مقالات مُبَسطة حول قضية الخلق - عدة أجزاء

تقليص

عن الكاتب

تقليص

إبراهيم صالح مسلم معرفة المزيد عن إبراهيم صالح
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • مقالات مُبَسطة حول قضية الخلق - عدة أجزاء

    مقالات مُبَسطة حول قضية الخلق
    الجزء الأول
    هناك بديهيات وأصول كلنا نعلمها ونقتنع بها، مثل أن الجزء أصغر من الكل وأن 1+2 = 2+1
    وهناك مسلمات وحقائق لا مجال للشك فيها، وصل العالم إلى قناعات لها بأدلة قوية لا ولن تتغير مع الوقت، مثل أن الأرض لها شكل كروي، وأن المحيطات والبحار يشكلان حوالي 71 % من مساحة الكرة الأرضية، وأن الكون حادث، أي لم يكن موجوداً ثم حدث وتكون. وأن الكون يحتوي على مليارات من النجوم منها من هو أضعاف حجم الشمس ومنها من هو أصغر. وأن الكون منتظم فكمثال بسيط لانتظامه أن الكون له حوالي 3000 مليار يوم تشرق فيهم الشمس وتغرب على الأرض, وتدور فيهم الأرض حول نفسها وحول الشمس.

    من المسلمات أيضاً أن لكل حدث أو فعل، مُحدث له أو فاعل.
    الفاعل أما أن يكون فعل هذا الفعل عشوائياً أو فعله بحكمة ( والحكمة هي وضع الشيء في موضعه)
    الفعل العشوائي مثاله :
    1- تأثير الرياح على كومة من الرمال, سينتج عنها بعض الأشكال العشوائية, ولكن الرياح لن تصنع تمثالاً من الرمال أو ترسم بالرمال أشكالاً هندسية منتظمة.
    2- قرد يعبث بلوحة مفاتيح الكمبيوتر وملف الورد مفتوح , فسيكتب حروف عشوائية, من المصادفة أن يكتب كلمة أو كلمتين صحيحتين ولكن من المستحيل أن يكتب بيتاً من الشعر أو أن يكتب مقالة من عدة صفحات عن طريق الصدفة والاحتمالات.
    لوحة المفاتيح بها حوالي 100 مفتاح إدخال – فاحتمال أن يكتب حرف (ك) هو 1 على 100 , واحتمال ان يكتب بعد حرف الباء حرف (ر) هو 1 على 10000 واحتمال أن يكتب بعدهما حرف (ة) هو 1 على مليون. وفي كل مرة تريد زيادة حرف أو مسافة، عليك القسمة على 100.
    بذلك، احتمال أن يكتب قرد أو أي شخص لا يعرف لوحة المفاتيح وما بها من مدخلات جملة مثل: (رضيت بالله ربا وبالإسلام ديناً)
    هي واحد مقسوم على 1 أمامه 60 صفر.... مما يعني أنه مستحيل.
    زهر الطاولة له 6 أوجه، فاحتمال أن تلقي 75 زهراً مع بعضهم وتحصل على نتيجة واحدة (6) لكل الأزهر يساوي نفس احتمالية أن يكتب القرد الجملة السابقة على الكمبيوتر.
    الغريب أن بعض الناس، يصمم أنه من الممكن أن يكتب قرد كتاباً كاملاً بالصدفة، ويقول طالما هو احتمال ولو ضعيف فهو ممكن، وانا ادعوهم أن يجربوا 75 زهراً من الطاولة لمدة عام كامل، وإن نجحوا في الحصول على نتيجة واحدة ل 75 زهر في وقت واحد، فمن الممكن أن يكتب القرد الجملة السابقة لا أن يكتب كتاباً كاملاً كما يتوهمون.

    تحدثنا عن الفعل العشوائي ومحدوديته وقصوره، والآن نتحدث عن الفعل المنظم المنضبط الحكيم والذي أمثاله:
    1- جهاز الكمبيوتر أو الهاتف الجوال الذي تقرأ منه .... بالتأكيد له صانع، ومن دقة الجهاز، تستطيع الحكم على الصانع بأنه حكيم وماهر وذكي.
    2- التمثال أو اللوحة المرسومة بعناية، بالطبع لم ترسمها الصدفة أو الطبيعة بالعشوائية الناتجة من حركة الرياح والأمطار، بل إن هناك من صنع التمثال أو رسم اللوحة بدقة.
    3- مقال جميل تقرأه، من غير الممكن أن يكون كتبه طفل رضع يعبث بلوحة المفاتيح أو قرد يحاول أن يقلد صاحبه، أو قط يمر على لوحة المفاتيح بالصدفة.

    الآن نصل إلى الكون
    فالكون لم يكن موجوداً في فترة من الفترات ثم نشأ وأوجد....
    فهل أوجد الكون بفعل فاعل حكيم، قام بترتيبه وتنسيقه على ما يشاء؟
    أم أنه بلا أي تدخل خارجي، قررت مادة الكون أن توجد نفسها وتنشئ المجرات والنجوم والكواكب والأقمار؟

    العلماء يقولون: نشأة الكون أتت من انفجار نتج عنه تمدد وتوسع سريع وكبير ولا يزال الكون يتوسع ويتمدد.
    فهل هذا الانفجار كان تحت تحكم وسيطرة خالق، أم أنه بلا أي تدخل خارجي، قررت مادة الكون أن تنفجر وتتمدد وتتوسع، وأثناء تمدها وتوسعها، أنشأت هذا الكون المنتظم ؟.

    هل العشوائية تٌنشئ نظاماً دقيقاً؟
    هل عشوائية القرد على لوحة المفاتيح، تنتج كتاباً علمياً؟
    هل انفجار قنبلة في ورشة، ربما ينتج عنه دراجة أو سيارة؟
    هل من الممكن أن تصنع الصدفة دراجة هوائية بسيطة؟

    بذلك تحدثنا عن:
    استحالة وجود الصدفة مع وجود الدقة - الكون حادث – الكون منتظم – العشوائية لا تصنع شيئاً منتظماً دقيقاً – لا بد للكون من خالق.

    قريباً الجزء الثاني إن شاء الله تعالى
    التعديل الأخير تم بواسطة إبراهيم صالح; الساعة 18 مار, 2021, 07:50 م.

  • #2
    مقالات مُبَسطة حول قضية الخلق
    الجزء الثاني

    بالرغم من أن الإيمان بوجود خالق، لا يتطلب الإيمان بالأديان أو بدين معين، ولكننا نجد أن القرءان الكريم بالإضافة إلى ذكره أدلة عقلية لإثبات وجود خالق عليم قدير بذكره دليل الحدوث ودليل دقة الخلق وتنظيمه

    فيقول الله تعالى فى كتابه العزيز: [وَمِنْ آيَاتِهِ خَلْقُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا بَثَّ فِيهِمَا مِن دَابَّةٍ وَهُوَ عَلَى جَمْعِهِمْ إِذَا يَشَاء قَدِيرٌ] .. [الشورى: 29] ..

    فإبداع الموجودات يدل بداهة على وجود من أحدثها وابدعها ..
    يقول جورج إيرل ديفيز: [المنطق الذى نستطيع أن نأخذ به والذى لا يمكن أن يتطرق إليه الشك هو أنه: ليس هنالك شيء مادى يستطيع أن يخلق نفسه] .. [الله يتجلى فى عصر العلم] ..
    ويقول الله تعالى فى كتابه العزيز: [إِنَّا كُلَّ شَيْءٍ خَلَقْنَاهُ بِقَدَرٍ] .. [القمر: 49] ..
    يقول ميلر: [كلما ازددت دراسة للكون وفحصاً لتفاصيل هندسته وجدت مزيداً من الأدلة على أن الكون كان يعرف بطريقة ما أننا قادمون] .. [العلم فى منظوره الجديد] ..

    بالإضافة لذكر القرءان الكريم الأدلة العقلية على وجود خالق للكون, فإنه ذكر أدلة عقلية ومنطقية تبين صحة القرءان الكريم وبالتالي صحة الإسلام وإنه دين إلهي من رب العالمين.
    فقد جاء في القرءان الكريم:
    1 - يقول الله تعالى: أَوَلَمْ يَرَ الَّذِينَ كَفَرُوا أَنَّ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ كَانَتَا رَتْقًا فَفَتَقْنَاهُمَا ۖ وَجَعَلْنَا مِنَ الْمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ ۖ أَفَلَا يُؤْمِنُونَ (30) الأنبياء.
    وجاء في التفسير: قول تعالى ذكره: أو لم ينظر هؤلاء الذي كفروا بالله بأبصار قلوبهم، فيروا بها، ويعلموا أن السماوات والأرض كانتا رَتْقا: يقول: ليس فيهما ثقب، بل كانتا ملتصقتين،

    وفي هذا إشارة إلى أن في بدء الخلق كانتا كتلة واحدة ثم انفصلا, كما في نظريات العلم الحديث الخاصة ببدء الكون.

    2- " (يقول الله تعالى: ثُمَّ اسْتَوَى إِلَى السَّمَاءِ وَهِيَ دُخَانٌ) [فصلت: 11]" ويكتشف العلم الحديث أن السماء كانت عبارة عن دخان
    نظرية الدخان في الرابط التالي
    https://www.google.com/search?q=sola...hrome&ie=UTF-8
    ومرفق صورة رقم 1 وترجمة المكتوب صورة رقم 2

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	1.png 
مشاهدات:	28 
الحجم:	19.3 كيلوبايت 
الهوية:	825765
    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	2.png 
مشاهدات:	26 
الحجم:	56.2 كيلوبايت 
الهوية:	825766
    3- يقول الله تعالى: وَأَغْطَشَ لَيْلَهَا وَأَخْرَجَ ضُحَاهَا (29)النازعات
    الأدلة العلمية تقول أنه نتيجة للدخان الذي ساد في الكون, كانت هناك ظلمة قاتمة في أرجاء الكون قبل أن تنشأ الشمس والنجوم وتنتهي السحابة الدخانية التي سبق الإشارة لها.
    مرفق صورة 3 تبين عصر الظلام الذي ساد قبل ان يغطش الله ليلها ويخرج ضحاها
    وصورة 4 ترجمة المكتوب

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	4.png 
مشاهدات:	25 
الحجم:	128.7 كيلوبايت 
الهوية:	825767
    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	5.png 
مشاهدات:	25 
الحجم:	44.2 كيلوبايت 
الهوية:	825768
    من موقع الفضاء – 10 خطوات تفسر نشأة الكون-
    https://www.space.com/13320-big-bang...explainer.html

    4- يقول الله تعالى: يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاءَ كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ ۚ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ ۚ وَعْدًا عَلَيْنَا ۚ إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ (104) الأنبياء.
    والسجل للكتب كما في صورة 7

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	8.png 
مشاهدات:	25 
الحجم:	135.6 كيلوبايت 
الهوية:	825769
    وهو ما أورده العلم الحديث حسب موقع وكالة ناسا في الرابط التالي وفي صورة 5 وترجمته في صورة 6
    أن الكون مثل الورقة التي يمكن طيها, وفي بداية الخلق كانت جزء صغير ثم توسعت كما تفتح لفافة الورق.
    من موقع وكالة ناسا
    https://wmap.gsfc.nasa.gov/universe/uni_shape.html

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	6.png 
مشاهدات:	23 
الحجم:	83.4 كيلوبايت 
الهوية:	825770اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	7.png 
مشاهدات:	25 
الحجم:	59.4 كيلوبايت 
الهوية:	825771

    5- يقول الله تعالى: وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاهَا بِأَيْدٍ وَإِنَّا لَمُوسِعُونَ (47)الذاريات.

    اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	9.png 
مشاهدات:	24 
الحجم:	528.6 كيلوبايت 
الهوية:	825772
    ويثبت العلم الحديث أن الكون لا يزال يتسع. كما في صورة 8 .

    6- يقول الله تعالى: سَنُرِيهِمْ آيَاتِنَا فِي الْآفَاقِ وَفِي أَنفُسِهِمْ حَتَّىٰ يَتَبَيَّنَ لَهُمْ أَنَّهُ الْحَقُّ ۗ أَوَلَمْ يَكْفِ بِرَبِّكَ أَنَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (53) فصلت.
    فقد علم الله تعالى أن بمرور الوقت وبتقدم العلم, سيظهر من الأدلة العلمية ما يؤكد صدق الإسلام وصدق القرءان الكريم .

    فما كان لهذا القرءان الكريم والإسلام العظيم أن يفترى أو يكون من صنع البشر.

    بذلك تحدثنا في الجزء الثاني عن:
    أ- استكمال الأدلة العقلية على وجود خالق قادر عليم للكون.
    ب- بعض من الإشارات العلمية التي ذكرها القرءان الكريم والتي تثبت أن القرءان من عند الله تعالى ومن المستحيل أن يكون افترى على الله في عصر تغلب عليه البداوة منذ 1400 عام.

    يتبع الجزء الثالث بإذن الله تعالى.


    تعليق


    • #3
      تحدثنا في الجزئين السابقين عن نشأة الكون كدليل من أدلة الخلق
      في الأجزاء التالية سنتحدث عن أدلة أخرى للخلق, مثل:
      1- نشأة الحياة على الأرض والرد على أن النشأة كانت بالصدفة.
      2- دقة وإتقان الكائنات الحية والرد على القول أن هذه الدقة جاءت نتيجة التطور العشوائي.
      3- الغريزة المودوعة بالكائنات الحية والتي تمكنها من التعايش والتغذي والنمو والتكاثر والتي نطلق عليها الهداية الربانية للكائنات الحية, والتي لن نجد لها أي تفسير عند الماديين والقائلين بالصدفة والتطور.
      الجزء الثالث
      افترض الماديون قبل تقدم العلم واكتشافات مكونات الخلية، أن الخلية الأولى نشئت بمفردها بالصدفة, فقد كان تصورهم أن الخلية هي بنية بسيطة يحتوي أغلبها على الماء.
      الخلية صورة رقم 1.

      اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	11.jpg 
مشاهدات:	20 
الحجم:	113.3 كيلوبايت 
الهوية:	825799
      تبين بعد ذلك أن الخلية الواحدة بها حوالي 42 مليون جزيء بروتين.
      وأن كل جزيء بروتين يحتوي على عدد من الحماض الأمينية في المتوسط 150 حمض أميني من نوع واحد في سلسلة متشابكة و
      هناك حوالي 20 نوعاً مختلفاً من الأحماض الأمينية.
      كل الأحماض الأمينية تتكون بشكل رئيسي من خمس عناصر فقط من عناصر الطبيعة البالغ عددها أكثر من 100 عنصر. (هيدروجين – كربون – نيتروجين – أكسجين – كبريت)
      عندما أحتسب " تشالز يوجين " العالِم السويسري نسبة احتمال تكوين جزيء بروتين واحد (من ال 42 مليون جزيء بروتين الموجودين بالخلية) بمجرد الصدفة وجده نسبة 1: 10 أس 160 أي فرصة واحدة من رقم = 1 ويمينه 160 صفرًا.
      بعض الحسابات الأخرى على احتمالية تكوين بروتين واحد يحتوي على عدد أكبر من الأحماض الأمينية هو 1 مقسوم على واحد امامه 390 صفر.
      الوقت الذي سيلزم فيه تكوين الحمض بالصدفة هو أكبر من عمر الكون ألاف المرات.
      والمواد التي ستستخدم (الذرات), هي أكبر من عدد الذرات الموجودة بالكون.
      هذا لتكوين جزيء بروتين واحد وليس تكوين خلية أو بكتيريا أولية.
      لايزال العلماء المؤمنون بالتطور وبأن خلق الخلية الأولى التي يزعمون انها تطورت بعد ذلك, نتج بالصدفة يجادلون في الاحتمالات, فكمثال يقول أهم المواضع الإلحادية ما يلي:
      " أبسط ببتيد ذاتي التكاثر يحتوي نظريًا على 32 فقط من الأحماض الأمينية. احتمال تشكله عشوائيًا، في تجارب متتابعة ، هو تقريبًا 1 من كل 1 أمامه 40 صفراً فقط. وهو احتمال أكبر بكثير من احتمالية 1 مقسوم على 1 أمامه 390 صفراً, التي يستشهد بها الخلقيون في كثير من الأحيان". ( صورة رقم 2)

      اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	22.png 
مشاهدات:	15 
الحجم:	19.6 كيلوبايت 
الهوية:	825801
      إن أبسط فرضية لتكوين أبسط جزيء واحد من البروتين تساوي فرضية أن تحصل على الرقم 6 في كل الأزهر من أزهر الطاولة (النرد) إن ألقيت 65 زهراً في وقت واحد.
      وتتضاعف الاحتمالية إن كان البروتين أكثر تعقيداً, لتصل إلى ما يقابل احتمالية أن تحصل على الرقم 6 في كل الأزهر من أزهر الطاولة (النرد) إن ألقيت 500 زهراً في وقت واحد.
      فإن كان الماديون يعتقدون أن أبسط الفرضيات مقبولة عندهم, فما احتمالية تكون خلية واحدة تحتوي على 43 مليون بروتين بتشكيل منتظم, لكل بروتين فيها دوره المحدد وبعض البروتينات يحتوي على حوالي 300 حمض أميني !!؟؟
      الاحتمالية بالتأكيد صفر.
      لذلك فإن فرضية نشأة الخلية الأولى من العدم بالصدفة هي فرضية مستحيلة حسب نظرية الاحتمالات.
      قال الله تعالى :" أَمْ خُلِقُوا مِنْ غَيْرِ شَيْءٍ أَمْ هُمُ الْخَالِقُونَ (35)الطور.
      نأتي بعد ذلك للسر الأعظم, سر الحياة.
      فالعلماء يمكنهم تجميع البروتينات المكونة للخلية ويمكنهم فصل كل مكون من مكونات الخلية.
      ولكنها تبقى مكونات للخلية بلا حياة.... مجرد بروتينات مختلفة.
      فإنهم حتى لو أفرغوا محتويات الخلية, وأعادوا بنائها, فإنها تبقى خلية ميتة بدون حياة ولا تؤدي وظائفها.
      فكيف نشأت الحياة في هذه البروتينات وتناغمت مع بعضها في الخلية ؟
      كيف تناغمت لكي يؤدي كل بروتين دوره, فهذا للنمو وذاك مكون للأنسجة وأخر للغشاء وأخر للنواة.
      وكيف انتظم العمل بالخلية, لتحتوي على مصانع بروتين وعلى شفرة وهي ما يطلق عليه شريط ال دي أن إيه, يعتبر كتالوج لتصنيع البروتينات وبه الشفرة الوراثية ويبلغ طوله حوالي مترين في الخلية البشرية التي لا ترى بالعين المجردة.
      شريط الدي ان إيه في جسم الإنسان إن تم فرده, سيبلغ طوله حوالي 20,000,000,000 كيلو متر , أي حوالي 68 ضعف المسافة بين الأرض والشمس.
      كما في الموقع العلمي https://dodona.ugent.be/en/activities/434589381/
      وفي صورة 3.

      اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	33.png 
مشاهدات:	15 
الحجم:	76.9 كيلوبايت 
الهوية:	825800
      يقول الله تعالى في سورة الفرقان" أَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَٰهَهُ هَوَاهُ أَفَأَنتَ تَكُونُ عَلَيْهِ وَكِيلًا (43)"
      في الجزء الرابع بإذن الله سيكون حديثنا عن نظرية التطور ومشاكلها التي لم ولن تحل.

      تعليق


      • #4
        الجزء الرابع

        فرضية التطور
        الناس بالنسبة لنظرية أو فرضية التطور ينقسمون إلى:
        1- رافضون لهذه النظرية – لأنها لا تتناسق مع الدين ومع قناعتهم وبعضهم يكتب ناقضاً للنظرية .
        2- لا يدرون أو لا يهتمون ولا يفكرون في الأمر ويمارسون طقوسهم الدينية أو لا يمارسونها ولا يشغلون أنفسهم بهذا الأمر.3- مؤمنون بنظرية التطور بلا أدلة أو معلومات وغالبيتهم بالغرب واهتمامهم الديني محدود وربما ويوفقون بين النظرية وبين معتقداتهم الدينية بأن الدين لا يمانع التطور.
        3- مؤيدون لنظرية التطور وبعضهم وللتفكير المادي وبعضهم يحاول جاهداً الدفاع عن معتقده.

        نظرية التطور باختصار , تقول أن:
        1- أصل الأجناس واحد ثم تفرع في عدة اتجاهات بانتقاء طبيعي عشوائي. وبدأ أصل الجناس بالخلية.
        فالإنسان والقرد لهما أصل مشترك من ملايين السنيين – وحتى الآن لم يجدوا الأصل المشترك المزعوم في الحفريات, فلا دليل على هذه الفرضية – وحاولوا التدليس بأنهم اكتشفوا انسان نياندرتال وهي أجزاء من هيكل عضمي, بنوا عليه تصورهم والأشكال التي يروجون لها كدليل على التطور ويدخل فيها الكثير من الكذب والتدليس لإثبات المعتقد.
        2- من الأدلة التي يسوقونها على صحة نظريتهم, هي تعدد الأشكال والأنواع للطيور والحشرات والنباتات, فافترضوا وجود أصل واحد مشترك.

        نضع ملحوظة هامة وهي أن بعض العلماء يعتبر أن التطور قد تم برعاية إلهية.
        وذلك لأن الإيمان بنظرية التطور العشوائي وبعدم وجود إله يستلزم معه الإيمان بمستحيلات لا يقبلها عقل مثل:
        1- الكون تم خلقه بالصدفة.
        2- الخلية الأولى التي تطورت فيما جاءت بالصدفة.
        3- دقة تصميم الخلايا وأعضاء الإنسان والنبات والطيور وغيرها لكي تتمكن من أداء وظيفتها ( أجنحة – مفاصل – أوراق وجذور الشجر – كبد – كلية – مخ – أعصاب – شرايين وأوردة – قلب - .... الخ) جاء بالصدفة والعشوائية.
        4- الغريزة الموجودة عند الحيوانات والنباتات لكي تستطيع الحياة والنمو والغذاء والتكاثر والبقاء – لا يوجد تفسير لها.


        لماذا نرفض فرضية التطور علمياً بغض النظر عن رفضنا لها لمعارضتها للدين

        1 - هي فرضية مبنية على توقعات لا توجد لها أدلة على التطور من نوع إلى أخر من الحيوانات وهي ما يطلق عليها الحلقات الوسيطة أو الحلقات المفقودة بين نوع وأخر. مثال لذلك الكائنات الحية بين الإنسان وغيره
        2- التشابه بين المخلوقات كالحشرات في بعض تركيبها ليس دليلاً على وجود أصل لهم واحد مشترك.
        3- من الممكن قبول تطور نفس الكائن لمواكبة ظروفه مثل تطور الفيروسات أو البكتيريا لاكتساب مناعة ضد المضادات الحيوية مثلاً, ولكن لم يتطور الفيروس إلى بكتيريا أو البكتيريا إلى طحالب ولا يوجد أي دليل على تغير نوع الكائن إلى كائن أخر.
        4- الصرصور له على الأرض حوالي 300 مليون عاماً, ولا يزال يموت إن انقلب على ظهره فلم يتطور لمنع هذه المشكلة القاتلة له, ولم تظهر له أعين أو استطاع الطيران لمسافة طويلة.
        5- شدة تعقيد أجزاء الكائنات الحية مثل (العين والمخ والأعصاب والأذن والدم والكبد وغيرها) وهي ما يطلق عليها نظرية "التصميم الذكي" تبين استحالة أن يكون التطور قد حدث عشوائياً.
        6- منطقياً فإن التطور يستلزم خطة مسبقة لكي ينتج عنه مكون أرقى وأدق من سابقه, وإن كان أصل التطور خلية بدائية, فكيف علمت فيما بعد أن هناك أصوات بالعالم الخارجي يلزم لها أذن لتسمع بها تلك الأصوات, فتصمم أذناً معقدة لتقوم بهذه المهمة, وكيف علمت أن هناك صوراً وأشكالاً خارج محيطها فتصمم الكائنات عيناً معقدة للغاية لترى بها, وكيف تصمم ذاكرة بالمخ وتصمم مستشعرات حرارية في بعض الحشرات وأدوات للمس وغيرها من أدوات مصممة بدقة لتؤدي وضائف معينة, يفترض أن الكائن قبل وجودها به لم يكن يعلم عنها شيئاً.
        7- الانفجار الكمبري و هو عصر ظهرت فيه كميات مهولة متنوعة من الأزهار والخضروات بدون أن يسبقها نباتات تعتبر كأساس لها.
        ٨- بعض الأزهار التي تكون على شكل حشرات معينة لتجتذبها، بل تكون لها نفس رائحتها مثل زهرة أوركيد النحل... فكيف رأت الزهرة تلك الحشرة وصممت نفسها على شكلها و صنعت مثل رائحتها وهو المثال الذي أرق دارون.
        ٩- كل الصور التي يتم وضعها حول تطور الإنسان هي صور افتراضية غير حقيقية.




        اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image2014_010vbt2.jpg 
مشاهدات:	16 
الحجم:	46.5 كيلوبايت 
الهوية:	825868
        للمزيد يمكن تحميل الملف التالي بعنوان أنا وابنتي ونظرية التطور أو تحميل كتب مماثلة :
        من
        هنا

        تحدثنا في الأجزاء السابقة عن:
        خلق الكون واستحالة وجودة بالصدفة
        آيات القرءان الكريم تبين نشأة الخلق وتثبت أن القرءان كلام الله تعالى.
        خلق الخلية وتعقيدها واستحالة وجودها بالصدفة.

        في الجزء الخامس إن شاء الله تعالى نتحدث عن دليل الهداية للكائنات الحية.
        التعديل الأخير تم بواسطة إبراهيم صالح; الساعة 24 مار, 2021, 05:41 م.

        تعليق

        مواضيع ذات صلة

        تقليص

        المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
        أنشئ بواسطة Mohamed Karm, 3 أغس, 2021, 12:28 م
        ردود 0
        7 مشاهدات
        0 معجبون
        آخر مشاركة Mohamed Karm
        بواسطة Mohamed Karm
         
        أنشئ بواسطة Mohamed Karm, 19 أبر, 2021, 06:30 ص
        رد 1
        20 مشاهدات
        0 معجبون
        آخر مشاركة Mohamed Karm
        بواسطة Mohamed Karm
         
        أنشئ بواسطة Mohamed Karm, 4 أبر, 2021, 04:03 ص
        ردود 0
        37 مشاهدات
        1 معجب
        آخر مشاركة أكرمنى ربى بالاسلام  
        أنشئ بواسطة د.أمير عبدالله, 28 مار, 2021, 06:16 ص
        ردود 0
        19 مشاهدات
        1 معجب
        آخر مشاركة د.أمير عبدالله  
        أنشئ بواسطة إبراهيم صالح, 18 مار, 2021, 03:49 م
        ردود 3
        51 مشاهدات
        0 معجبون
        آخر مشاركة إبراهيم صالح  
        يعمل...
        X