مقارنه بين نسب الرسول ( صلى الله عليه وسلم ) ونسب يسوع الانجيلى

تقليص

عن الكاتب

تقليص

الفارس الصغير مسلم معرفة المزيد عن الفارس الصغير
هذا موضوع مثبت
X
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • المشاركة الأصلية بواسطة theyasmina مشاهدة المشاركة
    [/SIZE]
    ان النص الاصلي يتحدث عن الناحيتين دون ادنى شك قبل ان يجتمعا تتضمن الاجتماع تحت سقف واحد و تتضمن العلاقة الزوجية الحميمة , و هذا من القاموس العبري اليوناني
    ضيفتنا الكريمة "ياسمينا" قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ، أين دليل حضرتك على هذا الكلام ، وأين هو "القاموس العبري اليوناني" الذي تشهدين به حضرتك وأين ورد ذلك فيه ؟!

    ضيفتنا الفاضلة قد أحضرنا لحضرتك القاموس اليوناني وأشرنا لتلك النقطة ومع ذلك تصيرين حضرتك على عدم الإنتباه لها:


    وآخيرا مع تأصيل الكلمة اليونانية الواردة في النص:

    Mat 1:18 NowG1161 theG3588 birthG1083 of JesusG2424 ChristG5547 wasG2258 on this wise:G3779 When asG1063 hisG846 motherG3384 MaryG3137 was espousedG3423 to Joseph,G2501 beforeG4250 theyG846 came together,G4905 she was found with childG2147 G2192 G1722 G1064 ofG1537 the HolyG40 Ghost.G4151

    الكلمة هي (synerchomai) "came together" وتأخذ أسترونج "G4905" وتعني:

    b) of conjugal cohabitation

    المعاشرة الزوجية

    http://www.blueletterbible.org/lang/lexicon/lexicon.cfm?Strongs=G4905&t=KJV

    ولا يوجد من معاني الكلمة مطلقا يعيشان سويا "live together"
    ولا يوجد من معاني الكلمة مطلقا يعيشان سويا "live together"

    ولا يوجد من معاني الكلمة مطلقا يعيشان سويا "live together"


    المشاركة الأصلية بواسطة theyasmina مشاهدة المشاركة
    [/SIZE] و هذا يؤيده النص بشكل واضح عندما الملاك طلب من يوسف ان ياخذها الى بيته الموقف واضح وضوح الشمس و لكن التفتيش عن تفسير من هنا او كلمة من هنا جعل الذهن يذهب الى بعيد
    معذرة أين كلمة (بيته) في النص الأصلي او التراجم الإنجليزية ؟!

    الترجمة الوحيدة التي ذكرت هذا هي
    ترجمة "THE MESSAGE: The Bible in Contemporary Language" فتقول:

    Mat 1:18 The birth of Jesus took place like this. His mother, Mary, was engaged to be married to Joseph. Before they came to the marriage bed, Joseph discovered she was pregnant. (It was by the Holy Spirit, but he didn't know that.)

    فتقول "
    bed" (سرير أو فراش) وليس "house" (بيت)!

    رجاء ضيفتنا الكريمة يكون كل كلمة تتحديثن بها بدليل ، كما نفعل نحن .....


    بارك اللهم فيكم اخي الفاضل "سامح" تم حجب المشاركة الخاصة بموضوع "ملة إبراهيم" ور ضيفتنا "ياسمينا" عليها لعدم تشتيت الموضوع.




    هدانا الله تعالى وإياكم لما يحب ويرضى.

    تعليق


    • (الفانديك)(انجيل يوحنا)(Jn-8-41)(انتم تعملون اعمال ابيكم .فقالوا له اننا لم نولد من زنا.لنا اب واحد وهو الله

      و هذا لا دخل له باتهام المسيح بانه ابن زنى ابدا بل هو دفاع عن انفسهم و كل الانجيل لا يسجل لنا اي اتهام بالزنى لا للعذراء ولا ليوسف من قبل اليهود بل على العكس اهل ضيعته وهم ادرى من اي اشخاص اخرين قالوا اليس هو ابن النجار وامه مريم واخوته موجودين ولا احد اتهم اي كان بالزنى و لكن عندما قال لهم انتم اولاد ابيكم اي ابليس وشهوات ابيكم تريدوا ان تعملوا دافعوا انهم يسوا اولاد زنى اولاد شهوة و لا يوجد اي تعيير له ابدا


      من فمك ادينك يا ضيفتنا الكريمة الياسمينا
      قولهم (
      قالوا اليس هو ابن النجار) هو اتهام صريح بالزنا من ابن النجار

      واضح ان ضيفتنا المحترمة الياسمينا تفسر النصوص بالمعنى الذى تريده هى وما تراه موافق لمرادها , وتترك المعنى الاصلى لها

      وهى بهذا تؤلف مذهب جديد تختلف فيه مع الانجيل و المفسريين والموسوعات

      فكونى صادقه مع نفسك ضيفتنا المحترمة

      اليكى ما يقوله الفاتيكان عن هذا العدد

      من موسوعة الفاتيكان الرسمى :

      http://www.vatican.va/roman_curia/po...christ_en.html

      Given its strongly Jewish matrix in both Matthean and Lucan versions, an appeal to analogies with pagan mythology or to an exaltation of virginity over the married state to explain the origin of the tradition is implausible. Nor is the idea of virginal conception likely to derive from an over-literal reading of the Greek text of Isaiah 7:14 (LXX), for that is not the way the idea is introduced in the Lucan account. Moreover, the suggestion that it originated as an answer to the accusation of illegitimacy levelled at Jesus is unlikely, as that accusation could equally have arisen because it was known that there was something unusual about Jesus’ birth (cf. Mark 6:3; John 8:41) and because of the Church’s claim about his virginal conception.

      الفاتيكان يقول ان الاتهام ليسوع فى العدد من يوحنا 8 : 41 ربما يكون بسبب الطريقة الغير عادية التى ولد بها يسوع .اى هناك اتهام من اليهود و دليل الفاتيكان العدد 8 : 41 من يوحنا

      بل و يضيفوا العدد 6 :3 من مرقص لاثبات نفس الشئ

      Mar 6:3 أليس هذا هو النجار ابن مريم وأخا يعقوب ويوسي ويهوذا وسمعان؟ أوليست أخواته ههنا عندنا؟» فكانوا يعثرون به.



      فعندما تٌعرض لكى الادلة
      من المفسريين والموسوعات

      عليكى ان تكونى صادقه مع نفسك ضيفتنا المحترمة وايديها


      وإلا بالطبع المسيحيين سوف يصدقوا المفسريين والموسوعات , واسمحى لى انهم سيقولن لكى انكى تعاندين لمجرد العناد فقط ولن يصدقك احد فى هذه النقطة


      تعليق


      • السلام عليكم اخوانى الاعزاء ارى ان الضيفة كثيرا ما تهرب من موضوع المناظرة الاصلى بالتشتيت فيضطر بعض اخواننا المعلقين لمجاراتها والخروج عن الموضوع الاصلى فلذالك ارى ان يكون الحوار ثنائى وبالنسبة هى بنت شفقة عليها نجعل الحوار بينها وبين اى اخت لنا فى المنتدى مثل الاخت سارة فهى قوية فى الحوار لانى تابعتها اكثر من مرة وهذا وجهت نظرى والامر يرجع للادارة وشكرا نسال الله ان يهدى الضيفة للاسلام وشكرا وانا متابع معكم باذن الله اخوكم محمد

        تعليق


        • أسئلة للأخت ياسمينا

          الأخت العزيزة ياسمينا أضع أمامك بعض الأسئلة و أرجوا أن تجيبي عليها :
          أولاً : هل حدث الحمل بالمسيح أثناء إقامة " مريم " مع " يوسف النجار " أم قبلها ؟!
          فإذا كانت " مريم " قد ظهرت علامات الحمل عليها قبل إقامتها مع " النجار " لأتهمت بالزنا و تم رجمها
          و إذا كانت قد حملت و هو مقيم معها فمعني ذلك أنها قد تزوجته و إلا فكيف تقيم معه في بيت واحد ؟!
          و إذا كانت " مريم " قد حملت بالمسيح قبل الإقامة مع " النجار " فكيف يعقل ألا يتهمها قومها بالزني !؟
          أما إذا كانت قد حملت أثناء إقامتها مع " النجار " فمعني ذلك أنها تزوجته و معني ذلك أيضاً أن اليهود كانوا على حق في تلقيبهم ليسوع بأنه " أبن يوسف النجار " .. و كذلك يعني هذا أن اليهود كانوا على حق في تكذيب دعواه بأنه أبن الله .. و هكذا تجعلون اليهود أولي بالحق منكم في الحالتين !
          ثانياً : هل أنكر " المسيح " أنه ابن النجار أم أعلن ذلك أم سكت عليه ؟!
          فلو أنه أنكر لكان من الغريب أن يكون " ابن الله " كما تدعون و ينكر ذلك و يستمر الناس رغم ذك في تلقيبه بأنه أبن يوسف النجار .. و في الحالة الثانية ( أى إعلانه أنه ابن النجار ) يكون كاذباً مخادعاً و في الحالة الثالثة أيضاً يكون مخادع ؟!
          الحقيقة يا أختي العزيزة أن " مريم " لم تخطب ل" يوسف النجار " و لم تتزوجه ببساطة لأنه ليس هناك " يوسف النجار " .. و ما " النجار " المسكين إلا ( كوبري ) أراد الكتاب المسيحيون مؤلفي الأناجيل إستخدامه لإيصال " يسوع " ب" دواد " عبر نسب صلبي ( أي نسب من الرجال )
          و قبل أن تتهميني بالتخريف فأنظري جيداً إلى الأناجيل التي تؤمنين بها .. أليس من الغريب أن يختفي " يوسف النجار " تماماً من الإنجيل إبان طفولة المسيح و لا تذكر الأناجيل عنه كلمة .. مجرد كلمة واحدة رغم الأهمية العظيمة التي تعلقونها عليه ؟!

          تعليق


          • [
            QUOTE=The Truth;314759][CENTER]

            ضيفتنا الكريمة "ياسمينا" قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ، أين دليل حضرتك على هذا الكلام ، وأين هو "القاموس العبري اليوناني" الذي تشهدين به حضرتك وأين ورد ذلك فيه ؟!

            ضيفتنا الفاضلة قد أحضرنا لحضرتك القاموس اليوناني وأشرنا لتلك النقطة ومع ذلك تصيرين حضرتك على عدم الإنتباه لها:




            سيدي الكريم لقد اعطيت انت البرهان بنفسك و لا لزوم للزيادة عليه ولكنك تقرا فقط جزء (b)فقط من كل التفسير
            هناك 1-com together
            a)-to assemble)-
            b) of conjugal cohabitation )
            2- go and come with one - accompany one

            من الواضح ان للكلمة معاني اخرى مثل المرافقة والاجتماع و الملازمة و هي كلمة لا تعني فقط التلاقي الجنسي الحميم فقط و لو اراد ان يعني هذا الامر لاستعمل كلمة (عرفها)التي تستخدم دائما في الكتاب لتدل على هذا الامر فقط اي التلاقي الجنسي وتكلم الكتاب انه لم يعرفها حتى ولدت ابنها البكر لكنك اخذت الفقرة (ب) فقط و رميت الباقي و عندي سؤال هل الكلمة تعني فقط التلاقي الجنسي ام لها معني اخرى طبعا هناك
            هل استعملت في الكتاب لتدل على هذا الامر فقط طبعا لا هناك كلمة اخرى استعملت لهذا الغرض و هذا واضح
            سيدي الكريم ان توجيه الكلام ليوسف لياخذها الى بيته فلا خلاف بيننا انه قال له ان ياخذها لبيته ولكن تقولون قال له استرجعها بينما يقول الكتاب ان ياخذها وهذا يعطي فرق واضح و يوضح الكلمة السابقة ان يجتمعا اذا كانوا اجتمعا ام لا
            ثانيا ان التفسير الذي يعتمد عليه الكثير منكم او من بعض الكنائس ينافي ه اكتاب المقدس بان يوسف كفلها وهو تسعين سنة و هي اثنتا عشر سنة ولماذا يكفلها كزوجة وليس كابنة و لا يوجد ما يمنع التبني في اليهودية
            ثالثا كيف يجبره الكهنة على ان ياخذها الى بيته وفي الاخير يتهمونه بالزنى معها هذا غريب و اذا اكرهوه على ان ياخذها الى بيته حسب كلامكم فبهاذا يكونون يجبروه ان يعلن نفسه ومريم زناة بحبل ام بدون حبل لان حسب الشريعة لا يحق للخطيبة السكن مع خطيبته و الا يكونا زناة لمجرد السكن مع بعض فهم يجبرونه ان يكون زاني و هذا غير منطقي ابدا






            [FONT=Traditional Arabic][SIZE=5]معذرة أين كلمة (بيته) في النص الأصلي او التراجم الإنجليزية ؟!
            طبيعي هل ياخذها الى بيت الجيران يعني واضح من المعنى ام ان الملاك قال له ان يعاشرها يعني ؟؟


            [
            QUOTE]رجاء ضيفتنا الكريمة يكون كل كلمة تتحديثن بها بدليل ، كما نفعل نحن .....
            [/QUOTE]


            الدليل و البرهان نعم لكن من الكتاب المقدس وليس من تفاسير و امور لا يقولها النص و ليس عليها اثبات و هو واضح في الكتاب و ليس فيه لبس

            تعليق


            • من فمك ادينك يا ضيفتنا الكريمة الياسمينا
              قولهم ( قالوا اليس هو ابن النجار) هو اتهام صريح بالزنا من ابن النجار
              سيدي على ماذا تدينني هذا ما اقوله من الصباح هذه القصة لا يعرفها احد الا الله ومريم ويوسف و لكن بعد ان اعلنها الكتاب المقدس بعد موت وقيامة الرب يسوع اصبح الجميع يعرف هذا ولكن المعاصرين له كانوا يعتقدون انه ابن يوسف و مريم و لهذا لا يمكن ان تتهم او يتهم المسيح بنه ابن زنى كما تدعون ويفسر الفاتيكان وغيره لانهم بكل بساطة قبل كتابة الانجيل لم يكونوا يعرفوا كل تلك القصة ولكن الوحي كشفها لنا لنعرف ان المسيح حبل به من الروح القدس وليس من زرع بشري


              فكونى صادقه مع نفسك ضيفتنا المحترمة
              سيدي انا صادقة مع نفسي كثيرا جدا ولا احتاج من يقول لي لاكون صادقة مع نفسي و انا اطالبك ان تكون صادق مع نفسك انت وتقرا الانجيل وتفهمه كما هو وليس كما يريدك الناس ان تصدق

              عليكى ان تكونى صادقه مع نفسك ضيفتنا المحترمة وايديها

              وإلا بالطبع المسيحيين سوف يصدقوا المفسريين والموسوعات , واسمحى لى انهم سيقولن لكى انكى تعاندين لمجرد العناد فقط ولن يصدقك احد فى هذه النقطة
              على راسي الفاتيكان وعلى راسي البابا شنودة وعلى راسي كل الكنائس و لكن الحق هو في الكتاب المقدس فقط لا غير
              يمكن للمسلمين ان يصدقوا ما شاؤوا
              يمكن للمسيحيين ان يصدقوا ما شاؤوا
              و يمكن لاي شخص ان يصدق ما شاء
              ولكني اصدق كتاب الله وكلامه واتبعه هو فقط لان كلمة الله ثابتة الى الابد

              تعليق


              • معنى هذا يا ضيفتنا أنك تنكرين كل كلام الكنيسة كل التفاسير المعتمدة وتفاسير الأباء
                وتذهبين لرأيك
                ما الذى يؤهلك لتكوين رأى مخالف لرأى أباءك وعلماءك؟

                يا أهل بغداد .. لا يطمعن أحدكم ان يكذب على رسول الله وانا حى .....

                (الأمام العلامة المُحدث الدارقطنى ...)

                تعليق


                • معنى هذا يا ضيفتنا أنك تنكرين كل كلام الكنيسة كل التفاسير المعتمدة وتفاسير الأباء
                  وتذهبين لرأيك
                  ما الذى يؤهلك لتكوين رأى مخالف لرأى أباءك وعلماءك؟

                  انا لا انكر اي شئ من اية جهة كانت انا اضع كل الامور على قياس كلام الله فان كان موافق لكلام الله اخذه مع الشكر و ان كان لا اتركه مع الشكر ايضا بكل بساطة و بدون عقد من اي شئ
                  انه ليس رايي فقط هناك الالوف و الملايين الذين يعتقدون ذلك في عدة كنائس التي تحكم كلام الله على التقاليد و ليس العكس .

                  تعليق


                  • المشاركة الأصلية بواسطة theyasmina مشاهدة المشاركة
                    سيدي
                    على راسي الفاتيكان وعلى راسي البابا شنودة وعلى راسي كل الكنائس و لكن الحق هو في الكتاب المقدس فقط لا غير
                    المشاركة الأصلية بواسطة theyasmina مشاهدة المشاركة

                    يمكن للمسلمين ان يصدقوا ما شاؤوا
                    يمكن للمسيحيين ان يصدقوا ما شاؤوا
                    و يمكن لاي شخص ان يصدق ما شاء
                    ولكني اصدق كتاب الله وكلامه واتبعه هو فقط لان كلمة الله ثابتة الى الابد



                    صديقتنا المحترمة , اسمحى لى انت لا تعاندين المفسريين المسيحيين والموسوعات والفاتيكان فقط وباعترافك , بل تعاندين نصوص الكتاب كما اثبتنا لك , ومثلك كمثل من يرى الشمس فى وضح النهار فيقول : لا هذا القمر وليست الشمس لمجرد العناد ,

                    وللهروب من الحقيقة , حقيقة اتهامهم بالزنا كما جاء فى الكتاب وفسره المفسرون المعتمدون .


                    واسمحى لى ان انصح ان العناد من الكبر , والكبر يمقتهه جميع الاديان , فيقول القران الكريم عن الكبر :



                    {
                    وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ إِنَّ الَّذِينَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِي سَيَدْخُلُونَ جَهَنَّمَ دَاخِرِينَ }غافر60

                    نسأل الله لك الهداية

                    وان يشرح صدرك للاسلام

                    فانظرى ماذا يقول القران الكريم لكى

                    {أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ وَلَا يَكُونُوا كَالَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ مِن قَبْلُ فَطَالَ عَلَيْهِمُ الْأَمَدُ فَقَسَتْ قُلُوبُهُمْ وَكَثِيرٌ مِّنْهُمْ فَاسِقُونَ }الحديد16

                    إنه عتاب مؤثر من المولى الكريم الرحيم
                    لكى .. انتى ....

                    {أَلَمْ يَأْنِ لِلَّذِينَ آمَنُوا أَن تَخْشَعَ قُلُوبُهُمْ لِذِكْرِ اللَّهِ وَمَا نَزَلَ مِنَ الْحَقِّ }


                    نعم لكى ... انتى


                    فالله عز وجل يستبطئء الاستجابة الكاملة من القلوب الرقيقة التي أفاض عليها من فضله .....
                    فبعث اليها الرسول محمدا يدعوها إلى الإيمان بربها .... ونزّل عليه ايات قرانه الكريم ليخرجنا من الظلمات إلى النور .....

                    فلما هذا الاستبطاء ... ولما هذا التردد


                    فهذا عتاب فيه الود ... وفيه الحض ....
                    وفيه الاستجاشة إلى الشعور بجلال الله .. والخشوع لذكره ... وتلقي ما نزل من الحق بما يليق بجلال الحق من الروعة والخشية والطاعة والاستسلام... مع رائحة التنديد والاستبطاء في السؤال :
                    { ألم
                    يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله وما نزل من الحق؟ } . .

                    واحذرى
                    انتىايتها الفاضلة ... فإن هذا القلب البشري سريع التقلب .... سريع النسيان .... وهو يشف ويشرق فيفيض بالنور ... ويرف كالشعاع ...

                    فإذا طال عليه الأمد ....وأظلم وأعتم!

                    فلا بد من تذكير هذا القلب حتى يذكر ويخشع
                    ..... ولا بد من الطرق عليه حتى يرق ويشف ... ولا بد من اليقظة الدائمة كي لا يصيبه التبلد والقساوة .

                    ولكن لا يأس من قلب خمد .....
                    فإنه يمكن أن تدب فيه الحياة ، وأن يشرق فيه النور ، وأن يخشع لذكر الله . فالله يحيي الأرض بعد موتها ، فتنبض بالحياة ، وتزخر بالنبت والزهر ، وتمنح الأكل والثمار . . كذلك القلوب حين يشاء الله :

                    {
                    اعلموا أن الله يحيي الأرض بعد موتها } . .

                    وفي هذا القرآن ما يحيي القلوب كما تحيا الأرض؛ وما يمدها بالغذاء والري والدفء .
                    .
                    {
                    قد بيّنا لكم الآيات لعلكم تعقلون } . .


                    فعلا .. ان هذا الدين لصادق


                    اشهد ان لا اله الا الله .. واشهد ان محمدا رسول الله
                    ..





                    ============================


                    التعديل الأخير تم بواسطة سامح-2000; الساعة 26 نوف, 2010, 11:46 م.

                    تعليق


                    • الى الضيفة الكريمة كنت اود الا ادخل فى الحوار حتى لاتتعدد الردود وكنت اتمنى ان يكون هذا الحوار ثنائيا وافضل ان يكون بينك وبين اى اخت لنا فى المنتدى ولكن يبدول لى المشاركة من باب تنبيهكى على شيئ انتى الان رفضت تفاسير معتمدة فى الكنائس متمسكه بما ورد فى كتابك الذى تقدسينه فاسئلكى سؤال من الكتاب مباشرة هل انتى مصدقة لنسب السيد المسيح فى انجيل متى واحسبك انك تحبى المسيح وكلنا نحبه كمسلمين ومن بغض المسيح او احد الانبياء فهوكافر ياتى السؤال الثانى اى الكتابين القران ام الكتاب المقدس احترم المسيح فى نسبه او ماذكر فى الكتابين عن اجداد المسيح ايهما يليق بالمسيح ماورد فى القران الكريم عن طهارة اجداد المسيح وان الله عز وجل اصطفاهم فقال فى سورة ال عمران إِنَّ اللّهَ اصْطَفَى آدَمَ وَنُوحاً وَآلَ إِبْرَاهِيمَ وَآلَ عِمْرَانَ عَلَى الْعَالَمِينَ «33» ذُرِّيَّةً بَعْضُهَا مِن بَعْضٍ وَاللّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ «34» إِذْ قَالَتِ امْرَأَةُ عِمْرَانَ رَبِّ إِنِّي نَذَرْتُ لَكَ مَا فِي بَطْنِي مُحَرَّراً فَتَقَبَّلْ مِنِّي إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ «35» فَلَمَّا وَضَعَتْهَا قَالَتْ رَبِّ إِنِّي وَضَعْتُهَا أُنثَى وَاللّهُ أَعْلَمُ بِمَا وَضَعَتْ وَلَيْسَ الذَّكَرُ كَالأُنثَى وَإِنِّي سَمَّيْتُهَا مَرْيَمَ وِإِنِّي أُعِيذُهَا بِكَ وَذُرِّيَّتَهَا مِنَ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ «36» فَتَقَبَّلَهَا رَبُّهَا بِقَبُولٍ حَسَنٍ وَأَنبَتَهَا نَبَاتاً حَسَناً وَكَفَّلَهَا زَكَرِيَّا كُلَّمَا دَخَلَ عَلَيْهَا زَكَرِيَّا الْمِحْرَابَ وَجَدَ عِندَهَا رِزْقاً قَالَ يَا مَرْيَمُ أَنَّى لَكِ هَـذَا قَالَتْ هُوَ مِنْ عِندِ اللّهِ إنَّ اللّهَ يَرْزُقُ مَن يَشَاءُ بِغَيْرِ حِسَابٍ «37» هُنَالِكَ دَعَا زَكَرِيَّا رَبَّهُ قَالَ رَبِّ هَبْ لِي مِن لَّدُنْكَ ذُرِّيَّةً طَيِّبَةً إِنَّكَ سَمِيعُ الدُّعَاء «38 يعنى ان الله فضل اجداد المسيح وهم ال عمران على العالمين اما ما ورد فى انجيل متى الذى ذكر للمسيح اجداد كثير منهم زناه مثل راعوث ورحاب ويهوذا وسليمان وداود وسبى بابل وطبعا سبى بابل يا ليتهم زناه فقط وغيرهم وانتى تعلمى ان العهد القديم وضح فى اسفاره من هؤلاء مع العلم اننا لا نؤمن بالتهم التى الزقها العهد القديم بالانبياء فانا ادعو نفسى وادعوكى بحكبى للمسيح ان تؤمنى بالكتاب الذى احترم اجاداد المسيح اكثر من الاخر لوكان حبك صادقا للمسيح

                      تعليق


                      • بسم الله الرحمن الرحيم

                        ضيفتنا الفاضلة "ياسمينا" إلى الآن حضرتك على أننا نستشهد بالتفاسير ، وهو ما لم يحدث فبعد أن قمت بوضع التفاسير المسيحية في هذه المشاركة (
                        142) والتي تؤكد ان من تبنى "مريم" هو يوسف وقد كانت تعيش معه في فترة الخطوبة وبالتفصيل ، ثم رفضتيها حضرتك بحجة أنها تفاسير (أرثوذوكسية وكاثوليكية) وحضرتك من الطائفة الإنجلية والتى لا تؤمن بأي شيئ يخالف الكتاب!

                        تماشينا مع حضرتك في هذا ومن بعدها قدمت لك كل الادلة من الكتاب المقدس نفسه ، حيث يتفق معظمها والغالبية الكاسحة منها على ان المعنى هو "يترزوجان" أو "يتجامعان"!


                        وتم تفنيد النص تماما في هذه المشاركة (158) وإستشهدنا بالترجمة التحليلية (Analytical-Literal Translation of the New Testament: Third Edition) حيث جاء النص كالآتي:

                        Mat 1:18 Now the birth of Jesus Christ was in this manner: For His mother Mary, having been promised in marriage to Joseph, before they came together [fig., had sexual relations] was found having in [the] womb [fig., to have become pregnant] by [the] Holy Spirit

                        فالمعنى هو "لم يجتمعا بالعلاقة الزوجية" وليس "لم يعيشان سويا في بيت واحد" والكلمة اليونانية الواردة "synerchomai" هي (conjugal cohabitation) أي "المعاشرة الزوجية" ، وليس مطلقا "live together" أي "يعيشان سويا".

                        وكما اوضحت ذلك ترجمة "THE MESSAGE: The Bible in Contemporary Language" فتقول:

                        Mat 1:18 The birth of Jesus took place like this. His mother, Mary, was engaged to be married to Joseph. Before they came to the marriage bed, Joseph discovered she was pregnant. (It was by the Holy Spirit, but he didn't know that.)

                        فالمعنى قبل أن يجتمعا في "فراش واحد" وليس في "منزل واحد"!
                        وهي بالتفصيل في هذه المشاركة (163) حيث لا يوجد خلاف بين النص الكتابي والتفسيري!

                        والحقيقة إلى الآن لا أعلم هل كل المفسرين بل ومترجمي الكتاب المقدس انفسهم لا يعلمون شيئا عن الكتاب ! بل وجميعهم قد أخطئ في التفسير والترجمة! (لا أعتقد أن حضرتك تؤمنين بذلك)!

                        المشاركة الأصلية بواسطة theyasmina مشاهدة المشاركة


                        سيدي الكريم لقد اعطيت انت البرهان بنفسك و لا لزوم للزيادة عليه ولكنك تقرا فقط جزء (b)فقط من كل التفسير
                        هناك 1-com together
                        a)-to assemble)-
                        b) of conjugal cohabitation )
                        2- go and come with one - accompany one

                        من الواضح ان للكلمة معاني اخرى مثل المرافقة والاجتماع و الملازمة و هي كلمة لا تعني فقط التلاقي الجنسي الحميم فقط


                        وانا متفق مع حضرتك إذا لدينا إشكالية في هذه الكلمة ولا بد أن يتم حسمها!

                        وقد حسمها بالفعل الكتاب نفسه بترجماته العالمية والتحليلية والتفاسير وأتفقت جميعا على أن المعنى هنا هو "الإجتماع الزوجي"

                        فعلما الخلاف إذا!


                        المشاركة الأصلية بواسطة theyasmina مشاهدة المشاركة

                        طبيعي هل ياخذها الى بيت الجيران يعني واضح من المعنى ام ان الملاك قال له ان يعاشرها يعني ؟؟


                        حقيقة الترجمات تقول ياخذها إلى "فراشه" وليس إلى بيته ، لأنها من الأساس لم تتربيى إلا في بيته!

                        Mat 1:18 The birth of Jesus took place like this. His mother, Mary, was engaged to be married to Joseph. Before they came to the marriage bed, Joseph discovered she was pregnant. (It was by the Holy Spirit, but he didn't know that.)


                        المشاركة الأصلية بواسطة theyasmina مشاهدة المشاركة

                        الدليل و البرهان نعم لكن من الكتاب المقدس وليس من تفاسير و امور لا يقولها النص و ليس عليها اثبات و هو واضح في الكتاب و ليس فيه لبس

                        أستاذة "ياسمينا" أريد في كل مشاركات حضرتك أن تحضري لي مصدر واحد فقط أستشهدت به على رأيك!

                        راجعي حضرتك جميع مشاركاتك من اولها لأخرها لتجديها تأويل للنصوص بحسب ظن حضرتك دون ادنى دليل نصي او تفسيري عليه ، بل رفضا لكل ما نضع من ادلة "كتابية" وتفسيريه"

                        تذكيرا : إلى الآن لم تطرق ضيفتنا "ياسمينا" إلى السؤال الذي ملل الجميع من تكراره:


                        يقول النص:

                        إنجيل متى 1: 19
                        فَيُوسُفُ رَجُلُهَا إِذْ كَانَ بَارًّا، وَلَمْ يَشَأْ أَنْ يُشْهِرَهَا، أَرَادَ تَخْلِيَتَهَا سِرًّا.


                        وكان السؤال المنطقي وعلى ضوء ما جاء في التفاسير المسيحية نذكر منها تفسير القمص "تادرس يعقوب مالطي" حيث يقول:




                        وكان التساؤل المنطقي: كيف لم يشهر بها وكما يصف لنا التفسير أنه علم بحالها ورأها وكان أعلم الناس ، وما هو ذلك الحق الذي يعطي الحق ليوسف أن يسلم "مريم" للرجم دون أن يكونا في مكان واحد!


                        ضيفتنا الكريمة ، إن كنتِ تجدين حضرتك ان النقاش وصل "بالنسبة لك" لنقطة مسدودة ، فيرجى الإنتقال لنقطة أخرى لعدم ملل المتابع وتشتيته.

                        والحقيقة ضيفتنا الكريمة إعتراف حضرتك ام رفض ذالك لن يغير بالامر شيئا، فأمامنا الإدانة واضحة لا تحتاج إلى نقاش ، هل إتهم اليهود "مريم" بالزنا" (والعياذ بالله)

                        الجواب: نعم:


                        Babylonian Talmud: Tractate Sanhedrin >> Folio 106a



                        R. Papa observed: This is what men say, 'She who was the descendant of princes and governors, played the harlot with carpenters.'42


                        http://www.come-and-hear.com/sanhedr...6.html#106a_42

                        "إنها "مريم" والتي كانت من سلالة الملوك والحكام زنت مع النجارين ،

                        وقد بين صدق تبرئة القرآن الكريم لمريم الطاهرة من تلك التهمة الزائفة والتي ساهم فيها كل من اليهود بل والكتاب المقدس نفسه ، فيقول الحق تبارك وتعالى:

                        {وَبِكُفْرِهِمْ وَقَوْلِهِمْ عَلَى مَرْيَمَ بُهْتَانًا عَظِيمًا}
                        [النساء : 156]

                        فالأمر لم يعد موضعا لجدال او نقاش!

                        ووفقنا الله تعالى وإياكم لكل خير.


                        {اللهم رب جبريل وميكائيل وإسرافيل ، فاطر السماوات والأرض ، عالم الغيب والشهادة ، أنت تحكم بين عبادك فيما كانوا فيه يختلفون ، اهدنا لما اختلف فيه من الحق بإذنك ، إنك تهدي من تشاء إلى صراط مستقيم}

                        تعليق


                        • رد: مقارنه بين نسب الرسول (ص) ونسب يسوع الانجيلى

                          السلام عليكم ورحمة الله شكرا على هذا البحث التحفة
                          طبعا نحن كمسلمون لا نشك في طهارة نسب سيدنا عيسى عليه السلام وامه مريم العذراء وكل الانبياء الى غاية سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام فكلهم اطهار من نسل طاهر نقي فهم اخيار البشرية اصطفاهم الله عز وجل لهداية البشر الى الحق والى عبادة الله الواحد الاحد العظيم .
                          لكن من نشئ في النجاسة وفكره نجس فيعتقد ان الكل نجس مثله ،واكبر دليل كتبة الاناجيل لم يتركوا نبيا الا والصقوا فيه تهمة الزنا او طعنوا في نسبه ،وتكلفهم و ليهم لاعناق النصوص اليهودية جعلهم يخرجون نسب ياسوع مشوه بهذا الشكل وتضارب وتناقض الاناجيل اكبر دليل.
                          وثانيا بخصوص طعن هؤلاء الانجاس لنسب سيدنا محمد فهذا لجهلهم فهم يجهلون طبيعة العرب في تلك الفترة فرغم الانحلال الاخلاقي الذي كان موجود في الجاهلية والتي قضى عليه الاسلام ،كان النسب والشرف امر مقدس فلو كانت قريش واعمام الرسول يشكون واحد في المليار في نقاء نسبه لما قبلوه بينهم اربعين سنة كاملة..يعني هذه الشبهة تافهة لا تستحق الوقوف عندها طويلا مثلها مثل شبهة ورود اخطاء لغوية في القران ههههههههه والله اصحاب العقول في راحة

                          تعليق


                          • رد: مقارنه بين نسب الرسول (ص) ونسب يسوع الانجيلى

                            للرفــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــع
                            أيهما نصدق المسيح أم بولس و الكهنة ؟
                            أشفق على النصارى الحيارى !
                            كفاية نفاق يا مسيحيين !!
                            الطرق البوليسية لتثبيت الرعية !
                            تعصب و عنصرية الأقباط الأورثوذوكس
                            موقع أليتيا الكاثوليكي يبرر فضيحة زواج "المنذورين للرب " !
                            فضيحة "نشتاء السبوبة "الأقباط
                            أورثوذوكسي يعترف !
                            د.وسيم السيسى :لا توجد لغة تسمى بالقبطية
                            كل يوم اية و تفسيرها
                            حقيقة المنتديات المسيحية !
                            بولس الدجال
                            لماذا يرفض النصارى الحجاب ؟!
                            التاتو لا يجوز و الكنائس تضللكم يا نصارى
                            فضيحة زرائبية حول عمر مريم حين تزوجت يوسف النجار (حسب المصادر النصرانية )
                            حول عمر مريم حين تزوجت يوسف النجار (بحث من مصادر نصرانية -يهودية )
                            سؤال للطلبة النصارى
                            كشف عوار شبهات الكفار
                            محنة الثالوث مع مزمور 2
                            النصارى في لحظة صدق نادرة !



                            تعليق

                            مواضيع ذات صلة

                            تقليص

                            المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                            أنشئ بواسطة *اسلامي عزي*, منذ 4 يوم
                            ردود 2
                            13 مشاهدات
                            0 معجبون
                            آخر مشاركة *اسلامي عزي*
                            بواسطة *اسلامي عزي*
                             
                            أنشئ بواسطة *اسلامي عزي*, منذ أسبوع واحد
                            ردود 0
                            10 مشاهدات
                            0 معجبون
                            آخر مشاركة *اسلامي عزي*
                            بواسطة *اسلامي عزي*
                             
                            أنشئ بواسطة وداد رجائي, منذ 3 أسابيع
                            ردود 2
                            3 مشاهدات
                            0 معجبون
                            آخر مشاركة وداد رجائي
                            بواسطة وداد رجائي
                             
                            أنشئ بواسطة وداد رجائي, منذ 3 أسابيع
                            ردود 0
                            4 مشاهدات
                            0 معجبون
                            آخر مشاركة وداد رجائي
                            بواسطة وداد رجائي
                             
                            أنشئ بواسطة وداد رجائي, منذ 3 أسابيع
                            رد 1
                            11 مشاهدات
                            0 معجبون
                            آخر مشاركة Mohamed Karm
                            بواسطة Mohamed Karm
                             
                            يعمل...
                            X