(التفريق العلمي بين ما هو مزور وما هو أصح من اختلافات مخطوطات العهد الجديد)

لهدف من نص العهد الجديد وتعليقات الترجمة هو إظهار كيف ولماذا تختلف ترجماتنا الإنجليزية ، خاصةً عندما تكون هناك اختلافات في المخطوطات اليونانية الأساسية.

4.40

توجد اختلافات تحير ذوي الألباب في مخطوطات العهد الجديد تناولها بموضوعية وعلم غزير هذا الكتاب القيم للعلامة البروفيسور فيليب كومفورت وهو أستاذ أمريكي مسيحي في علم اللاهوت والنقد النصي.. .. وعنوان الكتاب الأصلي (تعليقات على نص وترجمة العهد الجديد)
(New testament text and translation Commentary)
وقام بترجمته الإخوة في حراس العقيدة باسم (التفريق العلمي بين ما هو مزور وما هو أصح من اختلافات مخطوطات العهد الجديد)
وإتماما للفائدة فقد أضيفت مقدمات عن علم النقد النصي لكبار علماء هذا التخصص الغربيين قبل البدء في عرض ترجمة الكتاب.. لكي يستطيع القارئ الذي لا خبرة له في هذا المجال فهم ما كتبه المؤلف.

المؤلف: البروفيسور فليب كومفورت

المحقق: الدكتور مختار عبد الفتاح

الناشر: Tyndale House Publishers; First Edition, First Printing

الطبعة: الرابعة

ترجمة: فريق ترجمة حراس العقيدة

اللغة: العربية

عدد الصفحات: 965

نوع الملف:PDF

نبذة عن مؤلف الكتاب:البروفيسور فليب كومفورت

فيليب يسلي كومفورت (من مواليد 28 أكتوبر 1950) هو أستاذ وكاتب ومحرر وخبير في الكتاب المقدس الذي يتخصص في النقد النصي لل عهد الجديد . عمل أستاذاً للعهد اليوناني والجديد في كلية ترينيتي الأسقفية ، وأستاذ زائر في كلية ويتون ، ومحرر مراجع الكتاب المقدس الأول في Tyndale House Publishers

نبذة عن محقق الكتاب:الدكتور مختار عبد الفتاح

6 أفكار عن “(التفريق العلمي بين ما هو مزور وما هو أصح من اختلافات مخطوطات العهد الجديد)”

  1. د.ميسلون فائق عبد الحميد

    اتقدم لكم بارقى عبارات الشكر والامتنان لكل ما قدمتموه خدمة للدين الحنيف

  2. د.ميسلون فائق عبد الحميد

    من دروسكم تعلمت كيف ارد على عبارات الملحدين وحججهم الخبيثة وتوسعت عقليتي ..الدراسة الاكاديمية لا تكفي وحدها
    وجدت بمدرستكم الكثير من الاجوبة لتساؤلاتي في العقيدة الاسلامية ورزقكم الله الحسنى وزيادة

  3. د.ميسلون فائق عبد الحميد

    نحتاج الى دروس للمتقدمين والمتخصصين بعد هذه البداية الرائعة حتى نرتقي بافكارنا ونصل مرحلة النضج الفكري الفلسفي لدعوة الناس للعبادة الصحيحة والرد على الشبهةالتي يتكلم بها العقل الفارغ الذي يعيد ما يسمع بدون بحث ونظر ومشاهدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى