حراس العقيدة تُحذر من كذب صاحب كتاب عيسى داود المهدي المنتظر على الابواب

تقليص

عن الكاتب

تقليص

ابن العربي 123 مسلم معرفة المزيد عن ابن العربي 123
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • حراس العقيدة تُحذر من كذب صاحب كتاب عيسى داود المهدي المنتظر على الابواب

    الإشراف:
    تم تغيير عنوان الموضوع .. والتحذير من صاحبه
    وهذا حتى يكون المسلم على بيِّنة



    من لديه كتاب محمد عيسى داود المهدي المنتظر على الأبواب ارجوكم مستعد ادفع

    السلام عليكم لي فترة ابحث عن كتاب "المهدي المنتظر على الأبواب" لمحمد عيسى داود وكانه انتزع من الارض

    فمن الواضح انه كشف اسرار لايريد فيه اهل السوء معرفته الرجاء من لديه نسخة يبعث لي ومستعد ادفع له مايجزي شاكرا لكم .
    التعديل الأخير تم بواسطة د.أمير عبدالله; الساعة 13 أغس, 2020, 07:05 م.

  • #2
    السلام عليكم

    كشف أسرار كيف ؟!.. على أساس أنه يتنزل عليه الوحي مثلا؟!

    نظريات المؤامرة هذه يُجيدها هذا الرجل ذو الخيالِ الخصْب، وقد قرأت له حوار مع امير من أمراء الجن ادّعاه .. فهذا لا يخرج عن كونه إما مريض بالضلالات أو أن خياله خصْب ويتعمّد استخدامه في التلفيق والكذِب والشو الاعلامي ليصنع لنفسِه اسْما من بيع الهوا في كتب، وهو مولع بالحدجيث فيما لا يُمكِن اثباته حتى في المرة التي نسج فيها خيالاته وادعى ان عنده الدليل فقد زعم ان دليله مخطوطة ارامية ضاعت ولا يعرفها احد غيره !!..

    وكما قال الأخ عمور بسيوني عنه فهو صحفي ليست لديه بضاعة شرعية ، ويلعب على لعبة هرمجدون والفتن والملاحم ، وشغف الناس بمثل هذه الأمور .

    كان يصف ابن تيمية بشيخ الإسلام في ( حوار مع جني مسلم مصطفى كنجور ) ، وابن باز بفضيلة العلامة .
    حتى صار أمره إلى أن وصف ابن تيمية بانه من أكبر النواصب أعداء الحسين في كتابه ( المفاجأة )
    والرجل انقلب شيعيا خالصا ، وله كتاب ( الجفر ) يصحح فيه أسطورة الشيعة بوجود كنز من علوم آل البيت يحتوي كل أحداث العالم المستقبلية .
    وله كتب أخرى في الحب والرومانسية !

    وللشيخ محمد بن إسماعيل المقدم سلسلة جيدة بعنوان ظاهرة العبث بأشراط الساعة تكلم فيها عن محمد عيسى داود وهشام كمال عبد الحميد وحسن أيوب وأمثال هؤلاء
    "يا أيُّها الَّذٍينَ آمَنُوا كُونُوا قوَّاميِنَ للهِ شُهَدَاء بِالقِسْطِ ولا يَجْرِمنَّكُم شَنئانُ قوْمٍ على ألّا تَعْدِلوا اعدِلُوا هُوَ أقربُ لِلتّقْوى
    رحم الله من قرأ قولي وبحث في أدلتي ثم أهداني عيوبي وأخطائي
    *******************
    موقع نداء الرجاء لدعوة النصارى لدين الله .... .... مناظرة "حول موضوع نسخ التلاوة في القرآن" .... أبلغ عن مخالفة أو أسلوب غير دعوي .... حوار حوْل "مصحف ابن مسْعود , وقرآنية المعوذتين " ..... حديث شديد اللهجة .... حِوار حوْل " هل قالتِ اليهود عُزيْرٌ بنُ الله" .... عِلْم الرّجال عِند امة محمد ... تحدّي مفتوح للمسيحية ..... حوار حوْل " القبلة : وادي البكاء وبكة " .... ضيْفتنا المسيحية ...الحجاب والنقاب ..حكم إلهي أخفاه عنكم القساوسة .... يعقوب (الرسول) أخو الرب يُكذب و يُفحِم بولس الأنطاكي ... الأرثوذكسية المسيحية ماهي إلا هرْطقة أبيونية ... مكة مذكورة بالإسْم في سفر التكوين- ترجمة سعيد الفيومي ... حوار حول تاريخية مكة (بكة)
    ********************
    "وأما المشبهة : فقد كفرهم مخالفوهم من أصحابنا ومن المعتزلة
    وكان الأستاذ أبو إسحاق يقول : أكفر من يكفرني وكل مخالف يكفرنا فنحن نكفره وإلا فلا.
    والذي نختاره أن لا نكفر أحدا من أهل القبلة "
    (ابن تيْمِيَة : درء تعارض العقل والنقل 1/ 95 )

    تعليق


    • #3
      وعليكم السلام
      ياخي انا سنّي وباحث انا لا اتفق مع بعض كلامه ولكن من ناحية انه اتى بكلام صحيح فاني اؤكد لك فقد كشف ببعض من الكلام عن آل البيت الحقيقي في كتابه المفاجأة الذي عندي انا شخصيا كشفت عن امور لو ابحته لكم لكذبتموني واعرف انه لن يستمع وينصاعوا لكثير من الكلام عن آل البيت الا مع المهدي عليه السلام ،

      ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه قال : ( حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم وعاءين ، أما أحدهما فبثثته ، وأما الآخر فلو بثثته قُطِعَ هذا الحلقوم )

      لان العلم الآخر هو علم لايحمله الا عباد اختصهم الله تعالى وهم آل البيت عليهم السلام ، وللاسف قد خلط على كثير من اهل السنة الحقائق بسبب فرقة عبدالله بن سبأ وانكروه جملة وتفصيلا وانحرف الكثير سوى كان من غلى فيهم من الروافض او ممن اجحف حقهم الصحيح من السنة لابد من الانتقاء والحكمة ضالة المؤمن ولو كان عند كافر والله المستعان.

      تعليق


      • #4
        أخي الكريم أسأل الله لك الهداية والفلاح .. أعلم كم هو شيِّق ومُثير الشغف بكُنْهِ المستقبل والبحث فيه وكيف قد يجْذِبُك أقوال من يتحدثون فيه، لكن هذا الطريق إن كان من غير سُنةِ الحبيب المصطفى ومن غير ما وصلنا عن الله ورسوله بالسند فهو من أبطلِ البُطلان وأشدِّه تدميرًا للعقلِ والفِطْرة، فيجعَلُ مُتعلّقَك كل ما ليْس له أصل وقيل فيه "سر" و "رؤيا" و " كتب لدنية" وغيرها من الأراجيف.

        بل هو من حيْث لا تعلم يُطيح عندك بالرُكن الركين الذي ميّز اللهُ بِهِ أمةَ محمدٍ عن غيرها من الأمم.. وميّز أهل السنةِ والجماعة عن غيرهم من الرافضة والمتصوفة وأهل البدع وهو الإسْناد وبغيره لقال كل ضالٍ في الدين ما راد ولما حفِظنا دين الله. طريق الله ومنهاجُهُ واضِح ومنه قول الحق تعالى: " قل هاتو برهانكم إن كنتم صادقين" وقول الله " قل هذه سبيلي أدعو إلى الله على بصيرة" ..فكل من يتحدث بالأسرار وغيرها مثله مثل الدجالين والضاربين على غير هدى ولو صدف فصدق مرة فإنه يقينا يُخطىء مرات ومرات .. وصدقه في مرة ليْس عن علمٍ كما ظننت بل هي صدفة تصح حتى عند أمِّيٍ لا يقرأ وتركته يتنبأ لك ! .. وليْس هذا طريق الحق والهُدى بل هو تكذيب بالله ورسوله .. فالإسْلام جاء يُحذَر من خرافات العرافين والدجالين وكل من يضْرِبُ على غيرِ هدى.

        قال شيخ الإسلام ابن تيمية : " تجد عند الرافضة والمتشيعة ومن أخذ عنهم من دعوى علوم الأسرار والحقائق التي يدَّعون أخذها عن أهل البيت، إمَّا من العلوم الدينية، وإما من علم الحوادث الكائنة، ما هو عندهم من أجَلِّ الأمور التي يجب التواصي بكتمانها، والإيمان بما لا يعلم حقيقته من ذلك، وجميعها كذبٌ مختلق، وإفكٌ مفترى، فإن هذه الطائفة "الرافضة" من أكثر الطوائف كذبًا، وادّعاءً للعلم المكتوم، ولهذا انتسبت إليهم الباطنية والقرامطة. وهؤلاء خرج أولهم في زمن أمير المؤمنين علي بن أبي طالب -رضي الله عنه-، وصاروا يدَّعون أنه خُصَّ بأسرار من العلوم والوصية، حتى كان يسأله عن ذلك خواص أصحابه، فيخبرهم بانتفاء ذلك، ولما بلغه أن ذلك قد قيل؛ كان يخطب الناس، وينفي ذلك عن نفسه" !!

        وقال كذلِك "وأما ما يرويه أهل الكذب والجهل من اختصاص عليّ بعلم انفرد به عن الصحابة؛ فكله باطل ... وكذلك ما يذكر أنه كان عنده علم باطن امتاز به عن أبي بكر وعمر وغيرهما، فهذا من مقالات الملاحدة الباطنية".

        وفي كتاب المفاجأة الذي ذكرته، ادَّعى محمد عيسى داود أن عليّا -رضي الله عنه- تلقى العلوم الظاهرة والباطنة من النبي -صلى الله عليه وسلم- وكذا الأسرارَ الغيبيةَ المتعلقةَ بكل ما يحدث في العالم حتى يوم القيامة، ثم إن عليّا لغَّزَ هذه العلوم بالرموز، والحروف المقطعة، والأشكال الخاصة، وادَّعى أن ذلك لا يطلع عليه إلَّا ورثة علم سيدنا علي من آل البيت الشريف.

        وزعم أيضًا أن أهل البيت توارثوا كتاب "الجامعة"، وادَّعى أنه إملاءٌ من رسول الله -صلى الله عليه وسلم-، وخط علي -رضي الله عنه- وادَّعى أيضًا حجية "الجفر" المزعوم، وذكر استدلالات منه على إعادة بناء الهيكل اليهودي. وقال في شأن "الجفر: "وفي الجفر الكبير "الأحمر" علوم صريحة واضحة الأحداث والمعالم، و"الجفر الصغير" مجموعات علوم، وتنبؤات ملغزة بقواعد علم الحرف، تلك العلوم الشديدة الخصوصية، والتي لا يعرفها إلَّا ندرة من أهل العلم".

        وهذا ظاهِر البُطلان كما بيّنه شيوخ الأمةِ وعُلماؤها وسُقنا أدلته من أقوال ابن تيمية رحمه الله.

        ===

        وأما حديثُ أبي هريرة فصحيح .. ولكن تأويل غُلاةِ المتصوِّفَةِ لهُ باطِل .. ويُفسِّر هذا الحديث ما رواه يزِيد بن الْأصمّ ، قال : ( قِيل لِأَبي هُرَيْرة : أَكْثَرْتَ أَكْثَرْتَ ، قَالَ : ( فَلَوْ حَدثْتكُم بكُلِّ مَا سَمِعْت مِن النبي صلَّى اللهُ عليه وسلَّم لرمَيْتُمُونِي بِالْقَشْعِ ، وَلما نَاظرْتمونِي )


        وأما قولهم أن ما أخفاه أبو هريرة من العلم هو العلم الباطني الذي يشتمل على وحدة الوجود : فهذا كلام باطل من وجوه كثيرة :

        1- لا دليل مع هؤلاء المدَّعين على صدق دعواهم ، وأبو هريرة نفسه لم يبين ما في هذا الوعاء الذي أخفاه من الأحاديث ، فكيف علم هؤلاء بحقيقة ما أخفاه !!
        2- القول بوحدة الوجود كفر صريح باتفاق علماء المسلمين ، ونسبة القول به إلى الصحابي الجليل أبي هريرة رضي الله عنه من أبشع الكذب وأشنعه
        3- ثم لو كان القول بوحدة الوجود أو العلم الباطني صحيحا شرعيا فكيف يخفيه النبي صلى الله عليه وسلم ويأمر الصحابة بإخفائه ، ولماذا يخفى الحق الذي يتعلق بأركان مسائل العقيدة ، والله عز وجل يقول : ( إِنَّ الَّذِينَ يَكْتُمُونَ مَا أَنْزَلْنَا مِنَ الْبَيِّنَاتِ وَالْهُدَى مِنْ بَعْدِ مَا بَيَّنَّاهُ لِلنَّاسِ فِي الْكِتَابِ أُولَئِكَ يَلْعَنُهُمُ اللَّهُ وَيَلْعَنُهُمُ اللَّاعِنُونَ ) البقرة/159
        4- وقد أجمع علماء المسلمين على أن ما أخفاه أبو هريرة لا علاقة له بوحدة الوجود ولا بالعلم الباطني ، وإنما هو بعض أحاديث الفتن وأشراط الساعة التي تتعرض لبعض أمراء زمان أبي هريرة ، فخاف على نفسه من بطشهم وظلمهم ، ورأى أنه بإخفائه هذه الأحاديث لا ينتقص من الدين شيئا ، فظلم الظالم مكشوف معروف ولا يحتاج إلى حديث مرفوع يبينه .

        يقول الإمام القرطبي رحمه الله : " قال علماؤنا : وهذا الذي لم يبثه أبو هريرة وخاف على نفسه فيه الفتنة أو القتل إنما هو مما يتعلق بأمر الفتن ، والنص على أعيان المرتدين ، والمنافقين ، ونحو هذا مما لا يتعلق بالبينات والهدى ، والله تعالى أعلم ".

        ويقول الإمام الذهبي رحمه الله : " عن مكحول ، قال : كان أبو هريرة يقول : رب كيس عند أبي هريرة لم يفتحه – يعني : من العلم - قلت – أي الإمام الذهبي - : هذا دال على جواز كتمان بعض الأحاديث التي تحرك فتنة في الأصول أو الفروع ، أو المدح والذم ، أما حديث يتعلق بحل أو حرام فلا يحل كتمانه بوجه ، فإنه من البينات والهدى . وفي صحيح البخاري : قول علي رضي الله عنه : حدثوا الناس بما يعرفون، ودعوا ما ينكرون، أتحبون أن يكذب الله ورسوله . وكذا لو بث أبو هريرة ذلك الوعاء لأوذي ، بل لقتل ، ولكن العالم قد يؤديه اجتهاده إلى أن ينشر الحديث الفلاني إحياء للسنة ، فله ما نوى ، وله أجر وإن غلط في اجتهاده " .

        وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله : " حمل العلماء الوعاء الذي لم يبثه على الأحاديث التي فيها تبيين أسامي أمراء السوء وأحوالهم وزمنهم ، وقد كان أبو هريرة يكني عن بعضهم ولا يصرح به خوفا على نفسه منهم ، كقوله : أعوذ بالله من رأس الستين ، وإمارة الصبيان . يشير إلى خلافة يزيد بن معاوية ؛ لأنها كانت سنة ستين من الهجرة ، واستجاب الله دعاء أبي هريرة فمات قبلها بسنة . قال ابن المنير : جعل الباطنية هذا الحديث ذريعة إلى تصحيح باطلهم ، حيث اعتقدوا أن للشريعة ظاهرا وباطنا ، وذلك الباطن إنما حاصلة الانحلال من الدين . قال : وإنما أراد أبو هريرة بقوله : " قطع " أي : قطع أهل الجور رأسه إذا سمعوا عيبه لفعلهم وتضليله لسعيهم ، ويؤيد ذلك أن الأحاديث المكتومة لو كانت من الأحكام الشرعية ما وسعه كتمانها . وقال غيره : يحتمل أن يكون أراد مع الصنف المذكور ما يتعلق بأشراط الساعة وتغير الأحوال والملاحم في آخر الزمان ، فينكر ذلك من لم يألفه ، ويعترض عليه من لا شعور له به "

        ويقول العلامة محمد رشيد رضا رحمه الله : " أما المتصوفة فقد راج على بعضهم بعض تلك الشبهات والتأويلات ; لضعفهم في علم الكتاب والسنة ، فاستمسكوا بالأحاديث الموضوعة ، وأخذوا بظواهر بعض الأحاديث والآثار الصحيحة ، كقول أبي هريرة المروي في صحيح البخاري : ( حفظت من رسول الله صلى الله عليه وسلم وعاءين ; فأما أحدهما فبثثته ، وأما الآخر فلو بثثته قطع مني هذا البلعوم ) يشير إلى عنقه ; لأنه إذا ذبح ينقطع بلعومه ; وهو مجرى الطعام . فجهلة المتصوفة يزعمون أن ما عندهم من علم الحقيقة هو من قبيل ما في الوعاء الآخر من وعاءي أبي هريرة ، وبعضهم يظن أن لشيوخهم سندا في تلقي علم الباطن ، ينتهي إلى بعض الصحابة أو أئمة آل البيت عليهم الرضوان .
        والذي عليه المحققون أن أبا هريرة يعني بما كتم من الحديث أحاديث الفتن ، وما يكون من الفساد في الدين والدنيا على أيدي أغيلمة من سفهاء قريش ، وهم بنو أمية . وقد روي عنه أنه دعا الله تعالى أن ينقذه من سنة ستين وإمارة الصبيان ، وقد مات سنة سبع وخمسين ، وقيل سنة تسع وخمسين ، وفي سنة ستين ولي يزيد بن معاوية ، فعلم أن أبا هريرة كان يستعيذ بالله من إمارته ، وقد أعاذه الله تعالى فلم ير أيامها السود . وروي عنه أنه كان يقول - في أغيلمة قريش الذين يفسدون على المسلمين أمر دينهم ، كما ورد في الحديث - : ( لو شئت أن أسميهم بأسمائهم لفعلت ) ، فهذا دليل على أنه سمع - كحذيفة بن اليمان - أخبار الفتن وأمراء الجور من النبي صلى الله عليه وسلم ، وكان يكتمها عند وقوعها خوفا من انتقام أولئك الأمراء المستبدين المفسدين ، وأما كتمان شيء من أمر الدين فهو محرم بالإجماع وبنصوص الكتاب والسنة ، فكيف يكتمه
        " انتهى باختصار.


        ويقول العلامة طاهر الجزائري رحمه الله : " أراد بالوعاء الأول الأحاديث التي لم ير ضررا في بثِّها فبثَّها ، وأراد بالوعاء الثاني الأحاديث المتعلقة ببيان أمراء الجور وذمهم ، فقد روي عنه أنه قال : لو شئت أن أسميهم بأسمائهم . وكان لا يصرح بذلك خوفا على نفسه منهم . وقال بعض الصوفية : أراد به الأحاديث المتعلقة بالأسرار الربانية التي لا يدركها إلا أرباب القلوب . وفي كون المراد به هذا فيه نظر ؛ لأنه لو كان كذلك لما وسع أبا هريرة كتمانه من جميع الناس ، بل كان أظهره لبعض الخواص منهم " .

        فهؤلاء علماء أهل السنة والجماعة وحملةُ العلم .. هؤلاء هم قادتك إن كنت من أهل السنةِ

        ويا أسفا على مصنفين من أهل السنة، يُخدعون بمثل هذا الإنسان، ويرتضونه لهم قائدًا:
        أَعمَى يَقُودُ بَصيرًا لَا أَبَا لَكُمُ ... قدْ ضَلَّ مَنْ كانَتِ الْعُميَانُ تَهْدِيه


        "يا أيُّها الَّذٍينَ آمَنُوا كُونُوا قوَّاميِنَ للهِ شُهَدَاء بِالقِسْطِ ولا يَجْرِمنَّكُم شَنئانُ قوْمٍ على ألّا تَعْدِلوا اعدِلُوا هُوَ أقربُ لِلتّقْوى
        رحم الله من قرأ قولي وبحث في أدلتي ثم أهداني عيوبي وأخطائي
        *******************
        موقع نداء الرجاء لدعوة النصارى لدين الله .... .... مناظرة "حول موضوع نسخ التلاوة في القرآن" .... أبلغ عن مخالفة أو أسلوب غير دعوي .... حوار حوْل "مصحف ابن مسْعود , وقرآنية المعوذتين " ..... حديث شديد اللهجة .... حِوار حوْل " هل قالتِ اليهود عُزيْرٌ بنُ الله" .... عِلْم الرّجال عِند امة محمد ... تحدّي مفتوح للمسيحية ..... حوار حوْل " القبلة : وادي البكاء وبكة " .... ضيْفتنا المسيحية ...الحجاب والنقاب ..حكم إلهي أخفاه عنكم القساوسة .... يعقوب (الرسول) أخو الرب يُكذب و يُفحِم بولس الأنطاكي ... الأرثوذكسية المسيحية ماهي إلا هرْطقة أبيونية ... مكة مذكورة بالإسْم في سفر التكوين- ترجمة سعيد الفيومي ... حوار حول تاريخية مكة (بكة)
        ********************
        "وأما المشبهة : فقد كفرهم مخالفوهم من أصحابنا ومن المعتزلة
        وكان الأستاذ أبو إسحاق يقول : أكفر من يكفرني وكل مخالف يكفرنا فنحن نكفره وإلا فلا.
        والذي نختاره أن لا نكفر أحدا من أهل القبلة "
        (ابن تيْمِيَة : درء تعارض العقل والنقل 1/ 95 )

        تعليق


        • #5
          حسَنًا أيُّها الرافضي .. وقد تم ايقاف كتاباتك هنا .. وحذْفُ آخِر تعليقٍ لك .. لما فيهِ من تطاولٍ على من حِذاؤهم فوق رأس عُلمائِك الروافِضِ .. كما أن المنتدى ليس للتبشير بخزعبلاتِ الروافِض .. ولا يقبل الا الرجال ممن يجاهرون يعقيدتِهم .. لا من يتخفّون ويُخفون معتقداتِهم.

          وإذا طالبك أهل الأرض يا ابن قتلةِ الحُسينِ بالدليل ستخْنُث وتقول سر صدقوني سر ..

          ولِذا يُترك الموضوع للفائِدة.. وتُغيبُ مع شيعتِك في السرداب !
          التعديل الأخير تم بواسطة د.أمير عبدالله; الساعة 13 أغس, 2020, 07:01 م.
          "يا أيُّها الَّذٍينَ آمَنُوا كُونُوا قوَّاميِنَ للهِ شُهَدَاء بِالقِسْطِ ولا يَجْرِمنَّكُم شَنئانُ قوْمٍ على ألّا تَعْدِلوا اعدِلُوا هُوَ أقربُ لِلتّقْوى
          رحم الله من قرأ قولي وبحث في أدلتي ثم أهداني عيوبي وأخطائي
          *******************
          موقع نداء الرجاء لدعوة النصارى لدين الله .... .... مناظرة "حول موضوع نسخ التلاوة في القرآن" .... أبلغ عن مخالفة أو أسلوب غير دعوي .... حوار حوْل "مصحف ابن مسْعود , وقرآنية المعوذتين " ..... حديث شديد اللهجة .... حِوار حوْل " هل قالتِ اليهود عُزيْرٌ بنُ الله" .... عِلْم الرّجال عِند امة محمد ... تحدّي مفتوح للمسيحية ..... حوار حوْل " القبلة : وادي البكاء وبكة " .... ضيْفتنا المسيحية ...الحجاب والنقاب ..حكم إلهي أخفاه عنكم القساوسة .... يعقوب (الرسول) أخو الرب يُكذب و يُفحِم بولس الأنطاكي ... الأرثوذكسية المسيحية ماهي إلا هرْطقة أبيونية ... مكة مذكورة بالإسْم في سفر التكوين- ترجمة سعيد الفيومي ... حوار حول تاريخية مكة (بكة)
          ********************
          "وأما المشبهة : فقد كفرهم مخالفوهم من أصحابنا ومن المعتزلة
          وكان الأستاذ أبو إسحاق يقول : أكفر من يكفرني وكل مخالف يكفرنا فنحن نكفره وإلا فلا.
          والذي نختاره أن لا نكفر أحدا من أهل القبلة "
          (ابن تيْمِيَة : درء تعارض العقل والنقل 1/ 95 )

          تعليق

          مواضيع ذات صلة

          تقليص

          المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
          أنشئ بواسطة عبدالمهيمن المصري, 31 أكت, 2020, 12:34 ص
          ردود 0
          31 مشاهدات
          0 معجبون
          آخر مشاركة عبدالمهيمن المصري  
          أنشئ بواسطة محمد24, 4 يون, 2020, 08:20 م
          رد 1
          83 مشاهدات
          0 معجبون
          آخر مشاركة محمد24
          بواسطة محمد24
           
          أنشئ بواسطة محمد24, 2 يون, 2020, 11:03 م
          ردود 4
          106 مشاهدات
          0 معجبون
          آخر مشاركة أكرمنى ربى بالاسلام  
          أنشئ بواسطة ابن العربي 123, 14 يول, 2019, 12:10 ص
          ردود 4
          3,428 مشاهدات
          0 معجبون
          آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
          أنشئ بواسطة باحث سلفى, 31 أغس, 2017, 12:06 ص
          ردود 0
          2,855 مشاهدات
          0 معجبون
          آخر مشاركة باحث سلفى
          بواسطة باحث سلفى
           
          يعمل...
          X