تحية للجميع

تقليص

عن الكاتب

تقليص

رائد37 مسلم معرفة المزيد عن رائد37
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • تحية للجميع

    بدايةً أشكر الإدارة القائمة على المنتدى لقبولي عضواً في منتداكم الكريم.
    و أنا مدرك تماماً أن وجودي كلاديني في شبكة دعوية هو أمر قد يسبب حساسية
    لأعضاء كثر , و لكني بحاجة للحوار مع مسلمين متدينين , قراءة الكتب هي مصدر
    أولي للمعلومة , لكن حينما ترى من تتجسد فيه هذه المعلومات النظرية و تتحاور معه
    و تفهم كيف يفكر فهذا برأيي المتواضع هو الطريق الصحيح لفهم الدين أياً كان هذا الدين.
    ولدت كأغلبكم مسلماً سنياً , و كنت حتى سنوات خلت على دين العجائز , لم تكن التفاصيل
    تعنيني , كان الإسلام بالنسبة لي صلوات و أذكاراً و صلة بالخالق فقط .
    و أستطيع القول أن قراءة أطروحات الإسلام السياسي و كيف ينبغي للإسلام أن يتحكم
    بكل صغيرة و كبيرة في حياة الفرد و المجتمع , هنا كانت بداية الأسئلة التي راحت تتكاثر
    و تتشعب و تسبب لي أزمة فكرية و نفسية , فقدت الراحة و الطمأنينة التي كنت أشعر
    بها سابقاً و حلت محلها الشكوك و الأسئلة.
    قصتي طويلة , و ربما نتحاور حولها إن أحببتم في موضوع خاص , أما هذا فهو مجرد تعريف
    لا أكثر .
    تحاورت و لا زلت مع شيعة و باطنية و معتزلة جدد و قرآنيين و مسيحيين خاصة الإنجيليين.
    ثم قلت لنفسي : حاول كسر هذا الحاجز بينك و بين الإسلام السني , فربما كان ما تبحث عنه
    أقرب إليك مما تتصور , فلم أجد خيراً من هذا المنتدى للتسجيل فيه , و أرجو أن تقبلوني بينكم
    و لكم خالص التحية .

  • #2
    المشاركة الأصلية بواسطة رائد37 مشاهدة المشاركة
    بدايةً أشكر الإدارة القائمة على المنتدى لقبولي عضواً في منتداكم الكريم.
    و أنا مدرك تماماً أن وجودي كلاديني في شبكة دعوية هو أمر قد يسبب حساسية
    لأعضاء كثر , و لكني بحاجة للحوار مع مسلمين متدينين , قراءة الكتب هي مصدر
    أولي للمعلومة , لكن حينما ترى من تتجسد فيه هذه المعلومات النظرية و تتحاور معه
    و تفهم كيف يفكر فهذا برأيي المتواضع هو الطريق الصحيح لفهم الدين أياً كان هذا الدين.
    ولدت كأغلبكم مسلماً سنياً , و كنت حتى سنوات خلت على دين العجائز , لم تكن التفاصيل
    تعنيني , كان الإسلام بالنسبة لي صلوات و أذكاراً و صلة بالخالق فقط .
    و أستطيع القول أن قراءة أطروحات الإسلام السياسي و كيف ينبغي للإسلام أن يتحكم
    بكل صغيرة و كبيرة في حياة الفرد و المجتمع , هنا كانت بداية الأسئلة التي راحت تتكاثر
    و تتشعب و تسبب لي أزمة فكرية و نفسية , فقدت الراحة و الطمأنينة التي كنت أشعر
    بها سابقاً و حلت محلها الشكوك و الأسئلة.
    قصتي طويلة , و ربما نتحاور حولها إن أحببتم في موضوع خاص , أما هذا فهو مجرد تعريف
    لا أكثر .
    تحاورت و لا زلت مع شيعة و باطنية و معتزلة جدد و قرآنيين و مسيحيين خاصة الإنجيليين.
    ثم قلت لنفسي : حاول كسر هذا الحاجز بينك و بين الإسلام السني , فربما كان ما تبحث عنه
    أقرب إليك مما تتصور , فلم أجد خيراً من هذا المنتدى للتسجيل فيه , و أرجو أن تقبلوني بينكم
    و لكم خالص التحية .
    أهلا أستاذ رائد رائد37 ، بالتأكيد مرحب بك بيننا .. فما تواجدنا الا لك وكل من يبحث عن الحق.

    نسأل الله تعالى ان يرزقك الهداية وان يشرح صدرك للإسلام. تقول كنت على دين العجائز ولم تكن التفاصيل تعنيك حتى سبب لك "الإسلام السياسي" الكثير من الإرهاق النفسي والفكري وعليه قررت ترك دين العجائز الى اللادينية. إن كان فهمي صحيح، فأكده.

    ولي تدقيق في قولك دين العجائز .. دين العجائز لا يتوقف على افكار سياسية او غير سياسية .. بل يتوقف على السكينة والسلام المطلق للروح والنفس وأبسط منطق العقل الذي تطمئن وتستقر وتهدأ وتسكن به القلوب والعقول في اعتقادها وإيمانها بالله عز وجل خالقها وبارئها .. هذا الايمان يرسخ في القلوب فينقيها وينفض عنها روث الفكر. فأؤكد أنك حتى ما كنت على دين العجائزِ ولكن هكذا ظنك أنت.

    قولك لنفسك وحديثك لنفسك بكسر الحاجز بينك وبين الاسلام السني.. هو في حقيقته ترجمة حقيقية لعدم شعورك بالراحة والطمأنينة والاستقرار لما انت عليه، فلازت وستظل تبحث حتى يرزقك الله بالهدى - او يسبقك اليك الموت على هذا والعياذ بالله - وهذا حال كل من ابتُلي بهذا، يظل غير هانىء يبحث ويبحث ويتخبط كلما لم يصل لما يضمد جراحه .. والحق جلي .. لكن عدم وصولك ليس بالضرورة لانك لم تحاور هذا او ذاك .. قد يكون سببه اتباعك المقاييس الخاطئة في البحث .. نسأل الله ان يهديك ويشفي قلبك ويشرح صدرك الى الحق، عاجلا غير آجل.

    أرجو منك فضلا لا أمرا أن تبين لي معنى اللادينية عندك، حالك الان واعتقادك في الله ورسل الله ودين الله، حتى نبدأ حيث تتوقف وتكون قاعدة مشتركة نتحاور منها.

    هدانا الله واياكم.
    "يا أيُّها الَّذٍينَ آمَنُوا كُونُوا قوَّاميِنَ للهِ شُهَدَاء بِالقِسْطِ ولا يَجْرِمنَّكُم شَنئانُ قوْمٍ على ألّا تَعْدِلوا اعدِلُوا هُوَ أقربُ لِلتّقْوى
    رحم الله من قرأ قولي وبحث في أدلتي ثم أهداني عيوبي وأخطائي
    *******************
    موقع نداء الرجاء لدعوة النصارى لدين الله .... .... مناظرة "حول موضوع نسخ التلاوة في القرآن" .... أبلغ عن مخالفة أو أسلوب غير دعوي .... حوار حوْل "مصحف ابن مسْعود , وقرآنية المعوذتين " ..... حديث شديد اللهجة .... حِوار حوْل " هل قالتِ اليهود عُزيْرٌ بنُ الله" .... عِلْم الرّجال عِند امة محمد ... تحدّي مفتوح للمسيحية ..... حوار حوْل " القبلة : وادي البكاء وبكة " .... ضيْفتنا المسيحية ...الحجاب والنقاب ..حكم إلهي أخفاه عنكم القساوسة .... يعقوب (الرسول) أخو الرب يُكذب و يُفحِم بولس الأنطاكي ... الأرثوذكسية المسيحية ماهي إلا هرْطقة أبيونية ... مكة مذكورة بالإسْم في سفر التكوين- ترجمة سعيد الفيومي ... حوار حول تاريخية مكة (بكة)
    ********************
    "وأما المشبهة : فقد كفرهم مخالفوهم من أصحابنا ومن المعتزلة
    وكان الأستاذ أبو إسحاق يقول : أكفر من يكفرني وكل مخالف يكفرنا فنحن نكفره وإلا فلا.
    والذي نختاره أن لا نكفر أحدا من أهل القبلة "
    (ابن تيْمِيَة : درء تعارض العقل والنقل 1/ 95 )

    تعليق


    • #3
      سرني كثيراً قبولك للحوار حضرة المشرف ، و بناء عليه سأوضح فهمي للادينية في موضوع مستقل حتى يكون كما طلبت أرضية مشتركة للحوار.
      و لكن هناك نقطة ذكرتها في ردك أود التعليق عليها، و هي نقطة الراحة و الطمأنينة.
      كلامك صحيح تماماً و لا يعترض عليه من جرب و عرف ، بداية انسلاخي من الإسلام كانت من أصعب فترات حياتي. فراغ و خواء داخلي كان يدفعني للبحث عن البديل ، و سأسرد كثيراً من الأفكار التي تحاورت فيها مع أشخاص من شتى العقائد.
      ووصل الأمر بي في فترة طالعت فيها حول التطور، العشوائية،وهم حرية الإرادة، إلى إنكار الصانع ، و لكن سرعان ما تراجعت بعدما وجدت نفسي أسيراً للعدمية،في وجود بلا معنى و لا غاية.
      كان كتاب إيثيكا ( الأخلاق) لسبينوزا هو من انتشلني من هذه الحالة المرعبة، و سأفصل في الموضوع الذي طلبته مني التصور عن الله الذي اقتنعت به و هو شكل من أشكال وحدة الوجود.
      و لكم جزيل الشكر.

      تعليق

      مواضيع ذات صلة

      تقليص

      المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
      أنشئ بواسطة محمد العصيمي, منذ أسبوع واحد
      ردود 0
      8 مشاهدات
      1 معجب
      آخر مشاركة محمد العصيمي  
      أنشئ بواسطة محاول البحث, منذ 2 أسابيع
      ردود 0
      37 مشاهدات
      0 معجبون
      آخر مشاركة محاول البحث
      بواسطة محاول البحث
       
      أنشئ بواسطة إبراهيم صالح, منذ 3 أسابيع
      ردود 5
      38 مشاهدات
      1 معجب
      آخر مشاركة إبراهيم صالح  
      أنشئ بواسطة القلم الحر, 15 أكت, 2020, 11:30 م
      رد 1
      20 مشاهدات
      0 معجبون
      آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
      أنشئ بواسطة محمد24, 6 أكت, 2020, 09:59 م
      ردود 0
      23 مشاهدات
      0 معجبون
      آخر مشاركة محمد24
      بواسطة محمد24
       
      يعمل...
      X