كرة الأرض أم دائرة الأرض - ردا على تخبط المواقع والمنتديات المسيحية

تقليص

عن الكاتب

تقليص

The Truth مسلم اكتشف المزيد حول The Truth
هذا موضوع مثبت
X
X
تقليص
الأولى السابق التالي الأخيرة
من يُشاهد هذا الموضوع الآن: 1 (0 أعضاء و 1 زوار)
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • #16
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    بارك الله فيكم أختنا الفاضلة "لا تسئلني من أنا" أعتذر كثيرا عن التأخير فيعلم الله تعالى أن النت كان مقطوع عندي لمدة أربع أيام.

    تكلمة الموضوع في أقرب وقت وإن كان النت سليم سيكون غدا بإذن الله تعالى

    بارك الله لكم وفيكم

    تعليق


    • #17
      المشاركة الأصلية بواسطة the truth مشاهدة المشاركة
      وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
      بارك الله فيكم أختنا الفاضلة "لا تسئلني من أنا"
      اللهم آميين وبارك الله فيكم أخي ذا تروث


      أعتذر كثيرا عن التأخير فيعلم الله تعالى أن النت كان مقطوع عندي لمدة أربع أيام.

      ربنا يعين حضرتك

      وإن شاء الله النت يتصلح عند حضرتك

      تكلمة الموضوع في أقرب وقت وإن كان النت سليم سيكون غدا بإذن الله تعالى

      بارك الله لكم وفيكم


      اللهم آميين

      ربنا يباركلك أخي ذا تروث على سرعةة الرد

      منتظرةة باقي الموضوع


      والذي نفسه بغير جمالٍ لا يرى في الكون شيئاً جميلاً
      أيهذا الشاكي وما بك داء كن جميلاً ترى الوجود جميلاً

      تعليق


      • #18
        بسم الله الرحمن الرحيم

        بعد تفنيد الإدعاء القائل بأن العبرية القديمة التوراتيه:
        لم تفرق بين مصطلحي "الدائرة" و "الكرة"
        هنــــا

        نعود مع النقطة الأخيرة فيما يظن فيه النصارى بأنه ردا على الشبهة فيقول زعيم المنتدى موافقة على ما قاله خادم الرب الأصغر:




        والغجيب أن التفسير الذي نقله نفسه يقول :

        The globular form of the earth was then unknown; and the idea is, that God sat above this extended circuit, or circle; and that the vast earth was beneath his feet.
        ولكن المشكلة حاليا والسؤال الذي يطرحه زعيم المنتدى :

        كيف يجلس الرب على شيئ مسطح لا دائري ,فلكي يجلس الرب حقا على شيئ يجب وأن يكون مجسم سواء كان (كروي,مكعب,.......) ولكن لا يمكن وأن يكون مسطح؟!


        والحقيقة قد يوافق البعض عن هذا الطرح ولكن البعض الأخر قد يرفض هذا التفسير فلا مشكلة أبدا في الجلوس على شيئ مسطح والبعض الأخر وهو الأكثر يفسرها تفسير رمزي فالمقصود بالجلوس هنا هو الحكم والتسلط , إلا إن وافق النصارى فعلا على أن الرب يجلس حقيقة على الأرض ؟!

        عموما لحسم هذا الجدال نعود لتفسير اليهود الاوائل لشكل الأرض وهل كان تصورهم فعلا وسيلة لحل هذه القضية ؟!

        أ.شكل الأرض كما تصوره علماء اليهودية والمسيحية القدامى حسب نصوص الكتاب المقدس.

        ب.كيف يجلس الرب على الأرض.

        والمفاجأة ها هو تفسير اليهود الأوائل لشكل الأرض على حسب ما جاء في الكتاب المقدس :


        Cosmology:Two Pagan views and the modern view >> Pagan, pre-scientific cosmology in the Middle East:
        Cosmology as viewed by Biblical writers in ancient Israel:

        اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	154 
الحجم:	5.7 كيلوبايت 
الهوية:	821921

        http://www.religioustolerance.org/cosmo_bibl1.htm

        وصف الشكل السابق :

        1- الأرض دائرة مسطحة "إشعياء 22:40" (الْجَالِسُ عَلَى كُرَةِ "دائرة" الأَرْضِ وَسُكَّانُهَا كَالْجُنْدُبِ. الَّذِي يَنْشُرُ السَّمَاوَاتِ كَسَرَادِقَ، وَيَبْسُطُهَا كَخَيْمَةٍ لِلسَّكَنِ.)


        2- معلقة الأرض المسطحة على أعمدة "سفر صموئيل الأول 2: 8" (يُقِيمُ الْمِسْكِينَ مِنَ التُّرَابِ. يَرْفَعُ الْفَقِيرَ مِنَ الْمَزْبَلَةِ لِلْجُلُوسِ مَعَ الشُّرَفَاءِ وَيُمَلِّكُهُمْ كُرْسِيَّ الْمَجْدِ. لأَنَّ لِلرَّبِّ أَعْمِدَةَ الأَرْضِ، وَقَدْ وَضَعَ عَلَيْهَا الْمَسْكُونَةَ.) , "سفر أيوب 9: 6" (الْمُزَعْزِعُ الأَرْضَ مِنْ مَقَرِّهَا، فَتَتَزَلْزَلُ أَعْمِدَتُهَا.) , "سفر المزامير 75: 3" (ذَابَتِ الأَرْضُ وَكُلُّ سُكَّانِهَا. أَنَا وَزَنْتُ أَعْمِدَتَهَا. سِلاَهْ)

        هذه الأعمدة تثبت الأرض فلا تتحرك ولا تدور ولا تتزعزع "سفر المزامير 104: 5" (الْمُؤَسِّسُ الأَرْضَ عَلَى قَوَاعِدِهَا فَلاَ تَتَزَعْزَعُ إِلَى الدَّهْرِ وَالأَبَدِ.)

        4 - الأعمدة معلقة على لا شيئ "سفر أيوب 26: 7" (يَمُدُّ الشَّمَالَ عَلَى الْخَلاَءِ، وَيُعَلِّقُ الأَرْضَ عَلَى لاَ شَيْءٍ.)

        5- يخرج من الأرض المسطحة الدائريه أعمدة تسند السماء "سفر أيوب 26: 11" (أَعْمِدَةُ السَّمَاوَاتِ تَرْتَعِدُ وَتَرْتَاعُ مِنْ زَجْرِهِ.)

        6- السماء بالنسبة للأرض مفروشة كسرادق الخيمة "إشعياء 22:40" (الْجَالِسُ عَلَى كُرَةِ الأَرْضِ وَسُكَّانُهَا كَالْجُنْدُبِ. الَّذِي يَنْشُرُ السَّمَاوَاتِ كَسَرَادِقَ، وَيَبْسُطُهَا كَخَيْمَةٍ لِلسَّكَنِ.)

        [line]-[/line]

        ب. كيف يجلس الرب على الأرض حقيقا وليس مجازيا ؟!



        Ancient Hebrew cosmology
        http://ncse.com/image/ancient-hebrew-cosmology

        >يجلس الرب على هذا السرادق المحيط بالأرض الدائرية<
        اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	148 
الحجم:	122.9 كيلوبايت 
الهوية:	821922
        سفر إشعياء 40: 22
        الْجَالِسُ عَلَى كُرَةِ الأَرْضِ وَسُكَّانُهَا كَالْجُنْدُبِ. الَّذِي يَنْشُرُ السَّمَاوَاتِ كَسَرَادِقَ، وَيَبْسُطُهَا كَخَيْمَةٍ لِلسَّكَنِ.




        لا تعليق!

        ويتبع مع مفاجآت أكثر تشويقا "بإذن الله تعالى"
        التعديل الأخير تم بواسطة د.أمير عبدالله; 3 ديس, 2020, 07:06 ص.

        تعليق


        • #19
          شكل الأرض في الكتاب المقدس:

          1- عند علماء اليهود القدامى :


          Cosmology:Two Pagan views and the modern view >> Pagan, pre-scientific cosmology in the Middle East:
          Cosmology as viewed by Biblical writers in ancient Israel:




          http://www.religioustolerance.org/cosmo_bibl1.htm

          وصف الشكل السابق :

          1- الأرض دائرة مسطحة "إشعياء 22:40" (الْجَالِسُ عَلَى كُرَةِ "دائرة" الأَرْضِ وَسُكَّانُهَا كَالْجُنْدُبِ. الَّذِي يَنْشُرُ السَّمَاوَاتِ كَسَرَادِقَ، وَيَبْسُطُهَا كَخَيْمَةٍ لِلسَّكَنِ.)


          2- معلقة الأرض المسطحة على أعمدة "سفر صموئيل الأول 2: 8" (يُقِيمُ الْمِسْكِينَ مِنَ التُّرَابِ. يَرْفَعُ الْفَقِيرَ مِنَ الْمَزْبَلَةِ لِلْجُلُوسِ مَعَ الشُّرَفَاءِ وَيُمَلِّكُهُمْ كُرْسِيَّ الْمَجْدِ. لأَنَّ لِلرَّبِّ أَعْمِدَةَ الأَرْضِ، وَقَدْ وَضَعَ عَلَيْهَا الْمَسْكُونَةَ.) , "سفر أيوب 9: 6" (الْمُزَعْزِعُ الأَرْضَ مِنْ مَقَرِّهَا، فَتَتَزَلْزَلُ أَعْمِدَتُهَا.) , "سفر المزامير 75: 3" (ذَابَتِ الأَرْضُ وَكُلُّ سُكَّانِهَا. أَنَا وَزَنْتُ أَعْمِدَتَهَا. سِلاَهْ)


          هذه الأعمدة تثبت الأرض فلا تتحرك ولا تدور ولا تتزعزع "سفر المزامير 104: 5" (الْمُؤَسِّسُ الأَرْضَ عَلَى قَوَاعِدِهَا فَلاَ تَتَزَعْزَعُ إِلَى الدَّهْرِ وَالأَبَدِ.)


          4 - الأعمدة معلقة على لا شيئ "سفر أيوب 26: 7" (يَمُدُّ الشَّمَالَ عَلَى الْخَلاَءِ، وَيُعَلِّقُ الأَرْضَ عَلَى لاَ شَيْءٍ.)


          5- يخرج من الأرض المسطحة الدائريه أعمدة تسند السماء "سفر أيوب 26: 11" (أَعْمِدَةُ السَّمَاوَاتِ تَرْتَعِدُ وَتَرْتَاعُ مِنْ زَجْرِهِ.)


          6- السماء بالنسبة للأرض مفروشة كسرادق الخيمة "إشعياء 22:40" (الْجَالِسُ عَلَى كُرَةِ الأَرْضِ وَسُكَّانُهَا كَالْجُنْدُبِ. الَّذِي يَنْشُرُ السَّمَاوَاتِ كَسَرَادِقَ، وَيَبْسُطُهَا كَخَيْمَةٍ لِلسَّكَنِ.)


          [line]-[/line]

          2- نصوص لا تحتمل التأويل أو التغير:

          جاء في العهد القديم

          سفر دانيال 4
          10 فَرُؤَى رَأْسِي عَلَى فِرَاشِي هِيَ: أَنِّي كُنْتُ أَرَى فَإِذَا بِشَجَرَةٍ فِي وَسَطِ الأَرْضِ وَطُولُهَا عَظِيمٌ.
          11 فَكَبُرَتِ الشَّجَرَةُ وَقَوِيَتْ، فَبَلَغَ عُلُوُّهَا إِلَى السَّمَاءِ وَمَنْظَرُهَا إِلَى أَقْصَى كُلِّ الأَرْضِ.

          وهذا مستحيل علمايا فلا يمكن مطلقا لشجرة مهما كان طولها حتى وإن وصلت للسماء وهي مزروعة في الأرض أن يبلغ منظرها كل الأرض , فمن يسكن الشمال لا يمكن أن يرى شجرة إن كانت مزروعة في الجنوب مهما كان طولها وهكذا من يسكن الجنوب.

          فهناك تعاقب لليل والنهار والشروق والغرب فهنا ليل هناك نهار والعكس:

          وللأسف أخطأ الكتاب المقدس في هذه الجزئية آيضا حيث يقول :

          سفر التكوين 1
          3 وَقَالَ اللهُ: «لِيَكُنْ نُورٌ»، فَكَانَ نُورٌ.
          4 وَرَأَى اللهُ النُّورَ أَنَّهُ حَسَنٌ. وَفَصَلَ اللهُ بَيْنَ النُّورِ وَالظُّلْمَةِ.
          5 وَدَعَا اللهُ النُّورَ نَهَارًا، وَالظُّلْمَةُ دَعَاهَا لَيْلاً. وَكَانَ مَسَاءٌ وَكَانَ صَبَاحٌ يَوْمًا وَاحِدًا.


          ثم بعد خلق النور خلق الشمس والقمر ؟!

          16 فَعَمِلَ اللهُ النُّورَيْنِ الْعَظِيمَيْنِ: النُّورَ الأَكْبَرَ لِحُكْمِ النَّهَارِ، وَالنُّورَ الأَصْغَرَ لِحُكْمِ اللَّيْلِ، وَالنُّجُومَ.
          17 وَجَعَلَهَا اللهُ فِي جَلَدِ السَّمَاءِ لِتُنِيرَ عَلَى الأَرْضِ،
          18 وَلِتَحْكُمَ عَلَى النَّهَارِ وَاللَّيْلِ، وَلِتَفْصِلَ بَيْنَ النُّورِ وَالظُّلْمَةِ. وَرَأَى اللهُ ذلِكَ أَنَّهُ حَسَنٌ.
          19 وَكَانَ مَسَاءٌ وَكَانَ صَبَاحٌ يَوْمًا رَابِعًا.


          ألم يلاحظ كاتب السفر أن الأرض دائما عليها نهارا وليلا لكرويتها؟!

          فكل هذا لا يدل على شيئ واحد وهو اليقين التام لكاتب هذا الكتاب على أن الأرض مسطحة تماما كالشكل السابق.

          ولم يقف الحد في ذلك على "العهد القديم" بل وافقه "العهد الجديد" آيضا في نفس الفكرة عندما كان "الرب" يجرب من "إبليس":

          إنجيل متى 4: 8
          ثُمَّ أَخَذَهُ أَيْضًا إِبْلِيسُ إِلَى جَبَل عَال جِدًّا، وَأَرَاهُ جَمِيعَ مَمَالِكِ الْعَالَمِ وَمَجْدَهَا،


          إنجيل لوقا 4: 5
          ثُمَّ أَصْعَدَهُ إِبْلِيسُ إِلَى جَبَل عَال وَأَرَاهُ جَمِيعَ مَمَالِكِ الْمَسْكُونَةِ فِي لَحْظَةٍ مِنَ الزَّمَانِ.

          وهي نفس الفكرة السابقة , فلا يمكن للشخص واقف على جبل أن يرى جميع ممالك الأرض لأن ممالك الجنوب لا يمكن أن يراها شخص واقف على أعلى جبل في الشمال والعكس.

          ولكن ما جاء في هذا النص لا يدل على أن هذه هي صورة الأرض المصورة لكاتبي العدين "القديم" و"الجديد".





          يتبع بإذن الله تعالى.

          تعليق


          • #20
            بسم الله الرحمن الرحيم
            السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

            جزاكم الله خير الجزاء
            اخي الحبيب



            تعليق


            • #21
              السلام عليكم ورحمةة الله وبركاته

              جزاك الله خيراً أخي ذا تروث

              بارك الله في مجهود حضرتك أخي


              متابعةة


              والذي نفسه بغير جمالٍ لا يرى في الكون شيئاً جميلاً
              أيهذا الشاكي وما بك داء كن جميلاً ترى الوجود جميلاً

              تعليق


              • #22
                بارك الله في علمك ونفع به المسلمين

                تعليق


                • #23
                  الإخوة الأفاضل الكرام "آيات من الله" ، "لا تسألني من أنا" ، "الأسد الكردي" بارك اللهم لكم وفيكم على مروركم الكريم وتشريفكم للموضوع.

                  يتبع قريبا بإذن الله تعالى ونسأله تعالى التوفيق والقبول

                  تعليق


                  • #24
                    المشاركة الأصلية بواسطة the truth مشاهدة المشاركة

                    بارك اللهم لكم وفيكم على مروركم الكريم وتشريفكم للموضوع.

                    يتبع قريبا بإذن الله تعالى ونسأله تعالى التوفيق والقبول
                    السلام عليكم ورحمةة الله وبركاته

                    اللهم آميين

                    وبارك الله فيكم أخي

                    ننتظر التكملةة

                    ربنا يعين حضرتك ويذيدك من فضله أخي تروث


                    والذي نفسه بغير جمالٍ لا يرى في الكون شيئاً جميلاً
                    أيهذا الشاكي وما بك داء كن جميلاً ترى الوجود جميلاً

                    تعليق


                    • #25
                      بسم الله الرحمن الرحيم
                      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
                      الحمدلله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه أجمعين

                      المؤسف انهم يعتقدون ان الأرض دائرة او كرة وهذا خطأ علمياً

                      صحيح عليماً بحسب تكلاوي

                      الأرض كروية>> إشعياء 40: 22 >>

                      40: 22 الجالس على كرة الارض و سكانها كالجندب الذي ينشر السماوات كسرادق و يبسطها كخيمة للسكن

                      ثم جاء الفيزيائي "اسحق نيوتن" ليقول بأن الأرض شبه كروية، وأثبت ذلك حسابياً حيث وجد بعد تجارب فيزيائية قام بها على البندول أن قطر الأرض عند خط الاستواء يزيد بنسبة (231/1) عن قطرها بين القطبين الشمالي والجنوبي.

                      أظهرت الصـور التي التقطتها الأقمار الصناعية منذ عام (1957 م) أن الأرض شبه كروية مفلطحة عند القطبين (Oblate Spheroid)

                      وكما ورد في الموسوعة البريطانية أن الأرض شبه كروية مفلطحة عند القطبين (Oblate Spheroid) إذ أن الأرض تنتفخ بصورة بطيئة جداً عند خط الاستواء وتتسطح في منطقة القطبين بفعل دورانها حول نفسها، فطول شعاع الأرض عند خط الاستواء يساوي (6378 كلم) وشعاعها بين القطبين يساوي (6357 كلم)، والفارق الضئيل بين شعاعي الأرض (21 كلم) جعلها تبدو كروية الشكل.

                      تعليق


                      • #26
                        جزاكم الله خيْرًا أخي الحبيب The Truth

                        وهنا إضافة أخرى تؤّكِّد ما بينته .. وتؤكِّد فهم اليهود .. على ان الحجاب هذا كان يحيط بالكواكب والشمس والقمر , وليْس المقصود به أن الأرض كرويّة كما زعَم مترجموا الكتاب المقدس العرب , وكعادتهم في التلاعب بكتاب الله وتحريف الكلم عن مواضِعه !





                        ترجمة سعيد الفيومي العربية بحروف عبرية لسفر أشعياء:

                        حجاب الأرض , وليْس كرة الأرض!!



                        أول ترجمة عربية للكتاب المقدس ولسفر اشعياء لاقت الإعتراف والشهرة بين جميع اليهود وجميع النصارى هي ترجمة الرابي اليهودي سعيد الفيومي .. وهي الترجمة التي اعتمد عليها العرب النصارى وقاموا فيما بعْد بتنقيحِها والتبديل والتغيير بما يتناسب ومعتقداتِهِم .. وكيْف لا يُقْبَلُ بها وهو أستاذ العبريةِ وواضِعُ قواميسِها .. وإليْه يرجِع اليهود والنصارى في عبريتِهِم ..



                        لقد ترجمها سعاديا الفيومي حبر اليهود هكذا:

                        " أما علمتم ولا سمِعتُم ولا أخْبِرتُم , من أول ولا تفهمتم أساساتِ الأرض 22 انهُ الثابت على حجابالأرض , وسكانه عنده كالجراد المادّ السماء, كالفازة, ومتحها كالخباء للثبات " (9)



                        اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	89 
الحجم:	252.2 كيلوبايت 
الهوية:	821857

                        الأعمال الكاملة: تفسير سفر يشعيهو مع قطع شرحه بالعربية, وبالحروف العبرية , تأليف ربيني سعديه جاؤن بن يوسف الفيّومي , ص.60. الطبعة الباريسية 1896م.



                        حجاب الأرض , وليْس كرة الأرض !!





                        وهكذا ظلّت الكنيسة أكثر من 1800 عام تؤْمِن وتعتقد أن الأرض ليْست كروية وإنما مربعة ذات زوايا أربعة , هكذا آمن اليونان والرومان والفُرْس وكل الأمم قبل الميلادِ وبعْدَه .. وعلى هذا المعتقدِ الفاسد والعلم المغلوط سارت الكنيسة , ونقلوا هذا المعتقد إلى كُتُبِ الله , توراتِهِم وانجيلهم!!



                        لم يُخالف العالمَ في ذلِك إلا أمة محمد صلى الله عليْهِ وسلّم , الذين خالفوا كل الأمم وكل العلوم

                        وقالوا أن الأرض كرويّة بالإجماع, هذا فهْمُهُم لما أنزله الله في قرآنه..




                        سُئِل ابن تيْمِية رحمه الله : عن رجلين تنازعا في " كيفية السماء والأرض " هل هما " جسمان كريان " ؟

                        فقال أحدهما كريان ؛ وأنكر الآخر هذه المقالة وقال : ليس لها أصل وردها فما الصواب ؟ فأجاب : " السموات مستديرة عند علماء المسلمين ، وقد حكى إجماع المسلمين على ذلك غير واحد من العلماء أئمة الإسلام : مثل أبي الحسين أحمد بن جعفر بن المنادي أحد الأعيان الكبار من الطبقة الثانية من أصحاب الإمام أحمد وله نحو أربعمائة مصنف ، وحكى الإجماع على ذلك الإمام أبو محمد بن حزم وأبو الفرج بن الجوزي ، وروى العلماء ذلك بالأسانيد المعروفة عن الصحابة والتابعين ، وذكروا ذلك من كتاب الله وسنة رسوله ، وبسطوا القول في ذلك بالدلائل السمعية ، وإن كان قد أقيم على ذلك أيضا دلائل حسابية ، ولا أعلم في علماء المسلمين المعروفين من أنكر ذلك ، إلا فرقة يسيرة من أهل الجدل لما ناظروا المنجمين قالوا على سبيل التجويز : يجوز أن تكون مربعة أو مسدسة أو غير ذلك ، ولم ينفوا أن تكون مستديرة ، لكن جوزوا ضد ذلك ، وما علمت من قال إنها غير مستديرة - وجزم بذلك - إلا من لا يؤبه له من الجهال ..." "مجموع الفتاوى" (6/586) .




                        وقال ابن حزم رحمه الله :

                        " مطلب بيان كروية الأرض : قال أبو محمد وهذا حين نأخذ إن شاء الله تعالى في ذكر بعض ما اعترضوا به ، وذلك أنهم قالوا : إن البراهين قد صحت بأن الأرض كروية ، والعامة تقول غير ذلك ، وجوابنا وبالله تعالى التوفيق : أن أحداً من أئمة المسلمين المستحقين لاسم الإمامة بالعلم رضي الله عنهم لم ينكروا تكوير الأرض ، ولا يحفظ لأحد منهم في دفعه كلمة ، بل البراهين من القرآن والسنة قد جاءت بتكويرها ... " , الفصل في الملل والأهواء والنحل (2/78) .


                        واستنبط علماء الإسْلام ذلِك واستدلوا على كروية الأرض من كتاب الله بهذه الآية:
                        قال تعالى : ( خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِالْحَقِّ يُكَوِّرُ اللَّيْلَ عَلَى النَّهَارِ وَيُكَوِّرُ النَّهَارَ عَلَى اللَّيْلِ ) الزمر/5 .



                        ويقول الإمام فخر الدين الرازي في تفسيرِه حول قول الله تعالى : "وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ":

                        "ثبت بالدلائل / أن الأرض كرة فكيف يمكن المكابرة فيه ؟ , فإن قالوا : وقوله : {مَدَّ الارْضَ} ينافي كونها كرة فكيف يمكن مدها ؟ .... المدُّ هو البسط إلى ما لا يدرك منتهاه، فقوله: "وَهُوَ الَّذِي مَدَّ الْأَرْضَ" يُشعر بأنه – تعالى - جعل حجم الأرض حجمًا عظيمًا لا يقع البصر على منتهاه؛ لأن الأرض لو كانت أصغر حجما مما هي الآن عليه لما كمل الانتفاع به... والكرة إذا كانت في غاية الكبر، كان كل قطعة منها تشاهد كالسطح.." (مفاتيح الغيب 19/ 5).




                        وهكذا خالف علماء الإسْلام وفقهاؤهُ ومُفسِّروه اليونان والرومان ومن تبعهم من أهل الكتاب اليهود والنصارى !!

                        إلى أن خرج جاليليو ليقولها - وليفعلوا ما يشاؤن- أن الأرض كرويّة , فقتلته الكنيسة !!

                        وكانت الكنائِس تلعن وتحْرِم بل وتحرق من يقول بكرويتها من العلماء. إلى أن ظهر العلم وتمكّن. ونجحت اوربا - لأول مرة - في تحييد سُلْطةِ الكنيسة للأبد , ليْسْمَحَ للعلم أن يسود بدل الجهل, واصبحت كروية الأرض حقيقة علمية لا تقبل الجدل .. مما جعل مفسري الكتاب المقدس في القرن الميلادي العشرين ولأول مرة يخرجون عن المعتاد ويقرون بالعلم, وبكروية الأرض.



                        والحمدلله على نعمةِ الإسْلام
                        التعديل الأخير تم بواسطة د.أمير عبدالله; 30 نوف, 2020, 10:57 ص.
                        "يا أيُّها الَّذٍينَ آمَنُوا كُونُوا قوَّاميِنَ للهِ شُهَدَاء بِالقِسْطِ ولا يَجْرِمنَّكُم شَنئانُ قوْمٍ على ألّا تَعْدِلوا اعدِلُوا هُوَ أقربُ لِلتّقْوى
                        رحم الله من قرأ قولي وبحث في أدلتي ثم أهداني عيوبي وأخطائي
                        *******************
                        موقع نداء الرجاء لدعوة النصارى لدين الله .... .... مناظرة "حول موضوع نسخ التلاوة في القرآن" .... أبلغ عن مخالفة أو أسلوب غير دعوي .... حوار حوْل "مصحف ابن مسْعود , وقرآنية المعوذتين " ..... حديث شديد اللهجة .... حِوار حوْل " هل قالتِ اليهود عُزيْرٌ بنُ الله" .... عِلْم الرّجال عِند امة محمد ... تحدّي مفتوح للمسيحية ..... حوار حوْل " القبلة : وادي البكاء وبكة " .... ضيْفتنا المسيحية ...الحجاب والنقاب ..حكم إلهي أخفاه عنكم القساوسة .... يعقوب (الرسول) أخو الرب يُكذب و يُفحِم بولس الأنطاكي ... الأرثوذكسية المسيحية ماهي إلا هرْطقة أبيونية ... مكة مذكورة بالإسْم في سفر التكوين- ترجمة سعيد الفيومي ... حوار حول تاريخية مكة (بكة)
                        ********************
                        "وأما المشبهة : فقد كفرهم مخالفوهم من أصحابنا ومن المعتزلة
                        وكان الأستاذ أبو إسحاق يقول : أكفر من يكفرني وكل مخالف يكفرنا فنحن نكفره وإلا فلا.
                        والذي نختاره أن لا نكفر أحدا من أهل القبلة "
                        (ابن تيْمِيَة : درء تعارض العقل والنقل 1/ 95 )

                        تعليق


                        • #27
                          اسْمَح لي أخي الحبيب بعمل تلخيص كامل للموضوع بما فيه من اضافات في رسالةٍ واحدة ..
                          "يا أيُّها الَّذٍينَ آمَنُوا كُونُوا قوَّاميِنَ للهِ شُهَدَاء بِالقِسْطِ ولا يَجْرِمنَّكُم شَنئانُ قوْمٍ على ألّا تَعْدِلوا اعدِلُوا هُوَ أقربُ لِلتّقْوى
                          رحم الله من قرأ قولي وبحث في أدلتي ثم أهداني عيوبي وأخطائي
                          *******************
                          موقع نداء الرجاء لدعوة النصارى لدين الله .... .... مناظرة "حول موضوع نسخ التلاوة في القرآن" .... أبلغ عن مخالفة أو أسلوب غير دعوي .... حوار حوْل "مصحف ابن مسْعود , وقرآنية المعوذتين " ..... حديث شديد اللهجة .... حِوار حوْل " هل قالتِ اليهود عُزيْرٌ بنُ الله" .... عِلْم الرّجال عِند امة محمد ... تحدّي مفتوح للمسيحية ..... حوار حوْل " القبلة : وادي البكاء وبكة " .... ضيْفتنا المسيحية ...الحجاب والنقاب ..حكم إلهي أخفاه عنكم القساوسة .... يعقوب (الرسول) أخو الرب يُكذب و يُفحِم بولس الأنطاكي ... الأرثوذكسية المسيحية ماهي إلا هرْطقة أبيونية ... مكة مذكورة بالإسْم في سفر التكوين- ترجمة سعيد الفيومي ... حوار حول تاريخية مكة (بكة)
                          ********************
                          "وأما المشبهة : فقد كفرهم مخالفوهم من أصحابنا ومن المعتزلة
                          وكان الأستاذ أبو إسحاق يقول : أكفر من يكفرني وكل مخالف يكفرنا فنحن نكفره وإلا فلا.
                          والذي نختاره أن لا نكفر أحدا من أهل القبلة "
                          (ابن تيْمِيَة : درء تعارض العقل والنقل 1/ 95 )

                          تعليق


                          • #28
                            تحريف التراجم العربية لخلق معجِزة وهمية في الكتاب المقدس: كرة الأرض ؟!!


                            ظلّت الكنيسة أكثر من 1800 عام تؤْمِن وتعتقد أن الأرض ليْست كروية وإنما مربعة ذات زوايا أربعة , هكذا آمن اليونان والرومان والفُرْس وكل الأمم قبل الميلادِ وبعْدَه .. وعلى هذا المعتقدِ الفاسد والعلم المغلوط سارت الكنيسة , ونقلوا هذا المعتقد إلى كُتُبِ الله , توراتِهِم وانجيلهم!!


                            فنقرأ في العهد القديم سفر أيوب : " اين كنت حين اسست الارض اخبر ان كان عندك فهم 5 من وضع قياسها.لانك تعلم.او من مدّ عليها مطمارا. 6 على اي شيء قرّت قواعدها او من وضع حجر زاويتها " (1) ......

                            ونقرأ في سفر اشعياء : " ويرفع راية للامم ويجمع منفيي اسرائيل ويضم مشتتي يهوذا من اربعة اطراف الارض " (2) .......

                            ونقرأ في العهد الجديد من رؤيا يوحنا "7: 1 و بعد هذا رايت اربعة ملائكة واقفين على اربع زوايا الارض ممسكين اربع رياح الارض لكي لا تهب ريح على الارض و لا على البحر و لا على شجرة ما"(3) ......

                            وأيْضًا " متى تمت الالف السنة يحل الشيطان في سجنه ويخرج ليضل الامم الذين في اربع زوايا الارض جوج وماجوج ليجمعهم للحرب, الذين عددهم مثل رمل البحر فصعدوا على عرض الارض واحاطوا بمعسكر القديسين بالمدينة المحبوبة فنزلت نار من عند الله من السماء واكلتهم " (4)

                            ويُفسر آباء الكنيسة هذه الميثولوجيا .. فيقول أحد أعظم آبائِهِم القديس اريناوس في نهاية القرن الميلادي الثاني في كتابه ضد الهراطقة : " " لا يمكن ان يكون هناك اكثر من أربع اناجيل ولا اقل من أربع كما أن للأرض اربع زوايا وأربع رياح رئيسية وحين ان الإناجيل هي اعمدة الكنيسة فوجب ان يكون للكنيسة اربع اناجيل كما للأرض " (5).

                            لم يُخالف العالمَ في ذلِك إلا أمة محمد صلى الله عليْهِ وسلّم , الذين خالفوا كل الأمم وكل العلوم , وقالوا أن الأرض كرويّة بالإجماع, هذا فهْمُهُم لما أنزله الله في قرآنه.(6)


                            وخرج جاليليو ليقولها - وليفعلوا ما يشاؤن- أن الأرض كرويّة , فقتلته الكنيسة !! , وكانت الكنائِس تلعن وتحْرِم بل وتحرق من يقول بكرويتها من العلماء. إلى أن ظهر العلم وتمكّن. ونجحت اوربا - لأول مرة - في تحييد سُلْطةِ الكنيسة للأبد , ليْسْمَحَ للعلم أن يسود بدل الجهل, واصبحت كروية الأرض حقيقة علمية لا تقبل الجدل .. مما جعل مفسري الكتاب المقدس في القرن الميلادي العشرين ولأول مرة يخرجون عن المعتاد ويقرون بالعلم, وبكروية الأرض.


                            ولننظُر كيْف عالجت كنائِس الشرق , وكنائِس الغرب هذه المُصيبة :


                            1- أما عن كنائِس الغرب:

                            فقد أقرّ ألبرت بارنز في تفسيرِه أن هذه الميثولوجيا تأثر بها كتاب الكِتاب المقدس ونقلوها في الأناجيل فيقول: " ان مفهوم يوحنا هو المفهوم الذي كان يسود في المجتمع اليهودي في ذلك الوقت إذ كانوا يظنون ان للأرض أربع زواية وأن لها أطراف تغيب فيها الشمس وتشرق منها بل انهم كانوا يعتقدون ان للأرض أعمدة". (7)


                            2- أما كنائِس الشرق فهو التحريف والتلاعب كالعادة!!

                            فقد أرادوا حِفْظ ماء الوجه , فانتقوا فقرة من فقرات الكتاب , من كتاب أشعياء , وببهلوانيةٍ معتادةٍ وخفة يد .. قام المترجم العربي بتغييرها وجعلها " كرة الأرض " .. وهي فقرة أشعياء 40 / 22 .. وذلِك حتى لا يُقال أن الكتاب المقدس لم يتكلّم عن كرويةِ الأرض !! , وهكذا هو حالُهُم .. فعمد المُحرِّف إلى التغيير والتبديل فترجم النصّ هكذا :

                            " الْجَالِسُ عَلَى كُرَةِ الأَرْضِ وَسُكَّانُهَا كَالْجُنْدُبِ. الَّذِي يَنْشُرُ السَّمَاوَاتِ كَسَرَادِقَ، وَيَبْسُطُهَا كَخَيْمَةٍ لِلسَّكَنِ. " !!!


                            ثم بارك المفسِّرون العرب في القرن العشرين (8) هذا التلاعب , وزعموا أنه إعجاز ذكره الكتاب المقدس قبل العلم بقرون !!


                            ونتعجّب إن كان هذا الإعجاز موجودًا فلما أهرِقت دماء جاليليو والعلماء؟!!

                            لكِنه مُسلسل التحريف، والتلبيس على النصارى، لقلب الباطِلِ حقًا والحق باطِل !!



                            والآن لكشْف حقيقة هذه الكلمة وابراز هذا الكذِب والدجل:

                            1- حجاب الأرض , وليْس كرة الأرض:


                            إن أول ترجمة عربية للكتاب المقدس ولسفر اشعياء لاقت الإعتراف والشهرة بين جميع اليهود وجميع النصارى هي ترجمة الرابي اليهودي سعيد الفيومي .. وهي الترجمة التي اعتمد عليها العرب النصارى وقاموا فيما بعْد بتنقيحِها والتبديل والتغيير بما يتناسب ومعتقداتِهِم .. وكيْف لا يُقْبَلُ بها وهو أستاذ العبريةِ وواضِعُ قواميسِها .. وإليْه يرجِع اليهود والنصارى في عبريتِهِم ..

                            لقد ترجمها سعاديا الفيومي حبر اليهود هكذا: " أما علمتم ولا سمِعتُم ولا أخْبِرتُم , من أول ولا تفهمتم أساساتِ الأرض 22 انهُ الثابت على
                            حجاب الأرض , وسكانه عنده كالجراد المادّ السماء, كالفازة, ومتحها كالخباء للثبات " (9)

                            اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	95 
الحجم:	244.9 كيلوبايت 
الهوية:	811020
                            الأعمال الكاملة: تفسير سفر يشعيهو مع قطع شرحه بالعربية, وبالحروف العبرية
                            تأليف ربيني سعديه جاؤن بن يوسف الفيّومي , ص.60. الطبعة الباريسية 1896م.



                            إذًا هي حجاب الأرض , وليْست كرة الأرض !!

                            2- الترجمة الإنجليزية, والتراجم العالمية كلها , لم تقُل أنها كُرة بل " Circle " .. (دائِرة)

                            كما في ترجمة إنجيل الملك جيمس الإنجليزية: It is he that sitteth upon the circle of the earth , ودائرة الأرض هنا يُقصد بها أيْضًا حجاب الأرض , كما كان يعتقِد اليهود بأن هناك دائِرة تحيط بالأرض الممدودة والسماوات بما فيها من قمر وشمس ونجوم وكواكب , وفوقها يجْلِس الرب !!

                            وحاول النصارى الخروج من هذا المأزِق , فزعموا أن اللغة العبرية القديمة , لا يوجد فيها كلمة " كرة" , ولِذا تستعيض العبرية عن " الكرة" بــ " دائِرة" , وأن كلا المعنييْن واحِد !!

                            إلى هذا الحد وصل الإسْتخفاف بعقول النصارى ؟؟؟


                            هل بالفعل لم يكن في عبرية العهد القديم مصطلح الكرة ؟!
                            بالتأكيد لا ..


                            لنقرأ هذا النص من نفس السفر "إشعياء" والمكتوب بالعبرية بالخط العبري الماسوري:

                            لنقرأ هذا النص من نفس السفر "إشعياء" والمكتوب بالعبرية بالخط العبري الماسوري:
                            " צָנוֹף (تسنوف - بعنف) יִצְנָפְךָ (يستنفد - يديرهم) - , צְנֵפָה (تسنف - تكوير "دحرجة"),כַּדּוּר(كدور - كالكرة), אֶל-אֶרֶץ (إل-أرت - إلى أرض) רַחֲבַת (رحبت - بعيدة) יָדָיִם (يديم- الأطراف); שָׁמָּה תָמוּת, וְשָׁמָּה מַרְכְּבוֹת כְּבוֹדֶךָ".

                            وهم أنفسُهم ترجموه بالعربية :

                            " يَلُفُّكَ لَفَّ لَفِيفَةٍ كَالْكُرَةِ إِلَى أَرْضٍ وَاسِعَةِ الطَّرَفَيْنِ. هُنَاكَ تَمُوتُ، وَهُنَاكَ تَكُونُ مَرْكَبَاتُ مَجْدِكَ، يَا خِزْيَ بَيْتِ سَيِّدِكَ. (10)


                            هنا كلمة كرة דּוּר.. موجودة في العبرية القديمة ..

                            وأقروا بوجودها وترجموها بالعربية كما هي " كرة" ..

                            بل وعلى ذلِك اجماعهم .. كما هو مُوضّحٌ في الصورة ..


                            إذًا .. النص لا يتحدث عن كرة ..
                            ولو كان تحدّث عن كرة , لذكر كلمة "كرة " العبرية
                            الموجودة بالفعل في العبرية القديمة דּוּר ..

                            وهكذا يسْقُط مرة أخرى دعاوى التزوير والتلبيس !



                            3- الآن نأتي لمعنى " دائِرة الأرض" الذي كتبها سعاديا الفيومي " حجاب الأرض" .. وترجمت بالإنجليزية " دائِرة الأرض" .. فماذا تعني ؟!


                            " دائِرة الأرض " أو " حجاب الأرض" .. هو ذلِك الحجاب الذي يُحيط بشكل دائِري على الشمس والقمر والكواكب والنجوم .. وهذا هو تأسيس الأرض والكون , كما تصوره علماء اليهودية والمسيحية وأقحموه في نصوص كتابهم المقدس... كما هو مُوضّح في الصورة (11):
                            اضغط على الصورة لعرض أكبر. 

الإسم:	image.png 
مشاهدات:	96 
الحجم:	51.0 كيلوبايت 
الهوية:	811019


                            وهكذا يتبيّن كيْف يتلاعب المترجم بعقول النصارى

                            وتسْقُط المعْجِزة المُلفّقة


                            ------------------------------------------------------------------

                            (1) أيوب 38/ 4-6
                            (2) اشعياء 11 / 12.
                            (3) رؤيا يوحنا اللاهوتي 7/ 1.
                            (4) الرؤيا 20/ 7- 9
                            (5) القديس ايريناوس اسقف ليون ضد الهراطقة الكتاب الثالث/ الفصل 11 / فقرة 8 , http://www.newadvent.org/fathers/0103311.htm
                            (6) سئل ابن تيْمِية رحمه الله : عن رجلين تنازعا في " كيفية السماء والأرض " هل هما " جسمان كريان " ؟ فقال أحدهما كريان ؛ وأنكر الآخر هذه المقالة وقال : ليس لها أصل وردها فما الصواب ؟ فأجاب : " السموات مستديرة عند علماء المسلمين ، وقد حكى إجماع المسلمين على ذلك غير واحد من العلماء أئمة الإسلام : مثل أبي الحسين أحمد بن جعفر بن المنادي أحد الأعيان الكبار من الطبقة الثانية من أصحاب الإمام أحمد وله نحو أربعمائة مصنف ، وحكى الإجماع على ذلك الإمام أبو محمد بن حزم وأبو الفرج بن الجوزي ، وروى العلماء ذلك بالأسانيد المعروفة عن الصحابة والتابعين ، وذكروا ذلك من كتاب الله وسنة رسوله ، وبسطوا القول في ذلك بالدلائل السمعية ، وإن كان قد أقيم على ذلك أيضا دلائل حسابية ، ولا أعلم في علماء المسلمين المعروفين من أنكر ذلك ، إلا فرقة يسيرة من أهل الجدل لما ناظروا المنجمين قالوا على سبيل التجويز : يجوز أن تكون مربعة أو مسدسة أو غير ذلك ، ولم ينفوا أن تكون مستديرة ، لكن جوزوا ضد ذلك ، وما علمت من قال إنها غير مستديرة - وجزم بذلك - إلا من لا يؤبه له من الجهال ..." انتهى من "مجموع الفتاوى" (6/586) .
                            (7) تفسير ألبرت بارنز Barnes' Notes, Electronic Database. Copyright (c) 1997
                            (8) ذكر اذلِك نطونيوس فكري , وتادرس ملطي من مفسري القرن الميلادي العشرين.
                            (9) الأعمال الكاملة: تفسير سفر يشعيهو مع قطع شرحه بالعربية, وبالحروف العبرية , تأليف ربيني سعديه جاؤن بن يوسف الفيّومي , ص.60. الطبعة الباريسية 1896م.
                            (10) ترجمة الفاندايك العربية - سفر إشعياء 22: 18
                            (11) Cosmology:Two Pagan views and the modern view >> Pagan, pre-scientific cosmology in the Middle East: Cosmology as viewed by Biblical writers in ancient Israel
                            "يا أيُّها الَّذٍينَ آمَنُوا كُونُوا قوَّاميِنَ للهِ شُهَدَاء بِالقِسْطِ ولا يَجْرِمنَّكُم شَنئانُ قوْمٍ على ألّا تَعْدِلوا اعدِلُوا هُوَ أقربُ لِلتّقْوى
                            رحم الله من قرأ قولي وبحث في أدلتي ثم أهداني عيوبي وأخطائي
                            *******************
                            موقع نداء الرجاء لدعوة النصارى لدين الله .... .... مناظرة "حول موضوع نسخ التلاوة في القرآن" .... أبلغ عن مخالفة أو أسلوب غير دعوي .... حوار حوْل "مصحف ابن مسْعود , وقرآنية المعوذتين " ..... حديث شديد اللهجة .... حِوار حوْل " هل قالتِ اليهود عُزيْرٌ بنُ الله" .... عِلْم الرّجال عِند امة محمد ... تحدّي مفتوح للمسيحية ..... حوار حوْل " القبلة : وادي البكاء وبكة " .... ضيْفتنا المسيحية ...الحجاب والنقاب ..حكم إلهي أخفاه عنكم القساوسة .... يعقوب (الرسول) أخو الرب يُكذب و يُفحِم بولس الأنطاكي ... الأرثوذكسية المسيحية ماهي إلا هرْطقة أبيونية ... مكة مذكورة بالإسْم في سفر التكوين- ترجمة سعيد الفيومي ... حوار حول تاريخية مكة (بكة)
                            ********************
                            "وأما المشبهة : فقد كفرهم مخالفوهم من أصحابنا ومن المعتزلة
                            وكان الأستاذ أبو إسحاق يقول : أكفر من يكفرني وكل مخالف يكفرنا فنحن نكفره وإلا فلا.
                            والذي نختاره أن لا نكفر أحدا من أهل القبلة "
                            (ابن تيْمِيَة : درء تعارض العقل والنقل 1/ 95 )

                            تعليق


                          • #29
                            بسم الله الرحمن الرحيم

                            تحريف التراجم العربية لخلق معجِزة وهمية في الكتاب المقدس: كرة الأرض ؟!!


                            ظلّت الكنيسة أكثر من 1800 عام تؤْمِن وتعتقد أن الأرض ليْست كروية وإنما مربعة ذات زوايا أربعة , هكذا آمن اليونان والرومان والفُرْس وكل الأمم قبل الميلادِ وبعْدَه .. وعلى هذا المعتقدِ الفاسد والعلم المغلوط سارت الكنيسة , ونقلوا هذا المعتقد إلى كُتُبِ الله , توراتِهِم وانجيلهم!!



                            فنقرأ في العهد القديم سفر أيوب : " اين كنت حين اسست الارض اخبر ان كان عندك فهم 5 من وضع قياسها.لانك تعلم.او من مدّ عليها مطمارا. 6 على اي شيء قرّت قواعدها او من وضع حجر زاويتها " (1) ......

                            ونقرأ في سفر اشعياء : " ويرفع راية للامم ويجمع منفيي اسرائيل ويضم مشتتي يهوذا من اربعة اطراف الارض " (2) .......

                            ونقرأ في العهد الجديد من رؤيا يوحنا "7: 1 و بعد هذا رايت اربعة ملائكة واقفين على اربع زوايا الارض ممسكين اربع رياح الارض لكي لا تهب ريح على الارض و لا على البحر و لا على شجرة ما"(3) ......

                            وأيْضًا " متى تمت الالف السنة يحل الشيطان في سجنه ويخرج ليضل الامم الذين في اربع زوايا الارض جوج وماجوج ليجمعهم للحرب, الذين عددهم مثل رمل البحر فصعدوا على عرض الارض واحاطوا بمعسكر القديسين بالمدينة المحبوبة فنزلت نار من عند الله من السماء واكلتهم " (4)


                            ويُفسر آباء الكنيسة هذه الميثولوجيا .. فيقول أحد أعظم آبائِهِم القديس اريناوس في نهاية القرن الميلادي الثاني في كتابه ضد الهراطقة : " " لا يمكن ان يكون هناك اكثر من أربع اناجيل ولا اقل من أربع كما أن للأرض اربع زوايا وأربع رياح رئيسية وحين ان الإناجيل هي اعمدة الكنيسة فوجب ان يكون للكنيسة اربع اناجيل كما للأرض " (5).






                            لم يُخالف العالمَ في ذلِك إلا أمة محمد صلى الله عليْهِ وسلّم , الذين خالفوا كل الأمم وكل العلوم , وقالوا أن الأرض كرويّة بالإجماع, هذا فهْمُهُم لما أنزله الله في قرآنه.(6)



                            وخرج جاليليو ليقولها - وليفعلوا ما يشاؤن- أن الأرض كرويّة , فقتلته الكنيسة !! , وكانت الكنائِس تلعن وتحْرِم بل وتحرق من يقول بكرويتها من العلماء. إلى أن ظهر العلم وتمكّن. ونجحت اوربا - لأول مرة - في تحييد سُلْطةِ الكنيسة للأبد , ليْسْمَحَ للعلم أن يسود بدل الجهل, واصبحت كروية الأرض حقيقة علمية لا تقبل الجدل .. مما جعل مفسري الكتاب المقدس في القرن الميلادي العشرين ولأول مرة يخرجون عن المعتاد ويقرون بالعلم, وبكروية الأرض.







                            ولننظُر كيْف عالجت كنائِس الشرق , وكنائِس الغرب هذه المُصيبة :




                            1- أما عن كنائِس الغرب:

                            فقد أقرّ ألبرت بارنز في تفسيرِه أن هذه الميثولوجيا تأثر بها كتاب الكِتاب المقدس ونقلوها في الأناجيل فيقول: " ان مفهوم يوحنا هو المفهوم الذي كان يسود في المجتمع اليهودي في ذلك الوقت إذ كانوا يظنون ان للأرض أربع زواية وأن لها أطراف تغيب فيها الشمس وتشرق منها بل انهم كانوا يعتقدون ان للأرض أعمدة". (7)



                            2- أما كنائِس الشرق فهو التحريف والتلاعب كالعادة!!

                            فقد أرادوا حِفْظ ماء الوجه , فانتقوا فقرة من فقرات الكتاب , من كتاب أشعياء , وببهلوانيةٍ معتادةٍ وخفة يد .. قام المترجم العربي بتغييرها وجعلها " كرة الأرض " .. وهي فقرة أشعياء 40 / 22 .. وذلِك حتى لا يُقال أن الكتاب المقدس لم يتكلّم عن كرويةِ الأرض !! , وهكذا هو حالُهُم .. فعمد المُحرِّف إلى التغيير والتبديل فترجم النصّ هكذا :





                            " الْجَالِسُ عَلَى كُرَةِ الأَرْضِ وَسُكَّانُهَا كَالْجُنْدُبِ. الَّذِي يَنْشُرُ السَّمَاوَاتِ كَسَرَادِقَ، وَيَبْسُطُهَا كَخَيْمَةٍ لِلسَّكَنِ. " !!!




                            ثم بارك المفسِّرون العرب في القرن العشرين (8) هذا التلاعب , وزعموا أنه إعجاز ذكره الكتاب المقدس قبل العلم بقرون !!







                            ونتعجّب إن كان هذا الإعجاز موجودًا فلما أهرِقت دماء جاليليو والعلماء؟!!

                            لكِنه مُسلسل التحريف , والتلبيس على النصارى , لقلب الباطِلِ حقًا والحق باطِل !!







                            والآن لكشْف حقيقة هذه الكلمة وابراز هذا الكذِب والدجل:





                            1- حجاب الأرض , وليْس كرة الأرض:





                            إن أول ترجمة عربية للكتاب المقدس ولسفر اشعياء لاقت الإعتراف والشهرة بين جميع اليهود وجميع النصارى هي ترجمة الرابي اليهودي سعيد الفيومي .. وهي الترجمة التي اعتمد عليها العرب النصارى وقاموا فيما بعْد بتنقيحِها والتبديل والتغيير بما يتناسب ومعتقداتِهِم .. وكيْف لا يُقْبَلُ بها وهو أستاذ العبريةِ وواضِعُ قواميسِها .. وإليْه يرجِع اليهود والنصارى في عبريتِهِم ..

                            لقد ترجمها سعاديا الفيومي حبر اليهود هكذا: " أما علمتم ولا سمِعتُم ولا أخْبِرتُم , من أول ولا تفهمتم أساساتِ الأرض 22 انهُ الثابت على حجاب الأرض , وسكانه عنده كالجراد المادّ السماء, كالفازة, ومتحها كالخباء للثبات " (9)






                            الأعمال الكاملة: تفسير سفر يشعيهو مع قطع شرحه بالعربية, وبالحروف العبرية , تأليف ربيني سعديه جاؤن بن يوسف الفيّومي , ص.60. الطبعة الباريسية 1896م.



                            إذًا هي حجاب الأرض , وليْست كرة الأرض !!








                            2- الترجمة الإنجليزية, والتراجم العالمية كلها , لم تقُل أنها كُرة بل " Circle " .. (دائِرة)

                            كما في ترجمة إنجيل الملك جيمس الإنجليزية: It is he that sitteth upon the circle of the earth , ودائرة الأرض هنا يُقصد بها أيْضًا حجاب الأرض , كما كان يعتقِد اليهود بأن هناك دائِرة تحيط بالأرض الممدودة والسماوات بما فيها من قمر وشمس ونجوم وكواكب , وفوقها يجْلِس الرب !!

                            وحاول النصارى الخروج من هذا المأزِق , فزعموا أن اللغة العبرية القديمة , لا يوجد فيها كلمة " كرة" , ولِذا تستعيض العبرية عن " الكرة" بــ " دائِرة" , وأن كلا المعنييْن واحِد !!




                            إلى هذا الحد وصل الإسْتخفاف بعقول النصارى ؟؟؟






                            هل بالفعل لم يكن في عبرية العهد القديم مصطلح الكرة ؟!
                            بالتأكيد لا ..






                            لنقرأ هذا النص من نفس السفر "إشعياء" والمكتوب بالعبرية بالخط العبري الماسوري:

                            لنقرأ هذا النص من نفس السفر "إشعياء" والمكتوب بالعبرية بالخط العبري الماسوري:



                            " צָנוֹף (تسنوف - بعنف) יִצְנָפְךָ (يستنفد - يديرهم) - , צְנֵפָה (تسنف - تكوير "دحرجة"),כַּדּוּר(كدور - كالكرة), אֶל-אֶרֶץ (إل-أرت - إلى أرض) רַחֲבַת (رحبت - بعيدة) יָדָיִם (يديم- الأطراف); שָׁמָּה תָמוּת, וְשָׁמָּה מַרְכְּבוֹת כְּבוֹדֶךָ".


                            وهم أنفسُهم ترجموه بالعربية :

                            " يَلُفُّكَ لَفَّ لَفِيفَةٍكَالْكُرَةِ إِلَى أَرْضٍ وَاسِعَةِ الطَّرَفَيْنِ. هُنَاكَ تَمُوتُ، وَهُنَاكَ تَكُونُ مَرْكَبَاتُ مَجْدِكَ، يَا خِزْيَ بَيْتِ سَيِّدِكَ. (10)










                            هنا كلمة كرة דּוּר.. موجودة في العبرية القديمة ..

                            وأقروا بوجودها وترجموها بالعربية كما هي " كرة" ..

                            بل وعلى ذلِك اجماعهم .. كما هو مُوضّحٌ في الصورة ..







                            إذًا .. النص لا يتحدث عن كرة ..
                            ولو كان تحدّث عن كرة , لذكر كلمة "كرة " العبرية
                            الموجودة بالفعل في العبرية القديمة דּוּר ..

                            وهكذا يسْقُط مرة أخرى دعاوى التزوير والتلبيس !







                            3- الآن نأتي لمعنى " دائِرة الأرض" الذي كتبها سعاديا الفيومي " حجاب الأرض" .. وترجمت بالإنجليزية " دائِرة الأرض" .. فماذا تعني ؟!




                            " دائِرة الأرض " أو " حجاب الأرض" .. هو ذلِك الحجاب الذي يُحيط بشكل دائِري على الشمس والقمر والكواكب والنجوم .. وهذا هو تأسيس الأرض والكون , كما تصوره علماء اليهودية والمسيحية وأقحموه في نصوص كتابهم المقدس... كما هو مُوضّح في الصورة (11):











                            وهكذا يتبيّن كيْف يتلاعب المترجم بعقول النصارى

                            وتسْقُط المعْجِزة المُلفّقة






                            ------------------------------------------------------------------

                            (1) أيوب 38/ 4-6
                            (2) اشعياء 11 / 12.
                            (3) رؤيا يوحنا اللاهوتي 7/ 1.
                            (4) الرؤيا 20/ 7- 9
                            (5) القديس ايريناوس اسقف ليون ضد الهراطقة الكتاب الثالث/ الفصل 11 / فقرة 8 ,http://www.newadvent.org/fathers/0103311.htm
                            (6) سئل ابن تيْمِية رحمه الله : عن رجلين تنازعا في " كيفية السماء والأرض " هل هما " جسمان كريان " ؟ فقال أحدهما كريان ؛ وأنكر الآخر هذه المقالة وقال : ليس لها أصل وردها فما الصواب ؟ فأجاب : " السموات مستديرة عند علماء المسلمين ، وقد حكى إجماع المسلمين على ذلك غير واحد من العلماء أئمة الإسلام : مثل أبي الحسين أحمد بن جعفر بن المنادي أحد الأعيان الكبار من الطبقة الثانية من أصحاب الإمام أحمد وله نحو أربعمائة مصنف ، وحكى الإجماع على ذلك الإمام أبو محمد بن حزم وأبو الفرج بن الجوزي ، وروى العلماء ذلك بالأسانيد المعروفة عن الصحابة والتابعين ، وذكروا ذلك من كتاب الله وسنة رسوله ، وبسطوا القول في ذلك بالدلائل السمعية ، وإن كان قد أقيم على ذلك أيضا دلائل حسابية ، ولا أعلم في علماء المسلمين المعروفين من أنكر ذلك ، إلا فرقة يسيرة من أهل الجدل لما ناظروا المنجمين قالوا على سبيل التجويز : يجوز أن تكون مربعة أو مسدسة أو غير ذلك ، ولم ينفوا أن تكون مستديرة ، لكن جوزوا ضد ذلك ، وما علمت من قال إنها غير مستديرة - وجزم بذلك - إلا من لا يؤبه له من الجهال ..." انتهى من "مجموع الفتاوى" (6/586) .
                            (7) تفسير ألبرت بارنز Barnes' Notes, Electronic Database. Copyright (c) 1997
                            (8) ذكر اذلِك نطونيوس فكري , وتادرس ملطي من مفسري القرن الميلادي العشرين.
                            (9) الأعمال الكاملة: تفسير سفر يشعيهو مع قطع شرحه بالعربية, وبالحروف العبرية , تأليف ربيني سعديه جاؤن بن يوسف الفيّومي , ص.60. الطبعة الباريسية 1896م.
                            (10) ترجمة الفاندايك العربية - سفر إشعياء 22: 18
                            (11) Cosmology:Two Pagan views and the modern view >> Pagan, pre-scientific cosmology in the Middle East: Cosmology as viewed by Biblical writers in ancient Israel


                            جزاكم الله كل الخير أستاذنا الفاضل "د.أمير عبدالله" على تشريف الموضوع بالإضافة والتلخيص الرائع ، لا حرمنا الله تعالى آبدا فضل علمكم ووقتكم.

                            ثم إضافة روابط الإضافة والتلخيص بالمشاركة الأولى لسهولة المتابعة والتصفح.

                            جزاكم الله خيراً!

                            تعليق


                            • #30
                              ما شاء الله ... الموضوع من الروائع بحق سلمتْ يمين كاتبه
                              نفع الله بكما اساتذتنا الأحبة: the truth ود. أمير عبد الله

                              sigpic


                              يقول شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: "وعلم الإسناد والرواية مما خص الله به أمة محمد صلى الله عليه وسلم، وجعله سلمًا إلى الدراية، فأهل الكتاب لا إسناد لهم يأثرون به المنقولات، وهكذا المبتدعون من هذه الأمة"...

                              تعليق

                              مواضيع ذات صلة

                              تقليص

                              المواضيع إحصائيات آخر مشاركة
                              ابتدأ بواسطة mohamed faid, 8 نوف, 2022, 01:53 م
                              ردود 0
                              12 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة mohamed faid
                              بواسطة mohamed faid
                               
                              ابتدأ بواسطة mohamed faid, 16 أكت, 2022, 07:15 م
                              ردود 0
                              20 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة mohamed faid
                              بواسطة mohamed faid
                               
                              ابتدأ بواسطة mohamed faid, 16 أكت, 2022, 04:42 ص
                              ردود 0
                              7 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة mohamed faid
                              بواسطة mohamed faid
                               
                              ابتدأ بواسطة Mohamed Karm, 7 يول, 2022, 03:24 ص
                              ردود 3
                              59 مشاهدات
                              1 معجب
                              آخر مشاركة Mohamed Karm
                              بواسطة Mohamed Karm
                               
                              ابتدأ بواسطة Saad Barznji, 20 يون, 2022, 12:15 م
                              رد 1
                              37 مشاهدات
                              0 معجبون
                              آخر مشاركة Saad Barznji
                              بواسطة Saad Barznji
                               
                              يعمل...
                              X