1000 تناقض في كتاب النصارى المقدس

تقليص

عن الكاتب

تقليص

المهندس زهدي جمال الدين مسلم معرفة المزيد عن المهندس زهدي جمال الدين
هذا موضوع مثبت
X
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • رِسَالَةُ بُولُسَ الرَّسُولِ إِلَى أَهْلِ أَفَسُسَ


    876ـ جاء في أَفَسُسَ 1 :17 »، 17كَيْ يُعْطِيَكُمْ إِلهُ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ، أَبُو الْمَجْدِ، رُوحَ الْحِكْمَةِ وَالإِعْلاَنِ فِي مَعْرِفَتِهِ «. ولكن جاء في 1تيموثاوس 3 :16 »16وَبِالإِجْمَاعِ عَظِيمٌ هُوَ سِرُّ التَّقْوَى: اللهُ ظَهَرَ فِي الْجَسَدِ، تَبَرَّرَ فِي الرُّوحِ، تَرَاءَى لِمَلاَئِكَةٍ، كُرِزَ بِهِ بَيْنَ الأُمَمِ، أُومِنَ بِهِ فِي الْعَالَمِ، رُفِعَ فِي الْمَجْدِ.«. فالآية الأولى تنفي ألوهية المسيح، بينما تؤيدها الثانية!«.
    877ـ هل الكل خطاة كما هو في أفسس 2 :3 ؟.»3الَّذِينَ نَحْنُ أَيْضًا جَمِيعًا تَصَرَّفْنَا قَبْلاً بَيْنَهُمْ فِي شَهَوَاتِ جَسَدِنَا، عَامِلِينَ مَشِيئَاتِ الْجَسَدِ وَالأَفْكَارِ، وَكُنَّا بِالطَّبِيعَةِ أَبْنَاءَ الْغَضَبِ كَالْبَاقِينَ أَيْضًا«.
    في حين أنه ورد في 1كورنثوس 7 :14..
    »14لأَنَّ الرَّجُلَ غَيْرَ الْمُؤْمِنِ مُقَدَّسٌ فِي الْمَرْأَةِ، وَالْمَرْأَةُ غَيْرُ الْمُؤْمِنَةِ مُقَدَّسَةٌ فِي الرَّجُلِ. وَإِلاَّ فَأَوْلاَدُكُمْ نَجِسُونَ، وَأَمَّا الآنَ فَهُمْ مُقَدَّسُونَ. «.
    878ـ ورد في أفسس 2 :15 و20 »14لأَنَّهُ هُوَ سَلاَمُنَا، الَّذِي جَعَلَ الاثْنَيْنِ وَاحِدًا، وَنَقَضَ ـ أي المسيح ـ حَائِطَ السِّيَاجِ الْمُتَوَسِّطَ15أَيِ الْعَدَاوَةَ. مُبْطِلاً بِجَسَدِهِ نَامُوسَ الْوَصَايَا فِي فَرَائِضَ، لِكَيْ يَخْلُقَ الاثْنَيْنِ فِي نَفْسِهِ إِنْسَانًا وَاحِدًا جَدِيدًا، صَانِعًا سَلاَمًا،....20مَبْنِيِّينَ عَلَى أَسَاسِ الرُّسُلِ وَالأَنْبِيَاءِ، وَيَسُوعُ الْمَسِيحُ نَفْسُهُ حَجَرُ الزَّاوِيَةِ«.
    ولكن وردت أعداد في العبرانيين تقول إن الناموس قد نُسخ وتغيَّر واضمحل، منها عبرانيين 7 :12 »12لأَنَّهُ إِنْ تَغَيَّرَ الْكَهَنُوتُ، فَبِالضَّرُورَةِ يَصِيرُ تَغَيُّرٌ لِلنَّامُوسِ أَيْضًا.«.
    فالشريعة رُفعت قطعاً بالنسبة لأحكام الذبائح والطهارة. ومنها عبرانيين 8 :7 و13 »7فَإِنَّهُ لَوْ كَانَ ذلِكَ الأَوَّلُ بِلاَ عَيْبٍ لَمَا طُلِبَ مَوْضِعٌ لِثَانٍ13فَإِذْ قَالَ «جَدِيدًا» عَتَّقَ الأَوَّلَ. وَأَمَّا مَا عَتَقَ وَشَاخَ فَهُوَ قَرِيبٌ مِنْ الاضْمِحْلاَلِ.«. ومنها عبرانيين 10 :9 و10 »9ثُمَّ قَالَ:«هنَذَا أَجِيءُ لأَفْعَلَ مَشِيئَتَكَ يَا أَللهُ». يَنْزِعُ الأَوَّلَ لِكَيْ يُثَبِّتَ الثَّانِيَ. 10فَبِهذِهِ الْمَشِيئَةِ نَحْنُ مُقَدَّسُونَ بِتَقْدِيمِ جَسَدِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَرَّةً وَاحِدَةً.«.
    879 ـ جاء في أفسس 2 :19 »19فَلَسْتُمْ إِذًا بَعْدُ غُرَبَاءَ وَنُزُلاً، بَلْ رَعِيَّةٌ مَعَ الْقِدِّيسِينَ وَأَهْلِ بَيْتِ اللهِ «.
    ولكن جاء في عبرانيين 11 :13 أن المؤمنين أقرّوا أنهم غرباء ونزلاء على الأرض:
    »13فِي الإِيمَانِ مَاتَ هؤُلاَءِ أَجْمَعُونَ، وَهُمْ لَمْ يَنَالُوا الْمَوَاعِيدَ، بَلْ مِنْ بَعِيدٍ نَظَرُوهَا وَصَدَّقُوهَا وَحَيُّوهَا، وَأَقَرُّوا بِأَنَّهُمْ غُرَبَاءُ وَنُزَلاَءُ عَلَى الأَرْضِ«.
    كما جاء في 1بطرس 2 :11 »11أَيُّهَا الأَحِبَّاءُ، أَطْلُبُ إِلَيْكُمْ كَغُرَبَاءَ وَنُزَلاَءَ، أَنْ تَمْتَنِعُوا عَنِ الشَّهَوَاتِ الْجَسَدِيَّةِ الَّتِي تُحَارِبُ النَّفْسَ «.
    880 ـ جاء في أفسس 4 :26 »26اِغْضَبُوا وَلاَ تُخْطِئُوا «.
    ولكن جاء في نفس الرسالة 4 :31 »31لِيُرْفَعْ مِنْ بَيْنِكُمْ كُلُّ مَرَارَةٍ وَسَخَطٍ وَغَضَبٍ وَصِيَاحٍ وَتَجْدِيفٍ مَعَ كُلِّ خُبْثٍ.«. وهذا تناقض، لأنه يطالب بالغضب وينهى عنه.
    881 ـ هل العمر محدد؟.. جاء في أفسس 6 :2 و3
    »2«أَكْرِمْ أَبَاكَ وَأُمَّكَ»، الَّتِي هِيَ أَوَّلُ وَصِيَّةٍ بِوَعْدٍ، 3«لِكَيْ يَكُونَ لَكُمْ خَيْرٌ، وَتَكُونُوا طِوَالَ الأَعْمَارِ عَلَى الأَرْضِ». «.
    في حين أنه قد ورد في 102 :24
    » 24أَقُولُ: «يَا إِلهِي، لاَ تَقْبِضْنِي فِي نِصْفِ أَيَّامِي. إِلَى دَهْرِ الدُّهُورِ سِنُوكَ.«.



    رِسَالَةُ بُولُسَ الرَّسُولِ إِلَى أَهْلِ فِيلِبِّي


    882 ـ هل المسيح معادل لله؟..جاء في فيلبي 2 :6 »6الَّذِي إِذْ كَانَ فِي صُورَةِ اللهِ، لَمْ يَحْسِبْ خُلْسَةً أَنْ يَكُونَ مُعَادِلاً ِللهِ.«.
    في حين أنه قد ورد في يوحنا 14 :28
    »28سَمِعْتُمْ أَنِّي قُلْتُ لَكُمْ: أَنَا أَذْهَبُ ثُمَّ آتِي إِلَيْكُمْ. لَوْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَنِي لَكُنْتُمْ تَفْرَحُونَ لأَنِّي قُلْتُ أَمْضِي إِلَى الآبِ، لأَنَّ أَبِي أَعْظَمُ مِنِّي. «.
    883 ـ هل يمكن أن نكون كاملين؟..ورد في فيلبي 3 :11 و12 و15 »11لَعَلِّي أَبْلُغُ إِلَى قِيَامَةِ الأَمْوَاتِ. 12لَيْسَ أَنِّي قَدْ نِلْتُ أَوْ صِرْتُ كَامِلاً، وَلكِنِّي أَسْعَى لَعَلِّي أُدْرِكُ الَّذِي لأَجْلِهِ أَدْرَكَنِي أَيْضًا الْمَسِيحُ يَسُوعُ. 13أَيُّهَا الإِخْوَةُ، أَنَا لَسْتُ أَحْسِبُ نَفْسِي أَنِّي قَدْ أَدْرَكْتُ. وَلكِنِّي أَفْعَلُ شَيْئًا وَاحِدًا: إِذْ أَنَا أَنْسَى مَا هُوَ وَرَاءُ وَأَمْتَدُّ إِلَى مَا هُوَ قُدَّامُ،14أَسْعَى نَحْوَ الْغَرَضِ لأَجْلِ جَعَالَةِ دَعْوَةِ اللهِ الْعُلْيَا فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ. 15فَلْيَفْتَكِرْ هذَا جَمِيعُ الْكَامِلِينَ مِنَّا، وَإِنِ افْتَكَرْتُمْ شَيْئًا بِخِلاَفِهِ فَاللهُ سَيُعْلِنُ لَكُمْ هذَا أَيْضًا.«.
    في حين أنه قد ورد في متى 5 :48:
    »48فَكُونُوا أَنْتُمْ كَامِلِينَ كَمَا أَنَّ أَبَاكُمُ الَّذِي فِي السَّمَاوَاتِ هُوَ كَامِلٌ.«.
    884ـ هل نطوِّب الفرحين أم الحزانى؟..ورد في فيلبي 4:4
    »4اِفْرَحُوا فِي الرَّبِّ كُلَّ حِينٍ، وَأَقُولُ أَيْضًا: افْرَحُوا. «.
    فيحين أنه قد ورد في متى 5 :4 ما يخالف ذلك »4طُوبَى لِلْحَزَانَى، لأَنَّهُمْ يَتَعَزَّوْنَ.«.
    885 ـ ورد في فيلبي 4 :5 »5لِيَكُنْ حِلْمُكُمْ مَعْرُوفًا عِنْدَ جَمِيعِ النَّاسِ. اَلرَّبُّ قَرِيبٌ. « وورد في 1كورنثوس 10 :11 »11فَهذِهِ الأُمُورُ جَمِيعُهَا أَصَابَتْهُمْ مِثَالاً، وَكُتِبَتْ لإِنْذَارِنَا نَحْنُ الَّذِينَ انْتَهَتْ إِلَيْنَا أَوَاخِرُ الدُّهُورِ. «. وهذا تناقض
    وإليك رد الدكتور منيس عبد النور في كتابه شبهات وهمية حول الكتاب المقدس وهو يرد على هذا الاعتراض فيقول:
    وللرد نقول: معنى قوله » اَلرَّبُّ قَرِيبٌ « هو أنه يعرف كل شيء عن أفعال البشر وأقوالهم، واطلاعه على أحوالهم لقرب مكانه منهم، وهو قريب من كل من يدعوه. أما القول: » انْتَهَتْ إِلَيْنَا أَوَاخِرُ الدُّهُورِ « فمعناه أننا أواخر بالنسبة إلى بني إسرائيل، وقد دوَّن الوحي تاريخهم وما حصل لهم لنتعلم ونتحذَّر فنتمسَّك بالحق.
    وللدكتور منيس نقول له عيب يا دكتور ..أهذا رد..










    رِسَالَةُ بُولُسَ الرَّسُولِ إِلَى أَهْلِ كُولُوسِّي


    886 ـ جاء في كُولُوسِّي 1 :15 »أن المسيح بكر كل خليقة« وهذا يعني أن المسيح مخلوق، وهو أول من خُلق »15الَّذِي هُوَ صُورَةُ اللهِ غَيْرِ الْمَنْظُورِ، بِكْرُ كُلِّ خَلِيقَةٍ. «.
    887 ـ هل المسيح هو البداءة؟. جاء في كُولُوسِّي 1 :18
    » 18وَهُوَ رَأْسُ الْجَسَدِ: الْكَنِيسَةِ. الَّذِي هُوَ الْبَدَاءَةُ، بِكْرٌ مِنَ الأَمْوَاتِ، لِكَيْ يَكُونَ هُوَ مُتَقَدِّمًا فِي كُلِّ شَيْءٍ. «.
    وفي رؤيا 2 :8»8وَاكْتُبْ إِلَى مَلاَكِ كَنِيسَةِ سِمِيرْنَا:«هذَا يَقُولُهُ الأَوَّلُ وَالآخِرُ، الَّذِي كَانَ مَيْتًا فَعَاشَ: «.
    888 ـ من أول من قام من الأموات؟. نجد في كُولُوسِّي 1 :18
    » 18وَهُوَ رَأْسُ الْجَسَدِ: الْكَنِيسَةِ. الَّذِي هُوَ الْبَدَاءَةُ، بِكْرٌ مِنَ الأَمْوَاتِ، لِكَيْ يَكُونَ هُوَ مُتَقَدِّمًا فِي كُلِّ شَيْءٍ. «.في حين أنه قد ورد في أعمال 26 :23
    » 23إِنْ يُؤَلَّمِ الْمَسِيحُ، يَكُنْ هُوَ أَوَّلَ قِيَامَةِ الأَمْوَاتِ، مُزْمِعًا أَنْ يُنَادِيَ بِنُورٍ لِلشَّعْبِ وَلِلأُمَمِ«.
    889 ـ »جاء في كُولُوسِّي 1 :24 قول الرسول بولس » 24الَّذِي الآنَ أَفْرَحُ فِي آلاَمِي لأَجْلِكُمْ، وَأُكَمِّلُ نَقَائِصَ شَدَائِدِ الْمَسِيحِ فِي جِسْمِي لأَجْلِ جَسَدِهِ، الَّذِي هُوَ الْكَنِيسَةُ «.
    ولكن المسيح قال على الصليب » قَدْ أُكْمِلَ « كما هو في يوحنا 19 :30 »30فَلَمَّا أَخَذَ يَسُوعُ الْخَلَّ قَالَ:«قَدْ أُكْمِلَ». وَنَكَّسَ رَأْسَهُ وَأَسْلَمَ الرُّوحَ.«.
    فكيف يكمل بولس نقائص شدائد المسيح.
    890 ـ جاء في كُولُوسِّي 2 :16 و17 » 16فَلاَ يَحْكُمْ عَلَيْكُمْ أَحَدٌ فِي أَكْل أَوْ شُرْبٍ، أَوْ مِنْ جِهَةِ عِيدٍ أَوْ هِلاَل أَوْ سَبْتٍ، 17الَّتِي هِيَ ظِلُّ الأُمُورِ الْعَتِيدَةِ، وَأَمَّا الْجَسَدُ فَلِلْمَسِيحِ. «.
    وهذا القول ينسخ شريعة موسى في حفظ يوم السبت وعدم العمل فيه، كما جاء في إصحاحات عديدة من التوراة، منها تكوين 2 :3 وخروج 20 :8-11 و34 :31 و19 :3 ولاويين 23 وتثنية 5 :12-15 وإرميا 17 وإشعياء 56 و58 ونحميا 9 وحزقيال 20.
    وكاد اليهود يرجمون المسيح لعدم تعظيم السبت (يوحنا 5 :16 و9 :16) » 16وَلِهذَا كَانَ الْيَهُودُ يَطْرُدُونَ يَسُوعَ، وَيَطْلُبُونَ أَنْ يَقْتُلُوهُ، لأَنَّهُ عَمِلَ هذَا فِي سَبْتٍ..«.
    891 ـ ذكر الرسول بولس في كُولُوسِّي 4 :16 رسالة من لاودكية، طلب من أهل كولوسي أن يقرءوها. ولكننا لا نجد لها اليوم أثراً»15سَلِّمُوا عَلَى الإِخْوَةِ الَّذِينَ فِي لاَوُدِكِيَّةَ، وَعَلَى نِمْفَاسَ وَعَلَى الْكَنِيسَةِ الَّتِي فِي بَيْتِهِ. 16وَمَتَى قُرِئَتْ عِنْدَكُمْ هذِهِ الرِّسَالَةُ فَاجْعَلُوهَا تُقْرَأُ أَيْضًا فِي كَنِيسَةِ الّلاَوُدِكِيِّينَ، وَالَّتِي مِنْ لاَوُدِكِيَّةَ تَقْرَأُونَهَا أَنْتُمْ أَيْضًا«.












    رِسَالَتي بُولُسَ الرَّسُولِ الأُولَى و الثَّانِيةُ إِلَى أَهْلِ تَسَالُونِيكِي


    892 ـ ورد في 1تسالونيكي 4 :15-17 »15فَإِنَّنَا نَقُولُ لَكُمْ هذَا بِكَلِمَةِ الرَّبِّ: إِنَّنَا نَحْنُ الأَحْيَاءَ الْبَاقِينَ إِلَى مَجِيءِ الرَّبِّ، لاَ نَسْبِقُ الرَّاقِدِينَ. 16لأَنَّ الرَّبّ نََفْسَهُ بِهُتَافٍ، بِصَوْتِ رَئِيسِ مَلاَئِكَةٍ وَبُوقِ اللهِ، سَوْفَ يَنْزِلُ مِنَ السَّمَاءِ وَالأَمْوَاتُ فِي الْمَسِيحِ سَيَقُومُونَ أَوَّلاً. 17ثُمَّ نَحْنُ الأَحْيَاءَ الْبَاقِينَ سَنُخْطَفُ جَمِيعًا مَعَهُمْ فِي السُّحُبِ لِمُلاَقَاةِ الرَّبِّ فِي الْهَوَاءِ، وَهكَذَا نَكُونُ كُلَّ حِينٍ مَعَ الرَّبِّ. 18لِذلِكَ عَزُّوا بَعْضُكُمْ بَعْضًا بِهذَا الْكَلاَمِ.«.
    وهذه عبارات غير مفهومة. كما أن قول بولس: »17ثُمَّ نَحْنُ الأَحْيَاءَ الْبَاقِينَ « يعني أن بولس توهَّم أن مجيء المسيح ثانية وأن يوم الدينونة سيكون في عصره.
    893 ـ هل الصلاة بلا انقطاع؟..نجد في 1تسالونيكي 5 :17 »17صَلُّوا بِلاَ انْقِطَاعٍ.«.
    في حين أنه قد ورد في متى 6 : 7 و8
    » 7وَحِينَمَا تُصَلُّونَ لاَ تُكَرِّرُوا الْكَلاَمَ بَاطِلاً كَالأُمَمِ، فَإِنَّهُمْ يَظُنُّونَ أَنَّهُ بِكَثْرَةِ كَلاَمِهِمْ يُسْتَجَابُ لَهُمْ. 8فَلاَ تَتَشَبَّهُوا بِهِمْ. لأَنَّ أَبَاكُمْ يَعْلَمُ مَا تَحْتَاجُونَ إِلَيْهِ قَبْلَ أَنْ تَسْأَلُوهُ..«.
    894 ـ ماذا عن إبادة الأثيم؟. ورد في 2تسالونيكي 2 :8
    »8وَحِينَئِذٍ سَيُسْتَعْلَنُ الأَثِيمُ، الَّذِي الرَّبُّ يُبِيدُهُ بِنَفْخَةِ فَمِهِ، وَيُبْطِلُهُ بِظُهُورِ مَجِيئِهِ.«.
    وورد في لوقا 9 :54-56.
    »54فَلَمَّا رَأَى ذلِكَ تِلْمِيذَاهُ يَعْقُوبُ وَيُوحَنَّا، قَالاَ:«يَارَبُّ، أَتُرِيدُ أَنْ نَقُولَ أَنْ تَنْزِلَ نَارٌ مِنَ السَّمَاءِ فَتُفْنِيَهُمْ، كَمَا فَعَلَ إِيلِيَّا أَيْضًا؟» 55فَالْتَفَتَ وَانْتَهَرَهُمَا وَقَالَ:«لَسْتُمَا تَعْلَمَانِ مِنْ أَيِّ رُوحٍ أَنْتُمَا! 56لأَنَّ ابْنَ الإِنْسَانِ لَمْ يَأْتِ لِيُهْلِكَ أَنْفُسَ النَّاسِ، بَلْ لِيُخَلِّصَ». فَمَضَوْا إِلَى قَرْيَةٍ أُخْرَى.«.
    895 ـ هل الله منشئ الشر؟.ورد في 2تسالونيكي 2 :11 و12 - »11وَلأَجْلِ هذَا سَيُرْسِلُ إِلَيْهِمُ اللهُ عَمَلَ الضَّلاَلِ، حَتَّى يُصَدِّقُوا الْكَذِبَ، 12لِكَيْ يُدَانَ جَمِيعُ الَّذِينَ لَمْ يُصَدِّقُوا الْحَقَّ، بَلْ سُرُّوا بِالإِثْمِ.«.
    في حين أنه ورد في التثنية 32 :4 [4هُوَ الصَّخْرُ الْكَامِلُ صَنِيعُهُ. إِنَّ جَمِيعَ سُبُلِهِ عَدْلٌ. إِلهُ أَمَانَةٍ لاَ جَوْرَ فِيهِ. صِدِّيقٌ وَعَادِلٌ هُوَ.] و1تيموثاوس 2 :3 و4 [ 3لأَنَّ هذَا حَسَنٌ وَمَقْبُولٌ لَدَى مُخَلِّصِنَا اللهِ، 4الَّذِي يُرِيدُ أَنَّ جَمِيعَ النَّاسِ يَخْلُصُونَ، وَإِلَى مَعْرِفَةِ الْحَقِّ يُقْبِلُونَ.]
    896ـ نشتغل، أو لا نشتغل؟. ورد في2تسالونيكي 3 :12
    »11لأَنَّنَا نَسْمَعُ أَنَّ قَوْمًا يَسْلُكُونَ بَيْنَكُمْ بِلاَ تَرْتِيبٍ، لاَ يَشْتَغِلُونَ شَيْئًا بَلْ هُمْ فُضُولِيُّونَ.12فَمِثْلُ هؤُلاَءِ نُوصِيهِمْ وَنَعِظُهُمْ بِرَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ أَنْ يَشْتَغِلُوا بِهُدُوءٍ، وَيَأْكُلُوا خُبْزَ أَنْفُسِهِمْ. «.
    في حين أنه قد ورد في متى 6 :31-34 ما يناقض ذلك.
    »31فَلاَ تَهْتَمُّوا قَائِلِينَ: مَاذَا نَأْكُلُ؟ أَوْ مَاذَا نَشْرَبُ؟ أَوْ مَاذَا نَلْبَسُ؟ 32فَإِنَّ هذِهِ كُلَّهَا تَطْلُبُهَا الأُمَمُ. لأَنَّ أَبَاكُمُ السَّمَاوِيَّ يَعْلَمُ أَنَّكُمْ تَحْتَاجُونَ إِلَى هذِهِ كُلِّهَا. 33لكِنِ اطْلُبُوا أَوَّلاً مَلَكُوتَ اللهِ وَبِرَّهُ، وَهذِهِ كُلُّهَا تُزَادُ لَكُمْ. 34فَلاَ تَهْتَمُّوا لِلْغَدِ، لأَنَّ الْغَدَ يَهْتَمُّ بِمَا لِنَفْسِهِ. يَكْفِي الْيَوْمَ شَرُّهُ.«.

    تعليق


    • رِسَالتَي بُولُسَ الرَّسُولِ الأُولَى و الثَّانِيةُ إِلَى تِيمُوثَاوُسَ


      و رِسَالتَه إِلَى تِيطُسَ


      897 ـ ورد في 1تيموثاوس 2 :3 و4 »3لأَنَّ هذَا حَسَنٌ وَمَقْبُولٌ لَدَى مُخَلِّصِنَا اللهِ، 4الَّذِي يُرِيدُ أَنَّ جَمِيعَ النَّاسِ يَخْلُصُونَ، وَإِلَى مَعْرِفَةِ الْحَقِّ يُقْبِلُونَ. « ولكن ورد في 2تسالونيكي 2 :11 و12 »11وَلأَجْلِ هذَا سَيُرْسِلُ إِلَيْهِمُ اللهُ عَمَلَ الضَّلاَلِ، حَتَّى يُصَدِّقُوا الْكَذِبَ، 12لِكَيْ يُدَانَ جَمِيعُ الَّذِينَ لَمْ يُصَدِّقُوا الْحَقَّ، بَلْ سُرُّوا بِالإِثْمِ.«.
      فالاقتباس الأول يقول إن الله يريد أن يخلص جميع الناس، ولكن الاقتباس الثاني يقول إن الله يرسل إليهم عمل الضلال ثم يعاقبهم عليه«.
      898 ـ هل المسيح هو الشفيع الوحيد؟.جاء في 1تيموثاوس 2 :5
      » 5لأَنَّهُ يُوجَدُ إِلهٌ وَاحِدٌ وَوَسِيطٌ وَاحِدٌ بَيْنَ اللهِ وَالنَّاسِ: الإِنْسَانُ يَسُوعُ الْمَسِيحُ «.
      وجاء في رومية 8 :26
      »36كَمَا هُوَ مَكْتُوبٌ:«إِنَّنَا مِنْ أَجْلِكَ نُمَاتُ كُلَّ النَّهَارِ. قَدْ حُسِبْنَا مِثْلَ غَنَمٍ لِلذَّبْحِ».«.
      899 ـ »جاء في 1تيموثاوس 2 :11-14 »لتتعلَّم المرأة بسكوت في كل خضوع. ولكن لست آذن للمرأة أن تعلِّم ولا تتسلَّط على الرجل، بل تكون في سكوت، لأن آدم جُبل أولاً ثم حواء، وآدم لم يُغوَ ولكن المرأة أُغويت، فحصلت في التعدّي«. أليس في هذا إنقاصٌ لقيمة المرأة؟
      900 ـ هل نُسخت شريعة موسى؟.جاء في 1تيموثاوس 4:4
      »4لأَنَّ كُلَّ خَلِيقَةِ اللهِ جَيِّدَةٌ، وَلاَ يُرْفَضُ شَيْءٌ إِذَا أُخِذَ مَعَ الشُّكْرِ«.
      في حين أنه قد ورد في رومية 14:14
      »14إِنِّي عَالِمٌ وَمُتَيَقِّنٌ فِي الرَّبِّ يَسُوعَ أَنْ لَيْسَ شَيْءٌ نَجِسًا بِذَاتِهِ، إِلاَّ مَنْ يَحْسِبُ شَيْئًا نَجِسًا، فَلَهُ هُوَ نَجِسٌ.«.
      901 ـ جاء في 1تيموثاوس 5 :23 قول بولس لتيموثاوس » 23لاَ تَكُنْ فِي مَا بَعْدُ شَرَّابَ مَاءٍ، بَلِ اسْتَعْمِلْ خَمْرًا قَلِيلاً مِنْ أَجْلِ مَعِدَتِكَ وَأَسْقَامِكَ الْكَثِيرَةِ.«.
      وهذا ليس من الدين في شيء، ومعروفٌ أن الرسل إذا تكلموا أو كتبوا في أمر الدين يحفظهم الإلهام، ولكنهم يكتبون بمقتضى عقولهم بغير الإلهام في الحالات العامة، ونصيحة بولس لتيموثاوس بخصوص الخمر ليست من الإلهام في شيء.
      902 ـ جاء في 2تيموثاوس 1 :10 أن المسيح أبطل الموت، وأنار الحياة والخلود بواسطة الإنجيل.»10وَإِنَّمَا أُظْهِرَتِ الآنَ بِظُهُورِ مُخَلِّصِنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ، الَّذِي أَبْطَلَ الْمَوْتَ وَأَنَارَ الْحَيَاةَ وَالْخُلُودَ بِوَاسِطَةِ الإِنْجِيلِ. «.
      ولكن العبرانيين 9 :27 تقول إنه وُضع للناس أن يموتوا»27وَكَمَا وُضِعَ لِلنَّاسِ أَنْ يَمُوتُوا مَرَّةً ثُمَّ بَعْدَ ذلِكَ الدَّيْنُونَةُ«.
      903 ـ »في 2تيموثاوس 4 :13 قال بولس لتيموثاوس »13اَلرِّدَاءَ الَّذِي تَرَكْتُهُ فِي تَرُواسَ عِنْدَ كَارْبُسَ، أَحْضِرْهُ مَتَى جِئْتَ، وَالْكُتُبَ أَيْضًا وَلاَ سِيَّمَا الرُّقُوقَ.« .
      وقال في 2تيموثاوس 4 :20 »19سَلِّمْ عَلَى فِرِسْكَا وَأَكِيلاَ وَبَيْتِ أُنِيسِيفُورُسَ. 20أَرَاسْتُسُ بَقِيَ فِي كُورِنْثُوسَ. وَأَمَّا تُرُوفِيمُسُ فَتَرَكْتُهُ فِي مِيلِيتُسَ مَرِيضًا. 21بَادِرْ أَنْ تَجِيءَ قَبْلَ الشِّتَاءِ. يُسَلِّمُ عَلَيْكَ أَفْبُولُسُ وَبُودِيسُ وَلِينُسُ وَكَلاَفَِدِيَّةُ وَالإِخْوَةُ جَمِيعًا. «.
      وكتب إلى فليمون عدد 22 »22وَمَعَ هذَا، أَعْدِدْ لِي أَيْضًا مَنْزِلاً، لأَنِّي أَرْجُو أَنَّنِي بِصَلَوَاتِكُمْ سَأُوهَبُ لَكُمْ.23يُسَلِّمُ عَلَيْكَ أَبَفْرَاسُ الْمَأْسُورُ مَعِي فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ «.
      فكيف تكون هذه الكتابات الشخصية وحياً وإلهاماً؟.


      اَلرِّسَالَةُ إِلَى الْعِبْرَانِيِّينَ


      904 ـ »كاتب رسالة العبرانيين هو أكليمندس أسقف روما، وترجمها لوقا الإنجيلي من العبرية إلى اليونانية، وأنكرها إيريناوس أسقف ليون 178م، ورفضها هيبولتيوس 220م كرسالة الرسول بولس، ولم يقبلها نومانوس أسقف روما 251م، ونسبها ترتليان أسقف قرطاجنة عام 200م إلى برنابا، وقال غايس (الذي كان يُظن أنه أسقف روما عام 212م) إن رسائل بولس الرسول 13 ليس منها هذه الرسالة، ولم يستشهد بها كبريان أسقف قرطاجنة 248م. وهذا يعني أنها ليست من الوحي«.
      ومع ذلك يقول الدكتور منيس عبد النور في كتابه شبهات وهمية حول الكتاب المقدس :
      [... لا يهمُّ كثيراً من كتب الرسالة، لكن يهمنا أن نعرف أنها وحي الله لأحد رسله الذين نحترمهم كلهم ولا نفرِّق بين أحد منهم. غير أن أغلب المفسرين يقولون إن كاتب هذه الرسالة هو الرسول بولس. ].
      905ـ »جاء في عبرانيين 1 :5 »5لأَنَّهُ لِمَنْ مِنَ الْمَلاَئِكَةِ قَالَ قَطُّ:«أَنْتَ ابْنِي أَنَا الْيَوْمَ وَلَدْتُكَ»؟ وَأَيْضًا:«أَنَا أَكُونُ لَهُ أَبًا وَهُوَ يَكُونُ لِيَ ابْنًا»؟ «. ولكن هاتان النبوَّتان ليستا عن المسيح، بل عن بني إسرائيل.
      906 ـ جاء في عبرانيين 2 :14 » ا14فَإِذْ قَدْ تَشَارَكَ الأَوْلاَدُ فِي اللَّحْمِ وَالدَّمِ اشْتَرَكَ هُوَ أَيْضًا كَذلِكَ فِيهِمَا، لِكَيْ يُبِيدَ بِالْمَوْتِ ذَاكَ الَّذِي لَهُ سُلْطَانُ الْمَوْتِ، أَيْ إِبْلِيسَ «.
      فهل سلطان الموت لله أم لإبليس؟.
      907 ـ جاء في عبرانيين 5 :7 عن المسيح »7الَّذِي، فِي أَيَّامِ جَسَدِهِ، إِذْ قَدَّمَ بِصُرَاخٍ شَدِيدٍ وَدُمُوعٍ طَلِبَاتٍ وَتَضَرُّعَاتٍ لِلْقَادِرِ أَنْ يُخَلِّصَهُ مِنَ الْمَوْتِ، وَسُمِعَ لَهُ مِنْ أَجْلِ تَقْوَاهُ «.
      كيف يقول إن المسيح خَلَصَ من الموت، مع أنه مات على الصليب؟.
      908 ـ هل يكذب الله؟ حتى يقال في عبرانيين 6 :18
      »18حَتَّى بِأَمْرَيْنِ عَدِيمَيِ التَّغَيُّرِ، لاَ يُمْكِنُ أَنَّ اللهَ يَكْذِبُ فِيهِمَا، تَكُونُ لَنَا تَعْزِيَةٌ قَوِيَّةٌ، نَحْنُ الَّذِينَ الْتَجَأْنَا لِنُمْسِكَ بِالرَّجَاءِ الْمَوْضُوعِ أَمَامَنَا «.
      909 ـ جاء في عبرانيين 7 :3 عن ملكي صادق أنه »3بِلاَ أَبٍ، بِلاَ أُمٍّ، بِلاَ نَسَبٍ. لاَ بَدَاءَةَ أَيَّامٍ لَهُ وَلاَ نِهَايَةَ حَيَاةٍ. بَلْ هُوَ مُشَبَّهٌ بِابْنِ اللهِ. هذَا يَبْقَى كَاهِنًا إِلَى الأَبَدِ. « .
      فإذا كانت ولادة المسيح من عذراء دليلاً على أنه الله أو ابن الله، يكون ملكي صادق أحقّ من المسيح بالإلوهية!.
      910 ـ هل نُسخت شريعة موسى؟ ..نجد أنه قد ورد في عبرانيين 7 :12 »12لأَنَّهُ إِنْ تَغَيَّرَ الْكَهَنُوتُ، فَبِالضَّرُورَةِ يَصِيرُ تَغَيُّرٌ لِلنَّامُوسِ أَيْضًا.« .
      (انظر تعليقنا على أفسس 2 :15 و20)
      »14لأَنَّهُ هُوَ سَلاَمُنَا، الَّذِي جَعَلَ الاثْنَيْنِ وَاحِدًا، وَنَقَضَ حَائِطَ السِّيَاجِ الْمُتَوَسِّطَ 15أَيِ الْعَدَاوَةَ. مُبْطِلاً بِجَسَدِهِ نَامُوسَ الْوَصَايَا فِي فَرَائِضَ، لِكَيْ يَخْلُقَ الاثْنَيْنِ فِي نَفْسِهِ إِنْسَانًا وَاحِدًا جَدِيدًا، صَانِعًا سَلاَمًا«.» 19إِذِ النَّامُوسُ لَمْ يُكَمِّلْ شَيْئًا. وَلكِنْ يَصِيرُ إِدْخَالُ رَجَاءٍ أَفْضَلَ بِهِ نَقْتَرِبُ إِلَى اللهِ. 20وَعَلَى قَدْرِ مَا إِنَّهُ لَيْسَ بِدُونِ قَسَمٍ«.
      911 ـ جاء في العبرانيين 7 :18 »18فَإِنَّهُ يَصِيرُ إِبْطَالُ الْوَصِيَّةِ السَّابِقَةِ مِنْ أَجْلِ ضَعْفِهَا وَعَدَمِ نَفْعِهَا «..
      وجاء فيها في 8 :7 »7فَإِنَّهُ لَوْ كَانَ ذلِكَ الأَوَّلُ بِلاَ عَيْبٍ لَمَا طُلِبَ مَوْضِعٌ لِثَانٍ. «.
      وهذا يتناقض مع ما جاء في مزمور 19 :7 »7نَامُوسُ الرَّبِّ كَامِلٌ يَرُدُّ النَّفْسَ. شَهَادَاتُ الرَّبِّ صَادِقَةٌ تُصَيِّرُ الْجَاهِلَ حَكِيمًا. «.
      912 ـ هل نُسخت شريعة موسى مِنْ أَجْلِ ضَعْفِهَا وَعَدَمِ نَفْعِهَا ؟.. ورد في عبرانيين 7 :18
      »18فَإِنَّهُ يَصِيرُ إِبْطَالُ الْوَصِيَّةِ السَّابِقَةِ مِنْ أَجْلِ ضَعْفِهَا وَعَدَمِ نَفْعِهَا«.
      في حين أنه قد ورد في متى 5 : 17ما يخالف ذلك تماماً.
      »17«لاَ تَظُنُّوا أَنِّي جِئْتُ لأَنْقُضَ النَّامُوسَ أَوِ الأَنْبِيَاءَ. مَا جِئْتُ لأَنْقُضَ بَلْ لأُكَمِّلَ. «.
      913ـ مرة أخرى هل نُسخت شريعة موسى؟..ورد في عبرانيين 8 :7 و13
      »7فَإِنَّهُ لَوْ كَانَ ذلِكَ الأَوَّلُ بِلاَ عَيْبٍ لَمَا طُلِبَ مَوْضِعٌ لِثَانٍ..... 13فَإِذْ قَالَ «جَدِيدًا» عَتَّقَ الأَوَّلَ. وَأَمَّا مَا عَتَقَ وَشَاخَ فَهُوَ قَرِيبٌ مِنْ الاضْمِحْلاَلِ. «.
      في حين أنه قد ورد في أفسس 2 :15 و20 ما يناقض ذلك.
      »15أَيِ الْعَدَاوَةَ. مُبْطِلاً بِجَسَدِهِ نَامُوسَ الْوَصَايَا فِي فَرَائِضَ، لِكَيْ يَخْلُقَ الاثْنَيْنِ فِي نَفْسِهِ إِنْسَانًا وَاحِدًا جَدِيدًا، صَانِعًا سَلاَمًا، 16وَيُصَالِحَ الاثْنَيْنِ فِي جَسَدٍ وَاحِدٍ مَعَ اللهِ بِالصَّلِيبِ، قَاتِلاً الْعَدَاوَةَ بِهِ. 17فَجَاءَ وَبَشَّرَكُمْ بِسَلاَمٍ، أَنْتُمُ الْبَعِيدِينَ وَالْقَرِيبِينَ. 18لأَنَّ بِهِ لَنَا كِلَيْنَا قُدُومًا فِي رُوحٍ وَاحِدٍ إِلَى الآبِ. 19فَلَسْتُمْ إِذًا بَعْدُ غُرَبَاءَ وَنُزُلاً، بَلْ رَعِيَّةٌ مَعَ الْقِدِّيسِينَ وَأَهْلِ بَيْتِ اللهِ، 20مَبْنِيِّينَ عَلَى أَسَاسِ الرُّسُلِ وَالأَنْبِيَاءِ، وَيَسُوعُ الْمَسِيحُ نَفْسُهُ حَجَرُ الزَّاوِيَةِ«.
      914 ـ ماذا كان في التابوت؟ العبرانيين 9 :4
      »4فِيهِ مِبْخَرَةٌ مِنْ ذَهَبٍ، وَتَابُوتُ الْعَهْدِ مُغَشًّى مِنْ كُلِّ جِهَةٍ بِالذَّهَبِ، الَّذِي فِيهِ قِسْطٌ مِنْ ذَهَبٍ فِيهِ الْمَنُّ، وَعَصَا هَارُونَ الَّتِي أَفْرَخَتْ، وَلَوْحَا الْعَهْدِ. «.
      في حين أنه قد ورد في 1ملوك 8 :9ما يخالف ذلك:
      »9لَمْ يَكُنْ فِي التَّابُوتِ إِلاَّ لَوْحَا الْحَجَرِ اللَّذَانِ وَضَعَهُمَا مُوسَى هُنَاكَ فِي حُورِيبَ حِينَ عَاهَدَ الرَّبُّ بَنِي إِسْرَائِيلَ عِنْدَ خُرُوجِهِمْ مِنْ أَرْضِ مِصْرَ. «.

      تعليق




      • 915 ـ هل أبطل المسيح الموت؟.ورد في العبرانيين 9 :27
        » 27وَكَمَا وُضِعَ لِلنَّاسِ أَنْ يَمُوتُوا مَرَّةً ثُمَّ بَعْدَ ذلِكَ الدَّيْنُونَةُ«.
        في حين أنه قد ورد في 2تيموثاوس 1 :10أن السيد المسيح قد أبطل الموت.
        »10وَإِنَّمَا أُظْهِرَتِ الآنَ بِظُهُورِ مُخَلِّصِنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ، الَّذِي أَبْطَلَ الْمَوْتَ وَأَنَارَ الْحَيَاةَ وَالْخُلُودَ بِوَاسِطَةِ الإِنْجِيلِ. «.
        916 ـ جاء في العبرانيين 10 :5-7 عن المسيح »5لِذلِكَ عِنْدَ دُخُولِهِ إِلَى الْعَالَمِ يَقُولُ:«ذَبِيحَةً وَقُرْبَانًا لَمْ تُرِدْ، وَلكِنْ هَيَّأْتَ لِي جَسَدًا. 6بِمُحْرَقَاتٍ وَذَبَائِحَ لِلْخَطِيَّةِ لَمْ تُسَرَّ. 7ثُمَّ قُلْتُ: هنَذَا أَجِيءُ. فِي دَرْجِ الْكِتَابِ مَكْتُوبٌ عَنِّي، لأَفْعَلَ مَشِيئَتَكَ يَا أَللهُ». 8إِذْ يَقُولُ آنِفًا:«إِنَّكَ ذَبِيحَةً وَقُرْبَانًا وَمُحْرَقَاتٍ وَذَبَائِحَ لِلْخَطِيَّةِ لَمْ تُرِدْ وَلاَ سُرِرْتَ بِهَا». الَّتِي تُقَدَّمُ حَسَبَ النَّامُوسِ.«. ولكن هذا يختلف عن النص الذي اقتبس منه وهو ما ورد في مزمور 40 :6-8 »6بِذَبِيحَةٍ وَتَقْدِمَةٍ لَمْ تُسَرَّ. أُذُنَيَّ فَتَحْتَ. مُحْرَقَةً وَذَبِيحَةَ خَطِيَّةٍ لَمْ تَطْلُبْ. 7حِينَئِذٍ قُلْتُ: «هأَنَذَا جِئْتُ. بِدَرْجِ الْكِتَابِ مَكْتُوبٌ عَنِّى: 8أَنْ أَفْعَلَ مَشِيئَتَكَ يَا إِلهِي سُرِرْتُ، وَشَرِيعَتُكَ فِي وَسَطِ أَحْشَائِي». 9بَشَّرْتُ بِبِرّ فِي جَمَاعَةٍ عَظِيمَةٍ. هُوَذَا شَفَتَايَ لَمْ أَمْنَعْهُمَا. أَنْتَ يَا رَبُّ عَلِمْتَ. «.
        917 ـ مرة أخرى هل نُسخت شريعة موسى؟.حيث جاء في عبرانيين 10 :9 و10
        »9ثُمَّ قَالَ:«هنَذَا أَجِيءُ لأَفْعَلَ مَشِيئَتَكَ يَا أَللهُ». يَنْزِعُ الأَوَّلَ لِكَيْ يُثَبِّتَ الثَّانِيَ. 10فَبِهذِهِ الْمَشِيئَةِ نَحْنُ مُقَدَّسُونَ بِتَقْدِيمِ جَسَدِ يَسُوعَ الْمَسِيحِ مَرَّةً وَاحِدَةً.«.
        وهو ما يناقض الموجود في أفسس 2 :15 و20:
        »15أَيِ الْعَدَاوَةَ. مُبْطِلاً بِجَسَدِهِ نَامُوسَ الْوَصَايَا فِي فَرَائِضَ، لِكَيْ يَخْلُقَ الاثْنَيْنِ فِي نَفْسِهِ إِنْسَانًا وَاحِدًا جَدِيدًا، صَانِعًا سَلاَمًا، .... 20مَبْنِيِّينَ عَلَى أَسَاسِ الرُّسُلِ وَالأَنْبِيَاءِ، وَيَسُوعُ الْمَسِيحُ نَفْسُهُ حَجَرُ الزَّاوِيَةِ«.
        918 ـ هل نحن غرباء؟..ورد في العبرانيين 11 :13
        »13فِي الإِيمَانِ مَاتَ هؤُلاَءِ أَجْمَعُونَ، وَهُمْ لَمْ يَنَالُوا الْمَوَاعِيدَ، بَلْ مِنْ بَعِيدٍ نَظَرُوهَا وَصَدَّقُوهَا وَحَيُّوهَا، وَأَقَرُّوا بِأَنَّهُمْ غُرَبَاءُ وَنُزَلاَءُ عَلَى الأَرْضِ. «.
        في حين أنه قد ورد في أفسس 2 :19ما يخالف ذلك:
        »19فَلَسْتُمْ إِذًا بَعْدُ غُرَبَاءَ وَنُزُلاً، بَلْ رَعِيَّةٌ مَعَ الْقِدِّيسِينَ وَأَهْلِ بَيْتِ اللهِ«.
        919 ـ هل جدعون وشمشون من أبطال الإيمان؟.. ورد في العبرانيين 11 :32
        »32وَمَاذَا أَقُولُ أَيْضًا؟ لأَنَّهُ يُعْوِزُنِي الْوَقْتُ إِنْ أَخْبَرْتُ عَنْ جِدْعُونَ، وَبَارَاقَ، وَشَمْشُونَ، وَيَفْتَاحَ، وَدَاوُدَ، وَصَمُوئِيلَ، وَالأَنْبِيَاءِ«.
        في حين أنه قد ورد في قضاة 8 :27
        »27فَصَنَعَ جِدْعُونُ مِنْهَا أَفُودًا وَجَعَلَهُ فِي مَدِينَتِهِ فِي عَفْرَةَ. وَزَنَى كُلُّ إِسْرَائِيلَ وَرَاءَهُ هُنَاكَ، فَكَانَ ذلِكَ لِجِدْعُونَ وَبَيْتِهِ فَخًّا. «.
        وقضاة 16 :30
        »30وَقَالَ شَمْشُونُ: «لِتَمُتْ نَفْسِي مَعَ الْفِلِسْطِينِيِّينَ». وَانْحَنَى بِقُوَّةٍ فَسَقَطَ الْبَيْتُ عَلَى الأَقْطَابِ وَعَلَى كُلِّ الشَّعْبِ الَّذِي فِيهِ، فَكَانَ الْمَوْتَى الَّذِينَ أَمَاتَهُمْ فِي مَوْتِهِ، أَكْثَرَ مِنَ الَّذِينَ أَمَاتَهُمْ فِي حَيَاتِهِ.«.
        920 ـ جاء في عبرانيين 12 :17 »17فَإِنَّكُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّهُ أَيْضًا بَعْدَ ذلِكَ، لَمَّا أَرَادَ أَنْ يَرِثَ الْبَرَكَةَ رُفِضَ، إِذْ لَمْ يَجِدْ لِلتَّوْبَةِ مَكَانًا، مَعَ أَنَّهُ طَلَبَهَا بِدُمُوعٍ.«.
        ويناقض هذا ما جاء في 2بطرس 3 :9 » 9لاَ يَتَبَاطَأُ الرَّبُّ عَنْ وَعْدِهِ كَمَا يَحْسِبُ قَوْمٌ التَّبَاطُؤَ، لكِنَّهُ يَتَأَنَّى عَلَيْنَا، وَهُوَ لاَ يَشَاءُ أَنْ يَهْلِكَ أُنَاسٌ، بَلْ أَنْ يُقْبِلَ الْجَمِيعُ إِلَى التَّوْبَةِ. «.


        الرسائل العامة
        رِسَالَةُ يَعْقُوبَ
        921 ـ »ذكر روجرز أن علماء البروتستانت لم يقبلوا رسالة يعقوب، وأن الدكتور بلس قال إنها ليست من كتابة الرسل. وقد قال مارتن لوثر إنها كالقش، أي لا يُعتدّ بها هذا هو قول علماء المسيحية ولا يوجد رد.« ..
        922 ـ جاء في يعقوب 1 :12 و13 »12طُوبَى لِلرَّجُلِ الَّذِي يَحْتَمِلُ التَّجْرِبَةَ، لأَنَّهُ إِذَا تَزَكَّى يَنَالُ «إِكْلِيلَ الْحَيَاةِ» الَّذِي وَعَدَ بِهِ الرَّبُّ لِلَّذِينَ يُحِبُّونَهُ.13لاَ يَقُلْ أَحَدٌ إِذَا جُرِّبَ: «إِنِّي أُجَرَّبُ مِنْ قِبَلِ اللهِ»، لأَنَّ اللهَ غَيْرُ مُجَرَّبٍ بِالشُّرُورِ، وَهُوَ لاَ يُجَرِّبُ أَحَدًا. «.
        ولكننا قرأنا عن بلاياكثيرة وتجارب أمر الرب بها للناس مثل الطوفان زمن نوح، وخراب سدوم وعمورة أيام إبراهيم ولوط. ومجازر سفر يشوع والحروب الصليبية القديمة والحديثة ومحاكم التفتيش وذبح المسلمين في البوسنة والهرسك وما يحدث في الصومال وإريتريا إلخ إلخ..فكيف يكون هذا؟.
        923 ـ هل الغضب نافع؟..فلقد ورد في يعقوب 1 :20 »20لأَنَّ غَضَبَ الإِنْسَانِ لاَ يَصْنَعُ بِرَّ اللهِ.« .
        في حين أنه قد ورد في مزمور 76 :10 »10لأَنَّ غَضَبَ الإِنْسَانِ يَحْمَدُكَ. بَقِيَّةُ الْغَضَبِ تَتَمَنْطَقُ بِهَا.« .
        924 ـ هل الناموس حرية؟..ورد فييعقوب 1 :25
        »25وَلكِنْ مَنِ اطَّلَعَ عَلَى النَّامُوسِ الْكَامِلِ ­ نَامُوسِ الْحُرِّيَّةِ ­ وَثَبَتَ، وَصَارَ لَيْسَ سَامِعًا نَاسِيًا بَلْ عَامِلاً بِالْكَلِمَةِ، فَهذَا يَكُونُ مَغْبُوطًا فِي عَمَلِهِ. « .في حين أنه قد ورد في غلاطية 4 :24 ما يناقض ذلك: »21قُولُوا لِي، أَنْتُمُ الَّذِينَ تُرِيدُونَ أَنْ تَكُونُوا تَحْتَ النَّامُوسِ: أَلَسْتُمْ تَسْمَعُونَ النَّامُوسَ؟.. 24وَكُلُّ ذلِكَ رَمْزٌ، لأَنَّ هَاتَيْنِ هُمَا الْعَهْدَانِ، أَحَدُهُمَا مِنْ جَبَلِ سِينَاءَ، الْوَالِدُ لِلْعُبُودِيَّةِ، الَّذِي هُوَ هَاجَرُ.« .
        925 ـ التبرير، بالإيمان أم بالأعمال؟..ورد في يعقوب 2 :24 »24تَرَوْنَ إِذًا أَنَّهُ بِالأَعْمَالِ يَتَبَرَّرُ الإِنْسَانُ، لاَبِالإِيمَانِ وَحْدَهُ. « .
        في حين أنه قد ورد في رومية 3 :28:»27فَأَيْنَ الافْتِخَارُ؟ قَدِ انْتَفَى. بِأَيِّ نَامُوسٍ؟ أَبِنَامُوسِ الأَعْمَالِ؟ كَّلاَّ. بَلْ بِنَامُوسِ الإِيمَانِ. 28إِذًا نَحْسِبُ أَنَّ الإِنْسَانَ يَتَبَرَّرُ بِالإِيمَانِ بِدُونِ أَعْمَالِ النَّامُوسِ. « .
        926 ـ جاء في يعقوب 5 :14 »14أَمَرِيضٌ أَحَدٌ بَيْنَكُمْ؟ فَلْيَدْعُ شُيُوخَ الْكَنِيسَةِ فَيُصَلُّوا عَلَيْهِ وَيَدْهَنُوهُ بِزَيْتٍ بِاسْمِ الرَّبِّ «.
        ويعقوب تلميذٌ للمسيح، ولا يجوز له أن يصدر أحكاماً شرعيةً، لأن الذي يصدر الأحكام هو المسيح فقط.








        رِسَالَةُ بُطْرُسَ الرَّسُولِ الثَّانِيَةُ

        927 ـ »قال الدكتور بلس إن رسالة بطرس الثانية ليست من كتابة الرسل«.
        928 ـ هل يريد الله خلاص الجميع؟..ورد في 2بطرس 3 :9
        » 9 لاَ يَتَبَاطَأُ الرَّبُّ عَنْ وَعْدِهِ كَمَا يَحْسِبُ قَوْمٌ التَّبَاطُؤَ، لكِنَّهُ يَتَأَنَّى عَلَيْنَا، وَهُوَ لاَ يَشَاءُ أَنْ يَهْلِكَ أُنَاسٌ، بَلْ أَنْ يُقْبِلَ الْجَمِيعُ إِلَى التَّوْبَةِ. « .
        في حين أنه قد ورد في عبرانيين 12 :17ما يناقض ذلك.
        »17فَإِنَّكُمْ تَعْلَمُونَ أَنَّهُ أَيْضًا بَعْدَ ذلِكَ، لَمَّا أَرَادَ أَنْ يَرِثَ الْبَرَكَةَ رُفِضَ، إِذْ لَمْ يَجِدْ لِلتَّوْبَةِ مَكَانًا، مَعَ أَنَّهُ طَلَبَهَا بِدُمُوعٍ.« .

        رسائل يوحنا الثلاث
        929 ـ جاء في 1يوحنا 1 :8 »8إِنْ قُلْنَا: إِنَّهُ لَيْسَ لَنَا خَطِيَّةٌ نُضِلُّ أَنْفُسَنَا وَلَيْسَ الْحَقُّ فِينَا.« ولكنه قال في 1يوحنا 3 :6 و9 »6كُلُّ مَنْ يَثْبُتُ فِيهِ لاَ يُخْطِئُ. كُلُّ مَنْ يُخْطِئُ لَمْ يُبْصِرْهُ وَلاَ عَرَفَهُ.. 9كُلُّ مَنْ هُوَ مَوْلُودٌ مِنَ اللهِ لاَ يَفْعَلُ خَطِيَّةً، لأَنَّ زَرْعَهُ يَثْبُتُ فِيهِ، وَلاَ يَسْتَطِيعُ أَنْ يُخْطِئَ لأَنَّهُ مَوْلُودٌ مِنَ اللهِ..«. وهذا تناقض.
        930 ـ هل هو شفيع كل العالم؟ 1يوحنا 2 :1 و2»1يَا أَوْلاَدِي، أَكْتُبُ إِلَيْكُمْ هذَا لِكَيْ لاَ تُخْطِئُوا. وَإِنْ أَخْطَأَ أَحَدٌ فَلَنَا شَفِيعٌ عِنْدَ الآبِ، يَسُوعُ الْمَسِيحُ الْبَارُّ. 2وَهُوَ كَفَّارَةٌ لِخَطَايَانَا. لَيْسَ لِخَطَايَانَا فَقَطْ، بَلْ لِخَطَايَا كُلِّ الْعَالَمِ أَيْضًا. «.
        في حين أنه قد ورد في يوحنا 17 :9:»8لأَنَّ الْكَلاَمَ الَّذِي أَعْطَيْتَنِي قَدْ أَعْطَيْتُهُمْ، وَهُمْ قَبِلُوا وَعَلِمُوا يَقِينًا أَنِّي خَرَجْتُ مِنْ عِنْدِكَ، وَآمَنُوا أَنَّكَ أَنْتَ أَرْسَلْتَنِي. 9مِنْ أَجْلِهِمْ أَنَا أَسْأَلُ. لَسْتُ أَسْأَلُ مِنْ أَجْلِ الْعَالَمِ، بَلْ مِنْ أَجْلِ الَّذِينَ أَعْطَيْتَنِي لأَنَّهُمْ لَكَ.«.
        931 ـ ورد في 1 يوحنا 2:2 عن المسيح »2وَهُوَ كَفَّارَةٌ لِخَطَايَانَا. لَيْسَ لِخَطَايَانَا فَقَطْ، بَلْ لِخَطَايَا كُلِّ الْعَالَمِ أَيْضًا.«.
        ولكن ورد في أمثال 21 :18 أن الأشرار يكونون كفارة لخطايا الأبرار
        »18اَلشِّرِّيرُ فِدْيَةُ الصِّدِّيقِ، وَمَكَانَ الْمُسْتَقِيمِينَ الْغَادِرُ. 19اَلسُّكْنَى فِي أَرْضٍ بَرِّيَّةٍ خَيْرٌ مِنِ امْرَأَةٍ مُخَاصِمَةٍ حَرِدَةٍ.«.
        932 ـ جاء في ترجمة الفاندايك من سفر يوحنا 3/13:[ وَلَيْسَ أَحَدٌ صَعِدَ إِلَى السَّمَاءِ إِلاَّ الَّذِي نَزَلَ مِنَ السَّمَاءِ، ابْنُ الإِنْسَانِ الَّذِي هُوَ فِي السَّمَاءِ.].
        تكمن خطورة هذا النص في أهميته من الناحية اللاهوتية عند من يؤمن بإلوهية المسيح ، إذ أنه من بين النصوص الهامة جداً التي لا يخلو كتاب يتكلم عن إلوهية المسيح إلا ويستند على هذا النص.. نأخذ مثالاً على ذلك قول البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية في كتابه ( لاهوت المسيح ص45) والذي يدرس على طلاب الكلية الإكليريكية بعد ذكره لهذا النص ترجمة الفاندايك يوحنا 3/13:[ وَلَيْسَ أَحَدٌ صَعِدَ إِلَى السَّمَاءِ إِلاَّ الَّذِي نَزَلَ مِنَ السَّمَاءِ، ابْنُ الإِنْسَانِ الَّذِي هُوَ فِي السَّمَاءِ.].
        فعقب قائلاً:[ وقوله (ابْنُ الإِنْسَانِ الَّذِي هُوَ فِي السَّمَاءِ) معناه أنه كائن في السماء.. بينما هو على الأرض يتكلم، مما يثبت لاهوته أيضاً لوجوده في السماء وعلى الأرض في نفس الوقت]أ.
        وهكذا يتضح جلياً من كلام البابا شنودة أهمية عبارة (الَّذِي هُوَ فِي السَّمَاءِ.)..
        أما القس مرقس عزيز خليل في كتابه ( هل المسيح هو الله ص25) فقد وضع عنواناً كبيراً وبالخط الكبير :[ هل كان في السماء وعلى الأرض في وقت واحد]..
        وتحت هذا العنوان يقول: (..[ وَلَيْسَ أَحَدٌ صَعِدَ إِلَى السَّمَاءِ إِلاَّ الَّذِي نَزَلَ مِنَ السَّمَاءِ، ابْنُ الإِنْسَانِ الَّذِي هُوَ فِي السَّمَاءِ.]..والمعنى من ذلك أن السماء العليا أو سماء السموات حيث العرش الإلهي لم يصعد إليها بعد أحد من الناس، إنما المسيح مع أنه في صورة الإنسان، هو الوحيد الذي يملك القدرة على الصعود إليها، لأنه نزل منها وهو كائن فيها على الرغم من أنه في نفس الوقت قائم على الأرض بكيانه المحسوس). أ.
        ولكن تأتي المفاجأة المذهلة وهي أن هذا النص لم يسلم من يد المحرفين:
        1ـ ترجمة الفاندايك يوحنا 3/13:[ وَلَيْسَ أَحَدٌ صَعِدَ إِلَى السَّمَاءِ إِلاَّ الَّذِي نَزَلَ مِنَ السَّمَاءِ، ابْنُ الإِنْسَانِ الَّذِي هُوَ فِي السَّمَاءِ.].
        2ـ موقع الكلمة يوحنا 3/13:[ 13ما صَعِدَ أحَدٌ إلى السَّماءِ إلاَ اَبنُ الإنسانِ الذي نزَلَ مِنَ السَّماءِ.].
        3ـ الترجمة العربية المشتركة يوحنا 3/13:[13ما صَعِدَ أحَدٌ إلى السَّماءِ إلاَّ اَبنُ الإنسانِ الّذي نزَلَ مِنَ السَّماءِ.].
        4ـ الترجمة الكاثوليكية يوحنا 3/13:[13فما مِن أَحَدٍ يَصعَدُ إِلى السَّماء إِلاَّ الَّذي نَزَلَ مِنَ السَّماء وهو ابنُ الإِنسان.].
        5ـ الترجمة البوليسية يوحنا 3/13:[13 فإِنَّهُ لم يَصْعَدْ أَحَدٌ إلى السَّماءِ إِلاَّ الذي نَزَلَ منَ السَّماءِ، ابنُ البَشَرِ الكائِنُ في السَّماء.].
        لا حظ أن عبارة (الَّذِي هُوَ فِي السَّمَاءِ)..قد اختفت من كل الترجمات التي جاءت بعد ذلك.
        والسؤال الآن لماذا اختفت هذه العبارة من النصوص السابقة والتي اعتمد عليها البابا شنودة وغيره في إثبات إلوهية السيد المسيح؟..
        وهمسة في أذن نيافة القس مرقس عزيز خليل :
        هل حقا ما تقول أن الرب يسوع يقول عن نفسه[وَلَيْسَ أَحَدٌ صَعِدَ إِلَى السَّمَاءِ إِلاَّ الَّذِي نَزَلَ مِنَ السَّمَاءِ، ابْنُ الإِنْسَانِ الَّذِي هُوَ فِي السَّمَاءِ.].
        فما هو قولك عن أَخْنُوخ؟.. ألم يصعد هو الأخر إلي السماء كما ورد في تكوين 5/24:
        [24وَسَارَ أَخْنُوخُ مَعَ اللهِ، وَلَمْ يُوجَدْ لأَنَّ اللهَ أَخَذَهُ.].
        وألم يصعد إِيلِيَّا في السماء كما هو وارد في 2ملوك 2/11 : [11وَفِيمَا هُمَا يَسِيرَانِ وَيَتَكَلَّمَانِ إِذَا مَرْكَبَةٌ مِنْ نَارٍ وَخَيْلٌ مِنْ نَارٍ فَصَلَتْ بَيْنَهُمَا، فَصَعِدَ إِيلِيَّا فِي الْعَاصِفَةِ إِلَى السَّمَاءِ.]..
        933 ـ لا نفهم معنى ما جاء في 1يوحنا 4 :2 و3 »2بِهذَا تَعْرِفُونَ رُوحَ اللهِ: كُلُّ رُوحٍ يَعْتَرِفُ بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ أَنَّهُ قَدْ جَاءَ فِي الْجَسَدِ فَهُوَ مِنَ اللهِ، 3وَكُلُّ رُوحٍ لاَ يَعْتَرِفُ بِيَسُوعَ الْمَسِيحِ أَنَّهُ قَدْ جَاءَ فِي الْجَسَدِ، فَلَيْسَ مِنَ اللهِ. وَهذَا هُوَ رُوحُ ضِدِّ الْمَسِيحِ الَّذِي سَمِعْتُمْ أَنَّهُ يَأْتِي، وَالآنَ هُوَ فِي الْعَالَمِ. «.

        تعليق




        • 934 ـ »ورد في 1يوحنا 5 :7 و8 »7فَإِنَّ الَّذِينَ يَشْهَدُونَ فِي السَّمَاءِ هُمْ ثَلاَثَةٌ: الآبُ، وَالْكَلِمَةُ، وَالرُّوحُ الْقُدُسُ. وَهؤُلاَءِ الثَّلاَثَةُ هُمْ وَاحِدٌ. 8وَالَّذِينَ يَشْهَدُونَ فِي الأَرْضِ هُمْ ثَلاَثَةٌ: الرُّوحُ، وَالْمَاءُ، وَالدَّمُ. وَالثَّلاَثَةُ هُمْ فِي الْوَاحِدِ. «.
          فقال المفسرون المسيحيون إن أصل هذه العبارة هو: »فإن الذين يشهدون هم الروح والماء والدم، والثلاثة هم في الواحد«.
          أما القول: »فِي السَّمَاءِ هُمْ ثَلاَثَةٌ: الآبُ، وَالْكَلِمَةُ، وَالرُّوحُ الْقُدُسُ. وَهؤُلاَءِ الثَّلاَثَةُ هُمْ وَاحِدٌ « فهي أُضيفت في وقت لاحق.
          المشكلة الوحيدة أن النص السابق غير موجود في الأصول اليونانية و لم يظهر إلى الوجود إلا في عصور متأخرة و ليس قبل القرن السادس عشر بعد 1500 سنة من ميلاد المسيح عليه السلام الآن نبدأ بملخص القصة قصة هذا النص:
          هذا النص وجد فقط في ثمانية مخطوطات سبعة منها تعود للقرن السادس عشر و هذه هي أرقام المخطوطات 61 و88 و429 و 629 و 636و318 و2318 و 221.
          والمخطوطة الأخيرة رقم 221 هي من القرن العاشر أي بعد ألف سنة موجود بها هذا النص على الهامش بخط مختلف و لا يعرف على وجه الدقة تاريخ كتابته.
          معنى ذلك لا يوجد أي دليل مؤكد على وجود هذا النص في أي مخطوطة يونانية قبل عام 1500 حتى السبعة مخطوطات السابق ذكرها منهم أربعة النص مكتوب على الهامش .
          و أول مرة ظهرت هذه الكلمات كانت في مخطوطة لاتينية في القرن الرابع على الهامش ثم ترجمت إلى اليونانية والقصة واضحة لفت نظر احد النساخ لفظ ثلاثة الموجود في العدد الثامن 8" والذين يشهدون في الأرض هم ثلاثة الروح والماء والدم والثلاثة هم في الواحد." فلم يجد مانع من أن يضيف على لسان يوحنا ثلاثة أخرى لتساعده في إثبات عقيدة التثليث التي لا تجد لها أي نص صريح في الكتاب المقدس و يقول بعض علمائهم أن النص أضيف باللغة اللاتينية أثناء احتدام النقاش مع آريوس الموحد وأتباعه فكان لابد من إضافة تقوى مركزهم و تخدع السذج من أتباعهم ثم وجدت هذه الإضافة طريقا بعد ذلك حتى ظهرت لأول مرة في الطبعة الثالثة من إنجيل إيرازمس 1522 ميلادية بضغط على إيرازمس هذا الذي لم يضعها في الطبعة الأولى عام 1516 و الثانية 1519 من كتابه وقد سئل عن سبب عدم وضعه هذا النص فأجاب الإجابة المنطقية الوحيدة انه لم يجدها في أي نص يوناني قديم فتم وضع المخطوطة رقم 61 باليوناني و بها هذا النص هنا فقط أضافها إيرازمس إلى الكتاب و بعد ضغط قوى من الكنيسة الكاثوليكية .
          والسؤال كيف يجادل احد و النص لم يظهر قبل القرن السادس عشر في أي مخطوطة من آلاف المخطوطات الموجودة باللغة اليونانية؟؟؟ .
          و الترجمة الألمانية تعتمد على الطبعة الثانية من كتاب إيرازمس هذا 1519 و لذلك الألمان ليس عندهم هذه الصيغة في أي عصر من العصور فتأمل .
          ونسخة الملك جيمس الشهيرة اعتمدت بصورة رئيسية على النسخة اليونانية للطبعة العاشرة لنسخة تيودور بيزا التي هي في الأساس تعتمد على الطبعة الثالثة لنسخة إيرازمس السابق ذكرها و لذلك هذه الصيغة مشهورة عند الشعوب الناطقة بالانجليزية فقط أكثر من غيرهم .
          و لذلك عندما اجتمع 32 عالم نصراني و مدعمون بخمسين محاضر مسيحي لعمل النسخة القياسية المراجعة تم حذف هذا النص بلا أي تردد.
          وهناك شهادة عالم كبير هو إسحاق نيوتن الذي يقول إن هذا المقطع ظهر أول مرة في الطبعة الثالثة من إنجيل إيرازمس للعهد الجديد و يضيف نيوتن أيضا نقطة قوية وهي أن هذا النص لم يستخدم في أي مجادلات لاهوتية حول الثالوث من وقت جيروم و حتى وقت طويل بعده ولم يذكر أبدا و لكن تسلل النص بطريقة شيطانية مستغلا غفلة أتباع الصليب الذين يقبلوا أي شيء إلا التنازل عن الثالوث.
          وهذا هو الرابط
          http://cyberistan.org/islamic/newton1.html
          واليك ما قاله الكاتب جون جلكر إست في كتابه للرد على العلامة الشيخ احمد ديدات واسم الكتاب "نعم الكتاب المقدس كلمة الله" ..حيث يعترف بكل ذلك و يلقى باللوم على نساخ الإنجيل واليك نص كلامه من موقع كتابه على الانترنت .
          ( 3 المثل الثالث الذي أورده ديدات هو أحد العيوب التي صحَّحتها ترجمة RSV, وهذا ما نقرّ به. ففي 1يوحنا 5:7 في ترجمة KJV نجد آية تحدِّد الوحدة بين الآب والكلمة والروح القدس, بينما حُذفت هذه الآية في ترجمة RSV.
          ويظهر أنَّ هذه الآية قد وُضعت أولاً كتعليق هامشي في إحدى الترجمات الأولى, ثم وبطريق الخطأ اعتبرها نُسَّاخ الإنجيل في وقت لاحق جزءاً من النص الأصلي.
          وقد حُذفت هذه الآية من جميع الترجمات الحديثة, لأنَّ النصوص الأكثر قِدَماً لا تورد هذه الآية. ويفترض ديدات أنَّ "هذه الآية هي أقرب إلى ما يُسمِّيه النصارى بالثالوث الأقدس وهو أحد دعائم النصرانية" صفحة 16.) .
          هذا من كلامهم ومن موقعهم للرد على هذه الفضيحة نعم فضيحة بكل المقاييس تخيل النص الوحيد الواضح و الذي يردده جميعهم مزيف وليس له وجود باعترافهم.
          واليك اعتراف أخر من كتاب التفسير الحديث للكتاب المقدس بقلم جون ستون حيث يقول بالحرف :
          "هذا العدد بأكمله يمكن اعتباره تعليقا أو إضافة بريق و لمعان و يشبهها في ذلك عبارة في الأرض في العدد الثامن و يدعو بلمر هذه القراءة أنها لا يمكن الدفاع عنها و يسجل أدلة في عشرة صفحات على أنها مفبركة ....فهذه الكلمات لا توجد في أي مخطوطة يونانية قبل القرن الخامس عشر و قد ظهرت هذه الكلمات أول ما ظهرت في مخطوطة لاتينية مغمورة تنتمي إلى القرن الرابع ثم أخذت طريقها إلى النسخة المعتمدة و ذلك بعد أن ضمها إيرازمس في الطبعة الثالثة لنسخته بعد تردد .
          ولا شك أن كاتب تأثر بالشهادة المثلثة التي في العدد الثامن و فكر في الثالوث لذلك اقترح شهادة مثلثة في السماء أيضا و الواقع أن تحشيته ليست موفقة فالإنجيل لا يعلم أن الأب و الابن و الروح القدس يشهدون جميعا للابن و لكنه يعلم أن الأب يشهد للابن عن طريق الروح القدس " انتهى بالنص صفحة 141 .
          935ـ فماذا عن قول متى
          متى 28 : 19[19فَاذْهَبُوا وَتَلْمِذُوا جَمِيعَ الأُمَمِ وَعَمِّدُوهُمْ بِاسْمِ الآب وَالابْنِ وَالرُّوحِ الْقُدُسِ.]. تأمل النص التالي من رِسَالَةُ بُولُسَ الرَّسُولِ إِلَى أَهْلِ كُولُوسِّي 3 : 17 [17وَكُلُّ مَا عَمِلْتُمْ بِقَوْل أَوْ فِعْل، فَاعْمَلُوا الْكُلَّ بِاسْمِ الرَّبِّ يَسُوعَ، شَاكِرِينَ اللهَ وَالآبَ بِهِ. ].
          هل فهمت شيئا العمل بِاسْمِ الرَّبِّ يَسُوعَ، شَاكِرِينَ اللهَ وَالآبَ بِهِ هل الله هو الآبَ أم الرب هو يسوع أم كلاهما رب. ثم أين الروح القدس التي دائما مهملة لاهوتيا..
          أريد من يفسر لي عبارة شاكرين الله و الآب من هما؟.
          و لاحظ أن الجملة بها ثلاثة آلهة الرب يسوع والله و الآب يعنى ثلاثة أخرى غير المعتادة هل من مفسر ؟؟؟..
          و إليك أقوى دليل على أن هذه الصيغة مقحمة على النص الأصلي و يسمى دليل يوسيبيوس
          و من هو يوسيبيوس؟. هو أبو المؤرخين النصارى وأهمهم على الإطلاق ولد حوالي 260م. و مات 340 م. وكان في قيصرية التي بها أعظم مكتبة مسيحية في ذلك العصر التي جمعها أورجانيوس (أوريجين ) و بامفيلس و في هذه المكتبة تحت يد يوسيبيوس كان هناك نسخ من الأناجيل أقدم بمأتى عام عن الموجود عندنا الآن.
          ويقال انه كان بها النص الأصلي للإنجيل المنسوب إلى متى.
          وقرأ يوسيبيوس العدد في متى 28 : 19 و استشهد به في كتبه الكثيرة التي كتبها في الفترة من 300 إلى 336 و منها تعليقات و شروح على المزامير و على اشعيا.
          وكتابه الشهير تاريخ الكنيسة و كتابه في مدح الإمبراطور قسطنطين، أقول ذكر يوسيبيوس هذا العدد في متى أكثر من مرة و للدقة ذكره 18 مرة و في كل هذه المرات كان النص كالتالي
          "فاذهبوا وتلمذوا جميع الأمم وعمدوهم باسمي " و لم يذكر الصيغة الثلاثية و لا مرة واحدة بل لم يكتف بالاستشهاد فقط بل وضح في كتابه الذي يسمى Demonstratio Evangelica
          و شرح فيه كيف انه لم يطلب منهم فقط أن يتلمذوا جميع الأمم و يعمدوهم بل باسمه و يشرح معنى وجود اسمه في هذه العبارة.
          ومن الواضح بلا جدال أن كل النسخ الموجودة والتي كانت في متناول يد يوسيبيوس و كلها غير موجودة الآن لا يوجد بها الصيغة الثلاثية التي أضيفت فيما بعد .
          و بالنسبة إلى أوريجين و كليمنت لا يوجد اى إشارة لصيغة التثليث أيضا و الغريب أن هذا المقطع عند اوريجين كان يتوقف دائما عند كلمة الأمم .!!!!..
          والمرة الوحيدة التي ذكر فيها نص متى ألثالوثي في أعمال كليمنت السكندري و لكن ليس كنص من الإنجيل بل كقول، قاله مبتدع روحي اسمه ثيودوتس، ولا يشير إلى النص القانوني وربما ببحث أكثر يتضح أن ثيودوتس هذا هو الذي اخترع النص و بدأ يأخذ طريقه الشيطاني حتى وصل إلى الكتاب المسمى مقدس .
          والآن ماذا يوجد في التفسير الحديث للكتاب المقدس طبعة دار الثقافة يقول في تفسير إنجيل متى صفحة 462 يقول بالحرف:
          [إن المعمودية في عصور العهد الجديد بحسب ما جاء في مصادرنا كانت تمارس باسم يسوع و هو أمر غريب إذ أن يسوع وضع لنا صيغة ثالوث واضحة قبل صعوده .... و قيل أن هذه الكلمات لم تكن أساسا جزء من النص الأصلي لإنجيل متى لان يوسيبيوس اعتاد في كتاباته أن يقتبس متى 28 : 19 في صيغتها المختصرة " اذهبوا و تلمذوا جميع الأمم باسمي ].
          أي أن تفسيرهم لعدم وجود النص في كتابات يوسيبيوس أنه يقول صيغة مختصرة وهذا غير منطقي لأنها صيغة لا يجوز اختصارها من اى شخص حتى لو كان يوسيبيوس هذا .
          وإليك أقوى دليل على شهادة السيد المسيح لوحدانية الله تعالى حيث جاء في:
          مرقس 12 :32 من الترجمةالعربية الجديدة بيروت - دار الكتاب المقدس في العالم العربي
          »أحسنت يا معلم فأنت على حق في قولكإنالله واحد لا إله إلاهو«.



          وفي ترجمة الفاندايك مرقس 12 :32
          ». 32فَقَالَ لَهُ الْكَاتِبُ:«جَيِّدًا يَا مُعَلِّمُ. بِالْحَقِّ قُلْتَ، لأَنَّهُ اللهُ وَاحِدٌ وَلَيْسَ آخَرُ سِوَاهُ. 33وَمَحَبَّتُهُ مِنْ كُلِّ الْقَلْبِ، وَمِنْ كُلِّ الْفَهْمِ، وَمِنْ كُلِّ النَّفْسِ، وَمِنْ كُلِّ الْقُدْرَةِ، وَمَحَبَّةُ الْقَرِيبِ كَالنَّفْسِ، هِيَ أَفْضَلُ مِنْ جَمِيعِ الْمُحْرَقَاتِ وَالذَّبَائِحِ». 34فَلَمَّا رَآهُ يَسُوعُ أَنَّهُ أَجَابَ بِعَقْل، قَالَ لَهُ:«لَسْتَ بَعِيدًا عَنْ مَلَكُوتِ اللهِ». وَلَمْ يَجْسُرْ أَحَدٌ بَعْدَ ذلِكَ أَنْ يَسْأَلَهُ!«.
          وعليه فيفهم من النصوص السابقة أن عيسى عليه السلام عبد الله ورسوله ولا يشترك مع الله في الإلوهية
          936 ـ »ذكر روجرز أن كثيرين من علماء البروتستانت لم يقبلوا رسالتي يوحنا الثانية والثالثة. ويقول الدكتور بلس إنهما ليستا من كتابة الرسل«.
          937 ـ هل نرفض أحداً من دخول بيوتنا؟..جاء في 2يوحنا 10 و11
          »10إِنْ كَانَ أَحَدٌ يَأْتِيكُمْ، وَلاَ يَجِيءُ بِهذَا التَّعْلِيمِ، فَلاَ تَقْبَلُوهُ فِي الْبَيْتِ، وَلاَ تَقُولُوا لَهُ سَلاَمٌ. 11لأَنَّ مَنْ يُسَلِّمُ عَلَيْهِ يَشْتَرِكُ فِي أَعْمَالِهِ الشِّرِّيرَةِ.«.
          في حين أنه قد ورد في غلاطية 6 :10ما يناقض ذلك:
          »10فَإِذًا حَسْبَمَا لَنَا فُرْصَةٌ فَلْنَعْمَلِ الْخَيْرَ لِلْجَمِيعِ، وَلاَ سِيَّمَا لأَهْلِ الإِيمَانِ.«.

          تعليق



          • رِسَالَةُ يَهُوذَا

            938 ـ »ذكر روجرز أن كثيرين من علماء البروتستانت لم يقبلوا رسالة يهوذا،وأن الدكتور بلس قال إنها ليست من كتابة الرسل«.

            رُؤْيَا يُوحَنَّا اللاَّهُوتِيِّ
            939 ـ »ذكر روجرز كثيرين من علماء البروتستانت الذين لم يقبلوا رؤيا يوحنا اللاهوتي، وقال إن أسلوب كتابتها لا يدل على أن الرسول يوحنا هو كاتبها«.
            وللأهمية نورد رد الدكتور منيس عبد النور في كتابه شبهات وهمية حول الكتاب المقدس حيث يقول:
            وللرد نقول:
            (1) تمسّك المسيحيون الأولون برؤيا يوحنا، ومع ذلك فقد شكَّ البعض فيها في القرن الثالث بسبب بعض الآراء حول مُلك المسيح الألفي. ومع ذلك قال العلامة إسحاق نيوتن إن الأدلة والبراهين على صحة سفر الرؤيا هي أكثر وأفر من الأدلة لتأييد أي كتاب من الكتب الإلهية. وقال أحد العلماء: »من تتبع عبارات الرؤيا أكَّد أنها وحي الهي، وأنها بمنزلة تتمَّة لنبوات دانيال«.
            (2) وهناك أدلة خارجية تؤيد صحة نسبة هذا السفر إلى الرسول يوحنا، منها شهادات علماء القرن الأول، ومنهم أغناطيوس (107م) الذي استشهد في مؤلفاته بثلاث آيات من هذا الكتاب. وفي سنة 108م اقتبس بوليكاربوس عبارات منها في رسالته التي وصلت إلينا. وفي وقت استشهاده عندما دنت النار منه صلى بما ورد في 11:17 منها. وكذلك تمسك بها بابياس (116م).. وشهد لها علماء القرن الثاني، فكان جستن الشهيد (140م) متمسكاً بها، وكتب جيروم شروحاً وتفاسير عليها، وكتب ميليتو أسقف ساردس (177م) تفسيراً عليها. وكثيراً ما قال إيريناوس أسقف ليون في فرنسا (178م) في مؤلفاته إن سفر الرؤيا هو ليوحنا تلميذ الرب، واتفق هذا الفاضل مع بوليكاربوس.. ومن شهادات علماء القرن الثالث شهادات هيبوليتوس (220م) فإنه ألّف كتابين دفاعاً عن سفر الرؤيا، وكثيراً ما استشهد بها أوريجانوس (230م) في مؤلفاته، وقال إنها كتابة يوحنا الرسول. وفي القرن الرابع كانت الكنائس اللاتينية بدون استثناء تتعبد بتلاوتها، وشهد جيروم الذي كان مشهوراً بالتحقيق والتدقيق في ذلك العصر أنها وحي إلهي، وحذا حذوه علماء الكنيسة الغربية والكنيسة اليونانية والكنيسة السورية. فجميع المسيحيين وأئمتهم اعتقدوا بأن الرؤيا وحي، وأن كاتبها هو يوحنا الرسول، وذلك بالسند المتصل منالقرن الأول إلى الرابع. ومن بعد القرن الرابع كانت الكنائس المسيحية قد تأسست في أنحاء الدنيا، حتى بلغت الكتب الإلهية مبلغ التواتر.
            (3) وهناك أدلة داخلية على أن السفر من وحي الله ليوحنا، منها أنه يطابق باقي الكتب الإلهية في تعاليمه، فهو يحتوي على 404 آية، 275 منها من العهد القديم. ثم أن رفعة معانيه واستعاراته هي من البراهين على أنه وحي، ففي كلمة الله يُنظر إلى سمو المعنى بصرف النظر عن زخرفة الألفاظ اللغوية، فإن العلماء الراسخين يطلبون براهين داخلية على صدق الوحي، كتحقيق النبوات، وموافقة تعاليم السفر مع سائر الكتب الإلهية. وهذه الشروط اللازمة لصدق الوحي متوفرة في سفر الرؤيا، فجزموا بأنها وحي إلهي. ويطابق أسلوب الرؤيا أسلوب إنجيل يوحنا ورسائله، وأوضح بعض العلماء أوجه المشابهة في أسلوب التركيب وفي العبارات.
            (4) وكان ديونسيوس الإسكندري أول من اعترض على كتاب الرؤيا، فقال إن كاتبه شخص اسمه يوحنا، أحد مشايخ كنيسة أفسس، ولنورد اعتراضاته ونرد عليها:
            (أ) قال المعترض: لم يذكر يوحنا الرسول اسمه في إنجيله ولا في رسائله، مع أنه في الرؤيا ذكر اسمه.
            وللرد نقول: مع أن الرسل لم يذكروا أسماءهم في الأناجيل، ولم يذكر الرسول بولس اسمه في العبرانيين، إلا أن الإجماع والتواتر هما من الأدلة القوية على صحة نسبتها إليهم. ومع أن يوحنا لم يذكر اسمه في إنجيله، إلا أنه وصف نفسه بالأوصاف المميزة له، الدالة على أنه هو يوحنا. أما سبب عدم ذكر اسمه في رسائله فهو أن الأشخاص الذين أرسل إليهم هذه الرسائل كانوا يعرفون مصدرها وكاتبها. ثم بما أن الرؤيا تشتمل على نبوات عن أمور مستقبلة ذكر اسمه لتأكيد الرؤيا وأنه لابد من حصولها.
            (ب) وقال المعترض: مع أن كاتب الرؤيا قال إنه يوحنا، لكنه لم يردف اسمه بلقب »الرسول«.
            وللرد نقول: بما أنه كتب الرؤيا من جزيرة بطمس إلى السبع الكنائس، فلابد أن هذه الكنائس كانت تعرفه. وزد على هذا قوله إنه كان في ضيق بسبب كلمة الله وشهادة يسوع المسيح. وكانت الكنائس تعرف أنه نُفي إلى تلك الجزيرة حيث قاسى الاضطهاد بسبب كلمة الله. فلا لزوم إلى زيادة الإيضاح، فالرسول يوحنا لا يحتاج إلى تعريف.
            (ج) وقال المعترض: لم يرد في الرؤيا ذكرٌ لرسائله السابقة.
            وللرد نقول: جرت عادة الرسل أن لا يشيروا في رسائلهم إلى كتاباتهم السابقة، فلم يشر بولس الرسول في رسالته إلى أهل رومية إلى رسائله السابقة، مع أنه كان قد أرسل غيرها إلى الكنائس.
            (د) وقال المعترض: توجد مشابهة بين إنجيل يوحنا وبين رسائله في أسلوب التركيب، ولكن لا توجد مشابهة بين إنجيله وبين الرؤيا.
            وللرد نقول: إذا ثبت عدم وجود مشابهة في العبارة فسببه اختلاف الموضوع، فإن أسلوب الأخبار غير أسلوب النبوَّة. على أنه قد ثبت بعد التحري أن الأسلوب واحد، ولا بد أن كاتب إنجيل يوحنا هو كاتب الرؤيا.
            (ﻫ) وقال المعترض: لغة إنجيل يوحنا ورسالته فصيحة، مما يدل على أن كاتبها متضلّع في اليونانية، بخلاف لغة الرؤيا.
            وللرد نقول: قرر العلماء الراسخون في اليونانية أن اللغة في الجميع واحدة. ولو سلّمنا جدلاً بوجود فرق، لقلنا إن يوحنا كتب الإنجيل في سنة 68 وفي رواية أخرى 97م. أما الرؤيا فقد كتبها وهو منفيّ، وحالما شاهد الرؤيا دوَّنها. ومعروف أن أسلوب الكاتب يختلف إن اختلفت ظروف حياته.
            (و) وقال المعترض: عبارات هذا الكتاب مبهمة غير مفهومة.
            وللرد نقول: إنها رؤيا، وهي تشتمل على نبوات، واصطلاحات النبوات تحتاج إلى نظر وفكر، لأن عباراتها بالرموز والاستعارات، مثل نبوات دانيال. والمسيح صدَّق على نبوات دانيال كما في متى 24:15. فوجود اصطلاحات النبوات فيها دلالة على صحتها.
            ومن السهل على تلميذ الكتاب المقدس أن يفهم سفر الرؤيا، فمفتاح فهم الرؤيا موجود في العهد القديم. فالرؤيا (كما قلنا) 404 آية، 275 آية منها مأخوذة من العهد القديم.أ. ﻫ.
            لقد تعمدت أن أذكر رد الدكتور منيس كاملاً بدون تعليق لترى مدى السطحية عند التأويل والتفسير لدى علماء الكنيسة.
            همسة في أذن الدكتور منيس: يا دكتور كونك تقول أن 275 آية من عدد كلي وقدره 404 آية هي مجموع أعداد سفر الرؤية مقتبسة من أسفار العهد القديم ألا ينسف قولكم هذا بالقول بإلهامية الكتاب المقدس..نحن الآن وصلنا إلى 908 تناقض في كتابكم المقدس ومع ذلك لم أتلق رداً منكم حتى الآن.. ألا زلتم تصرون على تسمية كتابكم المعنون بـ ( شبهات وهمية حول الكتاب المقدس)..ألازالت هذه الشبهات وهمية حتى الآن؟..عيب يا دكتور.
            940 ـ من أول من قام من الأموات؟.جاء في رؤيا 1 :5
            »5وَمِنْ يَسُوعَ الْمَسِيحِ الشَّاهِدِ الأَمِينِ، الْبِكْرِ مِنَ الأَمْوَاتِ، وَرَئِيسِ مُلُوكِ الأَرْضِ: الَّذِي أَحَبَّنَا، وَقَدْ غَسَّلَنَا مِنْ خَطَايَانَا بِدَمِهِ«.
            وهل فعلاً هو البكر الذي قام من الأموات؟..
            941 ـ ورد في الرؤيا 1 :11 »11قَائِلاً:«أَنَا هُوَ الأَلِفُ وَالْيَاءُ. الأَوَّلُ وَالآخِرُ. « ولكن كريسباخ وشولز متفقان على أن التعبير » الأَوَّلُ وَالآخِرُ « أُضيف في ما بعد.
            942 ـ »جاء في رؤيا 2 :8 أن المسيح هو الأول والآخِر»8وَاكْتُبْ إِلَى مَلاَكِ كَنِيسَةِ سِمِيرْنَا:«هذَا يَقُولُهُ الأَوَّلُ وَالآخِرُ، الَّذِي كَانَ مَيْتًا فَعَاشَ«.
            ولكن جاء في رؤيا 3 :14 أنه » بَدَاءَةُ خَلِيقَةِ اللهِ «.
            943 ـ جاء في رؤيا 2 :26-28 ». 26وَمَنْ يَغْلِبُ وَيَحْفَظُ أَعْمَالِي إِلَى النِّهَايَةِ فَسَأُعْطِيهِ سُلْطَانًا عَلَى الأُمَمِ، 27فَيَرْعَاهُمْ بِقَضِيبٍ مِنْ حَدِيدٍ، كَمَا تُكْسَرُ آنِيَةٌ مِنْ خَزَفٍ، كَمَا أَخَذْتُ أَنَا أَيْضًا مِنْ عِنْدِ أَبِي، 28وَأُعْطِيهِ كَوْكَبَ الصُّبْحِ.«. فمن هو موضوع هذه النبوَّة؟.
            944 ـ جاء في الرؤيا 3 :14 »14وَاكْتُبْ إِلَى مَلاَكِ كَنِيسَةِ الّلاَوُدِكِيِّينَ:«هذَا يَقُولُهُ الآمِينُ، الشَّاهِدُ الأَمِينُ الصَّادِقُ، بَدَاءَةُ خَلِيقَةِ اللهِ: «. وهذا يعني أن المسيح هو خليقة الله.
            945 ـ كلام يوحنا مملوء بالمجاز، قلّما تخلو فقرة لا يحتاج فيها إلى تفسير. مثال ذلك ما جاء في الرؤيا 12 :1-7 [1وَظَهَرَتْ آيَةٌ عَظِيمَةٌ فِي السَّمَاءِ: امْرَأَةٌ مُتَسَرْبِلَةٌ بِالشَّمْسِ، وَالْقَمَرُ تَحْتَ رِجْلَيْهَا، وَعَلَى رَأْسِهَا إِكْلِيلٌ مِنِ اثْنَيْ عَشَرَ كَوْكَبًا، 2وَهِيَ حُبْلَى تَصْرُخُ مُتَمَخِّضَةً وَمُتَوَجِّعَةً لِتَلِدَ. 3وَظَهَرَتْ آيَةٌ أُخْرَى فِي السَّمَاءِ: هُوَذَا تِنِّينٌ عَظِيمٌ أَحْمَرُ، لَهُ سَبْعَةُ رُؤُوسٍ وَعَشَرَةُ قُرُونٍ، وَعَلَى رُؤُوسِهِ سَبْعَةُ تِيجَانٍ. 4وَذَنَبُهُ يَجُرُّ ثُلْثَ نُجُومِ السَّمَاءِ فَطَرَحَهَا إِلَى الأَرْضِ. وَالتِّنِّينُ وَقَفَ أَمَامَ الْمَرْأَةِ الْعَتِيدَةِ أَنْ تَلِدَ، حَتَّى يَبْتَلِعَ وَلَدَهَا مَتَى وَلَدَتْ. 5فَوَلَدَتِ ابْنًا ذَكَرًا عَتِيدًا أَنْ يَرْعَى جَمِيعَ الأُمَمِ بِعَصًا مِنْ حَدِيدٍ. وَاخْتُطِفَ وَلَدُهَا إِلَى اللهِ وَإِلَى عَرْشِهِ، 6وَالْمَرْأَةُ هَرَبَتْ إِلَى الْبَرِّيَّةِ، حَيْثُ لَهَا مَوْضِعٌ مُعَدٌّ مِنَ اللهِ لِكَيْ يَعُولُوهَا هُنَاكَ أَلْفًا وَمِئَتَيْنِ وَسِتِّينَ يَوْمًا.7وَحَدَثَتْ حَرْبٌ فِي السَّمَاءِ: مِيخَائِيلُ وَمَلاَئِكَتُهُ حَارَبُوا التِّنِّينَ، وَحَارَبَ التِّنِّينُ وَمَلاَئِكَتُهُ].
            وللأهمية نورد رد الدكتور منيس: وللرد نقول:
            (1) هذه كتابة نبوية تُفَسَّر بمقارنتها بغيرها من أقوال الكتاب المقدس، فيظهر أن المرأة ترمز إلى شعب الله، أي الكنيسة التي تُشبَّه بعروس، والمسيح بعريس. وهي متوشحة بشمس برّ المسيح، وتضيء بأشعته. فيُنسب إليهابِرُّ المسيح بالإيمان به.
            (2) » وَالْقَمَرُ تَحْتَ رِجْلَيْهَا « يرمز إلى العالم، فهي تقف عليه ولكنها فوقه، يعني أن آمالها وأعمالها رفيعة سماوية وليست أرضية فانية.
            (3) » وَعَلَى رَأْسِهَا إِكْلِيلٌ مِنِ اثْنَيْ عَشَرَ كَوْكَبًا « يعني أنها متمسكة بتعاليم الإنجيل كما علمها الإثنى عشر رسولاً، وهذه التعاليم هي تاج مجد كل مؤمن.
            (4) قوله » تَصْرُخُ مُتَمَخِّضَةً وَمُتَوَجِّعَةً لِتَلِدَ « يعني أنها متألمة من ابتعاد الناس عن المسيح، وتتمنّى أن تلد ذرّية له بهداية الخطاة من الظلمة إلى نور الهدى.
            (5) »هُوَذَا تِنِّينٌ عَظِيمٌ أَحْمَرُ«عدو الكنيسة، وهو مملكة روما الوثنية، التي كانت ترسم على ألويتها صورة تنين، ووصفها النبي أيضاً بتنين عظيم إشارة إلى شدة البأس، وعبّر عن قسوته بأن لونه أحمر.
            (6) » سَبْعَةُ رُؤُوسٍ « يرمز إلى مدينة روما الوثنية المبنية على سبعة جبال.
            (7) » وَعَشَرَةُ قُرُونٍ« هي أقسام هذه المملكة العشرة، فإن أوغسطس قيصر قسمها إلى عشرة أقسام.
            (8) » وَعَلَى رُؤُوسِهِ سَبْعَةُ تِيجَانٍ « هم سبعة ملوك، وقد فسر الرسول ذلك كما في (17 :10).
            (9) »4وَذَنَبُهُ يَجُرُّ ثُلْثَ نُجُومِ السَّمَاءِ فَطَرَحَهَا إِلَى الأَرْضِ « يرمز إلى اضطهاده للمسيحيين.
            (10) » وَالتِّنِّينُ وَقَفَ أَمَامَ الْمَرْأَةِ الْعَتِيدَةِ أَنْ تَلِدَ، حَتَّى يَبْتَلِعَ وَلَدَهَا مَتَى وَلَدَتْ « يعني أنه بذل الجهد في منع نمو المسيحية، وحاول استئصالها.
            (11) »5فَوَلَدَتِ ابْنًا ذَكَرًا « ظنَّه البعض قسطنطين، الذي أوقف الاضطهادات التي حلّت بشعب الله، وجعل الديانة المسيحية ديانة مملكته. وقال آخرون إنه يرمز إلى شعب الله الحقيقي، فإنهم يرعون جميع الأمم بعصا من حديد، ويدينون العالم بتعاليمهم وقدوتهم وسيرتهم.
            (12) حصلت عناية بهذا الولد، فإنه اختُطِف إلى الله وإلى عرشه، فصار تحت حمايته القوية. وقد كانت الديانة المسيحية تحت عناية الله العظيم من مبدأ الأمر.
            (13) »6وَالْمَرْأَةُ هَرَبَتْ إِلَى الْبَرِّيَّةِ، حَيْثُ لَهَا مَوْضِعٌ مُعَدٌّ مِنَ اللهِ لِكَيْ يَعُولُوهَا هُنَاكَ « هو أن الله حفظ الكنيسة وقت اضطهاداتها، وتكفّل بسلامتها، وكانت شدائدها هذه لمدة من الزمن.
            فالمسيحيون يقارنون أقوال الكتاب ببعضه ويفسرونها. ولا ينكر أن سفر الرؤيا استعمل في أقوال النبوات استعارات وتشبيهات، غير أنها مفسَّرة في الكتاب المقدس، كما قلنا إن سفر الرؤيا 404 آية، 275 آية منها مقتبسة من العهد القديم..
            لماذا لم تكمل يا دكتور باقي النص بعد كلمة( هُنَاكَ) والتي ختمت بها شرحك للنص؟.
            حيث أنه بعد كلمة هُنَاكَ نجد[ أَلْفًا وَمِئَتَيْنِ وَسِتِّينَ يَوْمًا.7وَحَدَثَتْ حَرْبٌ فِي السَّمَاءِ: مِيخَائِيلُ وَمَلاَئِكَتُهُ حَارَبُوا التِّنِّينَ، وَحَارَبَ التِّنِّينُ وَمَلاَئِكَتُهُ].أي أن تمام النص هكذا:
            [»6وَالْمَرْأَةُ هَرَبَتْ إِلَى الْبَرِّيَّةِ، حَيْثُ لَهَا مَوْضِعٌ مُعَدٌّ مِنَ اللهِ لِكَيْ يَعُولُوهَا هُنَاكَ أَلْفًا وَمِئَتَيْنِ وَسِتِّينَ يَوْمًا.7وَحَدَثَتْ حَرْبٌ فِي السَّمَاءِ: مِيخَائِيلُ وَمَلاَئِكَتُهُ حَارَبُوا التِّنِّينَ، وَحَارَبَ التِّنِّينُ وَمَلاَئِكَتُهُ « ]

            تعليق


            • 946 ـ ورد في يوحنا 13 :17، 18«17وَأَنْ لاَ يَقْدِرَ أَحَدٌ أَنْ يَشْتَرِيَ أَوْ يَبِيعَ، إِّلاَّ مَنْ لَهُ السِّمَةُ أَوِ اسْمُ الْوَحْشِأَوْ عَدَدُ اسْمِهِ. 18هُنَا الْحِكْمَةُ! مَنْ لَهُ فَهْمٌ فَلْيَحْسُبْ عَدَدَ الْوَحْشِ، فَإِنَّهُ عَدَدُ إِنْسَانٍ، وَعَدَدُهُ: سِتُّمِئَةٍ وَسِتَّةٌ وَسِتُّونَ.»..فمن هذا الوحش الذي عدد اسمه ينطبق على عدد اسم إنسان.؟..
              دعني أطلعكم على تفسير علمائكم لرُؤْيَا يُوحَنَّا اللاَّهُوتِيِّ السابقة.

              فماذا يقولون عند تفسيرهم لرُؤْيَا يُوحَنَّا اللاَّهُوتِيِّ الإصحَاحُ الثَّالِثُ عَشَرَ الأعداد 17و18 والتي تنص على الأتي:
              «17وَأَنْ لاَ يَقْدِرَ أَحَدٌ أَنْ يَشْتَرِيَ أَوْ يَبِيعَ، إِّلاَّ مَنْ لَهُ السِّمَةُ أَوِ اسْمُ الْوَحْشِأَوْ عَدَدُ اسْمِهِ. 18هُنَا الْحِكْمَةُ! مَنْ لَهُ فَهْمٌ فَلْيَحْسُبْ عَدَدَ الْوَحْشِ، فَإِنَّهُ عَدَدُ إِنْسَانٍ، وَعَدَدُهُ: سِتُّمِئَةٍ وَسِتَّةٌ وَسِتُّونَ.» (رؤ13 : 17ـ 18 ).
              إليك التفسير كما هو على أحد المواقع المسيحية يقول:
              نبوءات تتحقق عن مخطوطات قديمة
              تصدير
              احتار العالم كله لأمور غامضة منذ آلاف السنين مثل القرآن و حقيقته والكلمات الغريبة المدونة به مثل كهيعص وما شابهها و أيضا في شأن الوحش المدون في سفر الرؤيا وما هذه الصفحات القليلة إلا تجميعا لمحتوى ومضمون مخطوطة أثرية - بدون فقد في معناها- قد أعطاها احد رهبان إحدى بلدان الشام إلى احد أجدادي وظل محتواها يتناقل بين الناس في مختلف الأقطار وبين جميع فئات الشعب .
              نلتمس من الرب القدير أن يجعل هذه الصفحات منارة لجميع الناس للاستعداد الدائم للمثول بين يدي الرب الديان في نهاية الزمان. أ.ع 2003
              لا توجد حقوق طبع على الكتيب ولكن بشرط أن من يقوم بطباعته أو توزيعه لا يغير في محتواه ولا يتم بيعه لأغراض ربحيه ولكن يخصص إيراده لتغطية تكلفة طباعته والربح المتبقي يستخدم لتمويل الأعمال الخيرية في أي من الكنائس القبطية في مصر أو بلاد المهجر أو لخدمة اسم الرب يسوع في الخدمات التبشيرية. وابن الطاعة تحل عليه البركة.
              عادة قديمة:
              اعتاد العرب في القدم على إتباع طريقة تشفيرية لأمورهم الهامة التي لا يودون إفشاءها فيبدلون حروف الكلمات بأرقام بطريقة معينه موضحة في السطور القادمة وظلت هذه الطريقة مألوفة لأمد طويل فمثلا تسأل احدهم عن رقم الهاتف فيجيبك بأنه "عائشة" فيتم ترجمة هذه الأحرف إلى أرقام فيعطى رقما, ومنذ القدم كان يستغل العرب هذه الطريقة إما لإخفاء شيء لا يودون إفشاءه أو لتداول شيء سرى بينهم بطريقة سريه.
              واليكم جدولا يبين الشفرات التي استخدمت في عهد محمد بن عبد الله نبي الإسلام:

              الأبجدية



              و بالرجوع إلى الجدول المبين نجد أن نفس التسلسل الأبجدي هذا موجودا في العهد القديم من الكتاب المقدس في سفر المزامير وتحديدا في المزمور الكبير "مزمور 119" المكون من 176 آية وهى أيضا ( أبجد هوّز) الشهيرة.
              أما بالنسبة للأشياء الخطيرة والغاية في السرية فكان يتبع نفس الطريقة بطريقة أكثر ذكاء ً وحيطة فكان العرب القدامى يؤلفون الجملة أو الرسالة المراد إخفاء محتواها ويبدلونها بالأرقام ويتم جمع هذه الأرقام لتعطى مجموعا.. هذا المجموع يتم تأليف كلمة ليس لها أي معنى ولكن تعطى نفس المجموع لكي يتم إرسالها للجهة المراد تبليغ الرسالة لها وتقوم الجهة المستقبلة بترجمة هذه الكلمة الغير ذات معنى إلى أرقامها ومعرفة المجموع و فك هذا المجموع إلى عبارات الرسالة المراد تبليغها لهم ومعرفة محتواها....
              و بالرجوع إلى القرآن وتحديدا في سورة مريم الآية الأولى نجد للوهلة الأولى كلمة غير مفهومة وهى" كهيعص " قد يخطر ببال من يقرأها أنها شيئا ليس له معنى ولكنها كلمة تعتبر عصب الإسلام ومحور ارتكاز لهدم الإسلام ومعرفة حقيقة الوحي المزعوم وكتاب القرآن وكتبته.
              كهيعص
              هذه الكلمة " كهيعص " بتبديل الأحرف مع الأرقام المبينة أعلاها نجد أنها تعطى رقما هو: 195 لأنها عبارة عن مجموع الأحرف ( ك + ﻫ + ي + ع + ص) أي:
              ( 20+5+10+70+90= 195)
              ولا عجب من هذا فالأعجب في السطور التالية:
              إن رقم 195 هذا في ذاته ليس إلا مدلولا لجملة مكافئة تعطى نفس الرقم وهذه الجملة هي :
              ( أ + ل + م + س + ي + ح + أ + ل + ﻫ + ى )
              (1+30+40+60+10+8+1+30 +5+10= 195 )
              هل لاحظت عزيزي هذه الجملة.. حاول أن تقرأها مرارا وتكراراً كي تفهمها, ولكن لن أطيل عليك العناء فهذه الجملة هي : المسيح الهي !!!!
              هل فهمت الآن يا عزيزي هوية كاتب القرآن ... انه الراهب النسطوري " بحيرا " الذي اتبع بدعة الضلال بدعة المهرطق نسطور و كان زانيا فطرده ديره فعقد عزمه على محاربة المسيح بطريقة منفردة وهى ابتكار أسوأ شيء في العالم وهو الإسلام فتقابل مع محمد بن عبد الله الشاب المغوار!! وتم كتابة القرآن ... وابتداع دين جديد يهدف لخراب النفس والعالم.
              ولكن الرب تبارك اسمه لا يترك نفسه بلا شاهد حتى في موضع الضلال والهلاك" القرآن" فوضع – بحيرا- هذه الكلمات المشفرة بهذه الطريقة في سورة مريم - التي تشبه لحد كبير بشارة لوقا - وفى موضع ما يتعلق بقصة ميلاد رب المجد في القرآن لكي تكون بصمته الوحيدة في هذا الكتاب وكاعتراف منه بكل ما يحدث وحقيقة هذا الدين.
              هل فهمت الآن عزيزي هوية الإسلام و القرآن... ولكن قبل أن تترك هذه الصفحات القليلة أريدك التمهل كي أخبرك بشيء أخر وربما يكون غريبا جدا:
              ظَهَرَ الوَحش!!..
              ربما تتساءل عزيزي ما هذا الوحش.. لن ادعك تفكر كثيرا فيماهية الوحش.. ادعوك عزيزي لقراءة بضعة آيات من الكتاب المقدس وتحديدا من سفر الرؤيا المبارك الإصحاح 13 الأعداد من 16 إلى 18 نقرأ:
              [16وَيَجْعَلَ الْجَمِيعَ: الصِّغَارَ وَالْكِبَارَ، وَالأَغْنِيَاءَ وَالْفُقَرَاءَ، وَالأَحْرَارَ وَالْعَبِيدَ، تُصْنَعُ لَهُمْ سِمَةٌ عَلَى يَدِهِمِ الْيُمْنَى أَوْ عَلَى جَبْهَتِهِمْ، 17وَأَنْ لاَ يَقْدِرَ أَحَدٌ أَنْ يَشْتَرِيَ أَوْ يَبِيعَ، إِّلاَّ مَنْ لَهُ السِّمَةُ أَوِ اسْمُ الْوَحْشِ أَوْ عَدَدُ اسْمِهِ. 18هُنَا الْحِكْمَةُ! مَنْ لَهُ فَهْمٌ فَلْيَحْسُبْ عَدَدَ الْوَحْشِ، فَإِنَّهُ عَدَدُ إِنْسَانٍ، وَعَدَدُهُ: سِتُّمِئَةٍ وَسِتَّةٌ وَسِتُّونَ.]
              إذا أمعنا القراءة في هذه الآيات نجد عدة نبؤات غريبة:
              1- سمة على جبهتهم
              2- فليحسب عدد الوحش فإنه عدد إنسان.
              أولا: سمة على جبهتهم....
              ترى,,, ما هي هذه السمة؟؟!!! هل يضع احدٌ في العالم كله أي سمة على الجبهة إلا أصحاب اللحية الطويلة والجلباب الأبيض أي المسلمين المتدينين الذين يعرفون أحيانا باسم الإرهابيين.... وهذه هي الناجمة عن احتكاك الرأس في الأرض نتيجة الصلاة و التي تعرف باسم "زبيبه"..
              فإن هذا يدل على أول علامة من علامات أتباع الوحش وهى السمة في جبهتهم..
              أما السمة في يديهم اليمنى,, ترى ما هي؟؟ أليست هي ما ينادى به المسلمين جميعا وهو السيف!! فماذا يحمل هؤلاء المسلمين سوى القنابل والسيوف ونحوه ويحملون القرآن أيضا في يديهم و السبحة أيضا ً !!!

              تعليق


              • ثانيا: فليحسب عدد الوحش فإنه عدد إنسان.
                ماذا تعنى هذه . تعنى أن الوحش هذا عدده عدد إنسان,, وما هو هذا العدد؟؟ انه عدد 666.
                وذكر الوحي أن هذا العدد يُحسب,, إذن هلمّ نحَسب هذا العدد,بتطبيق جدول الشفرات السابق على هذا الرقم نجد مفاجأة مذهلة:
                (200+60+6+30+1+30+70+200+ 2+ 2+40+20+ 5= 666).
                و بتفسير هذه الأرقام تبعا للجدول السابق أيضا ً نجد مفاجأة غريبة إذ تعطى هذه الأرقام الجملة التالية:( ر + س + و+ ل + أ + ل + ع + ر + ب + ب + م + ك + ﻫ ).
                هل فهمت معنى الجملة؟؟!! إنها تقول ( رسول العرب بمكة) !!!!.
                إذن لا عجب من الآية رقم 17 في نفس الإصحاح القائلة:[ 17وَأَنْ لاَ يَقْدِرَ أَحَدٌ أَنْ يَشْتَرِيَ أَوْ يَبِيعَ، إِّلاَّ مَنْ لَهُ السِّمَةُ أَوِ اسْمُ الْوَحْشِ أَوْ عَدَدُ اسْمِهِ.].
                أليس هذا ما يفعله المسلمون فعلا منذ بداية ظهورهم وهو القتل والنهب والتعصب وتحصيل الجزية مما أدى لوقوع كثير من المسيحيين في الاضطهاد الشديد والحرق واغتصاب النساء بحجة أنهن غنيمة حرب.رحمنا الله جميعا من هذا الوحش المهلك الذي يبيد المسكونة بتعاليمه المنحطة و مبدأ السيف المميت لن لا يتبع دين الذل و الهوان.. الإسلام.
                ليتنا أن نصدق أننا في نهاية الأيام..والآن لنبحث في تاريخ الإسلام والسيرة والقرآن ولنلاحظ أن اسم القرآن في وقت حياة ورقة بن نوفل قس مكة يسمى بالفرقان كما نرى ذلك من القرآن
                وبنفس الطريقة فلنحسب عدد حروف الفرقان ولنجمع عدد حروف كلام الإنجيل المقدس


                الفرقان = كلام الإنجيل المقدس = 462
                إلى هنا انتهى كلام نيافة القس عند تفسيره لسفر الرؤيا...
                وللرد نقولك
                لولا أن هذا الكلام موجوداً على صفحات الإنترنت لأربأت بنفسي عن الرد على مثل هذا السفيه والخوض في مثل هذا المستنقع من القاذورات والمسمى مجازا بالكتاب المقدس.
                فمَن هو هذا الوحش وما هي سمته؟‏.. يا جناب القس المبجل..
                جاء في سفر الرؤية13: 17ـ 18 [17وَأَنْ لاَ يَقْدِرَ أَحَدٌ أَنْ يَشْتَرِيَ أَوْ يَبِيعَ، إِّلاَّ مَنْ لَهُ السِّمَةُ أَوِ اسْمُ الْوَحْشِ أَوْ عَدَدُ اسْمِهِ. 18هُنَا الْحِكْمَةُ! مَنْ لَهُ فَهْمٌ فَلْيَحْسُبْ عَدَدَ الْوَحْشِ، فَإِنَّهُ عَدَدُ إِنْسَانٍ، وَعَدَدُهُ: سِتُّمِئَةٍ وَسِتَّةٌ وَسِتُّونَ.].
                ‎‎هل‎‎‏ تستمتع بحلّ الأحاجي؟ عادة يبحث المرء عن مفاتيح تساعده علىإيجاد الحلّ.


                فما هي المفاتيح اللازمة لحلّ أحجيةالعدد 666، اسم أو سمته.
                هناك أربعة مفاتيح رئيسية تساعدنا على كشف معنى سمة الوحش:
                1ـ‏ كيفية اختيار أسماء الكتاب المقدس في بعض الأحيان.
                2ـ هوية الوحش.
                3ـ‏ مايعنيه كون العدد 666 «عدد إنسان».
                4- مغزى العدد 6 وسبب تكراره ثلاث مرات، أي( 666)رؤيا 13: 18.‏
                المفتاح الأول
                قال علماء المسيحية عند الرد على شبهة اسم يَسُوعَ و عِمَّانُوئِيلَ كما هو في متى 1: 22ـ 23[22وَهذَا كُلُّهُ كَانَ لِكَيْ يَتِمَّ مَا قِيلَ مِنَ الرَّبِّ بِالنَّبِيِّ الْقَائِلِ: 23«هُوَذَا الْعَذْرَاءُ تَحْبَلُ وَتَلِدُ ابْنًا، وَيَدْعُونَ اسْمَهُ عِمَّانُوئِيلَ» الَّذِي تَفْسِيرُهُ: اَللهُ مَعَنَا.24فَلَمَّا اسْتَيْقَظَ يُوسُفُ مِنَ النَّوْمِ فَعَلَ كَمَا أَمَرَهُ مَلاَكُ الرَّبِّ، وَأَخَذَ امْرَأَتَهُ. 25وَلَمْ يَعْرِفْهَا حَتَّى وَلَدَتِ ابْنَهَا الْبِكْرَ. وَدَعَا اسْمَهُ يَسُوعَ.]..
                قالوا:
                الأسماء في الكتاب المقدس أكثر من مجرد ألقاب‏ غالبا ما تحمل الأسماء في الكتاب المقدس مغزى خصوصيا، ولا سيما حين تكون معطاةمن الله.
                على سبيل المثال، غيَّر ‏الله اسم الأب الجليل أبرام إلى إبراهيم، اسميعني «أبا لجمهور»، لأنه كان سيصبح أبا لأمم كثيرة، كما جاء في تكوين 17: 5 [15وَقَالَ اللهُ لإِبْرَاهِيمَ: «سَارَايُ امْرَأَتُكَ لاَ تَدْعُو اسْمَهَا سَارَايَ، بَلِ اسْمُهَا سَارَةُ. 16وَأُبَارِكُهَا وَأُعْطِيكَ أَيْضًا مِنْهَا ابْنًا. أُبَارِكُهَا فَتَكُونُ أُمَمًا، وَمُلُوكُ شُعُوبٍ مِنْهَا يَكُونُونَ».].
                وأوصى ‏الله يوسفومريم أن يطلقا الاسم (يسوع)، الذي يعني «يهوه خلاص»، على الطفل الذي كان سيولدلمريم. (متى 1: 21؛[21فَسَتَلِدُ ابْنًا وَتَدْعُو اسْمَهُ يَسُوعَ. لأَنَّهُ يُخَلِّصُ شَعْبَهُ مِنْ خَطَايَاهُمْ».].
                لوقا ‏‏1: 31[31وَهَا أَنْتِ سَتَحْبَلِينَ وَتَلِدِينَ ابْنًا وَتُسَمِّينَهُ يَسُوعَ.].
                وانسجاما مع معنى هذا الاسم، جعل يهوه خلاصناممكنا من خلال خدمة يسوع وموته الفدائي. يوحنا 3: 16.‏[ 16لأَنَّهُ هكَذَا أَحَبَّ اللهُ الْعَالَمَ حَتَّى بَذَلَ ابْنَهُ الْوَحِيدَ، لِكَيْ لاَ يَهْلِكَ كُلُّ مَنْ يُؤْمِنُ بِهِ، بَلْ تَكُونُ لَهُ الْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ.].
                بناء على ذلك، لا بد أن يرمز الاسم المعطى من الله والممثَّل بالرقم 666 والوارد في سفر الكشف (الرؤيا) إلىخصائص تميِّز الوحش من وجهة نظر الله.فالحديث عن وحش قادم عدده عدد اسم إنسان..ولم يحدد لنا الله هذا الإنسان الذي هو مفتاح الكشف عن هوية الوحش، ولسوف يكشف لنا عنه عند بداية ظهور الوحش.].ا.ﻫ.
                والسؤال هل ظهر الوحش أم لا؟..وما هي خصائصه..هذا حال افتراضنا صحة ما هو موجود بسفر الرؤيا وأن كاتبه لم يتبع تعاليم بولس الرسول والذي ينصح تلميذه تيموثاوس أن يشرب قليلاً من الخمر.»23لاَ تَكُنْ فِي مَا بَعْدُ شَرَّابَ مَاءٍ، بَلِ اسْتَعْمِلْ خَمْرًا قَلِيلاً مِنْ أَجْلِ مَعِدَتِكَ وَأَسْقَامِكَ الْكَثِيرَةِ. «.](1تيموثاوس 5 :23).
                فلعله قد تناول أكلة دسمة وأتبعها بعدة كؤوس من الخمر المعتقة الأمر الذي جعله يقع مغشياً عليه من شدة السكر فرأى ما رأى في كابوسه، وراح يقص على الكل ما رآه بعد إفاقته، فقال ما قاله في كلام مقدس ويتعبد به!!!.
                ومن خلال أدوات الخصم ومن خلال كلماتهم دعونا نستل من كتابهم ما يفسر رؤيا السكران فنسير معهم على نفس دربهم وليس ـ خطاهم ـ لنرى النتيجة..
                ولكي نعرف خصائص الإنسان، يلزمنا أن نحدد هويةالوحش ونعرف نشاطاته.‏
                فالوحش القادم مرتبط بظهور إنسان..كعلامة الحوت بالنسبة لموسى عليه السلام والعبد الصالح، فظهور العبد الصالح كان مرتبطاً بعلامة خاصة مرتبطة بالحوت المعد لغذائهما..

                المفتاح الثاني كشف هوية الوحش‏
                يلقي سفر دانيال في الكتاب المقدس الضوء على ما تمثله الحيوانات الرمزية.
                فالإصحاح 7 يحتوي على صورة واضحة ‏‏‹لأربعة حيوانات عظيمة› أو وحوش ضخمة، هي أسدودب ونمر وحيوان مخيف له أسنان كبيرة من حديد. (دانيال 7: 2-‏‏7) [2أَجَابَ دَانِيآلُ وَقَالَ: «كُنْتُ أَرَى فِي رُؤْيَايَ لَيْلاً وَإِذَا بِأَرْبَعِ رِيَاحِ السَّمَاءِ هَجَمَتْ عَلَى الْبَحْرِ الْكَبِيرِ. 3وَصَعِدَ مِنَ الْبَحْرِ أَرْبَعَةُ حَيَوَانَاتٍ عَظِيمَةٍ، هذَا مُخَالِفٌ ذَاكَ. 4الأَوَّلُ كَالأَسَدِ وَلَهُ جَنَاحَا نَسْرٍ. وَكُنْتُ أَنْظُرُ حَتَّى انْتَتَفَ جَنَاحَاهُ وَانْتَصَبَ عَنِ الأَرْضِ، وَأُوقِفَ عَلَى رِجْلَيْنِ كَإِنْسَانٍ، وَأُعْطِيَ قَلْبَ إِنْسَانٍ. 5وَإِذَا بِحَيَوَانٍ آخَرَ ثَانٍ شَبِيهٍ بِالدُّبِّ، فَارْتَفَعَ عَلَى جَنْبٍ وَاحِدٍ وَفِي فَمِهِ ثَلاَثُ أَضْلُعٍ بَيْنَ أَسْنَانِهِ، فَقَالُوا لَهُ هكَذَا: قُمْ كُلْ لَحْمًا كَثِيرًا. 6وَبَعْدَ هذَا كُنْتُ أَرَى وَإِذَا بِآخَرَ مِثْلِ النَّمِرِ وَلَهُ عَلَى ظَهْرِهِ أَرْبَعَةُ أَجْنِحَةِ طَائِرٍ. وَكَانَ لِلْحَيَوَانِ أَرْبَعَةُ رُؤُوسٍ، وَأُعْطِيَ سُلْطَانًا. 7بَعْدَ هذَا كُنْتُ أَرَى فِي رُؤَى اللَّيْلِ وَإِذَا بِحَيَوَانٍ رَابعٍ هَائِل وَقَوِيٍّ وَشَدِيدٍ جِدًّا، وَلَهُ أَسْنَانٌ مِنْ حَدِيدٍ كَبِيرَةٌ. أَكَلَ وَسَحَقَ وَدَاسَ الْبَاقِيَ بِرِجْلَيْهِ. وَكَانَ مُخَالِفًا لِكُلِّ الْحَيَوَانَاتِ الَّذِينَ قَبْلَهُ، وَلَهُ عَشَرَةُ قُرُونٍ.].
                ويخبرنا دانيال أنهذه الوحوش تمثِّل ‹ملوكا›، أو ممالك سياسية، يتعاقبون في حكم إمبراطوريات شاسعةدانيال 7: ‏‏17، 23.‏[ 17هؤُلاَءِ الْحَيَوَانَاتُ الْعَظِيمَةُ الَّتِي هِيَ أَرْبَعَةٌ هِيَ أَرْبَعَةُ مُلُوكٍ يَقُومُونَ عَلَى الأَرْضِ. 18أَمَّا قِدِّيسُو الْعَلِيِّ فَيَأْخُذُونَ الْمَمْلَكَةَ وَيَمْتَلِكُونَ الْمَمْلَكَةَ إِلَى الأَبَدِ وَإِلَى أَبَدِ الآبِدِينَ. 19حِينَئِذٍ رُمْتُ الْحَقِيقَةَ مِنْ جِهَةِ الْحَيَوَانِ الرَّابعِ الَّذِي كَانَ مُخَالِفًا لِكُلِّهَا، وَهَائِلاً جِدًّا وَأَسْنَانُهُ مِنْ حَدِيدٍ وَأَظْفَارُهُ مِنْ نُحَاسٍ، وَقَدْ أَكَلَ وَسَحَقَ وَدَاسَ الْبَاقِيَ بِرِجْلَيْهِ، 20وَعَنِ الْقُرُونِ الْعَشَرَةِ الَّتِي بِرَأْسِهِ، وَعَنِ الآخَرِ الَّذِي طَلَعَ فَسَقَطَتْ قُدَّامَهُ ثَلاَثَةٌ. وَهذَا الْقَرْنُ لَهُ عُيُونٌ وَفَمٌ مُتَكَلِّمٌ بِعَظَائِمَ وَمَنْظَرُهُ أَشَدُّ مِنْ رُفَقَائِهِ. 21وَكُنْتُ أَنْظُرُ وَإِذَا هذَا الْقَرْنُ يُحَارِبُ الْقِدِّيسِينَ فَغَلَبَهُمْ، 22حَتَّى جَاءَ الْقَدِيمُ الأَيَّامِ، وَأُعْطِيَ الدِّينُ لِقِدِّيسِيِ الْعَلِيِّ، وَبَلَغَ الْوَقْتُ، فَامْتَلَكَ الْقِدِّيسُونَ الْمَمْلَكَةَ.
                23«فَقَالَ هكَذَا: أَمَّا الْحَيَوَانُ الْرَّابعُ فَتَكُونُ مَمْلَكَةٌ رَابِعَةٌ عَلَى الأَرْضِ مُخَالِفَةٌ لِسَائِرِ الْمَمَالِكِ، فَتَأْكُلُ الأَرْضَ كُلَّهَا وَتَدُوسُهَا وَتَسْحَقُهَا. 24وَالْقُرُونُ الْعَشَرَةُ مِنْ هذِهِ الْمَمْلَكَةِ هِيَ عَشَرَةُ مُلُوكٍ يَقُومُونَ، وَيَقُومُ بَعْدَهُمْ آخَرُ، وَهُوَ مُخَالِفٌ الأَوَّلِينَ، وَيُذِلُّ ثَلاَثَةَ مُلُوكٍ. 25وَيَتَكَلَّمُ بِكَلاَمٍ ضِدَّ الْعَلِيِّ وَيُبْلِي قِدِّيسِي الْعَلِيِّ، وَيَظُنُّ أَنَّهُ يُغَيِّرُ الأَوْقَاتَ وَالسُّنَّةَ، وَيُسَلَّمُونَ لِيَدِهِ إِلَى زَمَانٍ وَأَزْمِنَةٍ وَنِصْفِ زَمَانٍ. 26فَيَجْلِسُ الدِّينُ وَيَنْزِعُونَ عَنْهُ سُلْطَانَهُ لِيَفْنَوْا وَيَبِيدُوا إِلَى الْمُنْتَهَى. 27وَالْمَمْلَكَةُ وَالسُّلْطَانُ وَعَظَمَةُ الْمَمْلَكَةِ تَحْتَ كُلِّ السَّمَاءِ تُعْطَى لِشَعْبِ قِدِّيسِي الْعَلِيِّ. مَلَكُوتُهُ مَلَكُوتٌ أَبَدِيٌّ، وَجَمِيعُ السَّلاَطِينِ إِيَّاهُ يَعْبُدُونَ وَيُطِيعُونَ. 28إِلَى هُنَا نِهَايَةُ الأَمْرِ. أَمَّا أَنَا دَانِيآلَ، فَأَفْكَارِي أَفْزَعَتْنِي كَثِيرًا، وَتَغَيَّرَتْ عَلَيَّ هَيْئَتِي، وَحَفِظْتُ الأَمْرَ فِي قَلْبِي».].
                ويذكر ‏‎‎قاموس المفسِّر للكتاب المقدس‏‎‎‏ (بالانجليزية):
                أن الوحش الذيتتحدث عنه رؤيا 13: 1، 2 [1ثُمَّ وَقَفْتُ عَلَى رَمْلِ الْبَحْرِ، فَرَأَيْتُ وَحْشًا طَالِعًا مِنَ الْبَحْرِ لَهُ سَبْعَةُ رُؤُوسٍ وَعَشَرَةُ قُرُونٍ، وَعَلَى قُرُونِهِ عَشَرَةُ تِيجَانٍ، وَعَلَى رُؤُوسِهِ اسْمُ تَجْدِيفٍ. 2وَالْوَحْشُ الَّذِي رَأَيْتُهُ كَانَ شِبْهَ نَمِرٍ، وَقَوَائِمُهُ كَقَوَائِمِ دُبٍّ، وَفَمُهُ كَفَمِ أَسَدٍ. وَأَعْطَاهُ التِّنِّينُ قُدْرَتَهُ وَعَرْشَهُ وَسُلْطَانًا عَظِيمًا.].
                «يجمع بين كل ‏خصائص الحيوانات الأربعة لرؤيا دانيال .‏ ‏.‏ ‏. بناء على ذلك، يمثِّل هذا الوحش الأول [للرؤيا] كامل الحكومات السياسيةالمعادية لله في العالم».
                ويؤكد رؤيا 13: 7 ‏هذه الفكرة. فهو يتحدث عن الوحش قائلا: [7وَأُعْطِيَ أَنْ يَصْنَعَ حَرْبًا مَعَ الْقِدِّيسِينَ وَيَغْلِبَهُمْ، وَأُعْطِيَ سُلْطَانًا عَلَى كُلِّ قَبِيلَةٍ وَلِسَانٍ وَأُمَّةٍ.].
                والسؤال الآن.. لماذا يستخدم الكتاب المقدس الوحوش كرمز إلى الحكم البشري؟.
                عن الإجابة يقول شراح الكتاب المقدس :
                لسببين على الأقل.
                أولا: لأن الحكومات صنعت عبر ‏القرون سجلا وحشيا ملطخا بسفك الدم.
                كتب المؤرِّخانوِل وآرييل ديورانت: «الحرب هي إحدى ثوابت التاريخ، ولم ‏تتناقص مع المدنية أوالديمقراطية». فكم صحيحة هي الآية التي تقول: «يتسلط إنسان على إنسان لضرر نفسه»! (جامعة ‏‏8: 9).
                ثانيا: يقول الكتاب المقدس إن ‹التنين [إي الشيطان] أعطى الوحشقدرته وعرشه وسلطة عظيمة›. (رؤيا 12: 9؛ ‏‏13: 2) وهكذا، فإن الحكم البشري هو من صنعإبليس، ويعكس بالتالي ميوله الوحشية، ميول تنين. يوحنا 8: 44؛ ‏افسس 6: 12.‏
                ولكن لا يعني ذلك أن كل حاكم بشري هو أداة طيِّعة في يد الشيطان. فالحكوماتالبشرية تعمل بطريقة ما ‹كخادم لله›، إذ ‏تبعث الاستقرار في المجتمع البشري لكي لاتسود الفوضى. كما أن بعض القادة السياسيين يصونون الحقوق الأساسية ‏للإنسان، بمافيها حق ممارسة العبادة النقية التي يعارضها الشيطان. (روما 13: 3، 4؛ عزرا 7: 11-27؛ أعمال 13: 7) ‏ومع ذلك، بسبب تأثير إبليس، لم يستطع أي إنسان أو مؤسسةبشرية أن تجلب للناس سلاما وأمنا دائمين. يوحنا 12: 31.‏

                تعليق



                • المفتاح الثالث مايعنيه كون العدد 666 «عدد إنسان».
                  ‏«عدد بشري»‏
                  لفهم معنى العدد 666 هو انه «عدد إنسان»، أو «عدد بشري» بحسب‎‎الكتاب المقدس الموسَّع‏‎‎‏ ‏‏(بالانجليزية):[ لا يمكن أن تشير هذهالعبارة إلى إنسان ما، لأن الشيطان، وليس أي إنسان، هو مَن له سلطة على الوحش. ‏‏
                  (لوقا 4: 5، 6؛ 1 يوحنا 5: 19؛ كشف 13: 2، 18) كما أن الوحش يحمل سمة أو ‹عددابشريا›، الأمر الذي يشير إلى ‏انه من طبيعة بشرية لا روحانية أو شيطانية، ويُظهِربالتالي خصائص بشرية معينة. فما هي هذه الخصائص؟ يجيب ‏الكتاب المقدس: [23إِذِ الْجَمِيعُ ـ البشر ـ أَخْطَأُوا وَأَعْوَزَهُمْ مَجْدُ اللهِ] (رومية 3: 23). إذاً، كون الوحش يحمل‹عددا بشريا› ‏يشير إلى أن الحكومات تعكس الحالة البشرية المنحطة الموسومة بالخطيةوالنقص.‏]..ا.ﻫ.
                  ويشهد التاريخ على صحة ذلك، قال وزير الخارجية الأميركي السابق هنري كيسنجر: ‹كلحضارة وُجدت في وقت ما ‏انهارت في النهاية. والتاريخ هو حكاية جهود فشلت، طموحات لمتتحقق، لذلك، كمؤرخ، يجب على المرء أن يعيش مع ‏شعور بحتمية المأساة›.
                  الآن وقد حدّدنا هوية الوحش، لنتأمل في الجزء الأخير منأحجيتنا:
                  المفتاح الرابع: مغزى العدد 6 وسبب تكراره ثلاث مرات، أي( 666)رؤيا 13: 18.
                  يقول شراح الكتاب المقدس:
                  [...فشل الحكم البشري واضح تماما، الأمر الذي يرمز إليه بشكل ملائمالعدد 666‏لِمَ يُكرَّر ثلاث مرات‏، في الأسفار المقدسة، والتي تحمل بعض الأعداد منها معنى رمزيا. على سبيل المثال، غالبا مايُستخدَم العدد سبعة رمزا إلى ما هو تام ‏أو كامل. فالأسبوعالخلقي، مثلا، يتألف من سبعة ‹أيام›،كما أن العدد ستة هو اقل من العدد سبعة بواحد. أفلا يكون رمزا ملائما إلى ما هو ناقصفي عيني الله؟ نعم، بالتأكيد! (1 أخبار ‏الأيام 20: 6، 7) علاوة على ذلك، إن تكرارالعدد ستة ثلاث مرات، أي 666، يشدِّد بقوة على هذا النقص. وما يدعم هذه ‏الفكرة هوكون العدد 666 ‹عددا بشريا›، كما رأينا. وهكذا، فإن السجل الذي صنعه الوحش، ‹عددهالبشري›، والعدد 666 ‏تشير جميعا بشكل لا يقبل الجدل إلى النقص الجسيم والفشلالذريع من وجهة نظر يهوه.‏].ا.ﻫ.
                  إن الإشارة إلى النقص الذي يتصف به الوحش تذكِّرنا بما قيل عن بيلشاصر، ملك بابل القديمة. فقد قال له يهوه بواسطة ‏دانيال: «وُزنتَ بالموازين فوُجدتَ ناقصا». وفي تلك الليلة بالذات، قُتِل بيلشاصر وسقطت الإمبراطورية البابلية العظيمة. ‏‏دانيال 5: 27، 30 إذا، كم هو مهم أننتجنب حَمْل سمة الوحش المميتة!.‏
                  الرقم ستة مع جورج بوش
                  حين وقف بوش في إحدى خطبه الكثيرة أمام شعبه بعد غزو العراق, أشار مازحا وسط حديثه لأمر سرعان ما تنبه لخطورته علماء الإنجيل في أمريكا, فنشروه مع تعليقاتهم على الانترنت لتصل إلى اكبر عدد من الناس , ونحن هنا سنعلق على ما قالوه بل وننشر المزيد من الأسرار, فكتابهم(الإنجيل) وان بقى فيه بعض النبوءات الصحيحة إلا أن كتابنا -القرآن - فيه كل الحق وكل العلم.
                  George W. Bush قال في خطابه وهو يضحك أنه أشهر رجل في العالم لا لأنه رئيس الولايات المتحدة فقط, بل لان الملايين على وجه الكرة الأرضية يستخدمون كل يوم حرف W المميز لاسمه لا مرة واحدة بل ثلاث مرات! وذلك عند استخدامهم للانترنت www.
                  للوهلة الأولى الملاحظة تبدو عادية, ولكن يقظة دارسي التوراة والإنجيل من المسيحيين جعلتهم ينتبهون إلى أن W تعادل حرف "و" في حساب الجمّل وهو=6, وبذلك يكون:
                  www =666 , ويا لخطورة هذا الرقم الذي أشار بوش انه يمثله! .
                  وفي وصف آخر:[ فَرَأَيْتُ امْرَأَةً جَالِسَةً عَلَى وَحْشٍ قِرْمِزِيٍّ مَمْلُوءٍ أَسْمَاءَ تَجْدِيفٍ، لَهُ سَبْعَةُ رُؤُوسٍ وَعَشَرَةُ قُرُونٍ.] رؤيا 17/3 .
                  وإذا نظرنا إلى بعض الرموز في سفر الرؤيا نجدها تعني:
                  المرأة: هي أمريكا والوحش الذي له سبعة رؤوس وعشرة قرون هو الاتحاد الأوروبي، وجلوسها على ذلك الوحش يعني السيطرة التامة على دول أوربا وهذا تماماً ما يجري على الساحة، وانظر كيف تلغي أمريكا رأي وفكر دول أوربا وهي تقودهم لتنفيذ أطماعها في دول العالم المختلفة، وحرب البلقان خير شاهد على ذلك.
                  فعدد اسم بوش وهو عدد اسم إنسان ينبئ بخراب الوحش وهو أمريكا..


                  ماهية السمة‏
                  هذا التفسير السابق الصادر عن جمعية الكتاب المقدس أدى إلى ظهور طبقة من المسيحيين اتبعوا الشيطان وأطلقوا على أنفسهم عبدة الشيطان فقالوا والكلام منقول من مواقعهم على صفحات الإنترنت:
                  [..يشير سفر الكشف [الرؤيا] مباشرة إلى أتباع الحَمَل يسوع المسيحالـ 144,000 الذين لهم اسمه واسم ‏أبيه مكتوبا على جباههم. وهذان الاسمان يحددانهوية حامليهما كأشخاص ينتمون إلى الشخصيتين اللتين يشهدون عنهما ‏بفخر، يهوه وابنه.
                  وبصورة مماثلة، يعلن حاملو سمة الوحش خضوعهم لهذا الوحش. وهكذا فإن السمة، سواء علىاليد ‏اليمنى أو على الجبهة، هي مجازيا رمز يحدد هوية حاملها كشخص يؤيِّد إلى حدالعبادة أنظمة العالم السياسية المشبهة ‏بوحش. كما أن الذين يحملون السمة يعطون[لقيصر] ما هو بالصواب لله. (لوقا 20: 25؛ كشف 13: 4، 8؛ 14: 1) ‏كيف؟ بمنح الإكرامإلى حد العبادة للدول السياسية ورموزها وقوتها العسكرية، متَّكلين على هذه الدوللمنحهم الرجاء ‏والخلاص. وكل عبادة يقدِّمونها للإله الحقيقي هي مجرد كلام.‏
                  بالتباين مع ذلك، يحضّنا الكتاب المقدس:
                  «لا تتكلوا على الرؤساء ولا على ابن آدمحيث لا خلاص عنده. تخرج روحه ‏فيعود إلى ترابه. في ذلك اليوم نفسه تهلك أفكاره».(مزمور 146: 3، 4) فالذين يصغون إلى هذه المشورة الحكيمة لا ‏يخيبون عندما تفشلالحكومات في الوفاء بوعودها، أو حين يفقد القادة اللامعون حظوتهم.
                  عندما كان يسوع على الأرض، جعل ملكوت الله المحور الرئيسي لكرازته. (لوقا 4: 43(. وفي الصلاة النموذجية، التي ‏تُدعى أحيانا الصلاة الربانية، علّم يسوع أتباعه أنيطلبوا إتيان هذا الملكوت وإتمام مشيئة الله هنا على الأرض. (متى 6: ‏‏9، 10) وبما أن الملكوت حكومة ستحكم الأرض بكاملها من السماء وليس من عاصمة أرضية، فقد دعاهايسوع «ملكوت ‏السموات». متى 11: 12.‏
                  ومَن هو مؤهل ليكون ملك هذا الملكوت أكثر من يسوع المسيح الذي مات من اجل رعاياهالمقبلين؟! (اشعياء 9: 6، 7؛ ‏يوحنا 3: 16).
                  إن هذا الحاكم الكامل، الذي هو الآن شخصروحاني قوي، سيطرح الوحش وملوكه وجيوشه في «بحيرة ‏النار المتقدة بالكبريت» التيترمز إلى الفناء التام. ولن ينتهي الأمر عند هذا الحد. فسيبيد يسوع الشيطان أيضا،الأمر الذي ‏يعجز أي إنسان عن القيام به. كشف 11: 15؛ 19: 16، 19-21؛ 20: 2،10.‏ ..أي أن أتباع المسيح يؤمنون بإبادة يسوع للشيطان إلهنا].ا.ﻫ.

                  لذلك تراهم قد نظروا إلى الشيطان واعتبروه مظلوما واتخذوا الرمز "FFF"كشعار لهم لأن:(F) هو الحرف السادس من الأبجدية الإنجليزية وهو الذي يعبر عنه بالعدد 666 الوارد في سفر الرؤيا.
                  بداية عبادة الشيطان

                  هذا الفكر المنحرف فكر قديم، ولكن اختلف المؤرخون فينشأته وبداية ظهوره:
                  فذهب بعضهم إلى أنه بدأ في القرن الأول للميلاد عند " الغنوصيين " وهؤلاء كانوا ينظرون إلى الشيطان على أنه مساوٍ لله تعالى في القوة والسلطان... ثم تطور هؤلاء إلى " البولسيين " الذين كانوا يؤمنون بأن الشيطان هوخالق هذا الكون ، وأن الله لم يقدر على أخذه منه ، وبما أنهم يعيشون في هذا الكونفلا بد لهم من عبادة خالقه " المزعوم " إبليس.
                  كما وجدت تلك العبادة فيبعض " فرسان الهيكل " الذين أنشـأتهم الكنيسة ليخوضوا الحـروب الصليبية سنة 1118م ،وهزمهم صلاح الدين عام 1291م . وقـد أُعدم رئيسهم " جـاك دي مولي " وأتباعه .
                  وقدصوروا الشيطان على شكل قط أسود، ووجدت عندهم بعض الرموز والأدوات الشيطانيةكالنجمة الخماسية التي يتوسطها رأس الكبش كما يقول داني أوشم.
                  وقداختفت تلك العبادة لزمن طويل ، ولكنها بدأت تعود في العصر الحديث بقوة حتى وجـدتمنظمات شيطانية لعبدة الشيطان كمنظمة ( ONA ) في بريطانيا ، و ( OSV ) في أيرلندا، و" معبد سِت " في أمريكا ، و" كنيسة الشيطان " وهي أكبر وأخطر هذه المنظماتجميعاً ، وقد أسسـها الكاهن اليهودي الساحر ( أنطون لافي ) سنة 1966 ، ويقدر عددالمنتمين إليها بـ 50 ألف عضو ، ولها فروع في أمريكا وأوروبا وإفريقيا.
                  إلا أنها قد انتشرت وبصورة موسعة في القرن التاسع عشر على يد ساحر إنجليزي يدعى أليستر كراولي وهو من عائلة عادية تخرج من جامعة كامبردج في بريطانيا, كان مهتم بالظواهر والعبادات الغريبة, دافع عن الإثارة والشهوات الجنسية في كتابه "الشيطان الأبيض". وفي أواخر القرن الماضي انضم كراولي إلى نظام "العهد الذهبي" وهي أحد الجماعات السرية وأصبح كراولي هو المعلم الأول لجماعة عبدة الشيطان , وكان يعلن أنه يتمنى أن يكون قديس الشيطان.
                  وفي عام 1900 ترك "العهد الذهبي" و عمل نظام خاصة فيه يسمى "النجم الفضي" وبدأ يسافر إلى أنحاء العالم وأشتهر بتعاطيه ومتاجرته في المخدرات مما جعل الحكومة الإيطالية تقوم بطرده ثم سافر بعدها لسيلان وأكمل مشواره.
                  ألف كراولي كتاب القانون الذي دعا فيه إلى تحطيم الأسس والقواعد الأخلاقية التي تحكم المجتمعات ودعا إلى الإباحية الجنسية ,وتوفي عام 1947 م .
                  ثم بعد ذلك طور هذا المذهب أنتون ساندور ليفي وهو يهودي الأصل أمريكي الجنسية، ويزعم أنتون أن الله قد ظلم إبليس تعال الله عن ذلك علواً كبير.
                  يقول أنتون إن إبليس ملاك تعرض للظلم على الرغم من أنه رمز القوة , وينكر أنتون الأديان جميعها ويطالب بدليل مادي على وجود الله أما الشيطان فالأدلة عليه كثيرة وآثارها موجودة وقوته خارقة.
                  فالشيطان بنظر هذا الداعي اليهودي يمثل الانغماس الذاتي وإطلاق المرء العنان لأهوائه ورغباته وشهواته بدلاً من الامتناع عنها .
                  والشيطان يمثل التواجد الحيوي الغير كاذب و يمثل الحكمة غير المشوهة وغير الملوثة بدلاً من خداع النفس بأفكار زائفة.
                  ألف أنتون العديد من الكتب وقام بعمل بارز وهو إنشاء كنيسة الشيطان في سان فرانسيسكو في 30 أبريل من عام 1966 ويقومون فيها بتمجيد الشيطان والاستمتاع بكل ما حرمته الأديان , واستمر أنتون بأعماله إلى أن توفي في عام 1997 م .
                  المعتقدات والطقوس

                  لهذه الجماعة طقوس وممارسات يؤدونها في جميع الأدوار , منذ دخول أي فرد في جماعتهم وحتى نهايته أو انغماسه معهم حتى النخاع.
                  وهي على شكلين :
                  طقوس التعميد أو الدخول إلى الجماعة أما الثاني وهي طقوس الممارسة أو ما يطلق عليها القداس الأسود سأتحدث عنها بشكل سطحي لأنها والله مخجلة ومحزنة في نفس الوقت فحياة البهائم أرقى بألف مرة من حياة تلك الطائفة.عبدة الشيطان يحتقرون الدين الإسلامي والنصراني واليهودي بما فيها الكتب المقدسة , و يحتقرون كذلك المبادئ الداعية للقيم والأخلاق الحميدة , نجد فيهم التعاطي و ممارسة الفواحش بأنواعها و القتل خصوصاً قتل الأطفال بهدف استخدام دمائهم وأعضاء أجسامهم في الطقوس الغريبة , و يمارسون نبش القبور للحصول على العظام والجماجم البشرية , ويمارس عباد الشيطان السرقة خصوصاً سرقة الدماء وتشير أحد المقالات أنه في عام 1969 اعتقلت السلطات الأمريكية مجموعة من أعضاء الطائفة بعد أن تورطوا في سرقة كميات من الدماء من مستشفيات نيويورك لشربها خلال احتفالاتهم المجنونة.
                  و المعروف عنهم كذلك أنهم يضحون بأبنائهم عن طريق الذبح ويأكلون لحمهم ويشربون دمائهم , أم شكلهم الخارجي مقزز فالملابس سوداء وقصات الشعراء تأخذ نمط معين .

                  تعليق


                  • عبدة الشيطان: هل هذا دين يدخلون فيه

                    الحرب بين بني آدم وعدو الله إبليس حرب قديمة بدأتمنذ خلق الله آدم، وأمر ملائكته بالسجود له فسجدوا إلا إبليس، عليه لعنة الله، فطرده الله من رحمته، وأخرجه من جنته وعندها أقسم الشيطان لرب العالمين بعزة الله ليغوين بني آدم أجمعين، وأنه لن يتـرك بـاب فسـاد إلا فتحه لهم، ولن يدع جهةشر يمكنه أن يأتيهم منها إلا فعل، ومن يومها بدأت المعركة.

                    ولقد نجحإبليس في مهمته نجاحاً منقطع النظير، واستهوى الناس وأغواهم بشتى الطرق، ولبَّسَ عليهم بمختلف الحيل حتى أضلهم عن سواء السبيل.
                    ولم يعد عجبا أن تسمع عن أناس يعبدون الحجر أو الشجر، وآخرين يعبدون الشمس أو القمر،وقوم يعبدون البقر حتى عبد أقوام الفئران وتدنى قوم وتدنسوا وعبدوا الفروج.
                    وكل هذه عبـادات شيطانية ولكن في صورة ملتوية شيئاً ما ، ومهما كنت أظن - ويظن عاقل من العقلاء ـ فما كنت أظن أن يُتخذ الشيطانُ إلهاً معبـوداً ، وربَّا ًمرغوباً مرهوباً، تقـام له الطقـوس، وتقدم له القرابين، ويُبذَل الوسع لنيل محبته ورضاه.
                    وعبدة الشيطان قوم اتخذوا من إبليس ( لعنه الله ) معبوداً ،ونصبـوه إلهاً يتقربون إليه بأنواع القرب ، واخترعوا لهم طقوساً وترَّهات سموهاعبادات يخطبون بها وُدَّه ، ويطلبون رضاه
                    فلسفتهم في الحياة
                    عبـاد الشيطان قوم لا يؤمنون بالله ، ولا بالآخرة ، ولابالجزاء والجنة والنـار.
                    ولذلك فقاعـدتهم الأساسية هي : التمتع بأقصى قدر من الملذات قبل الممات كما يقول اليهودي " لافي " في كتابه الشيـطان يريدك Satan wants you) ):الحياة هي الملذات والشهوات ، والموت هو الذي سيحرمنا منها ، لذااغتنم هذه الفرصة الآن للاستمتاع بهذه الحياة ، فلا حياة بعدها ولا جنة ولا نار ،فالعذاب والنعيم هنا.
                    الأعيـاد
                    عنـدهم عدة أعياد في السنةأشهرها عيد كل القديسين أو الهالوين ( Halloween ) ويزعمون أنه يوم يسهل فيهالاتصال بالأرواح التي تطلق في هذه الليلة.
                    طقوس وعبادات
                    أما طقوس القوم فهي بينأمرين: إما طقوس جنسية مفرطة، حتى إنها تصل إلى درجة مقززة ممجوجة إلى الغاية.
                    وإما طقوس دموية يخرج فيها هؤلاء عن الآدمية إلى حالة لا توصف إلا بأنهافعلاً شيطانية ، والتي لعل أدناها شرب الدم الآدمي المأخوذ من جروح الأعضاء ، وليس أعلاها تقديم القرابين البشرية " وخاصة من الأطفال " بعد تعذيبهم بجرح أجسامهموالكي بالنار ، ثم ذبحهم تقرباً لإبليس ، على الجميع لعائن الله المتتابعات.
                    وقد أشار المؤلف البريطاني المعاصر " بنثورن هيوز " أنه حتى القرن السابع عشر، كان هناك قدر كبير من الرقص الطقوسي في الكنائس الأوروبية ، وكان الانغماس العميق في الرقص يؤدي إلى انحلال قيود الساحرات ، وتفكك قواهناستعدادا لبلوغ قمة السبت .
                    وتلك هي ذروة الطقوس التي يضاجعهن فيها الشيطان، ويغرقمعهن في أشد الملذات الحقيرة إثارة، ثم ينتهي احتفال السبت بعربدة جنسـية عارمة لاقيود لها.
                    ويبدو أن هذه الطقوس لم تزل مستمرة حتى أيامنا هذه ، فقد أشارسيبروك "seabrook" أنه شاهد طقوس القداس الأسود في نيويورك وباريس وليون ولندن.
                    ويصف المؤلف البريطاني المعاصر " جوليان فرانكلين " هذه الطقوس قائلاً:

                    يقام القداس الأسود في منتصف الليل بين أطلال كنيسة خربة، برئاسة كاهنمرتد، ومساعداته من البغايا، ويتم تدنيس القربان ببراز الآدميين. وكان الكاهنيرتدي رداءً كهنوتيًا مشقوقًا عند ثلاث نقاط، ويبدأ بحرق شموع سوداء، ولا بد من استخدام الماء المقدس لغمس المعمدين من الأطفال غير الشرعيين حديثي الولادة.
                    ويتم تزيين الهيكل بطائر البوم والخفافيش والضفادع والمخلوقات ذات الفألالسيئ ، ويقوم الكاهن بالوقوف مادًّا قدمه اليسرى إلى الأمام ، ويتلو القداسالروماني الكاثوليكي معكوسًا . وبعده مباشرة ينغمس الحاضرون في ممارسة كل أنواعالعربدة الممكنة، وكافة أشكال الانحراف الجنسي أمام الهيكل.
                    ويجزمفرانكلين أن كثيرًا من الناس في العصر الحديث يجتمعون لإقامة القداس الأسود بشكل أوبآخر ، وعلى سبيل الاستدلال ، فقد اكتشف حاكم إيرشاير في اسكتلنده أن هذه الطقوسكانت تقام في إحـدى كنائس القرن السابع عشر المهجورة التي تهدمت أركانها ، ومن بين الدلائل التي وجدها نسخة من الإنجيل مشوهة ، وزجاجة خمر قربان مكسورة ، ورسم لصليبمقلوب بالطباشير على الهيكل.
                    وفي عام 1963 كتبت إحدى الأميرات قصة جنسيةلمجلة بريطانية عن القـداس الأسود الذي شهدته بنفسها.
                    ومن الحقائق المعترف بها أن ذلك القداس قد انتشر بشكل كبير في شمالي انجلترا ، وأصبح شائعًا لدرجةمساواته بالأحداث البارزة عم 1963 م.
                    وقد انتشرت موجة من أفلام السينما الأوروبية والأمريكية في السبعينيات تتحـدث عن مثل هـذه الطقوس بما فيها ممارسةالجنس مع الشيطان.
                    عبدة الشيطان والموسيقى
                    لعباد الشيطان شعراء متخصصون في كتابة الكلمات التي تعظم الشيطان وتسب الرحمن، وتثير الغرائز وتلهبها، كما أن لهم ملحنين دمجوا تلك الكلمات بموسيقى صاخبة ذات إيقاع سريع، وهوما يميـل إليه شباب هذا العصر.
                    وأكثر ما يسمع عباد الشيطان موسيقى " الهيفي ميتال " وموسيقى " الهارد روك " وقد ارتبط هذا النوع من الموسيقى بعدة جرائم قامبها شباب في عمر الخامسة عشرة إلى السابعة عشرة ينتظر عدد منهم حكم الإعدام علىجرائم تقشعر منها الأبدان.
                    ولا يقصر عباد الشيطان موسيقاهم على أنفسهم بليقيمون الحفلات العامة، وينشرون في الأسواق أغانيهم التي تدعو لتمجيد الشيطانوالدعوة للجنس والقتل والانتحار، ووالله الذي لا إله إلا هو لقد استمعت إلى شريط كاسيت في السبعينيات من القرن الماضي لأحد طقوسهم وكان المنشد وهو أجنبي بالطبع ذو صوت قبيح جداً ويتفوه بكلمات من القرآن الكريم (!!!) ممزوجة بكلمات من الإنجيل (باللغة العربية) والمزامير( باللغتين العربية والإنجليزية) مع كلمات أخرى غير مفهومة وبطريقة مسجوعة ممجوجة..والموسيقى المصاحبة كانت ذات بعد غريب، اقشعر بدني لما سمعت، فلم أستطع مواصلة السماع وإن كان الفضول هو الدافع الوحيد وراء ذلك.. ولكنني لم أكمل، وأتلفت الشريط..
                    يؤكد ذلك ما قاله ( كلين بنتون ) قائد فرقة(deicide )يعني قاتل الإله عندما سئل عن أهداف فرقته ؟ قال : وضع موسيقى تدعو إلىالشر بقدر المستطاع ؛ لكي نفوز بالدخول إلى جهنم من البوابات السبع ، وهذه إحدى الطرق للتعبير عند انتمائي لعباد الشيطانFundamentalist Journal 18. .
                    عباد الشيطانوالجنس:
                    إن الغرض الأساسي عند عباد الشيطانهو إشباع الغريزة الجنسية إشباعاً تاماً ، بغض النظر عن الوسيلة ، فهم يبيحون ممارسة الجنس بجميع صوره المعقولة وغير المعقولة حتى بين أفراد الجنس الواحد ـ أياتصال الذكر بالذكر والأنثى بالأنثى ـ كما أنهم لا يجدون غضاضة في إتيان البهائم ،أو فعل الفـاحشة في جثث الموتى.
                    كذلك الانحرافات الجنسية المختلفة كالفتشية ،أو السادية ، أو الماسوشية ، أو الافتضاحية ، أو اغتصاب النساء والأطفال كل ذلك لابأس به عندهم طالما أنه يؤدي إلى إشباع الغريزة.
                    ويؤمن أفراد هذه الطائفةبإباحة كل أنثى لكل ذكر ، وبالذات إتيان المحارم وكلما كانت الحرمة أكبر كان أفضلكالابن مع أمه ، والبنت وأخيها وأبيها ، وهكذا ..وهو لا شك تلبيس إبليس فقد استولىعليهم الشيطان تماماً.
                    وقد وقعت هذه الحادثة في أمريكا سنة 1993م ، في مدينةسانتا مونيـكا بولاية كاليفورنيا :
                    فقد تقدم الأهالي بشكوى لدى السلطات ضد أفرادينتمون للملة الشيطانية قاموا باستدراج أربع فتيات تتراوح أعمارهن بين الحادية عشرةوالخامسة عشرة إلى منزل شبه مهجور يقع في غـابة بعيدة عن المدينة، وقـد أوهموهنبوجود حفل كبير هناك.
                    تقول إحدى الفتيات : عندما كانت تسير بنا السيارة وسطالغابة تملكنا شيء من الخوف لكننا حاولنا إخفاءه ، وعند وصولنا للمنزل شاهدنا حشداًمن الرجال والنساء يرقصون ويغنون حول نار مشتعلة ، وهم شبه عراة ، ثم أُجبرنا علىشرب الفودكا واستنشاق نوع من المخدرات.
                    بعد ذلك طُرحنا أرضاً بالقرب من النار وجردنا من جميع ملابسنا ، ثم وقف أحدهم وسكب على أجسادنا بولاً آدمياً ودماً ،وصاح قائلاً : " في سبيلك أيها الشيطان العظيم " وقام الجميع بلعق أبداننا وماعليها من نجاسات ، وهـم يتمتمون بكلام غير مفهوم ، ثم قام رجل منهم وبدأ يقرأ منكتاب الشيطان المقدس.

                    بعد ذلك قام عباد الشيطان باغتصابنا عشرات المرات ،بأوضاع غريبة جداً ، حتى إذا قضوا وطرهم ، عصبوا أعيننا مرة أخرى ، وألقونا في أحدشوارع المدينة.
                    وبعد أيام عثر رجال الشرطة على المنزل، ووجدوا رماداً لتلكالنار الكبيرة، أما الجناة فلا أثر لهم.
                    أطفال عبّاد الشيطانوكيف يعيشون
                    ينشأ الطفل في كَنَف عباد الشيطان حسب خطط وأساليبمدروسة منذ نعـومة أظفاره ، فأول ما يغرس في ذهنه هو أنه شيطان ، وأن الشيطان الأكبر هو إلهه ومعينه في الشدائد ، وتستعمل عدة طرق لغرس هذه الفكرة في ذهنه.
                    ولنأخذ مثالاً على ذلك ، وهو ما صرحت به إحدى الفتيات اللاتي هربن من مجتمع عباد الشيطان لطبيبها النفسي ، تقول : لقد كان والداي من عبدة الشيطان ،وكانا دائماً يكرران على مسامعي بأنني شيطانة ولكن بصورة إنسان ، فكبرت وأنا مؤمنةبهذا القول ، ولكي لا يصل إلي أدنى شك في ذلك ، أخبراني ذات يوم بأنهما سيرشان على ماءً مباركاً وهو الذي سيظهر شكلي الحقيقي ، وكنت أنتظر هذا الحدث بفارغالصبر.
                    وبعد أيام معدودة جاء والداي بالماء ، فخلعا ملابسي ثم رشا الماء على جسدي ووجهي ، وما هي إلا ثواني قليلة حتى أحسست بعدها بأنني أصبحت شعلة من النيران ، وأغمي عليّ مرات عديدة من شدة الألم ، فأصبت بتشوهات في وجهي ومناطق متفرقة من جسمي ، ثم بعد ذلك عندما أنظر في المرآة وأرى وجهـي المشوه أزداد يقينا بأن هذا وجه شيطان حقاً ، وبعد ما كبرت عرفت أن هذا الماء المبارك هو فيالحقيقة أحد الأحماض القوية المركزة .
                    وبالنظر إلى التقارير التي جمعت منالعيادات النفسية وأقسام الشرطة من مختلف الولايات في أمريكا نجد تشابهاً كبيراًبين أقوال الذين نجوا من عباد الشيطان، وهذه بعض طرقهم في تربية أطفالهم:

                    قتل الشعور والإحساس عند الأطفال: لعباد الشيطان طرق عديدة لتحقيق ذلك منها إعطاءالطفل جرعات من المخدرات، استخدام التنويم المغناطيسي، الإذلال والاحتقار،الخداع البصري فهو يرى أشياء ليس لها وجود، عزله لفترات طويلة وذلك بوضعه في صندوقأو تابوت بعيداً عنهم ، حرمـانه من الأكل والشرب طوال اليوم ، ! التعليق من الأرجل أو اليدين ، إجباره على طعن بعض الحيوانات الحيـة بخنجرٍ أو سكين ، كي يغرسوا فيه - بجانب قتل الشعور- الدوافع العدوانية ، وسهولة انقياده لهم.
                    طمس المُثلوالقيم الأخلاقية عند الأطفال: يقوم عباد الشيطان بإجبار الطفل على ارتكاب الفواحشكاللواط وإتيان البهائم والمشاركة في الحفلات الجنسية الصاخبة ، ويعطى الطفل فيبادئ الأمر قطة أو كلباً صغيراً لتنشأ علاقة قوية بين الاثنين ، وليس الغرض من ذلكإدخـال البهجة والسرور إلى قلبه ، بل لتهديده دائماً بذبح هذا الحيوان أمامه إن لميستجب لما يريدون ، فيكون سلس القياد طوع الزّمام.
                    ويذكر البعض أنهم أجبروا على أكل قطع من لحم بشري، وبعض القاذورات، وشرب الدماء، والنوم مع الموتى فيالمقابر ليلاً، والممارسات الجنسية علناً.
                    الرموز الشيطانية
                    إنه لمن الصعوبة بمكان أن تُترجم جميع الكتابات أو الرموز السحرية التي يستخدمها عباد الشيطان ، لأن هذا يحتاج إلى ساحر متضلع من لغة السحر، كما أنها قد كُتبت بحروف ورموز سرية لا يعرفهاإلا السحرة الكبار الذين حازوا على الدرجات العليا في هذا العلم ، ولكننا سنلقيالضوء على المشهور منها:
                    رأس الكبش
                    Baphomet وهو من أشهر رموز عبادالشيطان ، فرأس الكبش يمثل إلههم ورئيسهم وهو الشيطان، ويعد رمزاً مقدساً ، لأنهيمثل الشيطان نفسه، وهو رد فعل طبيعي للحمل عند المسيحيين.
                    الهلال والنجمة: شعار مشترك بين الماسونية وعباد الشيطان ،وهو يمثل آلهة القمر (ديانا)
                    وإلهة الحب
                    فينوس : وهو الأكثر استعمالاً عندالساحرات.
                    العين الثالثة : شعار مشترك بين الماسونية وعبـاد الشيطان ، ونجدهأيضاً على ورقة الدولار الأمريكي.
                    منطقة الجنس : هـذا الشعار يرمز إلى أن المنطقة خاصة للطقوس الجنسية فقط منطقة القداس الأسود.
                    الصليب المعقوف:شعار مشترك بين النـازيةوعبـاد الشيطان، ويرمز للشمس والجهـات الأربع.
                    الصاعقة المزدوجة: شعار مشترك بين النازية وعباد الشيطان.
                    نجمة داود :شعار مشترك بين اليهود وعبـاد الشيطان ويستعمل في الطقوس السحريةوهي
                    من الرموزالمتداولة بكثرة بين عباد الشيطان وقد أخذه اليستر كرولي من الإنجيل (من له فهمفليحسب عدد الوحش فإنه عدد إنسان وعدده ستمائة وستة وستون) .
                    كما يستخدم الرمز "FFF" كذلك لأن ( F ) هو الحرف السادس من الأبجدية الإنجليزية.
                    الأنك :أخذه عباد الشيطان من قدماء المصريين،وهو رمز الحياة وبخاصة الخلود ، ويمثـل الجزءالعلوي الأنثى والجزء السفلي الذكر.
                    ين / يانج( Yin/Yang ):وهو رمز للتكاملبين المتضادات في الكون .
                    المذبح : ويبنى عادة من الرخام أو الجرانيت ، تتوسطهحفرة على شكل نجمة خماسية وحولها دائرة وهناك أدوات تكون عـادة على المذبح مثل : خنجر أو سيف ذو مقبض أسود نقشت على شفرته آيات شيطانية ، شموع سوداء ، أسياخ منحديد للتعذيب ، وكأس من الفضة لشرب الدماء . أما الرموز التي على المذبح فتختلفباختـلاف الفرقة الشيطانية.
                    بياناتهم:تذييل بالرقم ( 666 ) وصليب مقلوب.
                    شعارهم:الرموز الشيطانيةوالجماجم الحيوانية والبشرية مغروز بها دبابيس.
                    شعارهم : الرموز الشيطانيةوالجماجم الحيوانية والبشرية مغروز بها دبابيس.
                    لن أطيل في الحديث فالصورتعطي تعبيراً وافياً للحال الذي وصل له هؤلاءمن
                    التخبط والضياع


                    مكتوب على ظهر الرجل حامل الطفل
                    الشيطان هوالسيد (لورد تعنى الرب أو المسيح )
                    لن أطيل في الحديث فالصورتعطي تعبيراً وافياً للحال الذي وصل له هؤلاءمن التخبط والضياع


                    تعليق


                    • لن أطيل في الحديث فالصورتعطي تعبيراً وافياً للحال الذي وصل له هؤلاءمن التخبط والضياع





































                      بين عبدة الشيطان وعبدة الصليب
                      هناك تشابه كبير بين جماعة عبدةالشيطان وعباد الصليب..
                      أولا:
                      من الملاحظ حرص هذهالجماعة على تسمية كثير من طقوسهم وما يتعلق بها بأسماء نصرانية ، فهناك
                      كنيسة الشيطان:
                      كنيسة الشيطان تستعير مصطلح الشيطان Satan منالعقيدة المسيحية ، لكنها تدعي أن هذا الشيطان هو مجرد رمز أو مجاز و ليس إلهامشخصا بالمعنى الحرفي . حسب تعليمات الإنجيل الشيطاني فإن كل إنسان يستطيع ان يكونالإله الخاص به و كل إنسان قادر على صنع مصيره destiny بنفسه .

                      ، والإنجيل الأسود :




                      وهذا مؤلف الإنجيل الأسود:








                      تعليق


                      • القرابين عند عبدة الشيطان:







                        والمذبح عند النصارى:

                        إضافة إلى الصليب ، والقداس هذا في إطار الأسماء، أما في إطار الطقوس فثمة تشابه ما بين الشعائر النصرانية والطقوس عند عبدة الشيطان، مثال ذلك:



                        التعميد ( صب الماء على الرأس والجسد)
                        حيث يتم التعميد عند النصارى بالماء:


                        في حين يتم التعميد عند عبدة الشيطان بالقاذورات من بول ودم وغائط :



                        وكذلك مشابهة الصلاة عند عبدة الشيطان الصلاة عند النصارى حيث تتم الصلاة عند عبدة الشيطان بتلاوة فقرات من كتاب الشيطان مصحوبة بالموسيقى:






                        نظير الصلاة عند النصارى حيث تتم بتلاوة فقرات من الإنجيل مصحوبة بالموسيقى :






                        ويبدأ القداسالأسود الاعتيادي عند عبدة الشيطان بالذهاب إلى غرفة مظلمة جللت بالسواد وأنارت بعضجوانبها شموع سوداء، وبها مدفأة تعلوها نجمة خماسية وبالقرب منها يوجد المذبح وهومغطى بقماش أسود:

                        ويتقدمالكاهن الشيطاني أمام المذبح مرتديا معطفا أسود ، مع قلنسوة يغطي بها رأسه ، وبهاقرنان صغيران ، فيبدأ بتلاوة الصلوات بلغة لاتينية أو انجليزية مقلوبة، يصاحبها عزفعلى آلة الأرغن " آلة تشبه البيانو " . وأما القرابين البشرية فلا تُقدَّم في كلمرة يقام فيها القداس








                        ولاحظ تشابه ذلك داخل الكنائس بل ويأكلون جسد المسيح ويشربون دمه










                        تعليق


                        • والتشابه أيضا في الوشم:

                          الوشم عند النصارى:



                          الوشم عند عبدة الشيطان:








                          صورة جماعية لرجال الكنيسة!!!!!!
                          وتشابه السلام والترحيب باليد أيضا:
                          السلام باليد عند عبدة الشيطان

                          والإشارة بالتثليث عند النصارى

                          والتشابه في الشعارات أيضا:

                          شعارات عبدة الشيطان:


                          وشعارات النصارى:


                          الأشكال من الصلبان الوثنية المعتمدةعندهم في كتبهم ..



                          لاحظ هناك تشابه في الشعارات


                          تعليق


                          • ومن نفس أدوات الخصم نرد ..
                            ما هو علم حساب الجمل؟..


                            هذا العلم هو علم اليهود وليس علم العرب كما يدعي بعض جهلاء الكنيسة، ويطلق عليه القبالة ويستخدمه اليهود في حياتهم ، ولكنني استعنت ببعض ما جاء فيه عند دراستي حول البرقليط أو حول زواج النبي صلى الله عليه وسلمباعتبار أنه أدوات الكنيسة وسلاحهم الذي يشهرونه ضد الإسلام ورسوله الكريم صلى الله عليه وسلمولما كانت هذه الدراسة موجهة في الأصل إلى أصحاب الملة الأخرى وخصوصاً عبدة الصليب ومن أسلحتهم ومن بضاعتهم نرد بها عليهم.
                            وماذا علينا حينما نتبع تعاليم يوحنا اللاهوتي الواردة في رؤيا يوحنا ( 13/18 )، والمشار إليها في المقدمة« 18هُنَا الْحِكْمَةُ! مَنْ لَهُ فَهْمٌ فَلْيَحْسُبْ عَدَدَ الْوَحْشِ، فَإِنَّهُ عَدَدُ إِنْسَانٍ، وَعَدَدُهُ: سِتُّمِئَةٍ وَسِتَّةٌ وَسِتُّونَ.».
                            ونخبرهم بما هو موجود بكتابهم المقدس طبقاً لتعاليمهم الآنفة الذكر فنخبرهم بالنبوءات الواردة بكتابهم طبقاً لنصيحة يوحنا اللاهوتي فنذكر لهم عشر نبوءات بحمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم هكذا:

                            النبوءة ( 1 ): محمد بن عبد الله وبالعبرية"حمدون ابن عوبيد إلوهيم"
                            نتكلم عن نبوءة يعقوب وهو على فراش الموت لأبنائه عن النبي المنتظر ، وقد اعتبرها أهل الأديان الثلاثة الكبرى نبوءة عن المسيا ( النبي الموعود به ، النبي الخاتم ، نبي آخر الزمان ، ملاك " أي رسول " العهد ) اعتبرها كذلك اليهود أنفسهم وفى مؤلفات علمائهم القدماء ومنها التلمود ، وكلهم فسر ( شيله ) بالمسيا .
                            ويقول قاموس الكتاب المقدس عن شيلون ( شيله ) " اسم يشير إلى المسيا " . لا يزول قضيب من يهوذا ومشترع من بين رجليه حتى يأتي ( شيلون) وله يكون خضوع شعوب " تك 49/10 . وفى ترجمة الآباء اليسوعيين " لا يزول صولجان الملك من يهوذا ومشترع من صلبه حتى يأتي
                            ( شيلو ) وتطيعه الشعوب ."
                            وفى الترجمات الإنجليزية وردت الكلمة ( شيلوه أو شيله Shiloh ) .
                            والكلمة وردت في التوراة العبرية من أربعة أحرف فقط : " شين ، يود ، لامد ، هي " .
                            أي : " شين ، ياء ، لام ، هاء " إذن فقد وردت الكلمة في الترجمات بأربع صيغ : شيلون ، شيلوه ، شيلو ، شِيلُه .
                            ونختار طبعا ما ورد في الأصل العبري، وفقا لحروف الهجاء الأربعة، أي " شِيلُه " .
                            إنها كلمة لامعنى لها في سياقها ، ولكن يلغز بها يعقوب إلى اسم النبي الذي تنتهي على يديه الشريعة والسلطان من بني إسرائيل وتنتقلان إليه وتخضع له الشعوب .
                            فالقضيب أو الصولجان هو السلطان والملك ، والمشترع يعنى المشرع ( الشريعة و السلطة الدينية ) . وعند حساب هذه الكلمة " شيله " في نبوءة يعقوب بحساب الجمّل ، نجده :
                            ش = 300 + ى = 10 + ل = 30 + ﻫ = 5 المجموع 345
                            واسم : محمد بن عبد الله بالعبرية هو " حمدون ابن عوبيد إلوهيم "
                            وبتطبيق نفس حساب الجمل على هذا الاسم نجده :
                            ح = 8 + م =40 + د = 4 + و = 6 + ن = 50 ( حمدون ) المجموع 108
                            أ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ( ابن ) المجموع 53
                            ع = 70+ و= 6 + ب = 2 + ى = 10 + د =4 ( عوبيد ) المجموع 92
                            أ =1+ ل =30 + و=6 + ﻫ =5 + ى=10+ م =40( إلوهيم ) المجموع 92
                            المجموع الكلى 345
                            نفس مجموع الحروف الأربعة ( شيله ) عاليه .
                            إن نبوءة يعقوب عن النبي المنتظر، نبي آخر الزمان، تنطبق على " محمد بن عبد الله ".

                            النبوءة ( 2 ): محمد بن عبد الله
                            هذه النبوءة تتضمن اسم محمد صلى الله عليه وسلم بنفس المجموع السابق تؤكدها وتعضدها وتؤازرها .
                            يقول نبي الله زكريا " ... لأني هاأنذا آتى بعبدي ( الغصن ) فهو ذا الحجر الذي وضعته قدام يهوشع ، على حجر واحد سبعة أعين ، ها أنذا ناقش نقشه " زك 3/8-9
                            يقول القس وليم مارش في تفسير السنن القويم ج 12 ص 152 " عبدي الغصن وهو المسيح ... "
                            ويقول ﻫ. أ. ايرنسايد عن المسيح " وهو أيضا من يصفه زكريا 3/9 بأنه الحجر الذي نقشت عليه علامة مميزة وعليه سبعة أعين " وإن لم يرد في روايات التاريخ أن المسيح كانت عليه علامة مميزة ( خاتم النبوة مثلا بين كتفيه ) .
                            ويقول زكريا أيضا " هكذا قال رب الجنود قائلا : هوذا الرجل ( الغصن ) اسمه ، ومن مكانه ينبت ويبنى هيكل الرب فهو يبنى هيكل الرب وهو يحمل الجلال ويجلس ويتسلط على كرسيه ، ويكون كاهنا على كرسيه " زك 6/12-13
                            واضح من النصين هنا أن كلمة ( الغصن ) ترمز إلى إنسان يبشر به النبي زكريا ، فلا يوجد نبي أسمته أمه( الغصن )، هي إذن نبوءة عمن ألغز عن اسمه بكلمة (الغصن ) .
                            لقد شارك محمد صلى الله عليه وسلم في بناء الكعبة ونقل الأحجار إليها على كتفه بعد أن هدمها السيل ، لقد بني بيت الله في مكة ، منشئه ومنبته ، لقد كان فيما بعد نبيا ملكا ، وإن حاول القوم البهت أن يضعوها في سياق عن زربابل الذي لم يكن كاهنا قط ( رجل دين ) فهو لم يكن لاويا من سبط لاوي .
                            المهم ماذا تقول الأرقام، حساب الجمل، لغة القوم ؟
                            يقول القس وليم مارش " والكلمة العبرانية المترجمة (غصن) هي ( نصر)، فيكون (الغصن ) بعد إضافة أداة التعريف ( ال ) هي " ﻫ نصر " .
                            ولنأخذ بنصيحة يوحنا الحبيب، لقد علمنا الرجل اللاهوتي، ولنحسب " ﻫ نصر " بحساب الجمل لنتعرف على هذا الشخص :
                            ﻫ = 5 + ن = 50 + ص = 90 + ر = 200 المجموع 345
                            نفس مجموع كلمة النبوءة السابقة " شيله "
                            وهو نفس مجموع اسم محمد بن عبد الله بالعبرية " حمدون ابن عوبيد إلوهيم "
                            هذه النبوءة كسابقتها تنطبق على نبي الله محمد صلى الله عليه وسلم، وكل منهما تعزز الأخرى وتدعمها .
                            أطلقوا هذين الاسمين " شيله ، ﻫ نصر " على أي الأنبياء شئتم ، وطبقوهما عليه ، فقط أعلنوا للناس الأساس الذي بنيتم عليه هذا الاختيار ، ليحكموا إن كان مما يقبله العقل ، أو مما يرفضه ويأباه .
                            نريد فقط الإعلان عن أساس هذا الاختيار .
                            إن نبوءة يعقوب لا تنطبق على موسى ، وكذلك نبوءة زكريا من بعده .
                            لقد صدقت النبوءة على " محمد بن عبد الله " دون غيره من الأنبياء على أساس من حساب الجمّل، الذي نص عليه يوحنا اللاهوتي في الكتاب المقدس وتعترف به كل طوائف اليهود، والمسيحيون، والمسلمون.
                            النبوءة ( 3 ): محمد
                            " .... حتى يأتي ( شيلون ) وله يكون خضوع شعوب " تك 49/10
                            هذه نبوءة يعقوب السابقة كما ترويها التوراة .
                            لقد فسر علماؤهم كلمة ( شيلون ) الغامضة ، تفسيرا آخر ، بكلمة غيرها ولكنها مشابهة لها ، تشير أيضا إلى النبي محمد . قالوا : " شيلون أي أمان " :
                            * يقول مرشد الطالبين إلى الكتاب المقدس الثمين صـ 448 : شيلون ( أمان )
                            * ويقول في صفحة 557 : شيلون : أمان ، أو الذي له .
                            * وفى الكتاب المقدس طبعة بيروت سنة 1976 تعليق على كلمة ( شيلون ) هكذا : أي أمان
                            وإذا حسبنا كلمة ( أمان ) وهو ما يشير إلى اسم النبي الموعود ( المسيا المنتظر ) :
                            أ = 1 + م = 40 + أ = 1 + ن = 50 ( أمان ) المجموع 92
                            وجدناه نفس مجموع الاسم ( محمد ):
                            م = 40 + ح = 8 + م = 40 + د = 4 ( محمد ) المجموع 92
                            وهكذا يتطابق هذا الاسم المشار إليه بكلمة ( أمان ) مع اسم النبي (محمد ) شأن الكلمتين المشار إليهما في التمهيد " بماد ماد " و " لجوى جدول " حيث أن مجموع كل منهما ( 92 )
                            لم نتقول عليهم شيئا من جانبنا، هو اعترافهم، إننا نعمل كما علمنا يوحنا، لم نتجاوز الموعظة.



                            النبوءة ( 4 ): محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم
                            يقول سفر التثنية 18/15-19 :
                            [15«يُقِيمُ لَكَ الرَّبُّ إِلهُكَ نَبِيًّا مِنْ وَسَطِكَ مِنْ إِخْوَتِكَ مِثْلِي. لَهُ تَسْمَعُونَ. 16حَسَبَ كُلِّ مَا طَلَبْتَ مِنَ الرَّبِّ إِلهِكَ فِي حُورِيبَ يَوْمَ الاجْتِمَاعِ قَائِلاً: لاَ أَعُودُ أَسْمَعُ صَوْتَ الرَّبِّ إِلهِي وَلاَ أَرَى هذِهِ النَّارَ الْعَظِيمَةَ أَيْضًا لِئَلاَّ أَمُوتَ. 17قَالَ لِيَ الرَّبُّ: قَدْ أَحْسَنُوا فِي مَا تَكَلَّمُوا. 18أُقِيمُ لَهُمْ نَبِيًّا مِنْ وَسَطِ إِخْوَتِهِمْ مِثْلَكَ، وَأَجْعَلُ كَلاَمِي فِي فَمِهِ، فَيُكَلِّمُهُمْ بِكُلِّ مَا أُوصِيهِ بِهِ. 19وَيَكُونُ أَنَّ الإِنْسَانَ الَّذِي لاَ يَسْمَعُ لِكَلاَمِي الَّذِي يَتَكَلَّمُ بِهِ بِاسْمِي أَنَا أُطَالِبُهُ.].
                            إنها النبوءة الأولى لموسى فلا بأس إذا أطلنا النظر فيها قبل أن نبدأ حساباتنا، محور هذا الكتاب.
                            تنبأ موسى لبنى إسرائيل عن النبي الموعود وبشرهم به ، وأخذ عليهم العهد أن يطيعوه ويسمعوا له ، كما بشرت به الأنبياء .
                            لقد كان اليهود إذن في انتظار نبي بعينه ، لا يتبع شريعة موسى ، يأتي بناموس جديد ، توراة (أي شريعة ) مقدسة بديلة للتوراة التي بأيديهم ، غير أن المسيح عيسى ألزم حوارييه بعدم مخالفة توراة موسى " على كرسي موسى جلس الكتبة والفريسيون فما قالوا لكم أن تحفظوه فاحفظوه وافعلوه ، ولكن مثل أعمالهم لا تعملوا لأنهم يقولون ولا يفعلون " .
                            هيا بنا لنأتي إلى الجانب الحسابي فى النبوءة ، لنأت إلى الفقرة الأولى ، عبارة :
                            " يُقِيمُ لكَ الرَّبُّ إِلهُكَ نَبِيّاً مِنْ وَسَطِكَ مِنْ إِخْوَتِكَ مِثْلِي. لهُ تَسْمَعُونَ. " تث 18/15
                            وتقول التوراة العبرية :
                            نَبِىء مِ قّــرِبكَ مِ أَحيك كَمُنِى يَقِيم لك يهوه إلُهيك
                            أي : نبيا من وسطك من إخوتك مثلى يقيم لك الرب إلهك
                            إن هذه الفقرة لكي تكون نبوءة أو جزءا من نبوءة، ينبغي أن تقودنا إلى اسم ذلك النبي، وأن تحدد شخصيته ونسبه، تعرف به، بما ينفى الجهالة عنه، فهيا بنا نحسبها حتى نتعرف عليه :
                            ( نبىء) ن = 50 + ب = 2 + ى = 10 + أ = 1 المجموع 63
                            ( م قربك) م =40 + ق =100 + ر =200 + ب = 2 + ك =20 المجموع 362
                            (م أحيك) م = 40 + أ = 1 + ح = 8 + ى = 10 + ك = 20 المجموع 79
                            ( كمنى ) ك =20 + م =40 + ن =50 + ى =10 المجموع 120
                            ( يقيم ) ى =10 + ق =100 + ى =10 + م =40 المجموع 160
                            ( لك ) ل = 30 + ك = 20 المجموع 50
                            ( يهوه ) ى = 10 + ﻫ = 5 + و = 6 + ﻫ = 5 المجموع 26
                            ( إلهيك ) أ = 1 + ل = 30 + ﻫ = 5 + ى = 10 + ك = 20 المجموع 66
                            المجموع الكلى 926 هذا هو مجموع الفقرة عاليه
                            إنه مجموع اسم النبي محمد صلى الله عليه وسلم حسب تسميته العربية: محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم. والآن علينا أن نحسب هذا الاسم كما يكتبه آباؤكم العبرانيون:
                            م = 40 + ح = 8 + م = 40 + د = 4 (محمد) المجموع 92
                            إ = 1 + ب = 2 + ن = 50 ( ابن ) المجموع 53
                            ع =70 +ب =2 + د =4 ( عبد ) المجموع 76
                            أ=1 + ل=30 + ل=30 + ﻫ =5 ( الله ) المجموع 66
                            ( ابن ) المجموع 53
                            ع =70 + ب =2+ د =4 ( عبد ) المجموع 76
                            أ =1+ ل= 30+ م=40 + ط =9 + ل=30+ ب=2 (المطلب) المجموع 112
                            ( ابن ) المجموع 53
                            ﻫ = 5 + ش = 300 + م = 40 ( هشم ) المجموع 345
                            المجموع الكلى 926
                            لقد راعينا كتابة الاسم ( هاشم ) كما يكتب في العربية ( هشم ) بحذف ألف الوسط كإسحق وإسمعيل .
                            هذه شهـادة موسى و التوراة . لم نحرف فيها كلمة ، ولا بدّ لنا فيها حرفا . كتبتها أيديهم
                            و خطتها أقلامهم . لم يكن المسلمون شهودا عليها . شهادة نبي إسرائيلي، للنبي العربي
                            هل يأتي غيرنا بمثلها ؟.
                            طبق النبوءة على محمد تتكشف لك كل أسرارها، وتنحل ألغازها، وتنطبق على محمد انطباق القفاز على اليد .
                            أما أوجه الشبه بين محمد و موسى، فمنها:
                            1ـ كلاهما عبد الله ورسوله، أما عيسى فهو إله متجسد، إله من إله من جوهر أبيه على قول النصارى .
                            2ـ كلاهما من أب وأم، أما عيسى فمن أم بلا أب.
                            3ـ كلاهما عاشا حياة طبيعية فتزوج وأنجب، أما عيسى فلم يعرف الزواج ولا الأبوة
                            4ـ كلاهما مات ميتة طبيعية، أما عيسى فقد مات أشر ميتة مقتولا على الصليب
                            5ـ كلاهما دفن في الأرض أما عيسى فقد رفع إلى السماء ( جالسا عن يمين قوة الله )
                            6ـ كلاهما صاحب شريعة وأنزل عليه كتاب، أما عيسى فكان على سريعة موسى، ولم ينزل عليه كتاب على قول النصارى
                            7ـ كلاهما رسول حاكم محارب مطاع في قومه، طبق الحدود والأحكام، أما عيسى فلم يكن حاكما ولا محاربا ولا مطاعا في قومه ولم يطبق حدا من حدود الشريعة
                            8 ـ كلاهما مهمته إعلان توحيد الله المطلق بلا شائبة وتبليغ شريعة الله وتطبيقها، أما عيسى فكانت مهمته الموت على الصليب تكفيرا عن خطيئة موروثة موهومة، والتبشير باقتراب ملكوت الله
                            9ـ ذهب يسوع إلى الهاوية وبقى في الجحيم ثلاثة أيام ، بينما لم يذهب إلى الجحيم موسى ولا محمد ولن يذهبا.
                            النبوءة ( 5 ) : رسول الله محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصى بن كلاّب
                            إننا مع جواب الله على موسى في الفقرة السابقة ، شهادة أخرى لمحمد
                            في قراءة أخرى في التوراة العبرية نجد : ( نبي ) بدلا من ( نبىء ) :
                            نبي أقيم لهم م قرب أحيهم كموك ونتتى دبرى
                            أي: نبيا أقيم لهم من بين إخوتهم مثلك وأجعل كلامي
                            بفيو
                            بفمه فلنحسبها :
                            ن =50 + ب =2 + ى =10 ( نبي ) المجموع 62
                            ا =1 + ق =100 + ى = 10 + م =40 ( أقيم ) المجموع 151
                            ل = 30 + ﻫ =5 + م =40 ( لهم ) المجموع 75
                            م =40 + ق =100 + ر =200 + ب =2 (مقرب) المجموع 342
                            ا =1 + ح =8 + ى =10 + ﻫ =5 + م =40 (أحيهم) المجموع 64
                            ك =20 + م =40 + و =6 + ك =20 (كموك) المجموع 86
                            و=6 + ن=50 + ت =400 + ت =400 +ى =10 (ونتتى) المجموع 866
                            د =4 + ب =2 + ر =200 + ى =10 (دبرى) المجموع 216
                            ب =2 + ف =80 + ى =10 + و =6 ( بفيو ) المجموع 98
                            المجموع الكلى1960
                            هذا هو مجموع: رسول الله محمد بن عبد الله بن عبد
                            وبالعبرية : شليح يهوه محمد ابن عبد الله ابن عبد
                            المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب
                            المطلب ابن هاشم ابن عبد مناف ابن قصي ابن كلاّب
                            وإلى الحساب :
                            ش =300 + ل =30 + ى =10 + ح =8 ( شليح ) المجموع 348
                            ى =10 + ﻫ =5 + و =6 + ﻫ =5 ( يهوه ) المجموع 26
                            ( محمد ) المجموع 92
                            ( ابن ) المجموع 53
                            ( عبد ) المجموع 76
                            ( الله ) المجموع 66
                            ( ابن ) المجموع 53
                            ( عبد ) المجموع 76
                            (المطلب)المجموع 112
                            ( ابن ) المجموع 53
                            (هاشم) المجموع 346
                            ( ابن ) المجموع 53
                            ( عبد ) المجموع 76
                            م =40 + ن =50 + ا =1 + ف =80 (مناف) المجموع 171
                            ( ابن ) المجموع 53
                            ق =100 + ص =90 + ى =10 (قصي)المجموع 200
                            ( ابن )المجموع 53
                            ك =20 + ل =30 + ا =1 + ب =2 (كلاب)المجموع 53
                            المجموع الكلى 1960
                            انطبقت النبوءة على محمد : صفته رسول الله ، واسمه حتى ستة من آبائه .
                            فهل ينسب لنا أصحاب الكتاب أنبياءهم بما يطابق النبوءة ؟ ؟ اللهم فاشهد

                            تعليق


                            • النبوءة ( 6 ) : من بني قيدار
                              إننا مع كلمتين اثنتين من النص السابق:
                              [ 18أُقِيمُ لهُمْ نَبِيّاً مِنْ وَسَطِ ( أو من بين ) إِخْوَتِهِمْ ].
                              وبالعبرية : مِ قَِرَِب أَحَِيهَِم
                              342 + 64 = 406
                              تُرى من أي إخوتهم هذا النبي ؟ لا بد أن يرشدنا النص إليه بوضوح ، هل هو من أحد أسباط إسرائيل الإثنى عشر ؟ إن النبوءة تحمل الهداية والإرشاد ، ولا تتضمن الغموض والحيرة ، وإلا ما أصبحت نبوءة .إن إخوة بني إسرائيل ليسوا هم بني إسرائيل ، تقول التوراة عن إسماعيل : [ 13وَهَذِهِ أَسْمَاءُ بَنِي إِسْمَاعِيلَ بِأَسْمَائِهِمْ حَسَبَ مَوَالِيدِهِمْ: نَبَايُوتُ بِكْرُ إِسْمَاعِيلَ وَقِيدَارُ وَأَدَبْئِيلُ وَمِبْسَامُ 14وَمِشْمَاعُ وَدُومَةُ وَمَسَّا 15وَحَدَارُ وَتَيْمَا وَيَطُورُ وَنَافِيشُ وَقِدْمَةُ. 16هَؤُلاَءِ هُمْ بَنُو إِسْمَاعِيلَ وَهَذِهِ أَسْمَاؤُهُمْ بِدِيَارِهِمْ وَحُصُونِهِمْ. اثْنَا عَشَرَ رَئِيساً حَسَبَ قَبَائِلِهِمْ. 17وَهَذِهِ سِنُو حَيَاةِ إِسْمَاعِيلَ: مِئَةٌ وَسَبْعٌ وَثَلاَثُونَ سَنَةً. وَأَسْلَمَ رُوحَهُ وَمَاتَ وَانْضَمَّ إِلَى قَوْمِهِ. 18(وَسَكَنُوا مِنْ حَوِيلَةَ إِلَى شُورَ الَّتِي أَمَامَ مِصْرَ حِينَمَا تَجِيءُ نَحْوَ أَشُّورَ). أَمَامَ جَمِيعِ إِخْوَتِهِ نَزَلَ. ] تك 25/13 – 18 لقد كان سكنهم أمام إخوتهم بني إسرائيل وفى مقابلهم ، من حَوِيلَةَ (شمالي اليمن ) إلى أَشُّورَ ( موضع في البرية جنوب فلسطين وشرق مصر ) حسب قاموس الكتاب المقدس . هذا هو إسماعيل وبنوه إخوة بني إسرائيل، كما يقول النص، لا نستبعدهم من تطبيق النبوءة.
                              وَقِيدَارُ هو الابن الثاني لإسماعيل ، وجد محمد صلى الله عليه وسلم الذي طالما تغنت التوراة باسمه وأمجاده دون سائر إخوته ، ( انظر إش 42/11 – 12 ، 21/16 ، نش 1/5 ، إر 49/28 ، ...... )
                              إن كلمات النبوءة عاليه هي : " من بين ( أو من وسط ) إخوتهم " .
                              إذن علينا أن نحسب " من بني قيدار " وبالعبرية : " م بني قدر " :
                              م =40 + ب =2 +ن =50 + ى =10 ( م بني ) المجموع 102
                              ق =100 + د =4 + ر =200 ( قدر ) المجموع 304
                              المجمـوع الكلـى 406
                              لقد تطابق مجموع " م قرب أحيهم " مع مجموع " م بني قدر ".
                              على القوم أن يجتمعوا ويستخرجوا من النص تفسيرا ينطبق عل أنبيائهم كما يحلو لهم، المهم أن يعلنوا أساس ما توصلوا إليه على الناس.
                              ونتركهم في محاولاتهم اليائسة وننتظر ، على أمل ألا يطول بنا الانتظار .
                              النبوءة (7): محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي
                              يقول الله على لسان موسى :[ وَأَجْعَلُ كَلامِي فِي فَمِهِ فَيَتكَلّمْ إِلَِيُهْم ]
                              وأجعل كلامي بفمه فيتكلم إليهم
                              وبالعبرية : ونَتَتّى دبَرَى بفِيو ودِبر أَليهم
                              نحسب هذه العبارة، فإنها لا يمكن أن تخلو من اسم النبي المقصود، موضع العهد:
                              و =6+ ن =50 + ت =400 + ت =400 + ى =10 ( ونتتى ) المجموع 866
                              د = 4 + ب = 2 + ر = 200 + ى = 10 ( دبرى ) المجموع 216
                              ب = 2 + ف = 80 + ى =10 + و = 6 ( بفيو ) المجموع 98
                              و = 6 + د = 4 + ب = 2 + ر = 200 ( ودبر ) المجموع 212
                              أ = 1 + ل =30 + ى =10 + ﻫ = 5 + م =40 ( إليهم ) المجموع 86
                              المجموع الكلى 1478
                              لا شك أن هذه الكلمات تحمل اسم النبي المبشر به، وحتى لا نطيل على القـراء نذكـرهم أنه اسم النبي : محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي .
                              دع الرجل العبراني ، صاحب التوراة ، يكتبه ، كما ينطقه العرب :
                              ( محمد ) المجموع 92
                              ( ابن ) المجموع 53
                              ( عبد ) المجموع 76
                              ( الله ) المجموع 66
                              ( ابن ) المجموع 53
                              ( عبد ) المجموع 76
                              (المطلب) المجموع 112
                              ( ابن ) المجموع 53
                              ( هشم ) المجموع 245
                              ( ابن ) المجموع 53
                              ( عبد ) المجموع 76
                              م = 40 + ن = 50 + ف = 80 ( منف ) المجموع 170

                              ( ابن ) المجموع 53
                              ق = 100 + ص = 90 + ى = 10 ( قصي ) المجموع 200
                              المجموع الكلى 1478
                              هل تركت النبوءة لبساً في شخصية هذا النبي ؟.
                              هل يكفى هذا النسب الطويل عن الآباء و الأجداد لينفى أي شك ؟.
                              هل اتضحت هويته من نص التوراة ؟.
                              طبقوها على أنبياء بقاع الأرض ، وهيهات أن تنطبق على غيره .
                              النبوءة ( 8) : رسول الله محمد بن عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاّب بن مرة بن كعب بن لؤى بن غالب .
                              إنها كلمات إلهية مقدسة، فحق علينا أن نمعن فيها النظر، نستكمل بحث نبوءة موسى فقرة فقرة: [وَأَجْعَلُ كَلامِي فِي فَمِهِ فَيَتكَلّمْ إِلَِيُهْم بِكُلِّ الَّذيِ أُوصِيهِ بِهِ ]
                              واجعل كلامي في فمه فيتكلم إليهم - بكل الذي أوصيه به
                              ونتتى دبرى بفيو ودبر أليهم أت كل أشر أصونو
                              و = 6+ ن =50 + ت =400 + ت =400 + ى =10 ( ونتتى ) المجموع 866
                              د = 4 + ب = 2 + ر = 200 + ى = 10 ( دبرى ) المجموع 216
                              ب = 2 + ف = 80 + ى =10 + و = 6 ( بفيو ) المجموع 98
                              و = 6 + د = 4 + ب = 2 + ر = 200 ( ودبر ) المجموع 212
                              أ =1 + ل =30 + ى =10 + ﻫ = 5 + م =40 ( إليهم ) المجموع 86
                              أ = 1 + ت = 400 ( أت ) المجموع 401
                              ك = 20 + ل = 30 ( كل ) المجموع 50
                              ( أشر) المجموع 501
                              أ =1 + ص =90 + و =6 + ن =50 + و =6 (أصونو) المجموع 153
                              المجمـوع الكلـى 2583
                              نأتي بنسب محمد مرة أخرى ، تسبقه صفته: رسول الله ، واسمه المعروف به عند قومه :
                              ش =300 + ل =30 + و =6 + ح =8 + ا =1 (شلوحا) المجموع 345
                              ى =10 + ﻫ =5 + و =6 + ﻫ =5 ( يهوه ) المجموع 26
                              ( محمد ) المجموع 92
                              ( ابن ) المجموع 53
                              ( عبد ) المجموع 76
                              ( الله ) المجموع 66
                              ( ابن ) المجموع 53
                              ( عبد ) المجموع 76
                              (المطلب)المجموع 112
                              ( ابن ) المجموع 53
                              (هاشم) المجموع 346
                              ( ابن ) المجموع 53
                              ( عبد ) المجموع 76
                              م =40 + ن =50 + ا =1 + ف =80 (مناف) المجموع 171
                              ( ابن ) المجموع 53
                              ق =100 + ص =90 + ى =10 (قصي)المجموع 200
                              ( ابن )المجموع 53
                              ك =20 + ل =30 + ا =1 + ب =2 (كلاب)المجموع 53
                              ( ابن )المجموع 53
                              م =40 + ر =200 + ﻫ =5 (مره) المجموع 245
                              (ابن) المجموع 53
                              ك =20 + ع =70 + ب =2 (كعب) المجموع 92
                              (ابن) المجموع 53
                              ل =30 + ا =1 + ى =10 (لؤى) المجموع 41
                              (ابن) المجموع 53
                              ج =3 + ا =1 + ل =30 + ب =2 (جالب) المجموع 36
                              المجموع الكلـى 2583
                              لقد نسب بنو إسرائيل الأفراد والقبائل والشعوب ، ذكروا آباءهم إلى آدم عليه السلام ، ولم تقصر التوراة في ذلك ، وذكرت الأناجيل أيضا نسب المسيح حتى آدم على مدى آلاف السنين ، رغم أنه بلا أب ، ونحقق من حسابات التوراة نسب محمد على مدى عشرة آباء متعاقبة بالتمام والكمال .
                              هاتوا نبوءة تتحدث على هذا النحو عن أحد الأنبياء من أولهم إلى آخرهم ، غير محمد .
                              اللهم فاشهد .

                              النبوءة (9): محمد بن عبد الله بن عبد المطلب
                              النص [وَأَجْعَلُ كَلامِي فِي فَمِهِ فَيَتكَلّمْ... ]
                              وبالعبرية : " ونتتى دبرى بفيو و دبر .... "
                              أي : " وأجعل كلامي بفمه فيتكلم ... "
                              و لنحسب العبارة " دبرى بفيو ودبر " أي ( كلامي بفمه فيتكلم ) ، لنتعرف على شخصية هذا النبي ، الذي يجعل الله كلامه في فمه ، ليس في صحف أو لوحي حجارة :
                              د = 4 + ب = 2 + ر= 200 + ى = 10 ( دبرى ) المجموع 216
                              ب = 2 + ف = 80 + ى = 10 + و = 6 ( بفيو ) المجموع 98
                              و = 6 + د = 4 + ب = 2 + ر = 200 ( ودبر ) المجموع 212
                              المجموع الكلى 526

                              وهو نفس مجموع اسم محمد صلى الله عليه وسلم ، وقد سبق لنا حسابه:
                              محمد بن عبد الله بن عبد المطلب
                              92 + 52 + 76 + 66 + 52 + 76 + 112 = 526
                              مرة أخرى مع اسم محمد صلى الله عليه وسلم في التوراة ، واسم أبيه واسم جده ، لا نجد نبوءة باسم هوشع ، أو صموئيل ، أو داود ، أو سليمان ، أو حزقيال ، أو دانيال ، أو ناحوم ، أو إشعياء أو غيرهم.

                              النبوءة (10) :
                              بـ [اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَنَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) ]
                              العلق: 1 - 3
                              إننا مع بداية جواب الله علي موسي ، إن كلمات التوراة تقودنا إلي مغزاها علي الفور : كلام الله الذي جعله في فم النبي فيتكلم به إلي قومه، نحن إذن مع أوائل سورة العلق .
                              ولنبدأ بحساب عبارات التوراة العبرية وفقا لإحدى القراءات :
                              هَِيطِيبو أَشَِر دِبَِرو نبي أَقِيم لاهَِم مَِ قَِرَِب
                              أي : أحسنوا فيما تكلموا نبيا أقيم لهم من بين
                              أحَِيهَِمه كموكه ونَتَتّي دِبَرَى بفيو ودِبَِر ألَِيهَِم
                              إخوتهم مثلك وأجعل كلامي في فمه فيتكلم إليهم
                              أَِت كُل أَشَِر أَصًوَِنّو
                              -- بكل ما أوصيه به
                              فلنحسبها حسب القراءة عاليه :
                              ﻫ =5 + ى =10 + ط =9 +ى =10 + ب =2 + و =6 (هيطيبو) المجموع 42
                              أ = 1 + ش = 300 + ر = 200 ( أشر ) المجموع 501
                              د = 4 + ب = 2 + ر = 200 + و = 6 ( دبرو ) المجموع 212
                              ن = 50 + ب = 2 + ى = 10 ( نبي ) المجموع 62
                              أ = 1 + ق = 100 + ى = 10 + م = 40 ( أقيم ) المجموع 151
                              ( لاهم ) المجموع 76
                              (م قرب) المجموع 342
                              أ =1+ ح =8 + ي =10 + ﻫ =5 + م =40 + ﻫ =5 (أحيهمه) المجموع 69
                              ك = 20 + م = 40 + و = 6 + ك = 20 + ه = 5 (كموكه) المجموع 86
                              و =6 + ن =50 + ت =400 + ت =400 + ى =10 ( ونتتي) المجموع 866
                              ( دبري) المجموع 216
                              ( بفيو ) المجموع 98
                              ( ودبر) المجموع 212
                              ( إليهم) المجموع 86
                              أ = 1 + ت = 400 ( أت ) المجموع 401
                              ك = 20 + ل = 30 ( كل ) المجموع 50
                              ( أشر) المجموع 501
                              أ = 1 + ص = 90 + و = 6 + ن = 50 + و = 6 (أصونو) المجموع 153
                              المجموع الكلي 4134
                              ترى ، بم أوصي الله نبيه ليبلغه إلى قومه ؟ نقول إن الجواب :
                              بـ [اقْرَأْ بِاسْمِ رَبِّكَ الَّذِي خَلَقَ (1) خَلَقَ الْإِنْسَنَ مِنْ عَلَقٍ (2) اقْرَأْ وَرَبُّكَ الْأَكْرَمُ (3) ]

                              ب = 2 + ا = 1 + ق = 100 + ر = 200 + أ = 1 بـ (اقْرَأْ) المجموع 304
                              ب = 2 + ا = 1 + س = 60 + م = 40 (بِاسْمِ ) المجموع 103
                              ر = 200 + ب = 2 + ك = 20 (رَبِّكَ ) المجموع 222
                              ا = 1 + ل = 30 + ذ = 700 + ى = 10 (الَّذِي) المجموع 741
                              خ = 600 + ل = 30 + ق = 100 (خَلَقَ ) المجموع 730
                              (خَلَقَ ) المجموع 730
                              ا =1 + ل =30 + ا =1 + ن =50 + س = 6 + ن =50 (الْإِنْسَنَ) المجموع 192
                              م = 40 + ن = 50 ( مِنْ) المجموع 90
                              ع = 70 + ل = 30 + ق = 100 (عَلَقٍ ) المجموع 200
                              (اقْرَأْ) المجموع 302
                              و = 6 + ر = 200 + ب = 2 + ك = 20 (وَرَبُّكَ) المجموع 228
                              ا =1 + ل =30 + ا =1 + ك =20 + ر =200 + م =40 (الْأَكْرَمُ) المجموع 292
                              المجموع الكلي 4134

                              حسابات التوراة تشهد للقرءان الكريم. تنبأت حساباتها بالآيات القرآنية.ما رأى بني إسرائيل في أول ما جعل الله من كلامه علي فم محمد ؟ " وأجعل كلامي في فمه فيتكلم إليهم بكل ما أوصيه به ".
                              هل قرأ محمد، النبي الأمي، التوراة العبرية ؟ وهل حسب كلماتها ثم أتي بآيات قرآنية
                              تتساوى مع مجموعها ؟ هل يمكنكم فعل ذلك مع الاستعانة بالحاسبات الآلية ؟.
                              استعرضوا أقوال أنبيائكم وأسفارهم، أو كما قال أنبياؤكم:" فتشوا الكتب " لعل القريحة تسعفكم بمثلها، ايتونا بما يضارعها، و هيهات .
                              إنها لن تنطبق بأي حال علي أقوال أحدهم .
                              وننوه إلي أننا حسبنا كلمة( الإنسـن ) بدون ألف المد كما في المصحف الشريف.

                              تم الكتاب
                              ولله الحمد والمنة والحمد لله الذي بنعمته تتم الصَّالِحَاتِ
                              والحمد لله أولا وآخراً وظاهراً وباطناً.
                              وَهُوَ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ لَهُ الْحَمْدُ فِي الْأُولَى وَالْآخِرَةِ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ
                              سُبْحَانَ رَبِّكَ رَبِّ الْعِزَّةِ عَمَّا يَصِفُونَ وسلامٌ على المرسلين وَالْحَمْدُ لِلّهِ رَبِّ الْعَالَمِينَ

                              زهدي جمال الدين محمد

                              تعليق


                              • جزاك الله خيرا أستاذنا الحبيب
                                المهندس زهدي جمال الدين
                                إستوقفتنى آية ( ليشارك الجميع ) -- أستوقفنى حديث رسول الله ... متجدد

                                من كلمات الإمام الشافعى رحمة الله عليه
                                إن كنت تغدو في الذنوب جليـدا ... وتخاف في يوم المعاد وعيــدا
                                فلقـد أتاك من المهيمن عـفـوه
                                ... وأفاض من نعم عليك مزيــدا
                                لا تيأسن من لطف ربك في الحشا
                                ... في بطن أمك مضغة ووليــدا
                                لو شـاء أن تصلى جهنم خالـدا
                                ... ما كان أَلْهمَ قلبك التوحيـدا
                                ●▬▬▬▬▬▬▬▬ஜ۩۞۩ஜ▬▬▬ ▬▬▬▬●
                                أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ الَّذِي لا إِلَهَ إِلا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ وَأَتُوبُ إِلَيْهِ
                                ●▬▬▬▬▬▬▬▬ஜ۩۞۩ஜ▬▬▬ ▬▬▬▬●

                                تعليق

                                مواضيع ذات صلة

                                تقليص

                                المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                                أنشئ بواسطة mohamed faid, منذ يوم مضى
                                ردود 0
                                8 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة mohamed faid
                                بواسطة mohamed faid
                                 
                                أنشئ بواسطة mohamed faid, منذ يوم مضى
                                ردود 0
                                8 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة mohamed faid
                                بواسطة mohamed faid
                                 
                                أنشئ بواسطة وداد رجائي, منذ 2 يوم
                                ردود 0
                                6 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة وداد رجائي
                                بواسطة وداد رجائي
                                 
                                أنشئ بواسطة mohamed faid, منذ 3 يوم
                                ردود 0
                                7 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة mohamed faid
                                بواسطة mohamed faid
                                 
                                أنشئ بواسطة mohamed faid, منذ 4 يوم
                                ردود 2
                                13 مشاهدات
                                0 معجبون
                                آخر مشاركة mohamed faid
                                بواسطة mohamed faid
                                 
                                يعمل...
                                X