الوسواس القهرى ...... للمتشككين

تقليص

عن الكاتب

تقليص

ظل ظليل مسلم معرفة المزيد عن ظل ظليل
هذا موضوع مثبت
X
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • الوسواس القهرى ...... للمتشككين

    بسم الله الرحمن الرحيم
    و الصلاة و السلام على أشرف المرسلين

    وبعد...,

    هل تحاصرك الشكوك و الأسئلة ؟ هل أنت من داخلك غير مقتنع بها و تحاول صرفها ولكن لا جدوى ؟ هل تشعر أنك ستطرد من رحمة الله لأنك تفكر بهذه الطريقة ؟ هل تشعر أنك بهذا قد كفرت ؟ هل تشعر بصراع نفسى بين قناعاتك الداخلية العقائدية و تلك الأفكار المسيطرة ؟هل تلك الأفكار و التساؤلات متجددة و مستمرة ؟ هل تستمر فى التفكير حتى لو وجدت بعض الاجابات ؟ هل تعكر عليك محاولاتك للتوبة و التقرب من الله ؟ هل تريد التخلص منها ؟
    لقد كنت مكانك لمدة 13 سنة و حتى شهور قليلة مضت. أبشر أخى. أنت مؤمن صريح الإيمان. لا !! أنا كافر !!!! لا يا أخى أبشر فهذه شهادة ليست منى و لكنها من رسول الله صلى الله عليه و سلم بصراحة إيمانك.

    أقول و بالله التوفيق:
    أنت مبتلى بمرض نفسى يدعى : الوسواس القهرى

    تعريف الويكيبيديا :
    http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%88%...87%D8%B1%D9%8A
    هو نوع من التفكير – غير المعقول و غير المفيد – الذى يلازم المريض دائما و يحتل جزءا من الوعى و الشعور مع اقتناع المريض بسخافة هذا التفكير مثل تكرار ترديد جمل نابية أو كلمات كفر فى ذهن المريض أو تكرار نغمة موسيقية أو أغنية تظل تلاحقه و تقطع عليه تفكيره بما يتعب المصاب و أحيانا قد يؤذى المصاب به نفسه جسديا كالمصابين بمرض هوس نتف الشعر.
    تعريف الدكتور صلاح الراشد :
    الوساوس المتسلطة:
    هى فكرة ملحة أو شعور متكرر يحاول الشخص التخلص منها فكأنه لا يستطيع رغم أنه يعرف بطلانها و سخافتها.

    إن أحاسيس القلق والشكوك والاعتقادات المرتبطة بالتشاؤم والتفاؤل كل هذه أشياء عادية في حياة كلا منا ولكن، عندما تصبح هذه الأشياء زائدة عن الحد كأن يستغرق إنسان في غسيل اليدين ساعات وساعات أو عمل أشياء غير ذات معنى على الإطلاق عندئذ يقوم الأطباء بتشخيص الحالة على أنها حالة مرض الوسواس القهري. ففي مرض الوسواس القهري، يبدو وكأن العقل قد التصق بفكرة معينة أو دافع ما وأن العقل لا يريد أن يترك هذه الفكرة أو هذا الدافع
    وهذه الوساوس قد تأخذ اتجاهات عديدة فتارة تكون في أمور العبادات كالصلاة والطهارة ونحوها، وتارة تكون في العقيدة كالخواطر التي ترد في حق الله جل وعلا والتي لا تليق بجلاله وعظمته سبحانه، أو في حق النبي - صلى الله عليه وسلم – وصدقه وعصمته وكذلك في حق كتاب الله وغير ذلك من الوساوس التي تُشعرك بالقلق الشديد، وربما تساءلت: هل أنا مؤمن ثابت على إيماني أم لا؟
    و يتعذب مريض الوسواس أكثر من أي اضطراب نفسي آخر، خاصة حين تكون وساوسه أو أفعاله القهرية متصلة بموضوعات دينية ذات حساسية خاصة، فمثلا قد تأتيه الوساوس في صورة شكوك في العقيدة، أو في الرسالة أو الرسول،

    أو تأتيه في صورة اندفاع نحو سب الذات الإلهية أو إنكار وجودها أو تخيلها في صور لا تليق بها. وكثيرا ما تأتي هذه الأفكار أو التخيلات في أوقات شديدة الأهمية من الناحية الدينية كوقت أداء الصلاة أو الصيام أو أعمال الحج، فتفسد على المريض إحساسه بالعبادات وخشوعه فيها، وتجعله يشعر أنه لم يؤدها بشكل سليم فيعاود أداءها مرات ومرات لعله يحسنها، ولكن دون جدوى فيدخل في دائرة مفرغة بلا نهاية.

    والسؤال المهم هنا والذي يسأله المريض لنفسه ولشيخه ولطبيبه: هل أنا مسئول عن كل هذا، وهل ما زلت مؤمنا بعد كل هذا الذي حدث؟

    وإذا كنت مسئولا فكيف أتغلب على ما يحدث وقد حاولت مرارا وفشلت؟

    المريض الوسواسي غالبا يميل إلى أن يلقي بالتبعة على نفسه؛ لأنه يملك ضميرا شديد القسوة يحمله تبعات كل شيء، وهنا يصل إلى نتيجة وهي أنه أصبح خارج دائرة الإيمان، أو خارج دائرة الحلال، أو خارج دائرة الرحمة؛ لأنه لا يستحقها.

    جميع المشاعر المتقدمة تزيد من حدة أعراض الوسواس القهري، وكثيرا ما تؤدي إلى إصابة المريض بحالة من الاكتئاب تضاف إلى الوسواس القهري.. ومما يزيد الأمر تعقيدا أن بعض علماء الدين الذين يستشيرهم الوسواسي يجيبونه بما يفيد مسئوليته عما يحدث، ويطالبونه بتصحيح عقيدته ودوام التوبة والاستغفار مما يفكر فيه أو يهم به أو يفعله، فيتوجه المريض نحو نفسه بجرعات أكبر من اللوم، وتتعاظم لديه مشاعر الذنب؛ فيزداد وسواسا ويزداد اكتئابا، وهذا يعكس أهمية أن يعرف علماء الدين طبيعة مرض الوسواس القهري، وكيفية التفرقة بينه وبين وسوسة الشيطان، وهذا ما سيأتي ذكره لاحقا
    إن ما يرد عليك من هذه الوساوس في أمر العقيدة وفي أمر الله جل وعلا سواء كان بألفاظ فاحشة تستعظم أن تنطق بها أو بورود خواطر تجعلك تشعر وكأنك تشك في أمر الله وفي أمر رسوله - صلى الله عليه وسلم – وفي أمر القرآن، فكل ذلك لا يترتب عليه شيء من الأحكام، فأنت بحمد اللهِ صاحب إيمانٍ بربك بل وإيمان صريح أيضًا، فإن ما يعرض لك من هذه الوساوس أو من هذه الخواطر قد عرضت لنفر من الصحابة – رضوان الله عليهم – مع كمال دينهم وإيمانهم وفهمهم، فجاؤوا إلى النبي - صلوات الله وسلامه عليه – فذكروا له ما يجدونه في أنفسهم من هذه الأمور التي تتعاظم أن ينطقوا بها لأنها من الوساوس في الدين والعقيدة ونحو ذلك، فقال - صلوات الله وسلامه عليه -: (أوجدتموه؟) أي هل وجدتم ذلك في أنفسكم؟ هل أحسستم بهذه الوسوسة؟ قالوا: نعم. قال: (ذاك صريح الإيمان) أخرجه مسلم في صحيحه.

    فبيَّن لهم - صلوات الله وسلامه عليه – أن هذه الوسوسة لا تضرهم أصلاً ولا يترتب عليها أي حكم في الشرع ولله الحمد، وفوق ذلك شهد لهم - صلوات الله وسلامه عليه – بورود هذه الوسوسة ومدافعتها لهم لأنهم مؤمنون بل وليس فقط هذا بل وصريحوا الإيمان.

    فإن قلت: وكيف ذلك؟ فالجواب: لأنهم حزنوا لأجلها ولأنهم كرهوها ولأنهم يبذلون جهدهم في أن يتخلصوا منها، وهذا ما يحصل لك، وهو عين ما قد حصل لبعض الصحابة الكرام – رضي الله عنهم – فأبشر إذن بشهادة النبي - صلوات الله وسلامه عليه – التي يشهد لك فيها بالإيمان، لأنك تدافع هذه الوسوسة ولا ترضاها، وأعظم من ذلك أن نبينا - صلوات الله وسلامه عليه – قد بيَّن أن هذه الوسوسة تدل على ضعف كيد الشيطان وقلة حيلته، فقد جاء نفر من الصحابة إلى النبي - صلى الله عليه وسلم – فشكوا إليه ما يجدونه في أنفسهم من تلك الوساوس حتى إن أحدهم لأن يكون حُمَمة – أي شيئًا محروقًا تالفًا – خيرًا له من أن يتفوه بها، فقال - صلوات الله وسلامه عليه -: (الله أكبر الله أكبر الله أكبر، الحمد له الذي رد كيده إلى الوسوسة) والحديث أخرجه أبو داود في السنن.

    فاستبشر وكبِّر فرحًا وشكرًا لله عز وجل الذي ردَّ كيد الشيطان إلى الوسوسة، فلما عجز عن إغوائك وعجز عن أن يجعلك تكفر بالله عز وجل ويئس من ذلك لم يجد حيلة إلا بأن يوسوس هذه الوساوس التي لا طائل من ورائها والتي لا تضرك عند الله جل وعلا، بل هي بشهادة نبيك الأمين - صلوات الله وسلامه عليه – تدل على الإيمان الصريح ولله الحمد والمنة، فهذا فضل الله ورحمته الواسعة، فلتستبشر إذن ولتقر عينًا فإنك بحمد الله مؤمن صادق في إيمانك إن شاء الله، ولست بالمنافق ولا بالذي يرتاب في إيمانه، وهذه الوساوس حكمها أنها لغوٌ لا التفات لها، فاعرف هذا واحرص عليه.
    ويعرف عن مرضى الوساوس أنهم من أنقى الناس ضميرا، ولديهم مستوى رفيع من القيم والخلق، كما أن صاحب الوساوس لا يتبع أفكاره ذات الطابع العدائي إن كان ذلك حيال نفسه أو الآخرين

    سئل الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله السؤال التالي:

    يخطر ببال الإنسان وساوس وخواطر وخصوصا في مجال التوحيد والإيمان، فهل المسلم يؤاخذ بهذا الأمر؟

    فأجاب فضيلته:

    ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في الصحيحين أنه قال: "إن الله تجاوز عن أمتي ما حدثت به أنفسها ما لم تعمل أو تتكلم" (متفق عليه).

    وثبت أن الصحابة رضي الله عنهم سألوه صلى الله عليه وسلم عما يخطر لهم من هذه الوساوس والمشار إليها في السؤال، فأجابهم صلى الله عليه وسلم بقوله: "ذاك صريح الإيمان" (رواه مسلم)، وقال عليه الصلاة والسلام: "لا يزال الناس يتساءلون حتى يقال هذا خلق الله الخالق فمن خلق الله؟ فمن وجد من ذلك شيئا فليقل آمنت بالله ورسله" (متفق عليه)، وفي رواية أخرى "فليستعذ بالله ولينته" (رواه مسلم).

    يقول النووي: وظاهر الحديث أنه صلى الله عليه وسلم أمرهم أن يدفعوا الخواطر بالإعراض عنها من غير استدلال ولا نظر في إبطالها، فكأنه لما كان أمرا طارئا بغير أصل دفع بغير نظر في دليل إذ لا أصل له ينظر فيه، وأما قوله: فليستعذ بالله ولينته، فمعناه: إذا عرض له هذا الوسواس فليلجأ إلى الله تعالى في دفع شره عنه وليعرض عن الفكر في ذلك، وليبادر إلى قطعه بالاشتغال بغيره وهذا ما نسميه فى الطب النفسى Thought stoppage إيقاف الفكرة).

    ( فلو صادفت الفكرة إنسانا سليم الفكر فسوف يتجاهل عقله الفكرة ويطردها بعد الاستعاذة بالله والاستغفار والانتهاء، أما إذا صادفت إنسانا مريضا فسوف تتضخم وتتكرر وتتسلط ).

    وروى مسلم عن عبد الله قال: سئل رسول الله عن الوسوسة قال: "تلك صريح الإيمان" (أي كراهية الأفكار الوسواسية والشعور بالألم بسببها دليل على الإيمان بالله تعالى، فالملحد لا يتألم لإنكار الله أو سبه بل يستمتع بذلك ويتباهى به).

    وروى الإمام أحمد بسنده إلى ابن عباس رضي الله عنهما قال: "جاء رجل إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال: يا رسول الله إني لأحدث نفسي بالشيء لأن أخر من السماء أحب إلى من أن أتكلم به. قال: الله أكبر الله أكبر الحمد لله الذي رد كيده إلى الوسوسة" ( ورواه أيضا أبو داوود والنسائي، والحديث صحيح).

    وفي صحيح مسلم بشرح النووي باب "بيان الوسوسة في الإيمان وما يقوله من وجدها فيه" عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: جاء ناس من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فسألوه: إنا نجد في أنفسنا ما يتعاظم أحدنا أن يتكلم به قال: وقد وجدتموه؟ قالوا: نعم. قال: "ذاك صريح الإيمان". وفي الرواية الأخرى: سئل النبي صلى الله عليه وسلم عن الوسوسة، قال: "تلك محض الإيمان".. فقوله صلى الله عليه وسلم: ذاك صريح الإيمان، ومحض الإيمان معناه استعظامهم الكلام به هو صريح الإيمان، فإن استعظام هذا وشدة الخوف منه ومن النطق به إنما يكون لمن استكمل الإيمان استكمالا محققا وانتفت عنه الريبة والشكوك.. وقيل معناه أن الشيطان إنما يوسوس لمن يئس من إغوائه، فينكد عليه بالوسوسة.

    كيف أفرق بين وساوس الشيطان وبين الوسواس القهري؟

    والإجابة عن ذلك هي أن وسوسة الشيطان تكون في أشياء محببة إلى النفس، خاصة تلك المتصلة بالغرائز والشهوات، في حين أن الوسواس القهري يكون في أشياء ترفضها النفس وتتألم بسببها، ومع هذا لا تستطيع دفعها، وفى حين أن وسوسة الشيطان يمكن دفعها بالاستعاذة فإن الوسواس القهري يعاود الإلحاح حتى مع الاستعاذة

    وبما أن الوسواس القهري مرض فإن المصاب به يثاب على معاناته في المرض حتى في حالة وجود الأفكار الوسواسية المتصلة بالعقيدة، فهو يتألم منها ويحاول الخلاص، ولكنه لا يستطيع دون وجود مساعدة متخصصة، وهذا فرق جوهري كبير بين أن يشعر الوسواسي المريض أنه خرج من دائرة الإيمان وبين أن يعرف أنه في حالة احتسابه لآلام المرض يثاب عليها من رب رحيم يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير.. ولا يكلف نفسا إلا وسعها.
    .
    و يعتبر مرض الوسواس القهري مرضا طبيًا مرتبط بالمخ ويسبب مشكلات في معالجة المعلومات التي تصل المخ . وليست الاصابة بهذا المرض خطأ أو نتيجة لكون الشخصية ضعيفة أو غير مستقرة. فقبل استخدام الأدوية الطبية الحديثة والعلاج النفسي المعرفي، كان مرض الوسواس القهري يُصنف بأنه غير قابل للعلاج. واستمر معظم الناس المصابين بمرض الوسواس القهري في المعاناة على الرغم من خضوعهم للعلاج النفسي لسنين طويلة. ولكن العلاج الناجح لمرض الوسواس القهري، كأي مرض طبي متعلق بالمخ، يتطلب تغييرات معينة في السلوك وفي بعض الأحيان يتطلب بعض الأدوية النفسية
    و تشير الأبحاث إلى أن مرض الوسواس القهري يتضمن مشكلات في الاتصال بين الجزء الأمامي من المخ (المسئول عن الإحساس بالخوف والخطر) والتركيبات الأكثر عمقًا للدماغ (العقد العصبية القاعدية التي تتحكم في قدرة المرء علي البدء و التوقف عن الأفكار). وتستخدم هذه التركيبات الدماغية الناقل العصبي الكيميائي" سيروتونين ". ويُعتقد أن مرض الوسواس القهري يرتبط بنقص في مستوي السيروتونين بشكل أساسي. وتساعد الأدوية التي ترفع من مستوى السيروتونين في الدماغ عادة على تحسين أعراض الوسواس القهري.

    أخى لا تقلق أنا شخصيا كنت مكانك تماما و لله الحمد آخذ العلاج بانتظام و تحسنت كثيييييرا. اذهب الى طبيب نفسى و احكى له مايحدث و لا تخف فإن الله لن يؤاخذك لأنك تبحث عن علاج وغالبا ما سيصف الطبيب أدوية المادة الفعالة بها : سيرترالين و ريسبريدون. أقول غالبا و ليس بالتأكيد و بالطبع لا تأخذ دواء من تلقاء نفسك . اذهب الى طبييييب.
    مرض الوسواس القهري لا يذهب بنفسه لو ترك للزمان. لابد من ممارسة التغيير حتى يتغلب صاحب المرض على مرضه.
    كلما استسلم الشخص لهذه الاستحواذات والاضطرارات كلما ازدادت حدة - كالنار التي تزداد حدة كلما نرمي فيها الخشب، وكلما تركت للزمان انتقلت من فكرة إلى أخرى.
    هناك الكثير ممن يعانون من نفس هذا المرض في أنحاء العالم، فلست أنت الوحيد الذي تعاني منه، والحل بسيط، وإن كان سيأخذ بعض الوقت، ربما ستة أشهر

    أرجوا نقله لتعم الفائدة

    و آخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين

    نسألكم الدعاء

    منقول من منتدي التوحيد


  • #2
    بارك الله فيك أخى ظل ظليل على النقل الطيب
    ليطمئن به قلب المسلم الذى قد يعتقد إنه قصر فى حق الله ورسوله أو فاته شيىء من الإيمان وليدفع عنه وسوسة ما يوعز به الشيطان
    وهذا بخلاف غير المسلم الذى تثار داخله التساؤلات فى أمر عقيدته والتى ترجع إلى عدم قبول فطرته لها
    لأنها تخالف ما أمر به الله وتخالف العقل والمنطق السوى






    تعليق


    • #3
      بسم الله الرحمن الرحيم
      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
      الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
      بارك الله فيك يا اخى
      شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .

      تعليق


      • #4
        المشاركة الأصلية بواسطة showman2 مشاهدة المشاركة
        بارك الله فيك أخى ظل ظليل على النقل الطيب
        ليطمئن به قلب المسلم الذى قد يعتقد إنه قصر فى حق الله ورسوله أو فاته شيىء من الإيمان وليدفع عنه وسوسة ما يوعز به الشيطان
        وهذا بخلاف غير المسلم الذى تثار داخله التساؤلات فى أمر عقيدته والتى ترجع إلى عدم قبول فطرته لها
        لأنها تخالف ما أمر به الله وتخالف العقل والمنطق السوى
        أخي وأستاذي / showman2

        الحمد لله علي دين الإسلام الذي يوافق الفطرة , وتنشرح له الصدور , وترتاح به القلوب .

        جزاك الله كل خير , وأسأل الله أن يتم نعمته وعافيته عليك .

        المشاركة الأصلية بواسطة ارايوس مشاهدة المشاركة
        بسم الله الرحمن الرحيم
        السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
        الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين
        بارك الله فيك يا اخى
        شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
        وبارك الله فيك أخي .. وجزاك الله كل خير .

        تعليق


        • #5
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
          شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
          سبحان الله... و كانكم تقراؤون ما في قرارة نفسي... انا مصاب بهذا المرض منذ اكثر من سنة و هو لا يزال يزعجني لحد الان اذ لا زلت اردد الشهادتين عدة مرات في الساعة بسببه... بارك الله فيكم على نقلكم الموفق.
          السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

          تعليق


          • #6
            هام لمرضى الإكتئاب بسبب الوسواس القهرى

            الخطوة الأولى
            الذهاب للطبيب الذى سيصف العلاج الكيماوى الملائم بالجرعة المناسبة لمستوى المرض
            والإنضباط مع علاج الطبيب
            والتكيف مع الأعراض الجانبية لتناول العلاج مثل الميل الزائد للنوم أو غير ذلك
            مع استشارة الطبيب المتقاربة بعد بدء العلاج حول ذلك

            الخطوة الثانية
            وتكون بعد الإنتظام فى تناول الدواء
            مناقشة أهل العلم فيما تركته فترة المرض قبل أخذ العلاج من الوساوس لمعرفة الردود عليها وإزالتها

            خطأ شائع
            وهو الحوارات حول هذه الوساوس قبل الإنتظام فى العلاج الكيماوى
            وهذا يبطىء من الإستفادة بالحوارات لاستمرارية وجود المسببات المرضية للمشكلة
            بل قد يضيع الفائدة من هذه الحوارات فى بعض الحالات وخاصة أن كان المحاور لك لا يعلم طبيعة المرض ويتعامل معك كمروج لبعض الشبهات المتكررة

            فالترتيب هنا مهم جدا :
            العلاج الكيماوى نبدأ به ثم تأتى خطوة الحوار حول هذه الوساوس فتتساقط الوساوس بيسر كأن لم تكن

            فالطبيب النفسى يتعامل مع مسببات مشكلة الوسواس الزائد عن المعتاد عضويا
            فلا تزول هذه الوساوس كلية بالعلاج الكيماوى

            والمتخصصين فى رد الشبهات يفندون هذه الوساوس ونجاحهم فى ذلك يتأثر إيجابيا بمدى الإنتظام فى العلاج
            فأنت الذى يمكن أن تساعد نفسك فى الإتجاهين
            مع الطبيب بالإنتظام فى العلاج
            ومع المحاورين المسلمين ببدء الحوار معهم فى وقت ملائم عند تحسن الموقف الذى سيتبين لك بعد بدء العلاج الكيماوى

            عافانا الله وإياكم من كل مكروه ومن كل سوء
            اللهم آمين
            أصدق وعد الله وأكذب توازنات القوى
            والسماء لا تمطر ذهبا ولا فضـة
            وينصر الله من ينصره

            تعليق


            • #7
              جزاكم الله كل الخير أخي الكريم ظل ظليل على النقل الطيب
              أعزكم الله

              المشاركة الأصلية بواسطة يقين مشاهدة المشاركة
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
              شـكــ وبارك الله فيك ـــرا لك ... لك مني أجمل تحية .
              سبحان الله... و كانكم تقراؤون ما في قرارة نفسي... انا مصاب بهذا المرض منذ اكثر من سنة و هو لا يزال يزعجني لحد الان اذ لا زلت اردد الشهادتين عدة مرات في الساعة بسببه... بارك الله فيكم على نقلكم الموفق.
              السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
              وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

              فلتذهب لطبيب أخي الكريم يقين
              وفقكم الله ورعاكم وحفظكم من كل سوء
              وشفاكم وعافاكم
              اللهم أمين

              وَلَوْلا دَفْعُ اللَّهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَفَسَدَتِ الأَرْضُ وَلَكِنَّ اللَّهَ ذُو فَضْلٍ عَلَى الْعَالَمِينَ
              وَلَوْلا دَفْعُ اللهِ النَّاسَ بَعْضَهُمْ بِبَعْضٍ لَهُدِّمَتْ صَوَامِعُ وَبِيَعٌ وَصَلَوَاتٌ وَمَسَاجِدُ يُذْكَرُ فِيهَا اسْمُ اللَّهِ كَثِيراً وَلَيَنْصُرَنَّ اللَّهُ مَنْ يَنْصُرُهُ إِنَّ اللَّهَ لَقَوِيٌّ عَزِيزٌ
              @إن كنت صفراً في الحياة.... فحاول أن تكون يميناً لا يسارا@
              --------------------------------------
              اللهم ارزقني الشهادة
              اللهم اجعل همي الآخرة

              تعليق


              • #8
                السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
                بارك الله لكاتب هذا الموضوع ورزقه رزقا واسعا من حيث لايدري ولا يحتسب.والله العظيم انا بموت في اليوم مليون مره من الوسواس ده وحسيت اني ممكن اوصل لدرجه الجنون وواتعالجت قبل كده مره بس رجعت تاني بالله عليكم ادعولي بظهر الغيب وربنا يشفينا ومرضي المسلمين.

                تعليق


                • #9
                  جزاكم الله خيرا

                  تعليق


                  • #10
                    سبحان الله .. جزاك الله خيرا يا اخي .. اذا صدق الانسان في ايمانه .. جزاه الله خير الجزاء ان شاء الله .. بارك الله فيك

                    تعليق


                    • #11
                      المشاركة الأصلية بواسطة palestine will be free مشاهدة المشاركة
                      السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
                      بارك الله لكاتب هذا الموضوع ورزقه رزقا واسعا من حيث لايدري ولا يحتسب.والله العظيم انا بموت في اليوم مليون مره من الوسواس ده وحسيت اني ممكن اوصل لدرجه الجنون وواتعالجت قبل كده مره بس رجعت تاني بالله عليكم ادعولي بظهر الغيب وربنا يشفينا ومرضي المسلمين.
                      شفاك الله وعافاك أخي

                      أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك
                      أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك
                      أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك
                      أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك
                      أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك
                      أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك
                      أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يشفيك

                      تعليق


                      • #12
                        .
                        .
                        .




                        هذا الموضوع بحد ذاته شكل لي راحة نفسيه ..


                        ما أجمل هذه الفقرات /


                        هل تشعر أنك ستطرد من رحمة الله لأنك تفكر بهذه الطريقة ؟ هل تشعر أنك بهذا قد كفرت ؟ هل تشعر بصراع نفسى بين قناعاتك الداخلية العقائدية و تلك الأفكار المسيطرة ؟هل تلك الأفكار و التساؤلات متجددة و مستمرة ؟ هل تستمر فى التفكير حتى لو وجدت بعض الاجابات ؟ هل تعكر عليك محاولاتك للتوبة و التقرب من الله ؟ هل تريد التخلص منها ؟
                        لقد كنت مكانك لمدة 13 سنة و حتى شهور قليلة مضت. أبشر أخى. أنت مؤمن صريح الإيمان. لا !! أنا كافر !!!! لا يا أخى أبشر فهذه شهادة ليست منى و لكنها من رسول الله صلى الله عليه و سلم بصراحة إيمانك.
                        وبما أن الوسواس القهري مرض فإن المصاب به يثاب على معاناته في المرض حتى في حالة وجود الأفكار الوسواسية المتصلة بالعقيدة، فهو يتألم منها ويحاول الخلاص، ولكنه لا يستطيع دون وجود مساعدة متخصصة، وهذا فرق جوهري كبير بين أن يشعر الوسواسي المريض أنه خرج من دائرة الإيمان وبين أن يعرف أنه في حالة احتسابه لآلام المرض يثاب عليها من رب رحيم يعلم من خلق وهو اللطيف الخبير.. ولا يكلف نفسا إلا وسعها.


                        رباه ما أعظم رحمتك ..



                        انا مصاب بهذا المرض ، ولم أراجع الطبيب بعد ..
                        وبـ الصدفه أتيت لهذا المنتدى لـ أطرح بعض أسئلتي
                        والشبهات لدي بعد عذاب طويل ..

                        ورد علي إخوة كرام في أحد الموضوعات ..
                        وبعد عدة ردود توصلوا إلى أن ما فيّ وسواس ..
                        وليست شكوكا في الدين .. خصوصا مع كرهي
                        لها وخوفي منها ..

                        ولو ان الإخوه الكرام قالوا لي ان حالتي لم
                        تصل بعد إلى حد مراجعة الطبيب طالما استطعت
                        على دفع الكثير منها بـ العلاج الروحي النفسي
                        والتقرب أكثر إلى الله ..

                        لشدما كرهت هذه الأفكار الملحده ..
                        ولشد ما اعتمرت في صدري وأرقت
                        صلاتي وعبادتي .. ولشد ما خفت أشد
                        الخوف من أنني أصبحت كافرا والعياذ بالله
                        من الكفر ..

                        ولشد ما ارتحت بعد ردود الإخوه هناك ..
                        وبعد قراءتي لـ حسن نظم هذا الموضوع ..
                        والذي ساعده في ذلك ان كاتبه نفسه كان
                        يعاني من هذا المرض أعاذنا الله وإياكم منه ..

                        أحتسب الأجر إن شاء الله .. ما ألطف ربي
                        وما أحلمه .. وما أكرمه .. وما أعظمه ..

                        كانت لدي أسئلة بخصوص نظرية التطور
                        وأصل الإنسان والخلية الواحده والقرد
                        ونظرية الصدفه والكون وما يترتب عليها
                        من إنكار وجود الله سبحانه وتعالى ..
                        ولكني سـ أبتعد عن التفكير فيها او حتى
                        محاولة إيجاد إجابات حولها حتى أتمكن
                        من زيارة طبيب متخصص لو شعرت
                        بزيادة الوسواس او تعذيبه لي أكثر من
                        ذلك ..!


                        سؤالي الآن ..
                        [ شرعا ] هل يجب علي العلاج عند طبيب نفسي .!؟
                        أم يمكنني الاعتماد على ربي ثم نفسي قليلا طالما اطمئنيت
                        لما قرأته هنا ومن ردود الإخوه حول أسئلتي الأخيرة .!؟

                        خصوصا وانني لا أجد طبيبا متخصصا نفسيا
                        في الكويت يملك في نفس الوقت علما شرعيا
                        ودينيا يستطيع به الربط بين العلاج النفسي العلمي
                        وبين العلاج الشرعي .. ولا أريد غير ذلك ..


                        وبما ان تفاقم المشكلة لدي من الحد الموجود عند
                        كل الناس إلى الحد المرضي كان متلازما مع مشكلة
                        اجتماعية كبيرة لا حل لها ألمّت بي إضافة للفراغ الدائم ..
                        فـ إني أعتقد ان شاء الله ان بحل تلك المشكلة الاجتماعية
                        قد أتعافى من الوسواس تلقائيا والله اعلم ..

                        علما بأن الوسواس لدي بدأ منذ ثلاثة أعوام تقريبا أو عامين
                        بـ وسواس له صورة أخرى وهو الوسواس من المرض والخوف
                        من الاصابه بالسرطان ووساوس أخرى .. وقد عانيت منها كثيرا ..
                        ثم بدأ لدي الوسواس في الدين وفي العقيده وفي وجود الله سبحانه ..
                        إلى ان تفاقم إلى حد كبير عندما بحثت عن إجابة بعض الشبهات التي
                        كونها الوسواس فقادني بحثي إلى موقع علماني كاد أن يفتننني في ديني
                        وزاد عندي الوسواس إلى درجة الله اعلم بها في غضون الشهرين الماضيين
                        والعياذ بالله لولا أن سخركم الله إلي فقادتني إليكم رحمة الله تعالى ..


                        جزاكم الله عنا خير الجزاء ..
                        سبحان من سخر للبشر بشرا
                        وللمسلمين إخوانا يعملون
                        لـ أجلهم ..

                        ارتاح بالي .. واطمأنت نفسي ..
                        انا صريح الإيمان بإذن الله تعالى ..
                        والحمدلله رب العالمين على نعمه
                        وعلى رحمته ..


                        ادعولي بظهر الغيب إخوتي
                        ليشفيني الله وليفرج كربي ..
                        جزاكم الله خيرا ..

                        تعليق


                        • #13
                          [align=right]
                          أسأل الله تعالى أن يبارك لك في إيمانك أخانا الكريم عادل وأن يزيدك به اطمئناناً وأن يشرح صدرك وينير بصرك
                          اللهم آميـــــــــن ..

                          أنظر أخي الكريم ..
                          برأيي أن تجرب نفسك لفترة شهرين أو ثلاثة مثلاً في محاولة مكثفة منك للتقرب إلى الله عز وجل
                          فإن وجدت نفسك بعد تلك الفترة وقد تعافيت تماماً فالحمد لله وهنيئاً لك

                          وإن وجدت نفسك لازلت في حاجة للمساعدة فلتذهب لطبيب واحرص على أن يكون مسلماً . ولله الحمد فأنت لديك من الخلفية الدينية والاعتصام بالله واليقين به ما يجعل احتياجك للطبيب قاصراً على المعالجة الدوائية فقط . كما أن الإخوة متواجدون في المنتدى ومعك دوماً لإجابتك والتواصل معك جنباً إلى جنب مع أي سبيل تسلكه للعلاج والتعافي

                          فلا تقلق وأبشر بخير فإن الله كريم ..
                          [/CENTER]
                          فَلاَ وَرَبِّكَ لاَ يُؤْمِنُونَ حَتَّىٰ يُحَكِّمُوكَ فِيمَا شَجَرَ بَيْنَهُمْ ثُمَّ لاَ يَجِدُواْ فِيۤ أَنْفُسِهِمْ حَرَجاً مِّمَّا قَضَيْتَ وَيُسَلِّمُواْ تَسْلِيماً
                          شرح السيرة النبوية للشيخ حازم صلاح أبو إسماعيــــــــل.. أدلة وجود الله عز وجل ..هام لكل مسلم مُوَحِّد : 200 سؤال وجواب في العقيدة
                          مـــاذا فعلتَ قبل تسجيلك الدخـول للمنتدى ؟؟.. ضيْفتنـــــــــــــــــــ ـــــــا المسيحية ، الحجاب والنقـاب ، حكـم إلـهي أخفاه عنكم القساوسة .. هـل نحتـاج الديـن لنكـون صالحيـن ؟؟
                          لمــاذا محمد هو آخر الرسل للإنس والجــن ؟؟ .. حوار شامل حول أسماء الله الحسنى هل هي صحيحة أم خطـأ أم غير مفهـومـــة؟!.. بمنـاسبة شهر رمضان ..للنساء فقط فقط فقط
                          إلى كـل مسيحـي : مـواقف ومشـاكل وحلـول .. الثــــــــــــــــــــــ ـــالوث وإلغــاء العقـــــــــــــــــــل .. عِلْـم الرّجــال عِند أمــة محمــد تحَـدٍّ مفتوح للمسيحيـــــة!.. الصلـوات التـي يجب على المرأة قضاؤهــا
                          أختي الحبيبة التي تريد خلع نقابها لأجل الامتحانات إسمعـي((هنا)) ... مشيئـــــــــــــــــــــ ة الله ومشيئــــــــــــــــــــ ـة العبد ... كتاب هام للأستاذ ياسر جبر : الرد المخرِس على زكريا بطرس
                          خدعوك فقالوا : حد الرجم وحشية وهمجية !...إنتبـه / خطـأ شائع يقع فيه المسلمون عند صلاة التراويـح...أفيقـوا / حقيقـة المؤامـرة هنـا أيها المُغَيَّبون الواهمون...هل يحق لكل مسلم "الاجتهاد" في النصوص؟
                          الغــــــزو التنصيـــــــــري على قناة فتافيت (Fatafeat) ... أشهر الفنانين يعترفون بأن الفن حرام و"فلوسه حرام" ... المنتقبة يتم التحرش بها! الغربيون لا يتحرشون ! زعموا .

                          أيهــا المتشكـــــــــــــــــــ ــــــــك أتحــــــــــــــــــــــ ــداك أن تقـــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــرأ هذا الموضــــــــــوع ثم تشك بعدها في نبوة محمد صلى الله عليه وسلم
                          <<<مؤامرة في المزرعة السعيدة>>>.||..<<< تأمــــــــــــــــــــلا ت في آيـــــــــــــــــــــــ ــــــات >>>
                          ((( حازم أبو إسماعيل و"إخراج الناس من الظلمات إلى النور" )))

                          تعليق


                          • #14
                            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

                            بارك الله فيك وجزاك الله كل خير موضوع رائع ... ومنتدي اكثر من رائع ربنا يجعله في ميزان حسناتكم

                            الحمد لله علي نعمة الاسلام وكفي بها نعمة

                            تعليق


                            • #15
                              بسم الله الرحمن الرحيم
                              بارك الله فيك أخي وبارك الله في هذا المنتدى الرائع وعلى القائمين عليه وكل من دافع عن الإسلام بكلمة .
                              وأدعو الله أن يعز الإسلام والمسلمين .

                              والله يا اخوة إن هذه المنتديات من أعظم أنواع الجهاد في زمن تكالب فيه الأعداء على الإسلام والمسلمين ويحاولون ضربه بكل ما يملكون وعلى رأسهم إبليس الرجيم .
                              لقد حاول الأعداء خلال تاريخهم غزو المسلمين عسكريا وفشلوا ، فعرفوا أن القوة وحدها لا تكفي .
                              فجندوا كل عملائهم واستخدموا اليوم كل أساليبهم الشيطانية الخبيثة من غزو عسكري وفكري وثقافي وزرع للفتن وضرب للقيم وتسخير للإعلام وأساليب أخرى .............

                              يقول غلادستون : ما دام هذا القرآن موجود ، فلن تستطيع أوروبا السيطرة على الشرق ، ولا أن تكون هي نفسها في مأمن .
                              ويقول المبشر تاكلي : يجب أن نستخدم القرآن ، وهو أمضى سلاح في الإسلام ضد الأسلام نفسه ، حتى نقضي عليه تماما ، يجب أن نبين للمسلمين أن الصحيح في القرآن ليس جديدا ، وأن الجديد فيه ليس صحيحا .
                              ويقول صموئيل زويمر : إن التبشير بالنسبة للحضارة الغربية مزيتان ، مزية هدم ومزية بناء أما الهدم فنعني به انتزاع المسلم من دينه ، ولو بدفعه إلى الإلحاد ... ، أما البناء فنعني به تنصير المسلم إن أمكن ليقف مع الحضارة الغربية ضد قومه .

                              تعليق

                              مواضيع ذات صلة

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              أنشئ بواسطة إبراهيم صالح, منذ 3 يوم
                              ردود 0
                              7 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة إبراهيم صالح  
                              أنشئ بواسطة إبراهيم صالح, منذ 3 يوم
                              ردود 0
                              6 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة إبراهيم صالح  
                              أنشئ بواسطة إبراهيم صالح, منذ 3 يوم
                              رد 1
                              12 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة فؤاد النمر
                              بواسطة فؤاد النمر
                               
                              أنشئ بواسطة إبراهيم صالح, منذ 3 يوم
                              رد 1
                              11 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة إبراهيم صالح  
                              أنشئ بواسطة إبراهيم صالح, منذ 3 يوم
                              ردود 0
                              5 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة إبراهيم صالح  

                              Unconfigured Ad Widget

                              تقليص
                              يعمل...
                              X