هل القرآن يشهد أن الله واحد من ثلاثة، فى قوله تعالى: فتبارك الله أحسن الخالقين؟

تقليص

عن الكاتب

تقليص

د/ أحمد الجمل معرفة المزيد عن د/ أحمد الجمل
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    اشكر الأخ مصطفى كامل على هذه الإضافة التى لا يدركها الا دارس للعبرية

    تعليق


    • #17
      بارك الله فيك د/ أحمد الجمل وزادك الله من علمه

      تعليق


      • #18
        بارك الله فيكم أستاذنا د\ أحمد الجمل

        زادكم الله علماً وفضلا

        وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الأَرْضُ وَلَكِنَّ اللَّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْعَالَمِينَ
        وَلَوْلا دَفْعُ اللهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ
        @إن كنت صفراً في الحياة.... فحاول أن تكون يميناً لا يسارا@
        --------------------------------------
        اللهم ارزقني الشهادة
        اللهم اجعل همي الآخرة

        تعليق


        • #19




          الخَلْقُ فى كَلام العَرَبِ على وَجْهَيْنِ : الإِنشاءُ على مِثالٍ أَبْدَعَه والآخَرُ : التَّقْدِيرُ


          ولأنْتَ تَفْرِى ما خَلَقْتَ وبَعضُ القَوْم يَخْلُقُ ثم لا يَفْرِى أي : أنْتَ إذا قَدرتَ أَمرًا قَطَعْتَه وأَمْضَيْتَه وغَيْرُك يُقَدِّر مالا يَقْطَعُه لأَنَّه ليس بماضِي العَزْم وأَنْتَ مَضّاءٌ على ما عَزَمْتَ عليه
          بارك الله فيك أستاذنا الفاضل ونفع بك وبعلمك .. أحسنت كعادتك ..

          وبالمناسبة حتى قول المسيح عليه السلام ( أني أخلق) أي أقدر وأصور ..
          [frame="10 98"]
          ـ لقد كنا العلمـاء والمعلِّمين .. يوم كانوا يعيشون في ظلام العصور الوسطى ويدفعون ثمن إلغاء (الكنيسة) لدور العقل .. بينما كنا على الضدّ .. فقد كان (المسجد) في حضارتنا .. جامعاً وجامعةً معاً ..

          ـ وما زال الطريق مفتوحاً أمامنا للعودة إلى قيادة الحضـارة .. وما زلنا نملك المؤهلات ..

          وإننـا بإذن الله ـ لعـــائدون ...
          [/frame]

          تعليق


          • #20
            بارك الله فيكم جميعاً

            تعليق


            • #21
              المشاركة الأصلية بواسطة د/ أحمد الجمل مشاهدة المشاركة
              قال الله تعالى :
              (فتبارك الله أحسن الخالقين) سورة المؤمنون الآية 14

              استشهد بعض الحائرين أن هذه الآية تدل على التثليث، وأن الله واحد من ثلاثة ، لأنك عندما تقول : الله أحسن الخالقين، كأنك قلت : فلان أحسن العاملين ، ولابد أن يكون فلان هذا واحد من العاملين ، والعاملين كلمة جمع ، وأقل الجمع فى العربية ثلاثة ، وكأنك قلتَ : فلان واحد وأحسن من ثلاثة وهو منهم .


              وهذا من حيث اللغة صحيح ، والآية لم تخالف هذا المعنى اللغوى، نعم : الله أحسن الخالقين ، فالله أحد فرد صمد وأحسن من كل الخالقين ،

              وهل هناك من يخلق غير الله ؟
              نعم

              هناك من يخلق غير الله وهم كثيرون ، اللغة العربية لغة القرآن ، واللغة العبرية لغة التوراة ، واللغة الآرامية السريانية لغة الإنجيل ، كانوا قديما لغة واحدة هى اللغة السامية الام وهى التى تحدث بها سام بن نوح عليهما السلام ومن بعدهم سيدنا ابراهيم عليه السلام ، هذه اللغات التى نزل بها الكتب السماوية ، تستخدم الفعل خلق والفعل برأ .


              الفعل خلق بمعنى : أوجد الشىء من عناصر موجودة على الأرض .

              أما الفعل برأ بمعنى : أوجد الشىء من عدم .


              وعلى ذلك فكل صانع خالق ، لكن الذى يوجِد الشىء من عدم هو الله البارىء فقط .

              " فتبارك الله أحسن الخالقين" نهاية آية طويلة تتحدث عن تطور خلق الإنسان ، ثم يختم الآية بقوله تعالى : فتبارك الله أحسن الخالقين ، ونعود للسؤال مرة ثانية :


              وهل هناك من يخلق الانسان غير الله ؟
              نعم

              ويسمى فى عصرنا الحاضر ( الاستنساخ .. والاستنساخ عبارة عن خلق الانسان للانسان من عناصر موجودة على الارض ،كيف ؟ ... خلق الله معروف، من ذكر وأنثى ، الرجل عنده الحيوان المنوى ، والمرأة عندها البويضة . أماخلق الانسان ( الاستنساخ) من أنثى فقط دون ذكر ، كيف هذا ؟ يأخذ بويضة المرأة ثم يلقح البويضة بخلية حية من جسد المرأة نفسها ، كخلية جلدية مثلا . والنتيجة من خلق الله : جنين ذكر أو انثى عمره تسعة أشهر من تاريخ التلقيح ، مناعته قوية جدا . والنتيجة من خلق الإنسان ( الاستنساخ) : أنثى فقط ، صورة مكررة من الأم ، مناعتها ضعيفة جدا ، عمرها من عمر الأم ، أعنى : لو أن الأم عمرها ثلاثين عاما ، فالجنين سيكون عمر انسجته ثلاثين عاما أيضا .

              ومعلوم أن أول استنساخ على الأرض النعجة دولى .فإذا عقدنا مقارنة بين خلق الله وخلق الانسان سنقول : فتبارك الله أحسن الخالقين ، لأن خلق الله فيه إعمار الأرض بعكس الاستنساخ الذىيقضى على الحياه .


              والسؤال المنطقى هنا ، لماذا أعطى الله هذا العلم للعالم الأوربى والأمريكى ؟!!
              لأنها رسالة من رب العباد وهى : إذا كنتم تؤمنون الآن وتشاهدونه بأعينكم أن الإنسان يستطيع (بالاستنساخ) أن يخلق جنين من أنثى فقط ، فكيف لاتؤمنون أن الله قادر على أن يخلق عيسى عليه السلام من مريم فقط.

              أخى الفاضل

              لقد قرأت ردك زادك الله من علمه

              و جزاك الله على مجهودك خير الجزاء

              موش بس الايه دى بتثبت التثليث الحقيقه انها بتثبت التربيع و التخميس و التسديس و التسبيع و الى ما شاء الله

              ربنا ذكر الخالقين و لست ادرى منذ متى اثبت العلماء ان الجمع يعنى ثلاثة فقط


              و انا اتفق معك لقد اطلق لفظ الخالق على بشر كثيرين

              و لكن بعيدا عن اللغويات و ثراء لغتنا العربيه

              نجد ان الله عز و جل

              أشار فى كتابه الى هؤلاء الخالقين و امثالهم

              يقول الله سبحانه و تعالى

              بسم الله الرحمن الرحيم


              سورة العنكبوت

              نعم قد ارسل الله سيدنا ابراهيم عليه السلام يقول لهم

              ما تخلقون الا افكا و ما تعبدون الا ما تخلقون و ان هى الا اوثانا

              يعنى ربنا واضح فى كلامه عز و جل



              اما اخى الفاضل الذى استشهد بقول سيدنا عيسى عليه السلام

              فى سورة آل عمران

              وَيُعَلِّمُهُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَالتَّوْرَاةَ وَالإِنجِيلَ وَرَسُولاً إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنِّي قَدْ جِئْتُكُم بِآيَةٍ مِّن رَّبِّكُمْ أَنِّي أَخْلُقُ لَكُم مِّنَ الطِّينِ كَهَيْئَةِ الطَّيْرِ فَأَنفُخُ فِيهِ فَيَكُونُ طَيْرًا بِإِذْنِ اللّهِ وَأُبْرِىءُ الأكْمَهَ والأَبْرَصَ وَأُحْيِي الْمَوْتَى بِإِذْنِ اللّهِ وَأُنَبِّئُكُم بِمَا تَأْكُلُونَ وَمَا تَدَّخِرُونَ فِي بُيُوتِكُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لآيَةً لَّكُمْ إِن كُنتُم مُّؤْمِنِينَ

              صدق الله العظيم

              فليس فيها من الخلق شيئا غير الكلمه

              هو اعتراف من سيدنا عيسى عليه السلام

              ان الله يخلق من الطين عن طريق انه يأذن لسيدنا عيسى بأن ينفخ فيه بإذن الله

              أى انه اى سيدنا عيسى عليه السلام مجرد سبب فقط و الخلق بإذن الله

              بل ان الخلق نفسه ما هو الا آيه من ربكم


              هكذا شهد المسيح عيسى ابن مريم


              و الآن دعنى اناقشك فى الفقرة الثانيه من ردك

              و التى جعلت الموضوع مثير لتساؤل بالنسبة لى شخصيا

              و أعنى بها ..



              وهل هناك من يخلق الانسان غير الله ؟
              نعم

              ويسمى فى عصرنا الحاضر ( الاستنساخ ..


              أخى الفاضل

              هذا القول كيف يستقيم مع قول الله عز وجل

              فى كتابه الكريم

              بسم الله الرحمن الرحيم



              سورة الرعد

              هذا استفهام انكار من الله عز وجل أى ليس الامر كذلك

              أي مجرد ان يكون له شركاء قد يستطيعون ان يخلقوا خلقا يشبه خلقه

              حينما تكلم الله عن قوم ابراهيم

              قال لهم .. إنما تخلقون إفكا




              شوف أخى الفاضل

              انا ليس لدى معلومات عن الاستنساخ

              و الطريقة الفنيه فى عمل ذلك

              و لكنى حتى الان لم ارى انسان مستنسخ واحد يمشى على الارض

              و لا استطيع ان اؤيد قولك ان الاستنساخ يخلق امرأة بأى حال من الأحوال

              ببساطة لأن سيدنا عيسى نفسه معجزته ..

              أنه ولد من غير أب

              فكيف تولد امرأة من غير أب ايضا

              كيف تكون معجزة

              لذا اسمح لى

              فحتى اقرأ عن الاستنساخ اكثر..
              لن استطيع فهم هذه الجزئيه من ردك و استشهادك

              كما لن استطيع الرد عليها

              بارك الله فيكم و جزاكم عنا خير الجزاء
              الحمد لله و كفى ..
              و صلاة و سلاما على حبيبه المصطفى

              تعليق


              • #22
                اشكرك أخى الفاضل على هذه المشاركة الطيبة التى أفدت منها كثيرا ، وفى انتظار المزيد

                تعليق


                • #23
                  الدكتور الفاضل/ أحمد الجمل

                  السلام عليكم

                  أتمى ان تشرح لنا بالدقة معنى كلمة من أهم كلمات المسيحية , وهي كلمة ( اقنوم).

                  لقد قرأت الكثير من الشروحات لمفسرين مسيحين يحاولون شرح الثالوث بطرق عجيبة جدا , ولكي يستندوا لغويا الى صحة تفسيرهم , ادعوا ان الاقنوم كلمة سريانية تعني بالضبط ( شخصية متحدة مع أخرى بدون انفصال أو مزج) , ولذلك فان جميع اللغات لا يمكن أن تعبر بالدقة عن معنى كلمة (أقنوم) , فيجب استعمالها كما هي ؟؟؟

                  أنا هنا أسأل عن الجانب اللغوي , فهل كلامهم صحيح لغويا؟

                  أما منطقيا فالكلام ساقط أساسا من تناقض المعنى

                  بارك الله تعالى فيك

                  تعليق


                  • #24
                    الأخ الفاضل / السلام عليكم
                    كلمة أقنوم كلمة يونانية وليست سريانية

                    تعليق


                    • #25
                      والسؤال المنطقى هنا ، لماذا أعطى الله هذا العلم للعالم الأوربى والأمريكى ؟!!
                      لأنها رسالة من رب العباد وهى : إذا كنتم تؤمنون الآن وتشاهدونه بأعينكم أن الإنسان يستطيع (بالاستنساخ) أن يخلق جنين من أنثى فقط ، فكيف لاتؤمنون أن الله قادر على أن يخلق عيسى عليه السلام من مريم فقط.


                      سبحان الله ......شكرا اخى الكريم

                      تعليق


                      • #26
                        بارك الله فيك د/ أحمد الجبل .. استفدت كثيرا من هذا الموضوع
                        فإما سطور تضيء الطريق ... وإما رحيل يريح القلــــم

                        تعليق


                        • #27

                          -د/ احمد الجمل.

                          (((
                          استاذي العزيز .
                          أشكرك على هذا الجهد .
                          - نبهتني الى شيء عجاب ألا وهو- لماذا استعمال كلمة *خلق في القرآن بدل * برأ.
                          وهل يمكن أن تشرحلي قوله تعالى (( أم خلقوا من غير شيء أم هم الخالقون ))؟.
                          بارك الله فيكم..

                          تعليق

                          مواضيع ذات صلة

                          تقليص

                          المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                          أنشئ بواسطة د/ احمد الجمل, 5 مار, 2020, 03:37 م
                          رد 1
                          80 مشاهدات
                          0 معجبون
                          آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
                          أنشئ بواسطة د/ احمد الجمل, 3 مار, 2020, 10:01 ص
                          ردود 0
                          33 مشاهدات
                          0 معجبون
                          آخر مشاركة د/ احمد الجمل  
                          أنشئ بواسطة وليد اليحصبي, 4 سبت, 2014, 01:54 ص
                          ردود 2
                          4,983 مشاهدات
                          0 معجبون
                          آخر مشاركة وليد اليحصبي  
                          أنشئ بواسطة سنان, 7 ماي, 2012, 01:18 ص
                          ردود 0
                          3,677 مشاهدات
                          0 معجبون
                          آخر مشاركة سنان
                          بواسطة سنان
                           
                          أنشئ بواسطة كنز العلوم, 29 فبر, 2012, 11:30 ص
                          ردود 0
                          4,091 مشاهدات
                          0 معجبون
                          آخر مشاركة كنز العلوم
                          بواسطة كنز العلوم
                           

                          Unconfigured Ad Widget

                          تقليص
                          يعمل...
                          X