُقَرِّبُونَ وَقُودًا لِلرَّبِّ. 28عَمَلاً مَا لاَ تَعْمَلُوا فِي هذَا الْيَوْمِ عَيْنِهِ، لأَنَّهُ يَوْمُ كَفَّارَةٍ لِلتَّكْفِيرِ عَنْكُمْ أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِكُمْ. 29إِنَّ كُلَّ نَفْسٍ لاَ تَتَذَلَّلُ فِي هذَا الْيَوْمِ عَيْنِهِ تُقْطَعُ مِنْ شَعْبِهَا. 30وَكُلَّ نَفْسٍ تَعْمَلُ عَمَلاً مَا فِي هذَا الْيَوْمِ عَيْنِهِ أُبِيدُ تِلْكَ النَّفْسَ مِنْ شَعْبِهَا. 31عَمَلاً مَا لاَ تَعْمَلُوا. فَرِيضَةً دَهْرِيَّةً فِي أَجْيَالِكُمْ فِي جَمِيعِ مَسَاكِنِكُمْ. 32إِنَّهُ سَبْتُ عُطْلَةٍ لَكُمْ، فَتُذَلِّلُونَ نُفُوسَكُمْ. فِي تَاسِعِ الشَّهْرِ عِنْدَ الْمَسَاءِ. مِنَ الْمَسَاءِ إِلَى الْمَسَاءِ تَسْبِتُونَ سَبْتَكُمْ». «.
          وهذه العبارة (لأَنَّهُ يَوْمُ كَفَّارَةٍ لِلتَّكْفِيرِ عَنْكُمْ أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِكُمْ) غير واضحة المعالم جاءت نسخة الإنترنت موضحة وشارحة لها كالتالي:
          » 26وكلَّمَ الرّبُّ موسى فقالَ: 27«أمَّا اليومُ العاشرُ مِنَ الشَّهر السَّابِعِ هذا، فهوَ يومُ الكفَّارةِ وفيهِ تحتفلونَ اَحْتفالاً مُقدَّسًا لكُم، وتُذلِّلونَ نُفوسَكُم بالصَّومِ وتُقرِّبونَ وَقيدةً للرّبِّ.28وفي هذا اليومِ ذاتِهِ لا تعمَلوا عمَلاً لأنَّهُ يومُ كفَّارةٍ، يُكفِّرُ فيهِ الكاهنُ عَنكُم أمامَ الرّبِّإلهِكُم. 29فكُلُّ مَنْ لا يُذلِّلُ نَفسَهُ بالصَّومِ في هذا اليومِ أقطعُهُ مِنْ بَينِ شعبِهِ. 30وكُلُّ مَنْ يعمَلُ فيهِ عمَلاً أُبيدُهُ مِنْ بَينِ شعبِهِ. «.
          126ـ وبناء عليه فإنه يفهم من النصوص السابقة أن اليوم العاشر من الشهر السابع هو يوم الكفارة العظيم الذي يتذلَّل فيه الناس أمام الرب، ولا يعملون فيه شيئاً، ولكن الملك سليمان لم يجعل لهذا اليوم اعتباراً، كما يظهر من 1ملوك 8: 65، 66
          »65وَعَيَّدَ سُلَيْمَانُ الْعِيدَ فِي ذلِكَ الْوَقْتِ وَجَمِيعُ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ، جُمْهُورٌ كَبِيرٌ مِنْ مَدْخَلِ حَمَاةَ إِلَى وَادِي مِصْرَ، أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِنَا سَبْعَةَ أَيَّامٍ وَسَبْعَةَ أَيَّامٍ، أَرْبَعَةَ عَشَرَ يَوْمًا. 66وَفِي الْيَوْمِ الثَّامِنِ صَرَفَ الشَّعْبَ، فَبَارَكُوا الْمَلِكَ وَذَهَبُوا إِلَى خِيَمِهِمْ فَرِحِينَ وَطَيِّبِي الْقُلُوبِ، لأَجْلِ كُلِّ الْخَيْرِ الَّذِي عَمِلَ الرَّبُّ لِدَاوُدَ عَبْدِهِ وَلإِسْرَائِيلَ شَعْبِهِ.. «.
          127ـ والمدقق في النص الوارد في نسخة الإنترنت يجده مغايراً للنص السابق وإن كان محافظاً على بعض المعنى:
          »65وأقامَ سُليمانُ في ذلِكَ اليومِ عيدًا، ومعَهُ بَنو إِسرائيلَ كُلُّهُم، أمامَ الرّبِّإلهِنا دامَ سبعةَ أيّامِ. وتوافَدَ بَنو إِسرائيلَ جماعاتٍ كبيرةً مِنْ لَبو حَماةَ شَمالاً حتى وادي مِصْرَ في الجنوبِ. 66وفي اليومِ الثَّامِنِ صرَفَهُمُ المَلِكُ سُليمانُ، فدَعَوا لَه وعادوا إلى بُيوتِهِم فرِحينَ، مُنشَرِحي الصَّدرِ، لِما عَمِلَهُ الرّبُّ مِنَ الخيرِ لِداوُدَ عَبدِهِ ولإِسرائيلَ شعبِهِ«.
          وفي2أخبار 7: 10
          »10وَفِي الْيَوْمِ الثَّالِثِ وَالْعِشْرِينَ مِنَ الشَّهْرِ السَّابعِ صَرَفَ الشَّعْبَ إِلَى خِيَامِهِمْ فَرِحِينَ وَطَيِّبِي الْقُلُوبِ لأَجْلِ الْخَيْرِ الَّذِي عَمِلَهُ الرَّبُّ لِدَاوُدَ وَلِسُلَيْمَانَ وَلإِسْرَائِيلَ شَعْبِهِ. 11وَأَكْمَلَ سُلَيْمَانُ بَيْتَ الرَّبِّ وَبَيْتَ الْمَلِكِ. وَكُلَّ مَا خَطَرَ بِبَالِ سُلَيْمَانَ أَنْ يَعْمَلَهُ فِي بَيْتِ الرَّبِّ وَفِي بَيْتِهِ نَجَحَ فِيهِ.. «
          »10وفي اليومِ الثَّالثِ والعِشرينَ مِنَ الشَّهرِ السَّابعِ، صرَفَ سليمانُ الشَّعبَ إلى مَساكِنِهِم فَرِحينَ، مُنشَرِحي الصَّدرِ، لِما عَمِلَهُ الرّبُّ مِنَ الخيرِ لِداوُدَ وسليمانَ ولِبَني إِسرائيلَ شعبِهِ. «.
          128ـ صوم التذلل في اليوم التاسع أم العاشر؟.
          جاء في لاويين 23 :32 أنه في اليوم التاسع »32إِنَّهُ سَبْتُ عُطْلَةٍ لَكُمْ، فَتُذَلِّلُونَ نُفُوسَكُمْ. فِي تَاسِعِ الشَّهْرِ عِنْدَ الْمَسَاءِ. مِنَ الْمَسَاءِ إِلَى الْمَسَاءِ تَسْبِتُونَ سَبْتَكُمْ». . «
          ومعنى الفقرة « مِنَ الْمَسَاءِ إِلَى الْمَسَاءِ تَسْبِتُونَ سَبْتَكُمْ» جاءت مشروحة في النص المعدل من نسخة الإنترنت كالتالي:
          »32فهوَ سَبْتُ عُطلةٍ لكُم، تُذلِّلونَ فيهِ نُفوسَكُم بالصَّومِ مِنْ مساءِ اليومِ التَّاسِعِ مِنَ الشَّهرِ إلى مساءِ اليومِ العاشرِ ولا تعمَلونَ عمَلاً». «
          تعارض مع لاويين 16: 29 والذي ينص على أنه في اليوم العاشر:
          »29«وَيَكُونُ لَكُمْ فَرِيضَةً دَهْرِيَّةً، أَنَّكُمْ فِي الشَّهْرِ السَّابعِ فِي عَاشِرِ الشَّهْرِ تُذَلِّلُونَ نُفُوسَكُمْ، وَكُلَّ عَمَل لاَ تَعْمَلُونَ: الْوَطَنِيُّ وَالْغَرِيبُ النَّازِلُ فِي وَسَطِكُمْ. 30لأَنَّهُ فِي هذَا الْيَوْمِ يُكَفِّرُ عَنْكُمْ لِتَطْهِيرِكُمْ. مِنْ جَمِيعِ خَطَايَاكُمْ أَمَامَ الرَّبِّ تَطْهُرُونَ.«.
          129ـ جاء في لاويين 25: 39-41 أن اليهودي المستعبَد عند اليهودي يخرج حراً في سنة اليوبيل »39«وَإِذَا افْتَقَرَ أَخُوكَ عِنْدَكَ وَبِيعَ لَكَ، فَلاَ تَسْتَعْبِدْهُ اسْتِعْبَادَ عَبْدٍ. 40كَأَجِيرٍ، كَنَزِيل يَكُونُ عِنْدَكَ. إِلَى سَنَةِ الْيُوبِيلِ يَخْدِمُ عِنْدَكَ، 41ثُمَّ يَخْرُجُ مِنْ عِنْدِكَ هُوَ وَبَنُوهُ مَعَهُ وَيَعُودُ إِلَى عَشِيرَتِهِ، وَإِلَى مُلْكِ آبَائِهِ يَرْجِعُ. 42لأَنَّهُمْ عَبِيدِي الَّذِينَ أَخْرَجْتُهُمْ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ، لاَ يُبَاعُونَ بَيْعَ الْعَبِيدِ. 43لاَ تَتَسَلَّطْ عَلَيْهِ بِعُنْفٍ، بَلِ اخْشَ إِلهَكَ. «.
          وهذا يناقض ما جاء في تثنية 15: 12 من أنه يخرج في السنة السابعة.
          »12«إِذَا بِيعَ لَكَ أَخُوكَ الْعِبْرَانِيُّ أَوْ أُخْتُكَ الْعِبْرَانِيَّةُ وَخَدَمَكَ سِتَّ سِنِينَ، فَفِي السَّنَةِ السَّابِعَةِ تُطْلِقُهُ حُرًّا مِنْ عِنْدِكَ. 13وَحِينَ تُطْلِقُهُ حُرًّا مِنْ عِنْدِكَ لاَ تُطْلِقُهُ فَارِغًا. 14تُزَوِّدُهُ مِنْ غَنَمِكَ وَمِنْ بَيْدَرِكَ وَمِنْ مَعْصَرَتِكَ. كَمَا بَارَكَكَ الرَّبُّ إِلهُكَ تُعْطِيهِ. 15وَاذْكُرْ أَنَّكَ كُنْتَ عَبْدًا فِي أَرْضِ مِصْرَ، فَفَدَاكَ الرَّبُّ إِلهُكَ. لِذلِكَ أَنَا أُوصِيكَ بِهذَا الأَمْرِ الْيَوْمَ.«.

          تعليق


          • #20
            130ـ جاء في العدد 20: 27، 28 ، أن هارون مات في جبل هور:
            »27فَفَعَلَ مُوسَى كَمَا أَمَرَ الرَّبُّ، وَصَعِدُوا إِلَى جَبَلِ هُورٍ أَمَامَ أَعْيُنِ كُلِّ الْجَمَاعَةِ. 28فَخَلَعَ مُوسَى عَنْ هَارُونَ ثِيَابَهُ وَأَلْبَسَ أَلِعَازَارَ ابْنَهُ إِيَّاهَا. فَمَاتَ هَارُونُ هُنَاكَ عَلَى رَأْسِ الْجَبَلِ، ثُمَّ انْحَدَرَ مُوسَى وَأَلِعَازَارُ عَنِ الْجَبَلِ...«
            و في عدد33: 38 »38فَصَعِدَ هَارُونُ الْكَاهِنُ إِلَى جَبَلِ هُورٍ حَسَبَ قَوْلِ الرَّبِّ، وَمَاتَ هُنَاكَ فِي السَّنَةِ الأَرْبَعِينَ لِخُرُوجِ بَنِي إِسْرَائِيلَ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ، في الشَّهْرِ الخَامِسِ فِي الأَوَّلِ مِنَ الشَّهْرِ..«
            واضح أن هارون مات في جبل هور.
            ولكن تثنية 10: 6 تقول إنه مات في موسير.»6وَبَنُو إِسْرَائِيلَ ارْتَحَلُوا مِنْ آبَارِ بَنِي يَعْقَانَ إِلَى مُوسِيرَ. هُنَاكَ مَاتَ هَارُونُ، وَهُنَاكَ دُفِنَ. فَكَهَنَ أَلِعَازَارُ ابْنُهُ عِوَضًا عَنْهُ...«

            131ـ ورد في عدد 21: 3»1وَلَمَّا سَمِعَ الْكَنْعَانِيُّ مَلِكُ عَرَادَ السَّاكِنُ فِي الْجَنُوبِ أَنَّ إِسْرَائِيلَ جَاءَ فِي طَرِيقِ أَتَارِيمَ، حَارَبَ إِسْرَائِيلَ وَسَبَى مِنْهُمْ سَبْيًا. 2فَنَذَرَ إِسْرَائِيلُ نَذْرًا لِلرَّبِّ وَقَالَ: «إِنْ دَفَعْتَ هؤُلاَءِ الْقَوْمَ إِلَى يَدِي أُحَرِّمُ مُدُنَهُمْ». 3فَسَمِعَ الرَّبُّ لِقَوْلِ إِسْرَائِيلَ، وَدَفَعَ الْكَنْعَانِيِّينَ، فَحَرَّمُوهُمْ وَمُدُنَهُمْ. فَدُعِيَ اسْمُ الْمَكَانِ «حُرْمَةَ»..«
            فقال آدم كلارك: [ إن هذه الآية «3فَسَمِعَ الرَّبُّ لِقَوْلِ إِسْرَائِيلَ، وَدَفَعَ الْكَنْعَانِيِّينَ، فَحَرَّمُوهُمْ وَمُدُنَهُمْ. فَدُعِيَ اسْمُ الْمَكَانِ «حُرْمَةَ».. » أُلحقت بعد موت موسى، لأن جميع الكنعانيين لم يهلكوا إلى عهد موسى، بل بعد موته].
            132ـ هل صناعة التماثيل سواء النحاسية أم المنحوتة حرام؟.أم حلال ؟. نجد في العدد 21: 9 أنها حلال »9فَصَنَعَ مُوسَى حَيَّةً مِنْ نُحَاسٍ وَوَضَعَهَا عَلَى الرَّايَةِ، فَكَانَ مَتَى لَدَغَتْ حَيَّةٌ إِنْسَانًا وَنَظَرَ إِلَى حَيَّةِ النُّحَاسِ يَحْيَا.. .«
            وهو ما يتعارض مع خروج 20: 4 والذي ينص على أن صناعة التماثيل حرام:
            » 4لاَ تَصْنَعْ لَكَ تِمْثَالاً مَنْحُوتًا، وَلاَ صُورَةً مَا مِمَّا فِي السَّمَاءِ مِنْ فَوْقُ، وَمَا فِي الأَرْضِ مِنْ تَحْتُ، وَمَا فِي الْمَاءِ مِنْ تَحْتِ الأَرْضِ.«
            133ـ اقتبس سفر العدد 21: 14 من كتاب «حروب الرب» قوله: «وَاهِبٌ فِي سُوفَةَ وَأَوْدِيَةِ أَرْنُونَ 15وَمَصَبِّ الأَوْدِيَةِ الَّذِي مَالَ إِلَى مَسْكَنِ عَارَ، وَاسْتَنَدَ إِلَى تُخُمِ مُوآبَ».
            »10وَارْتَحَلَ بَنُو إِسْرَائِيلَ وَنَزَلُوا فِي أُوبُوتَ. 11وَارْتَحَلُوا مِنْ أُوبُوتَ وَنَزَلُوا فِي عَيِّي عَبَارِيمَ فِي الْبَرِّيَّةِ، الَّتِي قُبَالَةَ مُوآبَ إِلَى شُرُوقِ الشَّمْسِ. 12مِنْ هُنَاكَ ارْتَحَلُوا وَنَزَلُوا فِي وَادِي زَارَدَ. 13مِنْ هُنَاكَ ارْتَحَلُوا وَنَزَلُوا فِي عَبْرِ أَرْنُونَ الَّذِي فِي الْبَرِّيَّةِ، خَارِجًا عَنْ تُخُمِ الأَمُورِيِّينَ. لأَنَّ أَرْنُونَ هُوَ تُخْمُ مُوآبَ، بَيْنَ مُوآبَ وَالأَمُورِيِّينَ. 14لِذلِكَ يُقَالُ فِي كِتَابِ «حُرُوبِ الرَّبِّ»: «وَاهِبٌ فِي سُوفَةَ وَأَوْدِيَةِ أَرْنُونَ 15وَمَصَبِّ الأَوْدِيَةِ الَّذِي مَالَ إِلَى مَسْكَنِ عَارَ، وَاسْتَنَدَ إِلَى تُخُمِ مُوآبَ».
            وبما أنه ليس عندنا كتاب «حروب الرب» فلا يمكن أن تكون هذه العبارة من كلام موسى.
            وقال آدم كلارك: « الأغلب أن سفر حروب الرب كان في هامش الكتاب فأُدخل في النصّ».

            134ـ جاء في العدد 25: 9 أن الذين ماتوا بالوباء نتيجة لزناهم كانوا 24 ألفاً.
            »8وَدَخَلَ وَرَاءَ الرَّجُلِ الإِسْرَائِيلِيِّ إِلَى الْقُبَّةِ وَطَعَنَ كِلَيْهِمَا، الرَّجُلَ الإِسْرَائِيلِيَّ وَالْمَرْأَةَ فِي بَطْنِهَا. فَامْتَنَعَ الْوَبَأُ عَنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ. 9وَكَانَ الَّذِينَ مَاتُوا بِالْوَبَإِ أَرْبَعَةً وَعِشْرِينَ أَلْفًا..«
            والقصة تقول كما هو وارد في العدد 25:1 أن بني إسرائيل قد زنوا مَعَ بَنَاتِ مُوآبَ فأصابهم الوباء [ 1وَأَقَامَ إِسْرَائِيلُ فِي شِطِّيمَ، وَابْتَدَأَ الشَّعْبُ يَزْنُونَ مَعَ بَنَاتِ مُوآبَ].ونتيجة لغيرة فِينْحَاسُ بْنُ أَلِعَازَارَ بْنِ هَارُونَ الْكَاهِنُِ الذي» دخلَ وراءَ الرَّجلِ الإسرائيليِّإلى مُخدَعِهِ فطعَنَهُ هوَ والمرأةُ في بَطنِهِما، فكُفَّتِ الضَّربةُ عَن بَني إِسرائيلَ. 9وكانَ الذينَ ماتوا بالضَّربةِ أربَعةً وعِشرينَ ألفًا..«
            لذلك رد الله سخطه [ عَنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ بِكَوْنِهِ غَارَ غَيْرَتِي فِي وَسَطِهِمْ حَتَّى لَمْ أُفْنِ بَنِي إِسْرَائِيلَ بِغَيْرَتِي].أيأن الذين ماتوا بالوباء كانوا 24 ألفاً.
            في حين أنه جاء في 1كورنثوس 10: 8 أن الذين ماتوا كانوا 23 ألفاً. » 8وَلاَ نَزْنِ كَمَا زَنَى أُنَاسٌ مِنْهُمْ، فَسَقَطَ فِي يَوْمٍ وَاحِدٍ ثَلاَثَةٌ وَعِشْرُونَ أَلْفًا..« وهذا تناقض.

            135ـ «هناك تناقض بين وصف الهيكل كما جاء في إصحاحي 28 و29 من سفر العدد، وبين الوصف الذي جاء في نبوَّة حزقيال إصحاحي 45 و46».

            136ـ هل يَائِيرُ ابْنُ مَنَسَّى كما هو وارد في العدد 32 :41
            39وَذَهَبَ بَنُو مَاكِيرَ بْنِ مَنَسَّى إِلَى جِلْعَادَ وَأَخَذُوهَا وَطَرَدُوا الأَمُورِيِّينَ الَّذِينَ فِيهَا. 40فَأَعْطَى مُوسَى جِلْعَادَ لِمَاكِيرَ بْنِ مَنَسَّى فَسَكَنَ فِيهَا. 41وَذَهَبَ يَائِيرُ ابْنُ مَنَسَّى وَأَخَذَ مَزَارِعَهَا وَدَعَاهُنَّ: حَوُّوثَ يَائِيرَ. 42وَذَهَبَ نُوبَحُ وَأَخَذَ قَنَاةَ وَقُرَاهَا وَدَعَاهَا نُوبَحَ بِاسْمِهِ..«
            أمإنه ابن سجوب كما في 1أخبار 2: 22 »21ثُمَ تزَوَّجحصرونُ بِنتَ ماكيرَ أبي جلعادَ، وهوَ اَبنُ سِتِّينَ سنَةً، فولَدَت لَه سَجوبَ. 22وسَجوبُ ولَدَ يائيرَ. وكانَت لَه ثلاثٌوعشرونَ مدينةً في أرضِ جلعادَ..«

            تعليق


            • #21
              سِفْرُ التَّثْنِيَةِ


              137ـ«تدل بعض فقرات سفر التثنية أن كاتبها لا يمكن أن يكون موسى، فكاتب التثنية لا بد أن يكون معاصراً لداود أو بعده».
              138ـ قال آدم كلارك« إن ما ورد في تثنية 1:1-5 مقدمة لباقي الكتاب وليست من كلام موسى».
              » 1هذَا هُوَ الْكَلاَمُ الَّذِي كَلَّمَ بِهِ مُوسَى جَمِيعَ إِسْرَائِيلَ، فِي عَبْرِ الأُرْدُنِّ، فِي الْبَرِّيَّةِ فِي الْعَرَبَةِ، قُبَالَةَ سُوفَ، بَيْنَ فَارَانَ وَتُوفَلَ وَلاَبَانَ وَحَضَيْرُوتَ وَذِي ذَهَبٍ. 2أَحَدَ عَشَرَ يَوْمًا مِنْ حُورِيبَ عَلَى طَرِيقِ جَبَلِ سِعِيرَ إِلَى قَادَشَ بَرْنِيعَ. 3فَفِي السَّنَةِ الأَرْبَعِينَ، فِي الشَّهْرِ الْحَادِي عَشَرَ فِي الأَوَّلِ مِنَ الشَّهْرِ، كَلَّمَ مُوسَى بَنِي إِسْرَائِيلَ حَسَبَ كُلِّ مَا أَوْصَاهُ الرَّبُّ إِلَيْهِمْ. 4بَعْدَ مَا ضَرَبَ سِيحُونَ مَلِكَ الأَمُورِيِّينَ السَّاكِنَ فِي حَشْبُونَ، وَعُوجَ مَلِكَ بَاشَانَ السَّاكِنَ فِي عَشْتَارُوثَ فِي إِذْرَعِي. 5فِي عَبْرِ الأُرْدُنِّ، فِي أَرْضِ مُوآبَ، ابْتَدَأَ مُوسَى يَشْرَحُ هذِهِ الشَّرِيعَةَ قَائِلاً: :.«
              139ـ جاء في التثنية 1:1 أن موسى عليه السلام مات بعد أن عبر بنو إسرائيل نهر الأردن:
              » 1هذَا هُوَ الْكَلاَمُ الَّذِي كَلَّمَ بِهِ مُوسَى جَمِيعَ إِسْرَائِيلَ، فِي عَبْرِ الأُرْدُنِّ، فِي الْبَرِّيَّةِ فِي الْعَرَبَةِ، قُبَالَةَ سُوفَ، بَيْنَ فَارَانَ وَتُوفَلَ وَلاَبَانَ وَحَضَيْرُوتَ وَذِي ذَهَبٍ. .«
              بينما يقول تثنية 34: 1ـ 8 إن موسى مات قبل أن يعبر بنو إسرائيل نهر الأردن.
              » 1وَصَعِدَ مُوسَى مِنْ عَرَبَاتِ مُوآبَ إِلَى جَبَلِ نَبُو، إِلَى رَأْسِ الْفِسْجَةِ الَّذِي قُبَالَةَ أَرِيحَا، فَأَرَاهُ الرَّبُّ جَمِيعَ الأَرْضِ مِنْ جِلْعَادَ إِلَى دَانَ، 2وَجَمِيعَ نَفْتَالِي وَأَرْضَ أَفْرَايِمَ وَمَنَسَّى، وَجَمِيعَ أَرْضِ يَهُوذَا إِلَى الْبَحْرِ الْغَرْبِيِّ، 3وَالْجَنُوبَ وَالدَّائِرَةَ بُقْعَةَ أَرِيحَا مَدِينَةِ النَّخْلِ، إِلَى صُوغَرَ. 4وَقَالَ لَهُ الرَّبُّ: «هذِهِ هِيَ الأَرْضُ الَّتِي أَقْسَمْتُ لإِبْرَاهِيمَ وَإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ قَائِلاً: لِنَسْلِكَ أُعْطِيهَا. قَدْ أَرَيْتُكَ إِيَّاهَا بِعَيْنَيْكَ، وَلكِنَّكَ إِلَى هُنَاكَ لاَ تَعْبُرُ». 5فَمَاتَ هُنَاكَ مُوسَى عَبْدُ الرَّبِّ فِي أَرْضِ مُوآبَ حَسَبَ قَوْلِ الرَّبِّ. 6وَدَفَنَهُ فِي الْجِوَاءِ فِي أَرْضِ مُوآبَ، مُقَابِلَ بَيْتِ فَغُورَ. وَلَمْ يَعْرِفْ إِنْسَانٌ قَبْرَهُ إِلَى هذَا الْيَوْمِ.7وَكَانَ مُوسَى ابْنَ مِئَةٍ وَعِشْرِينَ سَنَةً حِينَ مَاتَ، وَلَمْ تَكِلَّ عَيْنُهُ وَلاَ ذَهَبَتْ نَضَارَتُهُ.8فَبَكَى بَنُو إِسْرَائِيلَ مُوسَى فِي عَرَبَاتِ مُوآبَ ثَلاَثِينَ يَوْمًا. فَكَمُلَتْ أَيَّامُ بُكَاءِ مَنَاحَةِ مُوسَى. .«
              140ـ ورد في تثنية 2: 4 ـ 8 أن العبور عن أرض بني عيسو» 4وَأَوْصِ الشَّعْبَ قَائِلاً: أَنْتُمْ مَارُّونَ بِتُخْمِ إِخْوَتِكُمْ بَنِي عِيسُو السَّاكِنِينَ فِي سِعِيرَ، فَيَخَافُونَ مِنْكُمْ فَاحْتَرِزُوا جِدًّا. 5لاَ تَهْجِمُوا عَلَيْهِمْ، لأَنِّي لاَ أُعْطِيكُمْ مِنْ أَرْضِهِمْ وَلاَ وَطْأَةَ قَدَمٍ، لأَنِّي لِعِيسُو قَدْ أَعْطَيْتُ جَبَلَ سِعِيرَ مِيرَاثًا. 6طَعَامًا تَشْتَرُونَ مِنْهُمْ بِالْفِضَّةِ لِتَأْكُلُوا، وَمَاءً أَيْضًا تَبْتَاعُونَ مِنْهُمْ بِالْفِضَّةِ لِتَشْرَبُوا. 7لأَنَّ الرَّبَّ إِلهَكَ قَدْ بَارَكَكَ فِي كُلِّ عَمَلِ يَدِكَ، عَارِفًا مَسِيرَكَ فِي هذَا الْقَفْرِ الْعَظِيمِ. اَلآنَ أَرْبَعُونَ سَنَةً لِلرَّبِّ إِلهِكَ مَعَكَ، لَمْ يَنْقُصْ عَنْكَ شَيْءٌ. 8فَعَبَرْنَا عَنْ إِخْوَتِنَا بَنِي عِيسُو السَّاكِنِينَ فِي سِعِيرَ عَلَى طَرِيقِ الْعَرَبَةِ، عَلَى أَيْلَةَ، وَعَلَى عِصْيُونَِ جَابِرَ، ثُمَّ تَحَوَّلْنَا وَمَرَرْنَا فِي طَرِيقِ بَرِّيَّةِ مُوآبَ. .«
              لاحظ أن الخطاب لموسى عليه السلام واضح منذ الفقرة رقم 7 والذي تحول إلى خطاب لبني إسرائيل كلهم في نسخة الإنترنت، هذا بخلاف التغيرات الملحوظة والمتعمدة كتحول لفظ بِتُخْمِ إِخْوَتِكُمْ إلى أرضِ أنسِبائِكُم ، وهكذا، المهم هو أن العبور كان عن طريق أرض بني عيسو:
              » 4وقُلْللشَّعبِ إنكُم ستَعبُرونَ حدودَ أرضِ أنسِبائِكُم بَني عيسُو المُقيمينَ في سَعيرَ، فكونوا على حذَرٍ لأنَّهُم سيخافونَ مِنكُم. 5لا تُواجهوهُم لأنِّي لن أُعطيَكُم مِنْ أرضِهِم شيئًا، ولو مَوطِئَ قدَمِ، لأنَّ جبَلَ سَعيرَ وهَبْتُهُ لِعيسو مُلْكًا. 6بِفضَّةٍ تَشترونَ مِنهُم طعامًا لتأكلوا وماءً لتشربوا. 7فأنا الرّبُّ إلهُكُم زِدْتُكُم بَرَكةً في جميعِ أعمالِ أيديكُم، وصُنتُ مَسيرتَكُم في هذِهِ البَرِّيَّةِ الهائِلةِ. والآنَ أربعونَ سنَةً تمُرُّ وأنا الرّبُّ إلهُكُم معَكُم وما أعوزَكُم شيءٌ». 8فعَبرْنا بعيدًا عَنْ أنسِبائِنا بَني عيسو المُقيمينَ بسَعيرَ، بعيدًا عنْ طريقِ العربَةِ وأيلةَ وعصيونَ جابرَ، وتحوَّلْنا وعبَرْنا طريقَ برِّيَّةِ موآبَ..«
              وفي هذا تعارض مع ما هو وارد في العدد 20: 18- 21
              » 18فَقَالَ لَهُ أَدُومُ: «لاَ تَمُرُّ بِي لِئَلاَّ أَخْرُجَ لِلِقَائِكَ بِالسَّيْفِ». 19فَقَالَ لَهُ بَنُو إِسْرَائِيلَ: «فِي السِّكَّةِ نَصْعَدُ، وَإِذَا شَرِبْنَا أَنَا وَمَوَاشِيَّ مِنْ مَائِكَ أَدْفَعُ ثَمَنَهُ. لاَ شَيْءَ. أَمُرُّ بِرِجْلَيَّ فَقَطْ». 20فَقَالَ: «لاَ تَمُرُّ». وَخَرَجَ أَدُومُ لِلِقَائِهِ بِشَعْبٍ غَفِيرٍ وَبِيَدٍ شَدِيدَةٍ. 21وَأَبَى أَدُومُ أَنْ يَسْمَحَ لإِسْرَائِيلَ بِالْمُرُورِ فِي تُخُومِهِ، فَتَحَوَّلَ إِسْرَائِيلُ عَنْهُ..«والنص في نسخة الإنترنت ما هو إلا نسخة ميسرة شارحة للنص السابق هكذا:
              » 18فأجابهُ ملِكُ أدومَ: «لا تعبُرْ أرضي لئلاَ أخرُج علَيكَ بالسَّيفِ». 19فقالَ لَه بَنو إِسرائيلَ: «نصعَدُ في الطَّريقِ العامِ، وإنْ شَرِبنا مِنْ مائِكَ نَحنُ وماشيَتُنا دَفَعْنا إليكَ ثمَنهُ. كُلُّ ما نطلبُهُ هوَ أنْ نعبُرَ أرضَكَ مَشيًا علىأقدامِنا». 20فأجابَهُم ملِكُ أدومَ: «لا تعبُروا». وخرَج علَيهِم بجمعِ كبيرٍ وقوَّةٍ عظيمةٍ، 21ورفَضَ أنْ يدَعَ بَني إِسرائيلَ يعبُرونَ أرضَهُ، فمالُوا عنهُ. .«
              141ـ «ورد في تثنية 2: 12» 12وَفِي سِعِيرَ سَكَنَ قَبْلاً الْحُورِيُّونَ، فَطَرَدَهُمْ بَنُو عِيسُو وَأَبَادُوهُمْ مِنْ قُدَّامِهِمْ وَسَكَنُوا مَكَانَهُمْ، كَمَا فَعَلَ إِسْرَائِيلُ بِأَرْضِ مِيرَاثِهِمِ الَّتِي أَعْطَاهُمُ الرَّبُّ .«
              وإليك النص من نسخة الإنترنت:
              » 12وأمَّا سَعيرُ فأقامَ بها الحُوريُّونَ قَبلاً فطردَهُم بَنو عيسو وأزالوهُم مِنْ أمامِهِم وأقاموا مكانَهُم، كما فعَلَ بَنو إِسرائيلَ في الأرضِ التي أعطاها الرّبُّ لهُم.«
              ولا بد أن هذه الآية أُضيفت في زمن لاحق، بدليل قوله: «كما فعل إسرائيل».
              142ـ ورد في تثنية 2: 19أمر إلهي لبني إسرائيل بعدم مهاجمة بني عمون
              »19فَمَتَى قَرُبْتَ إِلَى تُجَاهِ بَنِي عَمُّونَ، لاَ تُعَادِهِمْ وَلاَ تَهْجِمُوا عَلَيْهِمْ، لأَنِّي لاَ أُعْطِيكَ مِنْ أَرْضِ بَنِي عَمُّونَ مِيرَاثًا، لأَنِّي لِبَنِي لُوطٍ قَدْ أَعْطَيْتُهَا مِيرَاثًا. .«
              من هم بنو عمون ؟. اقرأ النص المعدل في نسخة الإنترنت:
              »17كلَّمَني الرّبُّ فقالَ: 18«أنتُم ستَعبُرونَ اليومَ حدودَ أرضِ موآبَ عَنْ طريقِ عارَ، 19فإذا اَقتربتُم مِنْ بَني عمُّونَ الذينَ هُم مِنْ نَسلِ لوطَ فلا تُضايقُوهُم ولا تواجهوهُم، لأنِّي لن أُعطيَكُم مِنْ أرضِهِم مِيراثًا. فأنا لهُم وهْبتُها».ولكن بني إسرائيل استولوا على أرضهمكما نقرأ في يشوع 13: 24، 25»(24وأعطى موسى سِبْطَ جادَ حِصَصًا بِحسَبِ عشائرِهِم. 25فكانَت أرضُهُم يَعزيرَ، وكُلَ مُدُنِ جلعادَ، ونِصفَ أرضِ بَني عَمُّونَ إلى عَروعيرَ التي قُبالَةَ رَبَّةَ، 26ومِنْ حَشبونَ إلى رامَةِ المِصفاةِ وبُطونيمَ، ومِنْ مَحنايِمَ إلى حُدودِ دَبيرَ.«
              143ـ ورد في تثنية 3: 11
              »11إِنَّ عُوجَ مَلِكَ بَاشَانَ وَحْدَهُ بَقِيَ مِنْ بَقِيَّةِ الرَّفَائِيِّينَ. هُوَذَا سَرِيرُهُ سَرِيرٌ مِنْ حَدِيدٍ. أَلَيْسَ هُوَ فِي رَبَّةِ بَنِي عَمُّونَ؟ طُولُهُ تِسْعُ أَذْرُعٍ، وَعَرْضُهُ أَرْبَعُ أَذْرُعٍ بِذِرَاعِ رَجُل..«
              ولا يمكن أن يكون موسى قد كتب هذه الآية، بل كتبها يشوع.
              144ـ ورد في تثنية 3: 14
              »14يَائِيرُ ابْنُ مَنَسَّى أَخَذَ كُلَّ كُورَةِ أَرْجُوبَ إِلَى تُخْمِ الْجَشُورِيِّينَ وَالْمَعْكِيِّينَ، وَدَعَاهَا عَلَى اسْمِهِ بَاشَانَ «حَوُّوثِ يَائِيرَ» إِلَى هذَا الْيَوْمِ..«
              راجع النص في نسخة الإنترنت هكذا:
              »14فلمَّا أخذَ يائيرُ بنُ منَسَّى جميعَ إقليمِ أرجوبَ إلى حُدودِ أرضِ الجشوريِّينَ والمَعكيِّينَ، سَمَّى باشانَ باَسْمِهِوهي تُعرَفُ بحؤوثِ يائيرَ إلى يومِنا هذا. 15وأعطيتُ جلعادَ لِماكيرَ.«
              فقوله: «إلى هذا اليوم» أو « إلى يومِنا هذا » يدل على أن المتكلم كان متأخراً، وأنه كتب ما كتبه بعد أن سكن بنو إسرائيل في فلسطين. والأغلب أن هذه العبارة كانت في الهامش فأُلحقت بالنصّ.
              145ـ هل نزل سفر الشريعة، في جبل سيناء أو حوريب؟ ففي التثنية 4: 10-15 نجد أن الوصايا العشر نزلت في حوريب
              »10فِي الْيَوْمِ الَّذِي وَقَفْتَ فِيهِ أَمَامَ الرَّبِّ إِلهِكَ فِي حُورِيبَ حِينَ قَالَ لِي الرَّبُّ: اجْمَعْ لِي الشَّعْبَ فَأُسْمِعَهُمْ كَلاَمِي، لِيَتَعَلَّمُوا أَنْ يَخَافُونِي كُلَّ الأَيَّامِ الَّتِي هُمْ فِيهَا أَحْيَاءٌ عَلَى الأَرْضِ، وَيُعَلِّمُوا أَوْلاَدَهُمْ. 11فَتَقَدَّمْتُمْ وَوَقَفْتُمْ فِي أَسْفَلِ الْجَبَلِ، وَالْجَبَلُ يَضْطَرِمُ بِالنَّارِ إِلَى كَبِدِ السَّمَاءِ، بِظَلاَمٍ وَسَحَابٍ وَضَبَابٍ. 12فَكَلَّمَكُمُ الرَّبُّ مِنْ وَسَطِ النَّارِ وَأَنْتُمْ سَامِعُونَ صَوْتَ كَلاَمٍ، وَلكِنْ لَمْ تَرَوْا صُورَةً بَلْ صَوْتًا. 13وَأَخْبَرَكُمْ بِعَهْدِهِ الَّذِي أَمَرَكُمْ أَنْ تَعْمَلُوا بِهِ، الْكَلِمَاتِ الْعَشَرِ، وَكَتَبَهُ عَلَى لَوْحَيْ حَجَرٍ. 14وَإِيَّايَ أَمَرَ الرَّبُّ فِي ذلِكَ الْوَقْتِ أَنْ أُعَلِّمَكُمْ فَرَائِضَ وَأَحْكَامًا لِكَيْ تَعْمَلُوهَا فِي الأَرْضِ الَّتِي أَنْتُمْ عَابِرُونَ إِلَيْهَا لِتَمْتَلِكُوهَا. 15«فَاحْتَفِظُوا جِدًّا لأَنْفُسِكُمْ. فَإِنَّكُمْ لَمْ تَرَوْا صُورَةً مَّا يَوْمَ كَلَّمَكُمُ الرَّبُّ فِي حُورِيبَ مِنْ وَسَطِ النَّارِ. . «
              ولأن الفقرة الأخيرة من النص قد تكون غير واضحة المعالم نجدها في نسخة الإنترنت وردت هكذا:
              »15فاَنتبهوا جدُا لأنَّ الرّبَ حينَ خاطبَكُم في حوريبَ مِنْ وسَطِ النَّارِ لم تَرَوا لَه صورةً
              وهو ما يتعارض مع ما هو موجود في خروج 19 :11
              »11واَستَعِدُّوا لليومِ الثَّالِثِ. ففي اليومِ الثَّالِثِ أنزِلُ أمامَكُم على جبَلِ سيناءَ. 12فاَرسُمْ للشَّعبِ حَدُا حَولَ الجبَلِ وقُلْ لهُم: «إيَّاكُم أنْ تصعَدوا الجبَلَ أو تَمَسُّوا طرَفَهُ، فكُلُّ مَنْ مَسَ الجبلَ.«
              146ـ لماذا يحفظون السبت؟ففي تثنية 5: 15
              »15واَذكُرْ أنَّكَ كُنتَ عبدًا في أرضِ مِصْرَ، فأخرَجكَ الرّبُّ إلهُكَ مِنْ هُناكَ بيدٍ قديرةٍ وذراعِ ممدودةٍ. وهوَ لذلِكَ أمرَكَ بأنْ تحفظَ يومَ السَّبتِ. .«
              وهو ما يتعارض خروج 20: 11
              »11لأَنْ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ صَنَعَ الرَّبُّ السَّمَاءَ وَالأَرْضَ وَالْبَحْرَ وَكُلَّ مَا فِيهَا، وَاسْتَرَاحَ فِي الْيَوْمِ السَّابعِ. لِذلِكَ بَارَكَ الرَّبُّ يَوْمَ السَّبْتِ وَقَدَّسَهُ. 12أَكْرِمْ أَبَاكَ وَأُمَّكَ لِكَيْ تَطُولَ أَيَّامُكَ عَلَى الأَرْضِ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ.«

              تعليق


              • #22
                147ـ شعب الله المختار الذي قال في حقه في سفر التثنية 10 :15 » وَلكِنَّ الرَّبَّ إِنَّمَا التَصَقَ بِآبَائِكَ لِيُحِبَّهُمْ فَاخْتَارَ مِنْ بَعْدِهِمْ نَسْلهُمُ الذِي هُوَ أَنْتُمْ فَوْقَ جَمِيعِ الشُّعُوبِ كَمَا فِي هَذَا اليَوْمِ.
                هذه هي صفاته:
                سفر التثنية 7 :1-7»1«مَتَى أَتَى بِكَ الرَّبُّ إِلهُكَ إِلَى الأَرْضِ الَّتِي أَنْتَ دَاخِلٌ إِلَيْهَا لِتَمْتَلِكَهَا، وَطَرَدَ شُعُوبًا كَثِيرَةً مِنْ أَمَامِكَ: الْحِثِّيِّينَ وَالْجِرْجَاشِيِّينَ وَالأَمُورِيِّينَ وَالْكَنْعَانِيِّينَ وَالْفِرِزِّيِّينَ وَالْحِوِّيِّينَ وَالْيَبُوسِيِّينَ، سَبْعَ شُعُوبٍ أَكْثَرَ وَأَعْظَمَ مِنْكَ، 2وَدَفَعَهُمُ الرَّبُّ إِلهُكَ أَمَامَكَ، وَضَرَبْتَهُمْ، فَإِنَّكَ تُحَرِّمُهُمْ. لاَ تَقْطَعْ لَهُمْ عَهْدًا، وَلاَ تُشْفِقْ عَلَيْهِمْ، 3وَلاَ تُصَاهِرْهُمْ. بْنَتَكَ لاَ تُعْطِ لابْنِهِ، وَبِنتْهُ لاَ تَأْخُذْ لابْنِكَ. 4لأَنَّهُ يَرُدُّ ابْنَكَ مِنْ وَرَائِي فَيَعْبُدُ آلِهَةً أُخْرَى، فَيَحْمَى غَضَبُ الرَّبِّ عَلَيْكُمْ وَيُهْلِكُكُمْ سَرِيعًا. 5وَلكِنْ هكَذَا تَفْعَلُونَ بِهِمْ: تَهْدِمُونَ مَذَابِحَهُمْ، وَتُكَسِّرُونَ أَنْصَابَهُمْ، وَتُقَطِّعُونَ سَوَارِيَهُمْ، وَتُحْرِقُونَ تَمَاثِيلَهُمْ بِالنَّارِ. 6لأَنَّكَ أَنْتَ شَعْبٌ مُقَدَّسٌ لِلرَّبِّ إِلهِكَ. إِيَّاكَ قَدِ اخْتَارَ الرَّبُّ إِلهُكَ لِتَكُونَ لَهُ شَعْبًا أَخَصَّ مِنْ جَمِيعِ الشُّعُوبِ الَّذِينَ عَلَى وَجْهِ الأَرْضِ،.«
                ومعنى التحريم الوارد في النص السابق أي الإبادة الجماعية وحرق الزروع ففي يشوع 8 :25ـ 29 » 25فَكَانَ جَمِيعُ الَّذِينَ سَقَطُوا فِي ذلِكَ الْيَوْمِ مِنْ رِجَال وَنِسَاءٍ اثْنَيْ عَشَرَ أَلْفًا، جَمِيعُ أَهْلِ عَايٍ. 26وَيَشُوعُ لَمْ يَرُدَّ يَدَهُ الَّتِي مَدَّهَا بِالْمِزْرَاقِ حَتَّى حَرَّمَ جَمِيعَ سُكَّانِ عَايٍ. 27لكِنِ الْبَهَائِمُ وَغَنِيمَةُ تِلْكَ الْمَدِينَةِ نَهَبَهَا إِسْرَائِيلُ لأَنْفُسِهِمْ حَسَبَ قَوْلِ الرَّبِّ الَّذِي أَمَرَ بِهِ يَشُوعَ. 28وَأَحْرَقَ يَشُوعُ عَايَ وَجَعَلَهَا تَلاًّ أَبَدِيًّا خَرَابًا إِلَى هذَا الْيَوْمِ. 29وَمَلِكُ عَايٍ عَلَّقَهُ عَلَى الْخَشَبَةِ إِلَى وَقْتِ الْمَسَاءِ. وَعِنْدَ غُرُوبِ الشَّمْسِ أَمَرَ يَشُوعُ فَأَنْزَلُوا جُثَّتَهُ عَنِ الْخَشَبَةِ وَطَرَحُوهَا عِنْدَ مَدْخَلِ بَابِ الْمَدِينَةِ، وَأَقَامُوا عَلَيْهَا رُجْمَةَ حِجَارَةٍ عَظِيمَةً إِلَى هذَا الْيَوْمِ. .«
                وفي يشوع 10 :28ـ 43 »28وَأَخَذَ يَشُوعُ مَقِّيدَةَ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ وَضَرَبَهَا بِحَدِّ السَّيْفِ، وَحَرَّمَ مَلِكَهَا هُوَ وَكُلَّ نَفْسٍ بِهَا. لَمْ يُبْقِ شَارِدًا، وَفَعَلَ بِمَلِكِ مَقِّيدَةَ كَمَا فَعَلَ بِمَلِكِ أَرِيحَا.
                29ثُمَّ اجْتَازَ يَشُوعُ مِنْ مَقِّيدَةَ وَكُلُّ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ إِلَى لِبْنَةَ، وَحَارَبَ لِبْنَةَ. 30فَدَفَعَهَا الرَّبُّ هِيَ أَيْضًا بِيَدِ إِسْرَائِيلَ مَعَ مَلِكِهَا، فَضَرَبَهَا بِحَدِّ السَّيْفِ وَكُلَّ نَفْسٍ بِهَا. لَمْ يُبْقِ بِهَا شَارِدًا، وَفَعَلَ بِمَلِكِهَا كَمَا فَعَلَ بِمَلِكِ أَرِيحَا. 31ثُمَّ اجْتَازَ يَشُوعُ وَكُلُّ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ مِنْ لِبْنَةَ إِلَى لَخِيشَ وَنَزَلَ عَلَيْهَا وَحَارَبَهَا. 32فَدَفَعَ الرَّبُّ لَخِيشَ بِيَدِ إِسْرَائِيلَ، فَأَخَذَهَا فِي الْيَوْمِ الثَّانِي وَضَرَبَهَا بِحَدِّ السَّيْفِ وَكُلَّ نَفْسٍ بِهَا حَسَبَ كُلِّ مَا فَعَلَ بِلِبْنَةَ. 33حِينَئِذٍ صَعِدَ هُورَامُ مَلِكُ جَازَرَ لإِعَانَةِ لَخِيشَ، وَضَرَبَهُ يَشُوعُ مَعَ شَعْبِهِ حَتَّى لَمْ يُبْقِ لَهُ شَارِدًا.
                34ثُمَّ اجْتَازَ يَشُوعُ وَكُلُّ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ مِنْ لَخِيشَ إِلَى عَجْلُونَ فَنَزَلُوا عَلَيْهَا وَحَارَبُوهَا، 35وَأَخَذُوهَا فِي ذلِكَ الْيَوْمِ وَضَرَبُوهَا بِحَدِّ السَّيْفِ، وَحَرَّمَ كُلَّ نَفْسٍ بِهَا فِي ذلِكَ الْيَوْمِ حَسَبَ كُلِّ مَا فَعَلَ بِلَخِيشَ. 36ثُمَّ صَعِدَ يَشُوعُ وَجَمِيعُ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ مِنْ عَجْلُونَ إِلَى حَبْرُونَ وَحَارَبُوهَا، 37وَأَخَذُوهَا وَضَرَبُوهَا بِحَدِّ السَّيْفِ مَعَ مَلِكِهَا وَكُلِّ مُدُنِهَا وَكُلِّ نَفْسٍ بِهَا. لَمْ يُبْقِ شَارِدًا حَسَبَ كُلِّ مَا فَعَلَ بِعَجْلُونَ، فَحَرَّمَهَا وَكُلَّ نَفْسٍ بِهَا.
                38ثُمَّ رَجَعَ يَشُوعُ وَكُلُّ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ إِلَى دَبِيرَ وَحَارَبَهَا، 39وَأَخَذَهَا مَعَ مَلِكِهَا وَكُلِّ مُدُنِهَا، وَضَرَبُوهَا بِحَدِّ السَّيْفِ وَحَرَّمُوا كُلَّ نَفْسٍ بِهَا. لَمْ يُبْقِ شَارِدًا، كَمَا فَعَلَ بِحَبْرُونَ كَذلِكَ فَعَلَ بِدَبِيرَ وَمَلِكِهَا، وَكَمَا فَعَلَ بِلِبْنَةَ وَمَلِكِهَا.
                40فَضَرَبَ يَشُوعُ كُلَّ أَرْضِ الْجَبَلِ وَالْجَنُوبِ وَالسَّهْلِ وَالسُّفُوحِ وَكُلَّ مُلُوكِهَا. لَمْ يُبْقِ شَارِدًا، بَلْ حَرَّمَ كُلَّ نَسَمَةٍ كَمَا أَمَرَ الرَّبُّ إِلهُ إِسْرَائِيلَ. 41فَضَرَبَهُمْ يَشُوعُ مِنْ قَادَشَ بَرْنِيعَ إِلَى غَزَّةَ وَجَمِيعَ أَرْضِ جُوشِنَ إِلَى جِبْعُونَ. 42وَأَخَذَ يَشُوعُ جَمِيعَ أُولئِكَ الْمُلُوكِ وَأَرْضِهِمْ دُفْعَةً وَاحِدَةً، لأَنَّ الرَّبَّ إِلهَ إِسْرَائِيلَ حَارَبَ عَنْ إِسْرَائِيلَ. 43ثُمَّ رَجَعَ يَشُوعُ وَجَمِيعُ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ إِلَى الْمَحَلَّةِ إِلَى الْجِلْجَالِ..«
                أي أنه من الممكن أن نطلق على سفر يشوع أنه سفر المجازر.
                سفر ارميا 30 :11 » لأَنِّي أَنَا مَعَكَ يَقُولُ الرَّبُّ لأُخَلِّصَكَ. وَإِنْ أَفْنَيْتُ جَمِيعَ الأُمَمِ الَّذِينَ بَدَّدْتُكَ إِلَيْهِمْ فَأَنْتَ لاَ أُفْنِيكَ بَلْ أُؤَدِّبُكَ بِالْحَقِّ وَلاَ أُبَرِّئُكَ تَبْرِئَةً.
                سفر عزرا 9: 6-7 » وَقُلْتُ: [اللَّهُمَّ إِنِّي أَخْجَلُ وَأَخْزَى مِنْ أَنْ أَرْفَعَ يَا إِلَهِي وَجْهِي نَحْوَكَ لأَنَّ ذُنُوبَنَا قَدْ كَثُرَتْ فَوْقَ رُؤُوسِنَا وَآثَامَنَا تَعَاظَمَتْ إِلَى السَّمَاءِ. مُنْذُ أَيَّامِ آبَائِنَا نَحْنُ فِي إِثْمٍ عَظِيمٍ إِلَى هَذَا الْيَوْمِ. وَلأَجْلِ ذُنُوبِنَا قَدْ دُفِعْنَا نَحْنُ وَمُلُوكُنَا وَكَهَنَتُنَا لِيَدِ مُلُوكِ الأَرَاضِي لِلسَّيْفِ وَالسَّبْيِ وَالنَّهْبِ وَخِزْيِ الْوُجُوهِ كَهَذَا الْيَوْمِ.
                148ـ أمر الرب بني إسرائيل في تثنية 7: 3 بعدم الزواج من أجنبيات
                » 1«مَتَى أَتَى بِكَ الرَّبُّ إِلهُكَ إِلَى الأَرْضِ الَّتِي أَنْتَ دَاخِلٌ إِلَيْهَا لِتَمْتَلِكَهَا، وَطَرَدَ شُعُوبًا كَثِيرَةً مِنْ أَمَامِكَ: الْحِثِّيِّينَ وَالْجِرْجَاشِيِّينَ وَالأَمُورِيِّينَ وَالْكَنْعَانِيِّينَ وَالْفِرِزِّيِّينَ وَالْحِوِّيِّينَ وَالْيَبُوسِيِّينَ، سَبْعَ شُعُوبٍ أَكْثَرَ وَأَعْظَمَ مِنْكَ، 2وَدَفَعَهُمُ الرَّبُّ إِلهُكَ أَمَامَكَ، وَضَرَبْتَهُمْ، فَإِنَّكَ تُحَرِّمُهُمْ. لاَ تَقْطَعْ لَهُمْ عَهْدًا، وَلاَ تُشْفِقْ عَلَيْهِمْ، 3وَلاَ تُصَاهِرْهُمْ. بْنَتَكَ لاَ تُعْطِ لابْنِهِ، وَبِنتْهُ لاَ تَأْخُذْ لابْنِكَ. 4لأَنَّهُ يَرُدُّ ابْنَكَ مِنْ وَرَائِي فَيَعْبُدُ آلِهَةً أُخْرَى، فَيَحْمَى غَضَبُ الرَّبِّ عَلَيْكُمْ وَيُهْلِكُكُمْ سَرِيعًا. .«
                ولكن الملك سليمان تزوج أجنبيات كما جاء في 1ملوك 3:1
                »1وَصَاهَرَ سُلَيْمَانُ فِرْعَوْنَ مَلِكَ مِصْرَ، وَأَخَذَ بِنْتَ فِرْعَوْنَ وَأَتَى بِهَا إِلَى مَدِينَةِ دَاوُدَ إِلَى أَنْ أَكْمَلَ بِنَاءَ بَيْتِهِ وَبَيْتِ الرَّبِّ وَسُورِ أُورُشَلِيمَ حَوَالَيْهَا..«
                وحتى لا يلتبس عليك فهم النص وما هو المقصود بقوله وَأَخَذَ بِنْتَ فِرْعَوْنَ وَأَتَى بِهَا إِلَى مَدِينَةِ دَاوُدَ إليك النص من الإنترنت:
                »وصاهرَ سُليمانُ فِرعَونَ مَلِكَ مِصْرَ وتزَوَّج اَبنَتَهُ، وجاءَ بها إلى مدينةِ داوُدَ إلى أنْ أكمَلَ بِناءَ قصرِهِ وهَيكلِ الرّبِّوسُورِ أورُشليمَ المُحيطِ بِها..«
                149ـ جاء في تثنية 8: 2
                »1«جَمِيعَ الْوَصَايَا الَّتِي أَنَا أُوصِيكُمْ بِهَا الْيَوْمَ تَحْفَظُونَ لِتَعْمَلُوهَا، لِكَيْ تَحَيَوْا وَتَكْثُرُوا وَتَدْخُلُوا وَتَمْتَلِكُوا الأَرْضَ الَّتِي أَقْسَمَ الرَّبُّ لآبَائِكُمْ. 2وَتَتَذَكَّرُ كُلَّ الطَّرِيقِ الَّتِي فِيهَا سَارَ بِكَ الرَّبُّ إِلهُكَ هذِهِ الأَرْبَعِينَ سَنَةً فِي الْقَفْرِ، لِكَيْ يُذِلَّكَ وَيُجَرِّبَكَ لِيَعْرِفَ مَا فِي قَلْبِكَ: أَتَحْفَظُ وَصَايَاهُ أَمْ لاَ؟.«
                »2واَذكُرْ جميعَ الطُّرقاتِ التي سيَّركَ فيها الرّبُّ إلهُكَ في البَرِّيَّةِ هذِهِ الأربعينَ سنَةً، ليقهَرَكَ ويمتحِنَكَ حتى يعرفَ ما في قلبِكَ، أتحفظ وصاياهُ أم لا؟.«
                وهذا ينسب عدم المعرفة لله، وهو مستحيل! كما أنه يناقض ما قاله رسل المسيح في أعمال الرسل 1: 24 «أيها الرب العارف قلوب الجميع
                »24وَصَلَّوْا قَائِلِينَ:«أَيُّهَا الرَّبُّ الْعَارِفُ قُلُوبَ الْجَمِيعِ، عَيِّنْ أَنْتَ مِنْ هذَيْنِ الاثْنَيْنِ أَيًّا اخْتَرْتَهُ، 25لِيَأْخُذَ قُرْعَةَ هذِهِ الْخِدْمَةِ وَالرِّسَالَةِ الَّتِي تَعَدَّاهَا يَهُوذَا لِيَذْهَبَ إِلَى مَكَانِهِ». .«
                150ـ نفهم من تثنية 10: 3 أن موسى صنع تابوت العهد بعد تيهان الأربعين سنة في صحراء سيناء:
                »1«فِي ذلِكَ الْوَقْتِ قَالَ لِيَ الرَّبُّ: انْحَتْ لَكَ لَوْحَيْنِ مِنْ حَجَرٍ مِثْلَ الأَوَّلَيْنِ، وَاصْعَدْ إِلَيَّ إِلَى الْجَبَلِ، وَاصْنَعْ لَكَ تَابُوتًا مِنْ خَشَبٍ. 2فَأَكْتُبُ عَلَى اللَّوْحَيْنِ الْكَلِمَاتِ الَّتِي كَانَتْ عَلَى اللَّوْحَيْنِ الأَوَّلَيْنِ اللَّذَيْنِ كَسَرْتَهُمَا، وَتَضَعُهُمَا فِي التَّابُوتِ. 3فَصَنَعْتُ تَابُوتًا مِنْ خَشَبِ السَّنْطِ، وَنَحَتُّ لَوْحَيْنِ مِنْ حَجَرٍ مِثْلَ الأَوَّلَيْنِ، وَصَعِدْتُ إِلَى الْجَبَلِ وَاللَّوْحَانِ فِي يَدِي. .«
                بينما نفهم من عدة فصول أخرى مثل خروج« 25: 10 و35: 12 و37: 1 ». أن التابوت صُنع قبل سنوات التيهان.
                ففي خروج 25: 10
                »10«فَيَصْنَعُونَ تَابُوتًا مِنْ خَشَبِ السَّنْطِ، طُولُهُ ذِرَاعَانِ وَنِصْفٌ، وَعَرْضُهُ ذِرَاعٌ وَنِصْفٌ، وَارْتِفَاعُهُ ذِرَاعٌ وَنِصْفٌ. 11وَتُغَشِّيهِ بِذَهَبٍ نَقِيٍّ. مِنْ دَاخِل وَمِنْ خَارِجٍ تُغَشِّيهِ، وَتَصْنَعُ عَلَيْهِ إِكْلِيلاً مِنْ ذَهَبٍ حَوَالَيْهِ. 12وَتَسْبِكُ لَهُ أَرْبَعَ حَلَقَاتٍ مِنْ ذَهَبٍ، وَتَجْعَلُهَا عَلَى قَوَائِمِهِ الأَرْبَعِ. عَلَى جَانِبِهِ الْوَاحِدِ حَلْقَتَانِ، وَعَلَى جَانِبِهِ الثَّانِي حَلْقَتَانِ..«
                151ـ قال آدم كلارك في تفسيره على تثنية 10 ما ملخَّصه أن الترجمة السامرية للنص هي الأصح من النص العبري، وقال إن الأعداد 6-9 » 6وَبَنُو إِسْرَائِيلَ ارْتَحَلُوا مِنْ آبَارِ بَنِي يَعْقَانَ إِلَى مُوسِيرَ. هُنَاكَ مَاتَ هَارُونُ، وَهُنَاكَ دُفِنَ. فَكَهَنَ أَلِعَازَارُ ابْنُهُ عِوَضًا عَنْهُ. 7مِنْ هُنَاكَ ارْتَحَلُوا إِلَى الْجِدْجُودِ وَمِنَ الْجِدْجُودِ إِلَى يُطْبَاتَ، أَرْضِ أَنْهَارِ مَاءٍ.8فِي ذلِكَ الْوَقْتِ أَفْرَزَ الرَّبُّ سِبْطَ لاَوِي لِيَحْمِلُوا تَابُوتَ عَهْدِ الرَّبِّ، وَلِكَيْ يَقِفُوا أَمَامَ الرَّبِّ لِيَخْدِمُوهُ وَيُبَارِكُوا بِاسْمِهِ إِلَى هذَا الْيَوْمِ. 9لأَجْلِ ذلِكَ لَمْ يَكُنْ لِلاَوِي قِسْمٌ وَلاَ نَصِيبٌ مَعَ إِخْوَتِهِ. الرَّبُّ هُوَ نَصِيبُهُ كَمَا كَلَّمَهُ الرَّبُّ إِلهُكَ. . .«
                دخيلة على النصّ، بحيث لو سقطت لارتبط الكلام ارتباطاً حسناً.
                152ـ اعتراض على تثنية 10: 6 أين مكان موت هارون هل هو على جبل مُوسيرَ أم على جبَلَ هُورَ
                ففي تثنية 10 :6 نجد أنه قد مات في موسير ودفن هناك:
                »6وَبَنُو إِسْرَائِيلَ ارْتَحَلُوا مِنْ آبَارِ بَنِي يَعْقَانَ إِلَى مُوسِيرَ. هُنَاكَ مَاتَ هَارُونُ، وَهُنَاكَ دُفِنَ. فَكَهَنَ أَلِعَازَارُ ابْنُهُ عِوَضًا عَنْهُ. .«
                وهو ما يتعارض مع الموجود في سفر العدد 20: 27
                » 27فَفَعَلَ مُوسَى كَمَا أَمَرَ الرَّبُّ، وَصَعِدُوا إِلَى جَبَلِ هُورٍ أَمَامَ أَعْيُنِ كُلِّ الْجَمَاعَةِ. 28فَخَلَعَ مُوسَى عَنْ هَارُونَ ثِيَابَهُ وَأَلْبَسَ أَلِعَازَارَ ابْنَهُ إِيَّاهَا. فَمَاتَ هَارُونُ هُنَاكَ عَلَى رَأْسِ الْجَبَلِ، ثُمَّ انْحَدَرَ مُوسَى وَأَلِعَازَارُ عَنِ الْجَبَلِ. 29فَلَمَّا رَأَى كُلُّ الْجَمَاعَةِ أَنَّ هَارُونَ قَدْ مَاتَ، بَكَى جَمِيعُ بَيْتِ إِسْرَائِيلَ عَلَى هَارُونَ ثَلاَثِينَ يَوْمًا.. .«
                153ـ جاء في تثنية 11: 25 أن جيوش بني إسرائيل لا تقهر:
                »24كُلُّ مَكَانٍ تَدُوسُهُ بُطُونُ أَقْدَامِكُمْ يَكُونُ لَكُمْ. مِنَ الْبَرِّيَّةِ وَلُبْنَانَ. مِنَ النَّهْرِ، نَهْرِ الْفُرَاتِ، إِلَى الْبَحْرِ الْغَرْبِيِّ يَكُونُ تُخْمُكُمْ. 25لاَ يَقِفُ إِنْسَانٌ فِي وَجْهِكُمْ. اَلرَّبُّ إِلهُكُمْ يَجْعَلُ خَشْيَتَكُمْ وَرُعْبَكُمْ عَلَى كُلِّ الأَرْضِ الَّتِي تَدُوسُونَهَا كَمَا كَلَّمَكُمْ..«
                والنص المنقول من نسخة الإنترنت أكثر وضوحاً كالتالي:
                »24كُلُّ موضِعِ تدوسُهُ أخامِصُ أقدامِكُم يكونُ لكُم، مِنَ البَرِّيَّةِ جنوبًا إلى لبنانَ شمالاً، ومِنْ نهرِ الفُراتِ شرقًا إلى البحرِ غربًا. 25لا يَقِفُ إنسانٌ في وُجوهِكُم، لأنَّ الرّبَّ إلهَكُم يُلقي الرُّعبَ والخوفَ مِنكُم على كُلِّ الأرضِ التي تدوسونَها كما وعَدَكُم..«
                ولكن أعداء بني إسرائيل قاوموهم وهزموهم في عاي كما هو في يشوع 7: 4
                »4فَصَعِدَ مِنَ الشَّعْبِ إِلَى هُنَاكَ نَحْوُ ثَلاَثَةِ آلاَفِ رَجُل، وَهَرَبُوا أَمَامَ أَهْلِ عَايَ. 5فَضَرَبَ مِنْهُمْ أَهْلُ عَايَ نَحْوَ سِتَّةٍ وَثَلاَثِينَ رَجُلاً، وَلَحِقُوهُمْ مِنْ أَمَامِ الْبَابِ إِلَى شَبَارِيمَ وَضَرَبُوهُمْ فِي الْمُنْحَدَرِ. فَذَابَ قَلْبُ الشَّعْبِ وَصَارَ مِثْلَ الْمَاءِ. 6فَمَزَّقَ يَشُوعُ ثِيَابَهُ وَسَقَطَ عَلَى وَجْهِهِ إِلَى الأَرْضِ أَمَامَ تَابُوتِ الرَّبِّ إِلَى الْمَسَاءِ، هُوَ وَشُيُوخُ إِسْرَائِيلَ، وَوَضَعُوا تُرَابًا عَلَى رُؤُوسِهِمْ. .«
                وإليك النص الأكثر وضوحاً من نسخة الإنترنت:
                »4فزحَفَ مِنَ الشَّعبِ نحوَ ثَلاثةِ آلافِ رَجلٍ، فاَنهَزَموا أمامَ رِجالِ عايِّ.5وقتَلَ مِنهُم رِجالُ عايّ نحوَ ستَّةٍوثَلاثينَ رَجلاً، وطارَدوهُم مِنْ بابِ المدينةِ إلى شَباريمَ، ثُمَ ضَرَبوهُم في المُنحَدَرِ، فذابَت قُلوبُهُم خوفًا وصارَت مِثلَ الماءِ. .«
                وسباهم الأشوريون 2ملوك 16: 9
                »8فَأَخَذَ آحَازُ الْفِضَّةَ وَالذَّهَبَ الْمَوْجُودَةَ فِي بَيْتِ الرَّبِّ وَفِي خَزَائِنِ بَيْتِ الْمَلِكِ وَأَرْسَلَهَا إِلَى مَلِكِ أَشُّورَ هَدِيَّةً. 9فَسَمِعَ لَهُ مَلِكُ أَشُّورَ، وَصَعِدَ مَلِكُ أَشُّورَ إِلَى دِمَشْقَ وَأَخَذَهَا وَسَبَاهَا إِلَى قِيرَ، وَقَتَلَ رَصِينَ..«
                وتم توضيح النص « وَصَعِدَ مَلِكُ أَشُّورَ إِلَى دِمَشْقَ وَأَخَذَهَا وَسَبَاهَا إِلَى قِيرَ» إلى « وزحَفَ على دِمَشقَ فاَحتَلَّها وسَبى سُكَّانَها إلى قِيرَ» وذلك في نسخة الإنترنت هكذا:
                » 8وأخذَ أحازُ ما وجدَهُ مِنَ الفضَّةِ والذَّهبِ في هَيكلِ الرّبِّ وخزائِنِ قصرِ المَلِكِ وأرسلَهُ هديَّةً إلى مَلِكِ أشورَ. 9فلَبَّى مَلِكُ أشورَ طلَبَهُ وزحَفَ على دِمَشقَ فاَحتَلَّها وسَبى سُكَّانَها إلى قِيرَ، وقتلَ المَلِكَ رَصينَ..«
                وسباهم البابليون 2ملوك 25 :22
                »22وَأَمَّا الشَّعْبُ الَّذِي بَقِيَ فِي أَرْضِ يَهُوذَا، الَّذِينَ أَبْقَاهُمْ نَبُوخَذْنَاصَّرُ مَلِكُ بَابِلَ، فَوَكَّلَ عَلَيْهِمْ جَدَلْيَا بْنَ أَخِيقَامَ بْنِ شَافَانَ. 23وَلَمَّا سَمِعَ جَمِيعُ رُؤَسَاءِ الْجُيُوشِ هُمْ وَرِجَالُهُمْ أَنَّ مَلِكَ بَابِلَ قَدْ وَكَّلَ جَدَلْيَا أَتَوْا إِلَى جَدَلْيَا إِلَى الْمِصْفَاةِ، وَهُمْ إِسْمَاعِيلُ بْنُ نَثَنْيَا، وَيُوحَنَانُ بْنُ قَارِيحَ، وَسَرَايَا بْنُ تَنْحُومَثَ النَّطُوفَاتِيِّ، وَيَازَنْيَا ابْنُ الْمَعْكِيِّ، هُمْ وَرِجَالُهُمْ..«
                وفي نسخة الإنترنت تم تعديل فقرة «وَلَمَّا سَمِعَ جَمِيعُ رُؤَسَاءِ الْجُيُوشِ هُمْ وَرِجَالُهُمْ » إلى « قادةُ الجيوشِ وجنودُهُم الذينَ لم يَستَسلِموا » وذلك في نسخة الإنترنت هكذا:
                »22وأمَّا الذينَ أبقاهُم نَبوخذنَصَّرُ في يَهوذا، فوَلَّى علَيهِم جدَلْيا بنَ أخيقامَ بنِ شافانَ. 23فلمَّا سَمِعَ قادةُ الجيوشِ وجنودُهُم الذينَ لم يَستَسلِموا أنَّ مَلِكَ بابِلَ ولَّى جدَلْيا، أتَوا إليهِ في المِصفاةِ وهُم: إسمَعيلُ بنُ نَثَنياويوحَنانُ بنُ قاريحَ وسَرايا بنُ تَنحومَثَ النَّطوفاتيِّوبازَنيا بنُ المَعكيِّ.«
                وفي حرب 1973 للميلاد بعد ذلك علي يد الجيوش العربية النظامية، و كان الانتصار عليهم وخروجهم من جنوب لبنان في مايو عام 2000 للميلاد على يد مليشيا حزب الله ثم كانت الهزيمة المنكرة مرة أخرى بعد محاولتهم رد اعتبار الهزيمة التي لحقت بهم عام 2000 للميلاد فأذاقهم الله شر هزيمة على يد مليشيا حزب الله بعد حرب دامت أكثر من شهر في يوليو عام 2 للميلاد، وعليه فيكون أن تثنية 11: 25 عبارة عن نبوَّة كاذبة.
                154ـ جاء في تثنية 12: 15 أمرٌ يبيح لبني إسرائيل أكل الطاهر والنجس:
                » 15وَلكِنْ مِنْ كُلِّ مَا تَشْتَهِي نَفْسُكَ تَذْبَحُ وَتَأْكُلُ لَحْمًا فِي جَمِيعِ أَبْوَابِكَ، حَسَبَ بَرَكَةِ الرَّبِّ إِلهِكَ الَّتِي أَعْطَاكَ. النَّجِسُ وَالطَّاهِرُ يَأْكُلاَنِهِ كَالظَّبْيِ وَالإِيَّلِ. .«
                والمقصود من جملة« فِي جَمِيعِ أَبْوَابِكَ »أي «في جميعِ مُدُنِكُم» كما وضحتها نسخة الإنترنت هكذا:
                »15لكنْ مِنْ كُلّ ما تشتهي نُفوسُكُم تذبَحونَ وتأكُلونَ لَحمًا على حسَبِ الخيراتِ التي بارَكَكُم فيها الرّبُّ إلهُكُم في جميعِ مُدُنِكُم. الطَّاهرُ مِنكُم والنَّجسُ بِحسَبِ الشَّريعةِ يأكُلُهُ كما لو كانَ لحمَ وَعْلٍ أو غزالٍ..«
                وهذا يناقض ما جاء في ثنية14 :3 الذي ينهى عن أكل النجس».
                »3لاَ تَأْكُلْ رِجْسًا مَّا..«وكلمة «مَّا» جاءت مشروحة في نسخة الإنترنت هكذا:
                »3لا تأكُلوا طَعامًا رِجسًا بِحسَبِ الشَّريعةِ. .«

                تعليق


                • #23
                  155ـ جاء الأمر بسفك دم الصيد عَلَى الأَرْضِ ويسْفِكُ كَالْمَاءِ في تثنية 12: 24 ولا يوجد الأمر بتغطيته بالتراب:
                  »23لكِنِ احْتَرِزْ أَنْ لاَ تَأْكُلَ الدَّمَ، لأَنَّ الدَّمَ هُوَ النَّفْسُ. فَلاَ تَأْكُلِ النَّفْسَ مَعَ اللَّحْمِ. 24لاَ تَأْكُلْهُ. عَلَى الأَرْضِ تَسْفِكُهُ كَالْمَاءِ. 25لاَ تَأْكُلْهُ لِكَيْ يَكُونَ لَكَ وَلأَوْلاَدِكَ مِنْ بَعْدِكَ خَيْرٌ، إِذَا عَمِلْتَ الْحَقَّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ. .«
                  وفي هذا تناقض مع ما هو موجود في لاويين 17: 13 حيث جاء الأمر بسفك دم الصيد وتغطيته بالتراب:
                  »13وَكُلُّ إِنْسَانٍ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَمِنَ الْغُرَبَاءِ النَّازِلِينَ فِي وَسَطِكُمْ يَصْطَادُ صَيْدًا، وَحْشًا أَوْ طَائِرًا يُؤْكَلُ، يَسْفِكُ دَمَهُ وَيُغَطِّيهِ بِالتُّرَابِ..«
                  156ـ ورد في تثنية 15: 12 أن فك العبد يكون في السنة السابعة:
                  »12«إِذَا بِيعَ لَكَ أَخُوكَ الْعِبْرَانِيُّ أَوْ أُخْتُكَ الْعِبْرَانِيَّةُ وَخَدَمَكَ سِتَّ سِنِينَ، فَفِي السَّنَةِ السَّابِعَةِ تُطْلِقُهُ حُرًّا مِنْ عِنْدِكَ. 13وَحِينَ تُطْلِقُهُ حُرًّا مِنْ عِنْدِكَ لاَ تُطْلِقُهُ فَارِغًا..« ومعنى «لاَ تُطْلِقُهُ فَارِغًا» الواردة في النص السابق أي «لا تُطلِقْهُ فارِغًا لا شيءَ معَهُ» كما هو واضح في نسخة الإنترنت هكذا:
                  »12إذا باعَكَ عِبرانيًّ أو عِبرانيَّةٌ نَفسَهُ، فيَخدُمُكَ سِتَ سِنينَ وفي السَّنةِ السَّابِعةِ أَطْلِقْهُ مِنْ عِندِكَ حُرُا. 13وإذا أطلقتَهُ حُرُا مِنْ عِندِكَ فلا تُطلِقْهُ فارِغًا لا شيءَ معَهُ.«
                  في أنه قد ورد في لاويين 25: 39-41 أن فك العبد، يكون في سنة اليوبيل .
                  »39«وَإِذَا افْتَقَرَ أَخُوكَ عِنْدَكَ وَبِيعَ لَكَ، فَلاَ تَسْتَعْبِدْهُ اسْتِعْبَادَ عَبْدٍ. 40كَأَجِيرٍ، كَنَزِيل يَكُونُ عِنْدَكَ. إِلَى سَنَةِ الْيُوبِيلِ يَخْدِمُ عِنْدَكَ، 41ثُمَّ يَخْرُجُ مِنْ عِنْدِكَ هُوَ وَبَنُوهُ مَعَهُ وَيَعُودُ إِلَى عَشِيرَتِهِ، وَإِلَى مُلْكِ آبَائِهِ يَرْجِعُ. 42لأَنَّهُمْ عَبِيدِي الَّذِينَ أَخْرَجْتُهُمْ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ، لاَ يُبَاعُونَ بَيْعَ الْعَبِيدِ..«
                  »39«وإذا اَفْتَقرَ إِسرائيليًّ عِندَكَ وباعَ نفْسَهُ لكَ، فلا تستَخدِمْهُ خدمةَ العبيدِ 40بل كأجيرٍ ومُقيمِ يكونُ معَكَ ويخدِمُكَ إلى سنَةِ اليُوبيلِ. 41ثُمَ يخرُج مِنْ عِندِكَ، هوَ وبنوهُ معَهُ، ويرجعُ إلى عَشيرتِه ومُلْكِ آبائِهِ. 42فبَنو إِسرائيلَ الذينَ أخرَجتُهم مِنْ أرضِ مِصْرَ هُم عِبادي ولا يُباعُونَ بَيعَ العبيدِ. 43لا تتسلَّطْ علَيهِ بعُنْفٍ، بلِ اَتَّقِ إلهَكَ.«
                  157ـ نقرأ في تثنية 17: 14ـ 16 موافقة الرب على أن يكون لبني إسرائيل مَلِكًا يَخْتَارُهُ الرَّبُّ:
                  »14«مَتَى أَتَيْتَ إِلَى الأَرْضِ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ، وَامْتَلَكْتَهَا وَسَكَنْتَ فِيهَا، فَإِنْ قُلْتَ: أَجْعَلُ عَلَيَّ مَلِكًا كَجَمِيعِ الأُمَمِ الَّذِينَ حَوْلِي. 15فَإِنَّكَ تَجْعَلُ عَلَيْكَ مَلِكًا الَّذِي يَخْتَارُهُ الرَّبُّ إِلهُكَ. مِنْ وَسَطِ إِخْوَتِكَ تَجْعَلُ عَلَيْكَ مَلِكًا. لاَ يَحِلُّ لَكَ أَنْ تَجْعَلَ عَلَيْكَ رَجُلاً أَجْنَبِيًّا لَيْسَ هُوَ أَخَاكَ. 16وَلكِنْ لاَ يُكَثِّرْ لَهُ الْخَيْلَ، وَلاَ يَرُدُّ الشَّعْبَ إِلَى مِصْرَ لِكَيْ يُكَثِّرَ الْخَيْلَ، وَالرَّبُّ قَدْ قَالَ لَكُمْ: لاَ تَعُودُوا تَرْجِعُونَ فِي هذِهِ الطَّرِيقِ أَيْضًا. .«
                  والحكمة من وراء ذلك تجدها مشروحة في نسخة الإنترنت وليست موجودة في النص الأصلي هكذا:
                  »14إذا دخلتُمُ الأرضَ التي يُعطيكُمُ الرّبُّ إلهُكُم واَمْتَلَكْتموها وسكَنتُم فيها وقلتُم: «نُقيمُ علَينا مَلِكًا كسائرِ الأُمَمِ الذينَ حَوالَينا»، 15فأقيموا علَيكُم مَلِكًا يختارُهُ الرّبُّ إلهُكُم مِنْ بَينِ إخوَتِكُم بَني قومِكُم، ولا تُقيموا رَجلاً غريبًا عَنكُم 16لِئلاَ يتَغَلَّبَ علَيهِ أصلُهُ فيُكثِرَ مِنَ الخيلِ ويَزيدَ على ما عِندَهُ مِنها لِيَرُدَ الشَّعبَ إلى مِصْرَ لأنَّ الرّبَّ قالَ لكُم: «لا تُعاوِدوا الرُّجوعَ مِنْ هذِهِ الطَّريقِ ثانيةً»..«
                  158ـ ولكن لما طلب بنو إسرائيل ملكاً كما أمرهم الرب نجد في 1صموئيل 8: 5-7 غضب الله عليهم وغضب نبيُّه صموئيل عليهم كذلك: كما نقرأ في 1صموئيل 8: 5-7
                  »4فَاجْتَمَعَ كُلُّ شُيُوخِ إِسْرَائِيلَ وَجَاءُوا إِلَى صَمُوئِيلَ إِلَى الرَّامَةِ 5وَقَالُوا لَهُ: «هُوَذَا أَنْتَ قَدْ شِخْتَ، وَابْنَاكَ لَمْ يَسِيرَا فِي طَرِيقِكَ. فَالآنَ اجْعَلْ لَنَا مَلِكًا يَقْضِي لَنَا كَسَائِرِ الشُّعُوبِ». 6فَسَاءَ الأَمْرُ فِي عَيْنَيْ صَمُوئِيلَ إِذْ قَالُوا: «أَعْطِنَا مَلِكًا يَقْضِي لَنَا». وَصَلَّى صَمُوئِيلُ إِلَى الرَّبِّ. 7فَقَالَ الرَّبُّ لِصَمُوئِيلَ: «اسْمَعْ لِصَوْتِ الشَّعْبِ فِي كُلِّ مَا يَقُولُونَ لَكَ، لأَنَّهُمْ لَمْ يَرْفُضُوكَ أَنْتَ بَلْ إِيَّايَ رَفَضُوا حَتَّى لاَ أَمْلِكَ عَلَيْهِمْ. 8حَسَبَ كُلِّ أَعْمَالِهِمِ الَّتِي عَمِلُوا مِنْ يَوْمِ أَصْعَدْتُهُمْ مِنْ مِصْرَ إِلَى هذَا الْيَوْمِ وَتَرَكُونِي وَعَبَدُوا آلِهَةً أُخْرَى، هكَذَا هُمْ عَامِلُونَ بِكَ أَيْضًا. .«
                  159ـ جاء في سفر التثنية 18: 15ـ 18 أنه لم يقم نبي كموسى في إسرائيل ولكن من إخوته أي الإسماعيليين.
                  »15«يُقِيمُ لَكَ الرَّبُّ إِلهُكَ نَبِيًّا مِنْ وَسَطِكَ مِنْ إِخْوَتِكَ مِثْلِي. لَهُ تَسْمَعُونَ. 16حَسَبَ كُلِّ مَا طَلَبْتَ مِنَ الرَّبِّ إِلهِكَ فِي حُورِيبَ يَوْمَ الاجْتِمَاعِ قَائِلاً: لاَ أَعُودُ أَسْمَعُ صَوْتَ الرَّبِّ إِلهِي وَلاَ أَرَى هذِهِ النَّارَ الْعَظِيمَةَ أَيْضًا لِئَلاَّ أَمُوتَ. 17قَالَ لِيَ الرَّبُّ: قَدْ أَحْسَنُوا فِي مَا تَكَلَّمُوا. 18أُقِيمُ لَهُمْ نَبِيًّا مِنْ وَسَطِ إِخْوَتِهِمْ مِثْلَكَ، وَأَجْعَلُ كَلاَمِي فِي فَمِهِ، فَيُكَلِّمُهُمْ بِكُلِّ مَا أُوصِيهِ بِهِ. .«
                  هذه نبوَّة عن نبي آتٍ، فالنبي الموعود به هنا لا يكون من بني إسرائيل، وعبارة « مِنْ وَسَطِكَ » لم ترد في الترجمة السبعينية ولا في أسفار موسى عند السامريين، ولا في أعمال 3: 22
                  22فَإِنَّ مُوسَى قَالَ لِلآبَاءِ: إِنَّ نَبِيًّا مِثْلِي سَيُقِيمُ لَكُمُ الرَّبُّ إِلهُكُمْ مِنْ إِخْوَتِكُمْ. لَهُ تَسْمَعُونَ فِي كُلِّ مَا يُكَلِّمُكُمْ بِهِ. 23وَيَكُونُ أَنَّ كُلَّ نَفْسٍ لاَ تَسْمَعُ لِذلِكَ النَّبِيِّ تُبَادُ مِنَ الشَّعْبِ.
                  بل قيل: « مِنْ إِخْوَتِكَ » أي الإسماعيليين، قارن ذلك بما هو موجود في تكوين 25: 9معتكوين 25: 18..ففي تكوين 25: 9 » 7وكانَ عددُ السِّنينَ التي عاشَها إبراهيمُ مئةً وخمْسًا وسبْعينَ سنَةً. 8وفاضت روحُ إبراهيمَ وماتَ بشيبةٍ صالحةٍ، شيخا شبِعَ مِنَ الحياةِ، واَنضمَ إلى آبائِهِ. 9فدفنَه إسحَقُ وإسماعيلُ اَبناهُ في مغارةِ المكفيلةِ تُجاهَ مَمْرا، في حقلِ عَفرونَ بنِ صوحرَ الحثِّيِّ، 10وهوَ الحقلُ الذي اَشتراهُ إبراهيمُ مِنْ بَني حِثٍّ. هُناكَ دُفِنَ إبراهيمُ واَمرأتُهُ سارةُ. 11وبَعدَ موتِ إبراهيمَ باركَ اللهُ إسحَقَ اَبنَهُ. وأقامَ إسحَقُ عندَ بئرِ الحيِّ الرَّائي..«
                  وفيتكوين 25: 18»18وكانَت مَساكِنُ بَني إسماعيلَ مِنْ حويلةَ إلى شورَ، شرقيَ مِصْرَ في الطريقِ إلى أشورَ وهكذا نزَلَ إسماعيلُ بمواليِدِه قُبالةَ إخوتِهِ..«وهذا يتعارض مع ما هو موجود في تثنية 34: 10 والذي ينص على أنه لم يقم نبي كموسى في إسرائيل بدليل تثنية 34: 10
                  » 10وَلَمْ يَقُمْ بَعْدُ نَبِيٌّ فِي إِسْرَائِيلَ مِثْلُ مُوسَى الَّذِي عَرَفَهُ الرَّبُّ وَجْهًا لِوَجْهٍ
                  وفي الإنترنت »10ولم يَقُمْ مِنْ بَعدُ نبيًّ في إِسرائيلَ كموسى الذي عرَفَهُ الرّبُّ وجهًا إلى وجهٍ
                  ولكن قام نبيٌّ كموسى من غير إسرائيل من الإسماعيليين، وهو يشبه موسى عليه السلام في جملة وجوه: كلاهما نشأ في بيوت أعدائهما، وكلاهما تنبأ بين عبدَة الأصنام، وكلاهما رفضه قومه أولاً ثم عادوا فقبلوه، والاثنان هربا من وجه أعدائهما: موسى هرب إلى مديان وهو هاجر إلى المدينة، واسما الموضعين بمعنى واحد، وكلٌّ منهما نزل إلى ساحة القتال وحارب الأعداء وعمل المعجزات، وساعد أتباعه من بعد موته على امتلاك فلسطين.
                  إنها النبوءة الأولى لموسى فلا بأس إذا أطلنا النظر فيها قبل أن نبدأ حساباتنا، محور هذا الكتاب، حيث تنبأ موسى لبنى إسرائيل عن النبي الموعود وبشرهم به ، وأخذ عليهم العهد أن يطيعوه ويسمعوا له ، كما بشرت به الأنبياء . لقد كان اليهود إذن في انتظار نبي بعينه، لا يتبع شريعة موسى ، يأتي بناموس جديد ، توراة (أي شريعة ) مقدسة بديلة للتوراة التي بأيديهم ، غير أن المسيح عيسى ألزم حوارييه بعدم مخالفة توراة موسى.
                  هيا بنا لنأتي إلى الجانب الحسابي في النبوءة ، لنأت إلى الفقرة الأولى ، عبارة :
                  [15«يُقِيمُ لكَ الرَّبُّ إِلهُكَ نَبِيّاً مِنْ وَسَطِكَ مِنْ إِخْوَتِكَ مِثْلِي. لهُ تَسْمَعُونَ.].تث 18/15
                  والنص العبري هكذا: [ يَقِيم لك يهوه إلُهيك نَبِىء مِ قّــرِبكَ مِ أَحيك كَمُنِى ] .
                  إن هذه الفقرة لكي تكون نبوءة أو جزءا من نبوءة، ينبغي أن تقودنا إلى اسم ذلك النبي، وأن تحدد شخصيته ونسبه، تعرف به، بما ينفى الجهالة عنه.
                  فهيا بنا نحسبها حتى نتعرف عليه :
                  حساب الجمل النص التوراتي المجموع
                  ى =10 + ق =100 + ى =10 + م =40 يَقِيم 160
                  ل = 30 + ك = 20 لك 50
                  ى = 10 + ه‍ = 5 + و = 6 + ه‍ = 5 يهوه 26
                  أ = 1 + ل = 30 + ه‍ = 5 + ى = 10 + ك = 20 إلُهيك 66
                  ن = 50 + ب = 2 + ى = 10 + أ = 1 نَبِىء 63
                  م =40 + ق =100 + ر =200 + ب = 2 + ك =20 مِ قّــرِبكَ 362
                  م = 40 + أ = 1 + ح = 8 + ى = 10 + ك = 20 مِ أَحيك 79
                  ك =20 + م =40 + ن =50 + ى =10 كَمُنِى 120
                  المجموع الكلى 926

                  هذا هو مجموع الفقرة عاليه 926 ولسوف تلاحظ أنه مجموع اسم النبي محمد صلى الله عليه وسلم حسب تسميته العربية: محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم.
                  حساب الجمل الاسم الشريف المجموع
                  م = 40 + ح = 8 + م = 40 + د = 4 محمد 92
                  إ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ابن 53
                  ع =70 +ب =2 + د =4 عبد 76
                  أ=1 + ل=30 + ل=30 + ه‍ =5 الله 66
                  إ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ابن 53
                  ع =70 + ب =2+ د =4 عبد 76
                  أ =1+ ل= 30+ م=40 + ط =9 + ل=30+ ب=2 المطلب 112
                  إ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ابن 53
                  ه‍ = 5 + ش = 300 + م = 40 هشم 345
                  المجموع الكلى 926
                  لقد راعينا كتابة الاسم ( هاشم ) كما يكتب في العربية ( هشم ) بحذف ألف الوسط كإسحق وإسمعيل .
                  فهذه شهـادة موسى و التوراة كتبتها أيديهم و خطتها أقلامهم، لم يكن المسلمون شهودا عليها، شهادة نبي إسرائيلي، للنبي العربي صلى الله عليه وسلم.

                  تعليق


                  • #24
                    أما أوجه الشبه بين محمد و موسى، فمنها:
                    1ـ كلاهما عبد الله ورسوله، أما عيسى فهو إله متجسد، إله من إله من جوهر أبيه على قول النصارى.
                    2ـ كلاهما من أب وأم، أما عيسى فمن أم بلا أب.
                    3ـ كلاهما عاشا حياة طبيعية فتزوج وأنجب، أما عيسى فلم يعرف الزواج ولا الأبوة
                    4ـ كلاهما مات ميتة طبيعية، أما عيسى فقد مات أشر ميتة مقتولا على الصليب
                    5ـ كلاهما دفن في الأرض أما عيسى فقد رفع إلى السماء ( جالسا عن يمين قوة الله )
                    6ـ كلاهما صاحب شريعة وأنزل عليه كتاب، أما عيسى فكان على سريعة موسى، ولم ينزل عليه كتاب على قول النصارى.
                    7ـ كلاهما رسول حاكم محارب مطاع في قومه ، طبق الحدود والأحكام ، أما عيسى فلم يكن حاكما ولا محاربا ولا مطاعا في قومه ولم يطبق حدا من حدود الشريعة
                    8 ـ كلاهما مهمته إعلان توحيد الله المطلق بلا شائبة وتبليغ شريعة الله وتطبيقها، أما عيسى فكانت مهمته الموت على الصليب تكفيرا عن خطيئة موروثة موهومة، والتبشير باقتراب ملكوت الله.
                    9ـ ذهب يسوع إلى الهاوية وبقى في الجحيم ثلاثة أيام، بينما لم يذهب إلى الجحيم موسى ولا محمد ولن يذهبا.
                    10ـ وإليكم المفاجأة الكبرى:
                    إن النبوءة تحمل في طياتها الاسم الكريم :



                    محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي

                    كيف؟..اقرأ معي النص
                    يقول الله على لسان موسى :[ وَأَجْعَلُ كَلامِي فِي فَمِهِ فَيَتكَلّمْ إِلَِيُهْم ]
                    وَأَجْعَلُ كَلامِي فِي فَمِهِ فَيَتكَلّمْ إِلَِيُهْم
                    وبالعبرية : ونَتَتّى دبَرَى بفِيو ودِبر أَليهم
                    وبالعبرية : " ونتتى دبرى بفيو و دبر .... "
                    أي : " وأجعل كلامي بفمه فيتكلم ... "
                    و لنحسب العبارة " دبرى بفيو ودبر " أي ( كلامي بفمه فيتكلم ) ، لنتعرف على شخصية هذا النبي ، الذي يجعل الله كلامه في فمه ، ليس في صحف أو لوحي حجارة :
                    حساب الجمل النص المجموع
                    د = 4 + ب = 2 + ر= 200 + ى = 10 دبرى 216
                    ب = 2 + ف = 80 + ى = 10 + و = 6 بفيو 98
                    و = 6 + د = 4 + ب = 2 + ر = 200 ودبر 212
                    المجموع الكلى 526
                    وهو نفس مجموع اسم النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، وقد سبق لنا حسابه:
                    محمد بن عبد الله بن عبد المطلب
                    92 + 52 + 76 + 66 + 52 + 76 + 112 = 526

                    11ـ والآن مع نفس ذات النص مرة أخرى [وَأَجْعَلُ كَلامِي فِي فَمِهِ فَيَتكَلّمْ إِلَِيُهْم]
                    نحسب هذه العبارة، فإنها لا يمكن أن تخلو من اسم النبي المقصود، موضع العهد :
                    حساب الجمل النص العبري المجموع
                    و =6+ ن =50 + ت =400 + ت =400 + ى =10 ونتتى 866
                    د = 4 + ب = 2 + ر = 200 + ى = 10 دبرى 216
                    ب = 2 + ف = 80 + ى =10 + و = 6 بفيو 98
                    و = 6 + د = 4 + ب = 2 + ر = 200 ودبر 212
                    أ = 1 + ل =30 + ى =10 + ه‍ = 5 + م =40 إليهم 86
                    المجموع الكلى 1478

                    12ـ فمن هو هذا الذي سوف يجعل الله سبحانه وتعالى كلامه [ فِي فَمِهِ فَيَتكَلّمْ إِلَِيُهْم] لا شك أن هذه الكلمات تحمل اسم النبي المبشر به أنه اسمه صلى الله عليه وسلم :



                    محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي .

                    حساب الجمل الاسم الشريف المجموع
                    م = 40 + ح = 8 + م = 40 + د = 4 محمد 92
                    إ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ابن 53
                    ع =70 +ب =2 + د =4 عبد 76
                    أ=1 + ل=30 + ل=30 + ه‍ =5 الله 66
                    إ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ابن 53
                    ع =70 + ب =2+ د =4 عبد 76
                    أ =1+ ل= 30+ م=40 + ط =9 + ل=30+ ب=2 المطلب 112
                    إ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ابن 53
                    ه‍ = 5 + ش = 300 + م = 40 هشم 345
                    إ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ابن 53
                    ع =70 + ب =2+ د =4 عبد 76
                    م = 40 + ن = 50 + ف = 80 منف 170
                    إ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ابن 53
                    ق = 100 + ص = 90 + ى = 10 قصي 200
                    المجموع الكلى 1478
                    هل تركت النبوءة لبساً في شخصية هذا النبي ؟.هل يكفى هذا النسب الطويل عن الآباء و الأجداد لينفى أي شك ؟..هل اتضحت هويته من نص التوراة ؟. هاتوا نبوءة تتحدث على هذا النحو عن أحد الأنبياء من أولهم إلى آخرهم على مدى عشرة آباء متعاقبة بالتمام والكمال ، غير محمد . اللهم فاشهد .
                    13ـ والآن بماذا تكلم صلى الله عليه وسلم؟.
                    إننا مع بداية جواب الله علي موسي ، إن كلمات التوراة تقودنا إلي مغزاها علي الفور : كلام الله الذي جعله في فم النبي فيتكلم به إلي قومه، نحن إذن مع أوائل سورة العلق .
                    ولنبدأ بحساب عبارات التوراة العبرية وفقا لإحدى القراءات :
                    هَِيطِيبو أَشَِر دِبَِرو نبي أَقِيم لاهَِم مَِ قَِرَِب
                    أي: أحسنوا فيما تكلموا نبيا أقيم لهم من بين
                    أحَِيهَِمه كموكه ونَتَتّي دِبَرَى بفيو ودِبَِر ألَِيهَِم
                    إخوتهم مثلك وأجعل كلامي في فمه فيتكلم إليهم


                    أَِت كُل أَشَِر أَصًوَِنّو


                    -- بكل ما أوصيه به


                    فلنحسبها حسب القراءة عاليه :
                    حساب الجمل النص التوراتي المجموع
                    ه‍ =5 + ى =10 + ط =9 +ى =10 + ب =2 + و =6 هيطيبو 42
                    أ = 1 + ش = 300 + ر = 200 أشر 501
                    د = 4 + ب = 2 + ر = 200 + و = 6 دبرو 212
                    ن = 50 + ب = 2 + ى = 10 نبي 62
                    أ = 1 + ق = 100 + ى = 10 + م = 40 أقيم 151
                    ل=30 + أ = 1 + ه‍ =5 + م =40 لاهَِم 76
                    م =40 + ق =100 + ر =200 + ب = 2 م قرب 342
                    أ =1+ ح =8 + ي =10 + ه‍ =5 + م =40 + ه‍ =5 أحيهمه 69
                    ك = 20 + م = 40 + و = 6 + ك = 20 + ه = 5 كموكه 86
                    و =6 + ن =50 + ت =400 + ت =400 + ى =10 ونتتي 866
                    د = 4 + ب = 2 + ر = 200 + ى = 10 دبري 216
                    ب = 2 + ف = 80 + ى =10 + و = 6 بفيو 98
                    و = 6 + د = 4 + ب = 2 + ر = 200 ودبر 212
                    أ =1 + ل =30 + ى =10 + ه‍ = 5 + م =40 إليهم 86
                    أ = 1 + ت = 400 أت 401
                    ك = 20 + ل = 30 كل 50
                    أ = 1 + ش = 300 + ر = 200 أشر 501
                    أ = 1 + ص = 90 + و = 6 + ن = 50 + و = 6 أصونو 153
                    المجموع الكلي 4134

                    14ـ ترى ، بم أوصي الله نبيه صلى الله عليه وسلم ليبلغه إلى قومه ؟ نقول إن الجواب :
                    بـ [اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَنَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) ]


                    حساب الجمل النص الشريف المجموع
                    ب = 2 + ا = 1 + ق = 100 + ر = 200 + أ = 1 بـ (اقْرَأْ) 304
                    ب = 2 + ا = 1 + س = 60 + م = 40 بِاسْمِ 103
                    ر = 200 + ب = 2 + ك = 20 رَبِّكَ 222
                    ا = 1 + ل = 30 + ذ = 700 + ى = 10 الَّذِي 741
                    خ = 600 + ل = 30 + ق = 100 خَلَقَ 730
                    خ = 600 + ل = 30 + ق = 100 خَلَقَ 730
                    ا =1 + ل =30 + ا =1 + ن =50 + س = 6 + ن =50 الْإِنْسَنَ 192
                    م = 40 + ن = 50 مِنْ 90
                    ع = 70 + ل = 30 + ق = 100 عَلَقٍ 200
                    ا = 1 + ق = 100 + ر = 200 + أ = 1 اقْرَأْ 302
                    و = 6 + ر = 200 + ب = 2 + ك = 20 وَرَبُّكَ 228
                    ا =1 + ل =30 + ا =1 + ك =20 + ر =200 + م =40 الْأَكْرَمُ 292
                    المجموع الكلي 4134

                    حسابات التوراة تشهد للقرآن الكريم . تنبأت حساباتها بالآيات القرآنية الكريمة.
                    هل قرأ محمد، النبي الأمي، التوراة العبرية ؟ وهل حسب كلماتها ثم أتي بآيات قرآنية تتساوى مع مجموعها ؟.
                    هل يمكنكم فعل ذلك مع الاستعانة بالحاسبات الآلية ؟.
                    وننوه إلي أننا حسبنا كلمة(الْإِنْسَنَ ) بدون ألف المد كما في المصحف الشريف.

                    تعليق


                    • #25
                      160ـ ورد في تثنية 20: 16-18 وصايا الرب الرحيم مع أعداء إسرائيل :»13وَإِذَا دَفَعَهَا الرَّبُّ إِلهُكَ إِلَى يَدِكَ فَاضْرِبْ جَمِيعَ ذُكُورِهَا بِحَدِّ السَّيْفِ. 14وَأَمَّا النِّسَاءُ وَالأَطْفَالُ وَالْبَهَائِمُ وَكُلُّ مَا فِي الْمَدِينَةِ، كُلُّ غَنِيمَتِهَا، فَتَغْتَنِمُهَا لِنَفْسِكَ، وَتَأْكُلُ غَنِيمَةَ أَعْدَائِكَ الَّتِي أَعْطَاكَ الرَّبُّ إِلهُكَ. 15هكَذَا تَفْعَلُ بِجَمِيعِ الْمُدُنِ الْبَعِيدَةِ مِنْكَ جِدًّا الَّتِي لَيْسَتْ مِنْ مُدُنِ هؤُلاَءِ الأُمَمِ هُنَا. 16وَأَمَّا مُدُنُ هؤُلاَءِ الشُّعُوبِ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ نَصِيبًا فَلاَ تَسْتَبْقِ مِنْهَا نَسَمَةً مَّا، 17بَلْ تُحَرِّمُهَا تَحْرِيمًا: الْحِثِّيِّينَ وَالأَمُورِيِّينَ وَالْكَنْعَانِيِّينَ وَالْفِرِزِّيِّينَ وَالْحِوِّيِّينَ وَالْيَبُوسِيِّينَ، كَمَا أَمَرَكَ الرَّبُّ إِلهُكَ، 18لِكَيْ لاَ يُعَلِّمُوكُمْ أَنْ تَعْمَلُوا حَسَبَ جَمِيعِ أَرْجَاسِهِمِ الَّتِي عَمِلُوا لآلِهَتِهِمْ، فَتُخْطِئُوا إِلَى الرَّبِّ إِلهِكُمْ..«
                      ومعنى«تُحَرِّمُهَا تَحْرِيمًا» الواردة في النص السابق أي «تُحَلِّلونَ إبادَتَهُم» كما هو مشروح في نسخة الإنترنت هكذا:
                      »16وأمَّا مُدُنُ هؤلاءِ الأُمَمِ التي يُعطيها لكُمُ الرّبُّ إلهُكُم مُلْكًا، فلا تُبقوا أحدًا مِنها حيُا 17بل تُحَلِّلونَ إبادَتَهُم، وهُمُ الحِثِّيّونَ والأموريُّونَ والكنعانِيُّونَ والفِرِّزيُّونَ والحوِّيُّونَ واليَبوسيُّونَ، كما أمركُمُ الرّبُّ إلهُكُم 18لِئلاَ يُعَلِّموكُم أنْ تفعَلوا الرَّجاساتِ التي يفعَلونَها في عِبادَةِ آلِهَتِهم فتَخطَأوا إلى الرّبِّإلهِكُم.«
                      وهذا القول يناقضه ما هو موجود في لوقا 6: 35، 36 مما يدل على أن شريعة السيد المسيح عليه السلام شريعة ناسخة وليست متممة :
                      لوقا 6: 35، 36 » 35بَلْ أَحِبُّوا أَعْدَاءَكُمْ، وَأَحْسِنُوا وَأَقْرِضُوا وَأَنْتُمْ لاَ تَرْجُونَ شَيْئًا، فَيَكُونَ أَجْرُكُمْ عَظِيمًا وَتَكُونُوا بَنِي الْعَلِيِّ، فَإِنَّهُ مُنْعِمٌ عَلَى غَيْرِ الشَّاكِرِينَ وَالأَشْرَارِ. 36فَكُونُوا رُحَمَاءَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمْ أَيْضًا رَحِيمٌ..«
                      161ـ جاء في تثنية 21: 18-21 أن الأبوين يشكوان الابن المتمرّد لشيوخ المدينة ليرجمه الشعب بالحجارة، فهل عقوبة الابن المتمرد على والديه كعقوبة الثيب الزاني، و التي هي الرجم؟.
                      »18«إِذَا كَانَ لِرَجُل ابْنٌ مُعَانِدٌ وَمَارِدٌ لاَ يَسْمَعُ لِقَوْلِ أَبِيهِ وَلاَ لِقَوْلِ أُمِّهِ، وَيُؤَدِّبَانِهِ فَلاَ يَسْمَعُ لَهُمَا. 19يُمْسِكُهُ أَبُوهُ وَأُمُّهُ وَيَأْتِيَانِ بِهِ إِلَى شُيُوخِ مَدِينَتِهِ وَإِلَى بَابِ مَكَانِهِ، 20وَيَقُولاَنِ لِشُيُوخِ مَدِينَتِهِ: ابْنُنَا هذَا مُعَانِدٌ وَمَارِدٌ لاَ يَسْمَعُ لِقَوْلِنَا، وَهُوَ مُسْرِفٌ وَسِكِّيرٌ. 21فَيَرْجُمُهُ جَمِيعُ رِجَالِ مَدِينَتِهِ بِحِجَارَةٍ حَتَّى يَمُوتَ. فَتَنْزِعُ الشَّرَّ مِنْ بَيْنِكُمْ، وَيَسْمَعُ كُلُّ إِسْرَائِي .«
                      مع أن أفسس 6: 4 تطالب الآباء بتربيتهم حسَبَ وصايا الرَّبِّ وتأديبِهِ وعدم إثارة غضَبَهم.
                      » 4وَأَنْتُمْ أَيُّهَا الآبَاءُ، لاَ تُغِيظُوا أَوْلاَدَكُمْ، بَلْ رَبُّوهُمْ بِتَأْدِيبِ الرَّبِّ وَإِنْذَارِهِ..« ومعنى «لاَ تُغِيظُوا أَوْلاَدَكُمْ »الواردة في النص أي «لا تُثيروا غضَبَهم» كما توضحها نسخة الإنترنت هكذا:
                      »4وأنتُم أيُّها الآباءُ، لا تُثيروا غضَبَ أبنائِكُم، بَل رَبُّوهُم حسَبَ وصايا الرَّبِّ وتأديبِهِ. .«
                      162ـ ماذا لو اكتشف الزوج حين دخوله على زوجته العذراء عدم عذريتها؟.
                      في تثنية 22: 13- 21 نجد أن عقوبتها الرجم.
                      » 13«إِذَا اتَّخَذَ رَجُلٌ امْرَأَةً وَحِينَ دَخَلَ عَلَيْهَا أَبْغَضَهَا، 14وَنَسَبَ إِلَيْهَا أَسْبَابَ كَلاَمٍ، وَأَشَاعَ عَنْهَا اسْمًا رَدِيًّا، وَقَالَ: هذِهِ الْمَرْأَةُ اتَّخَذْتُهَا وَلَمَّا دَنَوْتُ مِنْهَا لَمْ أَجِدْ لَهَا عُذْرَةً. 15يَأْخُذُ الْفَتَاةَ أَبُوهَا وَأُمُّهَا وَيُخْرِجَانِ عَلاَمَةَ عُذْرَتِهَا إِلَى شُيُوخِ الْمَدِينَةِ إِلَى الْبَابِ، 16وَيَقُولُ أَبُو الْفَتَاةِ لِلشُّيُوخِ: أَعْطَيْتُ هذَا الرَّجُلَ ابْنَتِي زَوْجَةً فَأَبْغَضَهَا. 17وَهَا هُوَ قَدْ جَعَلَ أَسْبَابَ كَلاَمٍ قَائِلاً: لَمْ أَجِدْ لِبِنْتِكَ عُذْرَةً. وَهذِهِ عَلاَمَةُ عُذْرَةِ ابْنَتِي. وَيَبْسُطَانِ الثَّوْبَ أَمَامَ شُيُوخِ الْمَدِينَةِ. 18فَيَأْخُذُ شُيُوخُ تِلْكَ الْمَدِينَةِ الرَّجُلَ وَيُؤَدِّبُونَهُ 19وَيُغْرِمُونَهُ بِمِئَةٍ مِنَ الْفِضَّةِ، وَيُعْطُونَهَا لأَبِي الْفَتَاةِ، لأَنَّهُ أَشَاعَ اسْمًا رَدِيًّا عَنْ عَذْرَاءَ مِنْ إِسْرَائِيلَ. فَتَكُونُ لَهُ زَوْجَةً. لاَ يَقْدِرُ أَنْ يُطَلِّقَهَا كُلَّ أَيَّامِهِ.20«وَلكِنْ إِنْ كَانَ هذَا الأَمْرُ صَحِيحًا، لَمْ تُوجَدْ عُذْرَةٌ لِلْفَتَاةِ. 21يُخْرِجُونَ الْفَتَاةَ إِلَى بَابِ بَيْتِ أَبِيهَا، وَيَرْجُمُهَا رِجَالُ مَدِينَتِهَا بِالْحِجَارَةِ حَتَّى تَمُوتَ، لأَنَّهَا عَمِلَتْ قَبَاحَةً فِي إِسْرَائِيلَ بِزِنَاهَا فِي بَيْتِ أَبِيهَا. فَتَنْزِعُ الشَّرَّ مِنْ وَسَطِكَ. .«
                      والنص في نسخة الإنترنت أكثر وضوحاً لذا فإنه من المناسب إثباته:
                      » 13إذا تزَوَّج رجلٌاَمرَأةً وضاجعَها ثُمَ أبغَضَها 14فنسَبَ إليها عِلَّةً وأذاعَ عَنها سُمْعَةً سَيِّئَةً، فقالَ: «أخذْتُ هذِهِ المَرأةَ، فلمَّا اَقتَرَبْتُ مِنها لم أجدْها بِكْرًا. 15فعلى أبيها وأُمِّها أنْ يأخذا علامةَ بكارَتِها إلى شُيوخ المدينةِ في اَجتِماعِهِم عِندَ بابِ المدينةِ 16ويقولُ أبوها لِلشُّيوخ: «أعطَيتُ اَبْنَتي لِهذا الرَّجلِ زَوجةً فأبغَضَها 17وهوَ الآنَ يَنسِبُ إليها عِلَّةً فيقولُ إنَّهُ لم يَجدِ اَبْنَتي بِكْرًا ولكِنْ هذِهِ هيَ علامةُ بكارَةِ اَبْنَتي». ويَبسِطُالوالِدانِ ثوبَ نَومِها أمامَ شُيوخ المدينةِ. 18فيأخذُ الشُّيوخ ذلِكَ الرَّجلَ ويُؤدِّبونَه 19ويُغَرِّمونَه مئَةً مِنَ الفِضَّةِ ويُعطونَها لأبي الفتاةِ تعويضًا عَنِ السُمْعَةِ السَّيِّئةِ التي أذاعَها الرَّجلُ على بِكْرٍ مِنْ بَني إِسرائيلَ، وتكونُ الإبنَةُ لَه زوجةً ولا يَقدِرُ أنْ يُطَلِّقَها كُلَ أيّامِ حياتِهِ. 20أمَّا إذا كانَ الأمرُ صحيحًا ولم تكُنِ الفتاةُ بِكْرًا، 21يُخرِج شُيوخ المدينةِ الفتاةَ إلى بابِ بَيتِ أبيها. وهُناكَ يَرجمُها جميعُ أهلِ مدينتِها بِالحجارةِ حتى تموتَ، لأنَّها اَرْتكَبَت حَماقَةً في بَني إِسرائيلَ بِفُجورِها في بَيتِ أبيها. هكذا تُزيلونَ الشَّرَ مِنْ بَينِكُم.«
                      وفي هذا تعارض مع ما هو موجود في سفر العدد 5: 11-31 والذي ينص على استخدام ما يسمى بالماء المُرّ الجالِب للَّعنةِ وذلك في حال اكتشاف الزوج خيانة زوجته له:» 11وَكَلَّمَ الرَّبُّ مُوسَى قَائِلاً: 12«كَلِّمْ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَقُلْ لَهُمْ: إِذَا زَاغَتِ امْرَأَةُ رَجُل وَخَانَتْهُ خِيَانَةً، 13وَاضْطَجَعَ مَعَهَا رَجُلٌ اضْطِجَاعَ زَرْعٍ، وَأُخْفِيَ ذلِكَ عَنْ عَيْنَيْ رَجُلِهَا، وَاسْتَتَرَتْ وَهِيَ نَجِسَةٌ وَلَيْسَ شَاهِدٌ عَلَيْهَا، وَهِيَ لَمْ تُؤْخَذْ، 14فَاعْتَرَاهُ رُوحُ الْغَيْرَةِ وَغَارَ عَلَى امْرَأَتِهِ وَهِيَ نَجِسَةٌ، أَوِ اعْتَرَاهُ رُوحُ الْغَيْرَةِ وَغَارَ عَلَى امْرَأَتِهِ وَهِيَ لَيْسَتْ نَجِسَةً، 15يَأْتِي الرَّجُلُ بَامْرَأَتِهِ إِلَى الْكَاهِنِ، وَيَأْتِي بِقُرْبَانِهَا مَعَهَا: عُشْرِ الإِيفَةِ مِنْ طَحِينِ شَعِيرٍ، لاَ يَصُبُّ عَلَيْهِ زَيْتًا وَلاَ يَجْعَلُ عَلَيْهِ لُبَانًا، لأَنَّهُ تَقْدِمَةُ غَيْرَةٍ، تَقْدِمَةُ تَذْكَارٍ تُذَكِّرُ ذَنْبًا. 16فَيُقَدِّمُهَا الْكَاهِنُ وَيُوقِفُهَا أَمَامَ الرَّبِّ، 17وَيَأْخُذُ الْكَاهِنُ مَاءً مُقَدَّسًا فِي إِنَاءِ خَزَفٍ، وَيَأْخُذُ الْكَاهِنُ مِنَ الْغُبَارِ الَّذِي فِي أَرْضِ الْمَسْكَنِ وَيَجْعَلُ فِي الْمَاءِ، 18وَيُوقِفُ الْكَاهِنُ الْمَرْأَةَ أَمَامَ الرَّبِّ، وَيَكْشِفُ رَأْسَ الْمَرْأَةِ، وَيَجْعَلُ فِي يَدَيْهَا تَقْدِمَةَ التَّذْكَارِ الَّتِي هِيَ تَقْدِمَةُ الْغَيْرَةِ، وَفِي يَدِ الْكَاهِنِ يَكُونُ مَاءُ اللَّعْنَةِ الْمُرُّ. 19وَيَسْتَحْلِفُ الْكَاهِنُ الْمَرْأَةَ وَيَقُولُ لَهَا: إِنْ كَانَ لَمْ يَضْطَجعْ مَعَكِ رَجُلٌ، وَإِنْ كُنْتِ لَمْ تَزِيغِي إِلَى نَجَاسَةٍ مِنْ تَحْتِ رَجُلِكِ، فَكُونِي بَرِيئَةً مِنْ مَاءِ اللَّعْنَةِ هذَا الْمُرِّ. 20وَلكِنْ إِنْ كُنْتِ قَدْ زُغْتِ مِنْ تَحْتِ رَجُلِكِ وَتَنَجَّسْتِ، وَجَعَلَ مَعَكِ رَجُلٌ غَيْرُ رَجُلِكِ مَضْجَعَهُ. 21يَسْتَحْلِفُ الْكَاهِنُ الْمَرْأَةَ بِحَلْفِ اللَّعْنَةِ، وَيَقُولُ الْكَاهِنُ لِلْمَرْأَةِ: يَجْعَلُكِ الرَّبُّ لَعْنَةً وَحَلْفًا بَيْنَ شَعْبِكِ، بِأَنْ يَجْعَلَ الرَّبُّ فَخْذَكِ سَاقِطَةً وَبَطْنَكِ وَارِمًا. 22وَيَدْخُلُ مَاءُ اللَّعْنَةِ هذَا فِي أَحْشَائِكِ لِوَرَمِ الْبَطْنِ، وَلإِسْقَاطِ الْفَخْذِ. فَتَقُولُ الْمَرْأَةُ: آمِينَ، آمِينَ. 23وَيَكْتُبُ الْكَاهِنُ هذِهِ اللَّعْنَاتِ فِي الْكِتَابِ ثُمَّ يَمْحُوهَا فِي الْمَاءِ الْمُرِّ، 24وَيَسْقِي الْمَرْأَةَ مَاءَ اللَّعْنَةِ الْمُرَّ، فَيَدْخُلُ فِيهَا مَاءُ اللَّعْنَةِ لِلْمَرَارَةِ. 25وَيَأْخُذُ الْكَاهِنُ مِنْ يَدِ الْمَرْأَةِ تَقْدِمَةَ الْغَيْرَةِ، وَيُرَدِّدُ التَّقْدِمَةَ أَمَامَ الرَّبِّ وَيُقَدِّمُهَا إِلَى الْمَذْبَحِ. 26وَيَقْبِضُ الْكَاهِنُ مِنَ التَّقْدِمَةِ تَذْكَارَهَا وَيُوقِدُهُ عَلَى الْمَذْبَحِ، وَبَعْدَ ذلِكَ يَسْقِي الْمَرْأَةَ الْمَاءَ. 27وَمَتَى سَقَاهَا الْمَاءَ، فَإِنْ كَانَتْ قَدْ تَنَجَّسَتْ وَخَانَتْ رَجُلَهَا، يَدْخُلُ فِيهَا مَاءُ اللَّعْنَةِ لِلْمَرَارَةِ، فَيَرِمُ بَطْنُهَا وَتَسْقُطُ فَخْذُهَا، فَتَصِيرُ الْمَرْأَةُ لَعْنَةً فِي وَسَطِ شَعْبِهَا. 28وَإِنْ لَمْ تَكُنِ الْمَرْأَةُ قَدْ تَنَجَّسَتْ بَلْ كَانَتْ طَاهِرَةً، تَتَبَرَّأُ وَتَحْبَلُ بِزَرْعٍ.29«هذِهِ شَرِيعَةُ الْغَيْرَةِ، إِذَا زَاغَتِ امْرَأَةٌ مِنْ تَحْتِ رَجُلِهَا وَتَنَجَّسَتْ، 30أَوْ إِذَا اعْتَرَى رَجُلاً رُوحُ غَيْرَةٍ فَغَارَ عَلَى امْرَأَتِهِ، يُوقِفُ الْمَرْأَةَ أَمَامَ الرَّبِّ، وَيَعْمَلُ لَهَا الْكَاهِنُ كُلَّ هذِهِ الشَّرِيعَةِ. 31فَيَتَبَرَّأُ الرَّجُلُ مِنَ الذَّنْبِ، وَتِلْكَ الْمَرْأَةُ تَحْمِلُ ذَنْبَهَا»..«
                      163ـ ورد في تثنية 23: 2 ألاّ يدخل ابن زنى في جماعة الرب
                      »1«لاَ يَدْخُلْ مَخْصِيٌّ بِالرَّضِّ أَوْ مَجْبُوبٌ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ. 2لاَ يَدْخُلِ ابْنُ زِنًى فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ. حَتَّى الْجِيلِ الْعَاشِرِ لاَ يَدْخُلْ مِنْهُ أَحَدٌ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ. .«
                      والنص من نسخة الإنترنت أكثر شرحا ووضوحاً من النص الأصلي هكذا:
                      2لا يدخلْمَرضوضُ الخصيتَينِ ولا مقطوعُ العُضْوِ التناسُليِّجماعةَ المُؤمنينَ بالرّبِّ.3ولا يدخلِ اَبْنُ زِنىً، ولا أحدٌ مِنْ نَسلِهِ، في جماعةِ المُؤمنينَ بالرّبِّ، ولو في الجيلِ العاشرِ..«
                      وهذا خطأ، وإلا يلزم أن لا يدخل داود ولا آباؤه إلى فارص بن يهوذا في جماعة الرب، لأن فارص من أولاد الزنا كما في تكوين 38 وداود من الجيل العاشر كما يُعلم من نسب المسيح المذكور في لوقا.
                      164ـ نقرأ في تثنية 23: 3 أنْ العمُّونيُّونَ و المُوآبيُّونَ لا يدخلَون في جماعةِ اللهِ إلى الأبدِ:
                      » 3لاَ يَدْخُلْ عَمُّونِيٌّ وَلاَ مُوآبِيٌّ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ. حَتَّى الْجِيلِ الْعَاشِرِ لاَ يَدْخُلْ مِنْهُمْ أَحَدٌ فِي جَمَاعَةِ الرَّبِّ إِلَى الأَبَدِ، .«
                      ونحميا 13: 1 » وفي ذلِكَ اليومِ قُرِئَ في كتابِ موسى على مَسامعِ الشَّعبِ فَوُجدَ فيهِ مكتوبًا أنْ لا يدخلَ العمُّونيُّونَ ولا المُوآبيُّونَ في جماعةِ اللهِ إلى الأبدِ، 2لأنَّهُم لم يستَقبلوا بَني إِسرائيلَ بالخبزِ والماءِ، بلِ اَستأجروا علَيهِم بلْعامَ ليلْعَنَهُم فحَوَّلَ إلهنا اللَّعنَةَ بَركَةً. 3فلمَّا سمِعوا ما تقولُ الشَّريعةُ فرَزوا كُلَ دخيلٍ مِنْ بَني إِسرائيلَ. .«
                      ولكن سلسلة نسب متى ولوقا تقولان إن راعوث الموآبية هي جدّة المسيح من داود، وفي هذا تناقض والنص من إنجيل متى 1:1ـ 6
                      » 1كِتَابُ مِيلاَدِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ ابْنِ دَاوُدَ ابْنِ إِبْراهِيمَ: 2إِبْراهِيمُ وَلَدَ إِسْحاقَ. وَإِسْحاقُ وَلَدَ يَعْقُوبَ. وَيَعْقُوبُ وَلَدَ يَهُوذَا وَإِخْوَتَهُ. 3وَيَهُوذَا وَلَدَ فَارِصَ وَزَارَحَ مِنْ ثَامَارَ. وَفَارِصُ وَلَدَ حَصْرُونَ. وَحَصْرُونُ وَلَدَ أَرَامَ. 4وَأَرَامُ وَلَدَ عَمِّينَادَابَ. وَعَمِّينَادَابُ وَلَدَ نَحْشُونَ. وَنَحْشُونُ وَلَدَ سَلْمُونَ. 5وَسَلْمُونُ وَلَدَ بُوعَزَ مِنْ رَاحَابَ. وَبُوعَزُ وَلَدَ عُوبِيدَ مِنْ رَاعُوثَ. وَعُوبِيدُ وَلَدَ يَسَّى. 6وَيَسَّى وَلَدَ دَاوُدَ الْمَلِكَ. وَدَاوُدُ الْمَلِكُ وَلَدَ سُلَيْمَانَ مِنَ الَّتِي لأُورِيَّا..«
                      165ـ نفهم من تثنية 24: 1 أنه يجوز الطلاق في شريعة موسى لكل علة، ويجوز للرجل أن يتزوج المطلقة:» 1«إِذَا أَخَذَ رَجُلٌ امْرَأَةً وَتَزَوَّجَ بِهَا، فَإِنْ لَمْ تَجِدْ نِعْمَةً فِي عَيْنَيْهِ لأَنَّهُ وَجَدَ فِيهَا عَيْبَ شَيْءٍ، وَكَتَبَ لَهَا كِتَابَ طَلاَق وَدَفَعَهُ إِلَى يَدِهَا وَأَطْلَقَهَا مِنْ بَيْتِهِ، 2وَمَتَى خَرَجَتْ مِنْ بَيْتِهِ ذَهَبَتْ وَصَارَتْ لِرَجُل آخَرَ، 3فَإِنْ أَبْغَضَهَا الرَّجُلُ الأَخِيرُ وَكَتَبَ لَهَا كِتَابَ طَلاَق وَدَفَعَهُ إِلَى يَدِهَا وَأَطْلَقَهَا مِنْ بَيْتِهِ، أَوْ إِذَا مَاتَ الرَّجُلُ الأَخِيرُ الَّذِي اتَّخَذَهَا لَهُ زَوْجَةً، 4لاَ يَقْدِرُ زَوْجُهَا الأَوَّلُ الَّذِي طَلَّقَهَا أَنْ يَعُودَ يَأْخُذُهَا لِتَصِيرَ لَهُ زَوْجَةً بَعْدَ أَنْ تَنَجَّسَتْ. لأَنَّ ذلِكَ رِجْسٌ لَدَى الرَّبِّ. فَلاَ تَجْلِبْ خَطِيَّةً عَلَى الأَرْضِ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ نَصِيبًا. .« وكلاهما غير جائز في الشريعة المسيحية إلا لعلة الزنا، ومن تزوج بمطلقة يزني كما هو وارد في متى 5: 31ـ 32مما يدل على أن شريعة عيسى عليه السلام ناسخة لشريعة موسى عليه السلام وليست متممة.» 31«وَقِيلَ: مَنْ طَلَّقَ امْرَأَتَهُ فَلْيُعْطِهَا كِتَابَ طَلاَق. 32وَأَمَّا أَنَا فَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَنْ طَلَّقَ امْرَأَتَهُ إلاَّ لِعِلَّةِ الزِّنَى يَجْعَلُهَا تَزْنِي، وَمَنْ يَتَزَوَّجُ مُطَلَّقَةً فَإِنَّهُ يَزْنِي..«
                      وورد في متى 19: 3-10 أن الفريسيين سألوا المسيح إذا كان الطلاق لا يكون إلا لعلة الزنا «فَلِمَاذَا أَوْصَى مُوسَى أَنْ يُعْطَى كِتَابُ طَلاَق فَتُطَلَّقُ؟»:
                      »3وَجَاءَ إِلَيْهِ الْفَرِّيسِيُّونَ لِيُجَرِّبُوهُ قَائِلِينَ لَهُ:«هَلْ يَحِلُّ لِلرَّجُلِ أَنْ يُطَلِّقَ امْرَأَتَهُ لِكُلِّ سَبَبٍ؟» 4فَأَجَابَ وَقَالَ لَهُمْ:«أَمَا قَرَأْتُمْ أَنَّ الَّذِي خَلَقَ مِنَ الْبَدْءِ خَلَقَهُمَا ذَكَرًا وَأُنْثَى؟ 5وَقَالَ: مِنْ أَجْلِ هذَا يَتْرُكُ الرَّجُلُ أَبَاهُ وَأُمَّهُ وَيَلْتَصِقُ بِامْرَأَتِهِ، وَيَكُونُ الاثْنَانِ جَسَدًا وَاحِدًا. 6إِذًا لَيْسَا بَعْدُ اثْنَيْنِ بَلْ جَسَدٌ وَاحِدٌ. فَالَّذِي جَمَعَهُ اللهُ لاَ يُفَرِّقُهُ إِنْسَانٌ». 7قَالُوا لَهُ:«فَلِمَاذَا أَوْصَى مُوسَى أَنْ يُعْطَى كِتَابُ طَلاَق فَتُطَلَّقُ؟» 8قَالَ لَهُمْ: «إِنَّ مُوسَى مِنْ أَجْلِ قَسَاوَةِ قُلُوبِكُمْ أَذِنَ لَكُمْ أَنْ تُطَلِّقُوا نِسَاءَكُمْ. وَلكِنْ مِنَ الْبَدْءِ لَمْ يَكُنْ هكَذَا. 9وَأَقُولُ لَكُمْ: إِنَّ مَنْ طَلَّقَ امْرَأَتَهُ إِلاَّ بِسَبَب الزِّنَا وَتَزَوَّجَ بِأُخْرَى يَزْنِي، وَالَّذِي يَتَزَوَّجُ بِمُطَلَّقَةٍ يَزْنِي». 10قَالَ لَهُ تَلاَمِيذُهُ: «إِنْ كَانَ هكَذَا أَمْرُ الرَّجُلِ مَعَ الْمَرْأَةِ، فَلاَ يُوافِقُ أَنْ يَتَزَوَّجَ!» .«
                      وهذا يعني أن المسيحية نسخت اليهودية.
                      166ـ ورد في تثنية 24: 16» 16«لاَ يُقْتَلُ الآبَاءُ عَنِ الأَوْلاَدِ، وَلاَ يُقْتَلُ الأَوْلاَدُ عَنِ الآبَاءِ. كُلُّ إِنْسَانٍ بِخَطِيَّتِهِ يُقْتَلُ. .«
                      وفي نسخة الإنترنت نجد شرحاً لكلمة «عن» الواردة في النص السابق هكذا:
                      »16لا يُقتَلُ الآباءُ بِخطيئةِ البَنينَ، ولا يُقتَلُ البَنونَ بِخطيئةِ الآباءِ. بل كُلُّ إنسانٍ بِخطيئتِهِ يُقتَلُ. .«
                      وهذا يناقض ما جرى لعخان، الذي قُتل أولاده الأبرياء معه، كما جاء في يشوع 7: 24
                      »24فَأَخَذَ يَشُوعُ عَخَانَ بْنَ زَارَحَ وَالْفِضَّةَ وَالرِّدَاءَ وَلِسَانَ الذَّهَبِ وَبَنِيهِ وَبَنَاتِهِ وَبَقَرَهُ وَحَمِيرَهُ وَغَنَمَهُ وَخَيْمَتَهُ وَكُلَّ مَا لَهُ، وَجَمِيعُ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ، وَصَعِدُوا بِهِمْ إِلَى وَادِي عَخُورَ. 25فَقَالَ يَشُوعُ: «كَيْفَ كَدَّرْتَنَا؟ يُكَدِّرُكَ الرَّبُّ فِي هذَا الْيَوْمِ!». فَرَجَمَهُ جَمِيعُ إِسْرَائِيلَ بِالْحِجَارَةِ وَأَحْرَقُوهُمْ بِالنَّارِ وَرَمَوْهُمْ بِالْحِجَارَةِ، 26وَأَقَامُوا فَوْقَهُ رُجْمَةَ حِجَارَةٍ عَظِيمَةً إِلَى هذَا الْيَوْمِ. .«
                      وهل اسمه«عَخَانَ بْنَ زَارَحَ »أم أن اسمه «عاكانَ بنَ زارَحَ » كما هو في نسخة الإنترنت؟.
                      »24 فأخذَ يَشوعُ عاكانَ بنَ زارَحَ والفِضَّةَ والثَّوبَ وسَبيكةَ الذَّهبِ وبَنيهِ وبَناتِهِ وبقَرَهُ وحَميرَهُ وخيمتَهُ وسائرَ ما هوَ لَه بِحُضورِ بَني إِسرائيلَ وجاءَ بِهِم إلى وادي عكورَ. 25وقالَ يَشوعُ: «أيَّةُ مُصيبةٍ أوقَعتَها بِنا اليومَ: لِهذا يُعاقِبُكَ الرّبُّ». فرَجمَهُ بَنو إِسرائيلَ بِالحجارةِ، وأحرَقوا كُلَ ما لَه بالنَّارِ، ثُمَ رجموا الآخرينَ..«
                      167ـ في تثنية 27: 2، 3 أمر موسى بني إسرائيل: »1وَأَوْصَى مُوسَى وَشُيُوخُ إِسْرَائِيلَ الشَّعْبَ قَائِلاً: «احْفَظُوا جَمِيعَ الْوَصَايَا الَّتِي أَنَا أُوصِيكُمْ بِهَا الْيَوْمَ. 2فَيَوْمَ تَعْبُرُونَ الأُرْدُنَّ إِلَى الأَرْضِ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ، تُقِيمُ لِنَفْسِكَ حِجَارَةً كَبِيرَةً وَتَشِيدُهَا بِالشِّيدِ، 3وَتَكْتُبُ عَلَيْهَا جَمِيعَ كَلِمَاتِ هذَا النَّامُوسِ، حِينَ تَعْبُرُ لِكَيْ تَدْخُلَ الأَرْضَ الَّتِي يُعْطِيكَ الرَّبُّ إِلهُكَ، أَرْضًا تَفِيضُ لَبَنًا وَعَسَلاً، كَمَا قَالَ لَكَ الرَّبُّ إِلهُ آبَائِكَ..« وكتابة التوراة على الحجارة أمر مُستبعَد».
                      ومعنى« وَتَشِيدُهَا بِالشِّيدِ» الواردة في النص السابق أي « وتَطلونَها بِالكِلْسِ » كما هو موضح في نسخة الإنترنت هكذا:
                      »وقالَ موسى ومعَهُ شُيوخ بَني إِسرائيلَ لِلشَّعبِ: «إعْمَلوا بجميعِ الوصايا التي أنا آمُرُكُم بِها اليومَ. 2في يومِ عُبورِكُمُ الأُردُنَّ إلى الأرضِ التي يُعطيكُمُ الرّبُّ إلهُكُم تَنصِبونَ لكُم حجارةً عظيمةً وتَطلونَها بِالكِلْسِ. 3ومتى عبَرتُم تكتُبونَ علَيها جميعَ كلامِ هذِهِ الشَّريعةِ لِتدخلوا الأرضَ التي يُعطيكُمُ الرّبُّ إلهُكُم أرضًا تَدِرُّ لبَنًا وعسَلاً، كما قالَ لكُمُ الرّبُّ إلهُ آبائِكُم..«
                      168ـ جاء في تثنية 31: 2 قول موسى للشعب: «أنا اليوم ابن 120 سنة. لا أستطيع الخروج والدخول بعد، والرب قد قال لي: لا تعبر هذا الأردن
                      » 1فَذَهَبَ مُوسَى وَكَلَّمَ بِهذِهِ الْكَلِمَاتِ جَمِيعَ إِسْرَائِيلَ، 2وَقَالَ لَهُمْ: «أَنَا الْيَوْمَ ابْنُ مِئَةٍ وَعِشْرِينَ سَنَةً. لاَ أَسْتَطِيعُ الْخُرُوجَ وَالدُّخُولَ بَعْدُ، وَالرَّبُّ قَدْ قَالَ لِي: لاَ تَعْبُرُ هذَا الأُرْدُنَّ. 3الرَّبُّ إِلهُكَ هُوَ عَابِرٌ قُدَّامَكَ. هُوَ يُبِيدُ هؤُلاَءِ الأُمَمَ مِنْ قُدَّامِكَ فَتَرِثُهُمْ. يَشُوعُ عَابِرٌ قُدَّامَكَ، كَمَا قَالَ الرَّبُّ..«
                      بينما يقول في تثنية 34: 7 أن موسى حين مات، لم تكل عينه ولا ذهبت نضارته:
                      » وَكَانَ مُوسَى ابْنَ مِئَةٍ وَعِشْرِينَ سَنَةً حِينَ مَاتَ، وَلَمْ تَكِلَّ عَيْنُهُ وَلاَ ذَهَبَتْ نَضَارَتُهُ...«
                      وهذان قولان متناقضان.

                      تعليق


                      • #26
                        169ـ لو كان سفر التثنية وحي الله لموسى لعبّر عن نفسه بصيغة المتكلم، ولَمَا كان يعبّر عن نفسه بصيغة الغائب كما في تثنية 31: 9»9وَكَتَبَ مُوسَى هذِهِ التَّوْرَاةَ وَسَلَّمَهَا لِلْكَهَنَةِ بَنِي لاَوِي حَامِلِي تَابُوتِ عَهْدِ الرَّبِّ، وَلِجَمِيعِ شُيُوخِ إِسْرَائِيلَ..«
                        170ـ جاء في تثنية 32: 4»3إِنِّي بِاسْمِ الرَّبِّ أُنَادِي. أَعْطُوا عَظَمَةً لإِلهِنَا. 4هُوَ الصَّخْرُ الْكَامِلُ صَنِيعُهُ. إِنَّ جَمِيعَ سُبُلِهِ عَدْلٌ. إِلهُ أَمَانَةٍ لاَ جَوْرَ فِيهِ. صِدِّيقٌ وَعَادِلٌ هُوَ..« ومعنى كلمة «هُوَ الصَّخْرُ الْكَامِلُ صَنِيعُهُ» الواردة في النص السابق أي «صَوَّرَ الكائِناتِ وعمَلُهُ كامِلٌ»كما هو وارد في نسخة الإنترنت هكذا:
                        » 3فنادوا باَسْمِ الرّبِّ. وهِبُوا عظَمةً لإِلهِنا. 4صَوَّرَ الكائِناتِ وعمَلُهُ كامِلٌ، وكُلُّ طُرُقِهِ عَدلٌ. اللهُ أمينٌ لا جورَ عِندَهُ، وهوَ الصَّادِقُ المُستَقيمُ. 5وبَنوهُ الذينَ جعَلَهُم بِلا عَيبٍ فسَدوا، فَيا لِجيلٍ مُتَعَوِّج مُلْتَوٍ.«
                        وهذا يعني أن الله عادل. ولكن هذا منقوض بقوله في عاموس 3: 6 » 6أَمْ يُضْرَبُ بِالْبُوقِ فِي مَدِينَةٍ وَالشَّعْبُ لاَ يَرْتَعِدُ؟ هَلْ تَحْدُثُ بَلِيَّةٌ فِي مَدِينَةٍ وَالرَّبُّ لَمْ يَصْنَعْهَا؟.«
                        171ـ جاء في تثنية 33: 2
                        »1وَهذِهِ هِيَ الْبَرَكَةُ الَّتِي بَارَكَ بِهَا مُوسَى، رَجُلُ اللهِ، بَنِي إِسْرَائِيلَ قَبْلَ مَوْتِهِ، 2فَقَالَ: «جَاءَ الرَّبُّ مِنْ سِينَاءَ، وَأَشْرَقَ لَهُمْ مِنْ سَعِيرَ، وَتَلأْلأَ مِنْ جَبَلِ فَارَانَ، وَأَتَى مِنْ رِبْوَاتِ الْقُدْسِ، وَعَنْ يَمِينِهِ نَارُ شَرِيعَةٍ لَهُمْ. 3فَأَحَبَّ الشَّعْبَ. جَمِيعُ قِدِّيسِيهِ فِي يَدِكَ، وَهُمْ جَالِسُونَ عِنْدَ قَدَمِكَ يَتَقَبَّلُونَ مِنْ أَقْوَالِكَ .«
                        وتم تعديل النص في نسخة الإنترنت كالتالي:
                        »وهذِهِ هيَ البَركةُ التي بارَكَ بِها موسى، رجلُ اللهِ، بَني إِسرائيلَ قَبلَ موتِهِ، 2فَقالَ: «أقبَلَ الرّبُّ مِنْ سيناءَ، وأشرَقَ لهُم مِنْ جبَلِ سَعيرَ، وتَجلَّى مِنْ جبَلِ فارانَ، وأتى مِنْ رُبى القُدسِ وعَنْ يمينِهِ نارٌ مُشتَعِلةٌ. .«
                        فما هو المقصود بقوله«وَأَتَى مِنْ رِبْوَاتِ الْقُدْسِ» الواردة في النص السابق؟. ولماذا تم تحريف النص في نسخة الإنترنت وليصبح «وأتى مِنْ رُبى القُدسِ» فهل ربى تعني ربوات؟. أم أن في الأمر إشكال يجب إزالته؟.
                        وأنقل من دراستي المعنونة بالبرقليط ما يفسر هذا الأمر كالتالي:
                        ورد في سفر تثنية الآيات 1-3 من الإصحاح الـ33 والتي تشكّل المقدّمة، والتي تقرأ كما يلي:» وَهَذِهِ هِيَ البَرَكَةُ التِي بَارَكَ بِهَا مُوسَى رَجُلُ اللهِ بَنِي إِسْرَائِيل قَبْل مَوْتِهِ 2فَقَال: جَاءَ الرَّبُّ مِنْ سِينَاءَ وَأَشْرَقَ لهُمْ مِنْ سَعِيرَ وَتَلأْلأَ مِنْ جَبَلِ فَارَانَ وَأَتَى مِنْ رَبَوَاتِ القُدْسِ وَعَنْ يَمِينِهِ نَارُ شَرِيعَةٍ لهُمْ. 3فَأَحَبَّ الشَّعْبَ. جَمِيعُ قِدِّيسِيهِ فِي يَدِكَ وَهُمْ جَالِسُونَ عِنْدَ قَدَمِكَ يَتَقَبَّلُونَ مِنْ أَقْوَالِكَ
                        وقد أورد المهتدي الإسكندراني هذه البشارة باللغة العبرية كالتالي والتي تنطق هكذا:
                        » وآماد أذوناى مسيناى إشكلي ودبهور يقايه مسيعير اثحزى لانا استخى بغبورتيه تمل طوراد فاران وعميه مربواث قديسين
                        والنص العبري هكذا:
                        [אוְזֹאתהַבְּרָכָה, אֲשֶׁרבֵּרַךְמֹשֶׁהאִישׁהָאֱלֹהִים-אֶת-בְּנֵייִשְׂרָאֵל:לִפְנֵי, מוֹתוֹ. בוַיֹּאמַר, יְהוָהמִסִּינַיבָּאוְזָרַחמִשֵּׂעִירלָמוֹ—הוֹפִיעַ מֵהַרפָּארָן, וְאָתָהמֵרִבְבֹתקֹדֶשׁ; מִימִינוֹ, אשדתאֵשׁדָּתלָמוֹ. גאַףחֹבֵבעַמִּים, כָּל-קְדֹשָׁיובְּיָדֶךָ; וְהֵםתֻּכּוּלְרַגְלֶךָ, יִשָּׂאמִדַּבְּרֹתֶיךָ.].
                        أرجو ملاحظة كلمة (מֵרִבְבתـ مربواث ـקדֶשׁ ـ قديسين ) الواردة في النص،إنها تعني عشرة آلاف قديس بالتحديد وذلك طبقاً للغة العبرية وطبقاً لما هو وارد في القاموس العبري بالإضافة إلي دقة النص المترجم إلى اللغة الإنجليزية وتحديداً نسخة الملك جيمس كما سنرى، والعجيب أن القس عـبد المسيح بسيط أبو الخير كاهن كنيسة السيدة العـذراء الأثرية بمسطرد يحرف النص في كتابه ( هل تنبّأ الكتاب المقدّسعن نبيّ آخر يأتي بعد المسيح؟)
                        الطبعة الأولى7/1/2004 عند تناوله لهذه النبوءة بالنص العبري معتمدا في الوقت ذاته على النص الوارد في نسخة الإنترنت وهو بهذا يخالف الكتاب المقدس الذي ينتمي إلى كنيسته والتي نستشهد به في دراستنا هذه، حيث أنه قد أثبت الرسم العبري وحرف النطق هكذا:
                        من ( מֵרִבְבתקדֶשׁ مربواث قديسين ) إلى ( מֵרִבְבתקדֶשׁ ـ مربيبوت قودش )
                        فالنص العبري هو هو ولكن النطق غير سليم فمن مربواث قديسين إلى مربيبوت قودش.
                        فما المقصود بربوات القدس ( מֵרִבְבתקדֶשׁ ـ مربيبوت قودش ) طبقاً لتفسير القس المبجل؟.
                        يقول بالحرف الواحد ما نصه:[ « قودش = قدس أو مقدس »، ومن ثمّ فترجمة النص العبري إلى العربية حرفيًا هو:
                        » أَقْبَلَ الرَّبُّ مِنْ سِينَاءَ، وَأَشْرَفَ عَلَيْهُمْ مِنْ سَعِيرَ، وَتَجلّيَ مِنْ جَبَلِ فَارَانَ؛ وَأَتَى مِنْ رُبَي القُدْسِ وَعَنْ يَمِينِهِ نَارُ مُشْتَعَلَة .«
                        لاحظ أنه قد استعان بنسخة الإنترنت كما أنه نطق كلمة קדֶשׁ والتي تعنيقديسين هكذا:
                        « قودش » لتصبح القدس بعد ذلك ويصبح النص بناء على كلامه كالآتي:
                        يقول:
                        [ قبل موت موسى النبي مباشرة أخذ يبارك أسباط إسرائيل الإثنى عشر ويذكّرهم بأعمال الله العظيمة التي عملها معهم طوال رحلة الخروج من مصر، ويعرّفهم بماهيّة الرب « يهوه יְהוָה» مانح البركة ثم يقدم لهم في الإصحاح الـ 33 بركة فردية خاصة لكل سبط من أسباط إسرائيل الإثنى عشر.
                        ويبدأ الإصحاح بقوله » وَهَذِهِ هِيَ البَرَكَةُ التِي بَارَكَ بِهَا مُوسَى رَجُلُ اللهِ بَنِي إِسْرَائِيل قَبْل مَوْتِهِ، فَقَال: " جَاءَ الرَّبُّ « يهوه יְהוָה» مِنْ سِينَاءَ وَأَشْرَقَ» يهوه יְהוָה» لهُمْ مِنْ سَعِيرَ وَتَلأْلأَ« يهوه יְהוָה» مِنْ جَبَلِ فَارَانَ وَأَتَى مِنْ رَبَوَاتِ القُدْسِ وَعَنْ يَمِينِهِ نَارُ شَرِيعَةٍ لهُمْ. .«]. انتهى كلامه.
                        وأنت تلاحظ مدى التخبط الذي وقع فيه جناب القدس فمرة يعتمد النص الموجود على صفحة الانترنت ومرة أخرى ينتقل إلى النص المعتمد لدى الكنيسة الأرثوذكسية.

                        تعليق


                        • #27
                          تصحيح خطأ جناب القس:

                          لو نظرنا إلى الترجمة الحرفية للنص نجدها كالتالي:
                          بداية جاءت العبارة في اللغة العبرية ( מֵרִבְבתקדֶשׁ ـ مربواث قديسين ) ،وليست كما قال جناب القس: (مربيبوت قودش ).
                          مع ملاحظة أن كلمة [ מֵ ـ مي ] تعني [مع] وليست [ من ]، وكلمة [רִבְבתـ ربواث ] تعني [عشرة آلاف] وليست [ربوات جمع ربوة] ، كما يذكر نيافته، كما أن كلمة [ קדֶשׁ] تعني [ قديسين ]، وليست [القدس] كما يحاول التضليل، نسأل الله له ولنا الهداية.
                          والمدقق في النص نجد أن جناب القس قد أغفل كلمة « يهوهיְהוָה» من باقي النص كما هو متبع في شرحه حيث قال:
                          » وَأَتَى مِنْ رَبَوَاتِالقُدْسِ وَعَنْ يَمِينِهِ نَارُ شَرِيعَةٍ لهُمْ..«
                          وبناءً على تفسيره يفترض أن يصبح النص هكذا:
                          » وَأَتَى« يهوهיְהוָה» مِنْ رَبَوَاتِ القُدْسِ وَعَنْ يَمِينِهِ « يهوهיְהוָה» نَارُ شَرِيعَةٍ لهُمْ. .«
                          حيث أن الضمير في النص يعود على« يهوهיְהוָה»، ومع ذلك فهو لم يفعل، لماذا لأنه بعد ذلك أكد أن القادم مِنْ رُبَي القُدْسِ هو السيد المسيح، وإليك إعادة قوله مرة ثانية:
                          [ ومن ثمّ فترجمة النص العبري إلى العربية حرفيًا هو » أَقْبَلَ الرَّبُّ مِنْ سِينَاءَ، وَأَشْرَفَ عَلَيْهُمْ مِنْ سَعِيرَ، وَتَجلّيَ مِنْ جَبَلِ فَارَانَ؛ وَأَتَى مِنْ رُبَي القُدْسِ وَعَنْ يَمِينِهِ نَارُ مُشْتَعَلَة .«
                          والذي نرتاح إليه ونركن، هو ما ذكره المهتدي سعيد الإسكندراني والمهتدي عبد الأحد داوود وليس كما ذكره جناب القس كاهن كنيسة السيدة العـذراء الأثرية بمسطرد بالقاهرة، ويصبح النص كالتالي:
                          [ אוְזֹאתהַבְּרָכָה, אֲשֶׁרבֵּרַךְמֹשֶׁהאִישׁהָאֱלֹהִים-אֶת-בְּנֵייִשְׂרָאֵל:לִפְנֵי, מוֹתוֹ. בוַיֹּאמַר, יְהוָהמִסִּינַיבָּאוְזָרַחמִשֵּׂעִירלָמוֹ—הוֹפִיעַ מֵהַרפָּארָן, וְאָתָהמֵרִבְבֹתקֹדֶשׁ; מִימִינוֹ, אשדתאֵשׁדָּתלָמוֹ ] .
                          وإليك النص من ترجمة King Jamesوالتي أنقلها كالآتي:

                          1 And this is the blessing, wherewith Moses the man of God blessed the children of Israel before his death.]
                          2 And he said, The LORD came from Sinai, and rose up from Seir unto them; he shined forth from mount Paran, and came with ten thousands of saints: from his right hand went a fiery law for them

                          والربوات μυριασι في اللغة اليونانية وفي اللغة العبرية רִבְבתتعني عشرة آلاف، كما جاءت في معاجم اللغة العبرية مثل ( Dictionary Young’s ) تعني:
                          ten thousandsntserif']multitudet] ] عشرة آلاف.
                          أما النص المستشهد به من قبل جناب القس فلقد تم التحريف فيه هكذا:

                          [2 And he said The Lord came from Sinai and dawned over them from Seir; He shone forth from Mount Paran. He came from myriads of holyones from his right hand went a fierly”
                          ويقوم بالشرح والتعليق على النص بقوله:
                          " مع ملاحظة أنّ عبارة holy ones هي حرفيًا holy one.
                          ونقلت في بعض الترجمات الإنجليزية ومنها الترجمة الدولية الحديثة، " myriads " NIV]
                          في حين أن كلمة " [myriadt] " كما جاء في " The Lexicon Webster Dictionary " والتي استشهد بها نيافته تعني عشرة آلاف وإليك التعريف كما هو وارد في القاموس :

                          multitude of things or people” “: ten thousand
                          وما لنا نذهب بعيداً إليك النص التوراتي الشارح لها:
                          جاء في سفر عزرا اَلإصْحَاحُ الثَّانِي عدد 64و65 أن كل الجمهور 42360:
                          » 64كُلُّ الْجُمْهُورِ مَعًا اثْنَانِ وَأَرْبَعُونَ أَلْفًا وَثَلاَثُ مِئَةٍ وَسِتُّونَ، 65فَضْلاً عَنْ عَبِيدِهِمْ وَإِمَائِهِمْ فَهؤُلاَءِ كَانُوا سَبْعَةَ آلاَفٍ وَثَلاَثَ مِئَةٍ وَسَبْعَةً وَثَلاَثِينَ، وَلَهُمْ مِنَ الْمُغَنِّينَ وَالْمُغَنِّيَاتِ مِئَتَانِ..«
                          وجاء في سفر نحميااَلإصْحَاحُ السَّابِعُ عدد 65ـ76 نفس العدد 42360:
                          » 65وَقَالَ لَهُمُ التَّرْشَاثَا أَنْ لاَ يَأْكُلُوا مِنْ قُدْسِ الأَقْدَاسِ حَتَّى يَقُومَ كَاهِنٌ لِلأُورِيمِ وَالتُّمِّيمِ. 66كُلُّ الْجُمْهُورِ مَعاً أَرْبَعُ رَبَوَاتٍ وَأَلْفَانِ وَثَلاَثُ مِئَةٍ وَسِتُّونَ 67فَضْلاً عَنْ عَبِيدِهِمْ وَإِمَائِهِمِ الَّذِينَ كَانُوا سَبْعَةَ آلاَفٍ وَثَلاَثَ مِئَةٍ وَسَبْعَةً وَثَلاَثِينَ..«
                          ويقول البروفسور عبد الأحد داوود والذي أورد نصّ الفقرة كالآتي:
                          » جاء نور الرب من سيناء وأشرق لهم من ساعير، وتلألأ من جبل فاران وجاء معه عشرة آلاف قديس، والشريعة المشعّة بيده. .«… ففي الكلمات شبه نور الرب بنور الشمس:
                          » إنه يأتي من سيناء ويشرق من ساعير، ولكنه تلألأ بالمجد من (فاران) حيث يظهر مع عشرة آلاف قديس (مؤمن) ويحمل الشريعة بيده اليمني .«
                          [كتاب " محمد... في كتب اليهود والنصارى " للبروفيسور عبد الأحد داود ص10. ]
                          و هذا يعني دخول النبي صلى الله عليه وسلم مع عشرة آلاف قديس ( مؤمن ) وجاء بنور الشريعة إلى شعبه، فلقد جاء في كتاب ( السيرة النبوية وأخبار الخلفاء للإمام الحافظ أبي حاتم بن أحمد التميمي المتوفى سنة 354 ه‍ الطبعة الثالثة صفحة 326، شرح مفصل عن دخول النبي صلى الله عليه وسلم مكة ومعه عشرة آلاف من المسلمين.
                          وقد ربط المهتدي إبراهيم خليل بين هذه البشارة وبين صدر سورة التين واستنتج منه تطابقاً كاملاً في الوسيلة والتعبير، حيث قال: "ومن المعروف تاريخيا أن فَارَانَ هي مكةفالله ظهر في سيناء وهي رسالة موسى لليهود، وظهر في سعير، وسعير في فلسطين، فهي إذن رسالة يسوع إلى المسيحيين، وظهر في فاران وفاران هي مكة، أي نبوءة محمد في العرب.
                          وفي سفر حبقوق النبي 3: 3ـ 6:
                          » 3اَللهُ جَاءَ مِنْ تِيمَانَ، وَالْقُدُّوسُ مِنْ جَبَلِ فَارَانَ. سِلاَهْ. جَلاَلُهُ غَطَّى السَّمَاوَاتِ، وَالأَرْضُ امْتَلأَتْ مِنْ تَسْبِيحِهِ. 4وَكَانَ لَمَعَانٌ كَالنُّورِ. لَهُ مِنْ يَدِهِ شُعَاعٌ، وَهُنَاكَ اسْتِتَارُ قُدْرَتِهِ. 5قُدَّامَهُ ذَهَبَ الْوَبَأُ، َعِنْدَ رِجْلَيْهِ خَرَجَتِ الْحُمَّى. 6وَقَفَ وَقَاسَ الأَرْضَ. نَظَرَ فَرَجَفَ الأُمَمُ وَدُكَّتِ الْجِبَالُ الدَّهْرِيَّةُ وَخَسَفَتْ آكَامُ الْقِدَمِ. مَسَالِكُ الأَزَلِ لَهُ..«
                          فمن هو إذن ذلك القدوس أو النبي العظيم الذي أتى من فاران، وغطى بهاؤه السماوات، وامتلأت الأرض من تسبيحه ؟،وقطعا هو ليس موسى الكليم ، ولا عيسى المسيح ، ولا أي واحد من أنبياء بني إسرائيل ؛ فلم يدع أحد أن فاران قد بعث فيها نبي من بني إسرائيل ، وربما كان تغيير مكان الوحي من الشام إلى بلاد العرب وخروج النبوة من بيت إسرائيل هو السبب في جزع حبوق أحد أنبياء بني إسرائيل عندما سمع الخبر في نفس السفر3 :2 »2يَا رَبُّ، قَدْ سَمِعْتُ خَبَرَكَ فَجَزِعْتُ. يَا رَبُّ، عَمَلَكَ فِي وَسَطِ السِّنِينَ أَحْيِهِ. فِي وَسَطِ السِّنِينَ عَرِّفْ. فِي الْغَضَبِ اذْكُرِ الرَّحْمَةَ. .«
                          من يكون إذن ذلك القدوس الذي جاء من فاران، ووقف فقاس الأرض فامتلأت الأرض من أتباعه، ونظر فرجفت الأمم فسقطت تحت رسالته الشعوب والممالك ، غير إمام الأنبياء وخاتم المرسلين، مهجة القلب وقرة العين، صاحب اللواء المعقود والحوض المورود والمقام المحمود محمد صلى الله عليه وسلم عبد الله ورسوله..

                          تعليق


                          • #28
                            الأسفار التاريخية



                            يَشُوع


                            173ـ «قال البعض إن سفر يشوع هو وحي الله ليشوع، وقال آخرون إنه كان وحياً لفينحاس، وقال آخرون إنه لألعازر، وقال آخرون إنه لصموئيل النبي، وقال آخرون إنه لإرميا، مع أن بين يشوع وإرميا 850 سنة».
                            174ـ في يشوع 1 :5 »5لاَ يَقِفُ إِنْسَانٌ فِي وَجْهِكَ كُلَّ أَيَّامِ حَيَاتِكَ. كَمَا كُنْتُ مَعَ مُوسَى أَكُونُ مَعَكَ. لاَ أُهْمِلُكَ وَلاَ أَتْرُكُكَ. 6تَشَدَّدْ وَتَشَجَّعْ، لأَنَّكَ أَنْتَ تَقْسِمُ لِهذَا الشَّعْبِ الأَرْضَ الَّتِي حَلَفْتُ لآبَائِهِمْ أَنْ أُعْطِيَهُمْ...«
                            قال الله ليشوع » أَكُونُ مَعَكَ. لاَ أُهْمِلُكَ وَلاَ أَتْرُكُكَ. .«
                            ولكن نقرأ في يشوع 9: 3ـ 4 أن أهل جبعون خدعوا يشوع وغدروا به، وهذا تناقض، يحمل معنى أن الله لم يحفظ وعده ليشوع.
                            »3وَأَمَّا سُكَّانُ جِبْعُونَ لَمَّا سَمِعُوا بِمَا عَمِلَهُ يَشُوعُ بِأَرِيحَا وَعَايٍ فَهُمْ 4عَمِلُوا بِغَدْرٍ، وَمَضَوْا وَدَارُوا وَأَخَذُوا جَوَالِقَ بَالِيَةً لِحَمِيرِهِمْ، وَزِقَاقَ خَمْرٍ بَالِيَةً مُشَقَّقَةً وَمَرْبُوطَةً، .«
                            175ـ جاء في يشوع 2: 1»1فَأَرْسَلَ يَشُوعُ بْنُ نُونٍ مِنْ شِطِّيمَ رَجُلَيْنِ جَاسُوسَيْنِ سِرًّا، قَائِلاً: «اذْهَبَا انْظُرَا الأَرْضَ وَأَرِيحَا». فَذَهَبَا وَدَخَلاَ بَيْتَ امْرَأَةٍ زَانِيَةٍ اسْمُهَا رَاحَابُ وَاضْطَجَعَا هُنَاكَ.« فهل العمل السري المخادع مقبول عند الله؟.
                            176ـ جاء في يشوع 2 : 1 ـ5
                            »1فَأَرْسَلَ يَشُوعُ بْنُ نُونٍ مِنْ شِطِّيمَ رَجُلَيْنِ جَاسُوسَيْنِ سِرًّا، قَائِلاً: «اذْهَبَا انْظُرَا الأَرْضَ وَأَرِيحَا». فَذَهَبَا وَدَخَلاَ بَيْتَ امْرَأَةٍ زَانِيَةٍ اسْمُهَا رَاحَابُ وَاضْطَجَعَا هُنَاكَ. 2فَقِيلَ لِمَلِكِ أَرِيحَا: «هُوَذَا قَدْ دَخَلَ إِلَى هُنَا اللَّيْلَةَ رَجُلاَنِ مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ لِيَتَجَسَّسَا الأَرْضَ». 3فَأَرْسَلَ مَلِكُ أَرِيحَا إِلَى رَاحَابَ يَقُولُ: «أَخْرِجِي الرَّجُلَيْنِ اللَّذَيْنِ أَتَيَا إِلَيْكِ وَدَخَلاَ بَيْتَكِ، لأَنَّهُمَا قَدْ أَتَيَا لِيَتَجَسَّسَا الأَرْضَ كُلَّهَا». 4فَأَخَذَتِ الْمَرْأَةُ الرَّجُلَيْنِ وَخَبَّأَتْهُمَا وَقَالَتْ: «نَعَمْ جَاءَ إِلَيَّ الرَّجُلاَنِ وَلَمْ أَعْلَمْ مِنْ أَيْنَ هُمَا. 5وَكَانَ نَحْوَ انْغِلاَقِ الْبَابِ فِي الظَّلاَمِ أَنَّهُ خَرَجَ الرَّجُلاَنِ. لَسْتُ أَعْلَمُ أَيْنَ ذَهَبَ الرَّجُلاَنِ. اسْعَوْا سَرِيعًا وَرَاءَهُمَا حَتَّى تُدْرِكُوهُمَا». .«
                            فهل تمدح التوراة راحاب على زناها وكذبها وخداعها؟.
                            177ـ في يشوع 4 :9 »9وَنَصَبَ يَشُوعُ اثْنَيْ عَشَرَ حَجَرًا فِي وَسَطِ الأُرْدُنِّ تَحْتَ مَوْقِفِ أَرْجُلِ الْكَهَنَةِ حَامِلِي تَابُوتِ الْعَهْدِ. وَهِيَ هُنَاكَ إِلَى هذَا الْيَوْمِ...«
                            بالنظر إلى قوله «إلى هذا اليوم» فإنه لابد وأن تكون هذه العبارة قد أُضيفت إلى النص في تاريخ لاحق، وقد تكرر هذا الخطأ في أكثر كتب العهد القديم، وفي معظم سفر يشوع.
                            178ـ ومن أمثلته ما جاء في يشوع 9:5 »9وَقَالَ الرَّبُّ لِيَشُوعَ: «الْيَوْمَ قَدْ دَحْرَجْتُ عَنْكُمْ عَارَ مِصْرَ». فَدُعِيَ اسْمُ ذلِكَ الْمَكَانِ «الْجِلْجَالَ» إِلَى هذَا الْيَوْمِ..«
                            ويشوع 28:8 »28وَأَحْرَقَ يَشُوعُ عَايَ وَجَعَلَهَا تَلاًّ أَبَدِيًّا خَرَابًا إِلَى هذَا الْيَوْمِ.«
                            ويشوع27:10 »27وَكَانَ عِنْدَ غُرُوبِ الشَّمْسِ أَنَّ يَشُوعَ أَمَرَ فَأَنْزَلُوهُمْ عَنِ الْخَشَبِ وَطَرَحُوهُمْ فِي الْمَغَارَةِ الَّتِي اختبئوا فِيهَا، وَوَضَعُوا حِجَارَةً كَبِيرَةً عَلَى فَمِ الْمَغَارةِ حَتَّى إِلَى هذَا الْيَوْمِ عَيْنِهِ..«
                            ويشوع 13:13 »13وَلَمْ يَطْرُدْ بَنُو إِسْرَائِيلَ الْجَشُورِيِّينَ وَالْمَعْكِيِّينَ، فَسَكَنَ الْجَشُورِيُّ وَالْمَعْكِيُّ فِي وَسَطِ إِسْرَائِيلَ إِلَى هذَا الْيَوْمِ. .«
                            ويشوع 14:14»14لِذلِكَ صَارَتْ حَبْرُونُ لِكَالَبَ بْنِ يَفُنَّةَ الْقَنِزِّيِّ مُلْكًا إِلَى هذَا الْيَوْمِ، لأَنَّهُ اتَّبَعَ تَمَامًا الرَّبَّ إِلهَ إِسْرَائِيلَ..«
                            ويشوع 63:15 »63وَأَمَّا الْيَبُوسِيُّونَ السَّاكِنُونَ فِي أُورُشَلِيمَ فَلَمْ يَقْدِرْ بَنُو يَهُوذَا عَلَى طَرْدِهِمْ، فَسَكَنَ الْيَبُوسِيُّونَ مَعَ بَنِي يَهُوذَا فِي أُورُشَلِيمَ إِلَى هذَا الْيَوْمِ. .«
                            ويشوع10:16 » 10فَلَمْ يَطْرُدُوا الْكَنْعَانِيِّينَ السَّاكِنِينَ فِي جَازَرَ. فَسَكَنَ الْكَنْعَانِيُّونَ فِي وَسَطِ أَفْرَايِمَ إِلَى هذَا الْيَوْمِ، وَكَانُوا عَبِيدًا تَحْتَ الْجِزْيَةِ..«
                            179ـ جاء في يشوع 21:6 -25 الأمر بالتحريم أي بقتل الأطفال والشيوخ والحيوانات والتمثيل بجثث الموتى في أريحا:
                            »21وَحَرَّمُوا كُلَّ مَا فِي الْمَدِينَةِ مِنْ رَجُل وَامْرَأَةٍ، مِنْ طِفْل وَشَيْخٍ، حَتَّى الْبَقَرَ وَالْغَنَمَ وَالْحَمِيرَ بِحَدِّ السَّيْفِ. 22وَقَالَ يَشُوعُ لِلرَّجُلَيْنِ اللَّذَيْنِ تَجَسَّسَا الأَرْضَ: «ادْخُلاَ بَيْتَ الْمَرْأَةِ الزَّانِيَةِ وَأَخْرِجَا مِنْ هُنَاكَ الْمَرْأَةَ وَكُلَّ مَا لَهَا كَمَا حَلَفْتُمَا لَهَا». 23فَدَخَلَ الْغُلاَمَانِ الْجَاسُوسَانِ وَأَخْرَجَا رَاحَابَ وَأَبَاهَا وَأُمَّهَا وَإِخْوَتَهَا وَكُلَّ مَا لَهَا، وَأَخْرَجَا كُلَّ عَشَائِرِهَا وَتَرَكَاهُمْ خَارِجَ مَحَلَّةِ إِسْرَائِيلَ. 24وَأَحْرَقُوا الْمَدِينَةَ بِالنَّارِ مَعَ كُلِّ مَا بِهَا، إِنَّمَا الْفِضَّةُ وَالذَّهَبُ وَآنِيَةُ النُّحَاسِ وَالْحَدِيدِ جَعَلُوهَا فِي خِزَانَةِ بَيْتِ الرَّبِّ. 25وَاسْتَحْيَا يَشُوعُ رَاحَابَ الزَّانِيَةَ وَبَيْتَ أَبِيهَا وَكُلَّ مَا لَهَا، وَسَكَنَتْ فِي وَسَطِ إِسْرَائِيلَ إِلَى هذَا الْيَوْمِ، لأَنَّهَا خَبَّأَتِ الْمُرْسَلَيْنِ اللَّذَيْنِ أَرْسَلَهُمَا يَشُوعُ لِكَيْ يَتَجَسَّسَا أَرِيحَا..«
                            180ـ مرة أخري هل تمدح التوراة راحاب على زناها وكذبها وخداعها؟.ومع ذلك ففي هذا تناقض مع لاويين 28 : 26ـ 28»26«لا يجوزُ لأحدٍ أنْ يُكرِّسَ للرّبِّأبكارَ البَهائمِ، سَواءٌ مِنَ البقَرِ أو مِنَ الغنَمِ، فهيَ مُخصَّصةٌ للرّبِّ. 27وإنْ كانَ بِكْرُ البَهيمةِ نَجسًا، يُفدَى على حسَبِ تَقويمِ الكاهنِ بزيادةِ خمْسِهِ، وإلاَ يبيعُهُ الكاهنُ على حسَبِ تَقويمِهِ. 28وكُلُّ ما يُحرِّمُهُ الإنسانُ للرّبِّمِنْ جميعِ ما لَهُ مِنْ بَشرٍ أو بَهيمةٍ أو أرضٍ يَرثُها، فلا يُباعُ ولا يُفَكُّ لأنَّهُ قربانٌ مُقدَّسٌكُلَ التَّقديسِ للرّبِّ. 29حتى الإنسانُ المُكَرَّسُ للرّبِّلا يُفدَى، بل يُقتَلُ قَتلاً..«
                            وفي يشوع 8: 28»28وأحرَقَ يَشوعُ عايَّ وجعَلَها تَلَ رَدمِ وخرابًا كما هيَ حتى اليومِ. 29وعُلِّقَ مَلِكُ عايِّعلى شجرةٍ إلى المساءِ، وعِندَ غُروبِ الشَّمسِ أمرَ يَشوعُ فأنزَلوا جثَّتَهُ وألقَوها عِندَ بابِ المدينةِ وجعَلوا علَيها رُجمَةً كبيرةً مِنَ الحجارَةِ إلى هذا اليومِ.«
                            181ـ يشوع7 :1 عائلة عخان دفعت معه عقاب خطيته:
                            » 1وَخَانَ بَنُو إِسْرَائِيلَ خِيَانَةً فِي الْحَرَامِ، فَأَخَذَ عنان بْنُ كَرْمِي بْنِ زَبْدِي بْنِ زَارَحَ مِنْ سِبْطِ يَهُوذَا مِنَ الْحَرَامِ، فَحَمِيَ غَضَبُ الرَّبِّ عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ. «
                            ويشوع 7 :24-26 »24فَأَخَذَ يَشُوعُ عنان بْنَ زَارَحَ وَالْفِضَّةَ وَالرِّدَاءَ وَلِسَانَ الذَّهَبِ وَبَنِيهِ وَبَنَاتِهِ وَبَقَرَهُ وَحَمِيرَهُ وَغَنَمَهُ وَخَيْمَتَهُ وَكُلَّ مَا لَهُ، وَجَمِيعُ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ، وَصَعِدُوا بِهِمْ إِلَى وَادِي عَخُورَ. 25فَقَالَ يَشُوعُ: «كَيْفَ كَدَّرْتَنَا؟ يُكَدِّرُكَ الرَّبُّ فِي هذَا الْيَوْمِ!». فَرَجَمَهُ جَمِيعُ إِسْرَائِيلَ بِالْحِجَارَةِ وَأَحْرَقُوهُمْ بِالنَّارِ وَرَمَوْهُمْ بِالْحِجَارَةِ، 26وَأَقَامُوا فَوْقَهُ رُجْمَةَ حِجَارَةٍ عَظِيمَةً إِلَى هذَا الْيَوْمِ. فَرَجَعَ الرَّبُّ عَنْ حُمُوِّ غَضَبِهِ. وَلِذلِكَ دُعِيَ اسْمُ ذلِكَ الْمَكَانِ «وَادِيَ عَخُورَ» إِلَى هذَا الْيَوْمِ..«
                            تناقض مع خروج 19:5ـ 21»19فَرَأَى مُدَبِّرُو بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنْفُسَهُمْ فِي بَلِيَّةٍ إِذْ قِيلَ لَهُمْ لاَ تُنَقِّصُوا مِنْ لِبْنِكُمْ أَمْرَ كُلِّ يَوْمٍ بِيَوْمِهِ.. 20وَصَادَفُوا مُوسَى وَهَارُونَ وَاقِفَيْنِ لِلِقَائِهِمْ حِينَ خَرَجُوا مِنْ لَدُنْ فِرْعَوْنَ. 21فَقَالُوا لَهُمَا: «يَنْظُرُ الرَّبُّ إِلَيْكُمَا وَيَقْضِي، لأَنَّكُمَا أَنْتَنْتُمَا رَائِحَتَنَا فِي عَيْنَيْ فِرْعَوْنَ وَفِي عُيُونِ عَبِيدِهِ حَتَّى تُعْطِيَا سَيْفًا فِي أَيْدِيهِمْ لِيَقْتُلُونَا»..«
                            182ـ جاء في يشوع 8 :3»3فَقَامَ يَشُوعُ وَجَمِيعُ رِجَالِ الْحَرْبِ لِلصُّعُودِ إِلَى عَايٍ. وَانْتَخَبَ يَشُوعُ ثَلاَثِينَ أَلْفَ رَجُل جَبَابِرَةَ الْبَأْسِ وَأَرْسَلَهُمْ لَيْلاً.«
                            نجد أن يشوع قد جنَّد 30 ألف رجلاً، ولكنه يقول في نفس السفر العدد 11 ـ 12 إنه أخذ نحو خمسة آلاف رجل» 11وَجَمِيعُ رِجَالِ الْحَرْبِ الَّذِينَ مَعَهُ صَعِدُوا وَتَقَدَّمُوا وَأَتَوْا إِلَى مُقَابِلِ الْمَدِينَةِ، وَنَزَلُوا شِمَالِيَّ عَايٍ، وَالْوَادِي بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ عَايٍ. 12فَأَخَذَ نَحْوَ خَمْسَةِ آلاَفِ رَجُل وَجَعَلَهُمْ كَمِينًا بَيْنَ بَيْتِ إِيلَ وَعَايٍ غَرْبِيَّ الْمَدِينَةِ..«
                            183ـ جاء في يشوع 8 : 28 أن عاي أُخربت تماماً »28وَأَحْرَقَ يَشُوعُ عَايَ وَجَعَلَهَا تَلاًّ أَبَدِيًّا خَرَابًا إِلَى هذَا الْيَوْمِ. .«
                            ولكن جاء في نحميا 7 : 32 »32رِجَالُ بَيْتِ إِيلَ وعَايَ مِئَةٌ وَثَلاَثةٌ وَعِشْرُونَ..«
                            وهذا يعني أن مدينة عاي كانت مأهولة، وهذا تناقض.
                            184ـ جاء في يشوع 28:8 »28وَأَحْرَقَ يَشُوعُ عَايَ وَجَعَلَهَا تَلاًّ أَبَدِيًّا خَرَابًا إِلَى هذَا الْيَوْمِ. فهل يوافق الله على الشدّة المتناهية التي تعارض قوانين الرحمة؟.
                            185ـ جاء في يشوع 8: 30 أن يشوع بنى مذبحاً للرب في جبل عيبال، مع أن آياتٍ توراتيةً كثيرة تدين بناء أماكن عبادة على المرتفعات، مثل إدانة الملك يربعام بناء »بيت المرتفعات«»30حِينَئِذٍ بَنَى يَشُوعُ مَذْبَحًا لِلرَّبِّ إِلهِ إِسْرَائِيلَ فِي جَبَلِ عِيبَالَ، 31كَمَا أَمَرَ مُوسَى عَبْدُ الرَّبِّ بَنِي إِسْرَائِيلَ، كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ فِي سِفْرِ تَوْرَاةِ مُوسَى. مَذْبَحَ حِجَارَةٍ صَحِيحَةٍ لَمْ يَرْفَعْ أَحَدٌ عَلَيْهَا حَدِيدًا، وَأَصْعَدُوا عَلَيْهِ مُحْرَقَاتٍ لِلرَّبِّ، وَذَبَحُوا ذَبَائِحَ سَلاَمَةٍ. 32وَكَتَبَ هُنَاكَ عَلَى الْحِجَارَةِ نُسْخَةَ تَوْرَاةِ مُوسَى الَّتِي كَتَبَهَا أَمَامَ بَنِي إِسْرَائِيلَ. لم يُرفَعْ علَيها حديدٌ. وقَدَّمَ بَنو إِسرائيلَ على هذا المذبَحِ مُحرقاتٍ للرّبِّوذبَحوا ذَبائحَ سلامةٍ..«
                            كما في 1ملوك 12: 31 » 31وَبَنَى بَيْتَ الْمُرْتَفَعَاتِ، وَصَيَّرَ كَهَنَةً مِنْ أَطْرَافِ الشَّعْبِ لَمْ يَكُونُوا مِنْ بَنِي لاَوِي. 32وَعَمِلَ يَرُبْعَامُ عِيدًا فِي الشَّهْرِ الثَّامِنِ فِي الْيَوْمِ الْخَامِسَ عَشَرَ مِنَ الشَّهْرِ، كَالْعِيدِ الَّذِي فِي يَهُوذَا، وَأَصْعَدَ عَلَى الْمَذْبَحِ. هكَذَا فَعَلَ فِي بَيْتِ إِيلَ بِذَبْحِهِ لِلْعِجْلَيْنِ اللَّذَيْنِ عَمِلَهُمَا. وَأَوْقَفَ فِي بَيْتِ إِيلَ كَهَنَةَ الْمُرْتَفَعَاتِ الَّتِي عَمِلَهَا. .«
                            وتجد معنى« 31وَبَنَى بَيْتَ الْمُرْتَفَعَاتِ » مشروحاً في نسخة الإنترنت هكذا:
                            »31وبَنى يَرُبعامُ بُيوتًا لِلعِبادةِ على رُؤُوسِ التِّلالِ وأقامَ كهَنةً مِنَ الشَّعبِ لم يكونوا مِنْ بَيتِ لاوي. 32وجعَلَ اليومَ الخامِسَ عشَرَ مِنَ الشَّهرِ الثَّامِنِ عيدًا كالعيدِ الذي في يَهوذا، وصَعدَ على المذبَحِ الذي في بَيتَ إيلَ وقدَّمَ ذبائِحَ لِلعِجلَينِ اللَّذينِ صنَعَهُما، وأقامَ هُناكَ كهَنةً لِبُيوتِ العِبادةِ التي بَناها على رُؤُوسِ التِّلالِ..«
                            186ـ يؤخذ من يشوع 10:11-11 أن بني إسرائيل لما قتلوا ملك أورشليم استولوا على مملكته:
                            » 10ثُمَّ رَجَعَ يَشُوعُ فِي ذلِكَ الْوَقْتِ وَأَخَذَ حَاصُورَ وَضَرَبَ مَلِكَهَا بِالسَّيْفِ، لأَنَّ حَاصُورَ كَانَتْ قَبْلاً رَأْسَ جَمِيعِ تِلْكَ الْمَمَالِكِ. 11وَضَرَبُوا كُلَّ نَفْسٍ بِهَا بِحَدِّ السَّيْفِ. حَرَّمُوهُمْ، وَلَمْ تَبْقَ نَسَمَةٌ، وَأَحْرَقَ حَاصُورَ بِالنَّارِ..«ومعنى كلمة حَرَّمُوهُمْ الواردة في النص، أي التدمير الشامل لأي كائن حي، وذلك كما هو واضح في نص الإنترنت هكذا:
                            »10وعادَ يَشوعُ في ذلِكَ الوقتِ واَجتاحَ حاصورَ وقتَلَ مَلِكَها بالسَّيفِ، لأنَّ حاصورَ كانَت آنَذاكَ أهمَ جميعِ تِلكَ المَمالِكِ، 11وضرَبَ كُلَ نفْسٍ فيها بِحَدِّالسَّيفِ ولم يُبقِ على أحدٍ وأحرَقَها بالنَّارِ..«
                            ولكن يُفهم من يشوع 15: 63 أنهم لم يستولوا على أورشليم:»63وَأَمَّا الْيَبُوسِيُّونَ السَّاكِنُونَ فِي أُورُشَلِيمَ فَلَمْ يَقْدِرْ بَنُو يَهُوذَا عَلَى طَرْدِهِمْ، فَسَكَنَ الْيَبُوسِيُّونَ مَعَ بَنِي يَهُوذَا فِي أُورُشَلِيمَ إِلَى هذَا الْيَوْمِ. .«.«
                            187ـ ورد في يشوع 10: 13
                            » 13فَدَامَتِ الشَّمْسُ وَوَقَفَ الْقَمَرُ حَتَّى انْتَقَمَ الشَّعْبُ مِنْ أَعْدَائِهِ. أَلَيْسَ هذَا مَكْتُوبًا فِي سِفْرِ يَاشَرَ؟ فَوَقَفَتِ الشَّمْسُ فِي كَبِدِ السَّمَاءِ وَلَمْ تَعْجَلْ لِلْغُرُوبِ نَحْوَ يَوْمٍ كَامِل..«
                            وهذه العدد لا يمكن أن يكون من كلام يشوع، لأنه منقول من سفر ياشر، ولا يُعرف متى كُتب. إلا أنه يظهر من 2صموئيل 1 :18 أنه يكون معاصراً لداود:» 17وَرَثَا دَاوُدُ بِهذِهِ الْمَرْثَاةِ شَاوُلَ وَيُونَاثَانَ ابْنَهُ، 18وَقَالَ أَنْ يَتَعَلَّمَ بَنُو يَهُوذَا «نَشِيدَ الْقَوْسِ». هُوَذَا ذلِكَ مَكْتُوبٌ فِي سِفْرِ يَاشَرَ:
                            19«اَلظَّبْيُ يَا إِسْرَائِيلُ مَقْتُولٌ عَلَى شَوَامِخِكَ. كَيْفَ سَقَطَ الْجَبَابِرَةُ! 20لاَ تُخْبِرُوا فِي جَتَّ. لاَ تُبَشِّرُوا فِي أَسْوَاقِ أَشْقَلُونَ، لِئَلاَّ تَفْرَحَ بَنَاتُ الْفِلِسْطِينِيِّينَ، لِئَلاَّ تَشْمَتَ بَنَاتُ الْغُلْفِ. .«
                            وإليك النص من نسخة الإنترنت وهو غير مفهوم على غير العادة فلو أن الكاتب أثبت ما هو موجود في النص الأصلي والذي ينص صراحة على معنى المرثية وهو«نَشِيدَ الْقَوْسِ»لاتضح المعني الذي غاب عن الكاتب اقرأ معي النص:
                            »17ورَثى داوُدُ شاوُلَ ويوناثانَ اَبنَهُ بهذِهِ المَرثيَّةِ 18وأمرَ بأنْ يتَعَلَّمَها بَنو يَهوذا، وهيَ مكتوبةٌ في سِفرِ ياشَرَ: 19مَجدُكَ يا إِسرائيلُ قتيلٌعلى روابيكَ. فيا لَسُقوطِ الجبابِرةِ! 20لا تَحكوا عَنْ ذلِكَ في جتَ وفي ساحاتِ أشقَلونَ لا تُعلِنوهُ، لِئلاَ تفرحَ بَناتُ الفلسطينيين، لِئلاَ تطرَبَ بَناتُ غيرِ المَختونينَ.«
                            وقال المفسران المسيحيان هنري وأسكوت على يشوع 15: 63 إن كتاب يشوع كُتب قبل بضع سنين من حكم داود، مع أن داود وُلد بعد موت يشوع بنحو 358 سنة، وإن الآية 10 : 15 زائدة».

                            تعليق


                            • #29
                              188ـ بعد وقوف الشمس وهزيمة الأموريين على يد يشوع هل عاد يشوع إلى الجلجال أم إلى مقيدة؟. نقرأ في يشوع 10: 43
                              »43ثُمَّ رَجَعَ يَشُوعُ وَجَمِيعُ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ إِلَى الْمَحَلَّةِ إِلَى الْجِلْجَالِ...«
                              ولكن جاء في ذات الإصحاح والعدد 21 أنهم رجعوا إلى مقِّيدة
                              » 21رَجَعَ جَمِيعُ الشَّعْبِ إِلَى الْمَحَلَّةِ إِلَى يَشُوعَ فِي مَقِّيدَةَ بِسَلاَمٍ. لَمْ يَسُنَّ أَحَدٌ لِسَانَهُ عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ. . .«ومعنى عبارة «لَمْ يَسُنَّ أَحَدٌ لِسَانَهُ» الواردة في النص أي« يُحَرِّكَ لِسانَهُ» كما هو وارد في نسخة الإنترنت هكذا:
                              »21ورجعَ جميعُ المُحارِبينَ سالِمينَ إلى يَشوعَ في مقِّيدةَ ولم يَجرُؤْ أحدٌ بَعدَ ذلِكَ على أنْ يُحَرِّكَ لِسانَهُ على بَني إِسرائيلَ. .«
                              189ـ «جاء في يشوع 42:10 أن بلاد الكنعانيين خضعت لبني إسرائيل دفعة واحدة وليس في أيام كثيرة.
                              » 42وَأَخَذَ يَشُوعُ جَمِيعَ أُولئِكَ الْمُلُوكِ وَأَرْضِهِمْ دُفْعَةً وَاحِدَةً، لأَنَّ الرَّبَّ إِلهَ إِسْرَائِيلَ حَارَبَ عَنْ إِسْرَائِيلَ. 43ثُمَّ رَجَعَ يَشُوعُ وَجَمِيعُ إِسْرَائِيلَ مَعَهُ إِلَى الْمَحَلَّةِ إِلَى الْجِلْجَالِ. .«
                              ومعني « دُفْعَةً وَاحِدَةً » الواردة في النص أي « هَجمةٍ واحدةٍ » كما هو موضح في نسخة الإنترنت هكذا:
                              »42واَستَولى على جميعِ أولئِكَ المُلوكِ وأرضِهِم في هَجمةٍ واحدةٍ لأنَّ الرّبَّ إلهَ إِسرائيلَ كانَ يُحارِبُ عَنهُم..«
                              بينما يقول في يشوع 11: 16 ـ 20 إن ذلك استغرق أياماً كثيرة »16فَأَخَذَ يَشُوعُ كُلَّ تِلْكَ الأَرْضِ: الْجَبَلَ، وَكُلَّ الْجَنُوبِ، وَكُلَّ أَرْضِ جُوشِنَ وَالسَّهْلَ وَالْعَرَبَةَ وَجَبَلَ إِسْرَائِيلَ وَسَهْلَهُ، 17مِنَ الْجَبَلِ الأَقْرَعِ الصَّاعِدِ إِلَى سَعِيرَ إِلَى بَعْلِ جَادَ فِي بُقْعَةِ لُبْنَانَ تَحْتَ جَبَلِ حَرْمُونَ. وَأَخَذَ جَمِيعَ مُلُوكِهَا وَضَرَبَهُمْ وَقَتَلَهُمْ. 18فَعَمِلَ يَشُوعُ حَرْبًا مَعَ أُولئِكَ الْمُلُوكِ أَيَّامًا كَثِيرَةً..«
                              190ـ جاء في يشوع 11: 19 أن الحويين هم سكان جبعون، فهم جبعونيون »19لَمْ تَكُنْ مَدِينَةٌ صَالَحَتْ بَنِي إِسْرَائِيلَ إِلاَّ الْحِوِّيِّينَ سُكَّانَ جِبْعُونَ، بَلْ أَخَذُوا الْجَمِيعَ بِالْحَرْبِ.،.«
                              ولكن جاء في 2صموئيل 21: 2 أنهم بَقَايَا الأَمُورِيِّينَ »2فَدَعَا الْمَلِكُ الْجِبْعُونِيِّينَ وَقَالَ لَهُمْ. وَالْجِبْعُونِيُّونَ لَيْسُوا مِنْ بَنِي إِسْرَائِيلَ بَلْ مِنْ بَقَايَا الأَمُورِيِّينَ، وَقَدْ حَلَفَ لَهُمْ بَنُو إِسْرَائِيلَ، وَطَلَبَ شَاوُلُ أَنْ يَقْتُلَهُمْ لأَجْلِ غَيْرَتِهِ عَلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ وَيَهُوذَا..«
                              191ـ جاء في يشوع12: 7ـ23 أن يشوع ضرب ملوك عدد عديد من البلاد:
                              » 7وَهؤُلاَءِ هُمْ مُلُوكُ الأَرْضِ الَّذِينَ ضَرَبَهُمْ يَشُوعُ وَبَنُو إِسْرَائِيلَ فِي عَبْرِ الأُرْدُنِّ غَرْبًا، مِنْ بَعْلِ جَادَ فِي بُقْعَةِ لُبْنَانَ إِلَى الْجَبَلِ الأَقْرَعِ الصَّاعِدِ إِلَى سَعِيرَ. وَأَعْطَاهَا يَشُوعُ لأَسْبَاطِ إِسْرَائِيلَ مِيرَاثًا حَسَبَ فِرَقِهِمْ، 8فِي الْجَبَلِ وَالسَّهْلِ وَالْعَرَبَةِ وَالسُّفُوحِ وَالْبَرِّيَّةِ وَالْجَنُوبِ: الْحِثِّيُّونَ وَالأَمُورِيُّونَ وَالْكَنْعَانِيُّونَ وَالْفَرِزِّيُّونَ وَالْحِوِّيُّونَ وَالْيَبُوسِيُّونَ. 9مَلِكُ أَرِيحَا وَاحِدٌ. مَلِكُ عَايَ الَّتِي بِجَانِبِ بَيْتِ إِيلَ وَاحِدٌ. 10مَلِكُ أُورُشَلِيمَ وَاحِدٌ. مَلِكُ حَبْرُونَ وَاحِدٌ. 11مَلِكُ يَرْمُوتَ وَاحِدٌ. مَلِكُ لَخِيشَ وَاحِدٌ. 12مَلِكُ عَجْلُونَ وَاحِدٌ. مَلِكُ جَازَرَ وَاحِدٌ. 13مَلِكُ دَبِيرَ وَاحِدٌ. مَلِكُ جَادَرَ وَاحِدٌ. 14مَلِكُ حُرْمَةَ وَاحِدٌ. مَلِكُ عِرَادَ وَاحِدٌ. 15مَلِكُ لِبْنَةَ وَاحِدٌ. مَلِكُ عَدُلاََّمَ وَاحِدٌ. 16مَلِكُ مَقِّيدَةَ وَاحِدٌ. مَلِكُ بَيْتِ إِيلَ وَاحِدٌ. 17مَلِكُ تَفُّوحَ وَاحِدٌ. مَلِكُ حَافَرَ وَاحِدٌ. 18مَلِكُ أَفِيقَ وَاحِدٌ. مَلِكُ لَشَّارُونَ وَاحِدٌ. 19مَلِكُ مَادُونَ وَاحِدٌ. مَلِكُ حَاصُورَ وَاحِدٌ. 20مَلِكُ شِمْرُونَ مَرَأُونَ وَاحِدٌ. مَلِكُ أَكْشَافَ وَاحِدٌ. 21مَلِكُ تَعْنَكَ وَاحِدٌ. مَلِكُ مَجِدُّو وَاحِدٌ. 22مَلِكُ قَادَشَ وَاحِدٌ. مَلِكُ يَقْنَعَامَ فِي كَرْمَلَ وَاحِدٌ. 23مَلِكُ دُوَرٍ فِي مُرْتَفَعَاتِ دُوَرٍ وَاحِدٌ. مَلِكُ جُويِيمَ فِي الْجِلْجَالِ وَاحِدٌ. 24مَلِكُ تِرْصَةَ وَاحِدٌ. جَمِيعُ الْمُلُوكِ وَاحِدٌ وَثَلاَثُونَ. «
                              ولكن في أماكن أخرى نجد أن هذه البلاد لا تزال في قبضة أصحابها الأصليين، كما نقرأ مثلاً في يشوع 15: 63 »63وَأَمَّا الْيَبُوسِيُّونَ السَّاكِنُونَ فِي أُورُشَلِيمَ فَلَمْ يَقْدِرْ بَنُو يَهُوذَا عَلَى طَرْدِهِمْ، فَسَكَنَ الْيَبُوسِيُّونَ مَعَ بَنِي يَهُوذَا فِي أُورُشَلِيمَ إِلَى هذَا الْيَوْمِ...«
                              ويشوع 17: 12 »12وَلَمْ يَقْدِرْ بَنُو مَنَسَّى أَنْ يَمْلِكُوا هذِهِ الْمُدُنَ، فَعَزَمَ الْكَنْعَانِيُّونَ عَلَى السَّكَنِ فِي تِلْكَ الأَرْضِ. 13وَكَانَ لَمَّا تَشَدَّدَ بَنُو إِسْرَائِيلَ أَنَّهُمْ جَعَلُوا الْكَنْعَانِيِّينَ تَحْتَ الْجِزْيَةِ، وَلَمْ يَطْرُدُوهُمْ طَرْدًا.. .«وقضاة 1 :27ـ 29 »27وَلَمْ يَطْرُدْ مَنَسَّى أَهْلَ بَيْتِ شَانَ وَقُرَاهَا، وَلاَ أَهْلَ تَعْنَكَ وَقُرَاهَا، وَلاَ سُكَّانَ دُورَ وَقُرَاهَا، وَلاَ سُكَّانَ يِبْلَعَامَ وَقُرَاهَا، وَلاَ سُكَّانَ مَجِدُّو وَقُرَاهَا. فَعَزَمَ الْكَنْعَانِيُّونَ عَلَى السَّكَنِ فِي تِلْكَ الأَرْضِ. 28وَكَانَ لَمَّا تَشَدَّدَ إِسْرَائِيلُ أَنَّهُ وَضَعَ الْكَنْعَانِيِّينَ تَحْتَ الْجِزْيَةِ وَلَمْ يَطْرُدْهُمْ طَرْدًا. 29وَأَفْرَايِمُ لَمْ يَطْرُدِ الْكَنْعَانِيِّينَ السَّاكِنِينَ فِي جَازَرَ، فَسَكَنَ الْكَنْعَانِيُّونَ فِي وَسَطِهِ فِي جَازَرَ. َ.«
                              192ـ هل أعطى موسى أرض بني عمون للوط أم لم يعطها ؟.إذ أنه قد ورد في يشوع 13: 24 ،25 أن النبي موسى أعطى لسبط جاد بني جاد حسب عشائرهم، فَكَانَ تُخُمُهُمْ يَعَزِيرَ وَكُلَّ مُدُنِ جِلْعَادَ وَنِصْفَ أَرْضِ بَنِي عَمُّونَ إِلَى عَرُوعِيرَ الَّتِي هِيَ أَمَامَ رَبَّةَ:
                              » 24وَأَعْطَى مُوسَى لِسِبْطِ جَادَ، بَنِي جَادَ حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ: 25فَكَانَ تُخُمُهُمْ يَعَزِيرَ وَكُلَّ مُدُنِ جِلْعَادَ وَنِصْفَ أَرْضِ بَنِي عَمُّونَ إِلَى عَرُوعِيرَ الَّتِي هِيَ أَمَامَ رَبَّةَ، 26وَمِنْ حَشْبُونَ إِلَى رَامَةِ الْمِصْفَاةِ وَبُطُونِيمَ، وَمِنْ مَحَنَايِمَ إِلَى تُخُمِ دَبِيرَ.«.
                              وهذا يناقض قول التثنية 2: 19 » 19فَمَتَى قَرُبْتَ إِلَى تُجَاهِ بَنِي عَمُّونَ، لاَ تُعَادِهِمْ وَلاَ تَهْجِمُوا عَلَيْهِمْ، لأَنِّي لاَ أُعْطِيكَ مِنْ أَرْضِ بَنِي عَمُّونَ مِيرَاثًا، لأَنِّي لِبَنِي لُوطٍ قَدْ أَعْطَيْتُهَا مِيرَاثًا. «.
                              193ـ جاء في يشوع 14: 6 أن اسم والد كالِب كان يفُنَّة،» 6فَتَقَدَّمَ بَنُو يَهُوذَا إِلَى يَشُوعَ فِي الْجِلْجَالِ. وَقَالَ لَهُ كَالَبُ بْنُ يَفُنَّةَ الْقَنِزِّيُّ: «أَنْتَ تَعْلَمُ الْكَلاَمَ الَّذِي كَلَّمَ بِهِ الرَّبُّ مُوسَى رَجُلَ اللهِ مِنْ جِهَتِي وَمِنْ جِهَتِكَ فِي قَادَشِ بَرْنِيعَ..«.
                              ولكن 1أخبار 2: 18 يقول إن كَالَبُ بْنُ حَصْرُونَ وليس بْنُ يَفُنَّةَ الْقَنِزِّيُّ »18وَكَالَبُ بْنُ حَصْرُونَ وَلَدَ مِنْ عَزُوبَةَ امْرَأَتِهِ وَمِنْ يَرِيعُوثَ. وَهؤُلاَءِ بَنُوهَا: يَاشَرُ وَشُوبَابُ وَأَرْدُونُ..«.
                              ونقرأ في 1أخبار 2 :50 أن اسم والده لا حَصْرُونَ ولا يَفُنَّةَ الْقَنِزِّيُّ وإنما هو شخص آخر تماما أنه بْنِ حُورَ »50هؤُلاَءِ هُمْ بَنُو كَالَبَ بْنِ حُورَ بِكْرِ أَفْرَاتَةَ. شُوبَالُ أَبُو قَرْيَةِ يَعَارِيمَ 51وَسَلْمَا أَبُو بَيْتِ لَحْمٍ، وَحَارِيفُ أَبُو بَيْتِ جَادِيرَ «. ابن من إذن كالب هذا، لا يعقل أن يكون ابناً لآباء ثلاثة؟.
                              194ـ جاء في يشوع 15 :1 أن نصيب سبط يهوذا من الأرض كان في الجنوب:
                              » 1وَكَانَتِ الْقُرْعَةُ لِسِبْطِ بَنِي يَهُوذَا حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ: إِلَى تُخُمِ أَدُومَ بَرِّيَّةَ صِينَ نَحْوَ الْجَنُوبِ، أَقْصَى التَّيْمَنِ. 2وَكَانَ تُخُمُهُمُ الْجَنُوبِيُّ أَقْصَى بَحْرِ الْمِلْحِ مِنَ اللِّسَانِ الْمُتَوَجِّهِ نَحْوَ الْجَنُوبِ.«.
                              والعدد رقم 2 في النص السابق يوضحه نص الإنترنت هكذا.
                              » وكانَت حِصَّةُ سِبْطِ يَهوذا بالقُرعَةِ بِحسَبِ عشائرِهِم مِنْ حُدودِ أدومَ إلى برِّيَّةِ صينَ في طَرَفِ الجنوبِ. 2فكانَ حَدُّهُمُ الجنوبيُّ مِنْ شاطِئِ بَحرِ المَيتِ مِنَ الخليج في اَتِّجاهِ الجنوبِ،«.
                              وهذا النص يناقضه ما جاء في يشوع 19: 34 أن نصيب سبط يهوذا كان إلى الشرق:
                              » 34وَرَجَعَ التُّخُمُ غَرْبًا إِلَى أَزْنُوتِ تَابُورَ، وَخَرَجَ مِنْ هُنَاكَ إِلَى حُقُّوقَ وَوَصَلَ إِلَى زَبُولُونَ جَنُوبًا، وَوَصَلَ إِلَى أَشِيرَ غَرْبًا، وَإِلَى يَهُوذَا الأُرْدُنِّ نَحْوَ شُرُوقِ الشَّمْسِ..«..
                              195ـ نقرأ في يشوع 15: 8 أن أورشليم تقع في أرض سبط يهوذا :
                              » 8وَصَعِدَ التُّخُمُ فِي وَادِي ابْنِ هِنُّومَ إِلَى جَانِبِ الْيَبُوسِيِّ مِنَ الْجَنُوبِ، هِيَ أُورُشَلِيمُ. وَصَعِدَ التُّخُمُ إِلَى رَأْسِ الْجَبَلِ الَّذِي قُبَالَةَ وَادِي هِنُّومَ غَرْبًا، الَّذِي هُوَ فِي طَرَفِ وَادِي الرَّفَائِيِّينَ شِمَالاً.«.
                              والنص الموجود في نسخة الإنترنت أكثر وضوحاً هكذا:
                              » 8وعِندَ الحَدِّ إلى وادي اَبنِ هنُّومَ إلى جانبِ يَبوسَ جنوبًا، وهيَ أورُشليمُ، ويصعَدُ إلى رأسِ الجبَلِ الذي هوَ تُجاهَ وادي هنُّومَ غربًا في طَرَفِ وادي الرَّفائيم شمالاً.«.
                              لكن جاء في يشوع 28:18 أنها تقع في أرض سبط بنيامين أي أنها من نصيب سبط بنيامين والذي يبلغ مجموعه أربع عشرة مدينة هكذا:» 25جِبْعُونَ وَالرَّامَةَ وَبَئِيرُوتَ، 26وَالْمِصْفَاةَ وَالْكَفِيرَةَ وَالْمُوصَةَ، 27وَرَاقَمَ وَيَرَفْئِيلَ وَتَرَالَةَ، 28وَصَيْلَعَ وَآلفَ وَالْيَبُوسِيَّ، هِيَ أُورُشَلِيمُ، وَجِبْعَةَ وَقِرْيَةَ أَرْبَعَ. عَشَرَةَ مَدِينَةً مَعَ ضِيَاعِهَا. هذَا هُوَ نَصِيبُ بَنِي بَنْيَامِينَ حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ. «،إلا أن المدقق في النص السابق يجد أن النص يحدد العدد بأنه عَشَرَةَ مدن في حين أن الصحيح هو« أربعَ عشْرَةَ مدينةً» لذلك وجدنا كاتب التوراة الحديث أسعفه ذكاؤه للخروج من هذا المأزق فراح يعدل في النص السابق وذلك بتقسيم بلدة َقِرْيَةَ أَرْبَعَ المعروفة والتي ورد اسمها في قضاة 1 :10 والتي هي قرية حبرون هكذا« وَكَانَ اسْمُ حَبْرُونَ قَبْلاً قَرْيَةَ أَرْبَعَ» إلى كلمتين هكذا:
                              « َقِرْيَةَ ـ أَرْبَعَ » وأنهى النص السابق عند كلمة « َقِرْيَةَ » وأضاف كلمة « أَرْبَعَ » للفقرة الجديدة لتصبح « أربعَ عشْرَةَ مدينةً» بعد أن وضع بينهما كلمة « فهُناكَ » حتى يستقيم المعنى، وعدل كلمة« الضِيَاعِ» إلى كلمة القرى لكي يصبح النص مفهوماً هكذا:
                              » 28وصيلَعَ وآلَفَ ويَبوسَ، وهيَ أورُشليمُ، وجبعَةَ وقِريَةَ. فهُناكَ أربعَ عشْرَةَ مدينةً بِقُراها. هذِهِ حِصَّةُ بنيامينَ بِحسَبِ عشائرِهِم.«.. تأمل اللعب بالله عليك كيف يكون.
                              196ـ جاء في يشوع 15: 33 أن مدينتي صرعة وأشتأول من نصيب سبط يهوذا:
                              »33فِي السَّهْلِ: أَشْتَأُولُ وَصَرْعَةُ وَأَشْنَةُ، 34وَزَانُوحُ وَعَيْنُ جَنِّيمَ وَتَفُّوحُ وَعَيْنَامُ، 35وَيَرْمُوتُ وَعَدُلاَّمُ وَسُوكُوهُ وَعَزِيقَةُ، 36وَشَعَرَايِمُ وَعَدِيتَايِمُ وَالْجُدَيْرَةُ وَجُدَيْرُوتَايِمُ. أَرْبَعَ عَشَرَةَ مَدِينَةً مَعَ ضِيَاعِهَا. «.
                              وذلك كما وضحه العدد رقم 20 بقوله: » 20هذَا نَصِيبُ سِبْطِ بَنِي يَهُوذَا حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ: «.
                              ولكننا نقرأ في يشوع 19: 40 ـ 41 أنهما لسبط دان:»40لِسِبْطِ بَنِي دَانَ حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ خَرَجَتِ الْقُرْعَةُ السَّابِعَةُ. 41وَكَانَ تُخُمُ نَصِيبِهِمْ صَرْعَةَ وَأَشْتَأُولَ وَعِيرَ شَمْسٍ َ «.
                              وفي قضاة 18: 2 ـ 8 أنهما من نصيب سبط دان:
                              »1وَفِي تِلْكَ الأَيَّامِ لَمْ يَكُنْ مَلِكٌ فِي إِسْرَائِيلَ، وَفِي تِلْكَ الأَيَّامِ كَانَ سِبْطُ الدَّانِيِّينَ يَطْلُبُ لَهُ مُلْكًا لِلسُّكْنَى لأَنَّهُ إِلَى ذلِكَ الْيَوْمِ لَمْ يَقَعْ لَهُ نَصِيبٌ فِي وَسَطِ أَسْبَاطِ إِسْرَائِيلَ. 2فَأَرْسَلَ بَنُو دَانَ مِنْ عَشِيرَتِهِمْ خَمْسَةَ رِجَال مِنْهُمْ، رِجَالاً بَنِي بَأْسٍ مِنْ صُرْعَةَ وَمِنْ أَشْتَأُولَ لِتَجَسُّسِ الأَرْضِ وَفَحْصِهَا..«.
                              197ـ حدد سفر يشوع حدود سبط نفتالي، ثم قال في يشوع 19 :34
                              »32لِبَنِي نَفْتَالِي خَرَجَتِ الْقُرْعَةُ السَّادِسَةُ. لِبَنِي نَفْتَالِي حَسَبَ عَشَائِرِهِمْ. 33وَكَانَ تُخُمُهُمْ مِنْ حَالَفَ مِنَ الْبَلُّوطَةِ عِنْدَ صَعَنَنِّيمَ وَأَدَامِي النَّاقِبِ وَيَبْنِئِيلَ إِلَى لَقُّومَ. وَكَانَتْ مَخَارِجُهُ عِنْدَ الأُرْدُنِّ. 34وَرَجَعَ التُّخُمُ غَرْبًا إِلَى أَزْنُوتِ تَابُورَ، وَخَرَجَ مِنْ هُنَاكَ إِلَى حُقُّوقَ وَوَصَلَ إِلَى زَبُولُونَ جَنُوبًا، وَوَصَلَ إِلَى أَشِيرَ غَرْبًا، وَإِلَى يَهُوذَا الأُرْدُنِّ نَحْوَ شُرُوقِ الشَّمْسِ. «.
                              وهذا خطأ لأن حد يهوذا كان بعيداً في جانب الجنوب.
                              198ـ جاء في يشوع 24: 32 أن يعقوب هو الذي اشترى الحقل من حَمُور أبي شكيم في شكيم:
                              »32ودفَنَ بَنو إِسرائيلَ عِظامَ يوسُفَ التي أصعَدوها مِنْ مِصْرَ في شَكيمَ، في الحقلِ الذي اَشتَراهُ يَعقوبُ مِنْ بَني حَمورَ، أبي شَكيمَ، بمئَةِ نَعجةٍ، وصارَ لِبَني يوسُفَ مُلْكًا. «.
                              ولكن يتضح من أعمال 7: 15 ـ16 أن الذي اشترى الحقل هو إبراهيم: »15فنَزَلَ يَعقوبُ إلى مِصْرَ وماتَ فيها هوَ وآباؤُنا. 16فنَقَلوهُم إلى شَكيمَ ودَفَنوهُم في القَبرِ الذي اَشتَراهُ إبراهيمُ مِنْ بَني حَمورَ في شَكيمَ بمبَلغِ مِنَ المالِ.«.
                              199ـ الآيات الخمس الأخيرة من سفر يشوع (29:24-32) ليست من كلام يشوع، بل ألحقها فينحاس أو صموئيل النبي هكذا يقول كافة علماء المسيحية والنص نفسه يؤكد ذلك: »29وَكَانَ بَعْدَ هذَا الْكَلاَمِ أَنَّهُ مَاتَ يَشُوعُ بْنُ نُونٍ عَبْدُ الرَّبِّ ابْنَ مِئَةٍ وَعَشْرِ سِنِينَ. 30فَدَفَنُوهُ فِي تُخُمِ مُلْكِهِ، فِي تِمْنَةَ سَارَحَ الَّتِي فِي جَبَلِ أَفْرَايِمَ شِمَالِيَّ جَبَلِ جَاعَشَ. 31وَعَبَدَ إِسْرَائِيلُ الرَّبَّ كُلَّ أَيَّامِ يَشُوعَ، وَكُلَّ أَيَّامِ الشُّيُوخِ الَّذِينَ طَالَتْ أَيَّامُهُمْ بَعْدَ يَشُوعَ وَالَّذِينَ عَرَفُوا كُلَّ عَمَلِ الرَّبِّ الَّذِي عَمِلَهُ لإِسْرَائِيلَ.32وَعِظَامُ يُوسُفَ الَّتِي أَصْعَدَهَا بَنُو إِسْرَائِيلَ مِنْ مِصْرَ دَفَنُوهَا فِي شَكِيمَ، فِي قِطْعَةِ الْحَقْلِ الَّتِي اشْتَرَاهَا يَعْقُوبُ مِنْ بَنِي حَمُورَ أَبِي شَكِيمَ بِمِئَةِ قَسِيطَةٍ، فَصَارَتْ لِبَنِي يُوسُفَ مُلْكًا. 33وَمَاتَ أَلِعَازَارُ بْنُ هَارُونَ فَدَفَنُوهُ فِي جِبْعَةِ فِينْحَاسَ ابْنِهِ الَّتِي أُعْطِيَتْ لَهُ فِي جَبَلِ أَفْرَايِمَ..«.


                              تعليق


                              • #30
                                سفر اَلْقُضَاة

                                200ـ اختلفوا في النبي الذي كتب سفر القضاة فقال البعض إنه فينحاس، وقال آخرون إنه حزقيا أو إرميا أو حزقيال أو عزرا.فمن هو الكاتب؟.
                                201ـ قال المفسر هارسلي إن قضاة 10 :1-15 أضيفت إلى سفر القضاة في زمن لاحق:
                                »1وَقَامَ بَعْدَ أَبِيمَالِكَ لِتَخْلِيصِ إِسْرَائِيلَ تُولَعُ بْنُ فُوَاةَ بْنِ دُودُو، رَجُلٌ مِنْ يَسَّاكَرَ، كَانَ سَاكِنًا فِي شَامِيرَ فِي جَبَلِ أَفْرَايِمَ. 2فَقَضَى لإِسْرَائِيلَ ثَلاَثًا وَعِشْرِينَ سَنَةً وَمَاتَ وَدُفِنَ فِي شَامِيرَ.3ثُمَّ قَامَ بَعْدَهُ يَائِيرُ الْجِلْعَادِيُّ، فَقَضَى لإِسْرَائِيلَ اثْنَتَيْنِ وَعِشْرِينَ سَنَةً. 4وَكَانَ لَهُ ثَلاَثُونَ وَلَدًا يَرْكَبُونَ عَلَى ثَلاَثِينَ جَحْشًا، وَلَهُمْ ثَلاَثُونَ مَدِينَةً. مِنْهُمْ يَدْعُونَهَا «حَوُّوثَ يَائِيرَ» إِلَى هذَا الْيَوْمِ. هِيَ فِي أَرْضِ جِلْعَادَ. 5وَمَاتَ يَائِيرُ وَدُفِنَ فِي قَامُونَ. 6وَعَادَ بَنُو إِسْرَائِيلَ يَعْمَلُونَ الشَّرَّ فِي عَيْنَيِ الرَّبِّ، وَعَبَدُوا الْبَعْلِيمَ وَالْعَشْتَارُوثَ وَآلِهَةَ أَرَامَ وَآلِهَةَ صِيدُونَ وَآلِهَةَ مُوآبَ وَآلِهَةَ بَنِي عَمُّونَ وَآلِهَةَ الْفِلِسْطِينِيِّينَ، وَتَرَكُوا الرَّبَّ وَلَمْ يَعْبُدُوهُ. 7فَحَمِيَ غَضَبُ الرَّبِّ عَلَى إِسْرَائِيلَ وَبَاعَهُمْ بِيَدِ الْفِلِسْطِينِيِّينَ وَبِيَدِ بَنِي عَمُّونَ. 8فَحَطَّمُوا وَرَضَّضُوا بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي تِلْكَ السَّنَةِ. ثَمَانِي عَشَرَةَ سَنَةً. جَمِيعَ بَنِي إِسْرَائِيلَ الَّذِينَ فِي عَبْرِ الأُرْدُنِّ فِي أَرْضِ الأَمُورِيِّينَ الَّذِينَ فِي جِلْعَادَ. 9وَعَبَرَ بَنُو عَمُّونَ الأُرْدُنَّ لِيُحَارِبُوا أَيْضًا يَهُوذَا وَبَنْيَامِينَ وَبَيْتَ أَفْرَايِمَ. فَتَضَايَقَ إِسْرَائِيلُ جِدًّا. 10فَصَرَخَ بَنُو إِسْرَائِيلَ إِلَى الرَّبِّ قَائِلِينَ: «أَخْطَأْنَا إِلَيْكَ لأَنَّنَا تَرَكْنَا إِلهَنَا وَعَبَدْنَا الْبَعْلِيمَ». 11فَقَالَ الرَّبُّ لِبَنِي إِسْرَائِيلَ: «أَلَيْسَ مِنَ الْمِصْرِيِّينَ وَالأَمُورِيِّينَ وَبَنِي عَمُّونَ وَالْفِلِسْطِينِيِّينَ خَلَّصْتُكُمْ؟ 12وَالصِّيدُونِيُّونَ وَالْعَمَالِقَةُ وَالْمَعُونِيُّونَ قَدْ ضَايَقُوكُمْ فَصَرَخْتُمْ إِلَيَّ فَخَلَّصْتُكُمْ مِنْ أَيْدِيهِمْ؟ 13وَأَنْتُمْ قَدْ تَرَكْتُمُونِي وَعَبَدْتُمْ آلِهَةً أُخْرَى. لِذلِكَ لاَ أَعُودُ أُخَلِّصُكُمْ. 14اِمْضُوا وَاصْرُخُوا إِلَى الآلِهَةِ الَّتِي اخْتَرْتُمُوهَا، لِتُخَلِّصَكُمْ هِيَ فِي زَمَانِ ضِيقِكُمْ». 15فَقَالَ بَنُو إِسْرَائِيلَ لِلرَّبِّ: «أَخْطَأْنَا، فَافْعَلْ بِنَا كُلَّ مَا يَحْسُنُ فِي عَيْنَيْكَ. إِنَّمَا أَنْقِذْنَا هذَا الْيَوْمَ». 16وَأَزَالُوا الآلِهَةَ الْغَرِيبَةَ مِنْ وَسَطِهِمْ وَعَبَدُوا الرَّبَّ، فَضَاقَتْ نَفْسُهُ بِسَبَبِ مَشَقَّةِ إِسْرَائِيلَ. «.
                                202ـ جاء في قضاة 2: 22، 3: 4ـ5 " أن الله أبقى الكنعانيين في الأرض ليمتحن بهم بني إسرائيل هكذا:
                                »21فَأَنَا أَيْضًا لاَ أَعُودُ أَطْرُدُ إِنْسَانًا مِنْ أَمَامِهِمْ مِنَ الأُمَمِ الَّذِينَ تَرَكَهُمْ يَشُوعُ عِنْدَ مَوْتِهِ 22لِكَيْ أَمْتَحِنَ بِهِمْ إِسْرَائِيلَ: أَيَحْفَظُونَ طَرِيقَ الرَّبِّ لِيَسْلُكُوا بِهَا كَمَا حَفِظَهَا آبَاؤُهُمْ، أَمْ لاَ». 23فَتَرَكَ الرَّبُّ أُولئِكَ الأُمَمَ وَلَمْ يَطْرُدْهُمْ سَرِيعًا وَلَمْ يَدْفَعْهُمْ بِيَدِ يَشُوعَ.. «.
                                وقضاة 3: 4ـ 5 »4َانُوا لامْتِحَانِ إِسْرَائِيلَ بِهِمْ، لِكَيْ يُعْلَمَ هَلْ يَسْمَعُونَ وَصَايَا الرَّبِّ الَّتِي أَوْصَى بِهَا آبَاءَهُمْ عَنْ يَدِ مُوسَى.5فَسَكَنَ بَنُو إِسْرَائِيلَ فِي وَسَطِ الْكَنْعَانِيِّينَ وَالْحِثِّيِّينَ وَالأَمُورِيِّينَ وَالْفِرِزِّيِّينَ وَالْحِوِّيِّينَ وَالْيَبُوسِيِّينَ، «.
                                ولكن قضاة 2:3 يقول إنه أبقاهم في الأرض ليعلّموا بني إسرائيل الحرب »2إِنَّمَا لِمَعْرِفَةِ أَجْيَالِ بَنِي إِسْرَائِيلَ لِتَعْلِيمِهِمْ الْحَرْبَ. الَّذِينَ لَمْ يَعْرِفُوهَا قَبْلُ فَقَطْ.«.
                                203ـ ورد في قضاة 4:4 أن حواء،لم تكن تابعة للرجل، بل قاضية عليه وتصدر الأحكام وعليه التنفيذ: » 4وكانَت دَبورَةُ النَّبـيَّةُ، زَوجةً لِفيدوتَ قاضيةً على بَني إِسرائيلَ في ذلِكَ الزَّمانِ.«.
                                وهذا يتعارض مع تكوين 3: 16 والتي ينص فيه صراحة بتبعيتها للرجل »16وقالَ لِلمَرأةِ: «أزيدُ تعَبَكِ حينَ تَحبَلينَ، وبالأوجاعِ تَلِدينَ البَنينَ. إلى زَوجكِ يكونُ اَشتياقُكِ، وهوَ علَيكِ يسودُ».«.
                                204ـ جاء في قضاة 8: 27 أن جدعون ضلَّ عن عبادة الله، وضلّل بني إسرائيل وراءه:
                                »27فَصَنَعَ جِدْعُونُ مِنْهَا أَفُودًا وَجَعَلَهُ فِي مَدِينَتِهِ فِي عَفْرَةَ. وَزَنَى كُلُّ إِسْرَائِيلَ وَرَاءَهُ هُنَاكَ، فَكَانَ ذلِكَ لِجِدْعُونَ وَبَيْتِهِ فَخًّا. 28وَذَلَّ مِدْيَانُ أَمَامَ بَنِي إِسْرَائِيلَ وَلَمْ يَعُودُوا يَرْفَعُونَ رُؤُوسَهُمْ. وَاسْتَرَاحَتِ الأَرْضُ أَرْبَعِينَ سَنَةً فِي أَيَّامِ جِدْعُونَ.«.
                                والنص بهذه الصور ة يكاد يكون غريباً فما معنى كلمة «أَفُودًا» الواردة في النص واستراحت الأرض أربعين سنة ممن؟. لذلك جاء النص الحديث المعدل شارحاً لما سبق كله هكذا:
                                » 27فصاغَ جِدعونُ مِنْ ذلِكَ صَنمًا ووَضَعَهُ في مدينتِهِ عَفرَةَ فخانَ الرّبَ كُلَّ بَني إسرائيلَ بِعبادَةِ هذا الصَّنَمِ الـذي كانَ فَخُا لِجِدعونَ وبَيتِه. 28وخضَعَ المِديانيُّونَ لِبَني إسرائيلَ ولم تَقُمْ لهُم قائِمةِ مِنْ بَعدُ. واَستَراحَتِ الأرضُ مِنَ الحُروبِ أربعينَ سنَةً في أيّامِ جِدعونَ.«.
                                ومع ذلك فإننا نجد أن جِدْعُونَ من أبطال الإيمان كما جاء في العبرانيين 11: 32:
                                » 32وَمَاذَا أَقُولُ أَيْضًا؟ لأَنَّهُ يُعْوِزُنِي الْوَقْتُ إِنْ أَخْبَرْتُ عَنْ جِدْعُونَ، وَبَارَاقَ، وَشَمْشُونَ، وَيَفْتَاحَ، وَدَاوُدَ، وَصَمُوئِيلَ، وَالأَنْبِيَاءِ، 33الَّذِينَ بِالإِيمَانِ: قَهَرُوا مَمَالِكَ، صَنَعُوا بِرًّا، نَالُوا مَوَاعِيدَ، سَدُّوا أَفْوَاهَ أُسُودٍ«.. وهذا تناقض واضح.
                                205ـ قضاة 11: 31 ما هو معنى التحريم؟.
                                »30وَنَذَرَ يَفْتَاحُ نَذْرًا لِلرَّبِّ قَائِلاً: «إِنْ دَفَعْتَ بَنِي عَمُّونَ لِيَدِي، 31فَالْخَارِجُ الَّذِي يَخْرُجُ مِنْ أَبْوَابِ بَيْتِي لِلِقَائِي عِنْدَ رُجُوعِي بِالسَّلاَمَةِ مِنْ عِنْدِ بَنِي عَمُّونَ يَكُونُ لِلرَّبِّ، وَأُصْعِدُهُ مُحْرَقَةً«.
                                وهذا ما يتعارض مع ما هو موجود في لاويين 27: 28 و29 »28أَمَّا كُلُّ مُحَرَّمٍ يُحَرِّمُهُ إِنْسَانٌ لِلرَّبِّ مِنْ كُلِّ مَا لَهُ مِنَ النَّاسِ وَالْبَهَائِمِ وَمِنْ حُقُولِ مُلْكِهِ فَلاَ يُبَاعُ وَلاَ يُفَكُّ. إِنَّ كُلَّ مُحَرَّمٍ هُوَ قُدْسُ أَقْدَاسٍ لِلرَّبِّ. 29كُلُّ مُحَرَّمٍ يُحَرَّمُ مِنَ النَّاسِ لاَ يُفْدَى. يُقْتَلُ قَتْلاً. «.
                                206ـ جاء في قضاة 15: 4 أن شمشون أمسك ثلاث مئة ابن آوى، وربطها ذَنَباً إلى ذَنَب، وأخذ مشاعل، وجعل بين كل ذَنّبين مِشعلاً، فكيف قدر شمشون أن يفعل هذا؟:
                                » 4وَذَهَبَ شَمْشُونُ وَأَمْسَكَ ثَلاَثَ مِئَةِ ابْنِ آوَى، وَأَخَذَ مَشَاعِلَ وَجَعَلَ ذَنَبًا إِلَى ذَنَبٍ، وَوَضَعَ مَشْعَلاً بَيْنَ كُلِّ ذَنَبَيْنِ فِي الْوَسَطِ، 5ثُمَّ أَضْرَمَ الْمَشَاعِلَ نَارًا وَأَطْلَقَهَا بَيْنَ زُرُوعِ الْفِلِسْطِينِيِّينَ، فَأَحْرَقَ الأَكْدَاسَ وَالزَّرْعَ وَكُرُومَ الزَّيْتُونِ..«.
                                207ـ ورد في القضاة 16: 13، 14
                                »13فَقَالَتْ دَلِيلَةُ لِشَمْشُونَ: «حَتَّى الآنَ خَتَلْتَنِي وَكَلَّمْتَنِي بِالْكَذِبِ، فَأَخْبِرْنِي بِمَاذَا تُوثَقُ؟». فَقَالَ لَهَا: «إِذَا ضَفَرْتِ سَبْعَ خُصَلِ رَأْسِي مَعَ السَّدَى» 14فَمَكَّنَتْهَا بِالْوَتَدِ. وَقَالَتْ لَهُ: «الْفِلِسْطِينِيُّونَ عَلَيْكَ يَا شَمْشُونُ». فَانْتَبَهَ مِنْ نَوْمِهِ وَقَلَعَ وَتَدَ النَّسِيجِ وَالسَّدَى. «.
                                فقول شمشون لدليلة «إذا ضفرتِ سبع خصل رأسي مع السَّدَى، فمكنِتها بالوتد». فهنا جواب الشرط محذوف، وهو قوله: « فإنِّي أضعُفُ وأصيرُ كواحدٍ مِنَ النَّاسِ.«.
                                وعليه يجب أن يصير النص هكذا:
                                » 13فَقَالَتْ دَلِيلَةُ لِشَمْشُونَ: «حَتَّى الآنَ خَتَلْتَنِي وَكَلَّمْتَنِي بِالْكَذِبِ، فَأَخْبِرْنِي بِمَاذَا تُوثَقُ؟». فَقَالَ لَهَا: «إِذَا ضَفَرْتِ سَبْعَ خُصَلِ رَأْسِي مَعَ السَّدَى» 14فَمَكَّنَتْهَا بِالْوَتَدِ« فإنِّي أضعُفُ وأصيرُ كواحدٍ مِنَ النَّاسِ». وَقَالَتْ لَهُ: «الْفِلِسْطِينِيُّونَ عَلَيْكَ يَا شَمْشُونُ». فَانْتَبَهَ مِنْ نَوْمِهِ وَقَلَعَ وَتَدَ النَّسِيجِ وَالسَّدَى.». فأفاقَ مِنْ نومِهِ وقَلَعَ وتَدَ النَّسيجِ وما فيهِ.«.
                                208ـ يقول القضاة 16: 30 إن شمشون قد انتحر:
                                » 30وَقَالَ شَمْشُونُ: «لِتَمُتْ نَفْسِي مَعَ الْفِلِسْطِينِيِّينَ». وَانْحَنَى بِقُوَّةٍ فَسَقَطَ الْبَيْتُ عَلَى الأَقْطَابِ وَعَلَى كُلِّ الشَّعْبِ الَّذِي فِيهِ، فَكَانَ الْمَوْتَى الَّذِينَ أَمَاتَهُمْ فِي مَوْتِهِ، أَكْثَرَ مِنَ الَّذِينَ أَمَاتَهُمْ فِي حَيَاتِهِ. «.
                                وتأمل النص فهل تفيد جملة « وَانْحَنَى بِقُوَّةٍ » شيئاً؟. اقرأ النص الموجود على النت:
                                » 30وقالَ: «عليَ وعلى الفِلسطيِّينَ لِـيَسقُطِ البَيتُ». ودفَعَ العَمودَينِ بِشِدَّةٍ فسقطَ البَيتُ على الزُّعماءِ وعلى جميعِ النَّاسِ الـذينَ في البَيتِ. فكانَ الموتى الـذينَ قتَلَهُم في موتِهِ أكثرَ مِنَ الـذينَ قتَلَهُم في حياتِهِ.«.
                                بينما يعتبره عبرانيين 11: 32 أنه من أبطال الإيمان:
                                »32وَمَاذَا أَقُولُ أَيْضًا؟ لأَنَّهُ يُعْوِزُنِي الْوَقْتُ إِنْ أَخْبَرْتُ عَنْ جِدْعُونَ، وَبَارَاقَ، وَشَمْشُونَ، وَيَفْتَاحَ، وَدَاوُدَ، وَصَمُوئِيلَ، وَالأَنْبِيَاءِ، 33الَّذِينَ بِالإِيمَانِ: قَهَرُوا مَمَالِكَ، صَنَعُوا بِرًّا، نَالُوا مَوَاعِيدَ، سَدُّوا أَفْوَاهَ أُسُودٍ، «.
                                209ـ تقول القضاة 17: 7 » 7وَكَانَ غُلاَمٌ مِنْ بَيْتِ لَحْمِ يَهُوذَا مِنْ عَشِيرَةِ يَهُوذَا، وَهُوَ لاَوِيٌّ مُتَغَرِّبٌ هُنَاكَ. «. وهو خطأ، لأن الذي يكون من قبيلة يهوذا كيف يكون لاوياً؟.
                                210ـ ورد في قضاة 18 :29 أن اسم مدينة دان تسمت لاسم دان ابن يعقوب:
                                » 29وَدَعَوْا اسْمَ الْمَدِينَةِ «دَانَ» بِاسْمِ دَانٍ أَبِيهِمِ الَّذِي وُلِدَ لإِسْرَائِيلَ. وَلكِنَّ اسْمَ الْمَدِينَةِ أَوَّلاً «لاَيِشُ».«.
                                في حين أن مدينة »دان«كانت موجودة ومعروفة منذ أيام إبراهيم عليه السلام كما هو وارد في سفر التكوين 14:14 »14 فَلَمَّا سَمِعَ أَبْرَامُ، أَنَّ أَخَاهُ سُبِيَ جَرَّ غِلْمَانَهُ الْمُتَمَرِّنِينَ، وِلْدَانَ بَيْتِهِ، ثَلاَثَ مِئَةٍ وَثَمَانِيَةَ عَشَرَ، وَتَبِعَهُمْ إِلَى دَانَ.«.
                                211ـ وبالمناسبة هناك خطأ وارد في النص السابق تم تصحيحه في نسخة الإنترنت هكذا:
                                »14فلمَّا سَمِعَ أبرامُ أنَّ اَبنَ أخيهِ في الأسْرِ. جمَعَ مَواليَهُ المولودينَ في بَيتهِ، وعَدَدُهُم ثلاثُ مئةٍ وثمانيةَ عشَرَ، وتَبِعَهُم شمالاً إلى دَانَ.«.
                                212ـ «نفهم من قضاة 20: 15، أن عدد القتلى من سبط دان كانوا 26000 رجلاً:
                                » 15وَعُدَّ بَنُو بَنْيَامِينَ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ مِنَ الْمُدُنِ سِتَّةً وَعِشْرِينَ أَلْفَ رَجُل مُخْتَرِطِي السَّيْفِ، مَا عَدَا سُكَّانَ جِبْعَةَ الَّذِينَ عُدُّوا سَبْعَ مِئَةِ رَجُل مُنْتَخَبِينَ.«.
                                والنص الموجود في نسخة الإنترنت أكثر وضوحاً هكذا:
                                » 15وجَنَّدَ بَنو بنيامينَ في ذلِكَ اليومِ مِنَ المُدُنِ ستَّةً وعِشرينَ ألفَ مُقاتِلٍ، ما عدا أهلَ جِبعَةَ الـذينَ كانوا سَبعَ مئةٍ مِنْ خيرَةِ الرِّجالِ،«.
                                ومع ذلك يتضح من قضاة 20: 46، 47 أن العدد كان 25 ألفاً فقط
                                »46 وَكَانَ جَمِيعُ السَّاقِطِينَ مِنْ بَنْيَامِينَ خَمْسَةً وَعِشْرِينَ أَلْفَ رَجُل مُخْتَرِطِي السَّيْفِ فِي ذلِكَ الْيَوْمِ. جَمِيعُ هؤُلاَءِ ذَوُو بَأْسٍ. 47وَدَارَ وَهَرَبَ إِلَى الْبَرِّيَّةِ إِلَى صَخْرَةِ رِمُّونَ سِتُّ مِئَةِ رَجُل، وَأَقَامُوا فِي صَخْرَةِ رِمُّونَ أَرْبَعَةَ أَشْهُرٍ.«.
                                وإليك النص من الإنترنت هكذا:
                                »46فكانَ جُملةُ القَتلى مِنْ بَني بنيامينَ في ذلِكَ اليومِ خمسةً وعِشرينَ ألفَ مُقاتِلٍ، جميعُهُم مِنَ الأشِدَّاءِ. 47وهرَبَ مِنهُم ستّ مئةِ رَجُلٍ في طريقِ البرِّيَّةِ إلى سَلْعِ رِمُّون وأقاموا هُناكَ أربعةَ أشهُرٍ.«.


                                سفر رَاعُوث
                                213ـ قال بعضهم إن حزقيا كتب سفر راعوث، وقال البعض الآخر إن عزرا كتبه، وقال بنو إسرائيل وجمهور المسيحيين إن كاتبه هو صموئيل النبي، فأين الحقيقة؟.
                                214ـ سفر رَاعُوثُ الْمُوآبِيَّةُ أم داوود عليه السلام عبارة عن قصة عائلية.
                                راعوث 4: 20 » 18وَهذِهِ مَوَالِيدُ فَارَصَ: فَارَصُ وَلَدَ حَصْرُونَ، 19وَحَصْرُونُ وَلَدَ رَامَ، وَرَامُ وَلَدَ عَمِّينَادَابَ، 20وَعَمِّينَادَابُ وَلَدَ نَحْشُونَ، وَنَحْشُونُ وَلَدَ سَلْمُونَ، 21وَسَلْمُونُ وَلَدَ بُوعَزَ، وَبُوعَزُ وَلَدَ عُوبِيدَ، 22وَعُوبِيدُ وَلَدَ يَسَّى، وَيَسَّى وَلَدَ دَاوُدَ.«.
                                وبالمناسبة لا تنسى أن المؤابيين لا يدخلون في جماعة الرب كما سبق بيانه.

                                تعليق

                                مواضيع ذات صلة

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة mohamed faid, منذ يوم مضى
                                ردود 0
                                9 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة mohamed faid
                                بواسطة mohamed faid
                                 
                                أنشئ بواسطة mohamed faid, منذ يوم مضى
                                ردود 0
                                9 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة mohamed faid
                                بواسطة mohamed faid
                                 
                                أنشئ بواسطة وداد رجائي, منذ 2 يوم
                                ردود 0
                                6 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وداد رجائي
                                بواسطة وداد رجائي
                                 
                                أنشئ بواسطة mohamed faid, منذ 4 يوم
                                ردود 0
                                7 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة mohamed faid
                                بواسطة mohamed faid
                                 
                                أنشئ بواسطة mohamed faid, منذ 5 يوم
                                ردود 2
                                13 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة mohamed faid
                                بواسطة mohamed faid
                                 
                                يعمل...
                                X